French | English | Thai (ภาษาไทย) | Shqipe | Türkçe | Indonesian | Tagalog | اردو | عربي | فارسي
 
 
القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني من أجل الاشتراك معنا في القائمة البريدية
عداد الزوار
المتواجدون الآن على الموقع الرئيسي :

( 993 )















صفحة الأخبار --> مصرع مسؤول في "حزب الله" بهجوم على حاجز بالقرب من الحدود السورية
    أرسل لصديق

إغلاق النافذة

مصرع مسؤول في "حزب الله" بهجوم على حاجز بالقرب من الحدود السورية

أضيف في :21 - 5 - 2018
شبكة الدفاع عن السنة/ اندلعت اشتباكات بين قوات الفرقة الرابعة التابعة لنظام الأسد وعناصر من ميليشيا "حزب الله" اللبناني من جهة، وشبان في الناحية السورية من الحدود مع لبنان، أسفرت عن مقتل عناصر من الميليشيا بينهم مسؤول عسكري بـ "حزب الله" في سوريا.

وذكر موقع (ليبانون فايلز) أن عدداً من الأشخاص قتلوا في بلدة زيتا الحدودية لمنطقة الهرمل في الجهة السورية من "آل الديراني وآل الجمل في إطلاق نار مع أشخاص من آل جعفر وعائلات أخرى، بسبب سيارة مسروقة لشاب من قصرنبا وتم رصد السيارة في العقربية بريف القصير".
وبحسب الموقع فإن شباناً من (آل جعفر)  قاموا بسرقة سيارة لأحد العناصر في "قوة الرضوان" (سرايا الكومندوس في حزب الله)، ليقوم عناصر الفرقة الرابعة بتوقيفها على أحد الحواجز وحجزها في مفرزة الفرقة في بلدة العقربية في سوريا، ليداهم بعدها مسلحون من (آل جعفر وآل مقداد وآل نصر الدين) المفرزة واسترداد السيارة التي سرقوها، لتندلع عقبها الاشتباكات بين الطرفين، ما أدى إلى مقتل اثنين من (آل ديراني وآخر من آل جمل يدعى معالي وهو مسؤول عسكري بحزب الله في سوريا) إضافة إلى إصابة شخصين من (آل جمل وعنصر من الفرقة الرابعة)، حيث جرى نقل الجرحى إلى مستشفى (البتول) فى الهرمل.
وتعتبر "قوة الرضوان" العسكرية التابعة لميليشيا "حزب الله" "قوات التدخل والخاصة في الحزب، وهي مجموعة عالية التدريب والمهارة وفق تدريبات خاصة تخاطب ظروف العمل الصعبة وتحاكي التكتيكات العسكرية الخاصة بوحدة إيغوز الإسرائيلية، إحدى أمهر وحدات النخبة، كما تعتبر القوة فخر الصناعة العسكرية للمقاومة ويوكل إليها المهمات التي لا تسند إلى غيرها"، بحسب موقع (الحدث نيوز) الالكتروني.
المصدر: مصادر متعددة