العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية > مقالات الأستاذ المهتدي عبد الملك الشافعي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-03-12, 11:32 PM   رقم المشاركة : 1
عبد الملك الشافعي
شيعي مهتدي






عبد الملك الشافعي غير متصل

عبد الملك الشافعي is on a distinguished road


تساؤل عقائدي: كيف تفرض الصلاة المهمة في مكة ويؤخر فرض الإمامة الأهم إلى الغدير ؟!!!

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، فمن خلال التأمل فيما سطره علماء الإمامية من تقريرات بخصوص الإمامة سيجد الكثير من علامات الاستفهام والتعجب بخصوص تلك التقريرات ، لا سيما فيما يتعلق برفع التعارض بينها ..

وما موضوعي هذا إلا تسليط الضوء على تلك التقريرات وطرح سؤال مفصلي مصيري يتعلق بها ، وذلك من خلال قضيتين صرح بها علماء الإمامية وأكدتها مروياتهم وكما يلي:

القضية الأولى: أن فرض الصلاة كان بمكة قبل الهجرة
وهذه الحقيقة ثابتة ومسلمة لا شك فيها عند الجميع بمن فيهم الإمامية ، وإليكم بعض الشواهد عليها من كلام علمائهم:
1- يقول آيتهم العظمى أبو القاسم الخوئي في كتابه ( البيان في تفسير القرآن ) 418 :[ أن الصلاة شرعت في مكة ، وهذا ضروري لدى جميع المسلمين ].
2- يقول علامتهم محمد حسين الطباطبائي في كتابه ( تفسير الميزان ) ( 14 / 237 ):[ وقد دلت الأخبار المستفيضة التي رواها العامة والخاصة أن الفرائض اليومية إنما شرعت خمسا في المعراج كما ذكرت في سورة الإسراء النازلة بعد المعراج ].
3- يقول عالمهم مير محمد زرندي في كتابه ( بحوث في تاريخ القرآن وعلومه ) ص 58 :[ يضاف إلى ذلك أن الصلاة قد شرعت بمكة في أوائل أمره وبعثته ].


القضية الثانية: أن فرض الإمامة كان في الغدير وهي آخر الفرائض
وهذه القضية لها شواهد عديدة من كلام علمائهم ومروياتهم وكما يلي:
1- يقول آيتهم العظمى الخميني في كتابه ( الرسائل ) ( 1 / 114 ):[ فقد نصب رسول الله صلى الله عليه وآله أمير المؤمنين عليه السلام إماما وأميرا على الناس يوم الغدير ].
2- يقول آيتهم العظمى محمد صادق الروحاني في كتابه ( فقه الصادق ) ( 14 / 344 ):[ إلا أن هذه الآية إنما نزلت قبل عرض الولاية على الناس في عام حجة الوداع ].
3- روى ثقة إسلامهم الكليني في كتابه ( الكافي ) ( 1 / 289 ) :[ علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن عمر بن أذينة ، عن زرارة والفضيل بن يسار ، وبكير بن أعين ومحمد بن مسلم وبريد بن معاوية وأبي الجارود جميعا عن أبي جعفر عليه السلام قال : أمر الله عز وجل رسوله بولاية علي وأنزل عليه " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة " وفرض ولاية أولي الامر ، فلم يدروا ما هي ، فأمر الله محمدا صلى الله عليه وآله أن يفسر لهم الولاية ، كما فسر لهم الصلاة ، والزكاة والصوم والحج ، فلما أتاه ذلك من الله ، ضاق بذلك صدر رسول الله صلى الله عليه وآله وتخوف أن يرتدوا عن دينهم وأن يكذبوه فضاق صدره وراجع ربه عز وجل فأوحى الله عز وجل إليه " يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس " فصدع بأمر الله تعالى ذكره فقام بولاية علي عليه السلام يوم غدير خم ، فنادى الصلاة جامعة وأمر الناس أن يبلغ الشاهد الغائب . - قال عمر بن أذينة : قالوا جميعا غير أبي الجارود - وقال أبو جعفر عليه السلام : وكانت الفريضة تنزل بعد الفريضة الأخرى وكانت الولاية آخر الفرائض ، فأنزل الله عز وجل " اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي " قال أبو جعفر عليه السلام : يقول الله عز وجل : لا انزل عليكم بعد هذه فريضة ، قد أكملت لكم الفرائض ].
4- روى الكليني أيضاً في كتابه ( الكافي ) ( 1 / 290 ):[ محمد بن يحيى ، عن أحمد بن محمد ومحمد بن الحسين جميعا ، عن محمد بن إسماعيل ابن بزيع ، عن منصور بن يونس ، عن أبي الجارود ، عن أبي جعفر عليه السلام قال سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول : فرض الله عز وجل على العباد خمسا ، أخذوا أربعا وتركوا واحدا ، قلت : أتسميهن لي جعلت فداك ؟ فقال : الصلاة وكان الناس لا يدرون كيف يصلون ، فنزل جبرئيل عليه السلام فقال : يا محمد أخبرهم بمواقيت صلاتهم ، ثم نزلت الزكاة فقال : يا محمد أخبرهم من زكاتهم ما أخبرتهم من صلاتهم ، ثم نزل الصوم فكان رسول الله صلى الله عليه وآله إذا كان يوم عاشورا بعث إلى ما حوله من القرى فصاموا ذلك اليوم فنزل شهر رمضان بين شعبان وشوال ، ثم نزل الحج فنزل جبرئيل عليه السلام فقال : أخبرهم من حجهم ما أخبرتهم من صلاتهم وزكاتهم وصومهم . ثم نزلت الولاية وإنما أتاه ذلك في يوم الجمعة بعرفة ، أنزل الله عز وجل " اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي " وكان كمال الدين بولاية علي ابن أبي طالب عليه السلام ].
5- روى علي بن إبراهيم القمي في تفسيره ( تفسير القمي ) ( 1 / 162 ) :[ وأما قوله ( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا ) فإنه حدثني أبي عن صفوان بن يحيى عن العلا عن محمد بن مسلم عن أبي جعفر عليه السلام قال آخر فريضة أنزلها الله الولاية ثم لم ينزل بعدها فريضة ثم انزل " اليوم أكملت لكم دينكم " بكراع الغنم فأقامها رسول الله صلى الله عليه وآله بالجحفة فلم ينزل بعدها فريضة ].
6- روى مفسرهم محمد بن مسعود العياشي في تفسير ( تفسير العياشي ) ( 1 / 292-293 ) عدة روايات في هذا المضمون منها:
أ- قال:[ عن زرارة عن أبي جعفر عليه السلام قال : آخر فريضة أنزلها الله الولاية " اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا " فلم ينزل من الفرايض شئ بعدها حتى قبض رسول الله صلى الله عليه وآله ].
ب- قال:[ عن جعفر بن محمد الخزاعي عن أبيه قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول : لما نزل رسول الله صلى الله عليه وآله عرفات يوم الجمعة أتاه جبرئيل عليه السلام فقال له : يا محمد ان الله يقرؤك السلام ويقول لك : قل لامتك " اليوم أكملت لكم دينكم بولاية علي بن أبي طالب وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا " ولست انزل عليكم بعد هذا ، قد أنزلت عليكم الصلاة والزكاة والصوم والحج وهي الخامسة ولست أقبل هذه الأربعة الا بها ].
ج- قال:[ عن ابن أذينة قال : سمعت زرارة عن أبي جعفر عليه السلام ان الفريضة كانت تنزل ثم تنزل الفريضة الأخرى فكانت الولاية آخر الفرايض فأنزل الله " اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا " فقال أبو جعفر : يقول الله : لا انزل عليكم بعد هذه الفريضة فريضة ].
أي أن الوقت الذي صارت به الإمامة فرضاً يجب على المسلمين اعتقاده هو في غدير خم كما صرح به علماؤهم وهو ما يتطابق مع مضمون الروايات التي تنص على كونها آخر الفرائض بعد فريضة الحج في حجة الوداع ..

والنتيجة المستخلصة من هاتين القضيتين هي أن الله تعالى لم يعطِ للإمامة تلك الأهمية العقائدية التي يصورها الإمامية ، بدليل أن الله تعالى قد ترك خيار الصحابة - وخصوصا شهداء بدر وأحد - يخرجون من الدنيا دون الاعتقاد بها إذ لم تفرض إلا بعد وفاتهم !!!

بخلاف الصلاة فقد تم فرضها عليهم في مكة ولم يتحمل الأمر تأخيرها عليهم بعد بدر وأحد إلى حجة الوداع !!!
ولنصل إلى السؤال المطروح في عنوان الموضوع ونصه:


كيف يعجل الله تعالى بفرض الصلاة المهمة في مكة ويؤخر فرض الإمامة الأهم والأخطر في مصير المسلم إلى آخر حياة النبي صلى الله عليه وسلم ، حتى ترك أجلاء الصحابة رضوان الله عليهم - شهداء بدر وأحد - يخرجون من الدنيا دون الاعتقاد بها ؟!!!








  رد مع اقتباس
قديم 02-04-12, 09:09 AM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


مشاركة منقول ة ذات صلة


============

الاشكال هو على اصحاب المعتقد الذى يجعل الامامه منزله كمنزلة النبوة والرساله بل اعظم ويجب الايمان بها ولا يقبل عمل بدونها
ارجو ان تكون فهمت الطرح الان

============
##
كتب العضو الشيعي الجودي
تفسير البغوي المتوفى سنة 510 هـ ، يقول البغوي :
روى محمّد بن إسحاق ، عن عبد الغفار بن القاسم ، عن المنهال بن عمرو ، عن عبدالله بن الحارث بن نوفل بن الحارث بن عبد المطّلب ، عن عبدالله بن عباس ، عن علي بن أبي طالب قال : 1 ـ سورة الشعراء : 214.

لمّا نزلت هذه الاية على رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) ( وَأَنْذِرْ عَشِيرَتَكَ الاَقْرَبِينَ ) دعاني رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) فقال : يا علي ، إنّ الله يأمرني أن أُنذر عشيرتي الاقربين ، فضقت بذلك ذرعاً ، وعرفت أنّي متى أُباديهم بهذا الامر أرى منهم ما أكره ، فصمتُّ عليها ، حتّى جاءني جبرئيل فقال لي : يا محمّد إلاّ تفعل ما تؤمر يعذّبك ربّك ، فاصنع لنا صاعاً من طعام ، واجعل عليه رِجل شاة ، واملا لنا عسّاً من لبن ، ثمّ اجمع لي بني عبد المطّلب حتّى أُبلّغهم ما أُمرت به.
ففعلت ما أمرني به ، ثمّ دعوتهم له ، وهم يومئذ أربعون رجلاً ، يزيدون رجلاً أو ينقصونه ، فيهم أعمامه أبو طالب وحمزة والعباس وأبو لهب.
فلمّا اجتمعوا إليه دعاني بالطعام الذي صنعته ، فجئتهم به ، فلمّا وضعته ، تناول رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) جذبة من اللحم ، فشقّها بأسنانه ، ثمّ ألقاها في نواحي الصفحة ، ثمّ قال : خذوا باسم الله ، فأكل القوم حتّى ما لهم بشيء حاجة ، وأيم الله أنْ كان الرجل الواحد منهم ليأكل مثل ما قدمت لجميعهم.
ثمّ قال : إسقِ القوم ، فجئتهم بذلك العس فشربوا حتّى رووا جميعاً ، وأيم الله أنْ كان الرجل الواحد منهم ليشرب مثله.
فلمّا أراد رسول الله أن يكلّمهم بدره أبو لهب فقال : سحركم صاحبكم ، فتفرّق القوم ولم يكلّمهم رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ).
فقال في الغد : يا علي ، إنّ هذا الرجل قد سبقني إلى ما سمعت من القول ، فتفرّق القوم قبل أنْ أُكلّمهم ، فأعد لنا من الطعام مثل ما صنعت ثمّ اجمعهم ، ففعلت ثمّ جمعت ، فدعاني بالطعام فقرّبته ، ففعل كما فعل بالامس ، فأكلوا وشربوا ، ثمّ تكلّم رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) فقال :
يا بني عبد المطّلب ، إنّي قد جئتكم بخيري الدنيا والاخرة ، وقد أمرني الله تعالى أنْ أدعوكم إليه ، فأيّكم يوآزرني على أمري هذا ويكون أخي ووصيّي وخليفتي فيكم ؟
فأحجم القوم عنها جميعاً.
فقلت وأنا أحدثهم سنّاً : يا نبيّ الله ، أكون وزيرك عليه.
قال : فأخذ برقبتي وقال : إنّ هذا أخي ووصيّي وخليفتي فيكم ، فاسمعوا له وأطيعوا.
فقام القوم يضحكون ويقولون لابي طالب : قد أمرك أنْ تسمع لعلي وتطيع (1).
-------------------
1 ـ معالم التنزيل 4/278 ـ 279 ـ طبعة دارالفكر ـ بيروت ـ 1405 هـ.


###
الرواية ساقطة متنا وسندا
ممكن تأتينا بترجمة " عبد الغفار بن القاسم " ؟؟؟؟
أيضا:
هي لا تقف أمام الروايات الصحيحة المتعلقة بالآية.
والبغوي إنما ذكر ما جاء في الآية ولم يحكم عليها بضعف أو صحة، وقد ذكر غيرها من الروايات، فلماذا تتخير هذه ؟؟؟؟

##
العضو الجودي
محمّد بن إسحاق يروي هذا الخبر عن عبد الغفار بن القاسم ، وهو أبو مريم الانصاري ، وهو شيخ من شيوخ شعبة بن الحجاج الذي يلقّبونه بأمير المؤمنين في الحديث ، ويقولون بترجمته إنّه لا يروي إلاّ عن ثقة ، وشعبة بن الحجاج كان يثني على عبد الغفار بن القاسم الذي هو شيخه ، لكن المتأخرين من الرجاليين يقدحون في عبد الغفار ، لانّه كان يذكر بلايا عثمان ، أي كان يتكلّم في عثمان ، أو يروي بعض مطاعنه ، ولذا نرى في ميزان الاعتدال عندما يذكره الذهبي يقول : رافضي .

فإذا عرفنا وجه تضعيف هذا الرجل وهو التشيع ، أو نقل بعض قضايا عثمان ، إذا عرفنا هذا السبب للجرح ، فقد نصّ ابن حجر العسقلاني في مقدمة فتح الباري في شرح البخاري على أنّ التشيع بل الرفض لا يضر بالوثاقة ، هذا نص عبارة الحافظ ابن حجر العسقلاني في مقدمة شرح البخاري .
فإذن ، هذا الرجل لا مطعن فيه ولا مورد للجرح ، إلاّ أنّه يروي بعض مطاعن عثمان ، لكن شعبة تلميذه يروي عنه ويثني عليه ، وشعبة أمير المؤمنين عند اهل السنة في الحديث . فهذا عبد الغفار بن القاسم .
========

نقد الرجال - ج 3
المؤلف:
السيد مصطفى بن الحسين الحسيني التفرشي

الموضوع : رجال الحديث
2947/ 3 ـ عبد الغفار بن القاسم (1) بن قيس :

ابن قيس بن قهد ، أبو مريم الأنصاري (2) ، روى عن أبي جعفر وأبي عبد الله 8 ، ثقة ؛ له كتاب (3) ، روي عنه : الحسن بن محبوب ، رجال النجاشي(4).
أبو مريم الأنصاري، له كتاب(5)، روى عنه: محمّد بن موسى خوراء، الفهرست(6)(7).
--------------
1 ـ يكنى أبا مريم ، وله إخوة عبد المؤمن وعبد الواحد ، ين جخ ؛ ( م ت ). رجال الشيخ : 118 / 37.

2 ـ وأخوه عبد المؤمن أيضا ، ق جخ ؛ ( م ت ). رجال الشيخ : 241 / 225 ، وفيه بدل قهد : فهد.
3ـ يرويه عدة من أصحابنا ، منهم الحسن ، جش ؛ ( م ت ).
4 ـ رجال النجاشي : 246 / 649.
5 ـ أخبرنا به : جماعة ، عن أبي المفضل ، عن ابن بطة ، عن أحمد بن محمّد بن عيسى ، عن ابن أبي عمير ، عن الحسن بن محبوب ، عنه.
وله كتاب الصلاة ، أخبرنا : جماعة ، عن أبي المفضل ، عن حميد ، عن محمّد ابن موسى خوراء ، عنه ، ست ؛ ( م ت ).
6 ـ الفهرست : 188 / 864 باب الكنى.
7 ـ عبد الغفار بن القاسم الأنصاري ، يكنى أبا مسهم ، قر جخ ؛ ( م ت ). رجال الشيخ : 140 / 25 ، وفيه : أبا مريم.
###
كذب والله من كتب هذا الكلام الذي نسخته والافضل ان تتأكد قبل ان تنسخ وتلصق من شيعة ويب...

هذا هو قول ابن حجر العسقلاني عن الراوي المبتدع :
« وينبغي أن يقيد قولنا بقبول رواية المبتدع إذا كان صدوقا ولم يكن داعية بشرط أن لا يكون الحديث الذي يحدث به مما يعضد بدعته ويشيدها فإنا لا نأمن حينئذ عليه من غلبة الهوى والله الموفق »
لسان الميزان » (1/11)
وقد اختل في هذا الراوي شرطان:
1- مبتدع يروج لبدعته
2- ليس بصدوق كان يضع الاحاديث
فابن حجر وضع شروط للاخذ برواية المبتدع ولم يتركها بدون قيود
وأزيدك من الشعر بيت لتكف انت وشيعة ويب من التدليس على الناس
ذكر ابن حجر العسقلاني في لسان الميزان
((عبد الغفار بن القاسم أبو مريم الأنصاري رافضي ليس بثقة قال علي بن المديني كان يضع الحديث ويقال كان من رؤوس الشيعة وروى عباس عن يحيى ليس بشيء وقال البخاري عبد الغفار بن القاسم بن قيس بن فهد ليس بالقوي ))
و قال ابن كثير في تفسيره لسورة الشعراء : (( تفرد بهذا السياق عبد الغفار بن القاسم أبي مريم، وهو متروك كذاب شيعي، اتهمه علي بن المديني وغيره بوضع الحديث، وضعّفه الأئمة رحمهم الله ).


##
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجودي
قال : فأخذ برقبتي وقال : إنّ هذا أخي ووصيّي وخليفتي فيكم ، فاسمعوا له وأطيعوا.
فقام القوم يضحكون ويقولون لابي طالب : قد أمرك أنْ تسمع لعلي وتطيع (1).
###
الرواية ضعيفة لأن الراوي رافضي يدعو لبدعته أما بالنسبةلنص الرواية فكيف توفق بينها و بين نص الحديث وكلام الخوئي الذي يقول أن علي لم ينصب حتى غدير خم و هذا عندكم موجودفي حديث صحيح في الكافي أنه خاف أن يعلن إمامة علي.









التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» الرد على دعوى زيارة ابن حبان و ابن خزيمة لقبر الامام الرضا و
»» رسالة من علماء مصر ودعاتها لزوار ضريح أحمد البدوي
»» مصادر مصرية مندسين وراء التخطيط لمهاجمة سفارة اسرائيل في مصر
»» ايران تحتفل في النيروز عيد المجوس ويتجاهلون عاشوراء
»» قرابة الطائفية بين سوريا وإيران أقوى من رابطة العروبة.. بنظر سلطان الخلف /الأنباء
  رد مع اقتباس
قديم 02-04-12, 04:07 PM   رقم المشاركة : 3
رهين الفكر
عضو ماسي






رهين الفكر غير متصل

رهين الفكر is on a distinguished road


نقاط في غاية الوضوح

وهي لمن اراد ان يعتبر دليل يهتدي به

شكر الله لك شيخنا الفاضل على هذا الطرح

ونسأل الله للروافض ان يشرح صدورهم للاسلام






التوقيع :
الاثني عشرية يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض

فهم ،،، يؤمنون بقوله تعالى (إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ) مع تحريفهاعن معناها
ولكنهم يكفرون بقوله تعالى (لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا)

وهم ،،، يؤمنون بقوله تعالى (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) مع صرفها إلى من لم تنزل فيهم
ولكنهم يكفرون بقوله تعالى (وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ)



اقتباس:
ان خط الدفاع الاول ضد استهداف الصحابة يبدأ عند معاوية رضي الله عنه ذلك الرجل العظيم
فأعداء دين الله يبدأون به ولكنهم لن ينتهوا عنده



من مواضيعي في المنتدى
»» لماذا معصومكم الاول وباقي معصوميكم منهجهم مخالف تماما لمنهج الانبياء والرسل والصالحين
»» وهلك دين الرافضة (ثلاثة اسئلة لا يستطيع الرافضي الإجابة عليها)
»» مخازي الرافضة وتأريخهم الاسود عبر التأريخ
»» بالادلة القاطعة ،،، الاثني عشرية يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض
»» الوصابي حشر الرافضي حشر في قناة صفا
  رد مع اقتباس
قديم 02-04-12, 04:27 PM   رقم المشاركة : 4
العثماني
عضو فضي







العثماني غير متصل

العثماني is on a distinguished road


أي والله ،ولماذا التأخير في أمر هام؟







التوقيع :
الحمد لله رب العالمين
من مواضيعي في المنتدى
»» اللهم إنا نعوذ بك من شر كل أممي
»» الخرجات الإنتحارية للصحافة العلمانية المغربية
»» لماذا الشيعة لا يأكلون الأرانب ويكرهون الحيوانات؟
»» المدرسة العراقية بالرباط تطرد تلميذين سنيين
»» لمن أراد أن يجعل الله له مخرجا...
  رد مع اقتباس
قديم 02-04-12, 10:16 PM   رقم المشاركة : 5
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


بارك الله فيك وجزاك الجنة على مواضيعك القيمة

النقطة هنا لو كانت الإمامة واضحة لما تعللوا بحديث في حجة الوداع للنبي صلى الله عليه وسلم .







التوقيع :
( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ ٱلدَّاعِ إِذَا دَعَانِ
فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ ) البقرة 186

http://sunnataliraq.blogspot.com/
http://ifaroq.blogspot.com/
بالصور/ مراجع وعمائم شيعية سراق الدين والشعب والسياسة
حوار ثنائي مع الزميلة استبرق حول الولاية [/URL]
من مواضيعي في المنتدى
»» شوفوا الفضيحة / الطالب 313 وحميد الغانم في هروب المهدي
»» سلسلة تخريب العراق/ التدخل الإيراني السياسي وضلوعها في أحداث العنف
»» سلسلة تخريب العراق/ تسخير العوام لتنفيذ المهام
»» بحث في رواية الخاتم وكلام الألباني حول جامع الأصول
»» حكاية رجل شجاع إسمه محمد الدايني
  رد مع اقتباس
قديم 23-10-13, 05:49 AM   رقم المشاركة : 7
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


يرفع بمناسبة عيد الغدير الرافضي
نسأل الله لهم الهداية






التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» آيات من الذكر الحكيم تثبت طهارة أمهات المؤمنين
»» وصايا خير البرية لمعصوم الاثنى عشرية
»» الهالك الطبطبائي يناقض نفسه لانقاذ أسطورة عاش عليها أسلاف الرافضة
»» الزميل تاروت / اسأل عن أصل من أصول دينكم
»» خواطر تجتاح قلبي ولكم أنثرها
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:31 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "