العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > منتدى فضح النشاط الصفوى > منتدى نصرة سنة سوريا

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-10-11, 12:09 AM   رقم المشاركة : 1
فتح روما
عضو ذهبي






فتح روما غير متصل

فتح روما is on a distinguished road


الحظر الجوي والحماية الدوليــة أم الطريق الثالث لتحرير سورية ؟!

الحظر الجوي والحماية الدوليــة أم
الطريق الثالث لتحرير سوريـــة؟

د. حامـد الخليــفة 2/12/1432 هـ 29/10/2011م
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
من الواضح لكل عاقل أنّ الفرق لا زال شاسعاً ما بين الدم ومشتقاته والنفط ومشتقاته والدم السوري المسفوح ظلماُ وعدوانا يؤكد هذه الحقيقة الفاقعة بما لايدع مجالا للشك، فحين يصاب طاغية بإدمان سفك الدم وهتك المقدسات، فإنّ الكثير من المؤسسات الدولية والمنظمات الإنسانية والهيئات الحقوقية وما إلى ذلك تسارع في التدخل من أجل حماية المدنيين! والدم السوري الطاهر مسفوك وبأشنع الصور! لكن تلك المؤسسات لم تتحرك إلا على استحياء وفي أحيان كثيرة تمنح فترات زمنية للقتلة كبدل وقت ضائع! وقد كان التحرك العربي والدولي عجيب وغريب وسريع إلى العراق والكويت ومن بعدهما إلى ليبيا الحرة فتعددت صوره ما بين الغزو البري إلى الحظر الجوي إلى التدخل السريع وكل ذلك من أجل حماية المدنين! وعلى الرغم من أن سوريا فيها مدنيين كما هو الحال في البلاد الأخرى! وأن المدنيين فيها يقتلون بأقسى أنواع القتل لكن لم يحصل شيء من الحماية الدولية ولا من الحظر الجوي ولا أي أمر آخر معتبر!.
والغريب أنّ الشعب السوري يطالب بالحماية الدولية منذ شهور مثلما يطالب بالحظر الجوي لحماية المدنيين لكن المدنيين السوريين لم تتوفر لهم الحماية! ولم يسمع أحد لمصابهم! وربما البعض يستهجن عليهم طلب حماية أطفالهم ونسائهم وأرواحهم! فأين العامل الذي منع حماية المدنيين في سوريا؟ وإذا كان العامل مستتر لا يراه إلا من صحت عقيدته وتكاملت رؤيته! فماذا يفعل المواطن السوري لحماية نفسه وأهله وماله؟ وهل هناك غير سلوك الطريق الثالث الذي ربما ستجعله هذه المواقف الدولية المنحازة أقرب الطرق وأولاها بالاتباع لدفع الشر عنه وعن أولاده وممتلكاته؟
وزيادة في العجب أننا لم نسمع أحدا يُنكر على نظام القتلة كيف يَنعمون بالحماية الدولية من الروس والصين وإيران والجيران وغيرهم! وكيف تُصب عليهم الأموال والسلاح لتمويل وتسليح عصابات الشبيحة من دول الجوار ومن غيرها، فمالذي أباح تلك الحماية الدولية لعصابات النظام وميليشياته؟ ومنعها عن جماهير الشعب السوري؟ فالنظام المدجج بأنواع السلاح حين يتمتع بالحماية الدولية فإنّ هذا مشروع له! أما حين يُطالب بها المواطن الأعزل فإنّ هذا دعوة للتدخل في شؤون الوطن!! والأدهى من ذلك تشريع استخدام طاغية الشام للجيش السوري ضد الشعب السوري وبكل أصناف أسلحته المتطورة التي امتص من أجل اقتنائها دماء السوريين وكثير من العرب بزعم الممانعة التي اتضحت ضدّ مَن! ولمصلحة مَن!!
فالحماية الدولية والجيش والأسلحة والإعلام والمال والدستور والشبيحة كلها من أدوات بقاء النظام المدمِر لسوريا الغريب عن هويتها، ومُحرّم على المواطن السوري وهذه الحال التي يعيشها الناس منذ بداية الحراك الشعبي إلى أين ستمضي؟ وهل هناك تفسير لها بغير العمل المتعمد على إجبار السوريين لسلوك الطريق الثالث بلا تردد ولا ريبة؟! ومن سيكون المسؤول عن ذلك؟ أم أنّ هذا من تدابير القدر؟ (وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ).
فعامة الأنظمة الدولية والعربية وغيرها لا زالت تُشرّع للنظام الفتك والهتك والسفك! بطريقة أو بأخرى، وفي الوقت ذاته تسخر أو تتندر أو تستتنكر استغاثات السوريين ومناداتهم بالحماية الدولية، هذه الحال الأخلاقية المنكوسة هي التي شجعت النظام على حرمان الشعب من مقدراته المادية والمعنوية، وجعلت المتصرف في مصير النّاس والوطن هم الشبيحة وسادتهم!
والموقف هذا ذاته اتخذته تلك المؤسسات من سطو النظام السوري على الإعلام السوري وتسخيره لتشويه سيرة المواطن السوري وللافتراء عليه ونسبة كل ما لا يليق به، وقد شارك في نشر هذه الصورة المزيفة عن السوريين الأحرار كل من ينقل خبراً عن إعلام النظام المحارب للمواطن السوري ولجميع حقوقه المشروعة!.
ومثلما يقال عن استحواذ عصابات النظام وميليشياته على السلاح والإعلام كذلك يقال عن المالية السوريه فهي للأسرة الجمهورية المالكة وحدها! بل كل ما يملكه المواطن هو للنظام لأن السوري مستباح ولا يوجد ما يحمية من جشع حكم الشبيحة ودناءة قيمهم وسوء مقاصدهم.
أما الدستور السوري فهو للنظام وحده ولا يجوز أن يخدم غير النظام وكل من يدعو إلى تصحيح الدستور وتبديله أو تنظيفه فهو معتد مجرم مندس سلفي إخواني عربي مسلم جمع الجريمة من أطرافها! لأن الدستور في سوريا من صنع النظام وحده، فأيّ كلام عنه فهو عدوان على ممتلكات النظام!.
والعجب أنّ الحماية الدولية والحظر الجوي والجيش والسلاح والمال والإعلام والدستور السوري، وجميع المؤسسات السياسية والعلمية والفكرية والصناعية وحتى الزراعة والثروة الحيوانية وكثير غير ذلك؛ كله ملك خاص للنظام لا يجوز التفوه بشئ حولها لأنّ ذلك عدوان وعمالة ودعوة للعدالة والسلفيه والحرية وما إلى ذلك! فإذا أراد المواطن السوري أن يُطالب المؤسسات العالمية للإسهام في رفع المعاناة عن السوريين فإنّه لا يجوز دوليا ولامحليا ولا شعبيا محاسبة ميليشيات وشبيحة النظام وحلفائهم! لأسباب صارت معروفة للقريب والبعيد، فماذا يفعل المواطن السوري المسحوق بعد كل هذا التنكيل الذي يطاله مواطنا ووطنا؟ هل ييأس واليأس في عقديته حرام؟ أم يبحث عن طرق أخرى سلكها أجداده فكان فيها رفعته وعزته وحضارته التي قادت الدنيا قرونا مديدة وعصورا عديدة تحت رايات "رحمة للعالمين" فانتشر الأمن وساد السلام والعدل جميع الربوع التي ارتفعت فيها راياته، فهل تُلبي المؤسسات الدولية مطالب المواطن السوري المشروعة وبالسرعة القصوى؟ وهل يقوم وفد الجامعة العربية بأداء الأمانة؟ أم أنّ هناك من يريد أن يحصر المواطن السوري لسلوك الطريق الثالث لتحرير بلده وحماية كرامته وممتلكاته المستباحة؟ لا يشك عاقل أنّ المواطن السوري المسالم الحضاري لا زال يرغب بأن تقوم المؤسسات العالمية المعنية بمهامها الشرعية، فتؤمّن الحماية للمدنيين السوريين مع ضمان محاسبة المجرم أياً كان، وإعادة الاعتبار لكل من انتُهك واستُبيح وظُلم، وإن خذلته هذه الهيئات والمنظمات وفرطت بواجباتها وألجأته إلى الطريق الثالث، فهي المفرطة الملومة، وياويل مَن قطَّع الأرحام أو جَارا، وهي التي ستجعله يتغنى بقول أجداده من قبل:
إذا لم يكن إلا الأسنّة مركبا ***** فما حيلة المضطر إلا ركوبها
ويردد قوله تعالى: (إِلَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيرًا وَانْتَــصَـــــــــــرُوا مِنْ بَـــــعْدِ مَا ظُلِمُوا وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ) هذا والله أعلم.
*****
المصدر: http://www.facebook.com/pages/%D8%AF...52136728213453






 
قديم 30-10-11, 04:14 AM   رقم المشاركة : 2
ايفون 5
مشترك جديد






ايفون 5 غير متصل

ايفون 5 is on a distinguished road


مو معقول تجي الدول الغربية ولا حتى الجامعة العربية وتعطي المواطن السوري حقوقه
هذا مستحيل
والمستحيل الاخر ان يتزحزح النظام الفاشي البعثي من دون رفع السلاح عليه
يعني بيطيح النظام بترديد ( سلمية سلمية )
هذا مايجي بالعقل
سورية لن تتحر الا بالجهاد المقدس فقط
وفقط
عندها رح تتحرك كل المؤسسات السياسية







 
قديم 30-10-11, 07:10 AM   رقم المشاركة : 3
رآجية الجنّه
عضو ماسي







رآجية الجنّه غير متصل

رآجية الجنّه is on a distinguished road


الله ينصرهم الشعب السوري الحُر اثبت للعآلم مدى شجآعته .. وان الله نآصرهم بإذن الله
بدون تدخل جآمعه عربيه "فآشله" ولاحمآيه دوليه !!






التوقيع :

,♡,

يا رب ليلٌ قد تلاه نهارُ و الشّام يَقبع فوقَها الجزّارُ ،
بالله قولوا كُلّما صَلّيتمُ ، هَتَك الإله حِماك يا بشّارُ !* :”
،♡،

من مواضيعي في المنتدى
»» تطآول أحد الشيعه على شيخنا الجليل !!!
»» الكوس : الحبيب مصاب بالسرطان وتكذيبه للخبر يفضحه طلب الدعاء له
»» معقوووووله هذي هي الدنيآ ..؟؟
»» لِماذا تسجيل أبن لادن لِفرنسآ في هذآ الوقت بالذات ؟
»» سؤال للشيعة
 
قديم 30-10-11, 08:20 AM   رقم المشاركة : 4
فتح روما
عضو ذهبي






فتح روما غير متصل

فتح روما is on a distinguished road


الأخ ايفون 5 - والأخت راجية الجنة
جزاكم الله خيرا

المسألة السورية تختلف عن أن أي حدث آخر
ومن شر أعدائها من يرددون سلمية سلمية هؤلاء أفسحوا المجال للمجرم بشار النصيري أن يقتل كما يشاء ويسجن ويستبيح من غير أن يجد رد لمدة ستة أشهر وقد اعتقل وقتل في هذه المدة من خيرة شباب سوريا ما كان يكفي لتحريرها وطرد النصيرية إلى أمهم قم المجوس ولكن خدعة سلمية سلمية انطلت على الكثير فلم يسمع لنا أحد والآن تبين أن عامة داعاة سلمية هم عملاء النظام ومن الشيوعيين ومن الأغبياء ... وبعد أن انكشف أمرهم للكثيرين صاروا يتهمون من يطالب بالحظر الجوير ... لأنهم يعلمون أن الحظر الجوي لأن يؤثر على الداخل ا لسوري وإنما سيكون له أثر على قوات النظام التي تعيث في سوريا خرابا
والأن وقد اتضحت الصورة تامة فكل سوري لا يدافع عن نفسه فهو منتحر ومعين على قتل نفسه وكل من يردد سلمية هو من أعوان النصيرية والشبيحة ومن قُتل دون نفسه فهو شهيد والنصيرية مهزومة وبشار سيلقى المصير الذي يناسبه والمخلصون بازدياد والله أكبر






 
قديم 30-10-11, 09:06 AM   رقم المشاركة : 5
قلم خشب
مشترك جديد






قلم خشب غير متصل

قلم خشب is on a distinguished road


النصر قادم ثقوا بالله والدماء ثمن فان اردتم عودة سوريا فلابد ان يسدد الثمن والشعب السورى قرر السداد فشجعوه وازره
والدول العربيه ليست متخليه عنه وسترون ما يسركم ..... .............
تابعوا الاخبار وسترون ان القوم يصرخون وينبحون وهذا دليل على عمل هذى الدول وان فعلها قرب من انهاهم

مثال التوتر فى البحرين واحداث العواميه ضغط لوقف دوله معينه .....وهى السعوديه
تحرك حزب العمال الكردستانى لوقف تحرك تركيا ..للمعلوميه اوجلان رئيس الحزب علوى وهو مسجون فى تركيا
وللمعلوميه الاكراد طوائف منها السنه والنصيريه والنصيريه مذهب اغلب اكراد تركيا و السكان العرب اللى فى تركيا
فمثلا معسكرات اللاجئين تعرضة لبعض المشاكل فظن الناس ان تركيا متعمده ولكن اللى يفعل هذا رافضه اتراك من اصول عربيه وكرديه وتركيه والرافضه يشكلون 20 بالمئه من تركيا منهم 2 بالمئه اثنى عشريه ...
لذالك تحرك حزب العمال بناء على هذا لاشعال الطائفيه فى تركياااا
لكن الاتراك والسعوديون لن يتراجعوا وهناك حلف غير معلن بينهم ستنظم له مصر بعد تعافيهاا







 
قديم 31-10-11, 08:10 AM   رقم المشاركة : 6
فتح روما
عضو ذهبي






فتح روما غير متصل

فتح روما is on a distinguished road


ومن عجائئب هذا العصر أن القضية السورية هي قضية أهل السنة لكن
أكثر أهل السنة لا يعنيهم هذا الأمر على الرغم من
أن نصر الثورة في سوريا نصر لكل أهل السنة
وتوقف الثورة خسارة لكل أهل السنة في العالم

الموقف العربي موقف مخزي في جامعته وفي حكوماته
الموقف الدولي ينظر إلى إسرائيل فإن وافقت وافق وإن لم توافق لا يوافق على نصرة الشعب السوري بالقانون أو الحظر الجوي أو ما شابه
-هناك تواطؤ غربي شرقي على الشعب ا لسوري وإلا متى كانت
روسيا والصين يتخذان فيتوا ؟
النتيجة والعبرة
أن هذه الثورة مختلفة وهناك من يرعاها ولن يدعها حتى تنتصر
وإن كانت تخوض مخاضات عسيرة فهي في ميدان التربية والاختبار
وإلا فعلامات النصر ظاهرة
فيا أيها السني في العالم انصر ثورة أمتك في سوريا وإن لم تفعل فأعد جوابا
لمسالمتك للنصيرية الفجرة الذين هم أكفر أهل الأرض ؟؟






 
قديم 31-10-11, 09:14 AM   رقم المشاركة : 7
فتح روما
عضو ذهبي






فتح روما غير متصل

فتح روما is on a distinguished road


سوريا الشام هي الأرض الموعودة بنصر الإسلام
فإذا كان هناك اتفاق بأن المنهج السلفي هو المنهج الصحيح
الذي يجب أن تختاره الأمة
فإن المكان الصحيح لنصرة الأمة هو الشام بناء على الآثار
ولكن مع كل هذا تجد الإهمال لهذه القضية
على المستوى الرسمي والشعبي
وأسوء الناس نصرة للقضية السورية
هما جامعة نبيل.... ومجلس غليون ....
!!!
وضرورة الحضر الجوي هي
لتظهر الحقيقة في سوريا كما هي فحين تكبل شبيحة بشار
سيظهر اهل سوريا في كل مكان
ويعلنون إسقاط بشار المجرم
لذلك أعداء الحرية من المنظمات الدولية وغيرها كلها
تحتال لبقاء القتل مستمر في سوريا
!!!






 
قديم 31-10-11, 10:33 AM   رقم المشاركة : 8
قلم خشب
مشترك جديد






قلم خشب غير متصل

قلم خشب is on a distinguished road


اخى الدول العربيه ليست سله واحده
وهناك عمل وسترى نتيجته قريبا... اما ان كنت تريد دخول جيوش عربيه فهذا صعب لكنه ممكن قريب
ومن اسباب صعبته وجود قواعد روسيه فى اللاذقيه وطرطوس حتى امريكا لا تتجرأ ...لكن دعم المقاومه بالسلاح
وهذا اللى حصل وسيحصل والضغط على روسيا لتتخلا عنه وهذا اللى سيحصل واستخدام اروراق ضغط عليها فى اماكن اخرى وهذا اللى حصل وسبق ان عمل من قبل السعوديه لمن بيع روسيا اسلحه لايران ..!! واللبيب بالاشاره يفهم !







 
قديم 02-11-11, 08:37 AM   رقم المشاركة : 9
فتح روما
عضو ذهبي






فتح روما غير متصل

فتح روما is on a distinguished road


الشعب السوري أهل السنة الأحرار اختاروا طريقهم الذي لا رجعة عنه قبل سقوط النصيري ونظامه الحاقد على العرب والمسلمين الذي أمضى عقودا يربي أبناء الإسلام في سوريا على كراهية دينهم وأمتهمم وإخوانهم فقد ظهر زيفه لكل عاقل وبانت خيانته حتى للاغبياء والأمة سترجع إلى دينها
والشام موعودة بالنصر رغم كل ملفات المتواطئين ووسائلهم الماكرة والله أكبر






 
قديم 02-11-11, 11:52 AM   رقم المشاركة : 10
فتح روما
عضو ذهبي






فتح روما غير متصل

فتح روما is on a distinguished road


المؤامرة الكبرى على الإسلام المسلمين
تمثلت في تمزيق بلاد الشام إلى دويلات
ودعم الفرق العميلة للمحتلين وفي مقدمتهم النصيرية
وخدمة المحتلين لدعم هذه الفرق جاءت بإنشاء إسرائيل في قلب الأمة في الشام وإنشاء كيانات موالية لها في لبنان وسوريا ودعم ذلك بكيانات سياسية علمانية محاربة للسنة
لهذا يذكر لورنس الضابط البريطاني الذي يتظاهر أنه صديق للعرب أن وعد بلفور أعطي لليهود منذ عام 1906 وليس في 1917م
فمقاصد الرافضة والصهاينة واحدة وهذا بشار وجرائمه الكبرى في الشام دليل على ذلك وكل هذا يفرض على أهل السنة وحدة الموقف ووحدة الهدف لتحرير أرض الرباط
الأرض التي تنتصر الأمة في تحررها ووحدتها
وتتمزق الأمة في تفتتها
ولن نتحرر من غير البراءة من النصيرية ومحاسبتهم على جرائمهم بحق الامة ثم وضعهم في مكانهم الطبيعي مع العملاء والجواسيس والقتلة الفجرة وأي تفريط في تحقيق هذا
سيكون دعوة إلى مزيد من التمزق والتناحر في بلاد المسليمن
!






 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:22 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "