French | English | Thai (ภาษาไทย) | Shqipe | Türkçe | Indonesian | Tagalog | اردو | عربي | فارسي
 
 
القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني من أجل الاشتراك معنا في القائمة البريدية
عداد الزوار
المتواجدون الآن على الموقع الرئيسي :

( 1371 )















صفحة الأخبار --> مركز «الملك سلمان للإغاثة» يعيد تأهيل 40 طفلا يمنياً جندهم الحوثيون في الحرب
    أرسل لصديق

إغلاق النافذة

مركز «الملك سلمان للإغاثة» يعيد تأهيل 40 طفلا يمنياً جندهم الحوثيون في الحرب

أضيف في :11 - 9 - 2017
شبكة الدفاع عن السنة/ نفذ مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية (حكومي سعودي)، مشروعاً لإعادة تأهيل 40 طفلاً يمنياً، جندهم مسلحو جماعة الحوثيين، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.
 
وبحسب وكالة الأنباء الرسمية السعودية «واس»، فإن الأطفال الذين كانوا مقاتلين في صفوف الحوثيين، وأُسروا خلال المعارك ضد القوات الحكومية اليمنية، في وقت سابق، جرى إعادتهم إلى مقاعد الدراسة ودمجهم مع أقرانهم.
 
وأضافت إن إعادة تأهيل الأطفال، كان عبر مشروع متكامل نفذه المركز في محافظتي مارب والجوف (شرقي وشمال شرقي اليمن).
وأوضحت إن المشروع نفذته إحدى المؤسسات المتخصصة بإعادة تأهيل الأطفال، ومن قِبل أخصائيين نفسيين وبمعايير دولية تمهيدًا لدمجهم في المجتمع.
 
وقالت إن تأهيل 40 طفل، يُعد مرحلة أولى ضمن برامج الحماية التي يقدمها المركز للأطفال ممن لا تتجاوز أعمارهم 15 عاماً من الأطفال المجندين بصفوف الحوثيين، وسيتلقون على مدى شهر كامل دورات نفسية وتعليمية واجتماعية ورياضية.
 
وأشارت إلى أن الأطفال الذين سيجرى إعادة تأهيلهم، كانوا «قد التحقوا في صفوف ميليشيا الحوثي وشاركوا في القتال وإمداد الميليشيا بالذخائر والطعام».
 
ووفق الوكالة، فإنه «يعد مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين برنامجًا نوعيًا، وإنجازاً كبيراً في ظل ما تشهده البلاد من أزمات، وتفيد تقديرات حكومية يمنية أن الميليشيات الحوثية قد جندت أكثر من 10 آلاف طفل للقتال في صفوفها».
المصدر:  المصدر اونلاين