العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > منتدى فضح النشاط الصفوى > منتدى نصرة سنة العراق

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-07-16, 06:26 PM   رقم المشاركة : 1
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


إنقلاب تركيا الفاشل وغيض الساسة الرافضة





خاص/ مدونة سنة العراق
بقلم / آملة البغدادية

كلنا تابع أحداث الانقلاب الفاشل في تركيا في الخامس عشر من تموز الجاري، والذي قام به قادة عسكريون على غرار الانقلاب العسكري في مصر، إلا أنه لم يسبقه مظاهرات شعبية، وهذه النقطة تُحسب لصالح الشعب التركي الذي كان له دور بارز في ردع الانقلابيين،وراح ضحية هذا الانقلاب ما يقارب الألفي مواطن بين قتيل وجريح، وهذا من العجب وله دلالات بينما نراه يميل للعلمانية ! ، وفي هول الصدمة لا شك أن كل أهل السنة ـ أو معظمهم ـ دعوا الله أن يحفظ تركيا، وأن يعين الرئيس رجب طيب أردوغان على وأد هذه الفتنة التي لو نجحت فسيكون لها تداعيات خطيرة على المنطقة المشتعلة أصلاً، خاصة على أهلنا المهاجرين هناك، ومما لا يخفى كم الأفاعيل التي تصدر من أفاعي الرافضة وسيدتهم إيران بملاحقة شيوخنا وحتى أصغر عراقي لا ناقة له ولا جمل بما حدث .
لكن الله سلم ولله الحمد

لنعلم ما يخبئه الشيعة من حقد دفين على الرئيس التركي الذي عمل على احتضان المهاجرين إلى درجة لم يصل إليها حاكم عربي واحد ، لم يدر في حسباني أنه قد يدرس مشروع تجنيس السوريين بالجنسية التركية مع توفير مساكن لهم، هذا ما تم توثيقه ونشره في موقع تركيا اليوم، وربما هي أحد أسباب الانقلاب غير المباشرة والأيام ستفضح (ربما) ما خفي ومسموح له بالنشر .
في البدء يجدر الإشارة إلى أن الرئيس أردوغان أرسل رسالة تعزية بخصوص تفجير الكرادة ومنطقة الشعب إلى رئيس الجمهورية معصوم، وقدم دعوته لقبول الجرحى للعلاج في تركيا.
هذه عينة ، أما أن نتكلم عن تسخير قاعدة أنجرليك لقصف سنة العراق وسوريا وكون هذا يحظر تعاطفنا فهو لم يغب عن بالنا وعمل تأثم عليه تركيا وحكومتها، وندعو الله أن يكون الانقلاب حكمة وتدبير لإعادة النظر ، إنما الأزمات توجب الوحدة ضد أعداء الإسلام المتربصين والمنافقين .

لنرى ردود أفعال الساسة، خاصة الشيعة منهم،كيف البعض منهم نطق بالحقد الشيعي بلا تقية، والبعض الآخر اكتفى بترك الأمر بحجة أنه شأن داخلي، والآخر بقي على وضع الصامت .

فؤاد معصوم رئيسنا المبجل( السني) أرسل تمنيات بفحوى ( ندعم عودة المؤسسات الديمقراطية المنتخبة) عبر موقع رئاسة الجمهورية الالكتروني، وكان التعبير هو ( أكد ثقته بالشعب التركي) دون أن يوجه الخطاب للرئيس أردوغان أو ذكر أسمه أو منصبه بأي إشارة، أو يعزي تركيا بضحايا الانقلاب العسكري، ومن الملاحظ أن الخبر وضح عقده لمشاورات مع مستشاريه حول تداعيات الانقلاب .
أما عن حادثة دهس نيس فنُشر خبر بعنوان ( الرئيس يواسي هولاند)، ونشر مواساة حول حادثة تفجير مطار أسطنبول في 29 من الشهر الماضي كونهما مرتبطين بعمل إرهابي، مع أن رئيس الوزراء التركي أكد أن الانقلاب عمل إرهابي بحت. أهذا أسلوب يا رئيسنا ويا إعلام رئيسنا ؟
نفس الفحوى في بيان مجلس النواب العراقي حول الشرعية والدستورية .
أما رئيس أقليم كردستان مسعود البارزاني وأبنه مسرور والحزب الكردي فلا خبر ولا تعليق !

رئيس الوزراء حيدر العبادي فمهزلة وفضيحة، هرع مع شلة الخراب لعقد اجتماع طارئ دون أي رسالة لرئيس الوزراء التركي ، والخبر من المكتب الإعلامي ( رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يتابع عن كثب الأوضاع في تركيا، ويأمر بعقد اجتماع طارئ وفوري للمجلس الوزاري للأمن الوطني ) !
منو يمكم بدأ اللطم ! قاتلكم الله من حاقدين .

أما المكتب الخاص للقائد الضرورة ( مقتدى الصدر) فعجب! كل اهتمامه اليومين الماضيين على معتقليه من المليشيات، ومؤخراً مسابقة لمغفليه حول تجميع فتاوى الوالد وصوره النادرة، خيبكما الله من فسدة .



عمار الحكيم السياسي أبن المرجع الكبير ، ورئيس المجلس الأعلى سابقاً وقائد العديد من المليشيات في تغريدة له يقول ( أحنا شعلينة) بالعراقي، لا تضامن ولا مواساة بالطبع .

الإرهابية الرافضية صاحبة نظرية 7x7 حنان الفتلاوي فقد نشرت في صفحتها على الفيس بوك منشورين أحدهما أخزى من الآخر يفضح النفسية الشيعية الصفوية ، ولا عجب ، مع أن تركيا وحكومة أردوغان تساند الحكم الشيعي في الحرب على داعش، والصورة أعلاه من حسابها .

الغريب هو تعليق النائبة عالية نصيف المختصر وهي تقول في صفحتها على الفيس بوك ( الشعب التركي أحسن مثال للتوحد وحب الوطن )
ألم يأتي على ذاكرتها ولو مقارنة سريعة، كيف قادت الانقلاب على الحكومة المنتخبة بزعمهم قبل أسابيع ؟
وكيف هلل الشيعة ورقصوا وخرجوا للشوارع يرمون الورود على القوات الأمريكية المحتلة ؟ ! هذا هو الشعب العراقي الغالبية كما يدعي الشيعة ! والعراق براء منكم

لا يمكن بالطبع أن نذكر جميع التعليقات إلا أن عوام الشيعة لديهم غصة، فلا يرون في تركيا غير عقدة النواصب في رأس التحشيش والتخريب الشيعي ، والله المستعان على ما يصفون، والمهم أن أفراحهم باتت أتراح واللطم مشتغل على أصوله .
حفظ الله تركيا وأهلنا العراقيين والسوريين من كل أذى .






من مواضيعي في المنتدى
»» المرجعية الشيعية بين التجارة والدين سلسلة غذائية لامبراطورية عالمية
»» تحقيق حلم إسرائيل الكبرى والإمبراطرية الفارسية الكبرى
»» تهنئة لسنة العراق والعالم الإسلامي بشهر رمضان المبارك
»» سيول إيران في 7 محافظات تفضح ذلة حكومة المليشيات
»» عودة أصنام الجاهلية ثمار التقديس الشيعي
 
قديم 19-07-16, 04:50 PM   رقم المشاركة : 2
الطالبKH
عضو فضي







الطالبKH غير متصل

الطالبKH is on a distinguished road


ان نجح الانقلاب ماذا سيحدث على التأثير العربي
سيستمر نفس القصف الذي ينطلق من قاعدة أنجرليك كما كان في عهد اردوغان و هو فعلا مستمر حدث بعد الانقلاب حيث اُغلِقت يوم واحد و حدثت بعدهامجزرة منبج التي ذهب اكثر من 400 مسلم بريء و التي انطلقت من نفس القاعدة !
و التي شارك في التحالف حتى دول عربية !
اما تأثيره (الانقلاب) فهو فقط سيُسبب ربما ضرراً على الشعب التركي مع بقاء العلمانية و اما ضرب المسلمين في الخارج فهو مستمر
التصريحات الشيعية ربما من حنان الفتلاوي و غيرها في تحريضها على اردوغان لا يعني ان تركيا لم تقدم مساعدة عسكرية بالمعدات للحكومة العراقية التي تفتك بأهل السنة كما تفعلها غيرها من الدول سواء عربية او غير عربية
فتركيا كما هي غيرها من الدول عندها مصلحة بلدها اهم شيء و هذا ملموس فتطبيعها مع اسرائيل و تواطئها مع بشار و....

و ان لله و ان اليه راجعون و لا نقول إلا حسبنا الله و نعم الوكيل







التوقيع :
( إن الله يحب العبد التقي النقي الخفي) رواه مسلم

قناتي على اليوتيوب "ابن الدليم" والاحتياطية " زين العابدين"

تنويه :

* لا يوجد حساب لي على تويتر و لا الفيس بوك بأسمي

*يمكن لأي شخص اقتباس ما انشره من مواضيع دون الرجوع اليَّ سواء من الوثائق او من البحوث النصية
*حسابي في منتدى السرداب بإسم "منهاج الحق"
لا تنسونا من صالح دعائكم فلربما نكون تحت التراب ان طال الغياب
من مواضيعي في المنتدى
»» توثيق المعلى بن خنيس بأصوات علماء الشيعة
»» آية الله صباح شبر: نساء الكفار في الحرب تكون سبي للمسلمين
»» الجزائري الخبيث :طلاق عائشة !!!
»» احمد مهدي النراقي : والتحقيق ان النقص واقع في القران
»» عمر بن الخطاب عيادة بني هاشم سنة، و زيارتهم نافلة
 
قديم 20-07-16, 02:13 AM   رقم المشاركة : 3
محمد السباعى
عضو ماسي






محمد السباعى غير متصل

محمد السباعى is on a distinguished road


الحمد لله على فشل الانقلاب فى تركيا







 
قديم 11-08-16, 09:17 PM   رقم المشاركة : 4
الفرج
عضو فعال






الفرج غير متصل

الفرج is on a distinguished road


قولك ( رئيس التركي الذي عمل على احتضان المهاجرين إلى درجة لم يصل إليها حاكم عربي واحد) فهذا غير صحيح بل المخيمات في تركيا تدعمها السعودية، وراجعي البحث سوف تجدين .







 
قديم 11-08-16, 09:28 PM   رقم المشاركة : 5
الفرج
عضو فعال






الفرج غير متصل

الفرج is on a distinguished road


www.alwatanvoice.com › 2015/02/19







 
قديم 12-08-16, 01:10 PM   رقم المشاركة : 6
الفرج
عضو فعال






الفرج غير متصل

الفرج is on a distinguished road


m.france24.com › 20160524-تركيا-أردو...







 
قديم 14-08-16, 12:19 AM   رقم المشاركة : 7
مهذب
عضو ماسي






مهذب غير متصل

مهذب is on a distinguished road


.

1-
قصة الإنقلاب لا تبدو لي تختلف كثيراً عن مسرحيات تحرير السجون العراقية ، أو سقوط الموصل بيد ادعش ، أو انسحابات عصابات بشار المنظمة لفتح الطريق لداعش ، أو ماجرى في اليمن من تسليم المكلا للقاعدة من قبل عصابات الحوثي وعفاش ..

مجرد لعبة سياسية قذرة .. !!!


2-
السني لا يبني ولاؤه لشخص بناءً على ما يظهره الروافض ، أو بعضهم ، من بغض ذلك الشخص ..
وإلا فالروافض أظهروا بغضهم لشارون ونتنياهو وأشباههم .. !


3-
هذا بالأمس :


جاويش أوغلو: أمن واستقرار إيران من أمن واستقرار تركيا

http://aa.com.tr/ar/%D8%AA%D8%B1%D9%...A%D8%A7/627483







التوقيع :

{وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوًّا مُبِينًا (53)}
[الإسراء: 53]


إن كانت الأحداث المعاصرة أصابتك بالحيرة ، فاقرأ هذا الكتاب فكأنه يتكلم عن اليوم :
مدارك النَّظر في السّياسة بين التطبيقات الشّرعية والانفعالات الحَمَاسية
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=174056

من مواضيعي في المنتدى
»» سَتَكُونُ فِتَنٌ ، الْقَاعِدُ فِيهَا خَيْرٌ مِنْ الْقَائِمِ .....
»» فيديو - محمد شحرور وقراءته المعاصرة / بندر المحياني
»» التجربة التي أذهلت علماء المادة وجعلتهم يؤمنون بما هو أكثر غرابة من السحر
»» الدجال القادياني عند القاديانية مشرك ملحد حتى بعد نزول الوحي إليه
»» كتاب: أخبار جلال الدين الرومي - أبو الفضل القونوي
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:27 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "