العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-10-09, 04:17 PM   رقم المشاركة : 1
شوقي للمدينة
عضو ذهبي







شوقي للمدينة غير متصل

شوقي للمدينة is on a distinguished road


Lightbulb لله درهما من خليفتين صحبتهما في الدنيا و الآخرة رضي الله عنهما وأرضاهما

بسم الله الرحمن الرحيم ..




الحمدلله رب العالمين , مرسل النبي رحمة للعالمين صلى الله عليه وسلم و عـلى


آله المطهرون من الرجس وعلى صحابته المبشرون بالرضوان ..




و بالـلـه وحــدهـ نستعيـن ,,




:::::::




لله درهما من صحابيان جليلان أجتمعا في الدنيا ونالا شرف صحبة نبيه صلى الله عليه وسلم



و في الآخــرهـ سيجمعهم رب السموات والأرض في جنته ...




{{ سيدنا علي رضي الله عنه وأرضاهـ يثني على سيدنا عمر رضي الله عنه وأرضاهـ }}




جاء في كتاب القوم نهج البلاغه , تحقيق : محمد عبدهـ 2/329 , الناشر: دار المعرفه بيروت- لبنان




مـا هــذا نصــه :-



لله بلاء فلان (1) ! , فقد قــوّم الأود ( 2) , و داوى الـعـَمـَـد ( 3) , خلف الفتنه ( 4 ) ,



و أقام السنة , ذهب نقي الـثوب , قليل العيب , أصاب خيرها , وسبق شرهــا ,





أدى إلى الله طاعته ,و أتقاهـ بحقه , رحل وتركهم في شعب متشعبه , لا يهتدي فيها الضال ,




و لا يستيقن المهتدي .




آهـ .




ما أحسن ثناءهـ رضي الله عنه , و ما أعدل بها من صفات لسيدنا الفاروق ..


تقي العبادهـ لله عز وجل ..


وقام بحق ربه جل جلاله ..


نقي الثوب ..


قليل العيب ..


أقام السنة ..



رضي الله عنه وعن آل بيت نبينا و سائر صحابته , وأجمعنا معهم بفضلك و رحمتك يا أرحم الراحمين ..




__________________________________________________ _______




(1) هو الخليفة الثاني عمر بن الخطاب رضي الله عنه .


(2)عدل الأعوجاج .


(3) العلة .


(4) تركها خلفا لا هو أدركها و لاهي أدركته .






&&&





يقول عبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي ت 157ه هـ :

كان يقال : -


خمس كان عليها أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم و التابعون بإحسان ,


لزوم الجماعه , و إتباع السنة , وعمارة المسجد , و تلاوة القرآن , والجهاد في


سبيل الله .


رواه ابو نعيم في حلية الأولياء 6/ 142 .






التوقيع :

حلمٌ غايتهُ .. الله ~ لن يموت ..
{ سيُحشر } في أضيق الزوايا ,،
سيمتحن صاحبه على قارعات طرق كثيرة .،
وسيعلم أنّ الحياة في سبيل الله صعبة و غالية جدًا .. وأنّ من عاش لأجل دينه فسيعيش مُتعبًا ..
ولكنه سيحيا عظيمًا .. و سيموتُ عظيماً *

// ..

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
من مواضيعي في المنتدى
»» دفاعاً عن التوحيد وعن السنة / هام جداً
»» مقال هام : صور من الإعتداء في الدعاء
»» موقع مفيد جداً للفتاوى ..
»» نجل مـرجع إيرانــي : أحمدي نجاد (( يهودي )) .. غير أسمه ليخفي حقيقة جذورهـ
»» فتوى : هل اسم زاهر من أسماء الله الحسنى ؟
 
قديم 06-10-09, 05:15 PM   رقم المشاركة : 2
عدو المجوس
عضو فعال






عدو المجوس غير متصل

عدو المجوس is on a distinguished road


بارك الله فيك وجزاك خيرا
وصدق الله العظيم اذ يقول (( ليغيظ بهم الكفار ))
والله لاارى أشد وقعا على المجوس من ذكر الصديق والفاروق رضي الله عنهما
واذا سمع السبأي بذكرهما ولى وله ضراط كضراط ابليس عندما يسمع الاذان وذكر الله







 
قديم 06-10-09, 05:29 PM   رقم المشاركة : 3
حذيفة اليماني
عضو





حذيفة اليماني غير متصل

حذيفة اليماني is on a distinguished road


اقتباس:
لله بلاء فلان (1) ! , فقد قــوّم الأود ( 2) , و داوى الـعـَمـَـد ( 3) , خلف الفتنه ( 4 ) ,
و أقام السنة , ذهب نقي الـثوب , قليل العيب , أصاب خيرها , وسبق شرهــا ,
آدى إلى الله طاعته ,و أتقاهـ بحقه , رحل وتركهم في شعب متشعبه , لا يهتدي فيها الضال ,
و لا يستيقن المهتدي .


ما معنى قوله انه رحل وتركهم في شعب متشعبه , لا يهتدي فيها الضال , و لا يستيقن المهتدي ؟؟






 
قديم 06-10-09, 05:40 PM   رقم المشاركة : 4
muhamed_ali
عضو ذهبي







muhamed_ali غير متصل

muhamed_ali is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حذيفة اليماني مشاهدة المشاركة
  
ما معنى قوله انه رحل وتركهم في شعب متشعبه , لا يهتدي فيها الضال , و لا يستيقن المهتدي ؟؟

أسال من زعمت انه إمامك ....






التوقيع :
ثلاثة لا وجود لهم .... الغول والعنقاء والمهدي أبو صالح
من مواضيعي في المنتدى
»» الجائف التبريزي لا يعرف العربي فكيف يستنبط الاحكام من كتاب الله
»» طلب من أخواني الكرام
»» ما الفرق ؟؟؟؟
»» لما أنا استبصرت (بالفيديو )
»» أحد أساليب الرافضة لتربية أولادهم
 
قديم 06-10-09, 11:09 PM   رقم المشاركة : 5
شوقي للمدينة
عضو ذهبي







شوقي للمدينة غير متصل

شوقي للمدينة is on a distinguished road


عدو المجوس , و محمد علي ..



بارك الله بكم و بمروركم ..







التوقيع :

حلمٌ غايتهُ .. الله ~ لن يموت ..
{ سيُحشر } في أضيق الزوايا ,،
سيمتحن صاحبه على قارعات طرق كثيرة .،
وسيعلم أنّ الحياة في سبيل الله صعبة و غالية جدًا .. وأنّ من عاش لأجل دينه فسيعيش مُتعبًا ..
ولكنه سيحيا عظيمًا .. و سيموتُ عظيماً *

// ..

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
من مواضيعي في المنتدى
»» مقال هام : صور من الإعتداء في الدعاء
»» حقيقة العداوة بين المسلمين و اليهود للشيخ المنجد
»» فتوى : هل اسم زاهر من أسماء الله الحسنى ؟
»» معاشر الفئران هبوا لنصرة ميكي ماوس
»» سؤال لمخالفينا كيف تعرفون أحكام الشريعة ؟؟
 
قديم 06-10-09, 11:29 PM   رقم المشاركة : 6
شوقي للمدينة
عضو ذهبي







شوقي للمدينة غير متصل

شوقي للمدينة is on a distinguished road


ضيفنا المحترم / اليماني ... هدانا الله وإياكم إلى الصراط المستقيم ..




هذهـ الكلمات نقلتها نصا من كتابكم نهج البلاغة ..




و قد ذكر المحشي في حاشية رقم 4 ..




أي : تركها خلفه , لا هو أدركها و لا هي أدركته ..



و ربما مقصود سيدنا رضي الله عنه إختلاف الصحابه من بعد وفاته على الخليفة حتى وقع الإختيار على سيدنا




عثمان رضي الله عنه .. أو فتنة الخوارج .. الله وحده جل جلاله العالم بمراد سيدنا علي رضي الله عنه نحتاج في




ذلك تحديد زمن المقوله ..




و نحن أهل السنة و الجماعة نحتاج كذلك إلى إثباتها - أي - معرفة السند .. و معرفة رواته و أحوالهم ..




فليس كل من قال : قال سيدنا علي رضي الله عنه نثبتها لها ..




ســؤال ..



ما رأيكم بثناءه على الفاروق رضي الله عنهما ؟؟




ما دام شهد له سيدنا علي رضي الله عنه وهو صحابي جليل ذو مكانة عظيمة و أعمال جليلة ..



بأنه أقام بحق الله جل جلاله وأتقاهـ , وأقام السنة , و رحل نقي الثوب , فهنيئا له رضي الله عنهم جميعا ..



قليل جدا جدا من يشهد لهم بذلــك , أسأل الله عز وجل أن نكون منهم ..




والحمد لله رب العالمين ..




&&&


ينبغي أن نذكر ولا ننسى أن عصرنا ليس بخير العصور , وأننا لو ملكنا تبديله في كثير من الأمور لبدلناه , و


أننا لا نتفق على إستحسان الحسن ولا إستقباح القبيح فيه , وأن الفارق الأكبر بينه وبين العصور الأخرى إنما


هو فرق الألفه والإستغراب فعصرنا مألوف لدينا وسائر العصور مستغربة في أنظارنا , وكثيرا ما يكون


الإستغراب عرضيا سخيفا متعلقا بالمظاهر والأزياء دون جواهر الأشياء ...




كتاب عبقرية عمر / للعقاد







التوقيع :

حلمٌ غايتهُ .. الله ~ لن يموت ..
{ سيُحشر } في أضيق الزوايا ,،
سيمتحن صاحبه على قارعات طرق كثيرة .،
وسيعلم أنّ الحياة في سبيل الله صعبة و غالية جدًا .. وأنّ من عاش لأجل دينه فسيعيش مُتعبًا ..
ولكنه سيحيا عظيمًا .. و سيموتُ عظيماً *

// ..

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
من مواضيعي في المنتدى
»» غربة المؤمن
»» رغم أنف من لا يوالي أبي هريره والحسين بن علي رضي الله عنهما معاً
»» معاشر الفئران هبوا لنصرة ميكي ماوس
»» حقيقة العداوة بين المسلمين و اليهود للشيخ المنجد
»» ربنا أرزقنا خشية منك سبحانك كخشيتهم أو كالذي تحب
 
قديم 07-10-09, 12:11 AM   رقم المشاركة : 7
شوقي للمدينة
عضو ذهبي







شوقي للمدينة غير متصل

شوقي للمدينة is on a distinguished road


تابع ...


لا مخرج للتأويلات هنا .. و السبب ...




أن صريح عبارات مدح و ثناء سيدنا علي لسيدنا عمر رضي الله عنهما في مقدمة خطبته تمنع التأويلات الباطله ..




فتأملوا قليلا ..




كيف يكون أقام السنة = و هو منع إمامه سيدنا علي ..



كيف يكون نقي الثوب = و هو ضرب سيدتنا فاطمة الزهراء وأسقط جنينها ..



كيف يكون أتقى الله جل جلاله و قام بحقه = و هو مرتد بعد وفاة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وشارب



خمر , و إلخ ... مما كذبت عليه رضي الله عنه وأرضاهـ ..




!!!!!!!!!!!!



؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


!!!!!!!!!!!



ألا يستحق كلام إمامنا رضي الله عنه إلى وقفة تأمل و محاسبة و إنصاف ...








نسأل المولى جل جلاله أن يرينا الحق حقا و يرزقنا إتباعه , و أن يرينا الباطل باطلا و يرزقنا إجتنابه ..


اللهم إنا نسألك قول الحق ولو كان يخالف هوى أنفسنا ويريق ماء وجوهنا ..


آمين ’’






التوقيع :

حلمٌ غايتهُ .. الله ~ لن يموت ..
{ سيُحشر } في أضيق الزوايا ,،
سيمتحن صاحبه على قارعات طرق كثيرة .،
وسيعلم أنّ الحياة في سبيل الله صعبة و غالية جدًا .. وأنّ من عاش لأجل دينه فسيعيش مُتعبًا ..
ولكنه سيحيا عظيمًا .. و سيموتُ عظيماً *

// ..

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
من مواضيعي في المنتدى
»» مقطع مرئي : اتصال امرأه تبكي شوقا للجهاد
»» أعياد الميلاد فتاوى وأحكام للعلماء رحمهم الله تعالى
»» مقال : بليز أحكي أرابيك .لــ الكاتب : عبدالله الجمعه .
»» ما حكم الإستماع إلى أناشيد أهل البدع و الضلال ..
»» رغم أنف من لا يوالي أبي هريره والحسين بن علي رضي الله عنهما معاً
 
قديم 07-10-09, 12:29 AM   رقم المشاركة : 8
احمد العابد
عضو ذهبي






احمد العابد غير متصل

احمد العابد is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شوقي للمدينة مشاهدة المشاركة
  

{{ سيدنا علي رضي الله عنه وأرضاهـ يثني على سيدنا عمر رضي الله عنه وأرضاهـ }}





جاء في كتاب القوم نهج البلاغه , تحقيق : محمد عبدهـ 2/329 , الناشر: دار المعرفه بيروت- لبنان




مـا هــذا نصــه :-



لله بلاء فلان (1) ! , فقد قــوّم الأود ( 2) , و داوى الـعـَمـَـد ( 3) , خلف الفتنه ( 4 ) ,



و أقام السنة , ذهب نقي الـثوب , قليل العيب , أصاب خيرها , وسبق شرهــا ,





أدى إلى الله طاعته ,و أتقاهـ بحقه , رحل وتركهم في شعب متشعبه , لا يهتدي فيها الضال ,




و لا يستيقن المهتدي .




آهـ .





حول النص الذي اقتبسته من موضوعك أخي قد احتار الإمامية الإثنا عشرية بمثل هذا النص ، لأنه في نهج البلاغة وما في النهج عندهم قطعي الثبوت .

وان صور شيخهم ميثم البحراني ذلك بقوله : (( واعلم أن الشيعة قد أوردوا هنا سؤالا فقالوا : إن هذه الممادح التي ذكرها . في حق أحد الرجلين تنافي ما أجمعنا عليه من تخطئتهما وأخذهما لمنصب الخلافة ، فإما أن لا يكون هذا الكلام من كلامه رضي الله عنه ، وإما أن يكون إجماعنا خطأ ر أن علياً وصف ولاية عمر بقوله : (( ... وتولى عمر الأمر وكان مرضيّ السيرة، ميمون النقيبة )) الغارات للثقفي جـ1 ص (307) (رسالة علي (ع) إلى أصحابه).

و شاور عمر في الخروج إلى غزو الروم قال له : (( إنك متى تسر إلى هذا العدو بنفسك، فتَلْقَهُم بشخصك فتُنكب، لا تكن للمسلمين كانفة دون أقصى بلادهم، ليس بعدك مرجع يرجعون إليه، فابعث إليهم رجـلاً محْرَباً، واحفز معه أهل البلاء والنصيحة، فإن أظهرك الله فذاك ما تحب، وإن تكن الأُخرى كنت ردءاً للناس ومثابة للمسلمين )) نهج البلاغة ص (296 ـ 297).

وورد في النهج أيضاً أن عمر بن الخطاب رضى الله عنه لما استشار عليا رضي الله عنه عند انطلاقه لقتال فارس وقد جمعوا للقتال ، أجابه : (( إن هذا الأمر لم يكن نصره ولا خذلانه بكثرة ولا قلة ، وهو دين الله تعالى الذي أظهره ، وجنده الذي أعده وأمده ، حتى بلغ ما بلغ وطلع حيثما طلع ، ونحن على موعد من الله تعالى حيث قال عز اسمه { وعد الله الذين آمنوا } وتلي الآية ، والله تعالى منجز وعده وناصر جنده ، ومكان القيم بالأمر في الإسلام مكان النظام من الخرز فإن انقطع النظام تفرق الخرز ، ورب متفرق لم يجتمع ، والعرب اليوم وإن كانوا قليلاً فهم كثيرون بالإسلام عزيزون بالإجتماع ، فكن قطباً ، واستدر الرحى بالعرب وأصلهم دونك نار الحرب ، فإنك إن شخصت من هذه الأرض انقضت عليك من أطرافها وأقطارها ، حتى يكون ما تدع وراءك من العورات أهم إليك مما بين يديك . إن الأعاجم إن ينظروا إليك غداً يقولوا : هذا أصل العرب فإذا قطعتموه استرحتم ، فيكون ذلك أشد لكَلَبِهم عليك وطمعهم فيك . فأما ما ذكرت من مسير القوم إلى قتال المسلمين فإن الله سبحانه وتعالى هو أكره لمسيرهم منك ، وهو أقدر على تغيير ما يكره . وأما ما ذكرت من عددهم فإنا لم نكن نقاتل فيما مضى بالكثرة ، وإنما كنا نقاتل بالنصر والمعونة )) نهج البلاغة ص257 ، 258 شرح محمد عبده / دار الأندلس للطباعة والنشر والتوزيع / بيروت . فتدبر منصفاً لهذا الثناء والحب والخوف على عمر من علي رضي الله عنه فأين ذلك كله ممن يكفر عمر رضي الله عنه ويسبه .
ويروي أبو الفتح الأربلي ـ من علماء الإمامية ـ يورد في كتابه ( كشف الغمة ) قصة زواج على بن أبي طالب من فاطمة رضي الله عنهما مثبتاً مساعدة عثمان لعلي في زواجه من فاطمة : (( ... قال علي فأقبل رسول الله (ص) فقال: يا أبا الحسن انطلق الآن فبع درعك وأت بثمنه حتى أهيء لك ولابنتي فاطمة ما يصلحكما، قال علي: فانطلقت وبعته باربعمائة درهم سود هجرية من عثمان بن عفان رضي الله عنه، فلما قبضت الدراهم منه وقبض الدرع مني قال: يا أبا الحسن ألست أولى بالدرع منك وأنت أولى بالدراهم مني؟ فقلت: بلى، قال: فإن الدرع هدية مني إليك، فأخـذت الدرع والدراهم وأقبلت إلى رسول الله ( ص )، فطرحت الدرع والدراهـم بيـن يديـه وأخبرته بما كـان من أمـر عثمان فدعـا له بخير ...)) كشف الغمة للأربلي جـ1 ص (368 ـ 369) تحت ( في تزويجه فاطمة عليها السلام ).

وجاء في نهج البـلاغة على لسـان علي بخصوص عثـمان رضي الله عنهما : (( والله ما أدري ما أقول لك ؟ ما أعرف شيئا تجهله ، ولا أدلك على أمر لا تعرفه ، إنك لتعلم ما نعلم ما سبقناك إلى شيء فنخبرك عنه ولا خلونا بشيء فنبلغكه ، وقد رأيت كما رأينا وسمعت كما سمعنا وصحبت رسول الله صلى الله عليه وسلم كما صحبنا وما ابن قحافة ولا ابن الخطاب بأولى لعمل الحق منك وأنت أقرب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وشيجة رحم منهما وقد نلت من صهره ما لم ينالا )) نهج البلاغة ص 291
قال الإمام علي رضي الله عنه في مدح الشيخين أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (( وكان أفضلهم في الإسلام كما زعمت وأنصحهم لله ولرسوله الخليفة الصديق والخليفة الفاروق ولعمري أن مكانهما في الإسلام لعظيم وإن المصاب بهما لجرح في الإسلام شديد رحمهما الله وجزاهما بأحسن ما عملاً )) شرح نهج البلاغة للميثم (( 1 / 31 )) .

افلا تتفكرون ياروافض !!






التوقيع :
مؤلفات هامة في الرد على المسيحية
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=80868
__________________

ومامِن كَاتبٍ إلاّ سَيَـــفنَى ،،، و يُبقِي الدّهرُ ما كتَبت يداهُ ..فلاَ تكتُب بِكفّكَ غيرَ شيء ،،، يسرّكَ في القِيامَةِ أَن تـراه
من مواضيعي في المنتدى
»» يا رافضة اتقوا الله لماذا تلعنون وتسبون عائشة رضي الله عنها
»» معقول هذا الكلام يا شيعة 1 ؟!
»» النبي صلِّ الله عليه وسلم الرحمة المهداة
»» اللهم أشفي شيخنا العلامة عبد الله بن جبرين وأحفظه وعليك بالرافضة
»» صناعة الغباء
 
قديم 07-10-09, 12:50 AM   رقم المشاركة : 9
شوقي للمدينة
عضو ذهبي







شوقي للمدينة غير متصل

شوقي للمدينة is on a distinguished road


أحسنتم , زادكم الله علما و نفع بكم البلاد والعباد ,,



........



أستغفر الله العظيم واتوب إليه ..







التوقيع :

حلمٌ غايتهُ .. الله ~ لن يموت ..
{ سيُحشر } في أضيق الزوايا ,،
سيمتحن صاحبه على قارعات طرق كثيرة .،
وسيعلم أنّ الحياة في سبيل الله صعبة و غالية جدًا .. وأنّ من عاش لأجل دينه فسيعيش مُتعبًا ..
ولكنه سيحيا عظيمًا .. و سيموتُ عظيماً *

// ..

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
من مواضيعي في المنتدى
»» قال عز وجل : ( و رفعنا لك ذكرك ) الآيه و الشيعة يضيفون بعلي صهرك و لكن ؟
»» سؤال حول من خالف أهل السنة والجماعة في المسائل المتعلقة بالقرآن العظيم
»» لله درهما من خليفتين صحبتهما في الدنيا و الآخرة رضي الله عنهما وأرضاهما
»» مقال : بليز أحكي أرابيك .لــ الكاتب : عبدالله الجمعه .
»» نجل مـرجع إيرانــي : أحمدي نجاد (( يهودي )) .. غير أسمه ليخفي حقيقة جذورهـ
 
قديم 07-10-09, 02:25 AM   رقم المشاركة : 10
الذاب عن حماة الأسلام
عضو ذهبي






الذاب عن حماة الأسلام غير متصل

الذاب عن حماة الأسلام is on a distinguished road


جزاكم الله خير الجزاء







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:58 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "