العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-04-12, 04:48 PM   رقم المشاركة : 1
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


Lightbulb الرنتيسي /أسد فلسطين ذكراك فينا مقاومة ..

.
الرنتيسي /أسد فلسطين ذكراك فينا مقاومة

الدكتور عبد العزيز علي عبد المجيد الحفيظ الرنتيسي (23 أكتوبر 1947- 17 ابريل 2004) فلسطيني أحد مؤسسي حركة المقاومة الإسلامية حماس. وقائد الحركة في قطاع غزة قبل اغتياله.
طفولتــــه ولد في 23 أكتوبر 1947م في قرية يبنى (بين عسقلان ويافا) ولجأت أسرته بعد حرب 1948 إلى قطاع غزة واستقرت في مخيم خان يونس للاجئين وكان عمره وقتها ستة شهور ونشأ الرنتيسي بين تسعة إخوة وأختين التحق وهو في السادسة من عمره بمدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين واضطر للعمل أيضا وهو في هذا العمر ليساهم في إعالة أسرته الكبيرة التي كانت تمر بظروف صعبة وأنهى دراسته الثانوية عام 1965م. وتنحدر عائلة الدكتور عبد العزيز الرنتيسي إلى قرية رنتيس شمال غرب رام الله بحيث اضطرت العائلة لمغادرة القرية في بداية الاربعينات بسبب خلاف مع احدى عائلات القرية ولقد كان الدكتور عبد العزيز الرنتيسي مخلصا ومحبا لقرية رنتيس ويقال بانه زار القرية في بداية الثمانينات من القرن المنصرم.
ويتذكر الرنتيسي طفولته، فيقول: "توفي والدي وأنا في نهاية المرحلة الإعدادية فاضطر أخي الأكبر للسفر إلى السعودية من أجل العمل". ويردف: "كنت في ذلك الوقت أعد نفسي لدخول المرحلة الثانوية، فاشتريت حذاء من الرابش، (البالة)، فلما أراد أخي السفر كان حافيا، فقالت لي أمي أعط حذاءك لأخيك فأعطيته إياه، وعدت إلى البيت حافيا... أما بالنسبة لحياتي في مرحلة الثانوية فلا أذكر كيف دبرت نفسي".
الدراســـة

كان عبد العزيز الرنتيسي من المتفوقين، وهو ما أهله للحصول على منحة دراسية في مصر على حساب وكالة غوث اللاجئين (أونروا) وهناك درس طب الأطفال في مصر لمدة 9 سنوات وتخرج في كلية الطب بجامعة الإسكندرية عام 1972، ونال منها لاحقاً درجة الماجستير في طب الأطفال، ثم عمل طبيبا مقيما في مستشفى ناصر (المركز الطبي الرئيسي في خان يونس) عام 1976 شغل الدكتور الرنتيسي عدة مواقع في العمل العام منها: عضوية هيئة إدارية في المجمع الإسلامي والجمعية الطبية العربية بقطاع غزة والهلال الأحمر الفلسطيني وعمل في الجامعة الإسلامية في غزة منذ افتتاحها عام 1978 محاضراً يدرس مساقات في العلوم وعلم الوراثة وعلم الطفيليات بدأ الرنتيسي العمل في مجال الطب عام 1972، وتزوج عام 1973، ويذكر ما حدث له في ليلة زفافه ويقول: "لم يكن في المخيم كهرباء، وكنت أول من سحب خط كهرباء في المخيم.. لكن للأسف الكهرباء كانت ضعيفة لم تنر المصابيح، فطلبت من البلدية تقوية التيار الكهربائي من أجل إتمام مراسم زواجي، فوافقوا أن يقووا التيار الكهربائي لمدة ثلاثة أيام فقط".

النشأة السياسية





و
عن بداية مشواره مع الحركة الإسلامية يقول الرنتيسي إنه تأثر أثناء دراسته بمصر كثيرا بالشيخين محمود عيد وأحمد المحلاوي، وكانا يخطبان في مسجدي السلام باستانلي والقائد إبراهيم بمحطة الرمل في الإسكندرية.


وأضاف الرنتيسي: "كانت الخطب سياسية حماسية؛ فمحمود عيد كان يدعم القضية الفلسطينية، وكان يواجه السادات بعنف في ذلك الوقت؛ وهو ما ترك أثرا في نفسي، فلما عدت من دراسة الماجستير بدأت أتحسس طريقي في الحركة الإسلامية مقتديا بأسلوبه ونهجه"، موضحا أن أول مواجهة له مع الاحتلال الإسرائيلي كانت عام 1981 حيث فرضت عليه الإقامة الجبرية ثم اعتقل على خلفية رفضه دفع الضرائب لسلطات الاحتلال.
تقول زوجته : بعد زواجهما بثلاث سنوات وتحديداً عام 1976 ، بدأت أم محمد تلاحظ تغيراً ملموساً على زوجها فقد شرع يتغيب عن المنزل، ولا يعود إلا بعد منتصف الليل ، كما بدأ في جلب كتب دينية كثيرة تتحدث عن دعوة الإخوان المسلمين ، ومن هنا بدأت الزوجة بذكائها تفهم ، أطلق زوجي لحيته في تلك السنة ، وصار أكثر تديناً وصمتاً في الوقت ذاته ، في حين أنني التزمت بالصمت أيضاً لأنني أردت أن أفهم سر تغيره، وقد عرفته من خلال مطالعاتي للكتب التي كان يجلبها، والقليل الذي أعرفه عن دعوة الإخوان . ومن هنا فهمت واجبي تماماً بأن صمتي وتربيتي لأطفالي "جهاد" معه، فلم أسأله قط عما يفعله .
لقد ضحى الرنتيسي بكل ما يملك من أجل دعوة الإخوان بماله الذي أنفق منه في سبيل دعوته ، فيما كانت زوجته تستقبله بالابتسامة الحانية وتحاول توفير سبل الراحة عندما كان يأتيها عند الساعة الثانية صباحاً متعباًَ ومنهكاً ، أما أطفاله فكانوا لا يرونه سوى مرة كل أسبوع يستيقظ فيخرج إلى عمله وهم في مدارسهم ، ليعود وهم نيام إلا أنه حافظ على عادة أخذ زوجته إلى بيت أهلها والمبيت مع أطفاله هناك ، ليعودوا يوم الجمعة عصراً، فكانت متنفساً له يريحه من تعب الأسبوع بكامله.
لكن الأمور بدأت تتعقد أكثر في بداية الثمانينيات ، عندما رفض الدكتور تسليم ضريبة دخله من عيادته الشخصية لسلطات الاحتلال ، لتتعالى وتيرة الصدام مع قادة تلك السلطات شيئاً فشيئاً ، إلى أن تفجرت الأمور تماماً مع اندلاع الانتفاضة الأولى عام1987 ، حيث أمضى أبو محمد بعدها ما يقرب من تسع سنوات الاعتقال بتهمة الانتماء لحركة حماس وتأسيسها ، ولتنهي علاقته بممارسة الطب بشكل مستمر حتى آخر سني حياته ، فكان على الزوجة أن تُدبِّر أمورها وأمور ستة من أطفالها بما تيسر لها من مصادر الرزق.
إنشاء حركة حماس





ان أحد قياديي حركة الإخوان المسلمين السبعة في "قطاع غزة" عندما حدثت حادثة المقطورة، تلك الحادثة التي صدمت فيها مقطورة صهيونية سيارة لعمال فلسطينيين، فقتلت وأصابت جميع من في السيارة، واعتبرت هذه الحادثة بأنها عمل متعمد بهدف القتل مما أثار الشارع الفلسطيني؛ خاصة أن الحادثة جاءت بعد سلسلة من الاستفزازات الإسرائيلية التي استهدفت كرامة الشباب الفلسطيني؛ خاصة طلاب الجامعات الذين كانوا دائما في حالة من الاستنفار والمواجهة شبه اليومية مع قوات الاحتلال. وقد خرجت على إثر حادثة السير المتعمدة هذه مسيرة عفوية غاضبة في (جباليا) أدت إلى مقتل شخص وترك عدد من الجرحى، فاجتمع قادة الإخوان المسلمين في قطاع غزة وعلى رأسهم الرنتيسي على إثر ذلك، وتدارسوا الأمر، واتخذوا قرارا مهما يقضي بإشعال انتفاضة في قطاع غزة ضد الاحتلال الصهيوني. وتم اتخاذ ذلك القرار التاريخي في ليلة التاسع من ديسمبر 1987، وتقرر الإعلان عن "حركة المقاومة الإسلامية" كعنوان للعمل الانتفاضي الذي يمثل الحركة الإسلامية في فلسطين، وصدر البيان الأول موقعا بـ "ح.م.س". هذا البيان التاريخي الذي أعلن بداية الانتفاضة والذي كتب لها أن تغير وجه التاريخ، وبدأت الانتفاضة وانطلقت من المساجد، واستجاب الناس، وبدأ الشعب الفلسطيني مرحلة من أفضل مراحل جهاده.

ويقول الرنتيسي عن قصة إنشاء الحركة: "كنت مسئول منطقة خان يونس في حركة الإخوان المسلمين، وفي عام 1987 قررنا المشاركة بفاعلية في الانتفاضة، وكنا سبعة.. الشيخ أحمد ياسين وعبد الفتاح دخان ومحمد شمعة وإبراهيم اليازوري وصلاح شحادة وعيسى النشار، وقد اخترنا اسما للعمل الحركي هو حركة المقاومة الإسلامية ثم جاء الاختصار إلى حماس".
الاعتقال الأول



وفجأة بعد منتصف ليلة الجمعة الخامس عشر من يناير 1988 -أي بعد 37 يوما من اندلاع الانتفاضة- إذا بقوات كبيرة جدا من جنود الاحتلال تحاصر منزل الرنتيسي، وتسور بعض الجنود جدران فناء البيت، بينما قام عدد آخر منهم بتحطيم الباب الخارجي بعنف شديد محدثين أصواتا فزع بسببها أطفاله الصغار الذين كانوا ينامون كحَمَل وديع. وجري أعتقاله لمدة 21 يوماً بعد عراكٍ بالأيدي بينه وبين جنود الاحتلال الذين أرادوا اقتحام غرفة نومه فاشتبك معهم لصدّهم عن الغرفة، فاعتقلوه دون أن يتمكّنوا من دخول الغرفة وبعد شهرٍ من الإفراج عنه تم اعتقاله بتاريخ 4/3/1988 حيث ظلّ محتجزاً في سجون الاحتلال لمدة عامين ونصف حيث وجّهت له تهمة المشاركة في تأسيس وقيادة حماس وصياغة المنشور الأول للانتفاضة بينما لم يعترف في التحقيق بشيء من ذلك، ليطلق سراحه في 4/9/1990، ثم عاود الاحتلال اعتقاله بعد مائة يومٍ فقط بتاريخ 14/12/1990 حيث اعتقل إدارياً لمدة عامٍ كامل.




مــــــــرج الزهور....


.

و في 17/12/1992 أبعد مع 416 مجاهدا من نشطاء وكوادر حركتي حماس والجهاد الإسلامي إلى جنوب لبنان، حيث برز كناطقٍ رسمي باسم المبعدين الذين رابطوا في مخيم العودة في منطقة مرج الزهور لإرغام سلطات الاحتلال على إعادتهم وتعبيراً عن رفضهم لقرار الإبعاد الصهيوني، وقد نجحوا في كسر قرار الإبعاد والعودة إلى الوطن وإغلاق باب الإبعاد إلى الأبد. وقد اسس في مرج الزهور مدرسة ابن تيمية نسبة إلى العالم الإسلامي ابن تيمية. ولقد التقى الدكتور عبد العزيز الرنتيسي مع ابن بلدته وقريته الشيخ شاكر يوسف أبوسليم الذي ابعيد أيضا إلى مرج الزهور وهما من قرية رنتيس والتي يعتز بها الدكتور عبد العزيز الرنتيسي.
]العودة

خ
رج الرنتيسي من المعتقل ليباشر دوره في قيادة حماس وأخذ يدافع بقوة عن ثوابت الشعب الفلسطيني وعن مواقف الحركة، ويشجّع على النهوض من جديد، واعتقل الرنتيسي عدة مرات من قبل السلطة الوطنية الفلسطينية وتمكّن الدكتور الرنتيسي من إتمام حفظ كتاب الله في المعتقل وذلك عام 1990 بينما كان في زنزانة واحدة مع الشيخ المجاهد أحمد ياسين، وله قصائد شعرية تعبّر عن انغراس الوطن والشعب الفلسطيني في أعماق فؤاده، وهو كاتب مقالة سياسية تنشرها له عشرات الصحف وقد أمضى معظم أيام اعتقاله في سجون الاحتلال في عزل انفرادي.
وبعودة أحمد ياسين إلى قطاع غزّة في أكتوبر 1997، عمل الرنتيسي جنباً إلى جنب مع أحمد ياسين لإعادة تنظيم صفوف حماس بعد فقدان صلاح شحادة. وقام الرنتيسي بعمل المتحدّث الرسمي لتنظيم حماس وكقائد سياسي للتنظيم.
الــسجن
بلغ مجموع فترات الاعتقال التي قضاها الرنتيسي في السجون الإسرائيلية سبع سنوات بالإضافة إلى سنة قضاها مبعدا في مرج الزهور بأقصى جنوب لبنان عام 1992، وكان أول قيادي في حماس يعتقل بتاريخ 15-1-1988، وأمضى مدة ثلاثة أسابيع في المعتقل ثم أفرج عنه ليعاد اعتقاله بتاريخ 5-3-1988، ويقول مستذكرا تلك الأيام: "منعت من النوم لمدة ستة أيام، كما وضعت في ثلاجة لمدة أربع وعشرين ساعة، لكن رغم ذلك لم أعترف بأي تهمة وجهت إلي بفضل الله".
اعتقل الرنتيسي في سجون السلطة الفلسطينية 4 مرات، وبلغ مجموع ما قضاه في زنازينها 27 شهرا معزولا عن بقية المعتقلين.


الأســــتشهاد
مروحية أباتشي تابعة للجيش الإسرائيلي.
وبعد اغتال الشيخ القعيد القائد أحمد ياسين من قبل إسرائيل بايعت الحركة الدكتور الرنتيسي خليفة له في الداخل، ليسير على الدرب حاملا شعل الجهاد؛ ليضيء درب السائرين نحو الأقصى، وفي مساء 17 أبريل 2004 قامت مروحية إسرائيلية تابعة للجيش الإسرائيلي بإطلاق صاروخ على سيارة الرنتيسي فقتل مرافق الدكتور ثم لحقه الدكتور وهو على سرير المستشفى في غرفة الطواريء ومن وقتها امتنعت حركة حماس من اعلان خليفة الرنتيسى خوفا من اغتياله.

]من أقواله

"أرض فلسطين جزء من الإيمان. وقد أعلنها الخليفة عمر بن الخطاب أرضاً للمسلمين قاطبة. ولهذا، لايحق لفرد أو جماعة بيعها أو إهداؤها."
قال ذات مرة في لقاء بلغة الأنجليزية للمقدم "الموت آتٍ سواءً بالسكتة القلبية أو بالأباتشي وأنا أفضل الأباتشي."






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» إخوان الأردن: نرفض تمدد إيران على حساب أهل السنة
»» كلمة مرسي في طهران وتداعياتها أبو الخير: كلمة الرئيس عبرت عن مشاعر المصريين
»» قد تكون القائد ولكنك لا تعلم
»» واشنطن تشبّه نظام الأسد بـ"عائلة من المافيا"
»» لماذا انسحب شيخ الأزهر قبل كلمة الرئيس بجامعة القاهرة؟!
 
قديم 18-04-12, 05:16 PM   رقم المشاركة : 2
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


أواه يا عبد العزيز

للشاعر الدكتور عبد الرحمن العشماوي يرثي فيها الشيخ المجاهد الدكتور عبدالعزيز الرنتيسي رحمه الله


فتحوا لك الباب الجميـل سريعـاً * فنجوت أنـت وإن رأوك صريعـاً

وسموت أنت إلى العلا وتهافتـوا * وغدوت في زمن الجفـاف ربيعـا

خضعوا لأهواء النفوس وغدرهـا * وأبيـت أنـت تزلفـاً وخضوعـا

قتلوك غـدراً يـا حبيـب وإنمـا * بالغدر صـار حديثهـم مسموعـا

والله _لولا الغدر_ ما اجتمعوا على * أرض الربـاط ولا رأوا تطبيـعـا

لو واجهوك لواجهوا البطل الـذي * يأبى إلى غيـر الشمـوخ نزوعـا

قتلوك يا عبـد العزيـز فأحدثـوا * والله جرحاً فـي الفـؤاد وجيعـا

ماذا يقول لـك المحـب؟ ونـاره * قـد لوعـت وجدانـه تلويـعـا

أنا لست أنكر أنهـم قـد أحزنـوا * قلب المحـب وأورثـوه صدوعـا

لكنـه حـزن يـزيـد قلوبـنـا * أملا تمـد بـه الأصـول فروعـا

عبد العزيز، رحلت عنـا شامخـاً * ولقيـت رب العالميـن مطيـعـا

أدركـت ياسيـن الحبيـب كأنمـا * ساق اشتياقـك قلبَـك المفجوعـا

قدمت نفسك وانطلقت بهـا ولـم * تمـلأ عيـون مرافقيـك دموعـا

طرتم بأجنحـة البطولـة إخـوة * لاذوا بـرب العالميـن جميـعـا

لكأننـي بكـم اتخذتـم موقـعـاً * عنـد الإلـه ومنـزلاً مرفـوعـا

وتركتـم المـاء المكـدر عندنـا * وشربتموا مـاء الحيـاة نجيعـا

أشـلاء أبطـال الجهـاد تحولـت * درراً، وصارت في الظلام شموعـا

ودمـاء أبطـال الجهـاد تدفقـت * مسكاً، يضـوع كوننـا تضويعـا

إني لأسمع في التـراب نشيدهـا * وأرى عليـه كتابهـا المطبوعـا

وأكاد أسمع من حديـث عجينهـا * قـولاً ينبـه غافـلا مخـدوعـا

خاب اليهود وخاب من يبني على * خطط اليهـود لنفسـه مشروعـا

عبد العزيز رحلـت عنـا مثلمـا * رحل الضيـاء مكرمـا مرفوعـا

ودعتنـا شهمـاً أجـاد بصدقـه * حسن اللقاء، وأحسـن التوديعـا

لم يقتلوك، وإنمـا نصبـوا لنـا * علماً من الشرف العظيـم رفيعـا

أبكيك؟ لا والله بـل أبكـي علـى * مـن يجهـل التدويـر والتربيعـا

أنا-يا أخا الإسلام- أبكـي غافـلاً * من قومنا لـم يفهـم الموضوعـا

أواه يـا عبـد العـزيـز لأمــة * مـا زال حبـل إبائهـا مقطوعـا

نهشت كلاب المعتـدي أعضاءهـا * ويظـل مليـار الغثـاء وديـعـا

بيعت كرامتها، وسيـف جهادهـا * في سوق تجـار المبـادئ بيعـا

وأرى لها ثوباً تمـزق لـم تجـد * ثوباً سـواه، ولـم تُجِـد ترقيعـا

أنا ما يئست ولا جزعـت فإنمـا * تطوي الهزائم في الحياة جَزُوعـاً

أنا لا أقول أُضيعَ مجـدُ عقيدتـي * لكـن عـزم المسلميـن أُضيعـا

يا أهل أبطـال الجهـاد، عزاؤنـا * أن الشهيد غـداً يكـون شفيعـا

ما أقرب الدنيا من الإخـرى فـلا * نامـت عيـون تعشـق التلميعـا

لا فرق بين الناس في لغة الـردى * من عاش ألفاً أو قضـى اسبوعـا

إنـا نهنـئ مـن نعـزي حينمـا * تـزداد بارقـة الجهـاد سطوعـا






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» وثيقة تكشف تورط ايران في قمع ثورة سوريا
»» اغتصاب فتاة أمام 22 أخ لها : لا تصمتوا فيزداد الأمر سوءا
»» ملك ينقذ جثة شهيد سوري ....
»» هل أنتم من الموقعين ..أبرز الموقعين على مسيرة القدس العالمية
»» أنباء عن انشقاق وزير المالية السوري..الله معكم جيشنا الحر
 
قديم 18-04-12, 06:20 PM   رقم المشاركة : 3
سيوف العـز
مشرف سابق







سيوف العـز غير متصل

سيوف العـز is on a distinguished road


رحم الله عبد العزيز الرنتيسي واحمد ياسين وغيرهم من القادة العظام الذي قضو نحبهم دفاع عن فلسطين وارض فلسطين اما بني صهيون هدفهم من قتل القادة فهو إخضاع الشعب الفلسطيني وتركيعه كما أن الهالك شارون في وقته يريد أيضا أن يقنع الاسرائيليين بأنه يملك زمام الأمور في يده وأنه الأقوي من البشر والحجر وأن يده الباطشة قادرة علي الوصول إلي أي رمز من رموز المقاومة كما يزعم حتي لو لو ركب طائرة الاباتشي ليقتل رجلا مشلولا علي كرسي متحرك!
و تاريخ شارون الأسود شاهد علي إنه إنسان يحب سفك الدماء، ومتعطش لرؤية الضحايا والاشلاء وما فعله طوال حياته ا بتداء من مذبحة صبرا وشاتيلا، إلي اغتيال الشيخ أحمد يس مرورا با الدكتور عبد العزيز الرنتيسي ومعه بمئات الضحايا الفلسطينيين الذين اغتيلوا بإشارة منه شخصيا ولكن ليس ربك بغافل عما يفعل الظالمون اينهو الان شارون انه قعيد الكرسي وسيسومه العذب حيا وميتا ....







التوقيع :
أتعجب من جيل أصبح يكتب الحمدلله هكذا >>>> el7md lelah !!

ينزل الله القرآن بلغتهم و يدعونه >>>> yarb
للجهلاء : الذين يظنون أنه >>>> ثقافة
تأملوا هذه الآية في سورة يوسف يقول الله تعالى :
♥♥" إِنَّا أَنزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ "
ツツ
من مواضيعي في المنتدى
»» تقرير أمريكي: الحكومة تنفذ حملة أعتقالات وتعذيب ضد منظمي التظاهرات السلمية
»» البحرين ترغب بانتشار خليجي أكبر
»» يا سبحان الله!! عليّ يعلم جبريل!!
»» روسيا تمنح سنودن حق اللجواء فهل يكشف لروسيا بعض اسرار امريكا
»» المالكي يدعو العراقيين لإجهاض المظاهرة المليونية
 
قديم 18-04-12, 07:27 PM   رقم المشاركة : 4
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


جزاك الله خيرا اخي سيوف
وله الشيخ مواقف مشرفه منها
أرادت السلطة اعتقاله فرفض تسليم نفسه ، وأصرّ على المكوث في البيت رغم تدخل العديد من -
الوساطات - من القوى الوطنية والإسلامية ، وتدخل الشيخ الشهيد أحمد ياسين رحمه الله حينما تلقى وعداً بالإفراج عنه فوراً بعد أن يحتسي فنجان قهوة في أحد مكاتب الأجهزة الأمنية _ فكان رده : أن القضية لا تتعلق بالرنتيسي بقدر ما كانت تتعلق بظاهرة حقيرة كانت تمارسها أجهزة عميلة للاحتلال ضد أبناء ومجاهدي الحركة الإسلامية وقد وجب الآن أن يتم وضع حد لهذه الظاهرة والقضاء عليها إلى الأبد .

وبالفعل كان للرنتيسي ما أراد خاصة حينما خاطب أبناء القسام قائلاً "من يسلم نفسه لأجهزة السلطة فلا يلومنّ إلا نفسه !" فتم وأد هذه الظاهرة في قطاع غزة ،
ولم يعد لقادة الأجهزة الأمنية أي كلمة أو أمر على أبناء الحركة الإسلامية .






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» د.العمر: إغاثة السوريين واجبة وحسناتنا تنزف مع دمائهم إن لم نفعل
»» امريكيا لن تطعمنا ولن تسقينا
»» سيكتب التاريخ جراحنا !أكتب والله لن تمل ..
»» من الشيخ/ محمد حسان الى جميع فئات الشعب المصرى ||
»» موسى ابو مرزوق "الله الله في الشعب السوري الكريم
 
قديم 18-04-12, 07:28 PM   رقم المشاركة : 5
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


و نذكّر بالموقف الشجاع الذي تبناه الشهيد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي حينما قامت السلطات الصهيونية بإبعاد قرابة 400 من قادة حركتي حماس والجهاد الإسلامي بعد عملية أسر الجندي الصهيوني نسيم طوليدانو من قبل كتائب القسام في العام 1992م .
حيث رفض الرنتيسي ورفاقه فكرة ومبدأ الإبعاد جملة ً وتفصيلا وذلك حتى لا تكون هذه الظاهرة أمراً طبيعياً يلجأ إليه العدو الصهيوني عند أي عمل فدائي تقوم به المقاومة الفلسطينية ، وما لهذه الظاهرة إن تكررت من أثار سيئة على طبيعة التوزيع الديموغرافي للسكان في الأراضي المحتلة .

فكان الصمود الأسطوري والثبات على الحق وتحمّل الشدائد والبرد القارص في سبيل العودة إلى أرض الوطن من جديد ، و قد كان الرنتيسي رحمه الله يقف كالأسد الهصور متحدثاً باسم إخوانه المبعدين ، فـ هو صاحب فكرة عدم اجتياز الحدود اللبنانية كما يقول بعض الأخوة .
بل وتعدى الأمر ذلك إلى قيام جميع المبعدين بلبس الأكفان والسير نحو حدود فلسطين تحت شعار "مسيرة الأكفان" للعودة إلى الديار ولو كلفهم ذلك الموت ، وقد تقدم هذه المسيرة جميع قادة الحركة الإسلامية وعلى رأسهم الشهيد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي رحمه الله .
وقد تكلل جهدهم بالنصر المؤزر ، وحصدوا ثمار صبرهم وثباتهم وعادوا إلى أوطانهم معززين مكرمين في الوقت الذي كان فيه البعض حينما يتم إبعاده يخرج رافعاً لشارة النصر وكأنه يشعر بالسعادة لترحيله عن وطنه !.






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» الفرق بين الدم السوري والدم البحريني ؟؟
»» اخواني اخواتي في جزيرة العرب ساعدوني في هذا البحث
»» شيخ الشهداء.. ذكراك ينابيع تنير الحياة ضياء
»» اللهم لاحسد أغلى طائرة خاصة في العالم ملك لمسلم
»» وانكشف زيف الخائنين افيقوا يا مسلمين
 
قديم 18-04-12, 07:29 PM   رقم المشاركة : 6
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


رحمة الله عليك ياأستاذي الفاضل الملتقى الجنه بإذن المولى ..
رحم الله الشيخ الشهيد فهو مدرسة في كل فعل خير






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» عبقرية محمد صلى الله عليه وسلم العسكرية
»» ضحايا الثورة السورية في عام..هل من مزيد ؟؟؟
»» بشار في اشعار ابن المعتز ...
»» في المرحلة المقبله .تنسيق إخواني سلفي لدعم مرشح واحد.
»» الف مبارك..الشيخ حسان يحصل على الدكتوراه مع مرتبة الشرف من "الأزهر"
 
قديم 18-04-12, 07:33 PM   رقم المشاركة : 7
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road




أيها الإخوة الأحباب إننا اليوم ونحن نودع شيخنا يطيب لي أن أتقدم بالتحية لقادة حركة المقاومة الإسلامية حماس في الداخل والخارج الذين أثبتوا أنهم رجال المرحلة، اللحمة التي بيننا لا توصف...
كلماته في تأبين الشهيد أحمد الياسين رحمه الله






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» "قاضي" مبارك يستعد للهجرة إلى أوروبا
»» الإيدز الجديد ينتشر بكثافة في أمريكيا
»» عبقرية محمد صلى الله عليه وسلم العسكرية
»» امريكيا لن تطعمنا ولن تسقينا
»» الموساد: حكم الإسلاميين سيشعل الحرب العالمية الثالثة
 
قديم 18-04-12, 07:52 PM   رقم المشاركة : 8
أبو سراج المهدي
ربنا اغفر لنا ولإخواننا
مشرف







أبو سراج المهدي غير متصل

أبو سراج المهدي will become famous soon enough



رحم الله أسد فلسطين عبدالعزيز الرنتيسي فلطالما سمعناهـ وهو يبعث فينا روح القوة والعزة بالله
نعم إنه القائل [ الموت واحد وإذا كان الخيار بين أن أموت بسكتة قلبية أو بطائرة أباتشي فإني أفضل الأباتشي ]
هذا هو الرنتيسي الذي لم أتذكرهـ يوماً إلا ودمعت عيناي لفراقه فنسأل الله أن يجمعنا به في عليين
بارك الله فيك أختنا مريهان على التذكير بهذا الأسد وإن كنا لم ولن ننساهـ بحول الله






التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» عاجل الإمام أحمد بن الحسن المهدي المنتظر يخربط في القرآن
»» رافضي عراقي مقهور على شرف أخته : إنظروا بماذا أجابه السيستاني على سؤاله
»» أوجعيني يا جراحي أوجعيني : لا أنصح أصحاب القلوب الضعيفة بالمشاهدة
»» لأن اليوم عـيـد أريد من كل عضو : ثلاث جُمل مفيدة : شاركونا وفقكم الله
»» كيف تضع صورة في توقيعك : هنا الطريقة
 
قديم 18-04-12, 09:35 PM   رقم المشاركة : 9
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو سراج المهدي مشاهدة المشاركة
  
رحم الله أسد فلسطين عبدالعزيز الرنتيسي فلطالما سمعناهـ وهو يبعث فينا روح القوة والعزة بالله
نعم إنه القائل [ الموت واحد وإذا كان الخيار بين أن أموت بسكتة قلبية أو بطائرة أباتشي فإني أفضل الأباتشي ]
هذا هو الرنتيسي الذي لم أتذكرهـ يوماً إلا ودمعت عيناي لفراقه فنسأل الله أن يجمعنا به في عليين

بارك الله فيك أختنا مريهان على التذكير بهذا الأسد وإن كنا لم ولن ننساهـ بحول الله

وفيك بارك المولى اخى الفاضل والله لورايته كما رايناه ولوتعلمت منه ماتعلمناه.....كان شخصية قوية وحدوية ...يحب الجميع لا تدع دموعك تذرف أخي فهو شهيد في الجنان أما الخزي والعار على من ترك الجهاد ...وركن واستكان ...

رحمة الله عليه طلبها ونالها ......
كان فراقه ألم ولكنه الالم الذي يقوى صاحبه .....






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» رعب صهيوني من نشر موقع فلسطيني معلومات عن طيارين صهاينه
»» ما اجمل المرأة...
»» سوريا تطلب ضمانات مكتوبة قبل سحب قواتها
»» محاكمة اللامبارك الان على الهواء مباشرة
»» أأأأيــــــــــــــــــــــــــن الامــــــــــــــة من هذا الاسير ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
 
قديم 18-04-12, 09:38 PM   رقم المشاركة : 10
مريهان الاحمد
عضو ماسي







مريهان الاحمد غير متصل

مريهان الاحمد is on a distinguished road


لن ننساك ما حيينا


من كلماته...

سننتصر أيها الإخوة.. سننتصر بإذن الله .. سننتصر يا بوش.. سننتصر يا شارون.. وستعلمون ذلك بإذن الله ..

كلمات رددها الشهيد القائد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي في مهرجان انطلاقة حركة المقاومة الإسلامية حماس , وللوهلة الأولى حين سمع الإخوة تلك الكلمات تباينت المشاعر والتصورات .. فمن كان يفهم منهج الحركة الإسلامية ومنهج المقاومة التحرير بكل سهولة سيتصور إلى أي مدى سيكتب الله النصر والتمكين لهذه الحركة..
وأنا متأكد بان معظم من سمع تلك الكلمات لم يشعر بمدى فهم ووعي الدكتور الرنتيسي لتلك الكلمات التي قالها في حضور القادة الشهداء الأحياء الشيخ الشهيد احمد الياسين والدكتور إسماعيل ابوشنب والشيخ المجاهد صلاح شحادة والعالم الدكتور نزار ريان والقادة الأحياء الشيخ إسماعيل هنية والدكتور احمد بحر.....

رحم الله الدكتور عبد العزيز الرنتيسي وألحقنا به عاجلا غير آجلا ..!!






التوقيع :

إسرائيل لا تعمل لمصلحة أحد ولا تخدم أي استراتيجية سوي استرتيجية بقائها واستمرارها..

وخطتها القريبة هي إثارة الفتن والخلافات والحروب في المنطقة العربية. وابتلاعها قطعة بعد قطعة.
لاحول ولا قوة الا با الله .
من مواضيعي في المنتدى
»» دعوات صهيونية لهدم الأقصى..و.إقامة الهيكل المزعوم
»» بالفيديو.. "محمد درة" جديد يتكرر في سوريا
»» جواسيس الأسد يتساقطون في الأردن
»» بعد زيارة "مريبة" للبنان.. ممثل خامنئي في دمشق للقاء بشار
»» كان الله فى عوننا ..صرخة أخيرة من مرضى الكلى بغزة
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:27 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "