French | English | Thai (ภาษาไทย) | Shqipe | Türkçe | Indonesian | Tagalog | اردو | عربي | فارسي
 
 
القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني من أجل الاشتراك معنا في القائمة البريدية
عداد الزوار
المتواجدون الآن على الموقع الرئيسي :

( 1240 )















صفحة الأخبار --> مصائب حزب الله وإيران : اسلحة و متفجرات في مطعم و مدرسة لبنانيين في البحرين
    أرسل لصديق

إغلاق النافذة

مصائب حزب الله وإيران : اسلحة و متفجرات في مطعم و مدرسة لبنانيين في البحرين

أضيف في :2 - 4 - 2011

شبكة الدفاع عن السنة /تتفاقم الاوضاع بين لبنان ومملكة البحرين بعد التصريح الذي أدلى به الامين العام لحزب الله منذ اسبوعين والذي اعتبرته المملكة تدخلاً في شؤونها الداخلية وتحريضاً على الفتنة، اضافة الى اعلان السلطات البحرينية انها وضعت اليد على خلايا ارهابية في المملكة، قام حزب الله بتدريبها وتجهيزها منذ فترة في منطقة الجنوب اللبناني.

وفيما غابت المعالجات على الصعيد الرسمي اللبناني لمعالجة ذيول الازمة التي أدت الى منع عدد من اللبنانيين من مزاولة أعمالهم في المملكة و ترحيلهم الى لبنان، برزت خلال اليومين الماضيين أزمة جديدة وخطيرة تمثلت بالقاء القبض على عدد من اللبنانيين من الطائفة الشيعية كانوا قد رُحلوا منذ فترة على أثر انفجار الازمة الداخلية، وقد حاولوا الدخول من جديد الى البحرين بجوازات سفر لبنانية مزوّرة وباسماء مسيحية. وقد علم موقع kataeb.org أن السلطات البحرينية قد القت القبض على أربعة منهم و هي بصدد البحث عن آخرين دخلوا الى المملكة خلسةً بالطريقة نفسها. و تحقق أجهزة الامن البحرينية بالامر لمعرفة إذا كانت تلك الجوازات المزّورة صادرة عن الامن العام اللبناني أو عن جهة أخرى قامت بعملية التزوير.

ولم تنته الامور عند هذا الحدّ، إذ أقدمت السلطات الامنية البحرينية يوم أمس وبناء على معلومات موثوقة بمداهمة مطعم "البيروتي" الذي يملكه أحد اللبنانيين من الطائفة الشيعية، و هو مقرب من حزب الله، وقاموا بتفتيش المطعم و مستودعاته بدقة، حيث عثروا على عدد من براميل الزيتون الكبيرة المستوردة من لبنان و في داخلها كمية من الاسلحة الخفيفة والذخائر والمتفجرات. و تحقق السلطات البحرينية الامنية في كيفية دخول تلك الاسلحة الى أراضيها.

كذلك، داهمت قوى الامن البحرينية خلال الـ 48 ساعة الماضية، مدرسة لبنانية حيث صادرت كمية من الاسلحة والذخائر داخل أحد مستودعات المدرسة. و قد وسّعت السلطات الامنية دائرة تحقيقاتها للكشف عن كيفية تهريب تلك الاسلحة وعن المتورطين بتلك العملية الارهابية.

وكانت السلطات البحرينية قد أصدرت تعميماً بمنع اللبنانيين من السفر اليها، وألغت جميع الرحلات الجوية بين بيروت والمنامة، كما طلبت من عدد من اللبنانيين مغادرة الاراضي البحرينية كتدبير وقائي على أثر الخطاب التحريضي الذي أطلقه أمين عام حزب الله، واكتشاف خلايا ارهابية تابعة للحزب في أماكن عدة من المملكة.

وبذلك يكون حزب الله قد ساهم بخلق تلك الازمة التي أدت الى إبعاد عدد كبير من اللبنانيين عن المملكة حيث توقفت أعمالهم و طرد عدد منهم من وظائفهم، وأقفلت مؤسساتهم فيما وزارة الخارجية اللبنانية والسلطات الرسمية اللبنانية صامتة صمت أهل الكهف.

 


روابط ذات صلة :