العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-06-19, 02:12 PM   رقم المشاركة : 1
عبد الملك الشافعي
شيعي مهتدي






عبد الملك الشافعي غير متصل

عبد الملك الشافعي is on a distinguished road


كتاب (تحريفات الصدوق) مهم وجديد في بابه يكشف تحريفات صدوقهم (!) ابن بابويه القمي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، فقد تم رفع كتاب أخينا الشيخ فريد البحريني ( تحريفات الصدوق ) بنسخة PDF.
وكما لا يخفى عليكم فإن ابن بابويه القمي هو صاحب الكتاب الثاني من الكتب الأربعة المعتمدة عند الشيعة ( من لا يحضره الفقيه ) ويعد من كبار المحدثين إذ له ما يقارب 20 ألف رواية في جميع كتبه.
وهذا الكتاب يتضمن 40 مثالاً لتحريفات ابن بابويه لأحاديث الشيعة والتي أدت إلى تطور اعتقادات الشيعة في صفات الله تعالى وفي معرفة الأئمة وعددهم وفي اثبات العصمة.
وهذا رابط التحميل:







التوقيع :
حسابي في تويتر / المهتدي عبد الملك الشافعي / alshafei2019
رابط جميع مواضيع المهتدي من التشيع .. عبد الملك الشافعي :

وأرجو ممن ينتفع من مواضيعي أن يدعو لي بالتسديد والقبول وسكنى الحرم
من مواضيعي في المنتدى
»» مصرعهم بآية الولاية: تحطُّم أسطورة التصدق بالخاتم على يدي المفيد والخوئي!!!
»» خاطرة (65) لعبد الملك الشافعي/تعريف موجز بالشيخ المهتدي علاء الدين البصير رحمه الله
»» خاطرة (68)/تطابق وصف بغداد وخرابها في ظل الغزو المغولي القديم والصفوي الخميني الجديد
»» انهيار إشكالية الإمامية بإنزال السكينة علي النبي (ص) دون أبي بكر الصديق في آية الغار
»» معرفة الإمام المعصوم بالسؤال قبل طرحه يتناقض مع خطأه في فهم مراد السائل !
 
قديم 09-06-19, 05:03 PM   رقم المشاركة : 2
ابوكوثر
عضو ماسي







ابوكوثر غير متصل

ابوكوثر is on a distinguished road


في أثناء كلام الشيعة عن سيرة مرجعهم السيستاني يقولون :




7 - توفير الخبرة بمواد الاستنباط : إن سماحة السيد السيستاني ( دام ظله ) يركّز دائماً على أن الفقيه لا يكون فقيهاً بالمعنى الأتم حتى تتوفّر لديه خبرة وافية بكلام العرب ، وخطبهم وأشعارهم ومجازاتهم .
وذلك كي يكون قادراً على تشخيص ظهور النص تشخيصاً موضوعياً لا ذاتياً ، وأن يكون على اطلاع تام بكتب اللغة ، وأحوال مؤلفيها ، ومناهج الكتابة فيها ، فإن ذلك دخيل في الاعتماد على قول اللغوي أو عدم الاعتماد عليه .
وأن يكون على احاطة بأحاديث أهل البيت ( عليهم السلام ) ورواتها بالتفصيل ، فإن علم الرجال فن ضروري للمجتهد ، لتحصيل الوثوق الموضوعي التام بصلاحية المدرك .
وله آراء خاصة يخالف بها المشهور ، مثلاً ما اشتهر من عدم الاعتماد بقدح ابن الغضائري ، أما لكثرة قدحه أو لعدم ثبوت نسبة الكتاب إليه.
فإن سماحة السيد لا يرتضي ذلك ، بل يرى ثبوت الكتاب ، وإن ابن الغضائري هو المعتمد في مقام الجرح والتعديل أكثر من النجاشي والشيخ الطوسي وأمثالهما .
ويرى الاعتماد على منهج الطبقات في تعيين الراوي وتوثيقه ، ومعرفة كون الحديث مُسنداً أو مُرسلاً على ما قرّره السيد البروجردي ( قدس سره ) .
ويرى أيضاً ضرورة الإلمام بكتب الحديث ، واختلاف النسخ ، ومعرفة حال المؤلف ، من حيث الضبط والتثبت ومنهج التأليف .

