French | English | Thai (ภาษาไทย) | Shqipe | Türkçe | Indonesian | Tagalog | اردو | عربي | فارسي
 
 
القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني من أجل الاشتراك معنا في القائمة البريدية
عداد الزوار
المتواجدون الآن على الموقع الرئيسي :

( 1114 )



















صفحة الأخبار --> دعاية ضد نظام إيران وتجديف.. ابنة رفسنجاني بعين العاصفة
    أرسل لصديق

إغلاق النافذة

دعاية ضد نظام إيران وتجديف.. ابنة رفسنجاني بعين العاصفة

أضيف في :4 - 7 - 2022
وجهت محكمة لابنة الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني اتهامات بالدعاية ضد النظام والتجديف على مواقع التواصل الاجتماعي.

فقد أعلن مدعي عام طهران علي صالحي أن لائحة الاتهام صدرت وأحيلت على المحكمة بتهم النشاط الدعائي ضد النظام الإيراني، وفق ما نقلت وكالة "فرانس برس".

وتتعلق الاتهامات بتعليقات مفترضة لفائزة رفسنجاني وهي نائبة سابقة وناشطة في مجال حقوق النساء، خلال نقاش إذاعي على إحدى منصات التواصل الاجتماعي في نيسان/أبريل الماضي.

رفع الحرس الثوري

وقالت فائزة رفسنجاني حينها إن طلب طهران رفع الحرس الثوري الإيراني من القائمة السوداء لـ "المنظمات الإرهابية الأجنبية" التي وضعتها الولايات المتحدة "ضار بالمصالح الوطنية"..

كما أدلت بتعليقات منفصلة حول خديجة بنت خويلد، زوجة النبي محمد صلى الله عليه وسلم. ونُقل عنها قولها إن زوجة النبي محمد، كانت "سيدة أعمال"، وبالتالي، وفقًا للإسلام، "يمكن للمرأة أيضًا أن تمارس نشاطاً اقتصادياَ مثل الرجل".

لكنها عادت واعتذرت عن تلك التصريحات في 23 أبريل، قائلة إنها "كانت تمزح ولم تنو الإساءة"، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية (ارنا) حينها.

مواقف تنتقد النظام

يشار إلى أن فائزة رفسنجاني البالغة 59 عاماً، هي ابنة أكبر هاشمي رفسنجاني، الرئيس الإيراني الأسبق.

واعتقلت الناشطة النسوية والنائبة السابقة وحكم عليها بالسجن ستة أشهر في نهاية عام 2012 بتهمة "الدعاية" ضد النظام.

لكن رغم مواقفها المنتقدة للنظام، تتعرض لانتقادات واسعة من قبل المعارضين، الذين يتهمونها بــ "تلميع" صورة والدها الذي حدثت في عهده اغتيالات سياسية، طالت كتاباً ومثقفين في الداخل والخارج، فضلاً عن دوره في الإتيان بعلي خامنئي مرشدا للنظام لمدى الحياة، وتثبيت حكمه كولي للفقيه بصلاحيات مطلقة.