العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-09-09, 06:01 AM   رقم المشاركة : 1
الفجرالباسم قادم
عضو ماسي






الفجرالباسم قادم غير متصل

الفجرالباسم قادم is on a distinguished road


الله أكبر شيء عظيم

بسم الله الرحمن الرحيم ..

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..

إخواني الكرام لن أطيل عليكم إن شاء الله .. ولكن حبي الخير لكم دفعني لكتابة هذا الموضوع لما له من الأهمية في حياة كل منا ...


كثير من الناس يغفلون دعاء المصيبة في المال أو النفس أو الاهل أو .. أو ..

وقد ورد في سورة عظيمة مباركة سورة البقرة :

" الذين اذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا اليه راجعون " ما هو الجزاء يارب ؟

" أولئــــــك عليهم :
1-صلوات من ربهم
2-ورحمة
3-وأولئك هم المهتدون "..

تدبروا هذه الكلمات الثلاث العظيمة السابقة ..

أحد السلف مات ابنه ، فلما جاءوا يعزونه .. قال أخذ مني واحد واعطاني ثلاثة ( صلاة علي ، رحمة ، هداية ) .. ! انظروا لفقههم رحمهم الله ..

هل تعرفون متى جاءت هذه الاية ؟

بعد قوله تعالى : " ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين " ثم قال تعالى : " الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون " ..

هذه المصائب تخيل نفسك فيها: جوع - خوف - نقص في الاموال والانفس والثمرات .. كلها اجتمعت في امرأة مؤمنة صالحة اتدرون من هي ؟

انها هــــــــــاجر أم اسماعيل عليهما السلام .. عندما أتى إبراهيم عليه السلام بها وولدها إلى مكة وكان وادٍ ( غير ذي زرع ) أخوف مكان .. ولا ماء فيه سوى ما أتت به في سقائها ..فتولى إبراهيم عليه السلام وتركهم .. يعني صار هناك كما في الآية ( نقص في الأنفس ) وفوق هذا نقص في ( الأموال والثمرات )

فالتفتت إليه هاجر ، وقالت : لمن تتركنا يا إبراهيم ؟

فلم يجبها بشيء.

فقالت : آلله أمرك بهذا ؟

قال : نعم .

فماذا قالت المؤمنة الصابرة التقية ؟


قالت بيقين المؤمنة : إذا لا يضيعنا ربنا !!


الله اكبر وهي التي اجتمعت فيها كل المصائب لم تقل خذنا معك أو وفر لنا متع الحياة !! بل ! لن يضيعنا ربنا !

وبصبرها ويقينها واستجـــــــــــــابتها لأمر الله عز وجل ...

وهذا ما نريده من أنفسنا :

( استــــــــــــــــجابة لأوامر الله + صــــــــــبر واحتساب + يقـــــــــــــــين )


لقد جاءت بعد هذه الايات قول الله تعالى : ( إن الصفا والمروءة من شعائر الله ... ) وكأن في ذلك إشارة إلى مصيبة هاجر .. فأول من سار بين الصفا والمروة هي عندما كانت تبحث عن الماء ..

نعود لاستجابة هاجر وصبرها ويقينها .. ماذا كانت نتيجة ذلك ؟

أصبح هذا المكان ( مكة ) بعد ان كان اخوف مكان اصبح آمن مكان في العالم قال تعالى : ( أولم يروا أنا جعلنا حرما آمنا ) وقال : ( وآمنهم من خوف ) حتى الطيور تأمن فيه ألم تروها في الحرم تسير بجوارك بينما في اي مكان اخر مجرد ان تشعر بقدوم احد تطير !!!


وأصبح بعد الجوع تأتيه كما قال تعالى ( ثمرات كل شيء ) ثمرات الصيف والشتاء في كل وقت !! بل حتى من عليه فديه فعليه ان يطعم مساكين اهل مكة ولا يجوز له ان يذبحها في اي مكان اخر !! لماذا ؟ لئلا يجوع اهل مكة ببركة هذه المرأة التي استجابت لأمر الله ... هذا غير مــاء زمزم الذي هو " طعام طعم وشفاء سقم " ..

وماذا عن الفقر ( الاموال ) ... اغلى ارض في العالم حول الحرم وكلما قربت من الصفا والمروة التي مشت فيها هاجر كلما كانت الغرفة اغلى !! اليس كذلك ؟؟

يعني قلب الله لها الدنيا 180 درجة !!!!!

ايضا كان المكان خاليا من البشر لم يكن هناك الا هي وابنها !! ماذا اصبح بعد ذلك ؟

قال تعالى : ( افئدة من الناس تهوي اليهم ) صار أكثر موقع لا تجد لنفسك فيه مكان من شدة الزحام !!...

لا اله الا الله .. والله أكبر ..

فهياأخي الكريم ، اختي الحبيبة .. اصبروا على المصيبة وارضوا بقضاء الله .. واذا ضعفتم تذكروا قصة هاجر عليها السلام فهي أمامك كل يوم في القرآن الكريم .. والقرآن كلام حق وقصصه " أحسن القصص " كما قال ربنا جلّ وعلا ..

وفي واقعنا مئات بل ألوف القصص وكل واحد ينال بحسب صبره ورضاه عن الله بما قضاه عليه .. وبحسب استجابته لأوامر الله ..


والان نعود لبداية الموضوع ما معنى " إنا لله وإنا اليه راجعون " حتى تردده وانت فاهم لمعناه فتشعر بالسكينة والطمأنينة ويزيدك ذلك الدعاء صبرا ..

قال السعدي رحمه الله في تفسيره : ( ( انا لله ) : اي نحن ملك لله مدبَّرون تحت أمره وتصريفه فليس لنا من أنفسنا وأموالنا شيء فإذا ابتلانا بشيء منها ، فقد تصرف ارحم الراحمين بمماليكه وأموالهم ، فلا اعتراض عليه ، بل من كمال عبودية العبد علمه بأن وقوع البلية من المالك الحكيم الذي ارحم بعبده من نفسه ، فيوجب له ذلك الرضا عن الله والشكر له على تدبيره لما هو خير لعبده ، وان لم يشعر بذلك ومع اننا مملوكون لله فــ (انا اليه راجعون ) يوم المعاد فمجازٍ كل عامل بعمله ، فإن صبرنا واحتسبنا وجدنا أجرنا موفورا عنده ، وإن جزعنا وسخطنا لم يكن حظنا الا السخط وفوات الاجر ، فكون العبد لله وراجع اليه من اقوى اسباب الصبر ) أ.هـ رحمه الله .

وكما نعلم أن السنة النبوية لها ثلاث حالات مع القرآن ..

ومن تلك الحالات أنها تبين مبهمه وتفصل مجمله ..


وقد جاء دعاء المصيبة في القرآن " إنا لله وإنا اليه راجعون "


وجاء مفصلا في السنة كما قال صلى الله عليه وسلم : " ما من مسلم تصيبه مصيبة فيقول : ما أمره الله : إنا لله وإنا إليه راجعون . اللهم ! أجرني مصيبتي وأخلف لي خيرا منها - إلا أخلف الله له خيرا منها . قالت : فلما مات أبو سلمة قلت : أي المسلمين خير من أبي سلمة ؟ أول بيت هاجر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم . ثم إني قلتها . فأخلف الله لي رسول الله صلى الله عليه وسلم . قالت : أرسل إلي رسول الله صلى الله عليه وسلم حاطب بن أبي بلتعة يخطبني له . فقلت : إن لي بنتا وأنا غيور . فقال : أما ابنتها فندعو الله أن يغنيها عنها . وأدعو الله أن يذهب بالغيرة " رواه مسلم .


فيا من داهمك الهم وركبك الكرب وضاقت بك الدنيا وحلت بك مصيبة قل بيقين المؤمن " إنا لله وإنا إليه راجعون . اللهم أجرني مصيبتي وأخلف لي خيرا منها


هذا إن أصبت فمن الله وحده وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان والله وروسوله بريئان منه ..



ممآرآق لي فنقلته إليكم آخوتي

لاتنسوني من صـــــــــالح دعآئكم







التوقيع :
أنـا !


من أُمّةً

الجنسية فيها العقيدة،
والوطن فيها هو دار الإسلام،
والحاكم فيها هو الله،
والدستور فيها هو القرآن والسُنّة.
أُمّة ..
أبو بكر العربي، وبلال الحبشي، وصهيب الرومي، وسلمان الفارسي

..

لا للعروبيـه ..لاللشعوبيه ..لاللعنصريه

إسلاميّه إسلاميّه


من مواضيعي في المنتدى
»» آلله لايسآمح ولايبيح ولايحلل
»» متصل شيعي يبكي في برنامج الشيخ العرعور
»» دوله العراق الاسلاميه تحتفل على طريقتها بذكرى الفطيس باقر القذر
»» أيقنوا أنَّ الظـلامَ *** سوفَ يجلوهُ الصبـاحْ
»» دعاية للدعارة باسم دين الله باسم الاسلام !!
 
قديم 02-09-09, 02:34 AM   رقم المشاركة : 2
الفصول الأربعه
عضو فعال






الفصول الأربعه غير متصل

الفصول الأربعه is on a distinguished road


بنت السنه بارك الله فيك وجعلك من من يرضى عنهم في الدارين ------ اللهم آمين
أختي أشكر لك تنبيهك لشيئ غفل عنه الكثير







 
قديم 02-09-09, 08:06 PM   رقم المشاركة : 3
أبو فراس السليماني
عضو ماسي








أبو فراس السليماني غير متصل

أبو فراس السليماني is on a distinguished road


جزاك الله تعالى خيرا

وأحسن الله إليك

موعظة طيبة







 
قديم 03-09-09, 05:28 PM   رقم المشاركة : 4
موسى المدني
عضو ماسي







موسى المدني غير متصل

موسى المدني is on a distinguished road


جزاك الله عنا كل خير
أسأل الله أن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه







 
قديم 04-09-09, 08:50 PM   رقم المشاركة : 5
الفجرالباسم قادم
عضو ماسي






الفجرالباسم قادم غير متصل

الفجرالباسم قادم is on a distinguished road


حيـــآكم الله وملائكته ووفقكم وبارك فيكم وتقبل دعآئنآ ودعـــــــآءكم

آللهم آمين






التوقيع :
أنـا !


من أُمّةً

الجنسية فيها العقيدة،
والوطن فيها هو دار الإسلام،
والحاكم فيها هو الله،
والدستور فيها هو القرآن والسُنّة.
أُمّة ..
أبو بكر العربي، وبلال الحبشي، وصهيب الرومي، وسلمان الفارسي

..

لا للعروبيـه ..لاللشعوبيه ..لاللعنصريه

إسلاميّه إسلاميّه


من مواضيعي في المنتدى
»» اخواني اسود السنه ارشدوني
»» طلبتكم فاجيبوني
»» الان
»» موآقف ايمانية من غزوة بدر الكبرى
»» سيرة الملا عــــــــمر الله ينصرهـ
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:43 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "