العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-05-06, 03:10 PM   رقم المشاركة : 1
محب القسط
( ادعوا لي بالمغفرة )






محب القسط غير متصل

محب القسط is on a distinguished road


الفرق بين النصيحة والتعيير

بسم الله الرحمن الرحيم ...

أنقل لكم بمشيئة الرحمن مقتطفات من كتاب الفرق بين النصيحة والتعيير تصنيف الإمام الحافظ زين الدين ابن رجب الحنبلي المتوفي سنة 795 رحمه الله

فصل أنواع النصيحة

ومن عُرف منه أنه أراد بردِّه على العلماء النصيحة لله ورسوله فإنه يجب أن يُعامَل بالإكرام والاحترام والتعظيم كسائر أئمة المسلمين الذين سبق ذكرهم وأمثالهم ومن تبعهم بإحسان .

ومن عرف منه أنه أراد برده عليهم التنقص والذم وإظهار العيب فإنه يستحق أن يقابل بالعقوبة ليرتدع هو ونظراؤه عن هذه الرذائل المحرمة .



ويُعرف هذا القصد تارة بإقرار الرادِّ واعترافه ، وتارة بقرائن تحيط بفعله وقوله ، فمن عُرف منه العلم والدين وتوقير أئمة المسلمين واحترامهم لم يَذكر الردَّ وتبيين الخطأ إلا على الوجه الذي يراه غيره من أئمة العلماء .

وأما في التصانيف وفي البحث وجب حمل كلامه على الأول ومن حمل كلامه على غير ذلك - والحال على ما ذُكر فهو ممن يَظن بالبريء الظن السوء وذلك من الظن الذي حرمه الله ورسوله وهو داخل في قوله سبحانه (وَمَنْ يَكْسِبْ خَطِيئَةً أَوْ إِثْماً ثُمَّ يَرْمِ بِهِ بَرِيئاً فَقَدِ احْتَمَلَ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُبِيناً )
النساء112 ، فإن الظن السوء ممن لا تظهر منه أمارات السوء مما حرمه الله ورسوله فقد جمع هذا الظانّ بين اكتساب الخطيئة والإثم ورمي البريء بها.



ويقوي دخوله في هذا الوعيد إذا ظهرت منه – أعني هذا الظان – أمارات السوء مثل: كثرة البغي والعدوان وقلة الورع وإطلاق اللسان وكثرة الغيبة والبهتان والحسد للناس على ما آتاهم الله من فضله والامتنان وشدة الحرص على المزاحمة على الرئاسات قبل الأوان .



فمن عُرفت منه هذه الصفات التي لا يرضى بها أهل العلم والإيمان فإنه إنما يحمل تَزْمنة العلماء [وإذا كان ] ردُّه عليهم على الوجه الثاني فيستحق حينئذٍ مقابلته بالهوان ومن لم تظهر منه أمارات بالكلية تدل على شيء فإنه يجب أن يحمل كلامه على أحسن مُحْمَلاتِهِ ولا يجوز حمله على أسوأ حالاته . وقد قال عمر رضي الله تعالى عنه : لا تظن بكلمة خرجت من أخيك المسلم سوءاً وأنت تجد لها في الخير محملاً

يتبع بإذن الله






من مواضيعي في المنتدى
»» قمة في الروعة / فلاش
»» حقد علماء الشيعه على بنات رسول الله .. شيء لا يطاق
»» المقامة الحسينية للشيخ عائض القرني.......جميل جدا
»» الزميل الشيعي هاشم .. تفضل .. هنا تكفيركم للصحابة
»» كلمات في الليل
 
قديم 17-05-06, 06:11 PM   رقم المشاركة : 2
المفضلي
مشترك جديد





المفضلي غير متصل

المفضلي is on a distinguished road


نحن أحوج ما نكون إلى هذا الفهم .. جزاك الله خيرا
و أقترح أن يكون في ساحة الحوار الإسلامي
نفع الله بك .







 
قديم 17-05-06, 07:17 PM   رقم المشاركة : 3
محب القسط
( ادعوا لي بالمغفرة )






محب القسط غير متصل

محب القسط is on a distinguished road


وجزاكم الله خيرا أخي المفضال المفضلي صدقت

فحري بكل من اتخذ الدعوة إلى الله شغله الشاغل أن يتحلى بخُلق السلف الصالح ومن قبلهم الأنبياء عليهم السلام ، ولا ينساق وراء الكثير من الشباب أو ربما بعض طلبة العلم الذين لا يتحلون بآداب النقد مما أثر ذلك على نفوس تلامذتهم حتى اقتدوا بهم من دون رسول الله صلى الله عليه وسلم فأضروا بساحة الدعوة إضراراً عظيما وعكسوا صورة هي ليست من الاسلام في شيء وكأن ساحة الدعوة أصبحت مسلخا !

وبالأخص عندما نرى التراشق بالكلمات النابية دائر بين طلبة العلم أوربما من وهبهم الله العلم والله المستعان وعليه التكلان

نكمل مع ابن رجب رحمه الله تعالى

فصل كيفيتها

ومن هذا الباب أن يقال للرجل في وجهه ما يكرهه فإن كان هذا على وجه النصح فهو حسن وقد قال بعض السلف لبعض إخوانه ( لاتنصحني حتى تقول في وجهي ما أكره ).

فإذا أخبر أحد أخاه بعيب ليجتنبه كان ذلك حسناً لمن أُخبر بعيب من عيوبه أن يعتذر منها إن كان له منها عذر وإن كان ذلك على وجه التوبيخ بالذنب فهو قبح مذموم .

وقيل لبعض السلف : أتحبُّ أن يخبرك أحد بعيوبك ؟ فقال : إن كان يريد أن يوبخني فلا

فالتوبيخ والتعيير بالذنب مذموم وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن تُثَرَّبَ الأمة الزانية مع أمره بجلدها فتجلد حداً ولا تعير بالذنب ولا توبخ به .

وفي الترمذي وغيره مرفوعاً : " من عيَّر أخاه بذنب لم يمت حتى يعمله "

وحُمل ذلك على الذنب الذي تاب منه صاحبه . قال الفضيل (المؤمن يستر وينصح والفاجر يهتك ويُعيِّر ) فهذا الذي ذكره الفضيل من علامات النصح والتعيير ، وهو أن النصح يقترن به الستر والتعيير يقترن به الإعلان .

وكان يقال : من أمر أخاه على رؤوس الملأ فقد عيَّره أو بهذا المعنى .

وكان السلف يكرهون الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر على هذا الوجه ويحبون أن يكون سراً فيما بين الآمر والمأمور فإن هذا من علامات النصح فإن الناصح ليس له غرض في إشاعة عيوب من ينصح له وإنما غرضه إزالة المفسدة التي وقع فيها

وأما إشاعة وإظهار العيوب فهو مما حرمه الله ورسوله قال الله تعالى


(إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ ) النور19


والأحاديث في فضل السر كثيرةٌ جدَّاً .

وقال بعض العلماء لمن يأمر بالمعروف : (واجتهد أن تستر العصاة فإن ظهور عوراتهم وهن في الإسلام أحقُّ شيء بالستر : العورة ).

فلهذا كان إشاعة الفاحشة مقترنة بالتعيير وهما من خصال الفجار لأن الفاجر لا غرض له في زوال المفاسد ولا في اجتناب المؤمن للنقائص والمعايب إنما غرضه في مجرد إشاعة العيب في أخيه المؤمن وهتك عرضه فهو يعيد ذلك ويبديه ومقصوده تنقص أخيه المؤمن في إظهار عيوبه ومساويه للناس ليُدخل عليه الضرر في الدنيا .

وأما الناصح فغرضُه بذلك إزالة عيب أخيه المؤمن واجتنابه له وبذلك وصف الله تعالى رسوله صلى الله عليه وسلم فقال (لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَحِيم) التوبة128

ووصف بذلك أصحابه فقال (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْأِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً )الفتح 29

ووصف المؤمنين بالصبر والتواصي بالمرحمة
وأما الحامل للفاجر على إشاعة السوء وهتكه فهو القوة والغلظة ومحبته إيذاء أخيه المؤمن وإدخال الضرر عليه وهذه صفة الشيطان الذي يزيِّن لبني آدم الكفر والفسوق والعصيان ليصيروا بذلك من أهل النيران كما قال الله

(إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوّاً إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ) فاطر6

وقال بعد أن قص علينا قصته مع نبي الله آدم عليه السلام ومكرَه به حتى توصل إلى إخراجه من الجنة ( يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا) أعرا من الآية27.


فشتان بين من قصده النصيحة وبين من قصده الفضيحة ولا تلتبس إحداهما بالأخرى إلا على من ليس من ذوي العقول الصحيحة .

يتبع بإذن الله






من مواضيعي في المنتدى
»» أخي اسلامي
»» ســــــــؤال ؟
»» ‘’لا أطالب الشيعة سوى بهذه الخطوة التي لا مراء فيها ‘’
»» الضيف أو الضيفة .. نور النبي من فضلك
»» بديل مؤقت عن الرسائل الخاصة
 
قديم 17-05-06, 08:36 PM   رقم المشاركة : 4
أول الغيث
عضو فضي





أول الغيث غير متصل

أول الغيث is on a distinguished road


بارك الله بك اخي محب القسط و حفظك الله اينما كنت و رعاك .

جزاك الله خيرا على ما نقلت من النصائح

اسأل الله ان يحفظك من كل مكروه فانت بعيدٌ عن الاهل كما يبدو من توقيعك







التوقيع :
اللهم اجعل كلمة " لا اله الا الله " آخر ما أنطق به عند الموت و أدخلني في عبادك الصالحين
من مواضيعي في المنتدى
»» جزاك الله خيرا ً عمرو خالد
»» ما الفرق بين النبي و الإمام ؟
»» خاص للشيعة : ما الفرق بين الدجال و إمامكم صاحب الزمان عج
»» أهل السنة في ايران يدفعون الخمس
»» فتاوي مقتدى و ختمه !!!
 
قديم 17-05-06, 09:04 PM   رقم المشاركة : 5
ابن عيبان العبدلي
عضو فعال






ابن عيبان العبدلي غير متصل

ابن عيبان العبدلي is on a distinguished road


جزاك الله خيرا اخينا محب القسط







 
قديم 19-05-06, 05:00 AM   رقم المشاركة : 6
محب القسط
( ادعوا لي بالمغفرة )






محب القسط غير متصل

محب القسط is on a distinguished road


بارك الله فيكما


فصل في العقوبة

وعقوبة من أشاع السوء على أخيه المؤمن وتتبع عيوبه وكَشَفَ عورته أن يتبع الله عورته ويفضحه ولو في جوف بيته كما رُوي ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من غير وجه وقد أخرجه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي من وجوه متعددة .

وأخرج الترمذي من حديث واثلة بن الأسقع عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لا تُظْهِر الشماتة بأخيك فيعافيه الله ويبتليك " . وقال : حسن غريب . وخرَّج أيضاً من حديث معاذ مرفوعاً : " من عيَّر أخاه بذنب لم يمت حت يعمله " وإسناده منقطع . وقال الحسن "كان يقال من عيَّر أخاه بذنب تاب منه لم يمت حتى يبتليه الله به " ويُروى من حديث ابن مسعود بإسناد فيه ضعف " البلاء موكل بالمنطق فلو أن رجلاً عيَّر رجلاً برضاع كلبة لرضعها " وقد رُوي هذا المعنى عن جماعة من السلف .

ولما ركب ابن سيرين الدَّيْن وحبس به قال : إني أعرف الذنب الذي أصابني هذا عيَّرت رجلاً منذ أربعين سنة فقلت له : يا مفلس .

يتبع بإذن الله






من مواضيعي في المنتدى
»» شاهد بالصور تحريف الشيعة للقران اية الولاية المزعومة
»» شيعية ، موالية، للأبد ، أسرار ، الإمامي , سيهاتي ، بلال ،، جمع الشيعة
»» حقد علماء الشيعه على بنات رسول الله .. شيء لا يطاق
»» اخترنا لكم أو احترنا معكم -الجزء الثاني-حوار مع الضيوف الشيعة
»» ما رأيكم في الخميني يا شيعة؟؟
 
قديم 25-05-06, 09:19 PM   رقم المشاركة : 7
محب القسط
( ادعوا لي بالمغفرة )






محب القسط غير متصل

محب القسط is on a distinguished road


فصل في التعييـر


ومِن أظهرِ التعيير : إظهارُ السوء وإشاعتُه في قالب النصح وزعمُ أنه إنما يحمله على ذلك العيوب إما عاماً أو خاصاً وكان في الباطن إنما غرضه التعيير والأذى فهو من إخوان المنافقين الذين ذمهم الله في كتابه في مواضع فإن الله تعالى ذم من أظهر فعلاً أو قولاً حسناً وأراد به التوصل إلى غرض فاسد يقصده في الباطن وعدَّ ذلك من خصال النفاق كما في سورة براءة التي هتك فيها المنافقين وفضحهم بأوصافهم الخبيثة :

(وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مَسْجِداً ضِرَاراً وَكُفْراً وَتَفْرِيقاً بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإِرْصَادَاً لِمَنْ حَارَبَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ مِنْ قَبْلُ وَلَيَحْلِفُنَّ إِنْ أَرَدْنَا إِلّا الْحُسْنَى وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ) (التوبة:107) .

وقال تعالى : (لا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوْا وَيُحِبُّونَ أَنْ يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلا تَحْسَبَنَّهُمْ بِمَفَازَةٍ مِنَ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) (آل عمران:188) ، وهذه الآية نزلت في اليهود لما

سألهم النبي صلى اله عليه وسلم عن شيء فكتموه وأخبروه بغيره وقد أروه أن قد أخبروه بما سألهم عنه واستحمدوا بذلك عليه وفرحوا بما أتوا من كتمانه وما سألهم عنه . كذلك قال ابن عباس رضي الله عنهما وحديثه بذلك مخرّج في الصحيحين وغيرهما .

وعن أبي سعيد الخدري : أن رجالاً من المنافقين كانوا إذا خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الغزو تخلَّفوا عنه وفرحوا بمقعدهم خلاف رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا

قدِم رسول الله اعتذروا إليه وحلفوا وأحبوا أن يحمدوا بما لم يفعلوا فنزلت هذه الآية . فهذه الخصال خصال اليهود والمنافقين وهو أن يظهر الإنسان في الظاهر قولاً أو فعلاً وهو في الصورة التي ظهر عليها حسن ومقصوده بذلك التوصل إلى غرض فاسد فيحمده على ما أظهر من ذلك الحسن ويتوصل هو به إلى غرضه الفاسد الذي هو أبطنه ويفرح هو بحمده على ذلك الذي أظهر أنه حسن وفي الباطن شيء وعلى توصله في الباطن



إلى غرضه السيء فتتم له الفائدة وتُنَفَّذُ له الحيلة بهذا الخداع . ومن كانت هذه همته فهو داخل في هذه الآية ولا بد فهو متوعد بالعذاب الأليم ، ومثال

ذلك : أن يريد الإنسان ذمَّ رجل وتنقصه وإظهار عيبه لينفر الناس عنه إما محبة لإيذائه [ أو ] لعداوته أو مخافة من مزاحمته على مال أو رئاسة أو غير ذلك من الأسباب المذمومة فلا يتوصل إلى ذلك إلا بإظهار الطعن فيه بسبب ديني مثل : أن يكون قد ردَّ قولاً ضعيفاً من أقوال عالم مشهور فيشيع بين من يعظِّم ذلك العالم أن فلاناً يُبغِضُ هذا العالم ويذمُّه ويطعن عليه فيغرُّ بذلك كل من يعظِّمه ويوهمهم أن بغض الراد وأذاه من أعمال العرب لأنه ذبٌّ عن ذلك العالم ورفع الأذى عنه وذلك قُربة إلى تعالى وطاعته فيجمع هذا المظهر للنصح بين أمرين قبيحين محرَّمين :

أحدهما : أن يحمل ردُّ العالم القول الآخر على البغض والطعن والهوى وقد يكون إنما أراد به النصح للمؤمنين وإظهار ما لا له كتمانه من العلم .

والثاني : أن يظهر الطعن عليه ليتوصل بذلك إلى هواه وغرضه الفاسد في قالب النصح والذب عن علماء الشرع

يتبع بإذن الله






من مواضيعي في المنتدى
»» حقد علماء الشيعه على بنات رسول الله .. شيء لا يطاق
»» الفراغ الناتج عن قلة المحاورين الشيعة؟!
»» وثيقة .. الخميني والاستمتاع بالرضيعه .... ماذا ابقى !
»» حواري مع شيعيه ثانية اهتدت .. الحمد لله
»» الفراغ الناتج من قلة المحاورين الشيعة؟!
 
قديم 31-05-06, 11:51 AM   رقم المشاركة : 8
Polite
عضو فعال






Polite غير متصل

Polite is on a distinguished road


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بداية رفع الله شأنكم أمر طيب يستفيد منه العامة لسهولة لغته
ثانياً سامحكم الله
إستعملت نظارتين لأستطيع القراءة
ليس العيب من الخط لكنه قضى على ما خلفته الدراسة من ضرر
عموماً تم نسخه على ملف وورد في حال إنتهاءه سنقوم بنسخ بقية الأجزاء ثم رفعها على موقع ليتسنى طباعتها ونشرها
ولكم عظيم الأجر من الله على نقلكم لعموم نفعه و سهولة تداوله بإذن الله .







 
قديم 31-05-06, 04:10 PM   رقم المشاركة : 9
محب القسط
( ادعوا لي بالمغفرة )






محب القسط غير متصل

محب القسط is on a distinguished road


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

فعلا ً معكم حق الخط مزعج ، معذرة وشكرا على التنبيه بارك الله فيكم







من مواضيعي في المنتدى
»» لنعد إلى الحوار الهادئ مع الزملاء الشيعة ،، الحق أبلج مثل الصبح طلعته
»» خبر ذهبي النظام الايراني الحاقد يسجن الطفل المعجزه ؟
»» اخواني واخواتي .. تقبلوا مني هذه المعايدة المتواضعه
»» الحوار المنهجي في التعامل مع الضيف الشيعي
»» البال توك بدون دعايات وبميزات اللون الازرق
 
قديم 31-05-06, 04:19 PM   رقم المشاركة : 10
محب القسط
( ادعوا لي بالمغفرة )






محب القسط غير متصل

محب القسط is on a distinguished road


فصل في العلاج

ومن بُلي بشيء من هذا المكر فليتق الله ويستعن به ويصبر فإن العاقبة للتقوى . كما قال الله تعالى : بعد أن قصَّ قِصَّة يوسف وما حصل له من أنواع الأذى بالمكر والمخادع

( وَكَذَلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ ) (يوسف: من الآية21) ، وقال الله تعالى حكاية عنه أنه قال لإخوته : (أَنَا يُوسُفُ وَهَذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا ) (يوسف: من الآية90) ، وقال تعالى في قصة موسى عليه السلام وما حصل له ولقومه من أذى فرعون وكيده قال لقومه (اسْتَعِينُوا بِاللَّهِ وَاصْبِرُوا) (الأعراف: من الآية128)

وقد أخبر الله تعالى أن المكر يعود وباله على صاحبه قال تعالى (وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ (فاطر: من الآية 43)، وقال تعالى : وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا فِي كُلِّ قَرْيَةٍ أَكَابِرَ مُجْرِمِيهَا لِيَمْكُرُوا فِيهَا (الأنعام: من الآية123) ، والواقع يشهد بذلك فإن من سبر أخبار الناس وتواريخ العالم وقف على أخبار من مكر بأخيه فعاد مكره عليه وكان ذلك سبباً في نجاته وسلامته على العجب العجاب .



لو ذكرنا بعض ما وقع من ذلك لطال الكتاب واتسع الخطاب والله الموفق للصواب وعليه قصد السبيل وهو حسبنا ونعم الوكيل وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم تسليماً .

انتهى

نسأل الله أن ينفعنا بما كتب ابن رجب الحنبلي تلميذ ابن القيّم رحمهما الله وأن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه والحمد لله رب العالمين






من مواضيعي في المنتدى
»» تصرفات غير مسئولة ولا أظن ذلك
»» قمة في الروعة / فلاش
»» حواري مع شيعيه ثانية اهتدت .. الحمد لله
»» 16 وسيلة عملية لحل الخلافات الزوجية
»» بدعة الاربعين للميت
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:20 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "