العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-08-09, 07:44 PM   رقم المشاركة : 1
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


الإسلام والليبرالية ضدان لا يجتمعان

بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .................... أما بعد،،،


فإن من هزال الدعاوى والنداءات زعم طائفة من المنافقين وبعض من اغتر بهم من جهال المسلمين من أن الإسلام لا ينافي الليبرالية ، وواقع قول هؤلاء إن الإسلام لا ينافي الكفر به ، وهل يصح هذا عند أحد من العقلاء .


وإليك البرهان على أن الليبرالية ضد للإسلام لا تجتمع معه ألبته . وهذا بعد معرفة لليبرالية لأن الحكم عن الشيء فرع عن تصوره وخلاصتها أنها قائمة على مبدأ الحرية المطلقة ما لم تتعد إلى حرية الآخرين ،

إليك الأدلة على أنها كفر وخروج من الملة:


الدليل الأول/ دعوى الليبرالية الحرية المطلقة تنافي ما أقامه دين الإسلام بدلالة القرآن والسنة من أن المخلوقين عباد لله ، والعبد ليس حراً بل مقيد بما يريده سيده ، وبما أتاح له من حرية ، فبين سبحانه أنه خلق بني آدم لحكمة بالغة وهي عبادته فقال ( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) ثم أمرهم بالاستمرار على عبادته حتى الممات فقال ( وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ)


وكل الرسل جاءت لتدعوا الناس إلى أن يكونوا عباداً لله فقال تعالى ( وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ )


وبين سبحانه أنه لم يظلم أحداً من خلقه لا من الملائكة ولا الجان ولا ابن آدم وسمى الجميع عباداً له فقال ( وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ) وقال في موضعين من كتابه ( ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ)


فإذا تبين أننا عبيد لله فنحن لسنا أحراراً على الإطلاق بل حريتنا مقيدة بما يريده سيدنا وربنا سبحانه ، وهذا يتنافى مع مبدأ الليبرالية ، فمن دعا إلى الليبرالية وانتسب إليها فهو ما بين أن يخلع لباس الإسلام ويلبس لباس الليبرالية أو يخلع لباسها ويتزين بلباس الإسلام .


الدليل الثاني/ كل دليل فيه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فهو ينافي الليبرالية من كل وجه كما قال تعالى ( وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ ) وقال تعالى ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ) وقال ( وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ )


وذلك أن مبدأ الليبرالية الكفري قائم على الحرية ومبدأ النصيحة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الإسلامي يخالف هذا ويقيد الحرية بما جاءت به الشريعة ، فعلى مبدأ الليبرالية الكفرية للإنسان حريته في شرب الخمر وهذا مخالف لمبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومعارض له لأنه يمنع الإنسان المسلم من شرب الخمر باسم إنكار المنكر .


فكل ليبرالي كافر بشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، ومن كفر ببعض ما جاءت به الشريعة فهو كافر بها كلها كما قال تعالى ( أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ )


الدليل الثالث/ كل دليل دال على إقامة الحدود ينافي مبدأ الليبرالية الكفرية ، فقد أمر الله بجلد الزاني غير المحض ولو تراضيا فقال تعالى ( الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ ) والليبرالية الكفرية تقول: إذا تراضى الطرفان فدعوهما فهما أحرار فالليبرالية والإسلام ضدان لا يجتمعان .


الدليل الرابع/ كل دليل يدل على حرمة الربا يدل على بطلان الليبرالية الكفرية وقال تعالى عن المرابين ( فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ) وقال ( الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبا لا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبا )


والليبرالية الكفرية تقول: إن الربا إذا كان برضا الطرفين فجائز ولاشيء فيه . وهذا مناف للإسلام لا يجتمع معه ألبته .. إلى غير ذلك من الأدلة الكثيرة الدالة على كفر الليبرالية.


فإذا كانت كذلك فكل من تبناها ودعا إليها فهو كافر بعد قيام الحجة عليه .


وإن لليبراليين طرقاً يمررون بها باطلهم وإليك بعضها باختصار :


الطريقة الأولى:


رد الأحاديث النبوية التي تخالف هواهم بحجة أن هناك أحاديث ضعيفة فكلما أوردت عليهم حديثاً صحيحاً ولو اتفق عليه البخاري ومسلم ردوه بحجة أنه يوجد في البخاري ومسلم أحاديث ضعيفة . وهذا لو سلم به فليس مسوغاً لرد كل حديث يخالف

أهواءهم من أوجه:


الوجه الأول/ أن المميزين بين الحديث الضعيف والصحيح هم أهل التخصص والعلم بالحديث ، ومن احترام التخصص أن يوكل الأمر إلى أهله وإلا لأصبح الأمر فوضى، فكما لا يرضى بكلام معماري غير عارف بالطب في الطب فكذلك لا يقبل كلام غير المحدثين في الأحاديث قبولاً ورداً .


الوجه الثاني/ إن واقع صنيع هؤلاء جعل أهوائهم هي الحكم والفيصل ، فما وافق أهواءهم قبلوه وما لا ردوه ، لذا تراه يشكك في حديث أخرجه السبعة أو الشيخان بينما قد يحتج بحديث موضوع مكذوب بما أنه يوافق هواه .


وحقيقة فعلهم رد السنة وإنكارها لكن القوم لا يجسرون وعن التصريح بهذا الأمر يجبنون .


الطريقة الثانية:


المبالغة في مدلول ما خرج الإمام مسلم عن عائشة وأنس -رضي الله عنهما- أَنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال :" أنتم أعلم بأمور دنياكم " ومناسبة هذا الحديث ما أخرج مسلم عن طلحة بن عبيد الله قال:مررت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوم على رءوس النخل فقال (ما يصنع هؤلاء) فقالوا: يلقحونه يجعلون الذكر في الأنثى فيلقح فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أظن يغني ذلك شيئاً) قال: فأخبروا بذلك فتركوه فأخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك فقال (إن كان ينفعهم ذلك فليصنعوه فإني إنما ظننت ظناً فلا تؤاخذوني بالظن ولكن إذا حدثتكم عن الله شيئاً فخذوا به فإني لن أكذب على الله عز وجل) .


فكلما أوردت على أحد اللبراليين حديثاً يخالف أهواءهم قالوا: قد قال الرسول صلى الله عليه وسلم:" أنتم أعلم بأمور دنياكم " فعزلوا الشريعة عن الحياة بهذا الحديث ،


ولو تأملوا - لو كانوا للحق طالبين - لعلموا أن المراد بهذا الحديث ما حكم فيه الرسول صلى الله عليه وسلم بالظن لأنه قال: (ما أظن يغني ذلك شيئاً)"


لا مطلق حكمه صلى الله عليه وسلم ، وليس من هذا قوله فيما أخرج البخاري من حديث أبي بكرة - رضي الله عنه - :" لا يفلح قوم ولوا أمرهم إلى امرأة " ولا قوله فيما أخرج الشيخان عن ابن عباس :" لا تسافر المرأة إلا مع ذي محرم "


ولا قوله فيما خرج مسلم عن حذيفة :" اسمع وأطع للأمير وإن جلد ظهرك وأخذ مالك "

وهكذا .. لأنه جزم بهذه الأحاديث ولم يذكرها على وجه الظن .



وكم يضيق عليهم الخناق إذا أوردت عليهم آيات قرآنية تخالف أهواءهم وتدل على أن الشريعة تحكم الحياة كقوله تعالى ( يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ ) وقوله ( وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى )


فهم لا يستطيعون تضعيف هذه الآية والتشكيك في صحتها ولو فعلوا لبانت حقيقة أمرهم عند المسلمين أجمعين ، لذا يحاولون التشكيك في دلالتها بتأويلات سامجة يلوح منها الكذب المكشوف عند كل ذي بصيرة مما لا يدع شكاً أنهم يكذبون بها لكن لمثل هذه التأويلات يسترون سوءتهم بغير ساتر .


الطريقة الثالثة:


استغلال أخطاء بعض من ظاهرهم التدين للطعن في الدين وثوابته .


وهذا خطأ كبير فالشريعة نفسها بينت أن هناك من يظهر بصورة التدين وهو مخالف للشريعة كما وضح ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم في الخوارج عن أبي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رضي الله عنه أَنَّهُ قال سمعت رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يقول يَخْرُجُ فِيكُمْ قَوْمٌ تَحْقِرُونَ صَلَاتَكُمْ مع صَلَاتِهِمْ وَصِيَامَكُمْ مع صِيَامِهِمْ وَعَمَلَكُمْ مع عَمَلِهِمْ ويقرؤون الْقُرْآنَ لَا يُجَاوِزُ حَنَاجِرَهُمْ يَمْرُقُونَ من الدِّينِ كما يَمْرُقُ السَّهْمُ من الرَّمِيَّةِ يَنْظُرُ في النَّصْلِ فلا يَرَى شيئا وَيَنْظُرُ في الْقِدْحِ فلا يَرَى شيئا وَيَنْظُرُ في الرِّيشِ فلا يَرَى شيئا وَيَتَمَارَى في الْفُوقِ ) متفق عليه. فالواجب أن يبين خطأ المخطئ بالدليل الشرعي أولاً لا بالأهواء ، وثانياً أن يقبل الحق الموافق للدليل الشرعي .


الطريق الرابعة :


كثيراً ما يردد الليبراليون ذم الأحادية في التوجه ويطالبوننا ألا نكون في أمورنا ما بين أبيض وأسود ، وصنيعهم هذا هو من لبس الحق بالباطل ، وذلك أن من الأمور الدينية ما نقطع به لأن الله قطع به في كتابه أو رسوله صلى الله عليه وسلم في سنته كمثل إنكار المنكر على من فعله ولو باليد لمن كان مخولاً وذا قدرة ، وعدم تولية المرأة ، وإعطائها النصف من ميراث الرجل وألا تخضع بقولها للرجال وهكذا ..


وما لم يأت من الله ولا من رسوله صلى الله عليه وسلم بدلالة قطعية وتنازع فيه أهل العلم نزاعاً معتبراً فلسنا فيه أحادي التوجه ولا ما بين أبيض وأسود كمثل القول بنقض الوضوء من مس الذكر وهكذا ...


وهذا كله لأنا عبيد لله لا يصح لنا أن نخرج عما أراد ورسمه من شرعه .


وأخيراً أنبه على أمرين :


الأمر الأول/ إن مما يؤلم أن بعض من يسمون بالإسلاميين-إن صحة التسمية- شابهوا الليبراليين في كثير من فعالهم فدعا إلى عدم عداء الكفار وأهل البدع، وعدم الغيرة على التوحيد والسنة، وإلى خروج المرأة ومشاركته في القضاء وتوليها المناصب، وإلى الديمقراطية وهكذا ... ومن أمثال هؤلاء محمد عمارة وفهمي هويدي ويوسف القرضاوي ومحمد حسن الددو وليس سلمان العودة وعوض القرني عنهم ببعيد .


الأمر الثاني/ أن من ينكر السنة بحجة الاستغناء بالقرآن كالقرآنيين واقع حالهم تكذيب بالقرآن والشريعة ، وذلك من أوجه إليكها باختصار :


1/ أن الله أمر بطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم في نحو من أربعين موضعاً فكيف يتحقق هذا مع الزعم أن القرآن كافٍ دون السنة فهو ما بين أن يأتمر بأمر القرآن ويرجع عن رأيه القرآني أو أن يُصر فيكذب حتى بالقرآن .


2/ أن من ينكر السنة كيف يعرف عدد صلوات كل فرض وعدد ركعاته وواجباته إلخ .. ويقال مثل هذا في الزكاة والصيام والحج إلى آخر ما يلزم على دعواهم الباطلة الكافرة بالقرآن والسنة ، أسأل الله أن ينصر دينه ويعلي كلمته .


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته







التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» حكم الغيبة والنميمة...
»» فتوى عن الليبرالية للشيخ صالح الفوزان حفظه الله
»» حكم بناء القباب على الأضرحة
»» أشكال التغريب الطارئ على بلاد الحرمين... العباد
»» أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللهِ !
 
قديم 13-09-09, 10:39 PM   رقم المشاركة : 2
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


ولاشك ان دعاوى الليبراليين مثل دعاوى الروافض وغيرهم من النحل والملل الهدامة

التي تنسب نفسها لدين الإسلام وهو منها براء

فهؤلاء يشككون العوام في أركان الدين وماتواتر نقله عن سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم

ويستغلون قضايا المرأة وغيرها لهدم الدين كله


فيجب الحذر منهم وتحذير الناس منهم

فقد تسببوا في ضلال الشباب وانحرافهم عن الإسلام






التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» هل السلفية تشابه الليبرالية صالح بن فوزان الفوزان
»» خطر التوسع في الابتعاث على بلاد الحرمين / الشيخ العباد
»» ماهي الوسائل التي يستخدمها الغرب لترويج أفكاره / الشيخ بن باز رحمه الله
»» إلى الضال بن الجاهل .. حسن باقر العوامي .. لا حفظه الله
»» للتحميل برنامج موسوعة توحيد رب العبيد أبرز كتب التوحيد وشروحاتها
 
قديم 13-09-09, 11:32 PM   رقم المشاركة : 3
Clerk
عضو






Clerk غير متصل

Clerk is on a distinguished road


جزاك الله خيرا اخي السليماني
الحقيقة اني قرأت في احد المنتديات ان احد المواقع الليبرالية كان محجوبا في السعودية ولكن بأمر من احد الشخصيات الكبيرة في المملكة تم فك الحجب عنه وعندما دخلته وجدت العجب العجاب
مرضى نفسيين اجتمعوا في موقع لينفثوا سمومهم على العامة والمضحك انهم يريدون تفهيمنا الدين على حسب اهوائهم .. فهناك من يطالب بمراجعة الاحاديث النبوية وتصحيحها وهناك من قال ان اقوال الرسول غير ملزمه وهناك من لديه تفسيرات للدين تناسب الدعاره اكثر من الدين
نصبوا انفسهم اوصياء على النساء وادعوا مناصرتها وهم في الحقيقة كالذئاب بنتظرون خروجها عن الدين ليشبعوا رغباتهم الشيطانية وكأن المملكة قد حلت جميع مشاكلها ولم يبقى غير المرأة ليأخذوا بحقها فلا يوجد بطالة ولا فقر ولا ينقصنا حتى نصبح مجتمع مثالي سوى خروج المرأة ليتلقفوها بعد ذلك قاتلهم الله
ومن قمة التناقض في دينهم الليبرالي النجس انهم يدعون ان الليبرالية هي تكفل الحقوق وتصون كرامة الانسان اذن لماذا لم تسلم كرامة الرجل المتدين من تطاول هؤلاء الحثالة حيث لم يتركوا فيهم ميزة حسنة واحده حتى ان احد الاعضاء في منتداهم النجس يبشر حثالته (بنفوق ابن جبرين)
الليبرالية هي عبارة عن حاوية تضم اعداء الدين من نصارى ويهود وخاصة الروافض المتواجدين بكثره في منتداهم وهم متنكرين انهم ليبراليون سعوديون وليس لهم الا الطعن في رجال الدين والصحابة كما ذكر احد هؤلاء الانجاس ان عمر رضي الله عنه منع الرسول من كتابة الوصية ليتفرد هو وابو بكر في السلطة وسؤالي ما علاقة الليبرالية ان كانوا صادقين في صحابة رسول الله
لعنة الله عليهم والملائكة والناس اجمعين







 
قديم 14-09-09, 12:35 AM   رقم المشاركة : 4
نبيل حسان
موقوف






نبيل حسان غير متصل

نبيل حسان is on a distinguished road


أكرمك الله أخي
ومن مهازل ما نسمع لفظة الإسلام الليبرالي
والإسلام غنيا بذاته مخالفا ومختلفاعن كل الشرائع البشريه







 
قديم 14-09-09, 02:44 AM   رقم المشاركة : 5
abuleid
عضو فعال







abuleid غير متصل

abuleid is on a distinguished road


بارك الله فيك

وهل يجتمع الماء والنار
وهل يستوي النور والظلام







التوقيع :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عجبت لمن خاف ولم يفزع إلى قول الله تعالى (حسبنا الله ونعم الوكيل) وقد قال الله بعدها
( فانقلبوا بنعمة من الله وفضل لم يمسسهم سوء )

وعجبت لمن ابتلى بالضر ولم يفزع إلى قول الله تعالى ( أني مسّني الضر وأنت أرحم الراحمين ) وقد قال الله بعدها
( فاستجبنا له فكشفنا ما به من ضر )

وعجبت لمن ابتلى بالغم كيف لم يفزع إلى قول الله تعالى( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين )وقد قال الله بعدها
( فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجى المؤمنين )
من مواضيعي في المنتدى
»» بشرى من الشيخ محمد حسان لحجاج بيت الله الحرام 1430
»» للسنه شان عظيم بالعراق
»» حرب أمريكية من الفضاء مع مهدي الرافضة !!
»» فلم الضحية -يفضح المعممين
»» هل هذا وجه من ختم له بسوء؟
 
قديم 15-09-09, 01:14 AM   رقم المشاركة : 6
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


جزاكم الله خيراً







التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» كتاب: الجواب الباهر في زوار المقابر pdf
»» ماهي الوسائل التي يستخدمها الغرب لترويج أفكاره / الشيخ بن باز رحمه الله
»» حرية الرأي أين مداها ؟ / العلامة صالح الفوزان
»» من أضرار المعاصي وأخطارها الخاصة والعامة...
»» فتاوى العلماء في عيد الحب
 
قديم 04-10-09, 11:31 PM   رقم المشاركة : 7
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


ومن مكايد الليبراليين التفريق بين ولاة الأمر وعلماء السنة

مع ان هؤلاء الضلال أغلبهم جواسيس لدول أخرى في ديار المسلمين كما هو معروف .







التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» حراسة الفضيلة للشيخ بكر أبو زيد رحمه الله
»» ماهي المروءة ؟
»» المرأة في بلاد الحرمين بين أنصارها حقاً وأدعياء نصرة حقوقها / للشيخ العباد
»» إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ
»» التخويف بالآيات ليس خرافة ...الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
 
قديم 13-11-09, 02:09 PM   رقم المشاركة : 8
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


من قال بأننا بحاجة لليبرالية او غيرها لكي تصلح امورنا فهو ضال

وهو على خطر عظيم لإنه لم يرض بالإسلام ديناً

فإن الإسلام دين كامل أتم الله به النعمة على المسلمين ورضيه الله لنا

فالعدول عنه لمنهج نصراني خبيث أصله يهودي

دليل خذلان وكفر بنعمة الله تعالى وسوء ظن بالله

فإن اليهود أمة غضبية ملعونة وهم من شر البرية

والنصارى امة ضالة كافرة يعبدون الصليب

ويرون ان المسيح هو الله تعالى عما يقولون علواً كبيراً

فكيف نأخذ منهم عقائدهم الفاسدة الباطلة الكافرة ؟؟؟

ونترك اعظم دين وأقوم شريعة ؟؟

نعوذ بالله من الضلال المبين







التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» هل يجوز الوقوف تعظيماً لأي سلام وطني أو علم وطني وماحكم تحية العلم
»» إلى الضال بن الجاهل .. حسن باقر العوامي .. لا حفظه الله
»» أشكال التغريب الطارئ على بلاد الحرمين... العباد
»» تاريخ الرافضة الإرهابي
»» حكم من استهزأ بالرسول أو سبه أو تنقصه أو استحل شيئا مما حرمه للشيخ عبد العزيز بن باز
 
قديم 13-11-09, 02:19 PM   رقم المشاركة : 9
سمر التميمي
عضو ماسي







سمر التميمي غير متصل

سمر التميمي is on a distinguished road


بارك الله فيك أخي الإسلام والعلمانية لايجتمعان خطان متوازيان لايلتقيان إما أن تكون علمانيا وتكفر بالإسلام وإما أن تكون مسلما وتكفر بالعلمانية







التوقيع :
يقول الرسول عليه الصلاة والسلام : (اقرؤالقرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه).

ويقول(مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن كمثل الأترجة ، ريحها طيب وطعمها طيب . ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن كمثل التمرة ، لا ريح لها وطعمها حلو . ومثل المنافق الذي يقرأ القرآن مثل الريحانة ، ريحها طيب وطعمها مر ، ومثل المنافق الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة ، ليس لها ريح وطعمها مر)

ويقول ( إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين )
من مواضيعي في المنتدى
»» حكومة المالكي الصفوية بدلت الشعارت القومية بالشعارات المجوسية في مناهج الإبتدائي
»» إضحك على الروافض علي رضي الله عنه يعلم أن البرازيل ملوك الكرة !
»» الحجاب الذي يدخل الجنة
»» ذوبان الجليد قد يجعل المملكة من المناطق الإستوائية مستقبلا
»» عورة المرأة أمام النساء والمحارم
 
قديم 18-11-09, 09:59 AM   رقم المشاركة : 10
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


بارك الله فيكم







التوقيع :
قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
مدونتي :
https://albdranyzxc.blogspot.com/
الفيس بوك
https://www.facebook.com/profile.php?id=100003291243395
قناة اليوتيوب

https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/
من مواضيعي في المنتدى
»» إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ
»» التجسس والنميمة بين المشروع والممنوع ..
»» حكم بر الوالدين للشيخ عبد العزيز بن باز
»» دعاة التغريب ومصطلحهم التعددية لانتقاء ما يوافق أهواءهم / الشيخ العباد
»» العلمانية والحرية الدينية ... اللجنة الدائمة
 
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الليبرالية, الليبراليين, المنافقين, الزنادقة, جهلة الصحفيين

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:55 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "