عرض مشاركة واحدة
قديم 04-02-04, 01:33 PM   رقم المشاركة : 36
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


( 35)

غلو الرافضة في فضل زيارة قبور الأئمة:



أ- أبواب كتاب (كامل الزيارات) لأبي القاسم جعفر بن محمد بن قولويه أثنت عليه مؤسسة "نشر الفقاهة" في قم التي قامت بتحقيق هذا الكتاب ص1 "هو كتاب مشهور ومعروف بين الأصحاب ومن أهم المصادر المعتمد عليها، أخذ منه الشيخ في التهذيب وغيره من المحدثين كالحر العاملي ونقل عنه جل من ألف منهم في الحديث والزيارة وغيرها، وهو جامع الزيارات وما روي في ذلك من الفضل عن الأئمة وفيه أجلاء المشايخ المشهورين بالعلم والحديث الذين وثقهم وزكاهم عموما مؤلفه الجليل. وفيه فائدة عظيمة في المباحث الفقهية والرجالية. وإن كان فيه بحث لا يسعه المقام".

وأيضاً هذا توثيق المؤلف نفسه على كتابه ص 37. حيث قال ما نصه:


"فأشغلت الفكر فيه وصرفت الهم إليه، وسألت الله تبارك وتعالى العون عليه حتى أخرجته وجمعته عن الأئمة صلوات الله عليهم أجمعين من أحاديثهم ، ولم أخرج فيه حديثا روي عن غيرهم إذا كان فيما روينا عنهم من حديثهم صلوات الله عليهم كفاية عن حديث غيرهم وقد علمنا أنا لا نحيط بجميع ما روي عنهم في هذا المعنى ولا في غيره، لكن ما وقع لنا من جهة الثقات من أصحابنا رحمهم الله برحمته ، ولا أخرجت فيه حديثا روي عن الشذاذ من الرجال، يؤثر ذلك عنهم عن المذكورين غير المعروفين بالرواية المشهورين بالحديث والعلم وسميته كتاب كامل الزيارات.

وهذه بعض الأبواب من الفهرس د دار السرور – بيروت - 1997م.


الباب (58): إن زيارة الحسين أفضل ما يكون من الأعمال.

الباب (59): من زار الحسين كان كمن زار الله في عرشه.

الباب (60): إن زيارة الحسين والأئمة عليهم السلام تعدل زيارة قبر رسول الله وآله.

الباب (61): إن زيارة الحسين تزيد في العمر والرزق وتركها ينقصهما.

الباب (62): إن زيارة الحسين تحط الذنوب.

الباب (63): إن زيارة الحسين تعدل عمرة.

الباب (64): إن زيارة الحسين تعدل حجة.

الباب (65): إن زيارة الحسين تعدل حجة وعمرة.

الباب (67): إن زيارة الحسين تعدل عتق الرقاب.

الباب (68): إن زوار الحسين مشفعون.

الباب (69): إن زيارة الحسين ينفس بها الكرب، ويقضي بها.

الباب (91): ما يستحب من طين قبر الحسين وأنه شفاء. الباب (92): إن طين قبر الحسين شفاء وأمان.

الباب (93): من أين يؤخذ طين قبر الحسين وكيف يؤخذ

. الباب (94): ما يقول الرجل إذا أكل طين قبر الحسين

. الباب (53): إن زائري الحسين يدخلون الجنة قبل الناس.

ب- فضائل زيارة قبور الأئمة من كتاب (نور العين في المشي إلى زيارة قبر الحسين) تأليف: الشيخ محمد حسن الأصطهبناتي – ط دار الميزان – بيروت. أبواب الفهرس:

باب: إن زائر الحسين (ع) يعطى له يوم القيامة نور يضيئ لنوره ما بين المشرق والغرب.

باب: إن زيارته (ع) توجب العتق من النار.

باب: إن زوار الحسين (ع) يكونون في جوار رسول الله وعلي وفاطمة صلوات الله عليهم.

باب: إن زيارة الحسين (ع) توجب كتابة الحسنات ومحو السيئات ورفع الدرجات.

باب: إن زيارته غفران ذنوب خمسين سنة.

باب: إن زيارة الحسين (ع) تعدل الاعتاق والجهاد والصدقة والصيام.

باب: إن زيارة الحسين (ع) تعدل اثنتين وعشرين عمرة.

باب: إن زيارة الحسين (ع) تعدل حجة لمن لم يتهيأ له الحج وتعدل عمرة لمن لم تتهيأ له عمرة.

باب : إن الله تبارك وتعالى يتجلى لزوار قبر الحسين

(ع) ويخاطبهم بنفسه. باب: إن الله جل وعلا يزور الحسين (ع) في كل ليلة جمعة

. باب: إن الأنبياء يسألون الله في زيارة الحسين (ع).

باب: إن النبي الأعظم والعترة الطاهرة يزورون الحسين (ع).

باب: إن إبراهيم الخليل (ع) يزور الحسين (ع).

باب: إن موسى بن عمران سأل الله جل وعلا أن يأذن له في زيارة قبر الحسين (ع).

باب: الملائكة يسألون الله عز وجل أن يأذن لهم في زيارة قبر الحسين (ع).

باب: ما من ليلة تمضي إلا وجبرائيل وميكائيل يزورانه صلوات الله عليه.

باب: إن الله تعالى يباهي بزائر الحسين ملائكة السماء وحملة العرش.

باب: إن الله عز وجل حلف أن لا يخيب زوار الحسين (ع). باب: إن زيارة الحسين (ع) تعدل ثلاثين حجة مبرورة متقبلة زاكية مع رسول الله (ص).

باب: من زار قبر الحسين (ع) كان كمن زار الله فوق عرشه.

باب: من زار قبر الحسين (ع) كان كمن زار الله فوق كرسيه.

باب: من زار الحسين (ع) كان كمن زار الرسول .

باب: من زار الحسين (ع) كان كمن زار عليا (ع).

باب: من زار الحسين (ع) كتبه الله في أعلى عليين. باب: من سره أن ينظر إلى الله فليكثر من زيارة قبر الحسين (ع).

أخي المسلم: هذه بعض نماذج الغلو في الأئمة عند الرافضة ومن المعلوم أن علماء الرافضة ومفكريهم ودعاتهم الذين يأتون بقصد التبشير

والدعوة إلى التشيع وشراء ضمائر من يكتب لصالحهم لا يجاهرون بمثل هذه المعتقدات بل رأيناهم يتظاهرون بإنكارها ويدعون أنهم لا يعتقدون بكل ما في كتبهم وهذا غش وكذب ينكشف بالآتي:

أولاً: أنهم لا يردون على مثل هذه الخرافات التي تصل إلى درجة الكفر بل وكما رأينا هناك من يقدم لهذه الكتب ويثني عليها.

ثانياً: إنهم عندما يترجمون لمؤلفي هذه الكتب لا ينكرون عليهم تسليمهم بهذه الأباطيل بل يترحمون

عليهم ويبالغون في إطرائهم والثناء عليهم ويعدون هذه المؤلفات أدلة تثبت فضلهم ليتبين لك بعد هذا أن الإنكار الذي يواجهون به أهل السنة إنما هو من التقية التي هي تسعة أعشار دين التشيع.

إن الشيعة يقومون بالإنكار والاحتجاج والتهديد والرفض عندما يمسون في كتاب أو محاضرة ولو بصورة عارضة فما بالهم يسكنون وتنكتم أنفاسهم ولا يظهرون مثل هذا أمام هذا الغلو والانحراف؟

لماذا يكتفون بالرفض أمام أهل السنة دون أن يترجموا رفضهم على الواقع؟

لماذا ينكرون ما ينسب إليهم إنكارا عاماً مبهماً؟

لماذا لا تتبعون أسانيد هذه الروايات ويبينون ضعفها وعدم حجيتها؟

--------------------------------------------------------

يتبع لفضح الرافضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــة .







التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» أحكام العيد وسننه
»» بيان هيئة كبار العلماء في خطورة التسرع في التكفير / صورة
»» عار على الدول الإسلامية وعقلاء زعماء غيرها خذلان المنكوبين في بلاد الشام...العباد
»» مناظرة المبتدعة
»» سنة الجوع عام 1327 هـ / قصص وعبر