وما يشاع في هذا المجال من كون الشيخ الصدوق أضبط من الشيخ الطوسي فلا يرتضيه ، بل يرى الشيخ ناقلاً أميناً لما وجده من الكتب الحاضرة عنده بقرائن يستند إليها.













الصور المرفقة
 
 
قديم 09-06-19, 05:25 PM   رقم المشاركة : 3
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


تشكيكات السّيستاني في وثاقة الصّدوق!!


في أثناء أسفاره المكوكيّة إلى خراسان ونيسابور في عام: (352هـ) والّتي حصلت بعد أن قدّم طلباً خطّياً إلى الأمير ركن الدّولة لمنحه تصريحاً بذلك، التقى المرحوم الصّدوق ببعض الرّواة المجهولين بالنّسبة لنا ونقل عنهم رسالة مطوّلة قيل إنّها للفضل بن شاذان، وقد أدرجها في كتابيه علل الشّرائع وعيون أخبار الرّضا، كما نقل مقتطفات منها في كتابه من لا يحضره الفقيه، وقد وقع الكلام بين الفقهاء والرّجاليّين من بعده في أنّ مضامين هذه الرّسالة هل هي لإبن شاذان أم للرّضا (ع) ؛ فجزم بعضهم بثبوتها، وشكّك آخرون بذلك، وأسقطها غيرهم عن الاعتبار لعدم صحّة طريقها … إلخ.

لا يهمّني فعلاً الحديث عن صحّة هذه الرّسالة ولا عن صحّة انتسابها للفضل أو للرضا (ع) ؛ فهذا موضوع ليس هذا محلّه ولا وقته، ولكنّني في سياق المبنى المختار القاضي بإسقاط وثاقة المرحوم الصّدوق في خصوص تفرّداته أجد من الّلازم الإشارة إلى شواهد أخر تعزّز هذا المبنى وتدعمه بقوّة، وإنّ الصّدوق كان يُسقط خلفيّاته الآيدلوجيّة ومرتكزاته العقائديّة على النّصوص والأسانيد حذفاً وإضافة وتطبيقاً وتركيباً كما دلّلنا، وهذا الأمر يكفي بالنّسبة لنا لإسقاط وثاقته في خصوص تفرّداته؛ إذ لا تسكن النّفس في عبثه وتصرّفه فيها، بل نجزم بذلك في بعض الأحيان، وإليك تفصيــل هــذا الـشـاهـد:

بعد أن نقل الصّدوق في كتابه علل الشّرائع رسالة ابن شاذان كما رويت له حسب الظّاهر، قام بنقلها أيضاً في كتابه عيون أخبار الرّضا، لكنّه وكعادته المتكرّرة قام بحذف بعض الفقرات منها والّتي عدّها خاطئة لا يمكن أن تُنسب إلى الإمام، بل حذف منها نصّاً روائيّاً نُسب فيها إلى الباقر والصّادق (ع) [ج1، ص348]، وهذا الأمر أوجب حنق السيّد السيّستاني كثيراً، بحيث نصّ بصريــح العبــارة بأنّ هذا الــحــذف «عــجــيــب مــمّــن يــوثـــق بــأمـــانــتـــه» !!

لــكــنّ السّيستاني وفي سياق اعتقاده بعصمة هؤلاء المشايخ وحسن ظنّه الزّائد عن حدّه في القضايا العلميّة سعى لتوجيه هذه الجناية من المرحوم الصّدوق، فقال: «ولعلّ السّر في ذلك: إنّه أراد تخصيص [كتابه] العيون بالأخبار الّتي يعتمد عليها، ويثق بها، فحذف من الرّسالة ما وجد فيها شواهد تمنع من اعتقاد صدورها من المعصوم؛ ويؤيّد ذلك الخبر العين، بمعنى الخبر الصّحيح». [مباحث رجاليّة، تقريراً لأبحاث السيستاني: ص10].

وبودّي أن أسجّل بعض الملاحظات العاجلة:

الأولى: يؤكّد تعليل السّيستاني لجنايات المرحوم الصّدوق على إنّ هذه الجنايات ليست حدثاً عابراً يمكن تجاوزه ببساطة وغضّ الطّرف عنه، وبالتّالي فلم يجد مخرجاً لذلك سوى المخرج الّذي أكدّه مصدر إلهامه الأوّل أعني المحدّث النّوري، وإنّ الصّدوق كان يُسقط من الأخبار ما ادّى نظره إلى إسقاطه، وهذا هو عين ما قرّرناه بعد التّوسعة إلى الأسانيد إيضاً، وإنّ المرحوم الصّدوق كان يُسقط خلفيّاته الآيدلوجيّة ومرتكزاته العقائديّة على النّصوص والأسانيد، حذفاً وإضافة وتطبيقاً وتركيباً أيضاً.

