French | English | Thai (ภาษาไทย) | Shqipe | Türkçe | Indonesian | Tagalog | اردو | عربي | فارسي
 
 
القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني من أجل الاشتراك معنا في القائمة البريدية
عداد الزوار
المتواجدون الآن على الموقع الرئيسي :

( 1141 )


















صفحة الأخبار --> "الرد السريع".. تدريب عسكرى مشترك بين البحرين وأمريكا
    أرسل لصديق

إغلاق النافذة

"الرد السريع".. تدريب عسكرى مشترك بين البحرين وأمريكا

أضيف في :14 - 11 - 2011

بدأ اليوم الاثنين، تدريب عسكرى مشترك بعنوان "الرد السريع"، ينفذه سلاح البحرية الملكى البحرينى، بالتعاون مع القوات البحرية الأمريكية الخاصة، ويستمر حتى 23 من نوفمبر الجارى.
وذكرت وكالة أنباء البحرين، أن فعاليات التمرين تشتمل على الإعداد والتخطيط للعمليات القتالية البحرية، وتنفيذ إجراءات التعامل فى المواقف الدفاعية، وكيفية التعامل مع المتفجرات، إلى جانب القيام بعمليات تدريبية فى عرض البحر، وتمارين رصد، و مكافحة الألغام البحرية.
كما تقوم القوات المشاركة فى تمرين "الرد السريع" بتنفيذ البرامج التدريبية المتخصصة فى الشأن العسكرى البحرى بأحدث التقنيات البحرية المتطورة لزيادة فاعلية سلاح البحرية البحرينية فى مواجهة الحالات القتالية المختلفة، ورفع مستوى وكفاءة منتسبيه، وذلك ضمن استراتيجية التحديث والتطوير فى مجالات التدريب التى تنتهجها قوة الدفاع لخلق التعاون، والتجانس مع القوات الصديقة والحليفة من أجل إيجاد أرضية عسكرية صلبة للتعاون العسكرى المشترك.
وكانت وزارة الداخلية في قطر، قد أعلنت أنها فككت "خلية إرهابية" مكونة من خمسة أفراد كانوا يخططون لاستهداف منشآت حيوية في البحرين، من بينها السفارة السعودية.
وذكرت الوزارة أن "الخلية الإرهابية" كانت تخطط لاستهداف جسر الملك فهد الذي يربط  البحرين بالسعودية، ومبنى وزارة الداخلية، والسفارة السعودية وأشخاصا آخرين.
ومن جانبها، أكدت وزارة الداخلية في مملكة البحرين مساء السبت أنها أكتشفت خلية "إرهابية" مكونة من خمسة أفراد كانوا يخططون لاستهداف منشآت حيوية في البحرين.
وقال المتحدث باسم الوزارة في مؤتمر صحافي اليوم إنه في إطار حرص الوزارة على إطلاع الرأي العام على التطورات تم ضبط خلية تخطط لتنفيذ عمليات إرهابية ضد منشآت حيوية وأشخاص بالمملكة.
وأوضح أن وزارة الداخلية البحرينية تلقت اتصالا رسميًّا من السلطات الأمنية بدولة قطر الشقيقة، بأنها تمكنت من القبض على أربعة مواطنين بحرينيين دخلوا قطر عبر الحدود البرية مع السعودية، وأثناء اتخاذ السلطات القطرية المختصة، إجراءات التفتيش الجمركية للسيارة التي كانوا يستقلونها تم العثور على بعض المستندات والأوراق وحاسوب، تضمنت معلومات ذات أهمية أمنية وتفاصيل عن بعض المنشآت والجهات الحيوية وحجوزات طيران لسوريا".
وتابع المتحدث: "كما تم العثور معهم على مبالغ مالية بالدولار الأمريكي والتومان الإيراني".
وأشار إلى أن "السلطات القطرية اتخذت الإجراءات والتحقيق معهم حيث أقروا بمغادرتهم البحرين بطرق غير مشروعة بتحريض من آخرين للتوجه لإيران عبورا بقطر وسوريا، وذلك بقصد إنشاء تنظيم للقيام بعمليات إرهابية مسلحة بالبحرين ضد بعض المنشآت الحيوية والأشخاص".
وأضاف المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية أنه في إطار اتفاقيات التعاون الأمني وتبادل المعلومات تسلمت البحرين المتهمين الأربعة يوم الجمعة الماضي، لاتهامهم بالتخطيط لتنفيذ جرائم إرهابية، واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنهم والتحفظ على ما تم ضبطه معهم من أدلة ومضبوطات، وبدأ على الفور التحقيق معهم بمعرفة جهات التحقيق المختصة.
وقال: "بسؤالهم عما هو منسوب إليهم من تهم، أجابوا بأنهم كانوا يستهدفون جسر الملك فهد ومبنى وزارة الداخلية والسفارة السعودية بالمملكة وأشخاصا".