العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > منتدى فضح النشاط الصفوى

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-08-09, 01:30 PM   رقم المشاركة : 1
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


Cool الثورة تأكل أبناءها

!

!

!

الثورة تأكل أبناءها



عادل الطريفي

التاريخ: 27/8/1430



المختصر /
أثارت المحاكمات التي يجريها النظام الإيراني لرجال ونساء متهمين بالتورط في تنظيم المظاهرات استياء الكثيرين داخل وخارج إيران، وأعادت إلى الأذهان مشاهد وحكايات محاكم الثورة التي أعدت لمعاقبة رجال عهد الشاه والمعارضين للثورة، أو الذين اعتبروا مصدر تهديد محتمل حينها. الفرق الجوهري بين الحدثين هو أن الثورة باتت تحاكم أبناءها ورجالها في معركة تصفية داخلية واضحة المعالم ما بين تحالف المرشد الأعلى والحرس الثوري وتيار المحافظين وما بين دعاة التغيير سواء أكانوا من رجال المؤسسة السابقين أو من الجيل الشاب الغاضب.




لا شك أن ما حدث في إيران خلال الأسابيع الماضية قد ساهم في زعزعة –نسبية- لمكانة إيران السياسية في المنطقة -والأخلاقية عند مريديها-، فالذين يتساقطون في الشوارع، أو يخضعون لانتهاكات إنسانية في المعتقلات هم شواهد على حجم الأزمة التي يواجهها النظام الثوري الإسلامي. وهنا يتبادر إلى الذهن سؤال عن مدى كون ما يحدث جديدا أو أمرا استثنائيا بالنسبة للنظام كما يعتقد البعض؟




برأيي، ان الثورة الإيرانية التي بدأت منتصف السبعينات لم تنته بالرغم من مرور ثلاثة عقود على رحيل الشاه، وأن الثورة في الحقيقة لم تكن ثورة على الشاه كشخص فقط بل ثورة ثقافية ضد الحداثة المدنية التي حاول الشاه أن يعيد بعث إيران عليها. هذه الثورة بدأت فقط مع رحيل الشاه، واستمرت حلقة الثورة التي كانت تجمع أطيافاً فكرية عريضة كالشيوعيين والقوميين والإسلاميين في الإنغلاق يوما بعد يوم.



ففي البداية طرد القوميون، ثم خاض الخميني وأتباعه حربا ضد الشيوعيين، وفي أواسط الثمانينات، استطاع الجناح الحديدي خامنئي - رفسنجاني إقصاء رجال الحوزة العلمية في قم، لاسيما رجال الدين المشككين بولاية الفقيه، وانتهى العقد الثمانيني بتنحية آية الله منتظري –خليفة الخميني المرجح حينها- وذلك لحصر التركة السياسية في التيار الإمامي، وخوفا من أن يتسبب اجتهاد منتظري في تخفيف القبضة الأخلاقية والسياسية في الجمهورية الإسلامية الوليدة.




وفرت الحرب العراقية - الإيرانية، وقوافل الشهداء التي تسببت بها الخيارات العسكرية السيئة لرجال الدين، المبرر الشرعي لمتشددي الثورة في اضطهاد منافسيهم من رجال الحوزة العلمية، وبسبب من الشك العميق في الجيش الوطني الذي جهزه ودربه الشاه، اتجه النظام الإسلامي إلى تكوين حرس ثوري، وميليشيات دينية احتياطية، أصبحت مع الوقت أكثر قوة وعتادا، بل وتمويلا من الجيش ذاته.



خلال التسعينات، واجه النظام الحالي تحدي البناء بعد الحرب، وهي مهمة فشلت فيها الحكومات المتعاقبة منذ عهد هاشمي رفسنجاني، مرورا بمحمد خاتمي، وانتهاء بأحمدي نجاد. التحدي الأكبر كان يتمثل في الجيل الذي ولد بعد بداية الثورة، فهؤلاء لم يشهدوا سباق الثوار إلى إسقاط الشاه، وتمثل مظاهرات الطلبة بين عامي 1996و1999 ذروة الصدام ما بين السلطة والجيل الشاب الذي يرفض في أكثريته الظروف السياسية والاجتماعية التي جاءت بها الثورة.




حين وصلت جماعة من رجال الدين محسوبين هذه المرة على يسار المؤسسة وهو ما اصطلح على تسميتهم ب "الإصلاحيين" إلى سدة الرئاسة في الثاني من خرداد 1997، عمل هؤلاء في البداية على الانفتاح داخليا وخارجيا، واستطاعوا في مدة قصيرة أن يكسبوا شعبية بين الجيل الشاب في الجامعات، ويحصلوا على دعم الطبقة الوسطى في المدن، والأهم طبقة رجال البازار،



ولكن هذه الحركة التصحيحية –كما أمل دعاة التغيير- سرعان ما وأدت، وخلال خمسة أعوام استطاع المحافظون بدعم من المرشد ترشيح أحمدي نجاد، عمدة طهران والذي كان يلقب وقتها بخادم الشعب، الفوز بالرئاسة. نتيجة لذلك تم الإلتفاف على جميع الإصلاحات لاسيما مظاهر الانفتاح الاجتماعي والسياسي، بل وتمكن المحافظون من إحكام قبضتهم على كافة المؤسسات بعد أن طردت العناصر المشكوك في ولائها الصادق لولاية الفقيه.





كيف ستنتهي الثورة؟


لا أحد يمكنه تقديم إجابة حازمة، ولكن المحاكمات الأخيرة، والاضطرابات التي سبقتها، هي في حقيقتها محاكمة للمرشد ولنظام ولاية الفقيه، بل يمكن القول أنها محاكمة للثورة نفسها. لقد كانت واحدة من أشد الانتقادات لفريق الإصلاحيين في عهد خاتمي أنهم كانوا يعلنون تمسكهم الشديد بتعاليم الإمام الخميني دون أن يقبلوا المراجعة فيها، ولكن محاكمات اليوم تدل على أن تلك المبادئ والتعاليم هي المشّرع الحقيقي لحالة الاستبداد، وللتعديات التي تحصل في إيران.




ما يحتاج إليه دعاة التغيير اليوم ليس استعادة مبادئ أو تعاليم الثورة، أو رفضها، بل المناداة بشكل واضح وصريح في إعادة النظر بمنصب المرشد. صحيح، أن مثل هذه المطالب طرحت في السابق ولاقت ردا قاسيا من المرشد والمنتفعين من حوله، ولكن المرحلة الحالية تستدعي مواجهة المرشد بشكل مباشر. لقد مضت الآن بشكل صوري-أو تكاد- أزمة الانتخابات، ولذلك فإن الاستمرار في استنكار الانتخابات أو رفض إعطاء المشروعية لحكومة نجاد لن يغير شيئاً، لأن المشكلة الرئيسية هي المرشد، والمشروعية التاريخية المرتبطة بهذا المنصب، والتي تتضمن مبدأي التبشير بالثورة داخليا وخارجيا، ونشر النفوذ المخابراتي والعسكري لها.



ما لم تتم مراجعة الطبيعة الثورية –والأصولية كذلك- لنظام الحكم في إيران فإن البلد سيستمر في خنق ووأد أبنائه يوما بعد يوم. قد يتمكن النظام الحالي من تجاوز الأزمة، ولكن خلف كل استحقاق وطني فثمة أزمة قادمة،
وإذا كانت المحاكمة المتلفزة هي وسيلة النظام لتأديب الخصوم المسالمين،
فإن ذلك من شأنه أن يشرع بشكل مباشر للعناصر الراديكالية أن تسوي خصومتها بقوة السلاح والرعب،
وهو منزلق خطير لبلد متعدد الطوائف.




نظام الحكم في إيران على مفترق طرق،
فإما أن يعمل بشكل جاد على تصحيح أوضاعه تدريجيا،
وتنقية الأجواء المسمومة بينه وبين الآخرين،
أو الركون لمنطق المواجهة داخليا وخارجيا.

الثورة كالنار تأكل أبناءها ليزداد سعيرها،
ولكن سيأتي يوم لا يتبقى أحد لتحرقه،
وعند ذلك تخبو وتستحيل إلى رماد.




http://www.almokhtsar.com/news.php?action=show&id=115921






من مواضيعي في المنتدى
»» رحم الله أبا حفص عمر / قصيدة رائعة
»» مواقع دعوية باللغات العالمية / كتب وصوتيات
»» إيران والتضليل في قم
»» المفتي العام: عَضْل الفتيات معصية وكبيرة من كبائر الذنوب
»» أحد المرجعيات الشيعية يعتبر ولاية الفقيه المطلقة شركاً
 
قديم 20-08-09, 02:20 PM   رقم المشاركة : 2
مدمر ايران والروافض
موقوف






مدمر ايران والروافض غير متصل

مدمر ايران والروافض is on a distinguished road


وراحت الخطط وتصدير الثورة الشيطانيه الخمسنيه لايات قم ادراج الرياح

اللهم بارك وزيد في دمارهم هؤلاء الرافضه

اللهم دمرهم واجعل بئسهم بينهم شديد

الله اتم نور دينك في بلاد الفرس واجعلها يارب خالصه لاهل السنه

بارك الله فيك اخي ابو العــــــــــــــــلا






 
قديم 20-08-09, 05:35 PM   رقم المشاركة : 3
الفجرالباسم قادم
عضو ماسي






الفجرالباسم قادم غير متصل

الفجرالباسم قادم is on a distinguished road


آلله يجعل كيدهم بينهم
ويذيقهم باس بعض

آمين







التوقيع :
أنـا !


من أُمّةً

الجنسية فيها العقيدة،
والوطن فيها هو دار الإسلام،
والحاكم فيها هو الله،
والدستور فيها هو القرآن والسُنّة.
أُمّة ..
أبو بكر العربي، وبلال الحبشي، وصهيب الرومي، وسلمان الفارسي

..

لا للعروبيـه ..لاللشعوبيه ..لاللعنصريه

إسلاميّه إسلاميّه


من مواضيعي في المنتدى
»» شوفو الشيعة في ليلة القدر إيش يسووا ؟‎
»» لا إله إلا الله
»» ياشيعي تعال بسرعة
»» اخواني اسود السنه ارشدوني
»» فائدة حول آية ( رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً )
 
قديم 20-08-09, 06:28 PM   رقم المشاركة : 4
فرحان
عضو فعال







فرحان غير متصل

فرحان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مدمر ايران والروافض مشاهدة المشاركة
  
وراحت الخطط وتصدير الثورة الشيطانيه الخمسنيه لايات قم ادراج الرياح

اللهم بارك وزيد في دمارهم هؤلاء الرافضه

اللهم دمرهم واجعل بئسهم بينهم شديد

الله اتم نور دينك في بلاد الفرس واجعلها يارب خالصه لاهل السنه

بارك الله فيك اخي ابو العــــــــــــــــلا


ولاية البتاع كالنار التى لم تجد ماتأكله فأكلت نفسها
وثورتهم التى طالما تباهوا بها خير دليل !
نبارك للرافضه نجاحهم الباهر فى محاولة تشييع العالم
عليكم من الله ماتستحقون






التوقيع :
إِنَّ الرَّوَافِضَ قَوْمٌ لا خَلاقَ لَهُمْ ... مِنْ أَجْهَلِ النَّاسِ فِي عِلْمٍ وَأَكْذَبِهِ
وَالنَّاسُ فِي غُنْيَةٍ عَنْ رَدِّ إِفْكِهِمُ ... لِهُجْنَةِِ الرَّفْضِ وَاسْتِقْبَاح مَذْهَبِهِ
أَلا تَرَى الْجَهْلَ فَاشٍ فِي رُبُوعِهِمُ ... وَالصِّدْقُ أَغْرَبُ مِنْ عَنْقَاءِ مُغْرَبِهِ


من مواضيعي في المنتدى
»» هل يصلى مهدى الشيعة الآن إمامآ أم مأمومآ أم منفردآ ؟
»» الشيعة يجيزون زواج المسيار الفرند ويعتبرون العقد به صحيحاً
»» ما لا يصح في فضائل علي ابن أبى طالب رضى الله عنه
»» رواية بالعربية والفارسية تفضح الشيعة وزيف حبهم للامام علي رضي الله عنه !!
»» المسلمون والشيعة.. متى يتنبه الغافلون ؟!
 
قديم 21-08-09, 01:51 AM   رقم المشاركة : 5
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


إخواني الكرام :

المدمر
فرحان

أختنا الكريمة bent-al sunnah

جزاكم الله تعالى خيرا أجمعين

ورحمنا وإياكم بواسع رحمته

اللهم آمين







 
قديم 31-08-09, 12:24 AM   رقم المشاركة : 6
فرحان
عضو فعال







فرحان غير متصل

فرحان


الثورة تأكل أبناءها وتغتصبهم !!!


طفل إيراني معتقل:

اغتصبوني وتبولوا علي وألقوا البراز على وجهي





الشروق الإسلامي - كشف طفل إيراني عمره 15 عامًا تفاصيل اعتقاله لمشاركته في الاحتجاجات الأخيرة على فوز الرئيس الإيراني، أحمدي نجاد بولاية ثانية.
وأوضح رضا لصحيفة "التايمز" البريطانية أنه تعرض للاغتصاب والضرب والإذلال على يد النظام الإيرانى طوال 20 يوما قضاها فى المعتقل بعد أن تم القبض عليه لارتدائه عصابة يد خضراء ترمز للمعارضة.
وقال "لقد انتهت حياتي، لا أعتقد أنني قادر على التعافي".
ومن جانبها، قامت أسرة رضا بإقناع طبيبة يعرفونها بالمجىء لمعالجته من الجروح الخطيرة الموجودة بجسده ومنحه المضادات الحيوية والمسكنات لكنها لم تتمكن من فحصه داخليًا.
وقالت الطبيبة التي تحاول معالجته وتعيش معه فى مخبأ آمن فى وسط إيران، مما يعرضها للخطر، "إن رضا حاول الانتحار وهو يخشى الخروج كما أنه مرعوب من التواجد منفردًا، فيما تعيش أسرته فى يأس ويبحثون عن سبل للفرار من البلاد".
وأضافت أنه "يعيش فى صدمة وهلع من إعادته للسجن حتى أنه لا ينام".
وأوضحت الطبيبة أن المعتقلين الآخرين قد تعرضوا لنفس المصير، وقالت "كثير من الحالات في المستشفى ولكن لا يمكننا تقديم تقارير عنها. لن يسمحوا لنا بفتح هذا الملف".
وكان مرشح المعارضة الإيرانية في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، مهدي كروبي قد طالب بإجراء تحقيق في الاتهامات الخاصة بتعرض بعض المحتجزين الذين اعتقلوا في الاحتجاجات الأخيرة على نتائج الانتخابات للاغتصاب والتعذيب في مراكز الاعتقال.
وقال كروبي في رسالة موجهة إلى وزير الاستخبارات غلام حسين محسني ايجي: "سلوك أفراد الأمن الإيراني أسوأ من سلوكيات الصهاينة في فلسطين المحتلة".
جدير بالذكر أن الشرطة الإيرانية اعترفت بإساءة معاملة بعض المتظاهرين المعتقلين.

يدّعون أن الاغتصاب "في سبيل الله"!!
هذا، وقد بدأت محنة رضا – بحسب صحيفة "اليوم السابع" - فى منتصف يوليو عندما تم إعتقال نحو 40 شابًا خلال مظاهرة للمعارضة، وتم نقلهم إلى المعتقل الذى يعتقد الصبى أن يكون سجن الباسيج إذ إنهم كانوا معصوبى العينين، كما تم تجريدهم من ملابسهم تمامًا وجلدهم بالكابلات، ثم تم حبسهم فى حاوية شحن من الصلب.
وقد قام ثلاثة رجال يرتدون ملابس مدنية بدفع رضا إلى الأرض على مرمى ومسمع زملائه المعتقلين، وقام أحدهم بتثبيت رأسه وآخر جلس على ظهره حتى قام الثالث بالتبول عليه ثم اغتصابه.
وقال رضا إن هؤلاء الرجال كانوا يقولون للمسجونين إنهم يفعلون هذه الأمور الإجرامية الوحشية فى سبيل الله، ثم هددوا الباقية من زملائه بأنهم سيفعلون بهم نفس الأمر ما لم يساعدوهم عند استجوابهم فى اليوم التالى.

جاء بكيس ملىء بالبراز وألقاه في وجهي:
ثم تم إخراج رضا وربطه فى عامود واقفا طوال الليل، وفى الصباح أتى أحد هؤلاء الرجال ليسأل رضا إذا كان قد تعلم الدرس ولكن رضا كان غاضبًا جدا حتى أنه بصق فى وجه هذا الرجل وأمطره بالشتائم حتى قام الرجل بصفعه على وجهه عدة مرات وبعد عشرين دقيقة جاء الرجل بكيس ملىء بالبراز وألقاه في وجهه وهدده بأنه سيجبره على تناوله.
وحينما بدأ استجوابه وهو معصوب العينين قام رضا بإخبار من يستجوبه بما حدث له، ولكن ذلك الرجل هدده بأنه سيغتصبه إذا ما نطق بمثل هذا الكلام فى أى مكان آخر وقال له: "أنت تستحق ما حدث لك، بل كنت تستحق أن يغتصبوك حتى الموت".
وأضاف أنه أجبر على التوقيع على "اعتراف" يقول فيه إن جهات أجنبية حرضته ومن معه على حرق البنوك ومبنى وزارة الإعلام.

الاعتراف بالاغتصاب عقوبته الإعدام:
ومضى رضا فى قص المزيد من وسائل التعذيب والاغتصاب حتى إنه اقتيد مع نحو 130 من السجناء الآخرين إلى محكمة الثورة حيث أخبرهم القاضي بأنه سيشنق هؤلاء الذين قاوموا بعنف الثورة الإسلامية، وتلا أسماء عشرة مراهقين، بما فيهم رضا، وكانت الرسالة واضحة: إذا استمروا فى قولهم، إنهم تعرضوا للاغتصاب فسيتم إعدامهم.
ثم بعث بهم القاضي إلى السجن المركزى ليتعرضوا لحلقة أخرى من الوحشية والاغتصاب وبعد عشرين يومًا كان على عائلته دفع 45 ألف استرليني للإفراج عنه.!!!!

دام عز الاماميه بولاية الفقيه مغتصب الأطفال






التوقيع :
إِنَّ الرَّوَافِضَ قَوْمٌ لا خَلاقَ لَهُمْ ... مِنْ أَجْهَلِ النَّاسِ فِي عِلْمٍ وَأَكْذَبِهِ
وَالنَّاسُ فِي غُنْيَةٍ عَنْ رَدِّ إِفْكِهِمُ ... لِهُجْنَةِِ الرَّفْضِ وَاسْتِقْبَاح مَذْهَبِهِ
أَلا تَرَى الْجَهْلَ فَاشٍ فِي رُبُوعِهِمُ ... وَالصِّدْقُ أَغْرَبُ مِنْ عَنْقَاءِ مُغْرَبِهِ


من مواضيعي في المنتدى
»» سؤال برئ : هل الساده والمراجع يدفعون الخمس ؟
»» الطقوس الطينية / صـور
»» عدم وجود مؤلَّف فقهي للإمام جعفر الصادق
»» التقريب بين أهل السنة والرافضة غير ممكن لأن العقيدة مختلفة
»» بحث خطير جدا يكشف مصائب موقع فيس بوك Facebook
 
قديم 31-08-09, 09:06 PM   رقم المشاركة : 7
مدمر ايران والروافض
موقوف






مدمر ايران والروافض غير متصل

مدمر ايران والروافض is on a distinguished road


للرفع والصفع للرافضه العرب

الرافضه الفارسيه وهذا مصيرهم فكيف برافضه العرب

الي متي انتم بلا عقول ارجعوا الي رشدكم

والي متي انتم عبيد العمائم الا يوجد عزة نفس اوكرامه

ومحد يحترمكم الا العرب صدقوني محد محد
فأنكم والله في ظلمات لا تفقهون






 
قديم 02-09-09, 12:37 PM   رقم المشاركة : 8
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


جزاكم الله تعالى خيرا إخواني الكرام

فرحان
مدمر الروافض



أشكركم على طيب المرور والتعليق



بارك الله فيكم ونفع بكم

ومشكور يا فرحان على الإضافة القيمة






من مواضيعي في المنتدى
»» إيران: أزمة برلمانية بعد كشف مقبرة جماعية لضحايا الاحتجاجات
»» تقرير التنصير في المغرب
»» مناظرة شيخ الإسلام ابن تيمية مع طائفة الرفاعية
»» أسباب انتشار النقاب في مصر
»» أحداث زاهدان هل انقلب السحر على الساحر ؟ الشيخ د. سعد البريك
 
قديم 06-09-09, 03:12 AM   رقم المشاركة : 9
أبو فراس السليماني
عضو ماسي








أبو فراس السليماني غير متصل

أبو فراس السليماني is on a distinguished road


جزاك الله تعالى خيرا

اقتباس:
دام عز الاماميه بولاية الفقيه ...........؟







 
قديم 07-09-09, 02:11 AM   رقم المشاركة : 10
أبو العلا
مشرف سابق








أبو العلا غير متصل

أبو العلا is on a distinguished road


جزاك الله تعالى خيرا أبا فراس السليماني


أشكرك على طيب المرور


بارك الله فيك ونفع بك






 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:04 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "