العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-04-10, 10:07 AM   رقم المشاركة : 1
الواثق
عضو فضي






الواثق غير متصل

الواثق is on a distinguished road


Smile الجواب على إشكال ذكر الآل في الصلاة و إدغام بعض السنة أحيانا صعسلم صل سلم



الجواب على إشكال : ذكر الآل في الصلاة و إدغام ( بعض ) السنة ( أحيانا )
( صعسلم , صلع، أو صلم، أو صلعم )




بسم الله الرحمن الرحيم , وبه نستعين , ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم , وصلى الله وسلم وبارك على أكرم الأنبياء وأشرف المرسلين وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين وبعد :


للأسف الشديد كثيرا ما نسمع من بعض ( الإثني عشرية ) طرحا ملئ بالسخرية والاستهزاء بعيدا عن العلمية والموضوعية , من ذلك ما قد يحصل لبعض السنة أثناء كلامهم حيث يدغمون أحيانا الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم , وأنهم لا يذكرون الآل في صلاتهم , ونحن لا نمانع في طرح الإشكال بأدب وعلم حتى نستفيد من المخالفين إلا ان الذي يعكر صفو الفائدة هي تصرفات لا تليق ,


والجواب :


1- يجب أن يكون المخالف منصفا متحررا لا متحاملا مقلدا لما يذيعه هنا وهناك خصوم الإسلام والسنة , لأن التعصب يعمي ويصم , ذلك أنه لو تم هذا السؤال بأن أهل السنة لا يصلون على الآل – فرضا – لكان من الإنصاف التفريق بين ما يصدر من المتسبين إلى السنة وبين السنة الحقيقية المحمدية , كما أن هناك فرق بين ( الإسلام والمسلمين ) فلا نستطيع ان نحكم على الإسلام دوما ومطلقا بتصرفات المسلمين , وعليه فأهل السنة لا معصوم عندهم إلا من انتسبوا إليه وهو سيد العترة بابي هو وأمي صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله , فالحجة عليهم في قوله وفعله وتقريره , واذا رجعنا إلى السنة في مجاميعهم الحديثية لم نجد حديثا يقول أن الصلاة على الآل محرمة أو ان من صلى على الآل عاقبه الله وانزل به العذاب أو أقيم عليه الحد أبدا لم نجد هذا , فلا يصح الإشكال من هذا الوجه , بل الذي وجدناه في الصحيح الصلاة كاملة عليه وعلى آله , وهذا كاشف عن معتقد أهل السنة الصحيح في الصلاة , وعليه : إن كان الحق هو الصلاة على محمد وآله فالحق في كتب أهل السنة ولم يخرج عنهم .


2- أن الفرق بيننا وبين الإثني عشرية ليس الصلاة على الآل وعدمها – إن فرضنا ان السنة لا يصلون عليهم - فنجد أن الشيعة الزيدية كفار وضلال عند الإثني عشرية وكذلك الإسماعلية ,


بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 37 - ص 34
أقول : كتب أخبارنا مشحونة بالاخبار الدالة على كفر الزيدية وأمثالهم من الفطحية والواقفة وغيرهم من الفرق المضلة المبتدعة . أهـ

فالقوم حكموا بضلال الزيدية والإسماعلية مع صلاتهم الصلاة الكاملة على قولهم , وبهذا يكون مسألة حب أهل البيت ع ليست مقتصرة على الصلاة الكاملة , فالقوم لا يرضيهم شئ حتى تكون معتقدا باعتقادهم .



3- قول المعترض ( اهل السنة لا يذكرون الآل في صلاتهم ) فيه تحامل واضح وظلم كبير من وجوه

أولا : ماذا قصدت بأهل السنة , هل قصدت بعضهم أم كلهم ؟!

وثانيا : ماذا قصدت بقولك أنهم لايذكرون الآل ؟! هل قصدت أنهم لا يذكرونهم مطلقا أم أحيانا ؟!


أما ( أولا ) فالقول بأن اهل السنة كلهم لا يذكرون الآل منقوض مردود مدفوع بمثالين :


المثال الأول : العلامة المحدث الألباني .

المثال الثاني : الرجالي مقبل الوادعي .


غالبا في محاضراتهم وندواتهم تجدهم يقولون ( صلى الله عليه وآله وسلم ) و ( صلى الله عليه وعلى آله وسلم )

وإن كان احدهم يكفي لرد الدعوى إلا أننا ذكرنا الثاني نور على نور . .

وهذا كاف في تخرصات القوم و استهزائهم على دعاة المسلمين .


وإليكم التسجيل :

http://www.youtube.com/watch?v=zQ1ZgZqUQoM


وأما ( ثانيا ) فمن ظلم أهل السنة رميهم بهذا الإطلاق , ذلك أنه حتى على فرض أنهم لا يصلون عادة على الآل وانما يكتفون بـ ( صلى الله عليه وسلم ) , فإنا نجدهم عادة يذكرون ( الآل ) في عدة مواطن منها :

أ- في الصلوات المكتوبة . يصلون على النبي وآله

ب- في السنن الرواتب . يصلون على النبي وآله .

ج – في السنن الغير راتبه كالضحى يصلون على النبي وآله .

د – في قيام الليل الأحد عشر أو الثلاثة عشر ركعة يصلون على النبي وآله .

( يمكن أن يقال : عادة كل صلاة يصلونها يذكرون فيها الآل ويصلون عليهم )

هـ - دعاء القنوت

و- خطبة الجمعة و ( الإكثار ) من الصلاة يوم الجمعة خاصة .

ح – بداية محاضراتهم وندواتهم وخاتمتها , فيبدؤون بالصلاة على ( الآل ) ويختمون بها عادة .


بل هناك كتاب من ( 700 ) صفحة بعنوان

[ جلاء الأفهاء في فضل الصلاة على خير الأنام ]

لإبن القيم الجوزية

ذكر فيه أكثر من ( 40 ) موطن من المواطن التي يستحب فيها الصلاة على الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم .

وذكر فيه أكثر من ( 40 ) فائدة وثمرة من فوائد وثمرات الصلاة .



4- إعتراض : أنتم حين تصلون على الآل تدارون الإثني عشرية الذين يسمعونكم !

والجواب : أن هذا أيضا فيه تحامل واضح وسوء ظن يذكرنا بكلام النصارى حين نثنى على المسيح ونقول أن الله أكرمه بمعجزات وكرامات وأنه رجل عظيم المنزلة والقدر نحبه ونتولاه ونؤمن به يقول لنا النصارى : انتم تدارون المسيحيين الذين يسمعونكم !!

وأنا واقعا لا أدري هل المعترض ينظر إلينا بعين طبعه ( من لم يجعل التقية شعاره ودثاره . . ) !! على كل حال : ليخبرنا هذا المعترض حين نقول في الصلاة ( اللهم صل على محمد وآل محمد وبارك على محمد وآل محمد ) نداري من ؟! هل الشيعة يسمعوننا ونحن نهمس في صلاتنا حتى نداريهم !!




5- يبقى إستهزاء المخالفين بإدغام بعض دعاة السنة للصلاة كما يقولون ( صعسلم ) او ( صل سلم ) !


والجواب :


- أن هذا إن وجد من ( البعض ) فليس على إطلاقه بل ( أحيانا ) ففي التشهد الأخير من الصلوات المكتوبة والسنن الرواتب وغيرها وافتتاح الخطب والمحاضرات وختامها لا يدغمون بل يصلونها كاملة عادة .


- أن هذا الإدغام للصلاة قد يكون بسبب ( إكثارهم ) للصلاة فمن أكثر من شئ قد يختصره ولنا مثالين :


المثال الأول : البسملة , فنجد المخالفين مثلا يكتبون في الفتاوى ( بسمه تعالى ) بدل ( بسم الله الرحمن الرحيم ) , وهذا اختصار بغض النظر عن مناقشته .


المثال الثاني : السلام , فالبعض يسلم ويقول : ( السلام عليكم ) ويختصر ( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ) مع أن السلام ( كــــــاملا ) فيه أجر أكثر من الإختصار .


والمقصود : أن الإختصار لعبارة قد يكون الكمال في اكمالها والأجر الأكثر في تمامها وارد في كثير من الأحوال .


- أن المخالف يظن أن الصلاة الكاملة لها صيغة ( واحدة ) فقط وكل من لا ينطق بها فهو ( ناصبي ) ! لا عزيزي بل هناك صيغ أخرى منها ( اللهم صل على محمد وأزواجه وذريته ) والأخبار الصحيحة المعتبرة في هذا متناثرة .


- أن هذا الإدغام في الصلاة صوتا إن وجد في البعض فهو من جنس إدغامكم كتابة فتكتبون ( ص ) بدل الصلاة كاملة أو ( ع ) بدل عليه السلام , أو ( عج ) وهكذا ! , ولذلك قال بعض الأفاضل من أهل السنة في آداب التأليف ما نصه : ولا تختصر الصلاة في الكتاب ولو وقعت في السطر مرارًا كما يفعل بعض المحررين المتخلفين فيكتب: صلع، أو صلم، أو صلعم، وكل ذلك غير ليق بحقه . أهـ



- أن هذا البعض الذي يختصر الصلاة يتأول التالي :


أ- أنه وإن كانت الصلاة الأكمل تستلزم ذكر ( الآل ) فالإختصار وعدم ذكر الآل في عدم أماكن الوجوب يدور في حيز الجواز , وصورته لو كنت خارج أماكن الوجوب وصليت على النبي – صلى الله عليه وآله وسلم - بلا سبب هكذا فإن هذا مما أثاب على فعله ولا أعاقب على تركه , فإن لم يكن هناك عقاب على ترك الصلاة ( بالكلية ) فهل هناك عقاب على تركه ( بالجزئية ) كالآل مثلا مستحق للإستهزاء والسخرية ؟! مع الإتفاق على أن الأكمل والأليق أن تصلى كاملة فتكون من جنس قول ( السلام عليكم ) مقتصرة مختصرة وأما وجود الإدغام فهو كإدغام السلام حتى أصبح ينطقها البعض قرآءة كالتالي ( سلامون أو سلامّّ عليكم )


ب- أننا حينما نختصر قائلين ( صلى الله عليه وسلم ) فإنما نطلب من الله أن يصلي عليهم ولا شك أن الله يصلي عليهم الصلاة الكاملة لكماله سواء صلينا الصلاة الكاملة وهي الأفضل أو اختصرنا للسرعة والتكرار , يدل على ذلك قوله ( صلى الله عليه عشرا ) فإن كان يصلى عشرا على المصلي فما بالك بالمصلى عليه ؟! وهذا كقضية السلام على الأنبياء والمرسلين , فلو جاء شخص وقال لماذا تقتصرون بالصلاة على محمد صلى الله عليه وآله وسلم ولا تذكرون المسيح ولا موسى وأولوا العزم من الرسل وكأن الدين هو محمد- صلى الله عليه واله وسلم – فقط ! حتى في الأذان تشهدون لمحمد بالرسالة فحسب ؟!
فإن المسلم الواثق بالله يجيبه وهو مبتسم قائلا : إن الشهادة بالأذان وغيره لمحمد صلى الله عليه وآله وسلم فحسب دون غيره بعد ورود النص أن الإيمان برسالته مستلزمة للإيمان برسالة من سبقه من الأنبياء وتعظيمهم وتقديرهم والصلاة والسلام عليهم , فرسالته هي التي اخبرتنا بصدق من سبقه وهكذا ,
وخلاصة هذا الوجه أن عدم ذكر الآل أحيانا للإختصار والتكرار وإن كان الأفضل فهو من جنس عدم ذكر الأنبياء والرسل في الصلاة عليه صلوات ربي وسلامه عليه .


هذا بعض ما قد يّستدل به بغض النظر عن صحته أو عدمه ولحاظ أن هذا عن :

[ ( بعض ) و ( أحيانا ) لـ ( تكرار ) و ( إختصار ) ]


ج – الطريف أن المخالفين يلتمسون العذر لمن قال بـ ( تحريف القرآن ) ولا يلتمسون العذر لمن يرونه أخطأ في إختصاره !




- أنه قد يقول قائل مقابلة : أن المخالفين أيضا لا يصلون الصلاة الكاملة التامة . . لوجهين :


1- يصلون ولا يسلمون , فيقولون ( صلى الله عليه وآله ) والمفروض أن يقال ( صلى الله عليه وآله وسلم ) لقوله تعالى : ( صلوا عليه وســــــلموا تسليما ) . .


2- أنهم يبترون صلاتهم فيصلون فقط على الأئمة ولا يصلون على المهديين , والفرقة المهدوية التي خرجت في هذا العصر التي تتبع ( الإمام احمد الحسن ) الملقلب بـ ( يماني آل محمد ) يصلون هكذا ( اللهم صل على محمد وآل محمد الأئمة والمهديـــــــــــين وسلم تسليما ) .


سواء صح هذا الإيراد أو لم يصح إنما المقصود أن المقابلة كثيرة . .




6- بعد أن انتهينا من السابق بقي مسالة وهي ذكر ( الصحابة ) في الصلاة !


وقبل ذلك نحب أن نوضح أن المخالف لديه لبس أو حساسية من كلمة ( الصحابة ) ذلك أنه يفهم منها فهما يباين فهم السنة . . فيظن أن هذا اللفظ إصطلاحا يشمل المنافقين والمرتدين و . . الخ !

والصحابي من التعاريف أنه من ( لقي النبي مؤمنا به ) , وبهذا يخرج المنافق , ومن التعاريف أيضا أن ( يموت على ذلك ) وبهذا يخرج المرتد , فلا المنافق ولا المرتد مشمول بهذه الصلاة .
لكن مع هذا تجد منهم من يتعصب ويقول أن من تعتقدون إيمانهم هم منافقون !


أقول : سبحان الله , تترضون على أبي لؤلؤة المجوسي كما قال الشيخ الإثني عشري ياسر الحبيب وهو يتكلم عن أبي لؤلؤة المجوسي : بل إنك لو زرت مرقده الشريف ( أي مرقد أبي لؤلؤة بإيران ) لرأيت بعضا من علمائنا المجتهدين مدفونين إلى جواره ، وذلك أنهم أوصوا بذلك قبل مماتهم حتى تشملهم شفاعته عند الله تعالى . أهــ


سبحان الله مفارقة عجيبة !

سنتغاضى عن هذا كله ونقول :

إن الكلام في هذه النقطة يدور حول آيتين :

الآية الأولى : ( خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ )


الآية الثانية : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا (41) وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا (42) هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا (43) )


وبعيدا عن الكلام حول دلالة الآيتين إلا أننا نكتفي بذكر هذا النص . .



الصحيفة السجادية (ابطحي) - الإمام زين العابدين (ع) - ص 43 - 45
فصل على محمد وآله الطاهرين ، وافعل بنا ما أنت أهله في الدين والدنيا والآخرة ، إنك على كل شئ قدير دعاؤه عليه السلام في الصلاة على أتباع الرسل ومصدقيهم اللهم وأتباع الرسل ومصدقوهم من أهل الأرض بالغيب عند معارضة المعاندين لهم بالتكذيب ، والاشتياق إلى المرسلين بحقائق الإيمان ، في كل دهر وزمان ، أرسلت فيه رسولا وأقمت لأهله دليلا ، من لدن آدم إلى محمد صلى الله عليه وآله من أئمة الهدى ، وقادة أهل التقى على جميعهم السلام ، فاذكرهم منك بمغفرة ورضوان . اللهم وأصحاب محمد خاصة الذين أحسنوا الصحابة ، والذين أبلوا البلاء الحسن في نصره ، وكانفوه وأسرعوا إلى وفادته ، وسابقوا إلى دعوته ، واستجابوا له حيث أسمعهم حجة رسالاته ، وفارقوا الأزواج والأولاد في إظهار كلمته ، وقاتلوا الآباء والأبناء في تثبيت نبوته ، وانتصروا به ، ومن كانوا منطوين على محبته يرجون تجارة لن تبور في مودته ، والذين هجرتهم العشائر إذا تعلقوا بعروته وانتفت منهم القرابات إذ سكنوا في ظل قرابته . فلا تنس لهم اللهم ما تركوا لك وفيك ، وارضهم من رضوانك وبما حاشوا الخلق عليك وكانوا مع رسولك دعاة لك إليك واشكرهم على هجرهم فيك ديار قومهم ، وخروجهم من سعة المعاش إلى ضيقه ، ومن كثرت في إعزاز دينك من مظلومهم . اللهم وأوصل إلى التابعين لهم بإحسان ، الذين " يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان " خير جزائك ، الذين قصدوا سمتهم وتحروا وجهتهم ، ومضوا على شاكلتهم لم يثنهم ريب في بصيرتهم ، ولم يختلجهم شك في قفو آثارهم ، والائتمام بهداية منارهم ، مكانفين وموازرين لهم ، يدينون بدينهم ، ويهتدون بهديهم ، يتفقون عليهم ، ولا يتهمونهم فيما أدوا إليهم . اللهم وصل على التابعين من يومنا هذا إلى يوم الدين ، وعلى أزواجهم ، وعلى ذرياتهم ، وعلى من أطاعك منهم ، صلاة تعصمهم بها من معصيتك ، وتفسح لهم في رياض جنتك ، وتمنعهم بها من كيد الشيطان ، وتعينهم بها على ما استعانوك عليه من بر ، وتقيهم طوارق الليل والنهار إلا طارقا يطرق بخير ، وتبعثهم بها على اعتقاد حسن الرجاء لك ، والطمع فيما عندك ، وترك التهمة فيما تحويه أيدي العباد ، لتردهم إلى الرغبة إليك والرهبة منك ، وتزهدهم في سعة العاجل وتحبب إليهم العمل للآجل ، والاستعداد لما بعد الموت وتهون عليهم كل كرب يحل بهم يوم خروج الأنفس من أبدانها وتعافيهم مما تقع به الفتنة من محذوراتها ، وكبة النار وطول الخلود فيها ، وتصيرهم إلى أمن من مقيل المتقين . أهــ


أما ما يتعلق بإضافة ( أمهات المؤمنين ) رضوان الله عليهن في الصلاة . .


فهنا موضوع خاص من المهم جدا قرآءته :


( الصلاة على أمهات المؤمنين في كتب الإثني عشرية )



السؤال الآن : هل نقول عن المخالفين أنهم يبترون الصلاة لأنهم لم يذكروا الصحابة وأمهات المؤمنين ؟! إننا لا نتعامل بهذه الطريقة !





7- بقي ما يردده القوم دائما ( لا تصلوا علي الصلاة البتراء ) , وقد كررنا كثيرا أن الأحاديث الصحيحة المعتبرة تغنينا عن غيرها من الاخبار التي لا يعلم صدقها , ولسنا بحاجة إلى أن يكذب على رسول الله حتى نحث الناس على الخير , وقد جاء في كتاب معرفة الإمام للطهراني الإثني عشري ج 15 : القول : لَا تُصَلّوا عَلَيّ صَلَاةً بَتْرَاءَ ، ليس متنَ حديث ، إذ لم يروه الشيعة ولا العامّة . فلم يروه العلّامة المجلسيّ في «بحار الأنوار» ، ولا الشيخ الحرّ العامليّ في «وسائل الشيعة» ، ولا الفيض الكاشانيّ في «الوافي» ، كما لم يروه العامّة في صحاحهم وسننهم ومسانيدهم . (159) ولم يذكره السيوطيّ في «الجامع الصغير في أحاديث البشير النذير» ، ولا عبد الرؤوف المناويّ في «كنوز الحقائق في حديث خير الخلائق» وهما مختصّان بألفاظ الرسول الأكرم وأخباره . وذكره فقط ابن حجر الهيتميّ المالكيّ في «الصواعق المحرقة» ص 87 ، مرسلاً بلفظ : لَا تُصَلّوا عَلَيّ الصّلَاةَ البَتْرَاء ، مع تعريف كلمة الصلاة ، وكلمة البتراء ونقله عنه العلّامة الأمينيّ رحمه الله في «الغدير» ج 2 ، ص 303 بهذا اللفظ نفسه . . . أهـ ثم بدأ يسرد بعض الاخبار التي جاءت بنفس المضمون , وشاهدنا لفظ الخبر لا مضمونه .



الخلاصة : أن ذكر ( الآل ) في الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم , أو صلى الله عليه وعلى آله وسلم , هي الأكمل والأفضل ولذلك لا نجد لعلماء السنة كالألباني ومقبل الوادعي محاضرة ولا خطبة إلا وغالبا ما يذكر فيها الـ ( الآل ) في صلاتهم . .



وأخيرا : رحم الله الإمام السني القائل :

يا أهل بيت رسول الله حُبكم . . . فرضٌ من الله في القرآنِ أنزله
كفاكم من عظيم الفخر أنكم . . . من لم يصل عليكم لا صلاة له










 
قديم 23-04-10, 12:50 AM   رقم المشاركة : 2
الواثق
عضو فضي






الواثق غير متصل

الواثق is on a distinguished road




# إضافة إلى القائمة :

1- الألباني
2- مقبل الوادعي
3- نضيف الشيخ محمد بن صالح العثيمين الفقيه المشهور المعروف


وهذا رابط استمعوا إليه وهو يذكر ( الآل ) في صلاته قائلا ( صلى الله عليه وعلى آله وسلم )

http://www.youtube.com/watch?v=NOoU1Bx77pA







 
قديم 23-04-10, 01:12 AM   رقم المشاركة : 3
عـابر القارات
عضو فعال






عـابر القارات غير متصل

عـابر القارات is on a distinguished road


طيب اخي بارك الله فيك

لا مشكله بين قول صلى الله عليه وسلم وقول صلى الله عليه واله وسلم







التوقيع :
بارك الله فيكم اخوتي

( اسد من اسود السنه.....نصيرة الصحابه )
من مواضيعي في المنتدى
»» الكثره تغلب الشجاعه
»» ما حكم الحلف او القسم بغير الله
»» سؤال للشيعه هل هذا مسلم ام كافر / صور
»» هل بيعة علي رضي الله عنه عصمه ام اجتهاد
»» فيديو ( لا اله الا الله )
 
قديم 23-04-10, 02:34 AM   رقم المشاركة : 4
*الشموخ*
عضو نشيط







*الشموخ* غير متصل

*الشموخ* is on a distinguished road


بارك الله فيك أخي الكريم







التوقيع :
همسات
*الرسول صلى الله عليه وسلم أعظم مربي في تاريخ البشرية فمن المستحيل إن يفشل في تربية زوجته ووالد زوجته وأصحابه
* لو كانت الولاية منصب إلهي لما أستطاع أحد سلبها من علي بن أبي طالب رضي الله عنه ولذكرت ولايته صريحة في القرآن حتى تكون حجة على الناس
* الغلو في ال بيت رضي الله عنهم أجمعين أدى إلى تحريف القرآن كما في الصورة التالية هنا
من مواضيعي في المنتدى
»» تم تسليم عمر بن الخطاب القدس من قبل النصارى بناءاً على ما كتب في الانجيل
»» الخطبة النارية للشيخ محمد العريفي عن العلمانيين والليبراليين
»» أسئلة تحتاج إلى إجابة من الشيعة
»» إنحشر في النافذة وأخذ يدعو بإسم الامام علي
»» modhma2009 سؤال إن أمكن
 
قديم 09-09-10, 06:39 AM   رقم المشاركة : 6
محب لله عز وجل
مشترك جديد






محب لله عز وجل غير متصل

محب لله عز وجل is on a distinguished road


بارك الله فيك اخي واثق
اللهم ص على محمد وال محمد







التوقيع :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « أتاكم أهل اليمن، أرق أفئدة، وألين قلوباً، الإيمان يمان والحكمة يمانية، والفخر والخيلاء في أصحاب الإبل، والسكينة والوقار في أهل الغنم » متفق عليه رواه البخاري في صحيحه (4388)، ومسلم (52).
قال البغوي رحمه الله في شرح السنة (14/201، 202): "هذا ثناء على أهل اليمن لإسراعهم إلى الإيمان وحسن قبولهم إياه".
من مواضيعي في المنتدى
 
قديم 09-09-10, 06:41 AM   رقم المشاركة : 7
تقي الدين السني
عَامَلَهُ الْلَّهُ بِلُطْفِه








تقي الدين السني غير متصل

تقي الدين السني is on a distinguished road


أخي الحبيب الواثق أجدت وفقك الله وهو المراد .







التوقيع :
قال الإمام الشافعي -رحمه الله-:
«لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!» تهذيب الأسماء واللغات(1/53)
من مواضيعي في المنتدى
»» لنقصم الظهور / يا رافضة نريد سند (( رافضي )) واحد للقرآن إلي (( علي رضي الله عنه ))
»» بمناسبة عيد الخرير / يا رافضة هل إحتفل أهل البيت بعيد الغدير ؟
»» المعصوم يقول أن الخمس لله ورسوله ولذي القربى فلماذا تعطونها للمعممين يا رافضة ؟؟؟؟
»» في دين الرافضة المعصوم الحادي عشر كافر والعياذ بالله
»» هل ثبتَ التأصيل في مسألة المباهلة وأن علياً هو نفسُ النبي ؟
 
قديم 09-09-10, 06:55 PM   رقم المشاركة : 9
انسان طيب
عضو ذهبي






انسان طيب غير متصل

انسان طيب is on a distinguished road


بارك الله فيكم اخى الواثق

مواضيعك مهمة لذلك هى دائما عندى فى المفضلة

الطيب

هناك موضوع للأخ بن عراض وعدد فيه عشرات النصوص لكبار علمائهم

يصلون الصلاة التبراء على حسب قولهم

ان شاء الله اضعها هنا ان رايت أنها تفيد الموضوع

الطيب






 
قديم 19-02-18, 04:05 AM   رقم المشاركة : 10
كتيبة درع الاسلام
عضو ذهبي







كتيبة درع الاسلام غير متصل

كتيبة درع الاسلام is on a distinguished road


جــــــــــــــــــــــــــــــــــــزاك الله
شيخنا واستاذنا الثقة وثق الله خطاك (الواثق)






الصور المرفقة
 
 
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الصلاة البتراء, الوهابية, يبترون الصلاة, صعسلم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:15 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "