العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > منتدى فضح النشاط الصفوى > منتدى نصرة سنة العراق

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-09-09, 01:29 PM   رقم المشاركة : 1
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


Angry محاكم ديوان التفتيش العراقية

1
!


!

!

محاكم ديوان التفتيش العراقية



أشرف عبد المقصود




(المصريون) : بتاريخ 7 - 9 - 2009


ما أكثر الأخبار التافهة في هذا الزمان التي تمر على أسماعنا مرَّ الكرام ولا نلقي لها بالا ثم نُفاجأ في الوقت نفسه باهتمام كبير من إعلامنا المقروء والمسموع والمرئي ، لا سيما من بعض الفضائيات التي تفرد له مساحة واسعة من النقاش والتحليل !! والعكس صحيح ، فكم من خبر مفزع يُقلق المضاجع ويَشيب منه الولدان يمر مر السَّحاب ولايحظى بأي تعليق وكأنه أضغاث أحلام !





خذ مثلا هذا الخبر المروِّع قبل يومين ، ووفقاً لما ذكرته منظمة العفو الدولية "أمنستي" في تقريرها الصادر الثلاثاء : " ينتظر ما لا يقل عن 1000 سجين تنفيذ حكم الإعدام بحقهم في العراق ، والذي أصبح يحتل المركز الأول في معدلات أحكام الإعدام في العالم ".


واتهم تقرير المنظمة المحاكم العراقية " بأنها لا ترقى إلى مصاف المعايير الدولية المطلوبة " ، وقالت إن السلطات العراقية "لم تقدم معلومات كافية بشأن حالات الإعدام.. كما أن بعضها يتم بشكل سري." وانتقدت المنظمة المحكمة الجنائية المركزية في العراق ، ومحكمة الجنايات العراقية العليا، التي أصدرت معظم أحكام الإعدام في البلاد.


وجاء في التقرير : " أن المتهمين يشكون بصورة عامة بأن "الاعترافات" انتزعت منهم بالإكراه وتحت التعذيب." !!





هزَّني هذا الخبر وأخذت أتأمل ما وراءه ، وتذكرت حال هؤلاء المساكين المغلوب على أمرهم ، من الرجال والنساء الضعفاء في سجون مظلمة سمع بوحشيتها القاصي والداني ، وتذكرت حالهم وهم ينتظرون الموت بين لحظة وأخرى ، وأخذت أتساءل : كيف حُكم على هذا العدد الضخم ؟ وما هي الطريقة التي حُوكموا بها ؟ وما هي الأدلة التي ساقتهم إلى هذا الحكم ؟ وهل أتيح لهم الدفاع عن أنفسهم .. إلخ ؟




تُرى كم عدد الذين تم إعدامهم بدون محاكمات ؟ وكم عدد من ينتمي لأهل السنة من هؤلاء المحكوم عليهم والذي يُظهر طائفية هذه المحاكمات ؟ وما هو حال النساء والاطفال في هذه السجون ؟ وأيهما أولى بالإعدام السَّجانون المتفننون في التلذذ بتعذيب العراقيين في سجن أبي غريب - أم هؤلاء المساكين الذين حُرموا أبسط وسائل للدفاع عن أنفسهم ؟


في الوقت الذي رأينا أحكامًا هزلية مضحكة بالسجن سنة أو عدة من الشهور لمن يغتصب ويقتل ويحرق !! التساؤلات كثيرة والإجابات مرة ..



ثم تبين لي أنني لست أمام محاكم تنشد العدل والحق بل هي محاكم طائفية انتقامية مهمتها تتلخص في كلمة واحدة هي ( التصفية ) إننا أمام محاكم سرية في ديوان تفتيش فظيع ، صُنعت وبُوركت من احتلال يستبيح الأرض ويهتك العرض ويسرق المال ،


إنها محاكم لاتتعامل مع بشر وإنسان ، بل ولا حتى طير وحيون !! شعارها القسوة ونزع الرحمة . لقد رأينا بأم أعيننا وشاهد العالم طرفا يسيرًا من هذه المحاكم الهزلية فيما عُرض مع رئيس العراق السابق صدام حسين ، فكيف يكون الحال في هذه المحاكمات السِّرية ومع أفراد مساكين ليس لهم جاه ولا سلطان ؟!

* * *





نعم ذكَّرني هذا الخبر وماوراءه من فظائع وأهوال وسجن وسجان وتعذيب وانتظار .. إلخ ، بما جرى في " محاكم التفتيش في أوربا " من تاريخ أسود .. ومُستنقع نتن .. لا يزال يُعَشِّش في بلادنا ، ويمارس حتى الآن بمباركة قوات الاحتلال ومساعدوهم من المليشيات الشيعية الصفوية..


ثم رُحْت أتأمل وصف هؤلاء السُّجَّان آنذاك ، وَوَصْف سَجَّانوا محاكم ديوان التفتيش في العراق اليوم ، سواء أكانوا من قوات الاحتلال أو من هذه المليشيات المتطرفة ، التي تأصلت فيها ثقافة الكراهية على أهل السنة من خلال المجالس الحسينية والتي تؤجج نار الحقد في الإنسان العادي على أهل السنة !!





جاء في كتاب " تاريخ وفظائع ديوان التفتيش في أسبانيا والبرتغال " لجرجي الحداد المطبوع سنة 1923م مانصه : (( أما السَّجّانون الذين كانوا يحرسون هذه السجون ، كانوا من أوحش خَلْقِ الله وأشدهم قساوةً ، وأغلظهم أكبادًا ، وكان يظهر أنهم يُسَرُّون بتعذيب أولئك المسجونين الذين أُوكِلت إليهم حراستهم ، ولم يكونوا يخشون توبيخ رُؤسائهم ، أو زَجرهم عَلَى إتيان مثل هذه الأعمال المنكرة ، بل العكس إنهم كانوا ينتظرون المكافأة ، وكانوا يقاصون إذا لم يقوموا بمثل هذه الخشونة وهذه الفَظَاظة .





ولكي نبرهن عَلَى صحة هذا يكفي أن نُورد للقارئ الحادثة الآتية : « سُجنت مرة امرأةٌ وابنتاها الصبيتان في سجون ديوان التفتيش بتهمة الكفر والهرطقة باتباع تعاليم الإنجيل .. فَوُضِعت الأم في سجن والابنتان في سجن آخر ، ومضى عليهنَّ زمنًا طويلاً وهنَّ بهذه الحالة المحزنة ، ولكن قبل صدور الأمر بحرقهنَّ بأيام قليلة توسَّلت الأم إلى السجان بدموع الحزم والذل أن يجمعها بابنتيها لكي تودعهما قبل موتها وموتهما الوداع الأخير . وكانت الابنتان تُصَلِّيان كل الليل بأصوات مسموعة وتبكيان ، فَرَقَّ قلب السَّجان لهذا المنظر المحزن وحركته بقية العاطفة الإنسانية التي في صدره فأَخْرج الابنتين من سجنهما وجمعهما بأمهما حيث امتزجت دموع الثلاثة ببعضها وبعد الوداع الأخير أعيدت المرأة إلى سجنها والابنتان إلى سجنهما ،





فلما جاء دور تعذيب الثلاثة لحملهن عَلَى الإقرار الأخير قبل الموت . وعرف السَّجان المذكور بذلك خشي لئلا يبحنَ بسرِّ هذه المقابلة التي كانت عَلَى يده ، فاضطرب وأعمل فِكْرته طويلاً فلم يجد أفضل من الاعتراف بجريمته هذه قبلما يعترفن بها هنَّ . فأسرع إلى كاهن الديوان ، واعترف له بهذه المقابلة قائلاً : " إنه فعلها غصبًا عنه " وتوسل إليه بالدموع أن يُسَامحه ،




حينئذٍ أُلقي عليه القبض وزُجَّ في أظلم سجون الديوان مقيدًا بالسلاسل الحديدية الثقيلة التي كادت تكسر رقبته . ففي يوم المحاكمة حُوكٍم فحكم عليه « آباء الإيمان » أن يُطاف به عاري الجسد من وسطه ، فما فوق مقيدًا بالسلاسل في أسواق مدينة أشبيلية مع ضربه مائتي جلدة عَلَى جسده العاري ... وسجن عشر سنين . فبعد تنفيذ هذا الحكم أو هذه السياحة الصغيرة في المدينة .. أعيد ذلك المسكين إلى سجنه لكي يعاقب عَلَى رقة قلبه وإنسانيته من هؤلاء المسيحيين الأتقياء . !




فإذا كان هذا الرجل وهو من خدام المجلس حلَّ به هذا القصاص المخيف ؛ لأنه أظهر شيئًا من الشفقة على المسجونين عند ساعتهم الأخيرة إذن ، فما هو قصاص الناس الذين يعتبرهم هذا المجلس من أعدائه ومقاوميه ؟ ! )) اهـ .





فصبرًا ياأهل العراق صبرًا فالله تعالى عزيز جبار ليس بغافل عما يعمل الظالمون بل هو مطلع وشاهد عليهم وهو القائل :


{ وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ
إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ *
مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُؤُوسِهِمْ لا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء ٌ*

وَأَنْذِرِ النَّاسَ يَوْمَ يَأْتِيهِمُ الْعَذَابُ فَيَقُولُ الَّذِينَ ظَلَمُوا رَبَّنَا أَخِّرْنَا إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ
نُجِبْ دَعْوَتَكَ وَنَتَّبِعِ الرُّسُلَ أَوَلَمْ تَكُونُوا أَقْسَمْتُمْ مِنْ قَبْلُ مَا لَكُمْ مِنْ زَوَالٍ *

وَسَكَنْتُمْ فِي مَسَاكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الْأَمْثَالَ *

وَقَدْ مَكَرُوا مَكْرَهُمْ وَعِنْدَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِنْ كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ *

فَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ مُخْلِفَ وَعْدِهِ رُسُلَهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ *

يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ *

وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ *

سَرَابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمُ النَّارُ *

لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ *

هَذَا بَلاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ }

[ابراهيم: 42 – 52]











من مواضيعي في المنتدى
»» أعلن رفضهن للجنس والعري والبذائة
»» نتيجةً لزواج المتعة تسجيل أكثر من 11,700 إصابة بأمراض جنسية في الناصرية
»» حضرا لعقد القران فعادا بزوجتيهما
»» الرسائل المفيدة في تصحيح العقيدة
»» ملامح تراجع المد الشيعي
 
قديم 07-09-09, 10:43 PM   رقم المشاركة : 2
مدمر ايران والروافض
موقوف






مدمر ايران والروافض غير متصل

مدمر ايران والروافض is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العلا مشاهدة المشاركة
   1
!

{ وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ
إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ *
مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُؤُوسِهِمْ لا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء ٌ*


وَأَنْذِرِ النَّاسَ يَوْمَ يَأْتِيهِمُ الْعَذَابُ فَيَقُولُ الَّذِينَ ظَلَمُوا رَبَّنَا أَخِّرْنَا إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ
نُجِبْ دَعْوَتَكَ وَنَتَّبِعِ الرُّسُلَ أَوَلَمْ تَكُونُوا أَقْسَمْتُمْ مِنْ قَبْلُ مَا لَكُمْ مِنْ زَوَالٍ *

وَسَكَنْتُمْ فِي مَسَاكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الْأَمْثَالَ *


وَقَدْ مَكَرُوا مَكْرَهُمْ وَعِنْدَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِنْ كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ *


فَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ مُخْلِفَ وَعْدِهِ رُسُلَهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ *


يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ *


وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ *

سَرَابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمُ النَّارُ *

لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ *


هَذَا بَلاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ }

[ابراهيم: 42 – 52]





كلنا امل بعوده الحق لاهل الحق في عراقنا اليعربي

وماهيه الا ايام ويحل غضب الله علي الظالمين

وبشر الصابرين ان لهم جنات تجري من تحتها الانهار

والصمود الصمود يا اهل الرافدين

بارك الله فيك اخي ابو العــــــــلا









 
قديم 08-09-09, 12:12 AM   رقم المشاركة : 3
نجوم
عضو نشيط







نجوم غير متصل

نجوم is on a distinguished road


أعوذ بالله من هالرافضة المجوس

أفففففففففففففففففف







التوقيع :
يستطيع الشيطان أن يكون ملكاً.والقزم عملاقاً . والخفاش نسراً, والظلمات نوراً
لكن أمام الحمقى والسذج
فقط .
من مواضيعي في المنتدى
 
قديم 09-09-09, 01:04 AM   رقم المشاركة : 4
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


أخي الكريم المدمر

أختي الكريمة نجوم

بارك الله فيكما
وجزاكما الله تعالى خيرا







من مواضيعي في المنتدى
»» غلاء المهور آفة العصر
»» الدجل الثقافي والدجل الديني بقلم جمال سلطان
»» أسطورة كسر الضلع
»» إيران بين الدعوة للفتنة في الحج وتغيير اتجاه القبلة
»» العذراء في مصر والزهراء في العراق
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:12 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "