العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-08-18, 08:02 PM   رقم المشاركة : 1
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


Exclamation الشيخ الخشن : لولا السنتان لهلك النعمان لم نعثر عليها في مصادر الفريقين المعروفة

(لولا السنتان لهلك النعمان)

رغم أن هذه الكلمة مشهورة عن أبي حنيفة إلا أننا لم نعثر عليها في المصادر المعروفة لدى الفريقين . أجل ذكرها محمد شكري الألوسي (مات سنة 1342).

كتاب: اصول الاجتهاد الكلامي دراسة في المنهج
تأليف: الشيخ حسين احمد الخشن
هامش صفحة (18)







التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» الملا صدر و مخانيث_خنوثة_مخنث_مخانيث الفلاسفة
»» جواد التبريزي : الرجوع عن المذهب الفاسد لا يدل على الوثاقة
»» الملائكة لم توفق إلى نصرة الحسين وصلت بعد المعركة وقتل الحسين
»» التوبة عند مهدي الامامية الاثنى عشرية هي اللعن والبراءة ومن لم يتب يذبح كذبح الشاة
»» معاملة علماء الشيعة وسلاطين الصفوية : كلب أمير المؤمنين السلطان حسين
 
قديم 21-08-18, 02:29 AM   رقم المشاركة : 2
كتيبة درع الاسلام
عضو ذهبي







كتيبة درع الاسلام غير متصل

كتيبة درع الاسلام is on a distinguished road


مشكور اخي سلمان

وللفائدة ايضاً :

اعتراف علامتهم وحجة دينهم محمد تقي في عدم تلمذة الامام ابا حنيفة على يد جعفر رحمه الله.






الصور المرفقة
 
 
قديم 21-08-18, 02:31 AM   رقم المشاركة : 3
كتيبة درع الاسلام
عضو ذهبي







كتيبة درع الاسلام غير متصل

كتيبة درع الاسلام is on a distinguished road


يقول علامة الشيعة محمد تقي حجة الاسلام :
قد اشتهر بين الناس أن أبا حنيفة كان من تلامذة أبي عبدالله عليه السلام ولم اجد له الى الان مأخذا صحيحا بل هذا الخبر وما في سوقه من سائر أخبار العامة والخاصة يعطي ان ذلك من الشهرات التي لا أصل لها يظهر ذلك لمن تتبع السير الأخبار. .... والذي يتلجلج في خاطري أن هذا الشيخ [يقصد ابن ابي الحديد المعتزلي] واخوانه من العامة قصدوا بذكر هذا التفصيل تصحيح طريقتهم بانتهائها إلى باب مدينة العلم الذي لم يختلف أحد من أهل الاسلام في حقية طريقته لانتهائها إلى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم بغير نكير وإنما أخرجوه في صورة اثبات الفضل لأمير المؤمنين عليه السلام ليغتر به الشيعة فيتلقوه بالقبول فاذا نالوا من ذلك ما يريدون اعترضوا عليهم في رد مذاهب العامة وابطالها كما اغتر بذلك بعض علمائنا عقله عن حقيقة الحال فذكروا ما يقرب من هذا التفصيل من كتبهم وزعموا أنهم أقاموا به الحجة على العامة ولم يعرفوا انه صح ذلك فالحجة للعامة عليهم لا العكس. ....
وأما انتهاء علوم المذكورين اليه فحاشا وكلا فإن الله ورسوله وأمير المؤمنين وعترته الطاهرين برآء من طريقة هولاء أصولا وفروعا وقد فرغ علماء الشيعة شكر الله مساعيهم الجميلة عن اثبات ذلك في كتبهم الموضوعة لهذا الشأن ولم يدعوا شكا في مخالفة أصحاب هذه الطرق لله ورسوله وأصياء رسوله لا سيما أبو حنيفة فإن فقه كان بين قدماء العامة من اشنع المذاهب فكيف الخاصة وقد بلغ من سخافة آرائه في الفقه أن الاصمعي سأله يوما توضأت ؟ فقال ابو حنيفة : نعم وصلأت بالهمزة الساكنة بعد اللام فقال الاصمعي : أفسدت الفقه فلا تفسد اللغة.
وبالجملة : لا فضل لأمير المؤمنين عليه السلام في انتهاء أمور باطلة اليه حتى تكون الشيعة يشكرون العامة في ذكرهم هذه الفضيلة لأمير المؤمنين عليه السلام مع كون مرادهم في الباطن ترويج متاعهم الكاسد وتحقيق مذاهبهم الفاسدة والشيعة اليوم تصالحهم في ذلك على أن لا ينكرونهم الاخبار الصريحة الصحيحة الواردة بلسانهم وطرقهم عن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم في فضائله عليه السلام ويذهبوا بهذه الفضيلة الواحدة ويسندوها إلى أئمتهم الثلاثة دون أمير المؤمنين عليه السلام فإنهم أحق وأولى بذلك لأن تلك طرق من كلامها وفقهها وتصوفها كلها من فروع أعمالهم ونتائج أقوالهم فإن أمير المؤمنين ما كان جبريا فينسب اليه الأشاعرة ولا قدريا فينسب اليه المعتزلة ولا مجوزا للزنا بلف الخرقة والسجود على خرء الكلب والوضوء بالنبيذ فينسب اليه أبو حنيفة ولا مجوزا نكاح البنت من الزنا ولا الصلاة خلف الحوارج ولا عدم فساد الحج باللواط أو اتيان البهيمة فينسب اليه الشافعي ولا مطهرا للعاب الكلب ولا مكرها للتسمية في الصلاة ولا قائلا بأن أكثر الحمل سبع سنين فينسب اليه مالك ولا مجسما ولا قائلا بقدم القرآن ولا مانعا عن الصلاة على الشهيد ولا مجوزا للمسح على العمامة فينسب اليه ابن حنبل ولا مجوزا للغناء والرقص واستعمال الدفوف والمزامير عند ذكر الله تعالى أو مجوزا للتفكه بالمردان لأنهم مظاهر الله أو مرخصا في ارتكاب معاصي الله وترك أوامره لأنها قيود خلين الطالب عن السلوك فينسب اليه اصحاب التصوف الملحدون نعوذ بالله من نزعات الشياطين فنسبة أبي حنيفة الى صحبة الصادق عليه السلام لعله من فلتات هولاء وإنما تبعهم بعض أصحابنا من غير تبين وإلا فالأخبار التي وردت من طرقنا في محاورات الرجل للصادق عليه السلام ومجالسته معه كثير منها صريح في تكذيب هذه النسبة وانه ما كان معروفا عند الصادق عليه السلام في الظاهر وهو في ذلك الوقت مفت بالعراق طاعن في السن.
ولو اغمضنا عن جميع ذلك فهو ممن عق معلمه لأنه يقول في فتياه بالرأي والقياس وأهل البيت عليهم السلام برآء من ذلك فلا ينفعه انتسابه اليه شيئا.
المصدر :
صحيفة الابرار ص138 و 139 ط(ق) وفي ج1 ص205 ـ 207 ط الاعلمي (ج)






 
قديم 14-10-18, 11:45 PM   رقم المشاركة : 4
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


وفي (تعق) : أنه من الأئمة الأربعة للعامة ، وروى الصدوق عنه إخبارا‌ً كثيرة يظهر منها انقطاعه إلى الصادق (ع) ، بخلاف أبي حنيفة.

منتهى المقال - المازندراني 5/ 274
طرائف المقال - البروجردي 1/ 567




وهو من الأئمة الأربعة للعامة وروى الصدوق في كتبه عنه اخباراً كثيرة ويظهر منها انه كان كثير الانقطاع اليه (ع) ، ولم يكن مثل أبى حنيفة عليه ما عليه.

تعليقة على منهج المقال - البهبهاني ص290







التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» دُعَاء النُّدْبَة
»» السيد الموسوي الفرقة الإماميّة الشيعية الشهادتين بدون الولاية لا تنفع صاحبها
»» وبعقيدة الاثنى عشرية : علي بن أبي طالب هو مُعلم جبريل
»» الاكثار وبالمئات من الدعاء ورجاء و تعجيل قتل وذبح المسلمين بلا إستثناء ونبش قبورهم
»» تفشّي الظّلم والجهل يعادل تفشّي روايات المهدويّة
 
قديم 16-10-18, 05:30 PM   رقم المشاركة : 5
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


من أبسط الأمور أن نعود لتاريخ الميلاد والوفاة فنجد أن الإمام الصادق قد توفي سنة ثمان وأربعين ومائة وتوفي أبو حنيفة سنة خمسين ومائة ، أي أهما بعمر مقارب ، وكان أبو حنيفة يفتي في حياة أبي جعفر والد الصادق وما يعرف أن أبا حنيفة اخذ عن جعفر الصادق ولا عن أبيه مسألة واحدة بل اخذ عمن كان أسن منهما كعطاء بن أبي رباح و شيخه الأصلي حماد بن أبي سليمان و جعفر بن محمد كان بالمدينة
راجع منهاج النبوة

علماء الشيعة لعنهم الله وإن اعترفوا بكذب المقولة لولا السنتان لهلك النعمان ، فإن كم الحقد على أبي حنيفة وسائر علماء أهل السنة ظاهر ، فمتى أصبح لديهم تحقيق أو تمحيص !

قغلاً شر البلية ما يضحك ملة أهل الزنا وإعارة الفرج يطعنون بمسائل نظر فيها أكابر علماء الأمة
منها ما قال الأحناف _ خلافا للجمهور _ النجاسة التي على الأرض تطهر إذا جفت بالشمس والريح وزال أثرها ، ولا يلزم غسلها بالماء ، لأن الكلاب كانت تقبل وتدبر وتبول في مسجد النبي ولم يكونوا يرشون من ذلك شيئا ، ووافقهم شيخ الإسلام والظاهرية .

بارك الله فيكم







من مواضيعي في المنتدى
»» للشيخ طه الدليمي/ الفدرالية بين شعب إسكتلندا والعرب السنة
»» روايات منسوبة للأئمة تخالف القرآن وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم
»» ضابط في شرطة «طوز خورماتو»: مخطط لإفراغ المدينة من العرب السنة
»» شبهة إثبات المهدي الغائب من كتاب الأربعين لأبن أبي الفوارس السني
»» من سنة العراق لأمة الإسلام تهنئة بالعيد الأضحى
 
قديم 24-11-19, 04:58 AM   رقم المشاركة : 6
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


لولا السنتان لهلك النعمان

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كتيبة درع الاسلام مشاهدة المشاركة
  
مشكور اخي سلمان
وللفائدة ايضاً :
اعتراف علامتهم وحجة دينهم محمد تقي في عدم تلمذة الامام ابا حنيفة على يد جعفر رحمه الله.




العفو .. وجزاك الله خير على هذه الإضافة القيمة






التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» الامام و وقوع الجنابة منه والاحتلام
»» بن ابي الحديد كان شيعي متعصب وعاد للتشيع مرة أخرى
»» علي آل محسن : السلام عليك يا مذل المؤمنين_كانت في حال الغضب
»» ارتد الناس بعد رسول الله عن دين الله إلا قليل
»» الصلاة على النبي (ص) وآلة مقرونة بتعجيل فرج نباش القبور قاتل أهل السنة
 
قديم 28-01-20, 04:06 AM   رقم المشاركة : 7
كتيبة درع الاسلام
عضو ذهبي







كتيبة درع الاسلام غير متصل

كتيبة درع الاسلام is on a distinguished road


الـــــيـــكــــم الـــوثــــيـــقــــة :






الصور المرفقة
 
 
قديم 28-01-20, 08:01 PM   رقم المشاركة : 8
حسيني البقاء
مشترك جديد







حسيني البقاء غير متصل

حسيني البقاء is on a distinguished road


تصحيح طريقتهم بانتهائها إلى باب مدينة العلم الذي لم يختلف أحد من أهل الاسلام في حقية طريقته لانتهائها إلى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم

هل يحتاج اهل السنة لتصحيح طريقهم







 
قديم 29-01-20, 12:31 AM   رقم المشاركة : 9
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسيني البقاء مشاهدة المشاركة
   تصحيح طريقتهم بانتهائها إلى باب مدينة العلم الذي لم يختلف أحد من أهل الاسلام في حقية طريقته لانتهائها إلى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
هل يحتاج اهل السنة لتصحيح طريقهم


لم أفهم شيء مما تقول .. فإذا كان شيء مهماً وضحه لي أكثر ..






التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» أفضل الصدقات هو لعن الخلفاء والفقهاء
»» الفاتحة على روح آلة النسخ الارهابية النابحة
»» فضيحة الصفوي وكيل الوزارة الكويتي : د. زكي السليمي
»» صواعق ورعود نباش القبور مهدي الامامية عند كسر حائط قبر الرسول
»» الله وملائكته يصلون على من يلعن الصحابة وأهل السنة
 
قديم 14-06-20, 06:37 PM   رقم المشاركة : 10
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آملة البغدادية مشاهدة المشاركة
  
علماء الشيعة لعنهم الله وإن اعترفوا بكذب المقولة لولا السنتان لهلك النعمان ، فإن كم الحقد على أبي حنيفة وسائر علماء أهل السنة ظاهر ، فمتى أصبح لديهم تحقيق أو تمحيص !

بارك الله فيك .
وهذا ما قاله بعض المنصفين من الشيعة الذين بينوا تناقض مراجعهم في هذه المقولة التي لا أساس لها ولا مصدر .






التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» جعفر الكذاب سبب هلاك الأئمة وهروب المهدي وضياع الأئمة
»» عاجل للأخوة المشاركين بـ twitter أرجوا النشر
»» بن ابي الحديد كان شيعي متعصب وعاد للتشيع مرة أخرى
»» من السنة الصيام يوم موت يزيد بن معاوية
»» الشاهرودي : محبة العامة للنبي (ص) وعلي بن أبي طالب
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:51 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "