شبكة الدفاع عن السنة

شبكة الدفاع عن السنة (http://www.dd-sunnah.net/forum/index.php)
-   الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية (http://www.dd-sunnah.net/forum/forumdisplay.php?f=2)
-   -   دلائل التعاون بين ايران و اميركا و اسرائيل (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135709)

جاسمكو 11-09-11 03:35 PM

دلائل التعاون بين ايران و اميركا و اسرائيل
 
دلائل التعاون بين ايران و اميركا و اسرائيل الحكومة الاميركية تمول شركات تعمل في ايران ودعوة ايران اسرائيل للاستثمار في ايران


كلام ايران عن اسرائيل وامريكا والعداوة الكاذبة يكذبها الواقع

مع اسرائيل تذكروا فضيحة ايران كونترا وشراء ايران الاسلحة الايرانية

ومع امريكا لقد قدمت لايران اكبر خدمة تحلم بها وهو اسقاط اكبر عدوين لايران طالبان وسقوطهم لمصلحة ايران و العراق سقوطه لمصلحة ايران
شاشة الاعلام اما تحت الطاولة نذكر بفضيحة ايران كونترا حيث اشترت ايران اسلحة اسرائيلية
وكذلك تعاون ايران مع امريكا لغزو افغانستان والعراق
و قول رفسنجاني و ابطحي لولا ايران لما سقطت كابول وبغداد
الكلام الاعلامي شيء واللعب تحت الطاولة شيء آخر
و لا تنسى قول مستشار احمدي نجاد مشائي اننا اصدقاء الاسرائيليين
كيف تضرب اميركا واسرائيل ايران و هم حلفاء في غزو العراق وافغانستان بل حتى نجاد زار العراق تحت حماية قوات الاحتلال الاميركي للعراق
http://d3.e-loader.net/Pl3tNqaDtL.jpg
خاتمى و الحاخام شنايدر في مؤتمر دافوس
نذكر بفضيحة ايران كونترا وشراء ايران الاسلحة الاسرائيلية و كذلك نذكر في دعوة عضو البعثة الايرانية في الامم المتحدة سيد كريمي و دعوته اسرائيل للاستثمار في ايران وقول مشائي المسؤل الايراني و قوله ان ايران صديقه لشعب اسرائيل و اميركا
و اعتراف
مسؤولان ايرانيان محمد رضائي ومهدي صفري
يعترفان بحقيقة مواقف ايران ضد اسرائيل وانها اعلامية لخداع العرب و المسلمين
أماط المسؤولان اللثام عن حقيقة التصريحات المعادية لإسرائيل والغرب من قبل المسؤولين الإيرانيين، وأكدا أن إيران مضطرَّة لبثّ مثل تلك التصريحات الفقاعية لكسب ثقة الشعوب الإسلامية، وتحقيق حلم الثورة الخمينية عام 1979م بأن تصبح إيران قائدة العالم الإسلامي، وتجدد الحلم بعد سقوط نظام صدام حسين الذي وقف في وجه الحلم الفارسي.
مهدي صفري نائبُ وزير الخارجية الإيراني وأحدُ المسؤولَين، نصح الغربَ بأن يتوقف عن الاستماع لإسرائيل عندما يتعلّق الأمر – فقط- ببرنامج إيران النووي، وطمأن صفري الغربَ وإسرائيلَ بأن إيران لا ترمي من وراء امتلاك القوة النووية إلا إلى كسب احترام العالم لها خاصة العالم الغربي.
تصريحات المسؤولين الإيرانيين للصحيفة الدانمركية “ويك ايند” التي نقلتها عنها صحيفة “داغ بلادت” النرويجية،بإظهار حقيقة دعمه للفصائل المقاومة في الدول العربية، وأن هذا الدعم لا يُقصد منه مناوأة الغرب أو الرغبة التي يدندن بها الرئيسُ الإيراني دائماً في تدمير إسرائيل، التي أكد المسؤولان الإيرانيان تعاطفهما معها واحترامهما لها بعكس العرب الذين يكرهون اليهود منذ القدم، بحسب قولهما.
http://www.dd-sunnah.net/forum/attac...1&d=1198150406
الشيح حسين الصدر يطبع قبلة ساخنة بفم حاكم العراق السابق بريمر
ايران و الصهانية يقول الايرانيون
مرك بار امريكاااااااااااااااا
الموت لامريكا الموت لاسرائيل
مرك بار اسرائيلللللللللللللل
و يمارسوا التقية السياسية
===========
على ارض الواقع ايران و اميركا متحالفين مع بعض كما راينا في العراق وافغانستان و اعلن عنه رفسنجاني و خاتمي وابطحي لولا تحالف ايران مع اميركا لما سقطت بغداد وكابول ومثال اخر ان احمدي نجاد زار العراق تحت حماية قوة الاحتلال الاميركي للعراق و كذلك نذكر في مباركة السيستاني للاحتلال الاميركي للعراق و عدم اعلانه الجهاد ضد احتلال اميركا للعراق و كما جاء في كتاب حاكم العراق بريمر عن السيستاني كذلك نجد ان اميركا صنفت جند الله كمنظمة ارهابية و كذلك مجاهدي خلق وهذا دليل على ان ما يردد عبر الميكرفونات يكذبه الواقع ونذكر بقول مشائي مستشار نجاد ان الشعب الايراني صديق شعب اسرائيل و اميركا ونذكر بدعوة عضو البعثة الايرانية في الامم المتحدة لاسرائيل للاستثمار في ايران اما الخلاف النووي فهناك اتفاق دولي بمنع انتشار السلاح النووي و هو امر عام لكل الدول غير الاعضاء في النادي النووي و ليس خاص ضد ايران و نذكر بكتاب الفه الكاتب الايراني تريتا بارسي بعنوان التحالف الغادر بين ايران و اسرائيل و اميركا يبين ما يخفى عن الكثيرين
الذي نراه ان كل ما تفعله امريكا يصب لمصلحة ايران
فامريكا تمد الشيعة باسباب القوة
في كل من العراق و افغانستان و باكستان و لبنان
تمثيلية انتصار الحزب الالهي المزعوم وماهذه التمثيليه الا لرفع اسهم الحزب جماهيريا عند المسلمين السنه واعطائه شرعيه بوجه الدوله اللبناني التي هي تعتبر سنيه.ايضا
حرب غزه تمثيليه ثانيه الهدف منها الضغط على مصر والسعوديه واحراجهم امام الجماهير السنيه..اتمنى ان لااكون متشائما ولكن اعتقد ان الحقيقه تقول ان ايران اصدق اصدقاء الغرب وامريكا (طبعا ايران الشيعيه الطامحه لان تكون مسيطره عل العالم الاسلامي).ولكي تتضح الصوره فلننظر الى باكستان السنيه وكيف اصبحت الحكومه شيعيه وهي من تتحكم وتقتل اخواننا السنه باسم الارهاب.انظروا الى افغانستان وكيف اصبح الشيعه (الهزاره)لهم شأن في الحكومه الافغانيه..انظروا الى العراق وكيف اصبح شيعيا بامتياز بعد ان كان البوابه الشرقيه بوجه المد الشيعي..انظروا الى سوريا الشيعيه حكوميا..انظروا الى لبنان وكيف حزب الملالي هو الدوله وليست الدوله حكومة السنيوره السنيه.اتمنى ان هذه الامثله توضح الوضع بدون تحليل ونعرف هل ايران الشيعيه عدوه لامريكا والغرب ام صديقه..انه المد الشيعي بوجه الخطر السني
نود ان نذكر بالتواطىء الاميركي الايراني
الجميع يعلم بفضيحة ايران كونترا و فضيحة صفقة شراء ايران الاسلحة الاسرائيلة وقد تمت خلال فترة تولي روبرت غيتس منصب نائب مدير الاستخبارت الاميركية والذي هو الان وزير الدفاع الاميركي فاميركا تستثمر العلاقات الاستخبارية القديمة بين روبرت غيتس و ايران و استمرار التامر الاميركي الايراني في المنطقة اليس مثير للانتباه ان يتم تعيين روبرت غيتس في عهد الرئيس بوش الجمهوري و في عهد الرئيس الديمقراطي اوباما فاميركا ليس لها اصدقاء دائمين فقد ضحت في حليفها السابق الشاه بعد ان رات انه اراد ان يخرج عن طوعها و اتت بالخميني على الطائرة الفرنسية ولم تسمح للشاه حتى بالاقامة في اميركا كما ضحت بريطانيا سابقا بالشيخ خزعل و قدمته على طبق من فضة لايران فلا نستبعد ان يتم تقديم الكويت الي ايران كما قدمت العراق الي ايران على طبق من فضة كما قال الامير سعود الفيصل .
هناك الكثير نشر عن التواطىء الاميركي الايراني الاسرائيلي كتب الكاتب الايراني تريتا بارسي عنوانه التحالف الغادر .
=========
كلام ايران عن اسرائيل وامريكا والعداوة الكاذبة يكذبها الواقع
مع اسرائيل تذكروا فضيحة ايران كونترا وشراء ايران الاسلحة الايرانية
ومع امريكا لقد قدمت لايران اكبر خدمة تحلم بها وهو اسقاط اكبر عدوين لايران طالبان وسقوطهم لمصلحة ايران و العراق سقوطه لمصلحة ايران
شاشة الاعلام اما تحت الطاولة نذكر بفضيحة ايران كونترا حيث اشترت ايران اسلحة اسرائيلية
وكذلك تعاون ايران مع امريكا لغزو افغانستان والعراق
و قول رفسنجاني و ابطحي لولا ايران لما سقطت كابول وبغداد
الكلام الاعلامي شيء واللعب تحت الطاولة شيء آخر
و لا تنسى قول مستشار احمدي نجاد مشائي اننا اصدقاء الاسرائيليين
بعض صور التعاون بين ايران و اسرائيل و اميركا من بينها :
القضية الشهيرة المعروفة ( بايران كونترا ) حين قامت اسرائيل بتزويد ايران بالاسلحة بالتعاون مع
المخابرات الأمريكية
وكذلك قضية تاجر السلاح الاسرائيلي نحوم منبار
إقترح بأنّ الإيرانيين يشترون الدبابات السوفيتية إسرائيل أسرت في حرب الأيام الستّة 1967 من السوريين والمصريين
باع مانبار الإيرانيين 22 شاحنة جهّزت خصوصا للحرب الكيمياوية. الشاحنات كانت من القوة الجوية الإسرائيلية. إنّ قيمة تلك الصفقة مخمّنة في 200,000$.
توسط ا مانبار بين ايران و الحكومة الإسرائيلية، لبناء مصنع في إيران لأقنعة الغاز
==========
انظر كل المشاكل في المنطقة ورائها ايران
في العراق واثارتها الفتن و مدت نفوذها وسيطرتها الي درجةانها تتحكم بتعيين رئيس الوزراء
في لبنان انشأت حزب الله وصار دولة داخل دولة
و اليمن ودعم الحوثين
و البحرين نشر الفتن و اثارة الغلاغل وعدم الاستقرار
و الكويت الشبكات التجسسية و رفع اعلام ايران في معسكرات الجيش و اختراق الطائرات الايرانية
نيجيريا و جامبيا تهريب اسلحة وتخطيط للانقلابات ملايين الدولارات لشراء الذمم في افغانستان و غسيل الاموال كما حدث مع الوزير البحريني
وصلت تدخلات ايران في شؤن الدول من افغانستان الي العراق الي لبنان الي الكويت الي اليمن الي البحرين حتى وصل الي تهريب اسلحة الي جامبيا و نيجيريا حيث كانت تخطط ايران عبر عملائها القيام بانقلاب في جامبيا ايران لديها شبكات تجسسية في الكويت و مصر و المغرب حتى شبكات المخدرات التابعة للحرس الثوري وصلت الي اميركا الجنوبية و تجنيد حتى الوزراء مثلما حدث مع الوزير البحرين في قضية غسيل الاموال وقد قطعت المغرب و السنغال و غامبيا علاقاتها مع ايران بسبب تدخلاتها وتهريبها الاسلحة الي تلك الدول
الصهيواثناعشرية سيستانية
http://www.arabsys.net/nas/sistani.GIF
ليس هناك عميل اكبر من حزب اللات الايراني و اتفاقه مع اسرائيل بما يسمى تفاهم نيسان
كلام ايران عن اسرائيل وامريكا والعداوة الكاذبة يكذبها الواقع
مع اسرائيل تذكروا فضيحة ايران كونترا وشراء ايران الاسلحة الايرانية
ومع امريكا لقد قدمت لايران اكبر خدمة تحلم بها وهو اسقاط اكبر عدوين لايران طالبان وسقوطهم لمصلحة ايران و العراق سقوطه لمصلحة ايران
شاشة الاعلام اما تحت الطاولة نذكر بفضيحة ايران كونترا حيث اشترت ايران اسلحة اسرائيلية
وكذلك تعاون ايران مع امريكا لغزو افغانستان والعراق
و قول رفسنجاني و ابطحي لولا ايران لما سقطت كابول وبغداد
الكلام الاعلامي شيء واللعب تحت الطاولة شيء آخر
و لا تنسى قول مستشار احمدي نجاد مشائي اننا اصدقاء الاسرائيليين
بعض صور التعاون بين ايران و اسرائيل و اميركا من بينها :
القضية الشهيرة المعروفة ( بايران كونترا ) حين قامت اسرائيل بتزويد ايران بالاسلحة بالتعاون مع
المخابرات الأمريكية
وكذلك قضية تاجر السلاح الاسرائيلي نحوم منبار
إقترح بأنّ الإيرانيين يشترون الدبابات السوفيتية إسرائيل أسرت في حرب الأيام الستّة 1967 من السوريين والمصريين
باع مانبار الإيرانيين 22 شاحنة جهّزت خصوصا للحرب الكيمياوية. الشاحنات كانت من القوة الجوية الإسرائيلية. إنّ قيمة تلك الصفقة مخمّنة في 200,000$.
توسط ا مانبار بين ايران و الحكومة الإسرائيلية، لبناء مصنع في إيران لأقنعة الغاز.
====
مانبار رتّب لعدّة إجتماعات بين ممثلي إلبيت غاي بريل وإزميل بارسيلا ورئيس برنامج صواريخ إيران، الدّكتور أبوسفير، رئيس القسم 105 في وزارة الدفاع الإيرانية. الإجتماعات عرفت إلى رئيس إلبيت، خيشوم إمانويل، وصدّقت من قبل مدير وزارة الدّفاع الإسرائيلية، ديفيد إفري.
Manbar arranged for several meetings between Elbit representatives Gai Brill and Gad Barsella and the head of Iran’s missile program, a Dr. Abusfair, the head of Department 105 in the Iranian Ministry of Defense. The meetings were known to Elbit’s president, Emanuel Gill, and were approved by the director of the Israeli defense department, David Ivry.
وكذلك ما نشر مؤخرا بان
المانيا حجزت سفينة شحن تحمل عتاد عسكري اسرائيلي
كان بيع إلى تايلند أرسل بطريقة غامضة إلى ميناء هامبورغ الألماني ليباع إلى إيران
http://news.bbc.co.uk/2/hi/europe/2223717.stm (http://news.bbc.co.uk/2/hi/europe/2223717.stm)
وما لم يكشف عنه اولم يفتضح من التعاون او قل التآمر بين اليهود والمجوس الرافضة ضد المسلمين نوجزه بعبارة
وما خفي كان أعظم !!
شارون يكشف ويفضح أخوته الرافضة (( فضيحة الموســم )) !
لقد كشف هذا الخنزير النجس المدعو أرييل شارون أخوته الرافضة في مذكراته , فاليهود كما هو معلوم ليس لديهم تقية في دينهم !! أي أنهم يمكن أن يعترفوا ويكشفوا ما يجب أن يكون مخفي عن الناس .. فها هو المجرم السفاح يعترف بالحقيقة ويقول : (( توسعنا في كلامنا عن علاقات المسيحيين بسائر الطوائف الأخرى , لا سيّما الشيعة والدروز , شخصياً طلبت منهم توثيق الروابط مع هاتين الأقليتين , حتى أنني اقترحت إعطاء قسم من الأسلحة التي منحتها إسرائيل ولو كبادرة رمزية إلى الشيعة الذين يعانون هم أيضاً مشاكل خطيرة مع منظمة التحرير الفلسطينية , ومن دون الدخول في أي تفاصيل , لم أرَ يوماً في الشيعة أعداء إسرائيل على المدى البعيد )) !! مذكرات أرييل شارون ص : 583-584 الطبعة الأولى سنة 1412 هـ / 1992 م . ترجمة أنطوان عبيد / مكتبة بيـسان لبنان – بيروت
=========
الرئيس الإيراني السابق علي أكبر هاشم رفسنجاني يعلن تعاون ايران مع امريكا لاحتلال بغداد وافغانستان
…………………………
- نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية في 9/2/2002 عن الرئيس الإيراني السابق علي أكبر هاشم رفسنجاني قوله: إن “القوات الإيرانية قاتلت طالبان، وساهمت في دحرها، وأنه لو لم تساعد قواتهم في قتال طالبان لغرق الأمريكيون في المستنقع الأفغاني”.
وأضاف: “يجب على أمريكا أن تعلم أنه لولا الجيش الإيراني الشعبي ما استطاعت أمريكا أن تُسْقط طالبان”.
محمد على أبطحي نائب الرئيس الإيراني للشؤون القانونية والبرلمانية
………………………………
- محمد على أبطحي نائب الرئيس الإيراني للشؤون القانونية والبرلمانية وقف بفخر في ختام أعمال مؤتمر الخليج وتحديات المستقبل الذي ينظمه مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية سنويًا بإمارة أبو ظبي مساء الثلاثاء 15/1/2004 ليعلن أن بلاده “قدمت الكثير من العون للأمريكيين في حربيهم ضد أفغانستان والعراق”، ومؤكدًا أنه “لولا التعاون الإيراني لما سقطت كابول وبغداد بهذه السهولة”.
الرئيس الإيراني محمد خاتمي
………………………………….
- الرئيس الإيراني محمد خاتمي انتقد الإدارة الأمريكية لعدم شكر طهران على الدعم الذي قدمته في إطار مشروع القضاء على نظام حكم طالبان في أفغانستان.
وقال: إن تعامل الإدارة الأمريكية مع إيران كان دائمًا سيئًا واستعلائيًا وعنيفًا.
وأشار خاتمي إلى دور بلاده في الحرب على أفغانستان والجهود التي بذلتها في سبيل تهيئة الأمر للأمريكيين.
وقال: إن في الوقت الذي تعترف فيه هذه الإدارة الأمريكية بان إيران قامت بخطوات لاستقرار الأوضاع في أفغانستان والعراق، إلا أن وللأسف نرى أن الأمريكيين يعودون ليرتكبوا الأخطاء نفسها التي مضى عليها 50 عامًا، فهم لا يشكرون إيران فحسب بل يتصرفون معها بطريقة سيئة.
رابط موقع ينقل خبر تصريح ابطحي
http://ebaa.net/khaber/2004/01/15/khaber001.htm (http://ebaa.net/khaber/2004/01/15/khaber001.htm)
ايران و اميركا يتفاوضون بشان العراق فاذا كانت هناك عداوة بين الدولتين كيف يتم الاتفاق فيما بينهم على العراق
لجنة أمنية أميركية إيرانية وبحث الدور الأممي بالعراق
=====
هناك 5 شركات اميركية لم تشملها العقوبات
جلسة استماع لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الأمريكي حول إيران وأشرف
ايليينا رزلهتنين- رئيسة لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس: بشأن ايران السيدة الوزيرة اني قلقة أيضا بأن وزارة الخارجية لا تطبق قانون العقوبات على ايران بشكل كامل. فهل يمكن أن تكشفوا لنا عن موقف خمس شركات لم تشملها العقوبات. اني طالبة بحماية أمريكا لسكان مخيم أشرف حيث العديد ممن يحضرون هنا قلقون بخصوص أقاربهم هناك. أشكركم السيدة الوزيرة.
===
اضافة الي ادراج اميركا منطمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة و منطمة جند الله ضمن المنظمات الارهابية و لم تدرج حزب الله ضمن المنظمات الارهابية رغم القتل و الارهاب الذي تعرض له الكثيرين في الكويت و لبنان و حتى ايران ضد الاحوازيين والبلوش
يبدو ان الكلام في الاعلام يختلف عن ما يجري تحت الطاولة
==
الحكومة الاميركية تمول شركات بحوالي 107 مليارات تعمل في ايران
كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” أنّ الإدارة الأمريكية أعطت 107 مليارات دولار خلال السنوات العشر الأخيرة لشركات أمريكية وأجنبية تقوم بأعمال في إيران كثير منها في قطاع الطاقة، وذلك رغم سعي الولايات المتحدة لفرض عقوبات أشدّ على طهران بسبب برنامجها النووي.
وأشارت الصحيفة في عددها أمس إلى أنّ هذه الشركات حصلت على المبالغ بصورة مدفوعات لعقود أمريكية ومنح ومزايا أخرى بين عامي 2000 و2009 بينما تزاول أنشطة في إيران سواء بشكل مباشر أو من خلال شركات تابعة.
ورغم التهديد بمعاقبة الشركات التي تسعى للحصول على عقود اتحادية أمريكية في الوقت الذي تتعامل فيه مع إيران قالت الصحيفة: إنّ الإدارات الأمريكية المتعاقبة واجهت صعوبة في فرض سلطتها على الشركات الأجنبية والوحدات الخارجية للمؤسسات الأمريكية.
ومن بين 74 شركة أوضحت “نيويورك تيمز” أنّها تتعامل مع كل من الحكومة الأمريكية وإيران هناك 49 شركة ما زالت تزاول أنشطة في الجمهورية الإسلامية وليس لديها خطط معلنة لمغادرة البلاد.
وأضافت الصحيفة في تحليل لسجلات اتحادية وتقارير شركات ووثائق أخرى “كثير من تلك الشركات متوغلة في أكثر جوانب الاقتصاد الإيراني أهمية.”
وذكر التقرير أن أكثر من ثلثي الأموال الحكومية الأمريكية ذهبت إلى شركات تزاول أنشطة في صناعة الطاقة الإيرانية وهي مصدر رئيسي للدخل بالنسبة للحكومة الإيرانية وأحد مراكز القوة للحرس الثوري الإيراني الذي يشرف على برامج الصواريخ والبرنامج النووي لطهران.
ومن بين تلك الشركات شركة الطاقة العملاقة رويال داتش شل ومجموعة الطاقة الحكومية البرازيلية بتروبراس وشركة الطيران والملاحة الأمريكية هني ويل وشركة صناعة السيارات اليابانية مازدا ومجموعة دايليم اندستريال الكورية الجنوبية.
كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” أنّ الإدارة الأمريكية أعطت 107 مليارات دولار خلال السنوات العشر الأخيرة لشركات أمريكية وأجنبية تقوم بأعمال في إيران كثير منها في قطاع الطاقة، وذلك رغم سعي الولايات المتحدة لفرض عقوبات أشدّ على طهران بسبب برنامجها النووي.
وأشارت الصحيفة في عددها أمس إلى أنّ هذه الشركات حصلت على المبالغ بصورة مدفوعات لعقود أمريكية ومنح ومزايا أخرى بين عامي 2000 و2009 بينما تزاول أنشطة في إيران سواء بشكل مباشر أو من خلال شركات تابعة.
ورغم التهديد بمعاقبة الشركات التي تسعى للحصول على عقود اتحادية أمريكية في الوقت الذي تتعامل فيه مع إيران قالت الصحيفة: إنّ الإدارات الأمريكية المتعاقبة واجهت صعوبة في فرض سلطتها على الشركات الأجنبية والوحدات الخارجية للمؤسسات الأمريكية.
ومن بين 74 شركة أوضحت “نيويورك تيمز” أنّها تتعامل مع كل من الحكومة الأمريكية وإيران هناك 49 شركة ما زالت تزاول أنشطة في الجمهورية الإسلامية وليس لديها خطط معلنة لمغادرة البلاد.
وأضافت الصحيفة في تحليل لسجلات اتحادية وتقارير شركات ووثائق أخرى “كثير من تلك الشركات متوغلة في أكثر جوانب الاقتصاد الإيراني أهمية.”
وذكر التقرير أن أكثر من ثلثي الأموال الحكومية الأمريكية ذهبت إلى شركات تزاول أنشطة في صناعة الطاقة الإيرانية وهي مصدر رئيسي للدخل بالنسبة للحكومة الإيرانية وأحد مراكز القوة للحرس الثوري الإيراني الذي يشرف على برامج الصواريخ والبرنامج النووي لطهران.
ومن بين تلك الشركات شركة الطاقة العملاقة رويال داتش شل ومجموعة الطاقة الحكومية البرازيلية بتروبراس وشركة الطيران والملاحة الأمريكية هني ويل وشركة صناعة السيارات اليابانية مازدا ومجموعة دايليم اندستريال الكورية الجنوبية.
http://www.islamtoday.net/albasheer/…-12-128885.htm
7/ مارس/3 / 2010
==========
US is still paying companies that defy its policy on Iran
By Jo Becker and Ron Nixon,
New York Times | March 7, 2010
NEW YORK – The federal government has awarded more than $107 billion in contract payments, grants, and loans over the past decade to foreign and multinational American companies while they were doing business in Iran, despite Washington’s efforts to discourage investment there, records show.
That includes nearly $15 billion in benefits paid to companies that defied American sanctions law by making large investments that helped Iran develop its vast oil and gas reserves.
For years, the United States has been pressing nations to join its efforts to squeeze the Iranian economy, in hopes of reining in Tehran’s nuclear ambitions. Now, with the nuclear standoff hardening and Iran rebuffing US diplomatic outreach, the Obama ********************istration is trying to win a new round of UN sanctions.
But a New York Times analysis of federal records, company reports, and other doc uments shows that both the Obama and Bush ********************istrations have sent mixed messages to the corporate world when it comes to doing business in Iran, rewarding companies whose interests conflict with US security goals.
More than two-thirds of the government money went to companies doing business in Iran’s energy industry – a huge source of revenue for the Iranian government and a stronghold of the Islamic Revolutionary Guards Corps, a focus of the Obama ********************istration’s proposed sanctions because it oversees Iran’s nuclear and missile programs.
Other companies are involved in auto manufacturing and distribution, another important sector of the Iranian economy. One supplied container ship motors to a government-owned shipping line that was subsequently blacklisted by the United States for concealing arms shipments.
Beyond $102 billion in US government contract payments since 2000, the companies and their subsidiaries have reaped a variety of benefits. They include nearly $4.5 billion in loans and loan guarantees from the Export-Import Bank and more than $500 million in grants for work that includes cancer research.
In addition, oil and gas companies that have done business in Iran have over the years won lucrative drilling leases.
In recent months, a number of companies have withdrawn from Iran, because of a combination of pressure by the United States and other Western governments, campaigns by shareholders, and the difficulty of doing business with Iran’s government. And several oil and gas companies are holding off on new investment.
The Obama ********************istration points to that record, saying that it has successfully pressed allied governments and even reached out to corporate officials to dissuade investment in Iran. In addition, a US effort over many years to persuade banks to leave the country has isolated Iran from much of the international financial system, making it more difficult to complete deals there.
“We are very aggressive, using a range of tools,’’ said Denis McDonough, chief of staff to the National Security Council.
The government can, and does, bar US companies from most types of trade with Iran, under a broad embargo that has been in place since the 1990s. But as the Times’ analysis illustrates, multiple ********************istrations have struggled to exert US authority over companies outside the embargo’s reach – foreign companies and subsidiaries.
Indeed, of the 74 companies the Times identified as doing business with both the US government and Iran, 49 continue to do business there.
One of the government’s most powerful tools to influence the behavior of companies beyond the jurisdiction of the embargo is the Iran Sanctions Act, devised to punish foreign companies that invest more than $20 million in a year to develop Iran’s oil and gas fields. But in the 14 years since the law was passed, the government has never enforced it, in part for fear of angering allies.
That has given rise to situations like the one involving the South Korean engineering giant Daelim Industrial, which in 2007 won a $700 million contract to upgrade an Iranian oil refinery.
According to the Congressional Research Service, the deal appeared to violate the Iran Sanctions Act. But in 2009 the Army awarded the company a $111 million contract to build housing in a South Korea base.
http://www.boston.com/news/world/mid…olicy_on_iran/
سؤال كيف تمول الحكومة الاميركية الشركات التي تعمل في ايران رغم ان هناك قانون يحظر التعامل مع ايران
ففي الواقع الذي نراه ان كل ما تفعله امريكا يصب لمصلحة ايران
فامريكا تمد الشيعة باسباب القوة
في كل من العراق و افغانستان و باكستان و لبنان
تمثيلية انتصار الحزب الالهي المزعوم وماهذه التمثيليه الا لرفع اسهم الحزب جماهيريا عند المسلمين السنه واعطائه شرعيه بوجه الدوله اللبناني التي هي تعتبر سنيه.ايضا
حرب غزه تمثيليه ثانيه الهدف منها الضغط على مصر والسعوديه واحراجهم امام الجماهير السنيه..اتمنى ان لااكون متشائما ولكن اعتقد ان الحقيقه تقول ان ايران اصدق اصدقاء الغرب وامريكا (طبعا ايران الشيعيه الطامحه لان تكون مسيطره عل العالم الاسلامي).ولكي تتضح الصوره فلننظر الى باكستان السنيه وكيف اصبحت الحكومه شيعيه وهي من تتحكم وتقتل اخواننا السنه باسم الارهاب.انظروا الى افغانستان وكيف اصبح الشيعه (الهزاره)لهم شأن في الحكومه الافغانيه..انظروا الى العراق وكيف اصبح شيعيا بامتياز بعد ان كان البوابه الشرقيه بوجه المد الشيعي..انظروا الى سوريا الشيعيه حكوميا..انظروا الى لبنان وكيف حزب الملالي هو الدوله وليست الدوله حكومة السنيوره السنيه.اتمنى ان هذه الامثله توضح الوضع بدون تحليل ونعرف هل ايران الشيعيه عدوه لامريكا والغرب ام صديقه..انه المد الشيعي بوجه الخطر السني

جاسمكو 11-09-11 03:41 PM

علاقة ايران واسرائيل واميركا

الم تحالف ايران مع اميركا لغزو العراق و افغانستان
و من الذي يعقد صفقات الاسلحة مع اسرئيل كفضيحة ايران كونترا
و من الذي يقول اننا اصدقاء شعب اسرائيل و اميركا اليس مشائي مساعد الرئيس الايراني
و من الذي يؤجر السفن من اسرائيل شركة عوفير الاسرائيلية
ومن الذي دعى اسرائيل للاستثمار في ايران اليس عضو البعثة الايرانية في الامم المتحدة سيد كريمي
و اعتراف المسؤلان الايرانيان محمد رضائي ومهدي صفري حقيقة دعمه للفصائل المقاومة في الدول العربية، وأن هذا الدعم لا يُقصد منه مناوأة الغرب أو الرغبة التي يدندن بها الرئيسُ الإيراني دائماً في تدمير إسرائيل، التي أكد المسؤولان الإيرانيان تعاطفهما معها واحترامهما لها بعكس العرب الذين يكرهون اليهود منذ القدم، بحسب قولهما. وأماط المسؤولان اللثام عن حقيقة التصريحات المعادية لإسرائيل والغرب من قبل المسؤولين الإيرانيين


رهين الفكر 12-09-11 05:06 PM

يقول إبن تيمية رحمه الله

لو قامت دولة لليهود في العراق لكان الرافضة من اخلص اعوانها



وانا اقول

وليس للرافضة عدو حقيقي الا اهل الاسلام فقط

بدر السليمي 12-09-11 05:30 PM

عملاء لبعضهم

جاسمكو 20-10-11 01:29 AM

اميركا و انقلابها على الشاه و تنصيب الخميني لمواجهة الاتحاد السوفيتي سابقا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1413036

تواطىء اميركا مع شيعة البحرين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135538


فتوى المرجع الروحاني لا عداوة بين اليهود و المهدي انما مع العرب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=138230

هابيل 20-10-11 01:31 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رهين الفكر (المشاركة 1385107)
يقول إبن تيمية رحمه الله

لو قامت دولة لليهود في العراق لكان الرافضة من اخلص اعوانها



وانا اقول

وليس للرافضة عدو حقيقي الا اهل الاسلام فقط



صدقت والله وصدق ابن تيمية
نسأل الله أن يهلك علماءهم ويهدي عوامهم

بارك الله فيك وفي أخينا جامسكو



جاسمكو 31-10-11 04:11 AM

الاخ الكريم هابيل شكرا على المرور

جاسمكو 31-10-11 04:12 AM

ملف بعض المواضيع التي تناولت تحالف الرافضة مع اليهود والنصارى

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=39861


ويكيليكس» >>> التعاون و الأتصلات الشيعية x الأمريكية >>> في
البحرين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135541

الإرهابي هادي المدرسي للأمريكيين: مذهب (السيستاني - بول بريمر) أفضل صديق لكم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=137512

جاسمكو 01-11-11 08:14 PM

ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347

جاسمكو 03-11-11 02:27 PM

نجد عدد من البسطاء الذين يرون التهويشات الاعلامية ويصدقونها لكن لو دقق في الامور لانكشف له الخداع
ساضع امثلة على الخداع التي تقوم به ايران لتضح الصورة


نائب الرئيس الايراني: ايران "صديقة الشعب الاسرائيلي"

---------------------------------------------------

نائب الرئيس الايراني: ايران "صديقة الشعب الاسرائيلي"

طهران (ا ف ب) - اعلن نائب الرئيس الايراني المكلف منظمة السياحة اسفنديار رحيم مشائي في تصريح غير اعتيادي يتناقض مع التهجم الشفهي لطهران على اسرائيل ان ايران هي "صديقة الشعب الاسرائيلي".
وقال رحيم مشائي بحسب ما نقلت عنه صحيفة "اعتماد" ووكالة انباء فارس المعروفة بقربها من المحافظين في ايران "ان ايران اليوم هي صديقة الشعب الاميركي والشعب الاسرائيلي. ما من امة في العالم هي عدوتنا وهذا فخر لنا".
واضاف "اننا نعتبر الشعب الاميركي بمثابة احد افضل شعوب العالم".
ويعتبر رحيم مشائي مقربا جدا من الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد. وقد تزوج ابنه من ابنة هذا الاخير.
الا انه اضاف على هامش مؤتمر حول السياحة "لدينا اعداء بالطبع وان اسوأ الفظائع في العالم تستهدف الشعب الايراني".
وتأتي هذه التصريحات متناقضة مع اللهجة التي يستخدمها احمدي نجاد الذي اكد مرارا انه ينبغي "ازالة اسرائيل عن الخارطة". وشكك ايضا بحقيقة المحرقة اليهودية خلال الحرب العالمية الثانية.
وليست المرة الاولى التي يثير فيها رحيم مشائي جدلا. فقبل بضعة اشهر تعرض للانتقاد من نواب اخذوا عليه مشاركته في حفل اثناء مؤتمر حول السياحة في تركيا قامت خلاله بعض النساء بالرقص.
وانتقد موقع "تبناك" على الانترنت المقرب من المحافظين تصريح رحيم مشائي مؤكدا انها تصريحات "غير اعتيادية" في حين ان "شعبية الرئيس احمدي نجاد في العالم العربي والاسلامي ناجمة في جزء منها عن تهجمه على اسرائيل والتشكيك بالمحرقة".
http://afp.google.com/article/ALeqM5...5zaDCg-p2CTsPA

أعلنها للمرة الألف وأقوى من السابق

-------------------------

مشائي: أعلنها للمرة الألف وأقوى من السابق أن الشعب الايراني صديق للشعبين الأميركي والاسرائيلي
| طهران - من أحمد أمين |
جدد مساعد الرئيس الايراني، رئيس منظمة السياحة والتراث الثقافي اسفنديار رحيم مشائي، مقولته التي اثارت جدلا واسعا في الوسط الداخلي الايراني، والمحافظ على وجه التحديد، في ان «الشعب الايراني صديق للشعبين الاميركي والاسرائيلي».
وكانت هذه المقولة واجهت ردود فعل وانتقادات عنيفة في يوليو الماضي، من الاوساط البرلمانية والسياسية والعسكرية المحافظة، بمن فيها الحرس الثوري الاسلامي.
وعلى اثر ذلك، اضطر مشائي الى تفنيد صحة ما نقل عنه، واتهم وسائل الاعلام بتحريف تصريحاته.
وفي تصريح جديد لـ «وكالة فارس» للانباء»، عاد والد زوجة نجل الرئيس محمود احمدي نجاد، ليجدد تمسكه بمقولته السابقة، مضيفا: «لن اصحح موقفي، واعلنها للمرة الالف واقوى من المرات السابقة، بان الشعب الايراني صديق للشعوب كافة بمن فيها الشعبان الاميركي والاسرائيلي».
وتابع ان «الكيان الاسرائيلي يلحق الضرر بالجميع، وان اكثر المتضررين من هذا الكيان، هو شعب ذلك الوطن، لذلك فان احد اهداف النضال ضد اسرائيل هو رفع الحيف والظلم عن هذا الشعب».
ورد على انتقادات رئيس البرلمان علي لاريجاني له بسبب تصريحاته السابقة، قال ان «رئيس المجلس اعتبر ان تصريحاتي جاءت في ظل ظرف حساس، وانا أؤكد ان هذا الموقف وفي ظل هذا الظرف بالذات يحظى باهمية اكبر».
وكان مراقبون اعتبروا تصريحات مشائي، بانها ضرب من المغازلة مع اميركا لتحييدها في ازمة الملف النووي الايراني.
http://www.alraimedia.com/Alrai/Article.aspx?Id=62539

===========

قدمت الحكومة الايرانية مبلغ 50 مليون دولار من اجل انشاء مجمع تجاري وسكني وديني «يضم كنيساً للعبادة» من اجل يهود ايران، وقد سبق ان اعفت 19 يهوديا ايرانيا من احكام بالسجن والاعدام واطلقت سراحهم بعد ادانتهم بتهم التجسس ونقل معلومات والتخابر مع اسرائيل، في الوقت نفسه، تمارس كل انواع الاضطهاد العسكري والديني والاجتماعي والسياسي ضد «المسلمين السنة» في اقليم «عربستان»!!

===========

بعض صور التعاون بين الرافضة المجوس واليهود من بينها :

القضية الشهيرة المعروفة ( بايران كونترا ) حين قامت اسرائيل بتزويد ايران بالاسلحة بالتعاون مع
المخابرات الأمريكية
وكذلك قضية تاجر السلاح الاسرائيلي نحوم منبار
إقترح بأنّ الإيرانيين يشترون الدبابات السوفيتية إسرائيل أسرت في حرب الأيام الستّة 1967 من السوريين والمصريين
باع مانبار الإيرانيين 22 شاحنة جهّزت خصوصا للحرب الكيمياوية. الشاحنات كانت من القوة الجوية الإسرائيلية. إنّ قيمة تلك الصفقة مخمّنة في 200,000$.
توسط ا مانبار بين ايران و الحكومة الإسرائيلية، لبناء مصنع في إيران لأقنعة الغاز.

====

مانبار رتّب لعدّة إجتماعات بين ممثلي إلبيت غاي بريل وإزميل بارسيلا ورئيس برنامج صواريخ إيران، الدّكتور أبوسفير، رئيس القسم 105 في وزارة الدفاع الإيرانية. الإجتماعات عرفت إلى رئيس إلبيت، خيشوم إمانويل، وصدّقت من قبل مدير وزارة الدّفاع الإسرائيلية، ديفيد إفري.
Manbar arranged for several meetings between Elbit representatives Gai Brill and Gad Barsella and the head of Iran’s missile program, a Dr. Abusfair, the head of Department 105 in the Iranian Ministry of Defense. The meetings were known to Elbit’s president, Emanuel Gill, and were approved by the director of the Israeli defense department, David Ivry.
وكذلك ما نشر مؤخرا بان
المانيا حجزت سفينة شحن تحمل عتاد عسكري اسرائيلي
كان بيع إلى تايلند أرسل بطريقة غامضة إلى ميناء هامبورغ الألماني ليباع إلى إيران
http://news.bbc.co.uk/2/hi/europe/2223717.stm
وما لم يكشف عنه اولم يفتضح من التعاون او قل التآمر بين اليهود والمجوس الرافضة ضد المسلمين نوجزه بعبارة
وما خفي كان أعظم !!
شارون يكشف ويفضح أخوته الرافضة (( فضيحة الموســم )) !
لقد كشف هذا الخنزير النجس المدعو أرييل شارون أخوته الرافضة في مذكراته , فاليهود كما هو معلوم ليس لديهم تقية في دينهم !! أي أنهم يمكن أن يعترفوا ويكشفوا ما يجب أن يكون مخفي عن الناس .. فها هو المجرم السفاح يعترف بالحقيقة ويقول : (( توسعنا في كلامنا عن علاقات المسيحيين بسائر الطوائف الأخرى , لا سيّما الشيعة والدروز , شخصياً طلبت منهم توثيق الروابط مع هاتين الأقليتين , حتى أنني اقترحت إعطاء قسم من الأسلحة التي منحتها إسرائيل ولو كبادرة رمزية إلى الشيعة الذين يعانون هم أيضاً مشاكل خطيرة مع منظمة التحرير الفلسطينية , ومن دون الدخول في أي تفاصيل , لم أرَ يوماً في الشيعة أعداء إسرائيل على المدى البعيد )) !! مذكرات أرييل شارون ص : 583-584 الطبعة الأولى سنة 1412 هـ / 1992 م . ترجمة أنطوان عبيد / مكتبة بيـسان لبنان – بيروت

=========

الرئيس الإيراني السابق علي أكبر هاشم رفسنجاني يعلن تعاون ايران مع امريكا لاحتلال بغداد وافغانستان
..............................
- نقلت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية في 9/2/2002 عن الرئيس الإيراني السابق علي أكبر هاشم رفسنجاني قوله: إن "القوات الإيرانية قاتلت طالبان، وساهمت في دحرها، وأنه لو لم تساعد قواتهم في قتال طالبان لغرق الأمريكيون في المستنقع الأفغاني".
وأضاف: "يجب على أمريكا أن تعلم أنه لولا الجيش الإيراني الشعبي ما استطاعت أمريكا أن تُسْقط طالبان".
محمد على أبطحي نائب الرئيس الإيراني للشؤون القانونية والبرلمانية

....................................

- محمد على أبطحي نائب الرئيس الإيراني للشؤون القانونية والبرلمانية وقف بفخر في ختام أعمال مؤتمر الخليج وتحديات المستقبل الذي ينظمه مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية سنويًا بإمارة أبو ظبي مساء الثلاثاء 15/1/2004 ليعلن أن بلاده "قدمت الكثير من العون للأمريكيين في حربيهم ضد أفغانستان والعراق"، ومؤكدًا أنه "لولا التعاون الإيراني لما سقطت كابول وبغداد بهذه السهولة".
الرئيس الإيراني محمد خاتمي

........................................

- الرئيس الإيراني محمد خاتمي انتقد الإدارة الأمريكية لعدم شكر طهران على الدعم الذي قدمته في إطار مشروع القضاء على نظام حكم طالبان في أفغانستان.
وقال: إن تعامل الإدارة الأمريكية مع إيران كان دائمًا سيئًا واستعلائيًا وعنيفًا.
وأشار خاتمي إلى دور بلاده في الحرب على أفغانستان والجهود التي بذلتها في سبيل تهيئة الأمر للأمريكيين.
وقال: إن في الوقت الذي تعترف فيه هذه الإدارة الأمريكية بان إيران قامت بخطوات لاستقرار الأوضاع في أفغانستان والعراق، إلا أن وللأسف نرى أن الأمريكيين يعودون ليرتكبوا الأخطاء نفسها التي مضى عليها 50 عامًا، فهم لا يشكرون إيران فحسب بل يتصرفون معها بطريقة سيئة.

رابط موقع ينقل خبر تصريح ابطحي

http://ebaa.net/khaber/2004/01/15/khaber001.htm

=============


كتاب أمريكى يكشف التحالف الغادر بين : إيران واسرائيل و أمريكا

الإيرانيون يعتبرون جيرانهم العرب اقل منهم شأنا و يعتبرون أن الوجود الفارسي ساعد في تحضّرهم

http://yalepress.yale.edu/yupbooks/i...0300120578.jpg

صورة غلاف الكتاب

Treacherous Alliance
The Secret Dealings of Israel, Iran and the United States, (Yale University Press).
by Trita Parsi
مما يزيد من قيمة الكتاب انه صادر من جامعة يال الشهيرة
حصوله على عدة جوائز تقديرية

Silver medal winner of the 2008 Arthur Ross Book Award, given by the Council on Foreign Relations
Selected as a 2008 AAUP University Press Book for Public and Secondary School Libraries.
Selected by Choice magazine as an Outstanding Academic Title from 2008
.

'التحالف الغادر: التعاملات السريّة بين إسرائيل و إيران و الولايات المتّحدة الأمريكية'. هذا ليس عنوانا لمقال لأحد المهووسين بنظرية المؤامرة من العرب.
انه قنبلة الكتب لهذا الموسم و الكتاب الأكثر أهمية على الإطلاق من حيث الموضوع و طبيعة المعلومات الواردة فيه و الأسرار التي يكشف بعضها للمرة الأولى و أيضا في توقيت و سياق الأحداث المتسارعه في الشرق الأوسط و وسط الأزمة النووية الإيرانية مع الولايات المتّحدة.
الكاتب هو 'تريتا بارسي' أستاذ في العلاقات الدولية في جامعة 'جون هوبكينز'، ولد في إيران و نشأ في السويد و حصل على شهادة الماجستير في العلاقات الدولية ثم على شهادة ماجستير ثانية في الاقتصاد من جامعة 'ستكوهولم' لينال فيما بعد شهادة الدكتوراة في العلاقات الدولية من جامعة 'جون هوبكينز' في رسالة عن العلاقات الإيرانية-الإسرائيلية.
و تأتي أهمية هذا الكتاب من خلال كم المعلومات الدقيقة و التي يكشف عن بعضها للمرة الأولى، إضافة إلى كشف الكاتب لطبيعة العلاقات و الاتصالات التي تجري بين هذه البلدان (إسرائيل- إيران – أمريكا) خلف الكواليس شارحا الآليات و طرق الاتصال و التواصل فيما بينهم في سبيل تحقيق المصلحة المشتركة التي لا تعكسها الشعارات و الخطابات و السجالات الإعلامية الشعبوية و الموجّهة.
كما يكتسب الكتاب أهميته من خلال المصداقية التي يتمتّع بها الخبير في السياسة الخارجية الأمريكية 'تريتا بارسي'. فعدا عن كونه أستاذا أكاديميا، يرأس 'بارسي' المجلس القومي الإيرانى-الأمريكي، و له العديد من الكتابات حول الشرق الأوسط، و هو خبير في السياسة الخارجية الأمريكية، و هو الكاتب الأمريكي الوحيد تقريبا الذي استطاع الوصول إلى صنّاع القرار (على مستوى متعدد) في البلدان الثلاث أمريكا، إسرائيل و إيران.
يتناول الكاتب العلاقات الإيرانية- الإسرائيلية خلال الخمسين سنة الماضية و تأثيرها على السياسات الأمريكية وعلى موقع أمريكا في الشرق الأوسط. و يعتبر هذا الكتاب الأول منذ أكثر من عشرين عاما، الذي يتناول موضوعا حسّاسا جدا حول التعاملات الإيرانية الإسرائيلية و العلاقات الثنائية بينهما.
يستند الكتاب إلى أكثر من 130 مقابلة مع مسؤولين رسميين إسرائيليين، إيرانيين و أمريكيين رفيعي المستوى و من أصحاب صنّاع القرار في بلدانهم. إضافة إلى العديد من الوثاق و التحليلات و المعلومات المعتبرة و الخاصة.
و يعالج 'تريتا بارسي' في هذا الكتاب العلاقة الثلاثية بين كل من إسرائيل، إيران و أمريكا لينفذ من خلالها إلى شرح الآلية التي تتواصل من خلالها حكومات الدول الثلاث و تصل من خلال الصفقات السريّة و التعاملات غير العلنية إلى تحقيق مصالحها على الرغم من الخطاب الإعلامي الاستهلاكي للعداء الظاهر فيما بينها.
وفقا لبارسي فانّ إدراك طبيعة العلاقة بين هذه المحاور الثلاث يستلزم فهما صحيحا لما يحمله النزاع الكلامي الشفوي الإعلامي، و قد نجح الكاتب من خلال الكتاب في تفسير هذا النزاع الكلامي ضمن إطار اللعبة السياسية التي تتّبعها هذه الأطراف الثلاث، و يعرض بارسي في تفسير العلاقة الثلاثية لوجهتي نظر متداخلتين في فحصه للموقف بينهم:
أولا: الاختلاف بين الخطاب الاستهلاكي العام و الشعبوي (أي ما يسمى الأيديولوجيا هنا)، و بين المحادثات و الاتفاقات السريّة التي يجريها الأطراف الثلاث غالبا مع بعضهم البعض (أي ما يمكن تسميه الجيو-استراتيجيا هنا).
ثانيا: يشير إلى الاختلافات في التصورات والتوجهات استنادا إلى المعطيات الجيو-ستراتيجية التي تعود إلى زمن معين و وقت معين.ليكون الناتج محصلة في النهاية لوجهات النظر المتعارضة بين 'الأيديولوجية' و 'الجيو-ستراتيجية'، مع الأخذ بعين الاعتبار أنّ المحرّك الأساسي للأحداث يكمن في العامل 'الجيو-ستراتيجي' و ليس 'الأيديولوجي' الذي يعتبر مجرّد وسيلة أو رافعة.
بمعنى ابسط، يعتقد بارسي أنّ العلاقة بين المثلث الإسرائيلي- الإيراني – الأمريكي تقوم على المصالح و التنافس الإقليمي و الجيو-استراتيجي و ليس على الأيديولوجيا و الخطابات و الشعارات التعبوية الحماسية...الخ.
و في إطار المشهد الثلاثي لهذه الدول، تعتمد إسرائيل في نظرتها إلى إيران على 'عقيدة الطرف' الذي يكون بعيدا عن المحور، فيما تعتمد إيران على المحافظة على قوّة الاعتماد على 'العصر السابق' أو التاريخ حين كانت الهيمنة 'الطبيعية' لإيران تمتد لتطال الجيران القريبين منها.
و بين هذا و ذاك يأتي دور اللاعب الأمريكي الذي يتلاعب بهذا المشهد و يتم التلاعب به أيضا خلال مسيرته للوصول إلى أهدافه الخاصّة و المتغيّرة تباعا.
و استنادا إلى الكتاب، وعلى عكس التفكير السائد، فإن إيران و إسرائيل ليستا في صراع أيديولوجي بقدر ما هو نزاع استراتيجي قابل للحل. يشرح الكتاب هذه المقولة و يكشف الكثير من التعاملات الإيرانية – الإسرائيلية السريّة التي تجري خلف الكواليس و التي لم يتم كشفها من قبل. كما يؤّكد الكتاب في سياقه التحليلي إلى أنّ أحداً من الطرفين (إسرائيل و إيران) لم يستخدم أو يطبّق خطاباته النارية، فالخطابات في واد و التصرفات في واد آخر معاكس.
وفقا لبارسي، فإنّ إيران الثيوقراطية ليست 'خصما لا عقلانيا' للولايات المتّحدة و إسرائيل كما كان الحال بالنسبة للعراق بقيادة صدّام و أفغانستان بقيادة الطالبان. فطهران تعمد إلى تقليد 'اللاعقلانيين' من خلال الشعارات و الخطابات الاستهلاكية و ذلك كرافعة سياسية و تموضع ديبلوماسي فقط. فهي تستخدم التصريحات الاستفزازية و لكنها لا تتصرف بناءاً عليها بأسلوب متهور و أرعن من شانه أن يزعزع نظامها. و عليه فيمكن توقع تحركات إيران و هي ضمن هذا المنظور 'لا تشكّل 'خطرا لا يمكن احتواؤه' عبر الطرق التقليدية الدبلوماسية.
و إذا ما تجاوزنا القشور السطحية التي تظهر من خلال المهاترات و التراشقات الإعلامية و الدعائية بين إيران و إسرائيل، فإننا سنرى تشابها مثيرا بين الدولتين في العديد من المحاور بحيث أننا سنجد أنّ ما يجمعهما أكبر بكثير مما يفرقهما.
كلتا الدولتين تميلان إلى تقديم أنفسهما على أنّهما متفوقتين على جيرانهم العرب (superior). إذ ينظر العديد من الإيرانيين إلى أنّ جيرانهم العرب في الغرب و الجنوب اقل منهم شأنا من الناحية الثقافية و التاريخية و في مستوى دوني. و يعتبرون أن الوجود الفارسي على تخومهم ساعد في تحضّرهم و تمدّنهم و لولاه لما كان لهم شأن يذكر.
في المقابل، يرى الإسرائيليون أنّهم متفوقين على العرب بدليل أنّهم انتصروا عليهم في حروب كثيرة، و يقول أحد المسؤولين الإسرائيليين في هذا المجال لبارسي 'إننا نعرف ما باستطاعة العرب فعله، و هو ليس بالشيء الكبير' في إشارة إلى استهزائه بقدرتهم على فعل شي حيال الأمور.
و يشير الكتاب إلى أننا إذا ما أمعنّا النظر في الوضع الجيو-سياسي الذي تعيشه كل من إيران و إسرائيل ضمن المحيط العربي، سنلاحظ أنهما يلتقيان أيضا حاليا في نظرية 'لا حرب، لا سلام'. الإسرائيليون لا يستطيعون إجبار أنفسهم على عقد سلام دائم مع من يظنون أنهم اقل منهم شأنا و لا يريدون أيضا خوض حروب طالما أنّ الوضع لصالحهم، لذلك فان نظرية 'لا حرب، لا سلام' هي السائدة في المنظور الإسرائيلي. في المقابل، فقد توصّل الإيرانيون إلى هذا المفهوم من قبل، و اعتبروا أنّ 'العرب يريدون النيل منّا'.
الأهم من هذا كلّه، أنّ الطرفين يعتقدان أنّهما منفصلان عن المنطقة ثقافيا و سياسيا. اثنيا، الإسرائيليين محاطين ببحر من العرب و دينيا محاطين بالمسلمين السنّة. أما بالنسبة لإيران، فالأمر مشابه نسبيا. عرقيا هم محاطين بمجموعة من الأعراق غالبها عربي خاصة إلى الجنوب و الغرب، و طائفيا محاطين ببحر من المسلمين السنّة. يشير الكاتب إلى أنّه و حتى ضمن الدائرة الإسلامية، فإن إيران اختارت إن تميّز نفسها عن محيطها عبر إتّباع التشيّع بدلا من المذهب السني السائد و الغالب.
و يؤكد الكتاب على حقيقة أنّ إيران و إسرائيل تتنافسان ضمن دائرة نفوذهما في العالم العربي و بأنّ هذا التنافس طبيعي و ليس وليدة الثورة الإسلامية في إيران، بل كان موجودا حتى إبان حقبة الشاه 'حليف إسرائيل'. فإيران تخشى أن يؤدي أي سلام بين إسرائيل و العرب إلى تهميشها إقليميا بحيث تصبح معزولة، و في المقابل فإنّ إسرائيل تخشى من الورقة 'الإسلامية' التي تلعب بها إيران على الساحة العربية ضد إسرائيل.
استنادا إلى 'بارسي'، فإن السلام بين إسرائيل و العرب يضرب مصالح إيران الإستراتيجية في العمق في هذه المنطقة و يبعد الأطراف العربية عنها و لاسيما سوريا، مما يؤدي إلى عزلها استراتيجيا. ليس هذا فقط، بل إنّ التوصل إلى تسوية سياسية في المنطقة سيؤدي إلى زيادة النفوذ الأمريكي و القوات العسكرية و هو أمر لا تحبّذه طهران.
و يؤكّد الكاتب في هذا السياق أنّ أحد أسباب 'انسحاب إسرائيل من جنوب لبنان في العام 2000' هو أنّ إسرائيل أرادت تقويض التأثير و الفعالية الإيرانية في عملية السلام من خلال تجريد حزب الله من شرعيته كمنظمة مقاومة بعد أن يكون الانسحاب الإسرائيلي قد تمّ من لبنان.
و يكشف الكتاب انّ اجتماعات سرية كثيرة عقدت بين ايران و اسرائيل في عواصم اوروبية اقترح فيها الايرانيون تحقيق المصالح المشتركة للبلدين من خلال سلة متكاملة تشكل صفقة كبيرة، تابع الطرفان الاجتماعات فيما بعد و كان منها اجتماع 'مؤتمر أثينا' في العام 2003 و الذي بدأ أكاديميا و تحول فيما الى منبر للتفاوض بين الطرفين تحت غطاء كونه مؤتمرا اكاديميا.
و يكشف الكتاب من ضمن ما يكشف ايضا من وثائق و معلومات سرية جدا و موثقة فيه، أنّ المسؤولين الرسميين الإيرانيين وجدوا أنّ الفرصة الوحيدة لكسب الإدارة الأمريكية تكمن في تقديم مساعدة أكبر وأهم لها في غزو العراق العام 2003 عبر الاستجابة لما تحتاجه, مقابل ما ستطلبه إيران منها, على أمل أن يؤدي ذلك إلى عقد صفقة متكاملة تعود العلاقات الطبيعية بموجبها بين البلدين و تنتهي مخاوف الطرفين.
و بينما كان الأمريكيون يغزون العراق في إبريل من العام 2003, كانت إيران تعمل على إعداد 'اقتراح' جريء و متكامل يتضمن جميع المواضيع المهمة ليكون أساسا لعقد 'صفقة كبيرة' مع الأمريكيين عند التفاوض عليه في حل النزاع الأمريكي-الإيراني.
تمّ إرسال العرض الإيراني أو الوثيقة السريّة إلى واشنطن. لقد عرض الاقتراح الإيراني السرّي مجموعة مثيرة من التنازلات السياسية التي ستقوم بها إيران في حال تمّت الموافقة على 'الصفقة الكبرى' و هو يتناول عددا من المواضيع منها: برنامجها النووي, سياستها تجاه إسرائيل, و محاربة القاعدة. كما عرضت الوثيقة إنشاء ثلاث مجموعات عمل مشتركة أمريكية-إيرانية بالتوازي للتفاوض على 'خارطة طريق' بخصوص ثلاث مواضيع: 'أسلحة الدمار الشامل', 'الإرهاب و الأمن الإقليمي', 'التعاون الاقتصادي'.
وفقا لـ'بارسي', فإنّ هذه الورقة هي مجرّد ملخّص لعرض تفاوضي إيراني أكثر تفصيلا كان قد علم به في العام 2003 عبر وسيط سويسري (تيم جولدمان) نقله إلى وزارة الخارجية الأمريكية بعد تلقّيه من السفارة السويسرية أواخر إبريل / أوائل مايو من العام 2003.
هذا و تضمّنت الوثيقة السريّة الإيرانية لعام 2003 و التي مرّت بمراحل عديدة منذ 11 سبتمبر 2001 ما يلي:[1]
1- عرض إيران استخدام نفوذها في العراق لـ (تحقيق الأمن و الاستقرار, إنشاء مؤسسات ديمقراطية, و حكومة غير دينية).
2- عرض إيران (شفافية كاملة) لتوفير الاطمئنان و التأكيد بأنّها لا تطوّر أسلحة دمار شامل, و الالتزام بما تطلبه الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشكل كامل و دون قيود.
3- عرض إيران إيقاف دعمها للمجموعات الفلسطينية المعارضة و الضغط عليها لإيقاف عملياتها العنيفة ضدّ المدنيين الإسرائيليين داخل حدود إسرائيل العام 1967.
4- التزام إيران بتحويل حزب الله اللبناني إلى حزب سياسي منخرط بشكل كامل في الإطار اللبناني.
5- قبول إيران بإعلان المبادرة العربية التي طرحت في قمّة بيروت عام 2002, أو ما يسمى 'طرح الدولتين' و التي تنص على إقامة دولتين و القبول بعلاقات طبيعية و سلام مع إسرائيل مقابل انسحاب إسرائيل إلى ما بعد حدود 1967.
المفاجأة الكبرى في هذا العرض كانت تتمثل باستعداد إيران تقديم اعترافها بإسرائيل كدولة شرعية!! لقد سبّب ذلك إحراجا كبيرا لجماعة المحافظين الجدد و الصقور الذين كانوا يناورون على مسألة 'تدمير إيران لإسرائيل' و 'محوها عن الخريطة'.
ينقل 'بارسي' في كتابه أنّ الإدارة الأمريكية المتمثلة بنائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني و وزير الدفاع آنذاك دونالد رامسفيلد كانا وراء تعطيل هذا الاقتراح و رفضه على اعتبار 'أننا (أي الإدارة الأمريكية) نرفض التحدّث إلى محور الشر'. بل إن هذه الإدارة قامت بتوبيخ الوسيط السويسري الذي قام بنقل الرسالة.
و يشير الكتاب أيضا إلى أنّ إيران حاولت مرّات عديدة التقرب من الولايات المتّحدة لكن إسرائيل كانت تعطّل هذه المساعي دوما خوفا من أن تكون هذه العلاقة على حسابها في المنطقة.
و من المفارقات الذي يذكرها الكاتب أيضا أنّ اللوبي الإسرائيلي في أمريكا كان من أوائل الذي نصحوا الإدارة الأمريكية في بداية الثمانينيات بأن لا تأخذ التصريحات و الشعارات الإيرانية المرفوعة بعين الاعتبار لأنها ظاهرة صوتية لا تأثير لها في السياسة الإيرانية.
باختصار، الكتاب من أروع و أهم الدراسات و الأبحاث النادرة التي كتبت في هذا المجال لاسيما انّه يكشف جزءا مهما من العلاقات السريّة بين هذا المثلّث الإسرائيلي – الإيراني – الأمريكي. و لا شك انّه يعطي دفعا و مصداقية لأصحاب وجهة النظر هذه في العالم العربي و الذين حرصوا دوما على شرح هذه الوضعية الثلاثية دون أن يملكوا الوسائل المناسبة لإيصالها للنخب و الجمهور على حدا سواء و هو ما استطاع 'تريتا بارسي' تحقيقه في هذا الكتاب في قالب علمي و بحثي دقيق و مهم ، ولكن ما لم يتم ترجمة الكتاب كاملاً للعربية ووصوله للقارئ العربي والمسلم فسيظل الكثير من شعوبنا يعيش في أوهام النصرة و النجدة الإيرانية للقضايا الإسلامية والعربية وعلى رأسها قضية فلسطين !!

http://yalepress.yale.edu/yupbooks/b...=9780300120578



بريمر , السيستاني من كتاب / عام قضيته في العراق بريمر

رسالة أوباما الى السيستاني… ماذا تعني?

حسن الحسيني

على السيستاني أن ينطق حالاً ولايؤخر الجواب… هل تلقى فعلاً رسالة أوباما أم أن أوباما يفتري عليه?

قالت مجلة (Policy Foreign ) الأميركية إن الرئيس باراك أوباما أرسل رسالة سرية إلى المرجع الديني الأعلى في العراق علي السيستاني يدعوه فيها إلى ممارسة ضغوط على القادة السياسيين العراقيين من أجل تشكيل حكومة جديدة في العراق.
ونقلت المجلة عن مصدر مقرب من السيستاني طلب عدم الكشف عن اسمه أنه حصل على هذه المعلومة من عدد من أفراد عائلة السيستاني في مدينة قم الإيرانية, وأن الرسالة سلمها أحد الأعضاء الشيعة في البرلمان العراقي, حسب تعبيره.
وقد رفض المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي مايك هامر الخميس تأكيد أو نفي هذه المعلومات, قائلا إنه لا يُدلي بأي معلومات حول مراسلات الرئيس.
وقالت المجلة “إن الرسالة أرسلت بعد فترة قصيرة من انتهاء زيارة نائب الرئيس جو بايدن إلى بغداد في الرابع من يوليو الماضي, حيث فشل بايدن في حل المشكلة السياسية العراقية”.
تأتي هذه الرسالة في الوقت الذي فشل العراقيون في تشكيل حكومة في الأشهر الخمسة التي تلت الانتخابات النيابية ومع اقتراب موعد انسحاب القوات الأميركية المقاتلة من العراق
ورغم عدم صدور تأكيد او نفي من جانب آية الله السيستاني لحد كتابة هذه المقالة, فانني لا استبعد صحة الخبر, فالسيستاني سبق ان كان يتبادل الرسائل مع الحاكم المدني بول بريمر عقب غزو العراق وهذا ما افصح عنه بول بريمر في كتاب مذكراته الموسوم (عامي في العراق) حيث قال بالحرف الواحد:

( لقد ابلغنا السيستاني بعد التحرير مباشرة ومن خلال قنوات خاصة انه لن يقابل احدا من قوات التحالف ولذلك لم اطالب بعقد اجتماع شخصي معه.
وقال لي هيوم (يقصد الجنرال البريطاني الذي كان معاونا له) الذي يفهم العالم العربي جيدا ان السيستاني لا يمكن ان يقبل بأن يظهر علانية بأنه يتعاون مع قوات الإحتلال كما أنه يريد أن يحمي جماعته من آخرين من أمثال مقتدى الصدر ولكنه سيعمل معنا فنحن نشترك معه في الاهداف ذاتها.
وبينما كانت وسائل الاعلام العربية والاجنبية تتحدث عن صلات مقطوعة بيننا وبين السيستاني, فإنني كنت على اتصال مستمر معه حول القضايا الحيوية ومن خلال الوسطاء.
وكان هيوم محقا في تحليله, فقد أرسل لي السيستاني يوما يقول إن عدم لقائه بنا ليس ناتجا عن عداء للتحالف, وإنما لأنه يعتقد أنه بذلك الموقف يمكن أن يكون أكثر فائدة لتحقيق أهدافنا المشتركة, وبأنه سيفقد بعض مصداقيته لدى أنصاره لو تعاون بشكل علني مع مسؤولي التحالف, كما فعل بعض العلمانيين من الشيعة والسنة أو رجال دين شيعة ذوي مرتبات منخفضة. ورغم أن آية الله السيستاني كان رافضا الالتقاء بسلطات الاحتلال, فإنني تبادلت معه طيلة الشهور الأربعة عشر الماضية (من مايو 2003 الى يونيو 2004) ما يزيد عن 30 رسالة عبروسطاء كثيرين وهي رسائل أعتبرها من ناحيتي أيضا كانت مفيدة جدا)).. إنتهى الاقتباس من كتاب بول بريمر.

إن الكلام حول صحة الخبر من عدمه اي هل تلقى السيستاني رسالة حقا من اوباما يحتمل وجوها عدة, فان كان السيستاني تلقى مثل هذه الرسالة فلماذا لم يكشف ذلك للناس مسبقا? والآن يجب عليه التحدث صراحة ان كان قد تسلم الرسالة ام رفضها ام انه لم يستلم اية رسالة من الرئيس الاميركي?
كما ان قيام رئيس اكبر دولة في العالم هي الولايات المتحدة الاميركية التي قادت اكبر جهد حربي خلال الستين سنة الماضية من اجل اسقاط نظام الحكم في العراق, هو عار عليه, فالادارة الاميركية هي التي جلبت كل جوقة الحكم في العراق من مختلف الالوان والاطياف ومثلما نصبتهم تستطيع ان تقلعهم بجرة قلم او بدبابة واحدة. وبامكان الادارة الاميركية ان تتدخل ان كانت صادقة لاجبار مختلف الاطراف على تشكيل الحكومة بالشكل الذي ترتضيه الولايات المتحدة..
لكن الادارة الاميركية يبدو لنا انها راضية بهذا الوضع الشاذ في العراق ويبدو انه واحد من اهداف غزو العراق ايجاد مثل هذه الحالة العراقية البائسة التي نلمسها اليوم.
على السيستاني ان ينطق حالا ولا يؤخر الجواب… فهل هو فعلا تلقى رسالة اوباما ام ان اوباما يفتري عليه??
جامعة بغداد

جاسمكو 03-11-11 02:54 PM

عااجل حسن نصر الله يصرح ليس لنا علاقه بفلسطين ولايمانع بالعيش مع اسرائيل افيقوووو يامخدوعين m3thbalrafdh

http://www.youtube.com/watch?v=pzC5S...layer_embedded

حسن نصر الله يعترف نحن من يحمي حدود اليهود

http://www.youtube.com/watch?v=XujB4...layer_embedded

جاسمكو 04-11-11 06:27 AM

ايران و اسرائيل و اليهود و زمن الخداع

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=76515

جاسمكو 04-11-11 08:15 AM

جرائم حزب الله ضد اهل السنة في لبنان و الكويت

http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139172

عندما تكون الصهيونية شماعة لكل من يكشف جرائم ايران و اذنابها الشيعة

http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139170

جاسمكو 10-11-11 11:57 AM

التحالف الأمريكي الصفوى ضد أهل السنة

أضيفت في: 4 - 4 - 2011


المصدر: د.عبد العزيز الحميدى

الحمد لله رب العالمين وأشهد أن لا إله إلا الله لا معبود بحق إلا هو وأشهد أن محمداً عبده ورسوله وخاتم أنبيائه وخيرة أوليائه صلى الله عليه وعلى آله الأطهار وصحبه الأخيار ومن سار على نهجهم إلى يوم الدين.. وبعد ففي هذه المرحلة الخطيرة من حياة الأمة المسلمة وفي هذه الظروف العصيبة والمدلهمات المظلمة, تنادى أهل الكفر والنفاق من أصقاع الأرض للإجهاز على الأمة المسلمة ووأد أي عودة صادقة لدينها ويقظة حقة لحقيقة رسالتها في الأرض, فها هي الولايات المتحدة الأمريكية أكبر عدو لدود للإسلام اليوم تُجيّش الجيوش وتشهر الأسلحة وتَجِيْشُ للحرب بل وتمارس لعبة التدمير والإبادة بل وبلغت بها الوقاحة والجرأة والعداوة إلى محاولتها الخاسرة ومعها طوابير المنافقين لتغيير حقائق الدين الحنيف وشرائعه ومنهاجه وأحكامه وأخلاقه, مستغلة للأرضية التي مهدت لها بحروبها المعلنة وتدميرها لمقدرات الأمة وحرب الإبادة في أفغانستان والعراق لتكون عصاً غليظة تلوح بها للجميع. ونحن في هذا المبحث الموجز سنتحدث عن التعاون الأمريكي الخبيث مع الرافضة في العراق والخليج للتمكين لهم والهدف المشترك لهما إبادة أهل السنة بالعراق والخليج وتدمير أصولهم ومصادرهم العلمية في غفلة خطيرة من أهل السنة. والله الموفق لا إله إلا هو الفصل الأول: عقائد الرافضة : الرافضة هو اسم علم على هؤلاء الأقوام الذين يسمون أنفسهم الشيعة ويزعمون كذباً أنهم شيعة آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم وهم أبعد الناس عن آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فهم الذين خذلوا أمير المؤمنين علي رضي الله عنه وهم الذين أغروا الحسين بن علي رضي الله عنه ليخرج إليهم من مكة إلى العراق ثم أسلموه لمن قتله ومن معه وخذلوه ولا زالوا طول تاريخهم الأسود حرباً على الإسلام والمسلمين وعوناً وإرصاداً لمن حارب الله ورسوله وأول من أطلق عليهم هذا الاسم المتضمن رفضهم للإسلام وخروجهم عنه هو سيد الرسل محمد صلى الله عليه وسلم ليعلن خطرهم وضررهم على دينه وأمته وقد سجل شهادة رسول الله صلى الله عليه وسلم آل بيته الأطهار فقد روى أبو يعلى الموصلي في مسنده من طريق محمد بن عمرو بن الحسين بن علي بن أبي طالب عن زينب بنت علي بن أبي طالب عن أمها سيدة نساء العالمين فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت:((نظر النبي صلى الله عليه وسلم إلى علي فقال : هذا في الجنة وإن من شيعته قوماً يعلمون الإسلام ثم يرفضونه لهم نبزٌ يُسَمَّوْن بالرافضة من لقيهم فليقتلهم فإنهم مشركون)) (1)، ودين الرافضة مصادم للإسلام جملة وتفصيلاً أصولاً وفروعاً وهذه إلمامة بأبرز عقائد الرافضة وسأسجلها على هيئة نقاط رئيسية معزوة إلى مصادرها من كتبهم على سبيل الإيجاز والاختصار: 1. يعتقدون نسبة البداء على الله تعالى على معنى سبق الجهل وحدوث العلم وهي من العقائد المجمع عليها عند الرافضة كما صرح بذلك الشيخ نعمان المفيد في كتابه الذي عنون له " أوائل المقالات " (2) وقد جاء في كتاب أصول الكافي للكليني عدة روايات في بيان فضل البداء (3). 2. يعتقدون بالرجعة وهي رجعة أمير المؤمنين علي رضي الله عنه إلى الحياة الدنيا مرة أخرى وغيره من الأئمة عندهم (4) لمحاسبة الخلق والانتقام من خصومهم. 3. يعتقدون أن القرآن الكريم محرف وناقص وهي عقيدة إجماعية عندهم طفحت بها كتبهم (5) وقد ألف أحد كبار علمائهم وهو المجلسي المتوفى سنة 1111 هـ في ذلك كتاب " فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب ". 4. غلوهم في الأئمة غلواً فاحشاً حتى وصفوهم بصفات لا تليق إلا بالله تعالى من علم الغيب ومحاسبة الخلق (6) وقد صرح بذلك الخميني تصريحاً مكشوفاً في كتابه المراجع الإسلامية حيث قال: " إن الأئمة لا نتصور فيهم السهو أو الغفلة ونعتقد فيهم الإحاطة بكل ما فيه مصلحة للمسلمين " (7). 5. تكفيرهم وسبهم ولعنهم لأفاضل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وخصوصاً الشيخين الصديق أبي بكر والفاروق عمر رضي الله عنهما وأمهات المؤمنين زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم وخصوصاً الصديقة عائشة المبرأة المطهرة من عند الله تعالى وحفصة بنت الفاروق رضي الله عنهما . وهذا أمر مشتهر عند الرافضة وكتبهم ومجالسهم وحسينياتهم (8) طافحة بهذا الغل والكره المجوسي الفارسي على أفاضل خلق الله وأكرم جيل ظهر على وجه الأرض بشهادة القرآن الكريم , قال تعالى : { كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله} ولأن هذه الآية صريحة في تكريم وتفضيل الصحابة على أهل الأرض وإنهم أفضل وأجل جيل بشري ظهر في تاريخ البشرية كله عمد الرافضة إلى إدعاء تحريف هذا النص القرآني. 6. الرافضة قبورية من الدرجة الأولى فهم يستغيثون بالأموات ويحجون إلى المراقد والمشاهد ويتبركون بالتراب والأحجار وغير ذلك من وثنيات الجاهلية التي بعث جميع الأنبياء والرسل عليهم السلام لحربها ودحرها وإقامة العبودية لله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً احد، أما تقيتهم ونفاقهم وحقدهم على خصومهم خصوصاً أهل السنة ومعاونتهم لكل عدو لله فهذا أمر مشهور مذكور فما دمار بغداد الأول على يد التتار إلا بسببهم وعن طريقهم على يد ابن العلقمي والطوسي وما دمار بغداد الثاني على يد الأمريكان إلا بسببهم وعلى أيديهم كما سيأتي. الفصل الثاني: أبعاد المخطط الأمريكي : لقد وضحت لكل ذي عينين أبعاد المخطط الأمريكي اليهودي لتفتيت الأمة وسحق وتدمير كل قوة تملكها عسكرية أو اقتصادية أو بشرية أو فكرية أو حتى روحية. وذلك عبر المرتكزات الآتية: أولاً: تتولى أمريكا تدمير كل قوة عسكرية أو تأميمها وتقليمها أو وضعها في يد موالين دائمين لها من أتباع المذاهب الطائفية المعادية للإسلام. وذلك ظاهر بالنماذج الآتية :- 1. تدمير قوة العراق العسكرية كما حصل وشاهدنا ولذلك كان من أوائل القرارات التي اتخذها المحتل الأمريكي هو حل الجيش العراقي وإلغاؤه وجمع ومصادرة أسلحته فأصبحت أفواج هذا الجيش جيشاً من العاطلين عن العمل الجوعى المنهكين، ليتم تجهيز هذا الجيش بعد على الولاءات وبقدر ما يكفي لحفظ النظام القادم فقط. 2. تطويق قوة الباكستان العسكرية بما فيها النووية وذلك عبر ما يلي: o الإبعاد عن طريق التقاعد أو العزل أو تلفيق التهم كل جنرالات الجيش الباكستاني الذين لهم ميول إسلامية أو حتى قومية وطنية. o إخضاع المنشآت النووية الباكستانية للمراقبة والتفتيش من الإدارة الأمريكية مباشرة. o إحالة جميع علماء الذرة الباكستان إلى التحقيق والمراقبة والتهديد والإقامة الجبرية ومنعهم من السفر ونحو ذلك من المضايقات, نشرت صحيفة الحياة في عددها الصادر برقم (1491) في تاريخ : 22 / 1 / 2004 م نقلاً عن نيويورك تايمز:" اعتقال السلطات الباكستانية لأكثر من 25 عالم ذرة باكستاني للاشتباه في تورطهم بنقل تكنولوجيا نووية للخارج وإن السلطات الباكستانية حظرت على كل علماء الذرة الباكستانيين السفر للخارج وأنها تشدد في التحقيق معهم " ويتعرض عبد القادر خان أشهر عالم ذرة باكستاني الملقب بأبو القنبلة النووية الباكستانية لأبشع أنواع الإذلال والحرب النفسية وتشويه السمعة والاعتقال والتهديد، نشرت صحيفة الحياة في عددها الصادر برقم ( 149 ) الثلاثاء 27 / 1 / 2004 م "أن عبد القادر خان ومحمد فاروق هما المشتبه بهما الرئيسيان وأنهما قيد الإقامة الجبرية والاعتقال والاستجواب". 3. إيصال عدد لا يستهان به من أتباع الطائفة الرافضية ( الشيعة ) والإسماعيلية إلى مراكز متقدمة ومتنفذة في القوات المسلحة الباكستانية والمخابرات الباكستانية. 4. مراقبة المدارس الدينية وأغلق كثيراً منها ولم يعد لهم همٌّ سوى حرب أي توجه ديني في الباكستان باسم مكافحة الإرهاب. وانظر كل هذا تصنعه الباكستان في الوقت الذي لا تزال الهند تتقدم خطوات هائلة في مجال التسلح بجميع أنواع الأسلحة الفتاكة, وسأشير إلى قضيتين: القضية الأولى:- زار المجرم شارون الهند في هذا الفترة وعقد مع الهندوس معاهدات واتفاقات ليس لها نظير بالنسبة لليهود في جميع العالم إلا ما كان من أمريكا, وهي معاهدات عسكرية بالدرجة الأولى ستحصل بواسطتها الهند على أنظمة متقدمة وطرازات متطورة من أسلحة لا يستخدمها أحد في العالم إلا إسرائيل وأمريكا ثم الهند. القضية الثانية :- أعلن الرئيس الأمريكي بوش يوم 13 / 1 / 2004 م اتفاقية أمريكية هندية للتعاون الإستراتيجي ( النووي والتكنولوجي ) واسعة المجالات بعيدة المدى لم تعقد أمريكا نظيراً لها مع أي دولة سوى إسرائيل, وبعد إعلان بوش بأيام في يوم الثلاثاء 3 / 1 / 2004 م أعلنت الهند وروسيا صفقة شراء سلاح هائلة وصفها وزير الدفاع الهندي بالتاريخية شملت شراء حاملة طائرات ( أدميرال كرتشكوف ) والعجيب أنه أعلن أن هذه الحاملة ستحدث بمختلف الأجهزة والأسلحة الحديثة وأن إسرائيل ستشارك روسيا في تحديثها, والسؤال ما حاجة الهند ذات السواحل البحرية الواسعة والتي لا يحدها أي بلد ذي شأن سوى الباكستان ؟ فإنه من المعلوم أن حاملات الطائرات لا يحتاجها ولا يستخدمها إلا الدول الكبرى التي لها مستعمرات وقواعد ومصالح في طول العالم وعرضه مثل أمريكا وفرنسا وبريطانيا وروسيا وأمثالها, فما حاجة الهند لذلك؟!!!, الجواب عندي هو تطويق المنطقة العربية من جهة البحر العرب وإيكال حراسة هذه المنطقة البحرية ومراقبتها للهند وربما مشاركات فعلية في حروب قادمة للهند, بينما لم تقدم شيئاً يذكر للباكستان رغم الخدمات العظيمة التي قدمتها لها سوى حفنة ملايين من الدولارات ذهبت إلى جيوب الخونة المارقين . ثـانيا :- تولت أمريكا وعملائها أيضاً أكبر حرب للإسلام في العصر الحديث وذلك بحرب الإسلام في عقائده وتراثه الثقافي والعلمي, وذلك عبر المحاور الآتية:- 1. الهجوم المكشوف والخبيث من قسس وجنرالات وصناع قرار في أمريكا وأوربا (9) على شخص خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم واتهامه بأخبث وأحقر التهم وهي محاولة خاسرة لهز أعظم رمز في الأمة بل وفي تاريخ البشرية كله, ولكن ليس هذا العجب فماذا نتوقع من عدو صليبي حاقد ولكن أعجب من هذا الصمت المريب من أكثر الحكومات الإسلامية (10) ، وسأذكر هنا مفارقة مؤلمة, لما قررت إمارة طالبان في أفغانستان هدم صنمين لبوذا يعبدان من قبل البوذيين من دون الله تعالى قبل نحو ثلاث سنوات, اجتمعت منظمة المؤتمر الإسلامي وشكلت وفداً رفيع المستوى يرأسه وزير خارجية قطر وعضوية عدد من العلماء والمسئولين وسافروا يسابقون الزمن إلى أفغانستان وهم لم تطأ أقدامهم أرض أفغانستان من قبل لعلهم ينقذون أصنام بوذا الوثنية , ثم هنا يُهاجم شخص رسول الله صلى الله عليه وسلم ويُتهم فأين الوفد وأين المنظمة ؟!!! 2. الهجوم الوقح على أعظم جيل ظهر على الأرض وهم أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم الذين نشروا دين الله في الأرض ونقلوا دين الله لفظاًً ومعناًً وعقيدة وشريعة للعالمين, وهذا الدور القذر قام به ولا يزال بضراوة وجرأة ( الرافضة ), وقد مر الحديث عن ذلك عند ذكر عقائدهم ولكن الجديد هنا أنه انظم إلى الرافضة طوائف أخرى ربما لا يسبون بقبيح السب للصحابة الكرام, ولا يتعرضون لشخوصهم كأفراد ولكنهم تولوا هدم تراثهم العلمي وفهمهم الثاقب لدين الله ولكتاب الله وسنة رسول الله فقام هؤلاء بعملهم الدءوب لبتر الأمة عن منهج الصحابة وفهمهم للدين الحنيف, فنجد هؤلاء يعتبرون أن النص مقدس أما المعنى فلا وأن الصحابة لا يلزمنا فهمهم ولا منهجهم!!!, وأننا يجب أن نضع فهماً يناسبنا ويناسب زماننا, بل إن الترابي وفي شهر رمضان لعام 1424 هـ في برنامج الشريعة والحياة في قناة الجزيرة يقول:" إن حركة الفتوحات الإسلامية التي شكلت تاريخ الأمة من عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وعبر قرون تاريخ الأمة اعتبرها حركة سياسية قصدها إما توسيع الممالك أو مسلك سلكه الخلفاء لإبعاد الجيوش والقادة عنهم حتى لا ينقلبوا عليهم" !!! وهذا تجريم لتاريخ الأمة كله. 3. ثم من المسالك تدمير التراث العلمي للأمة, لما شنت أمريكا الحرب على العراق كان من أوائل ما دمر تدميراً نهائياً مركز المخطوطات العراقي الذي كان يظم أكثر من مئة ألف مخطوطة معظمها أصول , مما نتج عنه فقد الأمة لتراث علمي ورصيد هائل لا يمكن تعويضه؟!. 4. تتبع الرموز المؤثرة من الأئمة الكبار المجددين, خصوصاً شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله, والإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله, ووصمهما بالغلو والتطرف والتكفير لحجب الناس عن علومهم وتراثهم العلمي الجليل. 5. ثم أخيراً تغيير مناهج التعليم بحذف جوانب عظيمة ومهمة من عقيدة الأمة وجهادها تحت مطالب التطوير والتسامح وعدم نفي الآخر والانفتاح ونحو ذلك. الفصل الثالث: الجذور العقائدية لأطراف الشر الثلاثة: للرافضة سجل حافل لكنه خبيث أسود للعمالة الرخيصة لأعداء الله وأعداء رسوله وأمته من اليهود والنصارى, وكيف لا يكونون كذلك ودينهم ومبادئهم هي صنيعة اليهود لذلك تتوافق عقائدهم وأفكارهم كثيراً مع اليهود بل إن عقيدة الرافضة هي خليط غريب من عقائد يهودية ونصرانية ووثنية ومجوسية, لذلك كانوا ولا يزالون إلباً وحرباً على الأمة الإسلامية, فهي نبتة مجوسية حاقدة كارهة للإسلام غذيت وربيت بيد اليهودية, فكل عدو للإسلام من باب الرافضة دخل نظراً لأن الرافضة هم أساتذة النفاق ومعلموه, وخبراء المراوغة وكيف لا يكونون كذلك وتسعة أعشار دينهم التقية كما هو منصوص في كتبهم ومراجعهم فقد صموا الآذان بالصراخ ورفع العقائر بالشعارات الجوفاء المعادية للولايات المتحدة الأمريكية (الموت لأمريكا), (وأمريكا هي الشيطان الأكبر), (مسيرة البراء من المشركين) في موسم الحج ونحو ذلك، ثم فتوى مرشد الجمهورية الإيرانية على خامئني سنة 1991 م بوجوب الجهاد ضد الأمريكان، كل هذا لا يخفي الحقيقة حقيقة العمالة الرخيصة الدنيئة لأمريكا واليهود ليجتمع في هذه الملحمة الأخيرة التي بدأت بحربي أفغانستان والعراق، معتقدات الطوائف الثلاثة الجامعة للهدف المشترك بينهم ألا وهو إبادة (العرب المسلمين أهل السنة) وهدم مراجعهم ومصادر دينهم وتدميرها. فمن المعلوم أن الإنجيليين الأمريكان ومنهم جميع رؤساء أمريكا منذ عقود يعتقدون بحتمية قيام حرب هرمجدون الممهدة لظهور الرب يسوع وهذه الحرب يباد فيها المسلمون إبادة شاملة (11) واليهود يعتقدون بقيام مملكة ملك اليهود المنتظر وتحويل ثروات العالم إليهم, ولابد من حصول إبادة للعرب والمسلمين لأنهم العقبة في سبيل ذلك, وحتى نعلم أن هذا المعتقد راسخ في عظام اليهود أنقل لكم تصريح وزير السياحة الإسرائيلي ( بني آلون ) في صحيفة هآرتس الإسرائيلية في الأول من أيار مايو 2003 م قال:" من الواضح أن الإسلام في طريقه إلى الزوال فما نشاهده اليوم في العالم الإسلامي ليس انتفاضة إيمان قوية بل انطفاء جذوة الإسلام, أما كيف سيزول فبكل بساطة بقيام حرب مسيحية صليبية ضد الإسلام في غضون بضع سنوات ستكون الحدث الأهم في هذه الألفية, وطبعاً سنواجه مشكلة كبيرة حيث لا يبقى في الساحة سوى الديانتين الكبيرتين اليهودية والمسيحية غير أن ذلك ما زال متروكاً للمستقبل البعيد ". هذا تصريح واضح الأهداف والوسائل وكان هذا قبيل حرب العراق بقليل وبعد حرب أفغانستان, ومن العجب أن يصدر عن وزير السياحة الإسرائيلي فهل هذه أهداف السياحة في المستقبل القريب ؟!! وكذلك الرافضة أفراخ اليهود ووارثي أحقادهم على الإسلام والمسلمين يعتقدون نفس العقيدة بعودة الإمام الغائب محمد بن الحسن العسكري الإمام الثاني عشر فيقتلون العرب وأهل السنة وعموم المخالف لهم: • يقول آية الله محمد باقر الصدر:" إن المهدي يبدأ بغزو العالم انطلاقاً من الكوفة وذلك بإرسال السرايا وبث الجيوش المتكاملة للقيام بهذه المهمة " (12) فالعراق إذ هو البداية للأمريكان واليهود والرافضة فاجتمع هؤلاء الأشرار وبدئوا بتدمير العراق. • جاء في بعض مراجعهم " ويح هذه المرجئة" (13) إلى من يلجئون غداً إذا قام قائمنا بذبحهم والذي نفسي بيده كما يذبح القصاب شاته (14) " ما لمن خالفنا في دولتنا نصيب إن الله قد أحل لنا دمائهم عند قيام قائمنا " (15). • يقولون:" بأن منتظرهم الغائب أو من ينوب مقامه يسير في العرب بما في الجفر الأحمر وهو قتلهم" (16). • يصرحون فيقولون:" ما بقي بيننا وبين العرب إلا الذبح" (17). • بل إن الرافضة متفقون في الاعتقاد مع إنجيليي أمريكا وتوراتيي إسرائيل بوجوب قيام حرب عالمية مدمرة شاملة يقتل فيها جميع المسلمين خصوصاً العرب وأهل السنة. • من نصوصهم:" لا يكون هذا الأمر حتى يذهب تسعة أعشار الناس " (18). • ويفسر آيتهم محمد باقر الصدر هذا فيقول:" أقول المراد بهذا الأمر: ظهور المهدي " (19). • ويقول:" إن ظاهر رواياتهم أن كثرة القتل مختصة بالمسلمين "(20). هكذا بلا تقية ولماذا التقية وقد أزف الأمر ودنت الثمار ؟!! • ويعلن محمد باقر الصدر كما أعلن بي آلون وزير السياحة اليهودي وكما يعلنه الإنجيليون الأمريكان بقيام الحرب العالمية المدمرة لتسعة أعشار الناس وهم المسلمون والعرب وأهل السنة. • يقول محمد باقر الصدر:" وهذا القتل الشامل للبشرية كلها.. يتعين حصوله بحرب عالمية شاملة قوية التأثير " (21) بل إنهم يوافقون اليهود في أن المملكة التي ستقوم بعد هذه الحرب الشاملة هي مملكة داود الكبرى اليهودية. • جاء في الكافي:" إذا قام قائم آل محمد بحكم داود وسليمان ولا يُسأل بينة " (22) فهل هو إسلام أم يهودية ؟!، وفي لفظ آخر:" إذا قام قائم آل محمد حكم بين الناس بحكم داود ولا يحتاج إلى بينة " (23) وهذا يعني نسخ الإسلام بعد قتل أهله والرجوع إلى دين اليهود. فاتفقت إذن أطراف الشر الثلاثة الولايات المتحدة الأمريكية واليهود ورافضة إيران والعراق على إعلان الحرب وبدأت من العراق بنفس الأهداف والغايات فهل هذا مصادفات غريبة أم اتفاقات مريبة؟؟!! { تشابهت قلوبهم قد بينا الآيات لقوم يوقنون } سورة البقرة. الفصل الرابع: التعاون الحاضر لأطراف الشر الثلاثة: سنبرز هنا التعاون الأثيم من رافضة إيران ورافضة العراق مع المحتل الأمريكي لتطويق الجزيرة العربية وتشكيل القوس الرافضي الباطني الممتد من باكستان وأفغانستان مروراً بإيران ثم جنوب ووسط العراق بعد فصل مناطق الأكراد بالفيدرالية حسب تصريحات بريمر, ثم النصيرية في سوريا وقانون محاسبة سوريا هو إلغاء لغزوها وحربها وإنما لجرها لمزيد من العمالة ثم المغازلة السياسية من الرئيس الإسرائيلي .. للرئيس النصيري السوري بشار الأسد, والحبل على الغارب، ثم جنوب لبنان عن طريق حزب الله الرافضي ليخلص من ذلك إلى حرب السعودية أو إضعافها أو تقسيمها على أسس طائفية, ثم التعامل مع الكثافة السكانية في مصر, بالحرب الاقتصادية والتجويع والتركيع. والآن إلى هذه الحقائق الرهيبة المصرحة بأن حرب الإبادة على المسلمين أهل السنة والعرب قد بدأت وستستمر إلى أن تتحقق أهدافها كما يريدون, أبطل الله كيدهم وكفى المسلمين شرهم والمصرحة بالعمالة الرخيصة والتعامل المتكامل بين اليهود والأمريكان ورافضة إيران والعراق ولبنان للهدف المشترك الكبير: ستصبح إيران القوة الأولى والكبرى في المنطقة بعد تدمير العراق, صرح بذلك مرشح الرئاسة الأمريكي جوزيف ليفرسمان في الواشنطن بوست في مقال له بعنوان:" التحالف الإيراني الأمريكي ", ويظهر أن التخطيط الأمريكي اليهودي يجعل إيران الرافضية أكبر قوة عسكرية في المنطقة تخطيط مبكر قبيل حرب الخليج الثانية يدل على ذلك تصريح وزير الدفاع الإيراني منذ عشر سنوات وأكثر أن حكومته خصصت 1 مليار دولار للسنوات الخمس القادمة لتحديث الجيش الإيراني لمواجهة التغييرات الجارية ولا سيما في البلدان المجاورة !!! أي تغيرات ؟ وما هي البلدان المجاورة ؟!! وقبل ذلك وبعد الثورة الخمينية وبعد رفعه شعارات الموت لأمريكا يعقد رفسنجاني مباحثات مع مكفارلين سنة 1984 م لشراء أسلحة أمريكية ما هذه الإزداوجية ؟!!! وما فضيحة إيران قيت عنا ببعيد (24) وصرح بذلك كسنجر عندما قال:" ليس بلد في العالم له مصالح مع أمريكا مثل إيران " لتصبح القوى التي تدير معركة التدمير في المنطقة هي الولايات المتحدة الأمريكية الصليبية النصرانية, وقوة دولة إسرائيل اليهودية التوراتية, وقوة دولة رافضة إيران الفارسية المجوسية، ويا تُرى ما هي المصالح العظيمة لأمريكا مع إيران !!! لتكون أكبر بلد له مع أمريكا مصالح مشتركة ؟! إن كان النفط فنفط الخليج كله مع نفط العراق ونفط بحر قزوين كله في يد الأمريكان ولخدمة مصالحهم واقتصادهم, إن الأمر جد واضح إنه بداية التغيير الشامل في الشرق الأوسط الذي أعلن عنه وزير خارجية أمريكا كولن باول إنه حرب الإبادة إنه تدمير أهل السنة والعرب والمسلمين (25). فاعتبروا يا أولى الألباب؟؟!! . من المعلوم أن أمريكا أسقطت طائرة إيرانية وقتلت جميع ركابها في مياه الخليج ولم تقابل إيران ذلك بشيء ولم تطالب بتعويضات وطوت قضية الطائرة إلى الأبد لأن المكاسب القادمة مع الأمريكان أكبر وأعظم. تحالفت إيران مع أمريكا في حروبها التدميرية على أفغانستان , وذلك ظاهر بما يلي : 1. اتفقت مع الأمريكان على تحييد دور الشيعة الهزارة في أفغانستان في الحكومة الأفغانية التي شكلتها أمريكا, لاعتبارات أمريكية بحتة، أليس من العجيب أن أول طائرة تحط في أفغانستان بعد الحرب الجوية الأمريكية هي طائرة إيرانية وكان على متنها جنود أمريكان ؟ ما هذه الموافقة ! أهي من قبيل الصدف أم الشراكة المتناهية والأهداف المشتركة ؟!! . 2. الصمت الرافضي الإيراني الرهيب وكذا رافضة العراق عن غزو أمريكا للعراق فلا تنديد ولا مقاومة ولا استنكار بل انتظار لقطف الثمار التي اتفق مع الأمريكان واليهود سلفاً عليها؛ لأن الحلم الإيراني الرافضي بزعامة الشيعة في العالم ثم بزعامة العالم الإسلامي ثم لتبدأ عملية التدمير والإبادة للعرب وأهل السنة انطلاقاً من العراق, ولذلك بدأ رافضة إيران ومعهم رافضة العراق في عملية القتل والإبادة استعجالاً للثمار وبدأت طلائع المنظمات الرافضية الإيرانية والعراقية ومعها جيش عملاء الاستخبارات الإسرائيلية في عمليات الحصد والقتل والتدمير من أمثال منظمة (ثأر الله) و (الطليعة) و (فيلق بدر) وتنظيمات رافضة العراق كذلك مثل جيش المهدي، بل إن إيران وفي تاريخ 2 / 12 / 2002 م قد قدمت لأمريكا بأن المعارضة الشيعية ستساند القوات الأمريكية في حال غزت العراق، وأفادت تقارير كثيرة أن إيران قدمت معلومات عن طريق الضباط الشيعة في الجيش العراقي عن أسلحة العراق قدمتها للولايات المتحدة الأمريكية. ثم اعترفت إيران بسرعة بما يسمى بمجلس الحكم الانتقالي في العراق الذي شكله على عينه بول بريمر الحاكم الأمريكي المحتل وسبب هذا الاعتراف السريع أنه مرتب من قبل ولأن أغلب أعضاؤه رافضة أعاجم أو موالون ليكون ها المجلس هو نواة الحكومة الرافضية الفارسية القادمة. 3. مجلس الحكم العراقي الذي شكله الحاكم المدني الأمريكي بول بريمر بنفسه يتمتع بغالبية رافضية بل وفارسية إيرانية ظاهرة ليكون نواة لتشكيل الحكومة العراقية القادمة، (الرافضية – الفارسية الإيرانية)، فجميع الأعضاء المتنفذون في هذا المجلس إما رافضة إيرانيون أو رافضة موالون لإيران: o عبدالعزيز الحكيم: زعيم المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق , معروف عن هذا التنظيم إنه أسس عام 1982 م ومقره الرئيسي طهران وأغلب أعضاء هذا التنظيم من رافضة إيران وكان زعيمه محمد باقر الحكيم لكن تصفية الحسابات وخوف بروز زعامات مستقلة أدت إلى قرار اغتياله وطويت صفحة اغتياله إلى الأبد ليخلفه أخوه عبد العزيز الحكيم الذي فهم الدور المطلوب منه المتمثل فيما يلي :- كان عبدالعزيز الحكيم يرأس فيلق بدر وهو الجناح العسكري للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية وهذا الفيلق وإلى ما قبل سقوط صدام كان مقره وتدريبه في إيران ثم بعد ذلك كان عناصر هذا الفيلق المدربين هم أفراد الشرطة العراقية التي شكلها المحتل الأمريكي , لتقوم بالدور المنوط بها في التصفيات والاعتقالات لكوادر وعناصر أهل السنة والعرب المجاهدين , وهنا نسجل للمقاومة العراقية توجيه ضرباتها لعناصر الشرطة العراقية فالمقاومة مدركة لحقيقة القرار ولذلك فإن في ضرب عناصر ومراكز ما يسمى بالشرطة العراقية إنما هو ضرب لفيلق بدر الرافضي الفارسي الذي يراد منه أن يكون السكين التي ينحر بها المسلمون أهل السنة من العرب خصوصاً.§ قدم عبدالعزيز الحكيم لإيران عربون الولاء المطلق حتى لا يلقى مصير أخيه محمد باقر الحكيم ففي الوقت الذي كلف فيه الرئيس الأمريكي بوش وزير الخارجية الأمريكي السابق جمس بيكر بمهمة العمل على إسقاط ديون العراق للدول الأخرى وفي الوقت الذي طاف فيه بيكر على دول المنطقة ليحصل على الوعود من قطر والإمارات والكويت والسعودية وغيرها على إسقاط أكثر أو جميع الديون العراقية نجد عبدالعزيز الحكيم يعلن بل ويطالب بتعويضات من العراق المدمر المحتل لإيران صاحبة الولاء له وقدر هذه التعويضات بمئة مليار دولار , هذا عراقي أم رافضي فارسي حاقد ؟§ وفي أثناء زيارة وفد مجلس الحكم لواشنطن الثلاثاء تاريخ 2 / 1 / 2004 م ينشر الكاتب الأمريكي ( جيم هوغلاند ) في الواشنطن بوست مقالاً بعنوان:" لتكن للشيعة كلمة مسموعة " فذكر الكاتب:" أن الحكيم طلب لقاء خاص بالرئيس بوش ولم يكن ذلك معد له من قبل ولم يكن الحكيم في هذه الأثناء يرأس مجلس الحكم مما أربك المسئولين الأمريكيين ولكن تدخلت كند ليزا رايس ومكنت الحكيم من لقاء خاص على انفراد مع بوش فكان طلبه للرئيس الأمريكي " إننا بحاجة إلى حمايتكم , لا تتخلوا عنا "" وهنا نتساءل الحكيم وبصفة انفرادية يطلب حماية المحتل الأمريكي, ممن يا تُرى ؟!! وما هذا القلق من هذا الرافضي الخبيث, وأين مصلحة العراق الذي يتشدق بها ؟! إنه قلق جداً من ضراوة المقاومة الجهادية الباسلة (السنية مئة في مئة) من أن ترغم المحتل الأمريكي إلى مغادرة العراق وإحلال قوات دولية محلة مما يعني أن تتجه المقاومة الجهادية الباسلة إلى تصفية حساباتها مع العملاء والخونة والرافضة الفرس الأعاجم الحاقدين، وهذا الجواب بعينه استنبطه الكاتب الأمريكي (جيم هوغلاند ) عندما قال في مقاله آنف الذكر:" إن التمرد الفتاك في المثلث السني حول بغداد وعمليات التفجير الانتحارية التي يرتكبها إرهابيون في أماكن أخرى من العراق زادت من مخاوف الشيعة من أن يتصدى الكثيرون من السنة لحكم الغالبية كما يتصدون لقوات التحالف "، أضف إلى ذلك أن فيلق بدر الذي يرأسه هذا الحكيم والذي أصبح عناصره هي عناصر الشرطة التي شكلها الأمريكان بدأ يدفع الثمن بمئات القتلى والجرحى كل يوم من قبل المقاومة الجهادية السنية الباسلة مما يعني إذا استمر الحال على هذا المنوال نهاية ودمار هذا الفيلق الذي يعلق عليه الحكيم آمال واسعة !§ o موفق الربيعي: رافضي إيراني زنيم اسمه الحقيقي كريم شهبور . o بيان جبور: رافضي إيراني زنيم اسمه الحقيقي صولاغ. o حامد البياتي: رافضي إيراني زنيم اسمه الحقيقي آصفهاني . o إبراهيم الجعفري. o إياد علاوي. o أحمد شلبي. o وغيرهم كثير من الرافضة الشعوبيين الحاقدين. 4. صرح عباس الربيعي الناطق الرسمي باسم مكتب الصدر لصحيفة الحياة في العدد الصادر برقم (1499) الأربعاء 21 / 1 / 2004 م فقال:" إن صفقة أمريكية إيرانية يجري تنفيذها لترتيب الأوضاع السياسية في العراق واتهم من وصفهم بمدبري الصفقة الأمريكية الإيرانية الجديدة بأنهم يسعون إلى إبراز الظهور السياسي للمرجع الأعلى علي السيستاني ... وأن ما يجري مسرحية سياسية فالأمريكيون يريدون واجهة للتفاوض والسيستاني مقبول من إيران والسعودية والكويت ولذلك يمكن للمفاوضات معه أن تحقق ما يريده الأمريكيون في نهاية المطاف " وهذا شعور من رافضة العراق بأن دورهم ربما حُيد لمصلحة رافضة إيران العجم الفرس، وهذا ما يؤكد قيام إيران باغتيال محمد باقر الحكيم لكونه واجهة عراقية يمكن أن يستقطب الأضواء ويمكن أن يتعاون معه لاحقاً وهم يريدونها رافضية فارسية فقط . 5. وأخيراً إن لم يكشف كل ما تقدم هذه العمالة الرخيصة من رافضة إيران فهاك التصريح المكشوف والاعتراف الصريح, ومن محمد علي أبطحي نائب الرئيس الإيراني للشؤون القانونية والبرلمانية ففي محاضرة له ألقاها يوم الثلاثاء 13 / 1 / 2004 م في ختام أعمال مؤتمر الخليج وتحديات المستقبل الذي نظمه مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية الذي أقيم في إمارة أبو ظبي قال بالحرف الواحد:" لولا التعاون الإيراني لما سقطت كابول وبغداد بهذه السهولة , ولكننا بعد أفغانستان حصلنا على مكافأة وأصبحنا ضمن محور الشر وبعد العراق نتعرض لهجمة إعلامية أمريكية شرسة " خذ هذا الاعتراف في نهاية المطاف لقد انتهت اللعبة وظهرت الحقيقة وبدأت حرب الإبادة والمستهدف أهل السنة والجماعة – العرب – المسلمون وتشكل واقعاً القوس الرافضي الباطني الرهيب من باكستان وأفغانستان إلى إيران ثم وسط وجنوب العراق ثم سوريا تحت حكم النصيرية الباطنية وهم يُضغط عليهم الآن لمزيد من العمالة أسوة بإخوانهم رافضة إيران, وستقوم علاقات وثيقة بين سوريا وصهيوني تل أبيب ثم لبنان بعد تلميع حزب الله وزعيمه حسن نصر الله بعد صفقة تبادل الأسرى يوم الخميس 29 / 1 / 2004 م وخطف الجنديين الإسرائيليين الذي دفعت لبنان ثمنه باهضاً من قتل وتدمير وخراب وضياع بينما لم يصب حسن نصر الله ولاقيادات الحزب ولاكوادره ولاسلاحه بشيء ذي بال وبينما تتتبع إسرائيل المجاهدين في فلسطين واحداً واحداً وتضربهم بأعتى الصواريخ ولو كان شيخاً مقعداً كأحمد ياسين رحمه الله بينما يخطب حسن نصر الله في وسط بيروت على رؤوس الأشهاد ولاتصنع إسرائيل به شيئاً يذكر؟ فهل ندرك هذه الأخطاء الداهمة أم لا ؟!! توصيات مهمة: وختاماً بعد هذا البحث السريع الموجز وإن جاء سريعاً وموجزاً لأن الأمر جد خطير والخطب جد عظيم والتأخير ولو لأيام سيدفع أهل السنة في العراق وفي الخليج وفي السعودية وفي غيرها ثمنه باهظاً, وكل متتبع للأحداث والتصريحات ومدقق في الواقعات سيصل إلى هذه النتيجة. وسأجمل هنا بعض التوصيات للمسلمين أهل السنة في العراق والخليج والعالم لتكون صرخة نذير وناقوس تحذير فلا وقت للبحوث الطويلة والخُطب الرنانة والمحاضرات المستفيضة فإلى العمل والجهاد علماً وعملاً :- التوصية الأولى:- على أهل السنة أن يعيدوا التأكيد على ثوابتهم ومصادرهم وعقائدهم ومواقفهم بعيداً عن التحريف والتبديل وبعيداً عن دعاة الحوارات والتلفيقات ومضيعي الأوقات ومخدري الأمة في الأزمات الذين هم علموا أو جهلوا عملاء العدو الكافر وأغبياء الوقت الحاضر يعملون على دفع الأمة للتنازلات الخطيرة في الوقت الذي شحذ أعداؤهم من اليهود والأمريكان والرافضة سيوفهم وأقلامهم وأعلامهم لهدم ثوابت الدين العلمية والعملية وإبادة خضراء أهل السنة أو تحريفهم وصرفهم عن مقاعد العز ومراتب الخلود الأثرية المتلقاة من سيد البرية صلى الله عليه وسلم. التوصية الثانية:- يجب على أهل السنة والجماعة أن يوحدوا صفوفهم في جميع أنحاء العالم بعيداً عن المواقف السياسية وأن نعيد استخدام المصطلحات الشرعية السنية في جميع بحوثنا وخطبنا وكتبنا, وأن نعلن إسلامية وسنية المعركة وأن ننشر الاعتقاد الصحيح في الأمة بكافة مستوياتها لاسيما عقيدة الولاء المطلق لله تعالى ولرسوله الأمين ولعباد الله المؤمنين أي كان جنسهم ولونهم أما الحدود السياسية وجنسيات الأنظمة فلتبقى على الأرض وفي بطاقات الأحوال للظرف المعيشي أما القلوب المؤمنة ففيها الولاء لله ولرسوله وللمؤمنين والبراء والعداء والبغضاء لأعداء الله وأعداء رسوله وأعداء الأمة المسلمة يهوداً حاقدين ونصارى محاربين ورافضة مجرمين عملاء رخيصين , إن تجديد الدين وإحياء الأمة وتوحيد صفوفها طوال التاريخ الماضي من أهل السنة بدأ وإليهم انتهى فيهم المجددون والمصلحون والمجاهدون فأهل السنة هم ضمير الأمة النابض وقلبها الحي ولذلك يريد أعداء الله تعالى هذه المرة قتل هذا الضمير واقتلاع هذا القلب الحي النابض , وهيهات هيهات فقد فطن أهل السنة للمعركة وسيقومون إن شاء الله بمواجهتها ولا يضرهم من سقط في الطريق وخان وغدر وباع دينه فهذه هي طبيعة هذا الطريق اللاحب الطويل لكنه الواضح المعالم والحتمي الغاية , فيجب أن نبعث في الأمة المسلمة الأمل الواعد المشرق بالوعد الحق الصادق من الله رب العالمين بنصر عباده المؤمنين الصادقين والتمكين لهم في الأرض وهو أمل لا يزيله ولا يضعفه هذا الضجيج كله, من الموهنين والمعوقين القائلين لإخوانهم هلّم إلينا ولا يأتون البأس إلا قليلاً . التوصية الثالثة:- الوقوف بكل قوة لدعم المقاومة الجهادية السنية في العراق فهذه المقاومة الشجاعة هي إحدى أهم العناصر التي إن صمدت ودُعمت ونجحت بحول الله تعالى فهي الكفيلة بخلط الأوراق وتغيير الأهداف بل وتغيير جميع ما هدف إليه المخطط اليهودي والأمريكي والرافضي لذلك يجب دعمها بكل قوة عسكرية وعلمية ومالية ثم لابد أن يتوفر لها غطاء سياسي يتحدث باسمها ويعلن أهدافها ويسجل مواقفها ويعسكر أفواج المؤمنين خلفها لتتضح الرايات ويظهر كذب ونفاق وعمالة الرافضة في العراق وإيران والخليج ويظهر بجلاء أنها مقاومة جهادية إسلامية سنية لا بعثية ولا قومية, لأن تسجيل المواقف المبنية على وقائع متتالية أمر له أهميته القصوى في عالم الإعلام وعالم الإدعاء وعالم تزييف الحقائق. التوصية الرابعة:- يجب إحياء كتب وعقائد وعلوم وأخلاق أهل السنة والجماعة والمحافظة على التراث العلمي لعلماء أهل السنة قديماً وحديثاً خصوصاً شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله لأن معاداة علماء ورموز أهل السنة والتقليل من شأنهم وهدم تراثهم وتغييب علمهم وكتبهم هو أحد ميادين المعركة مع هؤلاء المجرمين من يهود وأمريكان ورافضة وعلمانيين. التوصية الخامسة:- على أهل السنة والجماعة في كل مكان أن يكونوا لهم مراجع علمية موثوقة من علماء بررة أخيار واعين لا مرتزقين متكسبين وأن يكونوا لهم مجالس للحل والعقد والبحث والنظر في مستجدات الأمة وما يجب أن يكون عليه أهل السنة من مواقف بعيداً عن الحسابات السياسية الضيقة لأن ذلك أحد ضمانات ثبات الموقف وحفظ الدين من التلاعب والتغيير وتسجيل الموقف الذي يجب أن يكون عليه أهل السنة في جميع المتغيرات والمستجدات الطارئة , بدل هذا الضياع والتشرذم , وبدل أن توجه الطاقات والقدرات العملية والمالية والجهادية لأهل السنة للتناحر السياسي أو المذهبي الضيق ولحسابات ذاتية وشخصية آنية , {والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون } سورة يوسف


المصدر: مركز التأصيل للدراسات والبحوث

جاسمكو 13-11-11 05:12 AM

اسرائيل دمرت مفاعل تموز العراق و سوريا بينما نسمع تهويشات عن ايران

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1426312

جاسمكو 19-11-11 08:21 AM

اللوبي الايراني في اميركا تريتا بارسي مؤلف كتاب تريتا بارسي التحالف الغادر

هل ثمة لوبي إيراني في واشنطن؟!

502 حسن البراري

http://tinyurl.com/76luzfv

جاسمكو 02-03-12 09:08 AM

أحمدي نجاد : إننا تعاونا مع امريكا في غزوها للعراق وأفغانستان ولكنهم غدرونا!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=146001

جاسمكو 04-03-12 01:48 PM


اين قال بن باز صالحوا اسرائيل السؤال يقول في حالة الهدنة مع اسرائيل و هذا الذي حاصل الان هناك هدنة بين اسرائيل و الفلسطينين و تم توقيع اتفاقية اوسلو للسلام بين منظمة التحرير واسرائيل

و الحكم العام كما في فتوى بن باز هو

اقتباس

أما مع القدرة على جهادهم وإلزامهم بالدخول في الإسلام أو القتل أو دفع الجزية - إن كانوا من أهلها - فلا تجوز المصالحة معهم، وترك القتال وترك الجزية، وإنما تجوز المصالحة عند الحاجة أو الضرورة مع العجز عن قتالهم أو إلزامهم بالجزية إن كانوا من أهلها؛ لما تقدم من قوله سبحانه وتعالى: قَاتِلُوا الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ[4]، وقوله عز وجل: وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ[5]
انتهى


ثانيا هذه فتوى الشيخ بن باز للجهاد ضد اسرائيل

نص الفتوى :

لقد ثبت لدينا بشهادة العدول الثقات أن الانتفاضة الفلسطينية والقائمين بها من خواص المسلمين هناك وأن جهادهم إسلامي؛ لأنهم مظلومون من اليهود؛ ولأن الواجب عليهم الدفاع عن دينهم وأنفسهم وأهليهم وأولادهم وإخراج عدوهم من أرضهم بكل ما استطاعوا من قوة.
وقد أخبرنا الثقات الذين خالطوهم في جهادهم وشاركوهم في ذلك عن حماسهم الإسلامي وحرصهم على تطبيق الشريعة الإسلامية فيما بينهم، فالواجب على الدول الإسلامية وعلى بقية المسلمين تأييدهم ودعمهم ليتخلصوا من عدوهم وليرجعوا إلى بلادهم عملا بقول الله عز وجل: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قَاتِلُوا الَّذِينَ يَلُونَكُمْ مِنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُوا فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ

. (http://www.binbaz.org.sa/mat/87#_ftn1
(http://www.binbaz.org.sa/mat/87#_ftn1))

نريد فتوى من السيستاني و خامنئي للجهاد ضد اسرائيل
ملف بعض المواضيع التي تناولت تحالف الرافضة مع اليهود والنصارى

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=39861

ايران مشايخ الشيعة علماء السلطان بل السلطان نفسه و خيانتهم صور

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1434467

استعانة الخميني بالكفار الخميني في فرنسا / السيستاني

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139021

فتوى

الشيرازي يجيز التعاون مع امريكا لاسقاط النظام العراقي
طهران ـ الوطن: دعا مرجع شيعي كبير مقيم في مدينة قم الدينية الايرانية المعارضة العراقية الى العمل الدؤوب والجاد وطبقا للموازين الشرعية لاجل انقاذ الشعب العراقي مما أسماه «المظالم الفادحة» التي يعانيها منذ عقود.
واكد آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي في بيان لـ «الوطن» بطهران على توحيد الكلمة ورص الصفوف وصولا الى عراق مستقل وموحد على اسس التعددية والشورى والحرية المشروعة.

http://www.fnoor.com/fn0772.htm (http://www.fnoor.com/fn0772.htm)

وفتوى السيستاني التي نقلها عبدالمجيد الخوئي بعدم التعرض لقوات الاحتلال الاميركي

http://www.youtube.com/watch?v=cTR1eJS5umU

(http://www.youtube.com/watch?v=cTR1eJS5umU

)
الخميس 03 أبريل 2003

ايلاف- تسلمت ايلاف نسخة عن البيان الصادر عن مكتب الامام مجيد الخوئي، تفيد بان الامام الخوئي وصل عصر اليوم الخميس الى مدينة النجف وهو على بعد كيلومتر واحد من مرقد الامام علي في تلك المنطقة. وأكد الخوئي في البيان على صحة الفتوى التي أصدرها أية الله علي الحسيني السيستاني والتي تحث الشعب العراقي على عدم الدخول في صراع مع أي جهة من الجهات وتطلب منهم اتخاذ الحيطة والحياد.
وأفاد الخوئي في البيان الذي استلمت ايلاف نسخة عنه ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام (ع) مشيرا الى ان قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة قد استسلمت. أضاف الخوئي انه سيحاول الوصول الى المرجعيات الدينية وعلماء الدين في النجف بأسرع وقت ممكن من مساء اليوم بهدف "الحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم" .
والى نص البيان:

صرح مكتب السيد مجيد الخوئي فور الاتصال به عصر هذا اليوم ( 3/ 4 / 2003 ) مؤكدا انه يتواجد الآن في قلب مدينة النجف الاشرف وبالتحديد في شارع المدينة الذي يبعد حوالي كيلومترا واحدا عن مرقد الامام علي ( ع ) وقد ادّى فريضتي الظهر والعصر في مسجد الكوفة وصلاة الزيارة في مسجد السهلة واضاف سماحته قائلا: ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام ( ع ) فقط بعد ان استسلمت قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة.
ويقوم حاليا بمحاولة الاتصال بالمرجعيات الدينية وعلماء الدين هناك وذلك للحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم ... وسوف يحاول الوصول اليهم بأسرع وقت ممكن مساء هذا اليوم. مضيفا ان قوات التحالف تنشر حاليا في مركز مدينة النجف .
واضاف مؤكدا ما تناقلته وكالات الانباء عن الفتوى الصادرة عن المرجع الاعلى آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني التي حثّ فيها الشعب العراقي على اتخاذ الحذر والحيطة والحياد وعدم الدخول في صراع مع ايّ جهة من الجهات.
مكتب السيد مجيد الخوئي
إيلاف
====

و مراسلات السيستاني مع بريمر للتامر على احتلال العراق
و نقول لك هات فتوى من السيستاني تعلن الجهاد ضد الاحتلال الاميركي للعراق

==============

هذه فتوى الشيخ بن باز للجهاد ضد اسرائيل

نص الفتوى :

لقد ثبت لدينا بشهادة العدول الثقات أن الانتفاضة الفلسطينية والقائمين بها من خواص المسلمين هناك وأن جهادهم إسلامي؛ لأنهم مظلومون من اليهود؛ ولأن الواجب عليهم الدفاع عن دينهم وأنفسهم وأهليهم وأولادهم وإخراج عدوهم من أرضهم بكل ما استطاعوا من قوة.
وقد أخبرنا الثقات الذين خالطوهم في جهادهم وشاركوهم في ذلك عن حماسهم الإسلامي وحرصهم على تطبيق الشريعة الإسلامية فيما بينهم، فالواجب على الدول الإسلامية وعلى بقية المسلمين تأييدهم ودعمهم ليتخلصوا من عدوهم وليرجعوا إلى بلادهم عملا بقول الله عز وجل: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قَاتِلُوا الَّذِينَ يَلُونَكُمْ مِنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُوا فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ
. (http://www.binbaz.org.sa/mat/87#_ftn1)

نريد فتوى من السيستاني و خامنئي للجهاد ضد اسرائيل

=============

ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347

بعض فتاوي علماء أهل السنة المتعلقة بالغزو الصليبي الصهيوني للعراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=28639

فتوي رجال الدين الشيعة ضد اهل السنة و فلسطين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54350



شاهين الامامي 04-03-12 02:11 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

العجب كل العجب من أخي المحترم كاتب الموضوع فمع احترامي الشديد له الا انه اغمض عيناه عن الكثير من الحقائق الواضحه للعيان وضوح الشمس في قضيه ايران واسرائيل .....
من البديهي جدا ولو سألت أي مبتدأفي السياسه عن العلاقه بين ايران واسرائيل سيخبرك عن عداء ازلي بينهما منذ قيام ثوره الخميني ولحد الأن
والايرانيين يدعمون اي حركه مناوئه لأسرائيل وهذا واضح وضوح الشمس كما في دعمها الامتناهي لحركه حماس الفلسطينيه وحزب الله في لبنان
فما هو رأي الاخ كاتب الموضوع في دعم ايران المتواصل لاعداء اسرائيل وموقف ايران الازلي والرسمي في العداء لاسرائيل ؟؟؟؟؟

من جانب اخر جنابك اتهمت ايران وتركت الانظمه العربيه المعروفه الولاء لاسرائيل ومعروفه الطائفه والتي لن اذكر اسمائها لانكم اعرف بها مني والتي فتحت سفارات وتمثيل دبلوماسي مع الكيان الصهيوني وتتورع قنواتها الفضائيه حتى عن نطق كلمه استشهد بحق شهداء المسلمين بل تعبر عنها بقتل .......

فما رأي صاحب الموضوع الأن ؟

واخيرا وليس أخرا سأنوه على أمر ما لعلكم تستفيدون منه
لو تنازلنا جدلا وقلنا ان هناك تعاون او تحالف بين ايران واسرائيل فأيران على الاقل قامت بها خفيه وراعت مشاعر الاخرين ولكن ما رأيكم في البلدان العربيه المسلمه التي فتحت باب الحب والغزل مع الكيان الصهيوني الغاصب على مصراعيه وبكل صلافه ؟؟؟؟

أريد من يجيبني ولكن بأنصاف وأن يضع الله نصب عينيه ويترك المذهبيه والطائفيه قبل اجابته وانا بالانتظار ...

الصقار الحر 04-03-12 02:23 PM

الخميني كان في فرنسا قبل الثورة واثناء الحرب العراقية الايرانية حررت ايران مناطق الاحواز بمساعدة صهيونية
ثانيا في عهد الخميني لم يهاجم اسرائيل بل هاجم العراق وتسبب في قتل ملايين الابرياء من العراقيين

ثالثا في عهد ازلاام الخميني وايتامه في العراق وهم عبدالعزيز الحكيم وعلي الاديب وباقر صولااغ وغيرهم استنجدوا في امريكا الذي تسمونها الشيطان الاكبر

جاسمكو 04-03-12 03:15 PM

اميركا ولي امر الشيعة المجوس

http://d2.e-loader.net/jOBRDmrO2M.jpg

الشيخ الشيعي حسين الصدر يطبع قبله بفم الصليبي بريمر حاكم العراق

http://d3.e-loader.net/gkyt2odw4Y.jpg

بريمر حاكم العراق مع مشايخ الرافضة انهم كالاغنام واضل

http://d8.e-loader.net/SdzcXIChWT.jpg

الخوئي الابن

ملف صور مشايخ الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=488452



اليس علماء الدين في ايران من علماء السلطة بل ان خامنئي هو السلطة نفسها

وماذا عن رجال الدين الشيعة مثل السيستاني عندما يكونون عملاء الاحتلال الصليبي للعراق


http://www.arabsys.net/nas/sistani.GIF


ثم ان طاعة ولي الامر واجب شرعي و المهم ان يكون العالم ولائه لولي امر بلده وليس لبلد خارجي
مثل السيستاني الذي اثبت عمالته للاحتلال الصليبي

الإرهابي هادي المدرسي للأمريكيين: مذهب (السيستاني - بول بريمر) أفضل صديق لكم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=137512

الملا الانكليزي المرجع الشيعي محمد كاظم اليزدي !

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=55656

السيستاني يعارض قتال الأمريكان / الوطن الكويتية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53461




اقتباس:


شاهين الامامي
##
ولو سألت أي مبتدأفي السياسه عن العلاقه بين ايران واسرائيل سيخبرك عن عداء ازلي بينهما منذ قيام ثوره الخميني ولحد الأن

###



سيجيبك أي مبتدء في السياسة ان العلاقة بين ايران و اسرائيل التي كانت في وسائل الاعلام نرى فيها صيحات الموت لاسرائيل واميركا فاذا بنا نجد ان ايران تعلن على لسان مسؤليها انه لولا تعاون ايران مع اميركا لما سقطت كابول وبغداد

و نذكر في فضيحة ايران كونترا وصفقة شراء ايران الاسلحة الاسرائيلية


علاقة ايران واسرائيل واميركا

الم تحالف ايران مع اميركا لغزو العراق و افغانستان
و من الذي يعقد صفقات الاسلحة مع اسرئيل كفضيحة ايران كونترا
و من الذي يقول اننا اصدقاء شعب اسرائيل و اميركا اليس مشائي مساعد الرئيس الايراني احمدي نجاد
و من الذي يؤجر السفن من اسرائيل شركة عوفير الاسرائيلية
ومن الذي دعى اسرائيل للاستثمار في ايران اليس عضو البعثة الايرانية في الامم المتحدة سيد كريمي
و اعتراف المسؤلان الايرانيان محمد رضائي ومهدي صفري حقيقة دعمه للفصائل المقاومة في الدول العربية، وأن هذا الدعم لا يُقصد منه مناوأة الغرب أو الرغبة التي يدندن بها الرئيسُ الإيراني دائماً في تدمير إسرائيل، التي أكد المسؤولان الإيرانيان تعاطفهما معها واحترامهما لها بعكس العرب الذين يكرهون اليهود منذ القدم، بحسب قولهما. وأماط المسؤولان اللثام عن حقيقة التصريحات المعادية لإسرائيل والغرب من قبل المسؤولين الإيرانيين



فتوى المرجع الروحاني لا عداوة بين اليهود و المهدي انما مع العرب

http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=138230

اقتباس:

##
والايرانيين يدعمون اي حركه مناوئه لأسرائيل وهذا واضح وضوح الشمس كما في دعمها الامتناهي لحركه حماس الفلسطينيه وحزب الله في لبنان

فما هو رأي الاخ كاتب الموضوع في دعم ايران المتواصل لاعداء اسرائيل وموقف ايران الازلي والرسمي في العداء لاسرائيل ؟؟؟؟؟

من جانب اخر جنابك اتهمت ايران وتركت الانظمه العربيه المعروفه الولاء لاسرائيل ومعروفه الطائفه والتي لن اذكر اسمائها لانكم اعرف بها مني والتي فتحت سفارات وتمثيل دبلوماسي مع الكيان الصهيوني وتتورع قنواتها الفضائيه حتى عن نطق كلمه استشهد بحق شهداء المسلمين بل تعبر عنها بقتل .......
###

اما دعم حزب الله فهو ليس مقصده تحرير بيت المقدس انما لقصد مد نفوذ ايران في المنطقة العربية واستخدام حزب الله كورقة تفاوض في اجندة ايران الخاصة المتعلقة في السلاح النووي ودور ايران في المنطقة
ثانيا حزب الله ليس من عقيدته تحرير القدس

هذه عقيدة حزب الله

- حزب عقيدته الشيعية الاثنا عشرية قائمة على تكفير اهل السنة و لعن الصحابة و امهات المؤمنين عليهم السلام
- حزب يقتل اهل السنة في لبنان كما حدث في بيروت 2008 كذلك الاعمال الاجرامية ضد الكويت من خطف الطائرات و قتل ابناء الكويت و يفجير موكب الامير جابر رحمه الله
- حزب الله هو حزب ايراني ينفذ اجندة ايران كون مرشده الاعلى خامنئي و ياتمر بامره
- حزب ليس من اهدافه جهاد اليهود
و تحرير القدس فعقيدة الاثنا عشرية ليس فها جهاد حتى قيام المهدي و في عقيدة الشيعة لا يعترفون بان المسجد الاقصى موجود في قلسطين فعلى اي اساس يدعمونه
اكتب الاشياء التي عملها ضد اسرائيل لمصلحة لبنان و العرب وليس لمصلحة ايران حتى ندعمها
( نريد فتوى من خامنئي مرشد الحزب باعلان الجهاد ضد اسرئيل او فتوى من السيستاني لجهاد اليهود لتحرير فلسطين)
قال الامام علي بن ابي طالب عليه السلام الذليل من نصرتموه.


اما دعم حماس لا يقارن مع الدعم التي تتلقاه حماس من الدول العربية من اموال

وايران تقوم بدعم حماس وفق رؤية خاصة ذكرها مسؤلين ايرانيين حيث


اعتراف المسؤلان الايرانيان محمد رضائي ومهدي صفري حقيقة دعمه للفصائل المقاومة في الدول العربية، وأن هذا الدعم لا يُقصد منه مناوأة الغرب أو الرغبة التي يدندن بها الرئيسُ الإيراني دائماً في تدمير إسرائيل، التي أكد المسؤولان الإيرانيان تعاطفهما معها واحترامهما لها بعكس العرب الذين يكرهون اليهود منذ القدم، بحسب قولهما. وأماط المسؤولان اللثام عن حقيقة التصريحات المعادية لإسرائيل والغرب من قبل المسؤولين الإيرانيين



اقتباس:

##
لو تنازلنا جدلا وقلنا ان هناك تعاون او تحالف بين ايران واسرائيل فأيران على الاقل قامت بها خفيه وراعت مشاعر الاخرين ولكن ما رأيكم في البلدان العربيه المسلمه التي فتحت باب الحب والغزل مع الكيان الصهيوني الغاصب على مصراعيه وبكل صلافه ؟؟؟؟
###

ايران تتعاون مع اسرائيل واميركا سرا و علانية
نذكر في
قول مستشار احمدي نجاد مشائي اننا اصدقاء الاسرائيليين
ونذكر في زيارة نجاد الي العراق كان تحت حماية قوات الاحتلال الاميركي للعراق اضافة الي الوقائع التي ذكرناها في الردود اعلاه وتعاونهم الذي ادى لاحتلال العراق وافغانستان والان العراق اصبح ولاية تابعة لايران

شاهين الامامي 04-03-12 04:26 PM

ما زال كلامك غير منطقي اخي الكريم فأنت تشير الى سقوط العراق بمساعده ايرانيه وهذا اما عناد من جنابك او مكابره
بالله عليك من فتح السماء والارض للجيش الامريكي لغزو العراق ومن اين بدأت الحمله الامريكيه على العراق
هل بدأت من أيران ام بدأت من دول عربيه سنيه شقيقه للعراق ؟؟؟؟؟

ثم لماذا لا تجيبني على سؤالي عن الدول العربيه المسلمه التي توالي اسرائيل حد النخاع وفتحت سفارات وممثليات للكيان الصهيوني الغاصب ؟؟؟؟؟

أتمنى ان تكون منصفا في ردك اخي الكريم


جاسمكو 04-03-12 04:47 PM

اقتباس:

شاهين الامامي

فأنت تشير الى سقوط العراق بمساعده ايرانيه بالله عليك من فتح السماء والارض للجيش الامريكي لغزو العراق ومن اين بدأت الحمله الامريكيه على العراق

هل بدأت من أيران ام بدأت من دول عربيه سنيه شقيقه للعراق ؟؟؟؟؟



أحمدي نجاد : إننا تعاونا مع امريكا في غزوها للعراق وأفغانستان ولكنهم غدرونا!



يجب ان تفرق بين من ارسل قوات لغزو العراق و بين قواعد انطلقت منها


الكويت لم ترسل قوات و قطر لم ترسل قوات انما انطلقت من قاعدة اميركية في قطر و الكويت

السعودية ليس فيها قاعدة اميركية و لم تشارك السعودية ضد العراق
اما ايران فهناك تحالف مع اميركا ضد افغانستان و العراق و خرجت قوات المجلس الاعلي للثورة الاسلامية الشيعي الذي يراسه محمد باقر الحكيم



قوات المجلس الاعلي للثورة الاسلامية الشيعي الذي يراسه محمد باقر الحكيم
زحفت من ايران كما قول رفسنجاني انه لولا تعاون ايران مع اميركا لم استطاعت اميركا احتلال بغداد و كابول

وسؤالي لك من اين دخلت قوات عملاء الصليبين الشيعية مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة ا الفارسية المجوسية لقد دخلت من ايران لمساندة قوات الاحتلال الصليبي في العراق
رفضت السعودية السماح لأسراب الطائرات الأميركية الغازية المرور عبر أجوائها. إيران لم توافق فقط على فتح الأجواء للقوة الجوية، بل أيضا وقعت اتفاقا يسمح للقوات الأميركية بالهبوط وتقديم العون في حال سقوط طائراتها. كما قدمت في حرب العراق الكثير من التنازلات، وأهم من ذلك تعهدت بإلزام القوى العراقية المحسوبة عليها بالتعاون مع القوات المحتلة
عبدالرحمن الراشد مقال ( نجاد فاجأ الثوريين العرب )

الشرق الأوسط
الخميـس 13 ربيـع الثانـى 1427 هـ 11 مايو 2006 العدد 10026


اين كانت تدار عمليات قوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية لقد كانت تدار من ايران ومن داخل العراق
من كان يؤمن لقوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية الماء والغذاء والمحروقات من ايران
اين كانت مستودعات قوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية لقد كانت مستودعاتهم في ايران
رفضت السعودية السماح لأسراب الطائرات الأميركية الغازية المرور عبر أجوائها. إيران لم توافق فقط على فتح الأجواء للقوة الجوية، بل أيضا وقعت اتفاقا يسمح للقوات الأميركية بالهبوط وتقديم العون في حال سقوط طائراتها. كما قدمت في حرب العراق الكثير من التنازلات، وأهم من ذلك تعهدت بإلزام القوى العراقية المحسوبة عليها بالتعاون مع القوات المحتلة
و نسيت فتوى
الشيرازي يجيز التعاون مع امريكا لاسقاط النظام العراقي
طهران ـ الوطن: دعا مرجع شيعي كبير مقيم في مدينة قم الدينية الايرانية المعارضة العراقية الى العمل الدؤوب والجاد وطبقا للموازين الشرعية لاجل انقاذ الشعب العراقي مما أسماه «المظالم الفادحة» التي يعانيها منذ عقود.
واكد آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي في بيان لـ «الوطن» بطهران على توحيد الكلمة ورص الصفوف وصولا الى عراق مستقل وموحد على اسس التعددية والشورى والحرية المشروعة.

http://www.fnoor.com/fn0772.htm

وفتوى السيستاني التي نقلها عبدالمجيد الخوئي بعدم التعرض لقوات الاحتلال الاميركي

http://www.youtube.com/watch?v=cTR1eJS5umU

الخميس 03 أبريل 2003
ايلاف- تسلمت ايلاف نسخة عن البيان الصادر عن مكتب الامام مجيد الخوئي، تفيد بان الامام الخوئي وصل عصر اليوم الخميس الى مدينة النجف وهو على بعد كيلومتر واحد من مرقد الامام علي في تلك المنطقة. وأكد الخوئي في البيان على صحة الفتوى التي أصدرها أية الله علي الحسيني السيستاني والتي تحث الشعب العراقي على عدم الدخول في صراع مع أي جهة من الجهات وتطلب منهم اتخاذ الحيطة والحياد.
وأفاد الخوئي في البيان الذي استلمت ايلاف نسخة عنه ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام (ع) مشيرا الى ان قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة قد استسلمت. أضاف الخوئي انه سيحاول الوصول الى المرجعيات الدينية وعلماء الدين في النجف بأسرع وقت ممكن من مساء اليوم بهدف "الحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم" .
والى نص البيان:
صرح مكتب السيد مجيد الخوئي فور الاتصال به عصر هذا اليوم ( 3/ 4 / 2003 ) مؤكدا انه يتواجد الآن في قلب مدينة النجف الاشرف وبالتحديد في شارع المدينة الذي يبعد حوالي كيلومترا واحدا عن مرقد الامام علي ( ع ) وقد ادّى فريضتي الظهر والعصر في مسجد الكوفة وصلاة الزيارة في مسجد السهلة واضاف سماحته قائلا: ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام ( ع ) فقط بعد ان استسلمت قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة.
ويقوم حاليا بمحاولة الاتصال بالمرجعيات الدينية وعلماء الدين هناك وذلك للحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم ... وسوف يحاول الوصول اليهم بأسرع وقت ممكن مساء هذا اليوم. مضيفا ان قوات التحالف تنشر حاليا في مركز مدينة النجف .
واضاف مؤكدا ما تناقلته وكالات الانباء عن الفتوى الصادرة عن المرجع الاعلى آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني التي حثّ فيها الشعب العراقي على اتخاذ الحذر والحيطة والحياد وعدم الدخول في صراع مع ايّ جهة من الجهات.
مكتب السيد مجيد الخوئي
إيلاف
====
و مراسلات السيستاني مع بريمر للتامر على احتلال العراق
و نقول لك هات فتوى من السيستاني تعلن الجهاد ضد الاحتلال الاميركي للعراق



بعض فتاوي علماء أهل السنة المتعلقة بالغزو الصليبي الصهيوني للعراق


http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1488622#post1488622



ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347


اقتباس:


##

ثم لماذا لا تجيبني على سؤالي عن الدول العربيه المسلمه التي توالي اسرائيل حد النخاع وفتحت سفارات وممثليات للكيان الصهيوني الغاصب ؟؟؟؟؟
###

ان كنت تقصد مصر فمصر خاضت حرب مع اسرائيل و حررت ارضها و وفق اتفاقية سلام تم فتح السفارات اما ايران لم تخوض حرب ضد اسرائيل وعلاقتها مع اسرائيل لا تحتاج الي سفارات بل ان ايران تحتل اراضي عربية مثلما تحتل اسرائيل فلسطين بل ان ايران بدل ان توجه دعمها ضد اسرائيل هاي تقتل اهل السنة في سوريا و في لبنان على يد حزب الله في بيروت في عام 2008 و قتل اهل السنة في العراق

الصقار الحر 04-03-12 04:47 PM

من استقبل الامريكان بالزهور اليس شيعة العراق

مو تقولون امريكا الشيطان الاكبر
هذا معمم شيعي يستقبل حاكم العراق المدني


شاهين الامامي 04-03-12 11:35 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد

اخي الكريم جاسمكو .....
بعد التقدير
اضن انه حصل التباس عندك بسبب اما ان مصادرك التي تعتمد عليها مغلوطه او انك مكابر مع احترامي لجنابك

اولا ادعيت عدم وجود قواعد امريكيه في السعوديه وهذا خطأ واضح فأرجو منك تحديث معلوماتك

ثانيا نسبت فيلق بدر وحزب الدعوه الى الفرس المجوس على حد تعبيرك ولا اعلم على اي دليل استندت في كلامك هذا حيث كان بأمكانك اجراء بحث حول هاتين الجهتين قبل اتهامهما جزافا وعليه سأبين لك الامور
انشأ حزب الدعوه الاسلامي على يد محمد باقر الصدر سنه 1980 في جنوب العراق وبعد اضطهادهم من قبل نظام صدام حسين لجأ اغلبهم الى ايران والبعض الى سوريا وبعد ذلك حصل انشقاق في حزب الدعوه متمخضا عن كيان جديد اسمه المجلس الاعلى بقياده محمد باقر الحكيم
وبعد سقوط النظام وانتهاء العمليات العسكريه في العراق عاد افراد حزب الدعوه والمجلس الاعلى الى العراق حالهم حال اي عراقي مغترب يحن الى بلده
والسؤال الان كيف نسبت حزبين او حركتين عراقيتين بزعامه عراقيه ممثله ب محمد باقر الحكيم ومحمد باقر الصدر الى الفرس المجوس
وكيف اتهمتهم بمساعده القوات الامريكيه وهم لم يخوضو اي عمليه قتاليه ضد الجيش العراقي وانما دخلو بعد انتهاء العمليات القتاليه ومتى كان ال الحكيم وال الصدر وعراقيين الجنوب المعروفه احسابهم وانسابهم فرسا مجوس ههههههه وهل هذا الا افتراء بدون اي دليل
اخي الكريم نحن عراقيين ونعرف بلدنا واناسنا وكما يقال اهل مكه ادرى بشعابها فارجو ان لا تستعجل في المره القادمه اخي الكريم

ثالثا ادعيت ان هناك شبه معاهده بين ايران وامريكا في حال سقوط طائره امريكيه في ايران وهذا مما يضحك فعلا فاين الدليل على كلامك المزعوم وايران تقوم باعدام افراد امريكان بين الفينه والاخرى وتحت وختلف الذرائع

عندما ذكرت الدول العربيه التي تعبق في احضان اسرائيل وبعد الحاح شديد مني ذكرت مصر فقط وبررت ذلك بانها حاربت اسرائيل ونسيت او تناسيت بقيه الدول ومن ضمنها قطر فهل ان قطر حاربت اسرائيل ايضا ؟

اخي الكريم انتم تكيلون الاتهامات تلو الاتهامات الى ايران ويشهد الله انني لست في محل الدفاع عن ايران ولست من محبيها ولكنك تغالون في الطعن بها لا لشيء سوى لانها شيعيه المذهب واحب ان انوه الى امر مهم وهو ان المنطقه تتجه نحو حرب وشيكه بين ايران واسرائيل فهل ستبقى على رايك في حال نشوء هذه الحرب ؟

والله ولي التوفيق

جاسمكو 05-03-12 01:17 AM

اميركا ولي امر الشيعة المجوس

http://d2.e-loader.net/jOBRDmrO2M.jpg

الشيخ الشيعي حسين الصدر يطبع قبله بفم الصليبي بريمر حاكم العراق

http://d3.e-loader.net/gkyt2odw4Y.jpg

بريمر حاكم العراق مع مشايخ الرافضة انهم كالاغنام واضل

http://d8.e-loader.net/SdzcXIChWT.jpg

الخوئي الابن



اقتباس:

##

شاهين الامامي
اولا ادعيت عدم وجود قواعد امريكيه في السعوديه وهذا خطأ واضح فأرجو منك تحديث معلوماتك
###

اولا لا توجد قواعد اميركية في السعودية ثانيا القواعد الاميركية مواقعها منشورة على الانترنت

ثانيا هناك قاعدة في قطر والكويت والعراق والبحرين وتركيا والمانيا و تركيا و اليابان و بريطانيا
ثالثا هات الدليل على وجود قاعدة اميركية في السعودية

اقتباس:


##
ثانيا نسبت فيلق بدر وحزب الدعوه الى الفرس المجوس على حد تعبيرك ولا اعلم على اي دليل استندت في كلامك هذا حيث كان بأمكانك اجراء بحث حول هاتين الجهتين قبل اتهامهما جزافا وعليه سأبين لك الامور
انشأ حزب الدعوه الاسلامي على يد محمد باقر الصدر سنه 1980 في جنوب العراق وبعد اضطهادهم من قبل نظام صدام حسين لجأ اغلبهم الى ايران والبعض الى سوريا وبعد ذلك حصل انشقاق في حزب الدعوه متمخضا عن كيان جديد اسمه المجلس الاعلى بقياده محمد باقر الحكيم
وبعد سقوط النظام وانتهاء العمليات العسكريه في العراق عاد افراد حزب الدعوه والمجلس الاعلى الى العراق حالهم حال اي عراقي مغترب يحن الى بلده
والسؤال الان كيف نسبت حزبين او حركتين عراقيتين بزعامه عراقيه ممثله ب محمد باقر الحكيم ومحمد باقر الصدر الى الفرس المجوس



###
اولا بالنسبة للمجلس الاعلى الذي يقوده الان عمار الحكم الاصفهاني
بالنسبة لحزب الدعوة يقوده نوري المالكي
1/ نوري المالكي لديه إيرانية كردي فيلي


ـ بيان جبر = اسمه الحقيقي = باقر صولاغ

ـ موفق الربيعي = اسمه الحقيقي = كريم شاهبور ناسيري

المجلس الأعلى الإسلامى العراقى فى الميزان

http://dd-sunnah.net/forum/showthrea...92#post1497492



اقتباس:

##

وكيف اتهمتهم بمساعده القوات الامريكيه وهم لم يخوضو اي عمليه قتاليه ضد الجيش العراقي وانما دخلو بعد انتهاء العمليات القتاليه ومتى كان ال الحكيم وال الصدر وعراقيين الجنوب المعروفه احسابهم وانسابهم فرسا مجوس ههههههه وهل هذا الا افتراء بدون اي دليل
###


هل لو كانوا ضد اميركا ستسمح اميركا لهم بالدخول من ايران مع اسلحتهم

هههههههه يقول بعد انتها ء العمليات القتالية لماذا لم يقاوموا الاحتلال الصليبي للعراق

اما انهم فرسا
نذكرك ان محمد باقر الصدر من اصول ايرانية و هو قريب لموسى الصدر الايراني الذي اختطفه القذافي

و نذكرك في الصراع الاخير بين المرجع الصرخي و البغدادي و المراجع الفرس في العراق
و عائلة الحكيم هي الاصفهاني



اقتباس:

##
اخي الكريم نحن عراقيين ونعرف بلدنا واناسنا وكما يقال اهل مكه ادرى بشعابها فارجو ان لا تستعجل في المره القادمه اخي الكريم

###

انساب العرب معروفة و المزورين معروفين و لهذا نجد الصراع بين العرب كالصرخي والبغدادي ضد الفرس كالسيستاني و باقي الشلة

اقتباس:

##
ثالثا ادعيت ان هناك شبه معاهده بين ايران وامريكا في حال سقوط طائره امريكيه في ايران وهذا مما يضحك فعلا فاين الدليل على كلامك المزعوم وايران تقوم باعدام افراد امريكان بين الفينه والاخرى وتحت وختلف الذرائع
###

هذا التعاون معلن على لسان المسؤلين الايرانيين انه لولا تعاون ايران مع اميركا لما سقطت بغداد و كابول يا كذاب اتحداك ان تاتي بدليل باعدام اميركي انجلو سكسوني
و تعلم ايران لا تستطيع ان تفعل ذلك

نريد اسم الاميركي الانجلو سكسوني الذي اعدمته ايران وتاريخ الاعدام

اقتباس:

##
عندما ذكرت الدول العربيه التي تعبق في احضان اسرائيل وبعد الحاح شديد مني ذكرت مصر فقط وبررت ذلك بانها حاربت اسرائيل ونسيت او تناسيت بقيه الدول ومن ضمنها قطر فهل ان قطر حاربت اسرائيل ايضا ؟
###


يمكنك اضافة قطر لكن قطر لا ترفع شعار دولة دينية مثل ايران التي يحكمها الولي الفقيه ولم ترفع قطر شعار الموت لاميركا واسرائيل و تحت الطاولة تتعاون معهم


اقتباس:

##
اخي الكريم انتم تكيلون الاتهامات تلو الاتهامات الى ايران ويشهد الله انني لست في محل الدفاع عن ايران ولست من محبيها ولكنك تغالون في الطعن بها لا لشيء سوى لانها شيعيه المذهب واحب ان انوه الى امر مهم وهو ان المنطقه تتجه نحو حرب وشيكه بين ايران واسرائيل فهل ستبقى على رايك في حال نشوء هذه الحرب ؟

###

أي اتهامات و أي بطيخ هل انت تعيش في كوكب اخر


علاقة ايران واسرائيل واميركا

الم تحالف ايران مع اميركا لغزو العراق و افغانستان
و من الذي يعقد صفقات الاسلحة مع اسرئيل كفضيحة ايران كونترا
و من الذي يقول اننا اصدقاء شعب اسرائيل و اميركا اليس مشائي مساعد الرئيس الايراني احمدي نجاد
و من الذي يؤجر السفن من اسرائيل شركة عوفير الاسرائيلية
ومن الذي دعى اسرائيل للاستثمار في ايران اليس عضو البعثة الايرانية في الامم المتحدة سيد كريمي
و اعتراف المسؤلان الايرانيان محمد رضائي ومهدي صفري حقيقة دعمه للفصائل المقاومة في الدول العربية، وأن هذا الدعم لا يُقصد منه مناوأة الغرب أو الرغبة التي يدندن بها الرئيسُ الإيراني دائماً في تدمير إسرائيل، التي أكد المسؤولان الإيرانيان تعاطفهما معها واحترامهما لها بعكس العرب الذين يكرهون اليهود منذ القدم، بحسب قولهما. وأماط المسؤولان اللثام عن حقيقة التصريحات المعادية لإسرائيل والغرب من قبل المسؤولين الإيرانيين



فتوى المرجع الروحاني لا عداوة بين اليهود و المهدي انما مع العرب

http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=138230

جاسمكو 06-03-12 03:56 PM

ملف بعض المواضيع التي تناولت تحالف الرافضة مع اليهود والنصارى

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=39861

جاسمكو 06-03-12 04:35 PM

بريمر السيستاني من كتاب عام قضيته في العراق

رسالة أوباما الى السيستاني… ماذا تعني?

حسن الحسيني

على السيستاني أن ينطق حالاً ولايؤخر الجواب… هل تلقى فعلاً رسالة أوباما أم أن أوباما يفتري عليه?
قالت مجلة (Policy Foreign ) الأميركية إن الرئيس باراك أوباما أرسل رسالة سرية إلى المرجع الديني الأعلى في العراق علي السيستاني يدعوه فيها إلى ممارسة ضغوط على القادة السياسيين العراقيين من أجل تشكيل حكومة جديدة في العراق.
ونقلت المجلة عن مصدر مقرب من السيستاني طلب عدم الكشف عن اسمه أنه حصل على هذه المعلومة من عدد من أفراد عائلة السيستاني في مدينة قم الإيرانية, وأن الرسالة سلمها أحد الأعضاء الشيعة في البرلمان العراقي, حسب تعبيره.
وقد رفض المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي مايك هامر الخميس تأكيد أو نفي هذه المعلومات, قائلا إنه لا يُدلي بأي معلومات حول مراسلات الرئيس.
وقالت المجلة “إن الرسالة أرسلت بعد فترة قصيرة من انتهاء زيارة نائب الرئيس جو بايدن إلى بغداد في الرابع من يوليو الماضي, حيث فشل بايدن في حل المشكلة السياسية العراقية”.
تأتي هذه الرسالة في الوقت الذي فشل العراقيون في تشكيل حكومة في الأشهر الخمسة التي تلت الانتخابات النيابية ومع اقتراب موعد انسحاب القوات الأميركية المقاتلة من العراق
ورغم عدم صدور تأكيد او نفي من جانب آية الله السيستاني لحد كتابة هذه المقالة, فانني لا استبعد صحة الخبر, فالسيستاني سبق ان كان يتبادل الرسائل مع الحاكم المدني بول بريمر عقب غزو العراق وهذا ما افصح عنه بول بريمر في كتاب مذكراته الموسوم (عامي في العراق) حيث قال بالحرف الواحد:
لقد ابلغنا السيستاني بعد التحرير مباشرة ومن خلال قنوات خاصة انه لن يقابل احدا من قوات التحالف ولذلك لم اطالب بعقد اجتماع شخصي معه.
وقال لي هيوم (يقصد الجنرال البريطاني الذي كان معاونا له) الذي يفهم العالم العربي جيدا ان السيستاني لا يمكن ان يقبل بأن يظهر علانية بأنه يتعاون مع قوات الإحتلال كما أنه يريد أن يحمي جماعته من آخرين من أمثال مقتدى الصدر ولكنه سيعمل معنا فنحن نشترك معه في الاهداف ذاتها.
وبينما كانت وسائل الاعلام العربية والاجنبية تتحدث عن صلات مقطوعة بيننا وبين السيستاني, فإنني كنت على اتصال مستمر معه حول القضايا الحيوية ومن خلال الوسطاء.
وكان هيوم محقا في تحليله, فقد أرسل لي السيستاني يوما يقول إن عدم لقائه بنا ليس ناتجا عن عداء للتحالف, وإنما لأنه يعتقد أنه بذلك الموقف يمكن أن يكون أكثر فائدة لتحقيق أهدافنا المشتركة, وبأنه سيفقد بعض مصداقيته لدى أنصاره لو تعاون بشكل علني مع مسؤولي التحالف, كما فعل بعض العلمانيين من الشيعة والسنة أو رجال دين شيعة ذوي مرتبات منخفضة. ورغم أن آية الله السيستاني كان رافضا الالتقاء بسلطات الاحتلال, فإنني تبادلت معه طيلة الشهور الأربعة عشر الماضية (من مايو 2003 الى يونيو 2004) ما يزيد عن 30 رسالة عبروسطاء كثيرين وهي رسائل أعتبرها من ناحيتي أيضا كانت مفيدة جدا)).. إنتهى الاقتباس من كتاب بول بريمر.
إن الكلام حول صحة الخبر من عدمه اي هل تلقى السيستاني رسالة حقا من اوباما يحتمل وجوها عدة, فان كان السيستاني تلقى مثل هذه الرسالة فلماذا لم يكشف ذلك للناس مسبقا? والآن يجب عليه التحدث صراحة ان كان قد تسلم الرسالة ام رفضها ام انه لم يستلم اية رسالة من الرئيس الاميركي?
كما ان قيام رئيس اكبر دولة في العالم هي الولايات المتحدة الاميركية التي قادت اكبر جهد حربي خلال الستين سنة الماضية من اجل اسقاط نظام الحكم في العراق, هو عار عليه, فالادارة الاميركية هي التي جلبت كل جوقة الحكم في العراق من مختلف الالوان والاطياف ومثلما نصبتهم تستطيع ان تقلعهم بجرة قلم او بدبابة واحدة. وبامكان الادارة الاميركية ان تتدخل ان كانت صادقة لاجبار مختلف الاطراف على تشكيل الحكومة بالشكل الذي ترتضيه الولايات المتحدة..
لكن الادارة الاميركية يبدو لنا انها راضية بهذا الوضع الشاذ في العراق ويبدو انه واحد من اهداف غزو العراق ايجاد مثل هذه الحالة العراقية البائسة التي نلمسها اليوم.
على السيستاني ان ينطق حالا ولا يؤخر الجواب… فهل هو فعلا تلقى رسالة اوباما ام ان اوباما يفتري عليه??


===========

الخيانة قديمة في الرافضة السيستاني و من قبله المرجع كاظم اليزدي وقبله ابن العلقمي

الملا الانكليزي المرجع الشيعي محمد كاظم اليزدي !
أحد مراجع الشيعة الكبار المعروف بعميل الانكليز او الملا الانكليزي

السيد محمد كاظم اليزدي الذي كان يتهرب عن دعم ومؤازرة المطالب الشعبية العراقية، بالاستقلال، وتعين حاكم عربي مقابل توجهات قوى الاحتلال البريطاني لتعيين حاكم بريطاني في العراق عام 1918، بقوله “أنا كرجل دين لا يعرف غير الحلال والحرام، ولا دخل له بالسياسة مطلقاً، فاختاروا ما هو أصلح للمسلمين.”
( وقد جاء وصف السيد اليزدي في تقرير للادارة البريطانية ( انه في قرارة نفسه موال لبريطانيا وشديد العداء للاتراك… ولاشك انه في قرارة نفسه يكره الدستوريين ويؤيد الملكيين بقوة) كان السيد اليزدي من مدرسي البروجردي والخوانساري وحسين القمي من كبار مراجع التقليد الشيعة فيما بعد. .. كتاب ( العمامة والصولجان المرجعية الشيعية في ايران والعراق / خليل حيدر )

مشايخ الشيطان هو السيستاني و الشيرازي الذي افتوا بعدم محاربة الاحتلال الصليبي للعراق والذين غيروا في دين الاسلام من تحريف القرآن و اباحة اتخاذ الدعارة كمهنة

نصراوي الرياض 06-03-12 04:41 PM

ما قال الى الصدق ابن تيميه الرافضه حمير تركبها اليهود مع كل فتنه ماكذب شيخنا

وبالنسبه للخميني ترا امه الحقيقيه يقولون انها انكليزيه مدري هندوسيه

والسستاني للحين جاري البحث عن امه الحقيقه

اللهم لا شماته بس

جاسمكو 06-03-12 05:58 PM

ملف جرائم الشيعة في العراق/ الكويت / لبنان وغيرها

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139451

جاسمكو 19-04-12 10:10 AM


ان اهل السنة هم المعادلة التي تخيف اعداء الاسلام


و هذا الذي قاله وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف عن وجود مخاوف لدى بلاده من وصول «السنة» إلى السلطة في سوريا إذا سقط نظام الرئيس بشار الأسد

فالتحالف الايراني مع اميركا كان لاجل اسقاط السنة و تقديم العراق لايران تحت حكم الشيعة و هذا الذي حصل فاجتمع الضدان روسيا و اميركا تحالفوا مع الشيعة ضد اهل السنة

روسيا تخاف من حكم 'السنة' بسوريا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=147711




جاسمكو 03-06-12 07:12 AM

بالورود تم استقبال الجيش الصهيونى فى جنوب لبنان 1982 ..

تاريخ الرافضة الحافل بالغدراستقبال اليهود بالورود

http://www.youtube.com/watch?v=2j31eAkMtM4

ملاحظة
و نذكر ان قوات جيش لبنان الجنوبي الذي يقوده النصراني سعد حداد اغلبه من الشيعة و المسحيين

ضياء القمر 03-06-12 09:15 AM

اللهم اعز الاسلام والمسلمين الموحدين التابعين لمحمد صلى الله علية وسلم
اللهم اجعل اسود أهل السنة شوكة في حلق كل من يحاول أن يمس ديننا الحنيف بمكروه
مشكور أخي جاسمكو فلا نقول سوى حسبنا الله ونعم الوكيل

ضياء القمر 03-06-12 09:32 AM

اللهم اعز الاسلام والمسلمين الموحدين التابعين لمحمد صلى الله علية وسلم
اللهم اجعل اسود أهل السنة شوكة في حلق كل من يحاول أن يمس ديننا الحنيف بمكروه
مشكور أخي جاسمكو فلا نقول سوى حسبنا الله ونعم الوكيل

جاسمكو 18-08-12 09:34 PM

29 ديسمبر 2011

رئيس الموساد: ايران النووية ليست"خطرا وجوديا"لاسرائيل

اعتبر رئيس الاستخبارات الاسرائيلية (الموساد) تامير باردو ان ايران النووية قد لا تشكل "تهديدا وجوديا" للدولة العبرية ا ف ب - القدس (ا ف ب) -
ونقلت صحيفة هارتس عن باردو قوله لمجموعة من السفراء الاسرائيليين الثلاثاء "هل تشكل ايران خطرا على اسرائيل؟ بالطبع".
واضاف "لكن ان قال احدهم ان قنبلة نووية في يد الايرانيين تعني انه علينا اغلاق المحل والعودة الى المنزل. الوضع ليس كذلك. ومصطلح+التهديد الوجودي+ يستخدم بشكل مبالغ فيه".
وتتناقض تصريحات باردو مع تصريحات رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو التي اطلقها قبل شهرين في جلسة افتتاح الدورة الشتوية للكنيست (البرلمان).


جاسمكو 18-08-12 10:05 PM

الرئيس الايراني الاسبق ابوالحسن بني صدر وعلاقة الخميني مع اميركا

ذكر بني صدر في لقائه مع قناة الجزيرة

ان علاقات الخميني و الاميركان تمخضت عن اتفاقات بين جماعة بوش الاب و جماعة الخميني و ان الخميني حاول اقناع بني صدر بجدوى التعاون مع الاميركان ويسترسل بان مسالة احتجاز الرهائن في طهران كانت مسرحية أميركية بحتة وترمي الي تحقيق هدفين لخدمة ملالي ايران لخلق صورة العداء مع اميركا و لخدمة الطرف الاميركي الذي يحتاج الي خلق عدو خارجي مرة الاتحاد السوفيتي و مرة الحرب على الارهاب طالع مقابلة بني صدر للمزيد من موقع الجزيرة
علاقة الخميني و و جماعة المحافظين الاميركان لقاء المدعو رضا سنبدبدة ابن اخ الخميني و لقائه في مدريد مع جماعة الحزب الجمهور يو اعطوه مقترحات نقلها لبني صدر ان تم تلبيتها سيتم تلبية جميع طلبات ايران اذا وصل ريغان الي السلطة وان رضا سندبدة هدد بني صدر اذا لم ينفذ تلك المقترحات سيتم التعامل مع خصومك بني صدر السياسينو راينا تحالف ايران مع اميركا في افغانستان و العراق و الامركذلك متروك لحزب الله في لبنان للعمل وفق المتفق بين اميركا وايران فايران ترعى شيعة العراق في لبنان والعراق
في حرب اميركا ضد العراق 2003 قامت ايران بمهاجمة القوة البحرية البحرية العراقية بالمروحيات و الزوراق
-انظروا الي توقيت اطلاق الرهائن عشية اداء الرئيس ريغان اليمين الدستوري
-شراء الاسلحة من اسرائيل فضيحة ايران كونترا


========

أبو الحسن بني الصدر:

جاء موفدون من البيت الأبيض للقاء الخميني في (مافلي شاتو) منفاه في فرنسا، واستقبلهم آنذاك إبراهيم يزدي، الذي كان وزيراً للخارجية في حكومة مهدى بازاكان، في طهران عقد اجتماع ضم السفير الأمريكي في طهران من جهة، ومهدى بازاكان الذي أصبح رئيساً للوزراء، و(موسوي أردافيلى) أحد الملالي الذي أصبح بدوره رئيساً لمجلس القضاء الأعلى، خرج المجتمعون باتفاق يقضي أن يتحالف رجال الدين والجيش من أجل إقامة نظام سياسي مستقر في طهران.

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=56922

جاسمكو 04-09-12 08:10 AM


الشيخ الشيعي حسين الصدر يطبع قبله بفم الصليبي بريمر حاكم العراق

http://d2.e-loader.net/jOBRDmrO2M.jpg

صدق امامنا الصادق ان الشيطان ليحتاج الي كذب الشيعة

نود ان نذكر الرافضي بتصريحات المسؤلين الايرانييين انه لولا تعاون ايران مع اميركا لما سقطت بغدا و كابول

و مشاركة ايران و اذنابها في افغانستان عبر تحالف الشمال و طائفة الهزارة الشيعة الافغان وفي العراق عبر اذنابها من الاحزاب الشيعية العميلة لايران
مثل المجلس الاعلى للثورة الاسلامية و حزب الدعوة

====================
العراق

ايران فهناك تحالف مع اميركا ضد افغانستان و العراق و خرجت قوات المجلس الاعلي للثورة الاسلامية الشيعي الذي يراسه محمد باقر الحكيم

قوات المجلس الاعلي للثورة الاسلامية الشيعي الذي يراسه محمد باقر الحكيم

زحفت من ايران كما قول رفسنجاني انه لولا تعاون ايران مع اميركا لم استطاعت اميركا احتلال بغداد و كابول
وسؤالي لك من اين دخلت قوات عملاء الصليبين الشيعية مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة ا الفارسية المجوسية لقد دخلت من ايران لمساندة قوات الاحتلال الصليبي في العراق
رفضت السعودية السماح لأسراب الطائرات الأميركية الغازية المرور عبر أجوائها. إيران لم توافق فقط على فتح الأجواء للقوة الجوية، بل أيضا وقعت اتفاقا يسمح للقوات الأميركية بالهبوط وتقديم العون في حال سقوط طائراتها. كما قدمت في حرب العراق الكثير من التنازلات، وأهم من ذلك تعهدت بإلزام القوى العراقية المحسوبة عليها بالتعاون مع القوات المحتلة
عبدالرحمن الراشد مقال ( نجاد فاجأ الثوريين العرب )
الشرق الأوسط
الخميـس 13 ربيـع الثانـى 1427 هـ 11 مايو 2006 العدد 10026
http://www.asharqalawsat.com/leader....32&issue=10026
اين كانت تدار عمليات قوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية لقد كانت تدار من ايران ومن داخل العراق
من كان يؤمن لقوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية الماء والغذاء والمحروقات من ايران
اين كانت مستودعات قوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية لقد كانت مستودعاتهم في ايران
رفضت السعودية السماح لأسراب الطائرات الأميركية الغازية المرور عبر أجوائها. إيران لم توافق فقط على فتح الأجواء للقوة الجوية، بل أيضا وقعت اتفاقا يسمح للقوات الأميركية بالهبوط وتقديم العون في حال سقوط طائراتها. كما قدمت في حرب العراق الكثير من التنازلات، وأهم من ذلك تعهدت بإلزام القوى العراقية المحسوبة عليها بالتعاون مع القوات المحتلة
و نسيت فتوى
الشيرازي يجيز التعاون مع امريكا لاسقاط النظام العراقي
طهران ـ الوطن: دعا مرجع شيعي كبير مقيم في مدينة قم الدينية الايرانية المعارضة العراقية الى العمل الدؤوب والجاد وطبقا للموازين الشرعية لاجل انقاذ الشعب العراقي مما أسماه «المظالم الفادحة» التي يعانيها منذ عقود.
واكد آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي في بيان لـ «الوطن» بطهران على توحيد الكلمة ورص الصفوف وصولا الى عراق مستقل وموحد على اسس التعددية والشورى والحرية المشروعة.

http://www.fnoor.com/fn0772.htm

وفتوى السيستاني التي نقلها عبدالمجيد الخوئي بعدم التعرض لقوات الاحتلال الاميركي

http://www.youtube.com/watch?v=cTR1eJS5umU

الخميس 03 أبريل 2003

ايلاف- تسلمت ايلاف نسخة عن البيان الصادر عن مكتب الامام مجيد الخوئي، تفيد بان الامام الخوئي وصل عصر اليوم الخميس الى مدينة النجف وهو على بعد كيلومتر واحد من مرقد الامام علي في تلك المنطقة. وأكد الخوئي في البيان على صحة الفتوى التي أصدرها أية الله علي الحسيني السيستاني والتي تحث الشعب العراقي على عدم الدخول في صراع مع أي جهة من الجهات وتطلب منهم اتخاذ الحيطة والحياد.
وأفاد الخوئي في البيان الذي استلمت ايلاف نسخة عنه ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام (ع) مشيرا الى ان قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة قد استسلمت. أضاف الخوئي انه سيحاول الوصول الى المرجعيات الدينية وعلماء الدين في النجف بأسرع وقت ممكن من مساء اليوم بهدف "الحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم" .
والى نص البيان:
صرح مكتب السيد مجيد الخوئي فور الاتصال به عصر هذا اليوم ( 3/ 4 / 2003 ) مؤكدا انه يتواجد الآن في قلب مدينة النجف الاشرف وبالتحديد في شارع المدينة الذي يبعد حوالي كيلومترا واحدا عن مرقد الامام علي ( ع ) وقد ادّى فريضتي الظهر والعصر في مسجد الكوفة وصلاة الزيارة في مسجد السهلة واضاف سماحته قائلا: ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام ( ع ) فقط بعد ان استسلمت قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة.
ويقوم حاليا بمحاولة الاتصال بالمرجعيات الدينية وعلماء الدين هناك وذلك للحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم ... وسوف يحاول الوصول اليهم بأسرع وقت ممكن مساء هذا اليوم. مضيفا ان قوات التحالف تنشر حاليا في مركز مدينة النجف .
واضاف مؤكدا ما تناقلته وكالات الانباء عن الفتوى الصادرة عن المرجع الاعلى آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني التي حثّ فيها الشعب العراقي على اتخاذ الحذر والحيطة والحياد وعدم الدخول في صراع مع ايّ جهة من الجهات.
مكتب السيد مجيد الخوئي
إيلاف
====
و مراسلات السيستاني مع بريمر للتامر على احتلال العراق
و نقول لك هات فتوى من السيستاني تعلن الجهاد ضد الاحتلال الاميركي للعراق



ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347


بعض فتاوي علماء أهل السنة المتعلقة بالغزو الصليبي الصهيوني للعراق


http://dd-sunnah.net/forum/showthrea...22#post1488622




جاسمكو 04-09-12 08:12 AM


بريمر السيستاني من كتاب عام قضيته في العراق
رسالة أوباما الى السيستاني… ماذا تعني?

حسن الحسيني

على السيستاني أن ينطق حالاً ولايؤخر الجواب… هل تلقى فعلاً رسالة أوباما أم أن أوباما يفتري عليه?
قالت مجلة (Policy Foreign ) الأميركية إن الرئيس باراك أوباما أرسل رسالة سرية إلى المرجع الديني الأعلى في العراق علي السيستاني يدعوه فيها إلى ممارسة ضغوط على القادة السياسيين العراقيين من أجل تشكيل حكومة جديدة في العراق.
ونقلت المجلة عن مصدر مقرب من السيستاني طلب عدم الكشف عن اسمه أنه حصل على هذه المعلومة من عدد من أفراد عائلة السيستاني في مدينة قم الإيرانية, وأن الرسالة سلمها أحد الأعضاء الشيعة في البرلمان العراقي, حسب تعبيره.
وقد رفض المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي مايك هامر الخميس تأكيد أو نفي هذه المعلومات, قائلا إنه لا يُدلي بأي معلومات حول مراسلات الرئيس.
وقالت المجلة “إن الرسالة أرسلت بعد فترة قصيرة من انتهاء زيارة نائب الرئيس جو بايدن إلى بغداد في الرابع من يوليو الماضي, حيث فشل بايدن في حل المشكلة السياسية العراقية”.
تأتي هذه الرسالة في الوقت الذي فشل العراقيون في تشكيل حكومة في الأشهر الخمسة التي تلت الانتخابات النيابية ومع اقتراب موعد انسحاب القوات الأميركية المقاتلة من العراق
ورغم عدم صدور تأكيد او نفي من جانب آية الله السيستاني لحد كتابة هذه المقالة, فانني لا استبعد صحة الخبر, فالسيستاني سبق ان كان يتبادل الرسائل مع الحاكم المدني بول بريمر عقب غزو العراق وهذا ما افصح عنه بول بريمر في كتاب مذكراته الموسوم (عامي في العراق) حيث قال بالحرف الواحد:
لقد ابلغنا السيستاني بعد التحرير مباشرة ومن خلال قنوات خاصة انه لن يقابل احدا من قوات التحالف ولذلك لم اطالب بعقد اجتماع شخصي معه.
وقال لي هيوم (يقصد الجنرال البريطاني الذي كان معاونا له) الذي يفهم العالم العربي جيدا ان السيستاني لا يمكن ان يقبل بأن يظهر علانية بأنه يتعاون مع قوات الإحتلال كما أنه يريد أن يحمي جماعته من آخرين من أمثال مقتدى الصدر ولكنه سيعمل معنا فنحن نشترك معه في الاهداف ذاتها.
وبينما كانت وسائل الاعلام العربية والاجنبية تتحدث عن صلات مقطوعة بيننا وبين السيستاني, فإنني كنت على اتصال مستمر معه حول القضايا الحيوية ومن خلال الوسطاء.
وكان هيوم محقا في تحليله, فقد أرسل لي السيستاني يوما يقول إن عدم لقائه بنا ليس ناتجا عن عداء للتحالف, وإنما لأنه يعتقد أنه بذلك الموقف يمكن أن يكون أكثر فائدة لتحقيق أهدافنا المشتركة, وبأنه سيفقد بعض مصداقيته لدى أنصاره لو تعاون بشكل علني مع مسؤولي التحالف, كما فعل بعض العلمانيين من الشيعة والسنة أو رجال دين شيعة ذوي مرتبات منخفضة. ورغم أن آية الله السيستاني كان رافضا الالتقاء بسلطات الاحتلال, فإنني تبادلت معه طيلة الشهور الأربعة عشر الماضية (من مايو 2003 الى يونيو 2004) ما يزيد عن 30 رسالة عبروسطاء كثيرين وهي رسائل أعتبرها من ناحيتي أيضا كانت مفيدة جدا)).. إنتهى الاقتباس من كتاب بول بريمر.
إن الكلام حول صحة الخبر من عدمه اي هل تلقى السيستاني رسالة حقا من اوباما يحتمل وجوها عدة, فان كان السيستاني تلقى مثل هذه الرسالة فلماذا لم يكشف ذلك للناس مسبقا? والآن يجب عليه التحدث صراحة ان كان قد تسلم الرسالة ام رفضها ام انه لم يستلم اية رسالة من الرئيس الاميركي?
كما ان قيام رئيس اكبر دولة في العالم هي الولايات المتحدة الاميركية التي قادت اكبر جهد حربي خلال الستين سنة الماضية من اجل اسقاط نظام الحكم في العراق, هو عار عليه, فالادارة الاميركية هي التي جلبت كل جوقة الحكم في العراق من مختلف الالوان والاطياف ومثلما نصبتهم تستطيع ان تقلعهم بجرة قلم او بدبابة واحدة. وبامكان الادارة الاميركية ان تتدخل ان كانت صادقة لاجبار مختلف الاطراف على تشكيل الحكومة بالشكل الذي ترتضيه الولايات المتحدة..
لكن الادارة الاميركية يبدو لنا انها راضية بهذا الوضع الشاذ في العراق ويبدو انه واحد من اهداف غزو العراق ايجاد مثل هذه الحالة العراقية البائسة التي نلمسها اليوم.
على السيستاني ان ينطق حالا ولا يؤخر الجواب… فهل هو فعلا تلقى رسالة اوباما ام ان اوباما يفتري عليه??
جامعة بغداد


الخيانة قديمة في الرافضة السيستاني و من قبله المرجع كاظم اليزدي وقبله ابن العلقمي

الملا الانكليزي المرجع الشيعي محمد كاظم اليزدي !

أحد مراجع الشيعة الكبار المعروف بعميل الانكليز او الملا الانكليزي
السيد محمد كاظم اليزدي الذي كان يتهرب عن دعم ومؤازرة المطالب الشعبية العراقية، بالاستقلال، وتعين حاكم عربي مقابل توجهات قوى الاحتلال البريطاني لتعيين حاكم بريطاني في العراق عام 1918، بقوله “أنا كرجل دين لا يعرف غير الحلال والحرام، ولا دخل له بالسياسة مطلقاً، فاختاروا ما هو أصلح للمسلمين.”
( وقد جاء وصف السيد اليزدي في تقرير للادارة البريطانية ( انه في قرارة نفسه موال لبريطانيا وشديد العداء للاتراك… ولاشك انه في قرارة نفسه يكره الدستوريين ويؤيد الملكيين بقوة) كان السيد اليزدي من مدرسي البروجردي والخوانساري وحسين القمي من كبار مراجع التقليد الشيعة فيما بعد. .. كتاب ( العمامة والصولجان المرجعية الشيعية في ايران والعراق / خليل حيدر )
مشايخ الشيطان هو السيستاني و الشيرازي الذي افتوا بعدم محاربة الاحتلال الصليبي للعراق والذين غيروا في دين الاسلام من تحريف القرآن و اباحة اتخاذ الدعرة كمهنة






جاسمكو 04-09-12 08:13 AM




اعترافات صريحة الحرس الجمهوري الايراني قاتل جنبا الى جنب مع الامريكان في هرات ايران ساعدت في اطاحة طالبان ، يقول المرشح


Iran helped overthrow Taliban, candidate says

By Barbara Slavin, USA TODAY
Members of Iran's Revolutionary Guards fought alongside and advised the Afghan rebels who helped U.S. forces topple Afghanistan's Taliban regime in the months after the Sept. 11 terrorist attacks, the guards' former leader says.
In an interview by e-mail, Mohsen Rezaie, a candidate in Iran's presidential elections next week, says the United States has not given Iran enough credit. He says Iran played an "important role in the overthrow of the Taliban" in 2001 (Related: Full text of interview (http://www.usatoday.com/news/world/2...nterview_x.htm)).

Even before U.S. forces entered Afghanistan, Iran backed the Northern Alliance, a loose coalition of warlords and militias from the Tajik, Uzbek and Hazara minorities. The alliance fought the ruling Taliban, a regime dominated by majority Pashtuns that imposed a harsh Sunni Islamic government.

Current and former U.S. troops and officials confirm Iranians were present with the Northern Alliance as U.S. forces organized the rebels in 2001. They say U.S. forces had no interaction with the Iranians. They deny the Iranians made meaningful contributions on the battlefield.

Rezaie is the first to claim that Iran played a key role in capturing the Afghan capital, Kabul, at the climax of the war.

Pentagon spokesman Bryan Whitman says he has "no knowledge of (Iranian) assistance." The CIA refused to comment.

Former CIA Afghan team leader Gary Schroen says there were two Iranian guard colonels attached to a Northern Alliance commander, Bismullah Khan, outside Kabul when U.S. Special Forces arrived in September 2001.

Schroen, author of First In: An Insider's Account of How the CIA Spearheaded the War on Terror in Afghanistan, says, "There was never any (U.S.) interaction (with the Iranians), but we saw them." He downplayed the Iranian role.

"We knew they were on the ground," says John McLaughlin, former deputy director of the CIA.

Two officers who served with Task Force Dagger, the Special Forces group that conducted the first U.S. military operations in Afghanistan, say they knew Iranian agents or troops were present.

One, an Army Special Forces officer, says Iranians in the Northern Alliance stronghold of Mazar-e-Sharif were sabotaging U.S. efforts by competing for the loyalty of local warlords. An Army Special Forces battalion commander says he encountered an Iranian intelligence agent in Kunduz, scene of one of the war's biggest battles. A third Army officer says U.S. forces reported the presence of Iranians in the city of Herat with alliance leader and warlord Ismail Khan. All three spoke on condition they not be named.

Predominantly Shiite Iran nearly went to war against the Taliban after the massacre of Afghan Shiites and nine Iranians in Mazar-e-Sharif in 1998.

The Bush ********************istration became the prime backer of the Northern Alliance after the terrorist attacks of Sept. 11, 2001. Defense Secretary Donald Rumsfeld told CBS' Face the Nation on Nov. 11, 2001, two days before the fall of Kabul, that there were places in Afghanistan "where there are some Iranian liaison people, as well as some American liaison people" working with the same Afghan forces.

James Dobbins, a former State Department official who worked with diplomats from Iran and other Afghan neighbors to create the first post-Taliban government, says the Iranians "were equipping and paying the Northern Alliance. Russia and India were also helping, but at the time, Iran was the most active."

It is unclear how many Iranians were present at the fall of Kabul. Rezaie says "some" guard commanders were there. "They were special forces for urban warfare (with) experience ... during the Iran-Iraq War (1980-88). They were very effective and active ... but American Army propaganda quickly claimed most of these achievements in its own name."

The Bush ********************istration would have been loath to praise the Iranians, in particular the Revolutionary Guards. The guards are Iran's main vehicle for supporting groups the United States regards as terrorists, such as Hezbollah in Lebanon, says Kenneth Katzman, an Iran expert at the Congressional Research Service in Washington.

In 2002, President Bush labeled Iran a member of an "axis of evil" along with Iraq and North Korea.

After the fall of the Taliban, Iran offered to help train and equip a new Afghan army, Dobbins says. The offer was rebuffed by the Bush ********************istration, which accused Tehran of giving safe passage to fleeing members of al-Qaeda, backing Palestinian militants and trying to develop nuclear weapons.

Rezaie, 50, one of eight candidates permitted to run by Iran's clerical regime, appeared to be underlining Iran's role to draw attention to his candidacy and show a desire to improve relations with the United States. Other candidates in the election, including the front-runner, former president Akbar Hashemi Rafsanjani, promise they would improve ties broken 25 years ago while Iran was holding U.S. diplomats hostage.

Rezaie says that "everything is possible" to restore relations. He praised the late Ronald Reagan and former Secretary of State Madeleine Albright for reaching out to Iran and says, "If they (the Americans) make us a rational offer," he will push for closer cooperation
المصدر

http://www.spongobongo.com/her9940.htm (http://www.spongobongo.com/her9940.htm)

و هذه الترجمة

الترجمة بالقوقل

ايران ساعدت في اطاحة طالبان ، يقول المرشح

من باربرا سلافن ، يو اس اي توداي

اعضاء في الحرس الثوري الايراني قاتلوا جنبا الى جنب ، ونصحت الثوار الافغان الذين ساعدوا القوات الأميركية في اسقاط نظام طالبان في افغانستان في الاشهر التي اعقبت الهجمات الارهابيه في 11 ايلول / سبتمبر ، حراس الزعيم السابق يقول.
وفي مقابلة عن طريق البريد الالكتروني ، محسن رضائي ، وهو مرشح في الانتخابات الرءاسيه ايران الاسبوع المقبل ، ويقول ان الولايات المتحدة لم تعط إيران الاءتمانيه الكافية(يقصد المكافأة). يقول ايران تلعب "دورا مهما في الاطاحة بنظام الطالبان" في عام 2001 (المتصله : النص الكامل للمقابلة).

وحتى قبل دخول قوات امريكيه في افغانستان قامت ايران بدعم التحالف الشمالي ، وهو ائتلاف فضفاض من امراء الحرب والميليشيات من الطاجيك والاوزبك والهزارا الاقليات. التحالف حاربت طالبان الحاكم ، نظاما تسيطر عليه اغلبيه البشتون التي فرضت الحكومة الاسلامية السنيه القاسيه.

حاليين وسابقين من القوات الامريكية ويؤكد المسؤولون الايرانيون كانوا موجودين مع قوات التحالف الشمالي كما نظمت القوات الاميركية المتمردين فى عام 2001. يقولون كانت القوات الامريكية أي تفاعل مع الايرانيين. فهي تنكر على الايرانيين ساهمت مساهمه على ارض المعركه.

رزاي هو اول من يدعي ان ايران لعبت دورا رئيسيا فى الاستيلاء على العاصمة الافغانيه كابول ، في ذروه الحرب.

واعلن المتحدث باسم البنتاغون بريان وايتمان يقول له "لا علم (الايرانيه) المساعدة". المخابرات الامريكية رفضت التعليق.

وكالة المخابرات المركزية السابق الافغانيه قائد الفريق غاري سشروين تقول ان هناك اثنين من الحرس الايراني العقداء المرفقه الى قائد التحالف الشمالى ، بيسموللاه خان خارج كابول عندما القوات الخاصة الامريكية وصلت فى سبتمبر 2001.

سشروين ، صاحب أول : بواطن الامور في الاعتبار الكيفيه التي تقودها المخابرات الامريكية الحرب على الارهاب في افغانستان ، ويقول : "لم يكن هناك أي تفاعل (الولايات المتحدة) (الايرانيون) ، لكننا شاهدنا منهم". وهو ما يقلل من الدور الايراني.

"كنا نعرف انهم على الارض" يقول جون مكلوغلن ، النائب السابق لمدير وكالة المخابرات المركزية.

اثنين من الضباط الذين عملوا مع فرقة الخنجر ، ومجموعة من القوات الخاصة التي أجرت أول العمليات العسكرية الامريكية فى افغانستان ، ويقولون انهم يعرفون عملاء ايرانيين كانوا موجودين او القوات.

واحد ، وهو ضابط في القوات الخاصة للجيش ، يقول الايرانيون في معقل التحالف الشمالى مزار شريف وتم تخريب الجهود الامريكية التي تتنافس على ولاء امراء الحرب المحليين. القوات الخاصة للجيش قائد الكتيبه يقول انه تصادف ايراني المخابرات في قندوز ، ومسرح واحد من اكبر معارك الحرب. ثالث ضابط في الجيش تقول القوات الامريكية عن وجود ايرانيين في مدينة هيرات زعيم تحالف مع أمراء الحرب واسماعيل خان. وتحدث كل ثلاث بشرط الا يتم تسميته.

ايران ذات الاغلبيه الشيعيه تقريبا ذهبت الى الحرب ضد طالبان بعد مجزرة الشيعه الافغان وتسعة ايرانيين في مزار الشريف في عام 1998.

ادارة بوش اصبحت مؤيد رئيسي لتحالف الشمال بعد الهجمات الارهابيه في 11 ايلول / سبتمبر 2001. وزير الدفاع دونالد رامسفيلد قال سى بى اس 'تواجه الامة في 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2001 ، قبل يومين من سقوط كابول ، ان هناك اماكن في افغانستان" حيث توجد بعض اتصال الشعب الايراني ، وكذلك بعض الناس الاتصال الامريكية "العمل مع نفس القوات الافغانيه.

جيمس dobbins ، وهو مسؤول في وزارة الخارجية السابقين الذين عملوا مع دبلوماسيين من ايران وغيرها من دول الجوار الأفغاني الى انشاء اول حكومة ما بعد طالبان ، وتقول ان الايرانيين "تجهيز ودفع تحالف الشمال. روسيا والهند تساعد أيضا ، ولكن في الوقت كانت ايران الدولة الأكثر نشاطا. "

ومن غير الواضح كم من الايرانيين كانوا متواجدين في سقوط كابول. ك يقول "بعض" قادة الحرس كانوا هناك. "كانت القوات الخاصة لحرب المدن) مع (الخبرة... خلال الحرب الايرانيه العراقية (1980-88). فهما يدركان جيدا وفاعلا... ولكن الجيش الامريكى الدعايه بسرعة ادعى ان معظم هذه الانجازات باسمها . "

ادارة بوش قد لا يميل الى ثناء الايرانيين ، وخصوصا الحرس الثوري. حراس ايران هي الاداه الرئيسية لدعم جماعات تعتبرها الادارة الامريكية للارهابيين مثل حزب الله في لبنان ، يقول كينيث كاتزمان ، ايران ، الخبير في داءره البحوث في الكونغرس في واشنطن.

وفى عام 2002 فان الرئيس بوش اعتبر ايران دولة عضو فى "محور الشر" الى جانب العراق وكوريا الشمالية.

وبعد سقوط طالبان ، ايران عرضت المساعدة على تدريب وتجهيز الجيش الافغاني الجديد ، ويقول dobbins. العرض بالرفض من جانب ادارة بوش التى اتهمت طهران اعطاء ممر آمن لفرار أعضاء القاعده ودعم المقاتلين الفلسطينيين ومحاولة تطوير اسلحه نوويه.

ك (50 عاما) احد المرشحين الثمانيه يسمح لها تديرها ايران النظام الكتابي ، ويبدو ان تأكيد دور إيران في توجيه الانتباه الى الترشح وابداء الرغبة في تحسين العلاقات مع الولايات المتحدة. المرشحين الآخرين في الانتخابات ، بما فيها الجبهة العداء ، والرئيس السابق اكبر هاشمي رفسنجاني ، وهي وعد من شأنه ان يحسن العلاقات كسرت منذ 25 عاما بينما ايران لا تزال تحتجز رهائن دبلوماسيون امريكيون.

ك تقول ان "كل شىء ممكن" لاعادة العلاقات. واشاد الراحل رونالد ريغان والسابقين مادلين اولبرايت للوصول الى ايران ويقول : "اذا كانوا (الاميركيون) تجعلنا رشيد العرض" ستناضل من اجل توثيق التعاون


==================

حقد دفين و خبث مبطون على اهل الاسلام

مع ذلك مازال بعض الجهال و الحمقى و عباد الهوى يتحببون اليهم و يستنصرونهم

حسبنا الله و نعم الوكيل

============================

و هذا نص اخر عن الموضوع يصف قتال الايرانيون جنبا الى جنبافي معركة هرات في ديسمبر عام 2001

Iranian Special Forces Reportedly Fight Alongside US in Battle for Herat
Publication: Foreign Broadcast Information Service
Date: 11/16/2001
[FBIS Transcribed Text] The Afghan war has produced at least one set of improbable bedfellows: the US and Iran. That is why the battle for Herat in southwest Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm) on Monday, November 12, stood out from the Northern Alliance's other rapid-fire wins. Beyond giving the anti-Taliban movement a key city and control over the main routes to Iran and Turkmenistan, winning Herat may be remembered as a turning point for America's foreign relations outside Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm) too, because it brought the US and Iran together militarily for the first time since the anti-American Shiite revolution swept to power in Tehran in 1979. This landmark conjunction is bound to make waves in the India subcontinent, the Persian Gulf and the Middle East.
DEBKA-Net-Weekly's sources in Washington and Tehran reveal that US Special Forces, mainly Rangers and the Delta Force, mounted the Herat campaign jointly with special force units of Iran's Revolutionary Guards, the Pazdaran, a force that symbolizes implacable Iranian Shiite abhorrence for America, the "Great Satan" The last time the two armies met, it was as foes. On April 7, 1980, US commandos led by the crack Delta Force and Iranian special forces confronted each other in a disastrous operation ordered by US President Jimmy Carter to free hundreds of Americans held hostage by Khomeini's zealots in the U.S. embassy in Tehran. The United States never revealed the cause of its failure. Forewarned, the Iranians waylaid the US Special Forces as they landed on the salt flats of southern Iran. In the ensuing havoc, several US transport planes and helicopters tried to evade Iranian fire and take off in a hurry. A Hercules C-130 collided with one of the American helicopters and both aircraft went up in flames. Seven US commandos were killed that day.
That confrontation 21 years ago is relevant to current events in Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm). Then was the first time in US military history that special forces were armed with computerized communications, navigation and targeting equipment. Each commando carried a personal battlefield computer, providing direct communication between field commanders and headquarters in the rear. Back in 1980, the computers were large and cumbersome, hampering their user's movements. But the US rescue team was hampered by more than hardware; unbeknownst to Washington, a Soviet intelligence source working with the East German HVA intelligence agency had passed the new US computers' operating codes to Iran.
The Iranians could therefore eavesdrop on US transmissions at every level. They even picked up the rescue team's detailed report as it was relayed to President Carter, who was standing by in the White House situation room for news.
The situation in Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm) this week was a completely different story. This time, Iranian special forces were freely handed US communications and operational codes in a gesture from Washington to Tehran -- freely except for the fact that their range was limited to a radius applicable only to the local US command structure in and around Herat.
According to DEBKA-Net-Weekly's military sources, the US-Iranian dialogue leading up to this military and intelligence cooperation in Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm) began in late September and flowed through two channels: The first had two branches - one, American business representatives employed in the past year by firms with investments in Iran. Those firms were managed by Richard Cheney before he was elected vice president; two, CIA officers left to hold down various undercover duties after the 1991 Gulf War period, when Cheney served the first President Bush as defense secretary. Both groups have been acting as Iran's lobby in Washington, advocating the lifting of U.S. economic sanctions and a larger American stake in the Iranian economy. The second channel was military. DEBKA-Net-Weekly's sources reveal two secret visits to Tehran in recent weeks by General Tommy Franks, Head of US Central Command (covering Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm) and the Near East), attended by armed forces staff officers and CIA Iranian Desk staffers. They held intensive discussions with Iranian army and military intelligence chiefs, as well as General Yahya Rahim Safavi, commander of the Revolutionary Guards, on Iran's contribution to the US war against terror and role in its aftermath.
What the Americans were after was for an Iranian elite unit to cross into Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm), infiltrate Herat and form insurrectionary cells to rise up against their Taliban masters when the Northern Alliance attacked the city. Generals Franks and Safavi agreed on a plan and shaped its details. It worked like clockwork. Iranian commandos set up a secure base for themselves in Herat. A group of eight to 10 US Special Forces officers joined them as the advance guard of the Northern Alliance. Under an Americans guarantee, the thrust into Herat and the central Afghanistan (http://www.spongobongo.com/no9980.htm) province of Bamayan was left entirely to the forces of the Shi'ite militia chief, former governor Ismail Khan, and no one but the Shi'ite Hazara ethnic contingents led by Karim Khalili were deployed in the city and region. On these terms, Iranian agents organized the local insurrection as arranged and the rebel leader invited the Northern Alliance, or rather, Ismail Khan, to liberate the town


.
A US Special Forces team of officers and CIA personnel meanwhile remained in Tehran to oversee the smooth operation of the joint venture -- the first time the CIA was allowed to set foot in the Iranian capital since 1979. Not only were they present on this alien terrain, but the Herat campaign had US and Iranian military-intelligence teams working opposite each other for a shared objective. Oddly enough, the American team is still in Tehran even after Herat's fall, Khan's takeover and his attempts to consolidate his rule with the help of the Iranian Special Forces still there. According to DEBKA-Net-Weekly's Iran and Gulf experts, the ramifications of the US team's presence in the Islamic republic are noteworthy -- both in domestic terms and for the region.
[De************************ion of Source: Jerusalem DEBKA-Net-Weekly E-mail-Text in English -- Independent, somewhat sensationalist, electronic magazine focusing on international terrorism, security affairs, and espionage]

جاسمكو 04-09-12 08:16 AM

علاقة ايران واسرائيل واميركا

الم تحالف ايران مع اميركا لغزو العراق و افغانستان
و من الذي يعقد صفقات الاسلحة مع اسرئيل كفضيحة ايران كونترا
و من الذي يقول اننا اصدقاء شعب اسرائيل و اميركا اليس مشائي مساعد الرئيس الايراني
و من الذي يؤجر السفن من اسرائيل شركة عوفير الاسرائيلية
ومن الذي دعى اسرائيل للاستثمار في ايران اليس عضو البعثة الايرانية في الامم المتحدة سيد كريمي
و اعتراف المسؤلان الايرانيان محمد رضائي ومهدي صفري حقيقة دعمه للفصائل المقاومة في الدول العربية، وأن هذا الدعم لا يُقصد منه مناوأة الغرب أو الرغبة التي يدندن بها الرئيسُ الإيراني دائماً في تدمير إسرائيل، التي أكد المسؤولان الإيرانيان تعاطفهما معها واحترامهما لها بعكس العرب الذين يكرهون اليهود منذ القدم، بحسب قولهما. وأماط المسؤولان اللثام عن حقيقة التصريحات المعادية لإسرائيل والغرب من قبل المسؤولين الإيرانيين
===========

عااجل حسن نصر الله يصرح ليس لنا علاقه بفلسطين ولايمانع بالعيش مع اسرائيل افيقوووو يامخدوعين

http://www.youtube.com/watch?v=pzC5S...layer_embedded






حسن نصر الله يعترف نحن من يحمي حدود اليهود

http://www.youtube.com/watch?v=XujB4...layer_embedded

قنبلة اليوتوب !! القرآن مجمد عند حسن نصر الله لا يفوتك

http://www.youtube.com/watch?v=h2h5U...layer_embedded

عالم شيعي يقول : يا أمريكا نحن أفضل من تستخدمين لحرب الوهابية !!!
تقول الوكالة الشيعية للأنباء ما نصه :

(كان الهدف من المؤتمر الذي شارك فيه الألوف من المسلمين من مختلف زوايا الولايات المتحدة هو إيجاد روح التفاهم والمودة، بالإضافة إلى تعريف مذهب أهل البيت عليهم السلام للشعب الأمريكي والإدارة الأمريكية كالبديل الوحيد لمواجة المد الوهابي العنيف، وذلك تحت شعار :الإسلام؛ دين الحق والعدالة والسلام).

الشيعة يريدون التعاون مع اليهود وأمريكا ضد الوهابية ؟؟!!!

الوكالة الشيعية للأنباء : http://www.ebaa.net/khaber/2003/06/16/khaber02.htm



الساعة الآن 03:28 AM.

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "