العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-11-06, 01:54 AM   رقم المشاركة : 1
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


المصاهرة بين بني أمية وبني هاشم

المصاهرة بين بني أمية وبني هاشم

المصاهرة بين الأمويين و الهاشميين تبين لو كان بينهم عداوة وظلم لما نشأة هذه المصاهرة بينهم



فصل الـخطاب.. في العلاقة بين الآل والأصحاب

د.عبدالمحسن الخرافي

هالني ما قرأته، فقط خلال الاسبوع المنصرم، الذي كشف للجميع، مع الأسف، وجود من لايزال يشكك في العلاقة الحميمة بين آل البيت الأطهار والصحابة الأخيار، وبالتالي يبذر بذرة الخلاف الديني المؤدي الى زعزعة الوحدة الوطنية لمساسه بثوابت الأمة المتفق عليها بالتواتر منذ بداية عصر النبوة.

سأدخل في الاستشهادات مباشرة مكتفيا بالمقدمة السابقة، لأنني مهما شرحت فلن أبلغ طرفا من وصف الثِّقْلين (بتشديد الثاء وكسرها وتسكين القاف)، وهما الثِّقْل الأكبر (القرآن الكريم)، والثقل الأصغر (عترة النبي آله الأطهار):

أولا، الثقل الأكبر: القرآن الكريم:

> «محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر السجود..» الآية (سورة الفتح: 29).

فمن يا ترى كان الذين معه؟

ومن كانوا غير صحابته الذين يتوجهم آل البيت الأطهار كعلي وجعفر وحمزة والعباس، رضي الله عنهم وأرضاهم أجمعين؟

ومن كان مع الرسول، صلى الله عليه وسلم، بشكل متلازم يومي كأبي بكر وعمر وعثمان وعلي وطلحة والزبير وعبدالرحمن وسعد بن معاذ ومصعب وسعيد وسعد بن أبي وقاص وسعد بن عبادة وغيرهم الكثير؟

> «والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه وأعد لهم جنات تجري تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا ذلك الفوز العظيم» (التوبة: 100)

فأي شهادة أكبر من هذه الشهادة؟

وأي بشارة أكبر من هذه البشارة؟

> «إلا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين اذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها...» الآية (التوبة: 40).

فأي شرف أكبر من شرف الصحبة والنصرة لأبي بكر الصديق؟

وغير هذه الآيات كثير في فضل الصحابة رضوان الله عليهم عامة، وابي بكر الصديق خاصة.


ثانيا: الثقل الأصغر: «العترة الطاهرة من آل البيت الأطهار»

> قال أمير المؤمنين الإمام علي بن ابي طالب، رضي الله عنه، في ابي بكر وعمر رضي الله عنهما:

«ولعمري إن مكانهما في الاسلام لعظيم، وإن المصاب بهما لجرح في الاسلام شديد، رحمهما الله وجزاهما بأحسن ما عملا».

(شرح نهج البلاغة ـ عبدالحميد بن أبي الحديد ـ كتابخانه آية الله المرعشي ـ قم ـ 1404هـ ـ صفحة 76 من الجزء 15، ووقعة صفين ـ نصر بن مزاحم بن سيار المنقري ـ مكتبة آية الله المرعشي ـ قم ـ 1403هـ ـ صفحة 88).

> قال أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب، رضي الله عنه وأرضاه، مثنيا على خلافة ابي بكر وعمر وعثمان، رضي الله عنهم:

«لقد بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان على ما بايعوهم عليه، فلم يكن للشاهد أن يختار ولا للغائب ان يرد، وانما الشورى للمهاجرين والأنصار فإن اجتمعوا على رجل وسموه إماما كان ذلك لله رضا، فإن خرج عنهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه، فإن أبى قاتلوه على اتباع سبيل المؤمنين، وولاه الله ما تولى».

(بحار الأنوار ـ الشيخ محمد باقر المجلسي ـ مؤسسة الوفاء ـ بيروت ـ لبنان ـ 1404هـ ـ صفحة 76 من الجزء 33 ونهج البلاغة ـ عبدالحميد بن ابي الحديد ـ صفحة 366).

> قال الامام علي بن ابي طالب، رضي الله عنه:

«إني لأستحي من الله أن أرد شيئا منع منه ابو بكر وأمضاه عمر».

(شرح نهج البلاغة ـ لابن ابي الحديد ـ ص 252 ج 16).

> وقد حث الإمام الباقر، رضي الله عنه، شيعته بأن يفعلوا مثل ما فعل حين تعلم واقتدى بأبي بكر الصديق، رضي الله عنه، وذلك عندما سُئل عن جواز حلية السيف، فقال «نعم، قد حلّى أبو بكر الصديق سيفه بالفضة».

فقال السائل: أتقول هذا؟

فوثب الإمام من مكانه وقال: «نعم الصديق، نعم الصديق، فمن لم يقل الصديق فلا صدّق الله قوله في الدنيا والآخرة».

(كشف الغمة في معرفة الأئمة ـ ابن الحسن علي بن عيسى الأربلي ـ جاب مكتبة بني هاشم ـ تبريز ـ 1381 هـ ـ صفحة 147 من الجزء الثاني).

وغير هذه الأقوال عن أئمة آل البيت الأطهار الكثير، ولولا ضيق المساحة هنا لأوردتها.

فيا اخوتي وأحبابي أبناء بلدي:

هذا هو القرآن الكريم (الثقل الأكبر) وهؤلاء آل البيت الأطهار (الثقل الاصغر) وهم أقرب الناس عهدا بالصحابة عامة وبالخلفاء الراشدين خاصة يشهدون.. أفلا تكفينا شهادتهم؟ أم إننا نتفنن في طراح ما يفسد علينا ديننا ووحدتنا الوطنية؟

هداكم الله الى الصواب: دعوة مشفق مخلص.

http://www.alqabas.com.kw/writersart...s.php?aid=7098







 
قديم 04-11-06, 01:56 AM   رقم المشاركة : 2
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


النسب بين الأمويون والهاشميون


بعد السلام

لطيف النسب والمصاهرة

بين آل النبي وآل الصديق

د.عبدالمحسن الخرافي

المصاهرة رباط شرعي جعله الله تعالى قرين النسب، حيث ان النسب قرابة الاب وقد يطلق على قرابة الام، بينما المصاهرة قرابة الام وقد تطلق على قرابة الاب.

لذا، فقد قرنهما الله تعالى بقوله الكريم في سورة الفرقان الآية رقم 54 «وهو الذي خلق من الماء بشراً فجعله نسباً وصهراً وكان ربك قديراً».

وقد فصل العلماء من جميع الطوائف الاسلامية شروط اختيار الازواج والزوجات، فأكدوا الكفاءة في الدين والكفاءة في النسب. والمتأمل المنصف في النسب والمصاهرة بين آل البيت الاطهار وآل الصديق الاخيار لاستبان له من اول نظرة الود العظيم والعلاقة الحميمة بينهما التي جعلت الامام جعفر الصادق، رضي الله عنه، والذي نسب اليه مسمى «المذهب الجعفري»، يقول «ولدني ابوبكر الصديق مرتين» حيث انه رضي الله عنه وارضاه حفيد الصديق رضي الله عنه من جهة جده لأمه وجدته لأمه كذلك.

ورغم تواتر الاخبار في توثيق هذا النسب الكريم لدرجة لا يحتاج المرء الى توثيقها. فاننا نذكر منها ما اثبته الباحث ابو معاذ السيد بن احمد بن ابراهيم الاسماعيلي من ارض الكنانة في كتيبه اللطيف المسمى الاسماء والمصاهرات بين اهل البيت والصحابة رضوان الله عليهم، حيث وثق هذا النسب الكريم كل من الشيخ المفيد في الارشاد ص270، ومحمد الاعلمي الحائري في تراجم اعلام النساء ص278، وابن عنبة في عمدة الطالب ص225، وابن الطقطقي في الاصيلي ص149.

وبهذه المناسبة الكريمة نشكر هذا الباحث المخلص الذي جمع في كتيبه المختصر هذا دررا ثمينة بين فيها عموم المصادرات بين آل البيت الأطهار والصحابة الاخيار نقتبس منه فقط ما كان منها بين آل البيت وآل الصديق. وهي كما يلي:

1- محمد بن عبدالله رسول الله صلى الله عليه وسلم (1أ) الذي تزوج السيدة عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها وارضاها (1ب) بنت أبي بكر الصديق.

(لمعرفة الترقيم الوارد هنا: (1أ) و(1ب) وفي المصاهرات الباقية قمنا بترقيم كل مصاهرة من هذه المصاهرات الخمس الواردة لكي تسهل الاشارة اليها بالارقام نفسها في المخطط الايضاحي اللاحق ذكره بحيث نسمي الزوج بالحرف أ بينما نسمي الزوجة بالحرف ب امام كل رقم لكي تتضح العلاقة بينهما في ثنايا ذلك المخطط الايضاحي).

2- الحسن (2أ) بن علي بن ابي طالب رضي الله عنهم الذي تزوج حفصة (2ب) بنت عبدالرحمن بن ابي بكر الصديق رضي الله عنهم (ولتوثيق هذه المصاهرات الخمس انظر: تراجم اعلام النساء لمحمد الاعلمي الحائري ص260، 272، 278، وسر السلسلة العلوية لأبي نصر البخاري ص20، وعمدة الطالب لابن عنبة ص134، 225، الارشاد للشيخ المفيد ص270، والاصيلي لابن الطقطقي ص149، وتواريخ النبي والآل ص107 في باب زواج الامام الحسن رضي الله عنه).

3- اسحاق (3أ) بن جعفر بن ابي طالب رضي الله عنهم الذي تزوج ام حكيم (3ب) بنت القاسم بن محمد بن ابي بكر الصديق رضي الله عنهم.

4- محمد الباقر (4أ) بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم الذي تزوج ام فروة (4ب) بنت القاسم بن محمد ابن ابي بكر الصديق رضي الله عنهم وانجبت منه الامام جعفر الصادق رضي الله عنه.

5- موسى (5أ) الجون بن عبدالله المحض بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن امير المؤمنين علي ابن أبي طالب رضي الله عنهم الذي تزوج من ام سلمة (5ب) بنت محمد بن طلحة بن عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي بكر الصديق رضي الله عنهم وارضاهم.

ويمكننا ان نعبر عن هذه المصاهرات الكريمة الخمس في المخطط الايضاحي التالي الذي يعكس المصاهرات والنسب بين آل البيت الاطهار وآل ابي بكر الصديق الاخيار بنفس الترقيم المذكور آنفا.

ومن اللطيف اللافت لنظر كل متأمل انه في كل هذه المصاهرات الخمس يكون الزوج من آل البيت الاطهار رضي الله عنهم، والزوجة من آل الصديق الاخيار رضي الله عنهم، بمعنى ان المبادرة تكون من آل البيت لأن الرجل هو الذي يخطب الزوجة ويختارها بمحض ارادته، الامر الذي يكشف العلاقة الحميمية بين آل البيت الاطهار وآل الصديق الاخيار.

أفبعد هذه المصاهرات والنسب، يأتي من يشعر بالجفاء بين الشجرتين الكريمتين غفر الله له وهداه الى الحق والصواب؟!

لذلك كله نستشعر كم هو مفعم بالروح الايمانية، وكم هو باعث على الوحدة الوطنية مثل هذا التذكير اللطيف. ونطلب المزيد حين نقول:

نحو مزيد مما يجمع قلوب ابناء الامة من التراث الديني المدفون بما يعزز الوحدة الوطنية والتلاحم بين طوائف المجتمع.

http://www.alqabas.com.kw/writersart...s.php?aid=7193







 
قديم 04-11-06, 01:56 AM   رقم المشاركة : 3
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


تزوجت رملة بنت علي بن أبي طالب رضي الله عنه من معاوية بن مروان بن الحكم
- نسب قريش ص45 ، جمهرة أنساب العرب ص87 .

و خديجة بنت علي كانت من أم ولد له كما ذكرها ( الشيعي) الطبرسي في الأعلام والمفيد في الإرشاد

كما أن إحدى بناته تزوجت من عبد الملك بن مروان الخليفة الأموي .

و بنات الحسن وبنات الحسين زوجن من الأمويين وبنات الأمويين زوجن من أبناء الهاشميين ومن أولاد علي بالأخص .

فلقد تزوجت سكينة بنت الحسين وحفيدة علي من حفيد عثمان بن عفان : زيد بن عمرو بن عثمان

وزيد بن عمرو بن عثمان هذا هو الذي كانت عنده سكينة بنت الحسين فهلك عنها فورثت عنه

وكذلك نفيسة بنت زيد بن حسن بن علي تزوجت من الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك بن مروان ،

قد ذكر هذا الزواج شيعي نسابة مشهور أيضاً في كتابه وما أقبحه في التعبير :
" وكان لزيد بن الحسن بن علي ابنة اسمها نفيسة خرجت إلى الوليد بن عبد الملك بن مروان فولدت له منه وماتت بمصر .... وكان زيد يفد إلى الوليد بن عبد الملك ويقعده على سريره ويكرمه لمكان ابنته ودفع له ثلاثين ألف دينار دفعة واحدة ".

_زيد بن الحسن بن علي .. الوليد بن عبد الملك بن مروان ... (المحور إياه )_

والجدير بالذكر أن زيد بن الحسن هذا كان ممن حضر كربلاء مع عمه الحسين رضي الله عنه ، كما أن حفيدة الحسن بن علي : زينب بنت الحسن المثنى أيضاً كان متزوجة من الوليد بن عبد الملك الأموي .

وأبوها الحسن بن المثنى أيضاً ممن حضر كربلاء مع عمه وصهره الحسين وجرح جرحاً شديداً . ونلفت الأنظار إلى أن الستة من حفيدات الحسن من أبناء مختلفين كن متزوجات من الأمويين من قادتهم وزعمائهم ، [ و هذه المصاهرات عدد منها أصحاب الأنساب ] أكثر من عشرين مصاهرة [ وكلها حصلت بعد الخلاف الذي ] وقع بين علي ومعاوية وبعد حروب الجمل وصفين وكذلك تزوج كثير من الهاشميين من بنات الأمويين ومن الأسرة الحاكمة بالذات كما كان بينهم الصلات والهبات ولقاء وزيارات وخاصة بين أئمة الإثني عشرية وعوائلهم حيث لم يقم واحد منهم [ بمحاربة الأمويين ] ومنازعة ملكهم غير الحسين بن علي رضي الله عنهما .

و علي بن الحسين قال ليزيد بن معاوية : " أنا عبد مكره ، فإن شئت فأمسك وإن شئت فبع ".

عبد معاوية !!!
=========

وكذلك ذكر المجلسي عن جعفر بن الباقر ـ الإمام السادس عند الشيعة ـ أنه قال الإمام الحسن يوماً للإمام الحسين وعبد الله بن جعفر إن هدايا معاوية ستصل في أول يوم من الشهر القادم ولم يأت هذا اليوم إلا وقد وصلت الأموال من معاوية وكان الإمام الحسن بن علي [ مديناً بديون كثيرة فأداها ] من ذلك المال وقسم الباقي بين أهله وشيعته ، وأما الإمام الحسين فبعد أداء الديون قسم ماله إلى ثلاث حصص قسماً لشيعته وخاصته وقسمين لأهله وعياله ، وكذلك عبد الله بن جعفر ".
- جلاء العيون للمجلسي ص 376.

وكذلك ذكر الكليني أن مروان بن الحكم فرض لعلي بن الحسين مالاً كما فرض لشباب المدينة الآخرين :
استعمال معاوية مروان بن الحكم على المدينة وأمره أن يفرض لشباب قريش ، ففرض لهم فقال علي بن الحسين عليهما السلام : فأتيته فقال : ما اسمك ؟ فقلت : علي بن الحسين ، ففرض لي ".
وكذلك عم الحسين والأخ الأكبر لعلي رضي الله عنه ، عقيل بن أبي طالب كان يفد على معاوية رضي الله عنهما ويأخذ منه الهدايا والهبات ومرة "أعطاه مائة ألف درهم ".

وقد أقر بذلك ابن أبي الحديد الشيعي حيث كتب :
ومعاوية أول رجل في الأرض وهب ألف ألف ، وابنه يزيد أول من ضاعفه ، كان يجيز الحسن والحسين بن علي في كل عام لكل واحد منهما بألف ألف درهم وكذلك كان يجيز عبد الله بن عباس وعبد الله بن جعفر ".

وكذلك أبو مخنف الغالي :
وكان معاوية يبعث إليه ( أي إلى الحسين ) في كل سنة ألف ألف دينار سوى الهدايا من كل صنف ".

كما كانوا يصلون خلف الحكام وأمراء معاوية ، وقد ذكر جعفر بن محمد الباقر عن أبيه علي زين العابدين " أن الحسن والحسين كانا يصليان خلف مروان ولا يعيدانها ، ويعتدان بها ".

وكان مروان أميراً آنذاك على المدينة كما أن أبان بن عثمان أمير المدينة من قبل عبد الملك بن مروان الأموي قدم إلى الصلاة من قبل علي بن محمد بن علي المشهور بمحمد بن الحنفية حيث قال له أبو هاشم بن محمد بن علي :
نحن نعلم أن الإمام أولى بالصلاة ولولا ذاك ما قدمناك فتقدم فصلى عليه ".

وأورد ابن كثير أيضاً في البداية ( 8 / 139 ) أن الحسن والحسين رضي الله عنهما وفدا على معاوية رضي الله عنه ، فأجازهما بمائتي ألف ، وقال لهما : ما أجاز بهما أحد قبلي ، فقال الحسين ، ولم تعط أحد أفضل منا .
====


كتب السنة
البداية والنهاية ج 8ص258 ط بيروت
- طبقات ابن سعد ج 5 ص 86 .

كتب الشيعة
- الكافي في الفروع ، كتاب العقيقة باب الأسماء والكنى ج6 ص19 .
- الآمالي للطوسي ج2 ص 334ط النجف
- شرح ابن أبي الحديد ج2 ص823.
- مقاتل أبي مخنف ص7.







 
قديم 04-11-06, 01:57 AM   رقم المشاركة : 4
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


علاقة يزيد بآل البيت رضي الله عنهم:

أما عن علاقة يزيد بآل البيت رضي الله عنهم فإنه لم يقع بين يزيد وبين أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يعكر العلاقة و القرابة

بينهما سوى خروج الحسين و بعض أهله ومقتلهم على يد أهل العراق من الشيعة الارفاض بكربلاء ، الذين خانوه وخذلوه وغدروا بابن عمه ،

كما تذكر مصادر الشيعة أنفسهم .

ومع هذا فقد بقيت العلاقة الحسنة بين يزيد وآل البيت و كانوا أولاد عمومته ونراهم قد اجتنبوا الخروج عليه أيام الحرة ومكة ، بل كانت صلته

بعلي بن الحسين وعبد الله بن العباس ومحمد بن الحنفية أيام الحرة جيدة . أما عبد الله بن جعفر فقد كانت صلته بمعاوية و يزيد من بعده غاية في المودة والصداقة والولاء ، و كان يزيد لا يرد لابن جعفر طلباً ، وكانت عطاياه له تتوارد فيقوم ابن جعفر بتوزيعها على أهل المدينة ، وكان عبد الله بن جعفر يقول في يزيد: " أتلومونني على حسن الرأي في هذا" . انظر: [قيد الشريد في أخبار يزيد ؛ (ص35) ].







 
قديم 04-11-06, 01:58 AM   رقم المشاركة : 5
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


الحسن....يختــــار.....معاوية.....ويترُكُ شــــــيعته المجرمين!


قال الحسن بن علي رضي الله عنه
واصفاً شيعته (المجرمين)!!
بعد أن طعنوه.. وانتهبوه!!

( أرى والله أن معاوية خير لي من هؤلاء..
يزعمون أنهم لي شيعة!!
ابتغوا قتلي
وانتهبوا ثقلي
وأخذوا مالي
والله لئن آخذ من معاوية عهداً
أحقن به دمي
وأؤمن به في أهلي
خير
من أن يقتلوني
فتضيع أهل بيتي وأهلي!؟)
راجع:
الإحتجاج للطبرسي جـ2 ص 290







 
قديم 04-11-06, 01:58 AM   رقم المشاركة : 6
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


عقيل بن أبي طالب يترك اخية سيدنا علي في صفين ويذهب الي معاوية رضي الله عنهم


=====================

ومن المفارقين لعلي عليه السلام أخوه عقيل بن أبي طالب، قدم على أمير المؤمنين بالكوفة يسترفده ، فعرض عليه عطاءه، فقال: إنما أريد من بيت المال، فقال: تقيم إلى يوم الجمعة، فلما صلى عليه السلام الجمعة، قال له: ما تقول فيمن خان هؤلاء أجمعين؟ قال: بئس الرجل! قال: فإنك أمرتني أن أخونهم وأعطيك، فلما خرج من عنده شخص إلى معاوية، فأمر له يوم قدومه بمائة ألف درهم، وقال له: يا أبا يزيد، أنا خير لك أم علي؟ قال: وجدت علياً أنظر لنفسه منه لي، ووجدتك أنظر لي منك لنفسك. شرح نهج البلاغة /ابن ابي الحديد







 
قديم 04-11-06, 01:59 AM   رقم المشاركة : 7
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


مشاركة منقولة من الاخ ساجد لله جزاه الله خيرا
======================================


جهاد الكفار والغلظة عليهم بمصاهرتهم ومشاورتهم !!!!

--------------------------------------------------------------------------------


قال الله تعالى :


{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ }التوبة73


وهنا ايضا :


{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ }التحريم9


الله يامر الرسول صلى الله عليه وسلم بمجاهدة الكفار وان يغلظ عليهم ويبين له مكانهم فى الاخرة .


وكما هو معلوم للجميع سنة ورافضة فالرسول صلى الله عليه وسلم تزوج من ابنتى ابا بكر وعمر رضى الله عنهم , كما زوج الرسول صلى الله عليه وسلم ابنتيه لعثمان بن عفان رضى الله عنه !!!


فهل خالف يارافضة الرسول صلى الله عليه وسلم امر الله عز وجل وهادنهم وتواصل معهم واكل وشرب معهم وصاهرهم وتزاور معهم وشاورهم واشركهم معه فى حروبه ضد الكفار والمشركين ,,؟


ام انه صلوات ربى وسلامه عليه فهم تفسير جهاد الكفاروالمنافقين والغلظة عليهم بالتزوج منهم وتزويجهم ؟


ام انكم تروا يارافضة ان الرسول صلى الله عليه وسلم اجتهد كما اجتهد ائمتكم بتحريف القران ؟


ولذلك ,,,,


فقد اقتدى بالرسول صلى الله عليه وسلم (( على بن ابى طالب وزوج ابنته فاطمة للفاروق رضى الله عنهم ))


فكان جهاده للكفار والمنافقين مغتصبى الولاية بتزويجهم !!!!!!!


الحمد لله على نعمة الاسلام







 
قديم 04-11-06, 01:59 AM   رقم المشاركة : 8
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


ويذكر المؤرخ الشيعي اليعقوبي في تاريخه أنه لما دخل علي بن الحسين الكوفة رأى نساءها يبكين ويصرخن فقال : " هؤلاء يبكين علينا فمن قتلنا ؟ " أي من قتلنا غيرهم { تاريخ اليعقوبي 235:1 } .

ولما تنازل الحسن لمعاوية وصالحه ، نادى شيعة الحسين الذين قتلوا الحسين وغدروا به قائلاً :" ياأهل الكوفة : ذهلت نفسي عنكم لثلاث : مقتلكم لأبي ، وسلبكم ثقلي ، وطعنكم في بطني و إني قد بايعت معاوية فاسمعوا و أطيعوا ، فطعنه رجل من بني أسد في فخذه فشقه حتى بلغ العظم { كشف الغمة540، الإرشاد للمفيد190، الفصول المهمة 162، مروج الذهب للمسعودي 431:1} .







 
قديم 04-11-06, 02:09 AM   رقم المشاركة : 9
عبدالرحمن الحسيني
عضو فضي






عبدالرحمن الحسيني غير متصل

عبدالرحمن الحسيني is on a distinguished road


بارك الله لك هذا المجهوود







 
قديم 04-11-06, 02:16 AM   رقم المشاركة : 10
نور السنة
حفيدة الصحابة وآل البيت






نور السنة غير متصل

نور السنة is on a distinguished road


جزاك الله خيرا وفي ميزان حسناتك ...







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:31 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "