العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-07-12, 12:05 AM   رقم المشاركة : 1
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


الإعجاز القرآني والرد على الزنديق المغالي (صولة الزندقة)

بسم الله الرحمن الرحيم

كما ان الله عز وجل حفظ كتابه من التحريف اللفظي بفضله وكرمه على عباده , فلقد حفظه من التحريف المعنوي أيضا وهو (تحريف الكلم عن مواضعه) فما من آية يستدل بها أهل الباطل على باطلهم الا وجعل الله فيها بسابق علمه (مفاتيح) تكشف بطلانهم فالحمد لله والله أكبر .


يقول صولة الغلو والزندقة


اقتباس:

واتفق أغلب مفسري أهل السنة على أن (الْحُكْمَ) هو (الحكمة) و(العلم). وهذا التفسير خاطىء، وذلك للأسباب التالية:
أولاً: المصدر (حُكْم) يحمل معنى (المنع). وقد وردتْ هذه الكلمة للتعبير عن (الإمامة)، و(القيادة الدينية) لأن وجود الإمام يمنع من الوقوع في الظلال. ولا يمكن أن تعبر كلمة (حُكْم) عن (العلم)، و(الفهم) و(الفقه).

أقول الحق في قول مفسري أهل السنة والباطل مع اهل الزندقة والغلو

لسان العرب لابن منظور - ج12 - ص140

الْجَوْهَرِيُّ: الحُكْم الحِكْمَةُ مِنَ الْعِلْمِ، والحَكِيمُ العالِم وَصَاحِبُ الحِكْمَة. وَقَدْ حَكُمَ أَيْ صَارَ حَكِيماً؛ قَالَ النَّمِرُ بْنُ تَوْلَب:
وأَبْغِض بَغِيضَكَ بُغْضاً رُوَيْداً، ... إِذا أَنتَ حاوَلْتَ أَن تَحْكُما
أَي إِذا حاوَلتَ أَن تَكُونَ حَكيِماً. والحُكْمُ: العِلْمُ وَالْفِقْهُ؛ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: وَآتَيْناهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا أَي عِلْمًا وَفِقْهًا، هَذَا لِيَحْيَى بْنِ زَكَرِيَّا؛ وَكَذَلِكَ قَوْلُهُ:
الصَّمْتُ حُكْمٌ وقليلٌ فاعِلُهْ
وَفِي الْحَدِيثِ:
إِنَّ مِنَ الشِّعْرِ لحُكْماً
أَيْ إِن فِي الشِّعْرِ كَلَامًا نَافِعًا يَمْنَعُ مِنَ الْجَهْلِ والسَّفَهِ ويَنهى عَنْهُمَا، قِيلَ: أَراد بِهَا الْمَوَاعِظَ والأَمثال الَّتِي يَنْتَفِعُ النَّاسُ بِهَا.والحُكْمُ: العِلْمُ وَالْفِقْهُ وَالْقَضَاءُ بِالْعَدْلِ، وَهُوَ مَصْدَرُ حَكَمَ يَحْكُمُ.

يقول صولة الغلو والزندقة

اقتباس:
ذكرت جميع آيات كتاب الله أن الله تعالى آتى أنبياء بني إسرائيل ثلاث فضائل وهي الكتاب والنبوة والإمامة مثل قوله تعالى:

أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللهُ مِنْ فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكاً عَظِيماً (54)- النساء.

ولو رجعنا للآية (89) من سورة الأنعام موضوع الحوار:

أُولَئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِنْ يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاَءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْماً لَيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ (89)- الأنعام.
سنجد أن (الكتاب) في الآية (54- النساء) يقابل (الكتاب) في الآية (89- الأنعام)، و(الحكمة) في الآية (54- النساء) تقابل (النبوة) في الآية (89- الأنعام) لأن (الحكمة) هي العلوم النبوية، والـ(الملك العظيم) في الآية (54- النساء) يقابل (الحكم) في الآية (89- الأنعام).

ولذلك نجد أنه لم ترد كلمتا (الحكمة) و(النبوة) متعاطفتين في القرآن الكريم بسبب أن (الحكمة) تمثل العلوم النبوية التي ينزلها الله تعالى على أنبيائه، وهي تمثل كلمة مرادفة لـ(النبوة).

يقول ان المراد بـ(الحكمة ) أي (النبوة) ......... والمراد بــ(الحكم) أي (الملك العظيم)

أقول : هذا هو الترتيب الصحيح للآيتين


فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكاً عَظِيماً (54)- النساء
أُولَئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ (89)- الأنعام.

(الكتاب) في سورة النساء يقابله (الكتاب) في سورة الأنعام
و(الحكمة) في سورة النساء تقابل (الحكم) في سورة الأنعام (وقد اثبتنا أن الحكم يعني الحكمة من (لسان العرب) )

(الملك العظيم) في سورة النساء يقابل (النبوة) في سورة الأنعام

فلماذا جعلت المراد بالحكمة هي النبوة ؟
وجعلت الحكم بمعنى الملك العظيم !!

ألم يقل امامك ان الملك العظيم هو (الطاعه)

مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ سَعِيدٍ عَنِ النَّضْرِ بْنِ سُوَيْدٍ عَنْ يَحْيَى الْحَلَبِيِّ عَنْ مُحَمَّدٍ الْأَحْوَلِ عَنْ حُمْرَانَ بْنِ أَعْيَنَ قَالَ قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) قَوْلُ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ فَقَدْ آتَيْنا آلَ إِبْراهِيمَ الْكِتابَ فَقَالَ النُّبُوَّةَ قُلْتُ الْحِكْمَةَ قَالَ الْفَهْمَ وَ الْقَضَاءَ قُلْتُ وَ آتَيْناهُمْ مُلْكاً عَظِيماً فَقَالَ الطَّاعَةَ .


أليست النبوة طاعه مفروضه ؟ !




ثم يفسر صولة الغلو المراد بـ(الحكم) ويقول

اقتباس:
وردت كلمة (الحُكْم) منسوبة إلى الله تعالى في العديد من آيات القرآن الكريم، وهي تعني حاكمية الله تعالى وتصرّفه بالأمور وأمره النافذ في الكون. مثل قوله تعالى:

وَهُوَ اللهُ لاَ إِلَهَ إِلاَ هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الأولَى وَالآَخِرَةِ وَلَهُالْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (70)- القصص.

مَا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِهِ إِلاَ أَسْمَاءً سَمَّيْتُمُوهَا أَنْتُمْ وَآبَاؤُكُمْ مَا أَنْزَلَ اللهُ بِهَا مِنْ سُلْطَانٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَ للهِ أَمَرَ أَلاَ تَعْبُدُوا إِلاَ إِيَّاهُ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ (40)- يوسف.

وبذلك فإن ورود هذه الكلمة في سياق ما آتاه الله تعالى لأنبياءه وورثة أنبيائه يعني أنها تحمل معنى حاكميتهم الدينية على الناس وتصرفهم وأمرهم النافذ في مجتمعاتهم، وهو ما يطلق عليه مصطلح (الإمامة).

ثم يقول صولة الزندقة

اقتباس:
أولاً: المصدر (حُكْم) يحمل معنى (المنع). وقد وردتْ هذه الكلمة للتعبير عن (الإمامة)، و(القيادة الدينية) لأن وجود الإمام يمنع من الوقوع في الظلال. ولا يمكن أن تعبر كلمة (حُكْم) عن (العلم)، و(الفهم) و(الفقه).

يريد صولة الزندقة أن يخص الأئمة بما خص الله به نفسه فقال تعالى (إِنِ الْحُكْمُ إِلاَ للهِ) فجعل حاكمية الله التي اختص بها عز وجل في (الكون) فقط وجعل حاكمية الأئمة والانبياء في (الدين) أي ان لهم التصرف والامر النافذ في الدين وما يعلم هذا المغالي ان الانبياء رسل مبلغين عن ربهم (لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون) .

أقول :


لقد فرق القرآن بين (الحُكْمُ) بضم الميم والتي تعني الحاكمية وبين (الحُكْمَ) بفتح الميم والتي تعني العلم والفهم والفقه والقضاء العدل ....راجع (لسان العرب لابن منظور - ج12 - ص140 )



***الآيات التي وردت بمعنى (الحاكمية) والتي اختص بها الله عز وجل والتي اراد صولة الغلو ان ينسبها لخلقه فيجعل لهم الحاكمية المطلقة (نلاحظ حركة الضم على حرف الميم)


1- قوله تعالى (وَهُوَ اللهُ لاَ إِلَهَ إِلاَ هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الأولَى وَالآَخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ )
2- قوله تعالى (مَا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِهِ إِلاَ أَسْمَاءً سَمَّيْتُمُوهَا أَنْتُمْ وَآبَاؤُكُمْ مَا أَنْزَلَ اللهُ بِهَا مِنْ سُلْطَانٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَ للهِ أَمَرَ أَلاَ تَعْبُدُوا إِلاَ إِيَّاهُ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ )
3- قوله تعالى (قُلْ إِنِّي عَلَى بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّي وَكَذَّبْتُم بِهِ مَا عِندِي مَا تَسْتَعْجِلُونَ بِهِ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ يَقُصُّ الْحَقَّ وَهُوَ خَيْرُ الْفَاصِلِينَ)
4- قوله تعالى( ثُمَّ رُدُّواْ إِلَى اللَّهِ مَوْلاَهُمُ الْحَقِّ أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ)
5- قوله تعالى (وَمَا أُغْنِي عَنكُم مِّنَ اللَّهِ مِن شَيْءٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ عَلَيْهِ)

6- قوله تعالى(وَلا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلاَّ وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ )
7- قوله تعالى(وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِندَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُوْلَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ)


***الآيات التي وردت بمعنى (الحكمة والعلم والفقه والقضاء العدل) (نلاحظ حركة الفتح على حرف الميم)

1- قوله تعالى (يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا (12) وَحَنَانًا مِّن لَّدُنَّا وَزَكَاةً وَكَانَ تَقِيًّا )
2- قوله تعالى (مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللَّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللَّهِ وَلَكِن كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ)
3- قوله تعالى(أُوْلَئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِن يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاء فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَّيْسُواْ بِهَا بِكَافِرِينَ )
4- قوله تعالى(وَلَقَدْ آتَيْنَا بَنِي إِسْرَائِيلَ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ)

5- قوله تعالى (وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ)
6- قوله تعالى(وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ)
7- قوله تعالى (وَلُوطًا آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْقَرْيَةِ الَّتِي كَانَت تَّعْمَلُ الْخَبَائِثَ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْمَ سَوْءٍ فَاسِقِينَ)
8- قوله تعالى(فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ وَكُلاًّ آتَيْنَا حُكْمًا وَعِلْمًا وَسَخَّرْنَا مَعَ دَاوُودَ الْجِبَالَ يُسَبِّحْنَ وَالطَّيْرَ وَكُنَّا فَاعِلِينَ)
9- قوله تعالى(فَفَرَرْتُ مِنكُمْ لَمَّا خِفْتُكُمْ فَوَهَبَ لِي رَبِّي حُكْمًا وَجَعَلَنِي مِنَ الْمُرْسَلِينَ)

10 - قوله تعالى (رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ)


وما زال صولة الغلو والزندقة يريد ان يحرف عبارة (الحُكْمَ) ليجعلها تعني (الامامه) !!


يقول
اقتباس:
يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيّاً (12)- مريم.


اقتباس:



و(الْكِتَابَ) المقصود هو التوراة. و(الْحُكْمَ) هو إمامة بني إسرائيل بالكتاب الذي آتاه الله إيّاه. إذ لم يكن يحيى (عليه السلام) ولا أبوه ملكاً حاكماً مثل النبي سليمان، أو حتى أبيه داود (عليه السلام). بل كان فقيراً زاهداً متقياً الله سائراً في طريق الكتاب والنبوة والإمامة التي ورثها عن آبائه (عليهم السلام). و(الْحُكْمَ) المقصود الذي آتاه الله له وهي صبي هو إمامته على بني إسرائيل لكونه النبي بعد أبيه زكريا (عليهما السلام).




قال تعالى (يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا (12) وَحَنَانًا مِّن لَّدُنَّا وَزَكَاةً وَكَانَ تَقِيًّا )



قال تعالى (إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدتُّكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ)



وهذه الرواية من كافيكم(أبو دقيقه)



الْحُسَيْنُ بْنُ مُحَمَّدٍ عَنْ مُعَلَّى بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَسْبَاطٍ قَالَ رَأَيْتُ أَبَا جَعْفَرٍ ( عليه السلام ) وَ قَدْ خَرَجَ عَلَيَّ فَأَخَذْتُ النَّظَرَ إِلَيْهِ وَ جَعَلْتُ أَنْظُرُ إِلَى رَأْسِهِ وَ رِجْلَيْهِ لِأَصِفَ قَامَتَهُ لِأَصْحَابِنَا بِمِصْرَ فَبَيْنَا أَنَا كَذَلِكَ حَتَّى قَعَدَ فَقَالَ يَا عَلِيُّ إِنَّ اللَّهَ احْتَجَّ فِي الْإِمَامَةِ بِمِثْلِ مَا احْتَجَّ بِهِ فِي النُّبُوَّةِ فَقَالَ وَ آتَيْناهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا وَ لَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَ بَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً فَقَدْ يَجُوزُ أَنْ يُؤْتَى الْحِكْمَةَ وَ هُوَ صَبِيٌّ وَ يَجُوزُ أَنْ يُؤْتَاهَا وَ هُوَ ابْنُ أَرْبَعِينَ سَنَةً .



يقول صولة الزندقة



اقتباس:
من الأدلة القاطعة بأن (الحُكْم) ليس هو (الحكمة) هو أن (الحكمة) وردت دائماً في سياق تعليم الأنبياء لعلومهم لأممهم المبعوثين فيهم




أقول من الأدلة القاطعة بأن (الحُكمَ) بفتح الميم تعني (الحكمة) هو أن (الحكمة) وردت غالبا مقرونة بـ(الكتاب) كما أن (الحكم) ورد مقرونا بـ(الكتاب) أيضا



1- قال تعالى (مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللَّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللَّهِ وَلَكِن كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ)



2- قال تعالى (وَلَقَدْ آتَيْنَا بَنِي إِسْرَائِيلَ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ)




3- قال تعالى (أُوْلَئِكَ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ فَإِن يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاء فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَّيْسُواْ بِهَا بِكَافِرِينَ )


وهذه ثمان آيات بعدد حروف (أهل البيت) تبين لك ان المراد (بالحكمَ) بفتح الميم أي (الحكمه)





1- قال تعالى (رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ)



2- قال تعالى (كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولاً مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ)



3- قال تعالى (وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَمَا أَنزَلَ عَلَيْكُمْ مِّنَالْكِتَابِ وَالْحِكْمَةِ يَعِظُكُم بِهِ وَاتَّقُواْ اللَّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ )



4- قال تعالى (إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدتُّكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ)



5- قال تعالى (قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَلِكِ اللَّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاء إِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ (47) وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ)




6- قال تعالى(لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ)



7- قال تعالى (أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكًا عَظِيمًا)



8- قال تعالى (وَلَوْلاَ فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكَ وَرَحْمَتُهُ لَهَمَّت طَّآئِفَةٌ مُّنْهُمْ أَن يُضِلُّوكَ وَمَا يُضِلُّونَ إِلاُّ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَضُرُّونَكَ مِن شَيْءٍ وَأَنزَلَ اللَّهُ عَلَيْكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ وَكَانَ فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكَ عَظِيمًا)




abo sanad-10


نقطة البحث






التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» الحجه طلع معلم كباب / صور
»» ريالينهو تفضل هنا ودافع عن دينك
»» سلمان الفارسي وعمار بن ياسر المنتجبين لدى الشيعه وزراء أمير المؤمنين عمر
»» نموذج بسيط يدل على أن جعفر السبحاني جاهل بأبسط الأمور عند العرب (آية التطهير)
»» الزميلة غربة الروح / أخبرينا عن عقيدتك في أم المؤمنين
 
قديم 01-07-12, 12:27 AM   رقم المشاركة : 2
هشام السني
عضو ماسي






هشام السني غير متصل

هشام السني is on a distinguished road


بارك الله فيك أستاذنا أبو سند وخيرا فعلت بطرد ذلك الزنديق وتغيير اسم معرفه الى (صولة الزندقة)
بسبب تلاعبه بكتاب الله وتفسيره على هواه اضافة الى طعنه الصريح في عرض أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها
وجمعنا الله معها في جنات النعيم







التوقيع :
قال ابن تيمية رحمه الله : (خلق الكذب وتسعة أعشاره للروافض)
من مواضيعي في المنتدى
»» الزملاء الرافضة عندي سؤالين بخصوص زواج المتعة
»» آخر صرعات الكذب عند الرافضة
»» الصوفي الضال الجفري يترحم على الخميني الهالك
»» أخر صرعات الغباء والافلاس عند الرافضة
»» منار الايمان كيف تثبت أن عقيدتكم صلبة ؟؟؟؟؟؟
 
قديم 01-07-12, 12:33 AM   رقم المشاركة : 3
منهج السالكين
(أبو معاذ) مشرف سابق







منهج السالكين غير متصل

منهج السالكين is on a distinguished road


بارك الله فيك أخي أبو سند على كل حرف سطرته







 
قديم 01-07-12, 12:40 AM   رقم المشاركة : 4
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام السني مشاهدة المشاركة
   بارك الله فيك أستاذنا أبو سند وخيرا فعلت بطرد ذلك الزنديق وتغيير اسم معرفه الى (صولة الزندقة)
بسبب تلاعبه بكتاب الله وتفسيره على هواه اضافة الى طعنه الصريح في عرض أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها
وجمعنا الله معها في جنات النعيم

وفيك بارك المولى أخي الحبيب

لا مكان له بين المؤمنين وقد طعن في أم المؤمنين عرض النبي الطاهر ومن يؤذي النبي ويطعن في عرضه فهو بلا شك (زنديق) مع مرتبة الشرف






التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» (إلا الذين ظلموا منهم ) عفواً أخواني لنضع النقاط على الحروف
»» جعفر العاملي يكذب على الله ورسوله لشدة نصبه العداء لأهل بيت النبي (أمهات المؤمنين)
»» رافضي حتى النخاع تسأل عن اية الرجم تفضل ليجيبك المعصوم
»» عند الشيعه / الامامة أصل من أصول الدين وامامة الاثنى عشر من فروعها
»» زملائي الشيعه تفضلوا سؤال بسيط هل يدخل النبي في أحد هذه العبارات ؟
 
قديم 01-07-12, 12:41 AM   رقم المشاركة : 5
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منهج السالكين مشاهدة المشاركة
   بارك الله فيك أخي أبو سند على كل حرف سطرته

وفيك بارك الله أخي الحبيب ورفع قدرك






التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» اللهم صلي على محمد وآل محمد وأجعل لعنتك على من يقول ....
»» فضيحه / عباس الزيدي وكيل المرجع اليعقوبي يكشف مخازي ومعارك مراجع النجف بجلسة خاصه
»» أرادوا أن يثبتوا عصمة أئمتهم بموجب شطر آية التطهير فأذهبوا عصمتهم
»» يا شيعي لماذا تلجأ الى الله ولديك الأئمة
»» نموذج بسيط يدل على أن جعفر السبحاني جاهل بأبسط الأمور عند العرب (آية التطهير)
 
قديم 02-07-12, 09:57 AM   رقم المشاركة : 6
سوالف ليل
عضو فعال






سوالف ليل غير متصل

سوالف ليل is on a distinguished road


يرفع رفع الله قر كاتبه







 
قديم 09-07-12, 11:30 PM   رقم المشاركة : 7
أبو أحمد الجزائري
عضو فضي






أبو أحمد الجزائري غير متصل

أبو أحمد الجزائري is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abo sanad-10 مشاهدة المشاركة
  

قال تعالى (يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا (12)



نزيد الرافضي من تفاسير أسياده

{ وآتيناه الحكم صبياً }
[مريم: 19] أي آتيناه النبوة في حال صباه وهو ابن ثلاث سنين عن ابن عباس.
وروى العياشي بإسناده عن علي بن أسباط قال: قدمت المدينة وأنا أُريد مصر فدخلت على أبي جعفر محمد بن علي الرضا (ع) وهو إذا ذاك خماسي فجعلت أتأمله لأصفه لأصحابنا بمصر فنظر إليَّ فقال لي يا علي إن الله قد أخذ في الإمامة كما أخذ في النبوة قال فلما بلغ أشده واستوى آتيناه حكماً وعلماً وقال وآتيناه الحكم صبياً فقد يجوز أن يعطي الحكم ابن أربعين سنة ويجوز أن يعطاه الصبي. وقيل: إن الحكم الفهم وهو أنه أعطي فهم الكتاب حتى حصل له عظيم الفائدة عن مجاهد وعن معمر قال إن الصبيان قالوا ليحيى اذهب بنا لنلعب فقال ما للعب خلقنا فأنزل الله فيه { وآتيناه الحكم صبياً } وروي ذلك عن أبي الحسن الرضا (ع).
* تفسير مجمع البيان في تفسير القرآن/ الطبرسي (ت 548 هـ) مصنف و مدقق
---------------------------------------------------------------------------------------------------
وقوله { يا يحيى خذ الكتاب } يعني التوارة التي انزلتها على موسى { بقوة } أي بجدّ { وآتيناه الحكم صبيا } معناه أعطيناه الفهم لكتاب الله حتى حصل له عظيم الفائدة. وروي عن معمر: أن الصبيان، قالوا ليحيى أذهب بنا نلعب، فقال ما للعب خلقت. فانزل الله { وآتيناه الحكم صبياً }.
* تفسير التبيان الجامع لعلوم القرآن/ الطوسي (ت 460 هـ) مصنف و مدقق


{ (12) يَا يَحْيَى } على تقدير القول { خُذِ الْكِتَابَ } التّوراة { بِقُوَّةٍ } بجدّ واستظهار بالتوفيق { وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيّاً }
في الكافي عن الباقر عليه السلام مات زكريا فورثه ابنه يحيى الكتاب والحكمة وهو صبيّ صغير ثم تلا هذه الآية وعن الجواد عليه السلام انّ الله احتج في الامامة بمثل ما احتج به في النبوة فقال { وآتَيْنَاهُ الحُكم صبيّاً }
وفي المجمع عن الرضا عليه السلام انّ الصبيان قالوا ليحيى (ع) اذهب بنا نلعب فقال ما للّعب خُلِقْنا قال الله تعالى { وآتَيْناهُ الحُكم صَبيّاً }
* تفسير الصافي في تفسير كلام الله الوافي/ الفيض الكاشاني (ت 1090 هـ) مصنف و مدقق



بارك الله في أخي الفاضل أبو سند و جزاك الله خيرا






 
قديم 14-07-12, 01:53 AM   رقم المشاركة : 8
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


رفع الله قدركم وأعلى الله شأنكم وعلى طاعته ثبتكم

هرب صولة الزندقة من ردي عليه في منتدى انصار ال محمد

مع اصراري على الاجابه

ولا حياة لمن تنادي اخذ يقفز على طلبي وكأنه لم يكن !!







التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» علمنا كيف يؤتي الامام زكاته وهو راكع ولكن كيف يقيم صلاته وهو راكع ؟
»» اليوم الساعه 10 مساءً المناظره بين الشيخ الفاضل محمد البراك وشيخ الرافضة علي آل محسن
»» تم اختراق عضوية الأخ بدر الوايلي من قبل رافضي / تفاصيل وتحذير
»» العلامه الدكتور فاضل المالكي / ينسف قول الامام دعوني والتمسوا غيري بسخافه !!
»» المهدي والرمانة
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:07 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "