French | English | Thai (ภาษาไทย) | Shqipe | Türkçe | Indonesian | Tagalog | اردو | عربي | فارسي
 
 
القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني من أجل الاشتراك معنا في القائمة البريدية
عداد الزوار
المتواجدون الآن على الموقع الرئيسي :

( 1291 )



















صفحة الأخبار --> مندوب اليمن بالأمم المتحدة: حصار الحوثيين لتعز جريمة حرب
    أرسل لصديق

إغلاق النافذة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: حصار الحوثيين لتعز جريمة حرب

أضيف في :16 - 8 - 2022
طالب المندوب اليمني الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله السعدي، اليوم الاثنين، المجتمع الدولي بإعادة النظر في التعاطي مع سلوك الحوثيين وممارسة ضغوط "حقيقية" عليهم للانخراط في جهود التهدئة.

"استغلال الهدنة"

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية أن السعدي طالب المجتمع الدولي أمام جلسة لمجلس الأمن بالضغط على الحوثيين والحيلولة دون استغلال الهدنة للتحشيد العسكري وإعادة التموضع.

وأكد أن حصار الحوثيين لتعز يشكل "جريمة حرب"، ويستدعي رفعه فورا ودون تأجيل.

"مسألة إنسانية"

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، قد أكد الاثنين، أن فتح طرق تعز مسألة إنسانية، مشيرا إلى أن الأطراف اليمنية التزمت بالاستفادة من الشهرين المقبلين لمواصلة المفاوضات للتوصل إلى اتفاق هدنة موسع بحلول الثاني من أكتوبر تشرين الأول القادم.

وقال في إحاطة جديدة إلى مجلس الأمن الدولي، حول آخر المستجدات في اليمن، إن الاتفاق الموسع سيشتمل على عناصر إضافية تحمل المزيد من الإمكانيات لتحسين الحياة اليومية لليمنيين، معبراً عن أسفه لعدم إحراز المزيد من التقدم في فتح الطرق بتعز والمحافظات الأخرى حتى الآن.

مقترح الهدنة الموسع

كما تحدث هانس حول مقترحه بشأن اتفاق الهدنة الموسَّع، حيث يشتمل على: 1) اتفاق على آلية شفافة وفعّالة لصرف منتظم لرواتب موظفي الخدمة المدنية ومعاشات المتقاعدين المدنيين و2) فتح طرق إضافية في تعز ومحافظات أخرى و3) المزيد من الوجهات من وإلى مطار صنعاء الدولي و4) انتظام تدفق الوقود إلى جميع مواني الحديدة.

وبين أن الاتفاق الموسّع من شأنه إتاحة المجال أمام التحرك في عملية متعددة المسارات لمعالجة القضايا الإنسانية والاقتصادية وخلق بيئة مواتية للشروع في مناقشات حول وقف دائم لإطلاق النار في جميع أنحاء البلاد والاستعداد لاستئناف عملية سياسية يقودها اليمنيون تحت رعاية الأمم المتحدة.
عشرات الخروقات الحوثية

يأتي ذلك، فيما تواصل ميليشيا الحوثي تعزيز مواقعها في كل الجبهات، وخاصة في مأرب وتعز وترتكب عشرات الخروقات اليومية، وترفض فتح الطرقات في تعز وبقية المحافظات.

يذكر أن الأمم المتحدة، أعلنت في 2 أغسطس الجاري أن الأطراف اليمنية وافقت على تمديد الهدنة لشهرين إضافيين وفقاً للشروط نفسها.