الثّانية: لا يمكن الاعتذار لجناية الصّدوق الآنفة الّذكر باحتمال تعدّد النّسخ أو الطّرق وما شابه ذلك من تخرّصات، والسيّستاني كان واعياً لهذا الأمر بشكل تامّ، لذا لم يجد تبريراً لذلك إلّا إعادة ما كتبه المحدّث النّوري.

الثّالثة: حمل كتاب عيون أخبار الرّضا أساطير وخرافات عدّة، بل وروايات لا تنسجم مع الحقائق التّاريخيّة المسلّمة حتّى عند الصّدوق أيضاً، فإذا آمنا بأنّ ما نقله في العيون من روايات يُعدّ أخباراً صحيحة عنده كما استظهر السّيستاني من مفردة العيون وبرّر على أساس ذلك جناية الصّدوق في الحذف، فلا ندري حينذاك: هل كان الصّدوق يؤمن بناصبيّة أهل قم لأهل البيت (ع) في القرن الثّالث والرّابع الهجري موطن أبيه وأساتذته حينما روى رواية تدلّ على ذلك في نفس هذا الكتاب [ج2، ص281]، وهل يمكن أن نؤمن بذلك مع إنّ المعلومات التّاريخيّة تؤكّد انعدام وجود شواهد تؤكّد ناصبيّة هذه المدينة من حين دخول الأشعريّة إليها في النّصف الثّاني من القرن الأوّل كما يقرّر المتتبّعون؟!

الرّابعة: أقدمت مؤسّسة آل البيت (ع) على تحقيق كتاب عيون أخبار الرّضا (ع) في السّنوات الأخيرة، وكم كنّا نتمنّى على محقّقي هذه المؤسّسة الإشارة إلى هذا الفارق البيّن والفاحش بين نقل العيون ونقل العلل كما نصّ على ذلك السيّد السيّستاني بتعجّب أيضاً، لكنّهم لم يُشيروا لهذا المطلب في الهامش لا من قريب ولا من بعيد، وهذا الأمر يوجب سوء الظّن بموضوعيّة تحقيقاتهم للأسف الشّديد.




الشيخ ميثاق العسر - مركز اجابات للبحوث والدراسات الدينية







التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» د. السيد رضا مؤدب: الصحيح عن متأخري الامامية يهتم بالسند و لا علاقة له بمحتوى الرواية
»» الوقوف تحت قبة الحسين أكثر ثواباً من الوقوف بعرفة وتارك الزيارة من أهل النار
»» و كان يتظاهر بأنه غير امامي اثنى عشري مدارة واستصلاح
»» من لم يكن عنده من شيعتنا ومحبينا كتاب سليم بن قيس الهلالي
»» من ينكر المهدي خنزير
 
قديم 13-06-19, 04:37 PM   رقم المشاركة : 4
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


ما أكثر الفساد الذي جلبه هذا الكافر الدعي الكذوب القمي هو ومعه الكليني ، وقد نشآ في زمن الدولة البويهية التي ظهر فيها دين التشيع البدعي الكفري .
أصل الروايات التي شوهت الدين في عقول الشيعة هي ما أشغل بالي منذ فترة .
بارك الله في علمكما وعملكما أستاذ عبد الملك الشافعي والشيخ فريد البحريني وهدى الله بكما







من مواضيعي في المنتدى
»» علماء الرافضة تحث على أكل الطعام من المراحيض ! هل تصدق؟
»» حقيقة اللا توحيد عند الشيعة الإثني عشرية
»» المنهج القرآني في الاستدلال الأصولي/ للشيخ الدكتور طه حامد الدليمي
»» أستعدوا يا رافضة للصيام مع إيران كما أمركم السيستاني وخالفوا الله ولا يهمكم
»» بعد رفض العرب للاجئين، الهجرة غير الشرعية طريق آخر لموت سنة العراق
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:56 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "