العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-04-09, 01:23 PM   رقم المشاركة : 1
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


الباحث الايراني نوري زادة مخطط حزب الله اكبر مما تتصور

ذكر الباحث الايراني على رضا نوري زادة في مقابلة على قناة anb في برنامج ( سجالات)

تعليقا على الخلية الارهابية التابعة لحزب الله التي القي القبض عليها في مصر ما هي الا قمة جبل الجليد حيث ان مخططات ايران اكبر من ذلك فقد صرفت ايران حوالي 2 مليار دولار لانشاء الحسينيات في مصر وتمويل الصحف وشراء الكتاب والصحف وتمويل الجمعيات والتشيع لغرض تكوين القاعدة للانقلاب على النظام المصري







 
قديم 18-04-09, 01:23 PM   رقم المشاركة : 2
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


===========

تحقيق: تاريخ ومخططات الشيعة في مصر
أعده: علي صلاح
المصدر: موقع: مفكرة الإسلام

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن مخططات لنشر التشيع في مصر بشكل واسع؛ وذلك إثر الغزو الأمريكي للعراق وهجرة عدد كبير من العراقيين إلى الخارج وتوجه البعض منهم إلى القاهرة، حيث تركز غالبيتهم في مدينة 6 أكتوبر حتى قيل: إنها أصبحت مستعمرة للشيعة العراقيين"، وأنهم بصدد بناء حسينيات فيها، وتواردت أنباء حول أنشطة "تبشيرية" لهم وسط المواطنين المصريين السنة، وأكد ذلك محاولات إيران لتحسين العلاقات مع مصر عن طريق تصريحات لبعض مسئوليها وإقامة عدد من المشروعات الصناعية، ثم جاءت التحذيرات التي أطلقها عدد من المسئولين السياسيين والدينيين في مصر بشأن محاولات اختراق البلاد عن طريق نشر التشيع لتثير المزيد من الهواجس حول الموضوع.
تاريخ التشيع في مصر:
دخل التشيع إلى مصر عن طريق الدولة الفاطمية العبيدية، وهم من الشيعة الإسماعيلية، وحكموا مصر من سنة 358ه- (969م) إلى سنة 567ه- (1171م)، وينتسب العبيديون إلى عبد الله بن ميمون القداح بن ديصان البوني من الأهواز، وهو مجوسي ومن أشهر الدعاة السريين الباطنيين، ومن دعوته هذه صيغت دعوة القرامطة. ومن أبرز حكام الدولة العبيدية: الحاكم بأمر الله الذي ادّعى الألوهية، ومن أهم معتقداتهم التناسخ والحلول، ويزعمون أن روح القدس انتقلت من آدم إلى علي بن أبي طالب، ثم انتقلت روح علي إلى الحاكم بأمر الله. وكان آخر حكامهم في مصر العاضد، وقد تمكن صلاح الدين الأيوبي من القضاء على دولتهم، وبالرغم مما مارسه هؤلاء العبيديون من البطش والدعوة السرية لنشر مذهبهم الشيعي الإسماعيلي، إلا أنه ظل مذهبًا غريبًا دخيلاً، وظلت مصر سنيّة.
عوامل يسعى الشيعة لاستغلالها لنشر دعوتهم:
1-وجود بعض المقامات والأضرحة المنسوبة لآل البيت في مصر كالحسين والسيدة زينب ونفيسة ورقية، ونتيجة لانتشار الجهل يتوجه كثير من المصريين نحوها، وقد استغل الشيعة حبّ المصريين لآل بيت النبي صلى الله عليه وسلم حيث أظهروا أنفسهم بمظهر المدافع عن آل البيت، كما استغلوا انتشار الطرق الصوفية وإفساح الحكومات المختلفة لهم المجال للعمل وقاموا باختراقها لنشر أفكارهم؛ نظرًا لتقارب المعتقدات والأفكار بينهم.
2-إنشاء ما سمي بدار التقريب بين المذاهب الإسلامية التي تأسست سنة 1947م، وقد أسهم في تأسيسها عدد من شيوخ الأزهر مثل محمود شلتوت وعبد المجيد سليم ومصطفى عبد الرازق، وغيرهم. وعدد من علماء الشيعة مثل محمد تقي القمي وعبد الحسين شرف الدين ومحمد حسن بروجردي، وقد تحولت هذه الدار إلى مركز لنشر الفكر الشيعي.
3- الطلاب الشيعة العرب في مصر، حيث كانوا يعملون على نشر فكرهم في صفوف المصريين، وقد أشار الكاتب المصري الشيعي صالح الورداني إلى ذلك بقوله: "بعد خروجي من المعتقل في منتصف الثمانينات احتككت بكمّ من الشباب العراقي المقيم في مصر من المعارضة وغيرهم، وكذلك الشباب البحريني الذين كانوا يدرسون في مصر، فبدأت التعرف على فكر الشيعة وأطروحة التشيع من خلال مراجع وكتب هم وفّروها لي ومن خلال الإجابة على كثير من تساؤلاتي وقد دارت بيننا نقاشات كثيرة".
4- علاقات النسب التي كانت تربط الأسرتين المالكتين في إيران ومصر قبل الثورة، فشاه إيران محمد رضا بهلوي كان متزوجًا من الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق، كما أن الرئيس المصري أنور السادات كانت علاقته وطيدة بشاه إيران؛ الأمر الذي أدى إلى إنشاء بعض الجمعيات والهيئات الشيعية، مثل جمعية آل البيت التي تأسست سنة 1973م أثناء عهد السادات، إضافة إلى السماح لطوائف أخرى بالعمل كالبَهَرَة.
5- معرض القاهرة للكتاب، حيث يتم من خلاله نشر الكثير من الكتب الشيعية، خاصة تلك التي تحضرها دور النشر اللبنانية، ومن أهم الكتب التي كان يتم تداولها: المراجعات لعبد الحسين شرف الدين، وأهل الشيعة وأصولها لمحمد حسين كاشف الغطاء، والبيان في تفسير القرآن للخوئي، والميزان في تفسير القرآن للطبطبائي.
6- صدور عدد من الصحف باللغة الفارسية في القاهرة والإسكندرية في أواخر القرن التاسع عشر، بلغ عددها خمس صحف هي حكمت، ثريا، برورش، جهره نما وكمال.
7- بعد الغزو العراقي للكويت والقطيعة مع العراق قدمت إيران نفسها للدول العربية ولمصر على أنها الدولة الصديقة وسعت لتحسين العلاقات معهم، وازدادت هذه المساعي بعد الغزو الأمريكي للعراق.
الهيئات الشيعية التي تم تأسيسها في مصر:
1- المجلس الأعلى لرعاية آل البيت، يرأسه محمد الدريني، ويصدر صحيفة (صوت آل البيت)، ويطالب بتحويل الأزهر إلى جامعة شيعية.
2- المجلس العالمي لرعاية آل البيت.
3- جمعية آل البيت وتأسست سنة 1973، وكانت تعتبر مركز الشيعة في مصر، وكان للجمعية مقر في شارع الجلاء في القاهرة، وكانت تمول من إيران، ومن شيعة مصر من أموال الخمس، وكان يتبع الجمعية فروع في أنحاء كثيرة من قرى مصر تسمى حسينيات، وكان هدفها نشر الفكر الشيعي. وقد أغلقها السادات بعد ثورة الخوميني في طهران.
أهم الشخصيات المتشيعة في مصر:
1- صالح الورداني: كاتب وصحفي مصري، ولد في القاهرة سنة 1952، واعتنق التشيع سنة 1981، وقد أصدر أكثر من 20 كتابًا منها: الحركة الإسلامية في مصر، الواقع والتحديات، مذكرات معتقل سياسي، الشيعة في مصر، الكلمة والسيف، مصر وإيران، فقهاء النفط، راية الإسلام أم راية آل سعود، إسلام السنة أم إسلام الشيعة، موسوعة آل البيت (7 أجزاء)، تثبيت الإمامة، زواج المتعة حلال عند أهل السنة، رحلتي من السنة إلى الشيعة، الإمام علي سيف الله المسلول. أسس (دار البداية) سنة 1986م، وهي أول دار نشر شيعية في مصر، وبعد إغلاقها أسس سنة 1989 دار الهدف.
2- محمد الدريني: نسبة إلى درين في مدينة المنصورة بمصر، من مواليد قرية سيلا بمحافظة الفيوم بصعيد مصر درس مدة في الأزهر ويواصل دراسته الآن في إحدى الحوزات العلمية، يرأس إدارة المجلس الأعلى لرعاية آل البيت بمصر منذ تأسيسه، كما يرأس تحرير جريدة صوت أهل البيت التي تصدر أسبوعيًّا.
3- حسن شحاتة: صوفي أزهري من مواليد سنة 1946 بمحافظة الشرقية، عمل إمامًا لمسجد الرحمن في منطقة كوبري الجامعة، اعتقل سنة 1996 في قضية التنظيم الشيعي وأفرج عنه بعد ثلاثة شهور، كان نشيطًا في استغلال خطبة الجمعة لترويج الفكر الشيعي، وقد ظهر في التليفزيون الرسمي لفترة قبل معرفة توجهه.
4- أحمد راسم النفيس: من مواليد سنة 1952 في مدينة المنصورة، يعمل أستاذًا مساعدًا لكلية الطب في جامعة المنصورة، وله مقال أسبوعي في صحيفة القاهرة التي تصدرها وزارة الثقافة، دأب فيه وفي غيره على مهاجمة الجماعات الإسلامية السنّية والمذهب السني. انفصل سنة 1985 عن جماعة الإخوان المسلمين، واتجه نحو التشيع بعد ذلك، كان أحد الذين قبض عليهم في أحداث سنة 1996. ألف كتبًا عن الفكر الشيعي هي "الطريف إلى آل البيت" و "أول الطريق، و "على خطى الحسين"، اعتقل في حملة سنة 1987.
4- محمد يوسف إبراهيم: وكان قد ألقي عليه القبض سنة 2002 بتهمة زعامة تنظيم شيعي في محافظة الشرقية.
وهناك عدد من العلمانيين يظهرون تعاطفهم مع الشيعة في الآونة الأخيرة بحجة حرية الاعتقاد وكرهًا في الجماعات الإسلامية السنية ونفوذها الكبير في الأوساط الشعبية، ولما يظهره هؤلاء الشيعة من انفتاح في كثير من القضايا الفقهية بما يتناسب مع توجههم العلماني، وقد ظهر ذلك جليًا في موقف صحيفة الدستور المستقلة التي يرأس تحريرها الصحفي إبراهيم عيسى، وعند إنتاج مسلسل عن عمرو بن العاص رضي الله عنه من خلال التليفزيون المصري والآراء التي علقت على أحداث المسلسل مهاجمة لشخصية عمرو بن العاص.

تاريخ المواجهة بين النظام والتنظيمات الشيعية
في سنة 1979 بعد قيام ثورة الخوميني في طهران، اتخذ السادات منها موقفًا معارضًا، وقام بحل جمعية أهل البيت ومصادرة ممتلكاتها، وأصدر شيخ الأزهر عبد الرحمن بيصار فتوى تبطل الفتوى التي أصدرها شيخ الأزهر الأسبق محمود شلتوت بجواز التعبد بالمذهب الجعفري، وفي عام 1987 تم القبض على تنظيم يضم العشرات من المتشيعين، واتهم بمحاولة اختراق أسر وعائلات كاملة في وسط الدلتا، وبصفة خاصة محافظة الشرقية، وقد تبين للسلطات الأمنية أن الشيعة، وخاصة الحركيين منهم كانوا على علاقة بالمؤسسة الدينية في طهران، وحصلوا على تمويل لإدارة نشاطاتهم في مصر، ورصدت السلطات وجود التمويل حيث عثرت على ما يفيد حصول أعضاء التنظيم على مائة ألف جنيه. وفي سنة 1988، تم القبض على 4 عراقيين من المقيمين في مصر واثنين من الكويتيين، وثلاثة طلاب من البحرين، ولبنانيين، وفلسطيني، وباكستاني، وتم إغلاق دار النشر المصرية الشيعية (البداية)، ووجهت إليها تهمة تمويل من إيران، وكذلك دار النشر الشيعية اللبنانية (البلاغة).
وفي نفس العام تم ترحيل القائم بالأعمال الإيراني محمود مهدي بتهمة التجسس والاتصال مع شخصيات شيعية مصرية والترويج للفكر الشيعي، أما في سنة 1989، فقد تم القبض على تنظيم من 52 فردًا، بينهم 4 خليجيين وإيراني. وفي سنة 1996، تم الكشف عن تنظيم يضم 55 عضوًا في 5 محافظات، وضم أغلب المتهمين في القضايا السابقة، وقد أشارت المعلومات الواردة بخصوص هذا التنظيم إلى أن المؤسسات الدينية الإيرانية التي يقف وراءها المرشد الإيراني علي خامنئي هي التي رسمت خطة لاختراق مصر من خلال الحسينيات الشيعية، وفيما يتعلق بأعضاء هذا التنظيم ال- 55، فقد سعوا إلى مد نشاطهم في خمس محافظات مصرية، وسعوا إلى تكوين خلايا شيعية سرية تحت اسم "الحسينيات" جمعها مستوى قيادي باسم "المجلس الشيعي الأعلى لقيادة الحركة الشيعية في مصر"، وفي نوفمبر سنة 2002م تم القبض على تنظيم بزعامة محمد يوسف إبراهيم، ويعمل مدرسًا في محافظة الشرقية، ويحيى يوسف، إضافة إلى صاحب مطبعة، اتهموا بالترويج لتنظيم شيعي يسعى لقلب نظام الحكم وكان ذلك بقرية "المنى صافور" التابعة لمركز ديرب نجم وقد تم الإفراج عنهم بعد أقل من أسبوعين من اعتقالهم، وفي عام 2005 تم القبض على محمد الدريني بتهمة نشر التشيع وتم الإفراج عنه بعد 14 شهرًا ثم تم اعتقاله مرة أخرى في عام 2007 بعد أن تم القبض على مدير مركز "الإمام علي" الحقوقي المتهم بالتشيع.
آراء حول التشيع:
أثارت تصريحات وزير الأوقاف المصري الدكتور محمود حمدي زقزوق الأخيرة بشأن وقف ما وصفه ب-"المد الشيعي" في مساجد مصر، ردود أفعال واسعة حيث قال الدكتور عبد المعطي بيومي، أستاذ العقيدة بجامعة الأزهر: "الطبيعة المصرية لا تقبل المبالغات ولا الانحرافات الشيعية، فهو (أي المصري) لا يقبل مثلاً زواج المتعة، كما لا يقبل عصمة أحد من البشر، وإن كان من آل البيت، غير رسول الله صلى الله عليه وسلم".
وذكر أنه قد "توجد محاولات لزرع التشيع في مصر لكنها فاشلة ومحكوم عليها بالانتهاء؛ فلا خطورة على الإطلاق من التشيع على مصر".
وحذر د. عبد المنعم البري، أستاذ الثقافة الإسلامية بكلية الدعوة جامعة الأزهر، ورئيس جبهة علماء الأزهر المنحلة، من المحاولة الشيعية المستمرة لاختراق المجتمع المصري وكشف عن وجود مجموعات شيعية انتشرت مؤخرًا في عدد من المدن الجديدة، وأوضح أن معظمهم من فرق الإمامية الجعفرية الإثني عشرية وهي من أكبر الفرق معاداة لأهل السنة.
وقال البري: إن آلاف الشيعة دخلوا إلى محافظة 6 أكتوبر ويحاولون التغلغل في المجتمع المصري السني لنشر المذاهب الشيعية. وأضاف:"هناك زحف لعدد من قيادات الشيعة في عدد من المحافظات بالوجه البحري تم الكشف عنها مؤخرًا ومنها مدينة أبوحماد في الشرقية"، كما كشف عن تلقي لجان مركز التقريب بين السنة والشيعة الذي يرعاه الأزهر رشاوى من الجانب الإيراني تحت مسمى بدل محاضرات بلغت نحو ثلاثة آلاف دولار لكل لقاء يعقد، وهو ما يؤكد وجود نوايا غير سليمة لدى هؤلاء، كما حذر الدكتور أحمد الطيب، رئيس جامعة الأزهر من مخططات نشر التشيع في عدد من البلدان العربية، وأكد الطيب أن وراء ذلك التبشير دوافع سياسية، كما أشار الشيخ يوسف القرضاوي في وقت سابق إلى أنه كتب كتابًا حول الحوار والمذاهب ففوجئ بشخص يرد عليه بكتاب آخر عنوانه "القرضاوي وكيل الله أم وكيل بني أمية" فظن أن المؤلف من إيران أو من العراق أو لبنان غير أنه عندما سأل عنه وجد أنه من مدينة المنصورة بمصر وقد اعتنق المذهب الشيعي. وحمل القرضاوي المراجع الشيعية في العراق المسئولية عن استمرار حمامات الدم ومسلسلات القتل والخطف والمجازر لعدم إصدارهم فتوى صريحة تمنع وتحرم تلك الجرائم التي ترتكب بحق السنة. وقال موجهًا كلامه للشيعة: لا يعقل أن أقول أنا: أبو بكر رضي الله عنه، وتقول أنت: لعنه الله!!! فهذا أمر غير مقبول بالمرة. وكان 22 من علماء الدين السنة في السعودية قد حذروا مؤخرًا في بيان لهم من خطورة الشيعة ودورهم في زعزعة استقرار البلدان الإسلامية وممارسة عمليات الاعتداء على أهل السنة.
ما وراء نشر التشيع
لا يقتصر خطر نشر التشيع في مصر وغيرها من البلدان العربية على البعد العقدي ومخالفة ذلك لثوابت العقيدة عند أهل السنة، ولكن هناك بعدًا سياسيًا لا يمكن تجاهله، ولعل هذا البعد هو الذي شكل موقف الحكومة المصرية من القضية طوال تاريخها، فقد اعترف رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني مؤخرًا، بامتلاك بلاده نفوذًا معنويًا في دول المنطقة، موضحًا أن ذلك لخدمة مصالحها الخاصة. وأشار لاريجاني، في كلمة أمام المؤتمر العام للرابطة الإسلامية للمهندسين في طهران، إلى نفوذ إيران في الدول الإسلامية، ومن ضمنها العراق وأفغانستان ولبنان وفلسطين، قائلاً: "إن القوة المعنوية لإيران في الدول الإسلامية تخدم المصالح الوطنية للبلاد"، وقد أفلحت طهران من خلال هذا النفوذ من تفجير الأوضاع في عدد من الدول تبعًا لمصالحها كما هو حادث الآن في لبنان والعراق واليمن والبحرين، وتسعى إلى ذلك في بلدان أخرى مثل مصر التي تعتبرها مفتاحًا لغيرها من الدول بالمنطقة؛ نظرًا لثقلها الثقافي والحضاري.
كلمة أخيرة:
تتحفز الحكومة المصرية في الوقت الحالي ضد مخططات نشر التشيع في البلاد؛ لإحساسها بخطورته على أمنها واستقرارها، وهو ما تم الكشف عنه مؤخرًا من استدعاء بعض العلماء لإعطاء محاضرات لضباط أمن الدولة لمواجهة هذه الظاهرة، إلا أن القضية لا ينبغي أن تقف عند الحدود الأمنية إنما هي قضية عقيدة في المقام الأول ويفترض الاستعانة بالعلماء والدعاة والجماعات الإسلامية التي ما زالت الحكومة تأخذ منها موقفًا سلبيًا رغم أنها لا تتبنى العنف وتطلب المجال لنشر دعوتها بشكل سلمي، وستكون هذه الجماعات بما فيها الجماعة الإسلامية التي أعلنت تخليها عن العنف أكبر عون للنظام في مواجهة هذه الظاهرة؛ نظرًا للتعاطف الشعبي الذي تحظى به هذه الجماعات السنية، خصوصًا أنها ليست في حالة صدام مع النظام في الوقت الحالي، كما أن الحل الأمني لن يجدي نفعًا وحده كما هو الحال في غيرها من القضايا القائمة على العقيدة والفكر.

http://www.alukah.net/articles/260/3738.aspx







 
قديم 18-04-09, 01:25 PM   رقم المشاركة : 3
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


«حزب الله» قاتل مع الحرس الثوري في الحرب العراقية ـ الإيرانية وضد انتفاضة طلبة الأحواز

محتشمي يكشف لأول مرة عن حجم العلاقة بين طهران والحزب اللبناني
لندن: علي نوري زاده
خلال انتفاضة الطلبة في ايران عام 1999 ومن ثم المواجهات الدامية التي حصلت بين رجال الامن وأهالي مدينة الاحواز عاصمة محافظة خوزستان، تحدث اكثر من مصدر اضافة الى قادة الطلبة والفاعليات العربية بالمدينة عن وجود المئات من العسكريين العرب بين صفوف قوات الامن ووحدات الحرس التي تولت قمع انتفاضة الطلبة، واخماد مسيرات العرب الايرانيين.
والتفسير الوحيد الذي برز وقتها حول العرب المنخرطين في قوات الامن الايرانية وبعض وحدات الحرس الثوري، كان انهم من رجال فيلق بدر الجناح العسكري للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق. غير ان لهجة بعض رجال الامن القريبة من لهجة اهل لبنان وسورية اثارت تساؤلات حول جنسية هؤلاء، الى ان صدرت قبل ايام تصريحات الرجل الذي يعتبر الاب الشرعي لحزب الله وهو علي اكبر محتشمي بور سفير ايران الاسبق لدى سورية ووزير الداخلية السابق والامين العام للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة في فلسطين، وهو الذي اخرج حزب الله في العام 1982 من رحم حركة امل. فقد كشف محتشمي عن مشاركة مقاتلي حزب الله جنبا الى جنب مع رجال الحرس الثوري في الحرب الايرانية العراقية. ورغم انه لم يذهب ابعد من ذلك، لكنه بين ان علاقة حزب الله مع النظام الايراني أبعد بكثير من علاقة نظام ثوري بحزب او تنظيم ثوري خارج حدود بلاده، بحيث يبدو الحزب وكأنه جزء من مؤسسة الحكم في ايران وعنصر اساسي في مؤسسته العسكرية والأمنية. وكان محتشمي بور يتحدث الى صحيفة «شرق» الايرانية يوم الاربعاء الماضي حول حزب الله والاحداث الاخيرة في لبنان. وفيما يلي ابرز ما جاء في حديث حجة الاسلام محتشمي بور احد تلامذة الخميني والرجل الذي فقد اربعة من اصابعه حينما ارسل له النظام العراقي رسالة مفخخة في دمشق، وانفجرت حينما فتحها.
يقول محتشمي بور ردا على سؤال بشأن صواريخ حزب الله: «لدى الحزب ترسانة ضخمة من الصواريخ والقذائف الصاروخية، من الكاتيوشا الى صواريخ زلزال. ان مساحة اسرائيل لا تتجاوز 27 الف كيلومتر مربع، بطول حوالي 200 كيلومتر مما يعني ان صاروخ زلزال 1 الذي يصل مداه الى 250 كيلومترا قادر على ضرب كافة مناطق اسرائيل.
وحول كيفية حصول حزب الله على هذا القدر من الكفاءة القتالية، يكشف محتشمي بور لأول مرة ان حزب الله كان مشاركا في الحرب الايرانية ـ العراقية. ويقول «جزء من خبرة حزب الله يعود الى التجارب المكتسبة في القتال وجزء آخر من التدريب.. ان حزب الله اكتسب خبرة قتالية عالية خلال الحرب الايرانية ـ العراقية بحيث كان رجال الحزب يقاتلون ضمن صفوف قواتنا او بشكل مباشر».
ويضيف «انه بعد الاجتياح الاسرائيلي للبنان في العام 1982، تراجع الامام الخميني عن فكرة ايفاد قوات ضخمة الى لبنان وسورية، بعبارة اخرى بعد ان حطت الطائرة الايرانية الخامسة في دمشق التي نقلت وحدات من الحرس والبسيج ولواء ذو الفقار الخاص (الخالدون في عهد الشاه) عارض الامام الخميني ارسال مزيد من القوات، وكنت وقتذاك سفيرا في سورية، واعيش قلقا حقيقيا حيال مصير لبنان وسورية ولهذا ذهبت الى طهران وقابلت الامام الخميني فيما كنت متأثرا ومتحمسا لفكرة ارسال القوات الى سورية ولبنان، بدأت بالحديث عن مسؤولياتنا وما يدور في لبنان، الا ان الامام هدأني وقال ان القوات التي قد ترسلها الى سورية ولبنان لا بد ان يكون لها دعم لوجيستي كبير، والمشكلة ان طرق الاسناد والدعم تم عبر العراق وتركيا، والاول في حرب شرسة معنا والثاني عضو في الناتو ومتحالف مع اميركا. ان الطريق الوحيد للتصدي للصهاينة هو تعبئة الشبان اللبنانيين وتدريبهم. لقد بدأت مرحلة جديدة بعد ذلك بحيث تم تدريب الشبان الشيعة وولد حزب الله. ورأينا انه بعد 18 سنة من احتلال الجنوب تمكنت المقاومة من اخراج اسرائيل من لبنان».
ويتابع محتشمي بور حديثه عن مصادر قوة حزب الله قائلا: «خلال السنوات الاخيرة تمكن حزب الله من تعزيز حضوره السياسي والعسكري في لبنان والمنطقة فضلا عن ارتقاء مستوى تدريب مقاتليه وتوسع دائرة حضوره العسكري، ونرى اليوم ان مناطق شاسعة في بيروت والجنوب والبقاع حيث كان قادة الحزب يقيمون فيها فضلا عن قواعد الحزب الصاروخية في جنوب لبنان قد دمرتها الطائرات الاسرائيلية ورغم ذلك فان الحزب لا يزال قادرا على توجيه صاروخ بعد صاروخ باتجاه اسرائيل مما دفع بالصهاينة لاستدراج قواتهم البرية ودخول لبنان برا، غير انهم يواجهون مقاومة شرسة في مثلث بنت جبيل ومارون الراس وعيترون».
ووفقا لمحتشمي فإن اكثر من 100 الف شاب شيعي تلقوا تدريبات قتالية منذ تأسيس حزب الله في لبنان، بحيث كانت كل دورة تدريب تشمل 300 مقاتل ولحد الان اقيمت دورات عدة في لبنان وايران».
وماذا عن خطف الجنديين الاسرائيليين من قبل حزب الله؟ وهل كان الحزب يتوقع الرد الاسرائيلي بهذا الحجم؟
يقول محتشمي: لا اعتقد ان حزب الله كان يتوقع الرد الاسرائيلي بهذا الحجم: بحيث كانت قيادة الحزب تتوقع عمليات خاطفة وايذائية ولكن ليس حربا شاملة. ويرى محتشمي انه لو تم ايقاف الحرب الان فإن ذلك يمثل انتصارا لحزب الله.




http://www.nourizadeh.com/archives/002095.php







 
قديم 18-04-09, 01:33 PM   رقم المشاركة : 4
سمر التميمي
عضو ماسي







سمر التميمي غير متصل

سمر التميمي is on a distinguished road


ردالله كيدهم الى نحورهم وحفظ الله مصر العروبة من مخططهم الخبيث







التوقيع :
يقول الرسول عليه الصلاة والسلام : (اقرؤالقرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه).

ويقول(مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن كمثل الأترجة ، ريحها طيب وطعمها طيب . ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن كمثل التمرة ، لا ريح لها وطعمها حلو . ومثل المنافق الذي يقرأ القرآن مثل الريحانة ، ريحها طيب وطعمها مر ، ومثل المنافق الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة ، ليس لها ريح وطعمها مر)

ويقول ( إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين )
من مواضيعي في المنتدى
»» المنهج المطلوب لمواجهة الخطاب الرافضي على ضوء منهج القرآن
»» أفكار سهلة للصدقة الجارية
»» أقراوا هذة الخزعبلات الشيعية عن المهدي الخرافة
»» قناة صفا أصابت الروافض في مقتل فبدأوا يتخبطون
»» من أين اتيتم بدينكم !!
 
قديم 18-04-09, 02:40 PM   رقم المشاركة : 5
صوت مبحوح
عضو نشيط







صوت مبحوح غير متصل

صوت مبحوح is on a distinguished road


هم عبالهم بيسوون اللي في راسهم
الله فوقهم واذا هم متحركين ومسووين فباذنه سبحانه
فـ الله يمهل ولا يهمل
وسيأتي ذلك اليوم الذي تذلون فيه وتهزمون
لا تغترون فلكل اجل






التوقيع :
وقال الإمام الحسين عليه السلام في دعائه على شيعته : ( اللهم إن مَتَّعْتَهم إلى حين فَفَرِّقْهم فِرَقاً ، واجعلهم طرائق قدَداً ، ولا تُرْضِ الوُلاةَ عنهم أبداً ، فإنهم دَعَوْنا لِينصرونا ، ثم عَدَوا علينا فقتلونا )
من مواضيعي في المنتدى
»» هل سيقتص الرسول صلى الله عليه وسلم لمنافق!!!!
»» سؤال للشيعة
»» ترضي الرافضة عن بوش... حسبي الله ونعم الوكيل
»» إنما اشكو حزني وبثي الى الله
»» فتنة تستنظف العرب/ استفسار
 
قديم 19-04-09, 07:27 AM   رقم المشاركة : 6
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


وزارة الداخلية المصرية تحذر من نشاطات الشيعة في البلاد
أضيف في :30 - 3 - 2009

موسوعة الرشيد/ وكالات
حذر وزير الداخلية المصري حبيب العادلي من المد الشيعي في مصر ومن تصاعد العمليات الإرهابية مؤكداً ارتباطها بالتداعيات علي الساحة الدولية والإقليمية.
وقال حبيب العادلي: (نحن لدينا في مصر شيعة ملتزمون بالمذهب الشيعي البعيد عن منحى السياسة، وهؤلاء يتمتعون في مصر بجميع الحقوق وبجميع الإمكانيات، أما إذا كان هناك من يرغب في أن يتحرك داخل مصر لتكوين خلايا أو القيام بنشاط لا يتفق مع مبادئنا الدينية أو يمثل تهديداً أمنياً، أعتقد أن الطريق مسدود أمامهم ونحن على يقظة تامة لهذه المحاولات).
وأكد حبيب العادلي: (أن محاولات تعميق واستثمار الخلافات بين المذاهب الدينية بصفة عامة أمر خطير لأنه يزيد حدة التطرف ويبذر بذور الفتنة في نسيج أي مجتمع، ويعطى مؤشراً واضحاً لمحاولة اختراقه).
ومن الجدير بالذكر إن هذه التصريحات والمخاوف من التشيع في مصر جاءت بعد تفجيرات الأخيرة في مصر وكان وراءها مجموعات مدعمة من إيران .


http://www.dd-sunnah.net/news/view/action/view/id/883/







 
قديم 19-04-09, 07:29 AM   رقم المشاركة : 7
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


محذراً إيران من تشييع الدول السنية القرضاوي : الثورة الإيرانية كشفت عن وجهها الطائفي والتوسعي
أضيف في :11 - 3 - 2009

المصريون / جدد الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي رئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، تحذيراته من خطر التمدد الشيعي بالمجتمعات السنية، باعتباره يمثل خطرا محدقا بهوية البلدان السنية، منتقدا بشدة تسارع الخطوات الإيرانية لتصدير ثورتها لبلدان المنطقة, مطالبا بالتصدي لهذا الخطر.
وأكد القرضاوي خلال تصريحات صحفية على هامش مشاركته في مؤتمر مجمع البحوث الإسلامية الذي أنهى أعماله بالقاهرة أمس، رفضه التام لقيام إيران بمساعي، لنشر المذهب الشيعي وهو ما ينبغي الوقوف أمامه بشكل قوي وإدراك مخاطره الشديدة.
ووجه حديثه للقادة الإيرانيين: "نحن أهل السنة والجماعة، نؤمن أننا على الحق، ونرى أن مذهبنا على الحق، ومع هذا لا نرغب في نشر مذهبنا في أوساط الشيعة ولا نرغب في نتحول الشيعة بحسب ما تسعى إليه إيران".
وتابع: لقد أيدنا الثورة الإيرانية ضد الجبروت والاستبداد، غير أننا صدمنا عندما كشفت الثورة عن وجهها الطائفي ومساعيها للتمدد خارج الأراضي الإيراني، والعمل علي تشييع السنة في البلدان المجاورة، مطالبا إيران بالكف عن هذه المخططات إذا كانت تنشد علاقات طبيعية مع الدول العربية.
وكان القرضاوي حذر في تصريحات أدلى بها في سبتمبر الماضي من خطر تنامي المد الشيعي في المجتمعات السنية، وقال إن "خطرهم يكمن في محاولتهم غزو المجتمع السني، وهم يهيئون لذلك بما لديهم من ثروات بالمليارات، وكوادر مدربة على التبشير بالمنهج الشيعي في البلاد السنية خصوصا أن المجتمع السني ليست لديه حصانة ثقافية ضد الغزو الشيعي".
على جانب آخر، أعرب رئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين" عن رفضه الشديد لمذكرة التوقيف الصادرة بحق الرئيس السوداني عمر البشير من المحكمة الجنائية الدولية، معتبرا إياها تدخلا مرفوضا من قبل الغرب في شئوننا الداخلية ينبغي مواجهته بتأييد موقف السودان تأييدا فعليا وعدم الاكتفاء بمحاولة تسوية الأمر.
ودعا القرضاوي الجامعة العربية والاتحاد الإفريقي لتبني موقف قوي وداعم للسودان يدفع عنه مؤامرات الغرب ويؤمن وحدته واستقراره، مستبعدا في الوقت نفسه القيام بجولة عربية لحشد الدعم للسودان كما حدث إبان العدوان علي غزة انطلاقا من اختلاف الأوضاع بين القطاع والسودان.
وأوضح، أنه كان من الأولى ملاحقة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بمذكرة التوقيف من قبل المحاكمة الجنائية الدولية لغزوه العراق مستندا لمعلومات خاطئ، وكذلك رئيس وزراء العدو الصهيوني والذي سحق عظام أطفال وشيوخ غزة وليس الرئيس السوداني.







 
قديم 19-04-09, 07:30 AM   رقم المشاركة : 8
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


رئيس جامعة الأزهر يحذر طلابه من المد الشيعي في الأزهر
أضيف في :19 - 2 - 2009

المصريون/ في تحذير جديد ، بعد تحذير الشيخ يوسف القرضاوي للأمة قاطبة ، حذر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب ، رئيس جامعة الأزهر ، طلاب جامعته من محاولات نشر المذهب الشيعي بين الشباب المصري عموما ، وبين طلبة وطالبات جامعة الأزهر خصوصا ، حيث يعتبرها الشيعة مكانهم الطبيعي ، وأكد فضيلة الدكتور أن هناك نشاطا شيعيا في المنطقة العربية ، وهذا لا ريب فيه !!







 
قديم 19-04-09, 07:31 AM   رقم المشاركة : 9
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


صحفي مصري يستغرب قدرته على نقد مبارك وعجزه عن نقد خامنئي في نفس الصحيفة المصرية

أضيف في :17 - 2 - 2009


المصريون/ أبدى الصحفي المصري المعروف فراج إسماعيل اندهاشه الشديد من قدرته على نقد حكومة بلاده في صحيفة الدستور المستقلة بينما لا يستطيع أن ينتقد الحكومة الإيرانية في نفس الصحيفة ، معتبرا أن اللوبي الإيراني في مصر أصبح أقوى وأكثر نفوذا من الحكومة المصرية ذاتها ، لدرجة أن مرشد الثورة الإيرانية أصبح له حصانة في صحف مصرية لا يحظى بها الرئيس مبارك نفسه ، وكان فراج إسماعيل الذي ينشر مقالا أسبوعيا في صحيفة الدستور قد فوجئ برفع مقاله من صفحة الرأي قبل الطبع مباشرة بسبب انتقاده للنظام الإيراني وبعض تصريحات آية الله خامنئي مرشد الثورة الإيرانية ، حيث أخبرته إدارة الصحيفة أن انتقاد إيران "خط أحمر" يسبب لها حساسيات ومشاكل ، دون توضيح لطبيعة المشاكل أو الحساسيات ، وأكد فراج إسماعيل أن جماعة الإخوان المسلمين أوقفت مؤخرا انفاقها على الدستور والمتمثل في دفع ثمن ثلاثين ألف نسخة يوميا (ثلاثون ألف جنيه مصري يوميا) كنوع من الدعم مقابل فتح مساحات نشر للجماعة والدفاع عن مواقفها ومصالحها ، وأضاف فراج في مقاله الذي نشره أمس بعنوان "المحور الإيراني في مصر" قائلا : (لقد اكتشفت بعد أن أتيح لي أن أكتب في "الدستور" وهي صحيفة خاصة مصرية حملت في نسختها الثانية لواء الحرب على "التوريث"، أن عناوين "كفاية" ومقاومة استمرار الرئيس مبارك في الحكم، ما هي إلا عملية تمويه على الرأي العام للايحاء بأن هناك صحافة شجاعة تتحدى السجون والمعتقلات وتكتب ضد الرئيس وأسرته ما تريد، بل وتنشر بدم بارد إشاعات عن صحته كأنها تقرير طبي رسمي، دون أي إعتبار لأبسط المعايير المهنية! والحقيقة أن الرأي العام أذكى من هؤلاء بكثير، فالصحيفة التي كان زائعة الصيت في نسختها الأولى وقدمت نوعا جديدا من الصحافة الشجاعة في مصر، تراجعت مبيعاتها لحد خطير، حتى أن صاحبها يفكر الآن في الغاء الإصدار اليومي خصوصا بعد أن توقفت جماعة الإخوان عن شراء 30 ألف نسخة منه) ، وأشار فراج إسماعيل إلى اندهاشه من الاتصالات المباشرة والدائمة بين مكتب رئيس تحرير الدستور ومكتب حسن نصر الله الأمين العام لتنظيم حزب الله اللبناني ، ويضيف قائلا : (هذه الشجاعة في إنتقاد الرئيس "مبارك" فقط، عاجزة عن السماح بكتابة كلمة واحدة ناقدة لإيران، بل يرى رئيس تحرير إحدى صحف المحور الإيراني بمصر ـ يعني الدستور ـ أن ذلك خط أحمر. وهنا يتندر بعض المحررين بالإتصالات التليفونية المباشرة مع مكتب السيد حسن نصرالله الأمين العام لحزب الله اللبناني وبالسؤال المستمر عن "توجيهاته" بعد كل خطاب أطل فيه ليتهم مصر بالتواطئ مع العدوان الإسرائيلي على غزة! )
وفي إشارة إلى ما تردد عن تحول رئيس تحرير الدستور إبراهيم عيسى إلى المذهب الشيعي وتبنيه الخطاب الإيراني المذهبي والطائفي أضاف فراج إسماعيل قائلا )شيئ مؤسف أن يقدس بعض صحفيي مصر إيران إلى هذا الحد، وأن يظنوا عن جهل إنها جنة الله في الأرض، وأن يقوموا بالوكالة عنها بمهمة تصدير ثورة الخميني إلى الشعب المصري، على النحو الذي يفعله الأستاذ ابراهيم عيسى في سلسلته الغريبة التي يقدمها بإحدى القنوات الفضائية التي تبث على قمر النايل سات باسم "الطريق إلى كربلاء" مرتديا زياً أسود! ، والحق أنني كنت أستهين بالاتهامات التي وجهت لعيسى بسبب أرائه المتطرفة في سلسلتيه السابقتين "الرائعتان" عن سيرة السيدة فاطمة الزهراء والسيد عائشة رضي الله عنهما، و"الرائعان" عن أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما، وهي أراء حذفها الفكر الشيعي المتطور من تاريخه، ويرفضها علماء الشيعة ويستهجنونها بشدة ، كنت أعتقد أنها إتهامات منطلقة من سوء فهم بسبب خلفيته في هذه الأمور التي تعتمد على ثقافة "التيك أواي".. فهو صحافي وليس مفكرا أو باحثا متخصصا، لكني شعرت بعمق الأزمة، من خلال المنهج الذي سار عليه في "الطريق إلى كربلاء" المخالف لقوانين البث الفضائي المصري الذي يحظر كل ما من شأنه الإضرار بالأمن الديني للمجتمع، وما يسيئ إلى المذاهب والأديان ويسبب الفتنة الطائفية.)
فراج إسماعيل أشار في مقاله إلى أن هناك صفقة "غريبة" يتم الترتيب لها حاليا بمقتضاها يشتري رشيد محمد رشيد وزير الصناعة المصري ومؤسس جمعية المستقبل التي يرأسها جمال مبارك نصف أسهم الشركة التي تصدر صحيفتي الدستور وصوت الأمة .







 
قديم 19-04-09, 07:32 AM   رقم المشاركة : 10
ديار
موقوف





ديار غير متصل

ديار is on a distinguished road


القبض على شيعة يرفعون الأذان الشيعي في مصر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=79939

السلطات المصرية تهاجم مقر طريقة صوفية وتتهم قائدها بدعم التشيع

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=79943







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:48 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "