العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-12-07, 03:23 PM   رقم المشاركة : 1
عدو الباطل
عضو ذهبي






عدو الباطل غير متصل

عدو الباطل is on a distinguished road


معشر السنة أريد ردًا على هذا الحديث

في أحد المواقع الشيعية كتب أحدهم هذا الحديث

اقتباس:
كما وثقت المصادر السنية هذه الحادثة لتؤكد لنا حقيقة عمر :

ابع المودة ص249 من مودة القربى أيضا بسنده عن عمر بن الخطاب قال نصب رسول الله (ص) عليا علما فقال : من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم والي من والاه وعادي من عاداه واخذل من خذله وأنصر من نصره اللهم أنت شهيد عليهم ، فقال عمر يا رسول الله كان في جنبي شاب حسن الوجه طيب الريح قال لي يا عمر لقد عقد رسول الله صلى الله عليه وآله عقدا لا يحله إلا منافق ، فأخذ رسول الله (ص) بيدي فقال يا عمر أنه ليس من ولد آدم لكنه جبرئيل أراد أن يؤكد عليكم ما قلت ، أي قلته في علي . ولقد أخرج هذا الحديث الكثير من علماء السنة الحنفية والشافعية ومنهم جلال الدين السيوطي الشافعي في تاريخ الخلفاء ج1 ص56 ، وكما اخرجه أحمد بن حنبل عن علي عليه السلام وأبي أيوب الانصاري وزيد بن ارقم وعمر وذي مرة وأبي يعلي وأبي هريرة ، وأخرجه الطبراني عن أبن عمر ومالك بن الحويرث وحبشي بن جنادة وجرير وسعد بن أبي وقاص وأبي سعيد وأنس وأبن عباس وعمارة وبريدة مع اختلاف الألفاظ ، كما أخرجه أيضا محمد صالح الترمذي الحنفي.

فأريد منكم أن تبينوا لي مدى صحته

فكما أخبرتكم سابقًا أني أجهل علم الحديث رزقني الله إياه

حتى نرد عليهم






التوقيع :
أحــــب الرســول وآل الرســول مـحبة مــستمــسك بالــــهدى
لهم في فؤادي هوىً من هوى أبيهم ألـيـسـوا بـــنـي أحـمـــد
وأرجـوا بـحبـي لـهــــم زلـــفــة إلـى الله عـنـد النـشــور غــدا
ولا سيما من تباهت بهم ذرى المــجد والــفضل لــن يــجحــدا
عــلــي وفــاطــم والحــســنان ومن مثلهم في الورى سـؤددا
بــرئت إلــى الله مـن كــل مـن أسـاء لـهـم فـافتـرى وأعتـدى
أســاء الغــلاة وضــل الجـفــاة فــكـل عـن الـحـق قـــد أبـعـدا
من مواضيعي في المنتدى
»» الطائر الذي يلعن مبغضي آل محمد .... بالصور
»» لو كان علي مكان أبي بكر رضي الله عنهم ....... استفسار
»» أنظروا مدى جهل الروافض للقرآن الكريم
»» كاركاتير ......... يصف الحقيقة والواقع
»» قصة ماذا حصل له بعد حمله لحرز الإمام الرضا في جيبه + حرز الإمام الرضاء
 
قديم 20-12-07, 04:38 PM   رقم المشاركة : 2
sunni forever
عضو فضي







sunni forever غير متصل

sunni forever is on a distinguished road


هذا النص "من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم والي من والاه وعادي من عاداه واخذل من خذله وأنصر من نصره اللهم أنت شهيد عليهم ، فقال عمر يا رسول الله كان في جنبي شاب حسن الوجه طيب الريح قال لي يا عمر لقد عقد رسول الله صلى الله عليه وآله عقدا لا يحله إلا منافق ، فأخذ رسول الله (ص) بيدي فقال يا عمر أنه ليس من ولد آدم لكنه جبرئيل أراد أن يؤكد عليكم ما قلت " هذا النص قمتُ بوضعه في محرك البحث في قوقل فلم يظهر سوى مواقع رافضة...........وهم أكذب الناس في النقل و أجهلهم في العقل







 
قديم 20-12-07, 05:03 PM   رقم المشاركة : 3
القصيمي
عضو نشيط






القصيمي غير متصل

القصيمي


هذي شهادة لعمر بن الخطاب رضي الله عنه أن أعضم ملك يكلمه باسمه وهو جبريل عليه السلام ؟؟

ما أغبى الروافض !!!







التوقيع :
إن الروافض شر من وطئ الحصى *** من كل إنس ناطق أو جان
مدحوا النبي وخونوا أصحابه *** ورموهم بالظلم والعدوان
حبوا قرابته وسبوا صحبه *** جدلان عند الله منتقضان
من مواضيعي في المنتدى
»» أبوعبيدة العراقي تفضل هنا لوسمحت
»» رحمك الله يا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ورضي الله عنك فلم تدع فرصة للروافض
»» أخيراً انتبهت مصر للإختراق الشيعي ..!!!
»» الأسئلة العصرية للشيعة الاثناعشرية ؟؟؟
»» لماذا الروافض يكرهون عمر أشد من أبي بكر ؟
 
قديم 20-12-07, 05:07 PM   رقم المشاركة : 4
أسد من أسود السنة
عضو ماسي






أسد من أسود السنة غير متصل

أسد من أسود السنة is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدو الباطل مشاهدة المشاركة
  
في أحد المواقع الشيعية كتب أحدهم هذا الحديث



فأريد منكم أن تبينوا لي مدى صحته

فكما أخبرتكم سابقًا أني أجهل علم الحديث رزقني الله إياه

حتى نرد عليهم

الحديث من كتب القندوزي واتوقع انه شيعي والسبب ان حججه نفس حجج الروافض ولهذا السبب يستغله الروافض ويدعون انه سني والمتكوب انه صوفي والصوفيه والاماميه هواهم واحد خخخ


-- القندوزي (( الحنفي ))

كتبه 1- ينابيع المودة لذوي القربى "
2- أجمع الفوائد "
3-مشرق الاكوان "

سليمان بن إبراهيم القندوزي(( الحنفي)) ، المتوفى سنة : 1294
هو من اتباع ابن عربي الوجودي الذي هو إيضا يشك في صلته بالروافض الاثناعشرية حيث لابن عربي كلام يذكر فيه
ان اسعد الناس بالمهدي المنتظر هم اهل الكوفة وذكر فيه اعتقاداً مشابه للرافضة الاثناعشرية
وهذه نبذة عنه
سليمان بن إبراهيم المعروف بخواجه كلان بن محمد معروف المشتهر ب بابا خواجه بن إبراهيم بن محمد معروف ابن الشيخ السيد ترسون البافي الحسيني القندوزي البلخي .
ولد في سنة 1225 ه ، ورقى مراقي العلوم والاداب في بلخ ، وأكمل التحصيل ببخارا ونال الاجازات من أعلامها ، وسافر إلى البلاد الافغانية والهندية ، وصاحب كبار مشايخ الطريقة ، فكمل في مقامات السلوك ، وتفقه في الدين لينذر قومه إذا رجع إليهم ، فعاد إلى " قندوز " وأقام بها زمانأ ينشر العلم والاداب ، وبنى بها جامعا وخانقاها ومدرسة ، وأراد السفر إلى بلاد الروم حيث كان يرغب في استيطان مكة ومجاورة البيت الحرام ، فبداله أن ينصب بمكانه الخلينة محمد صلاح فيكون في مسند الارشاد خلفا عن أخيه محمد ميرزا خواجه بن مولانا خواجه كلان ، ولامر التدريس العالم الافضل ملا عوض إذ كان هذا قد بز أقرانه من تلاميذ المترجم له ونال شرف الاجازة منه . وهاجر الشيخ المترجم له من " قندوز " في سنة 1269 ه مستصحبا معه من تلاميذه نحوا من ثلاثمائة شخص من أهل الطلب والسلوك ، وكان سفره عن طريق ايران فجاء إلى بغداد . في سنة 1270 ه فأكرم والي بغداد مثواه ، وأعز أصحاب الفضائل قدومه فأخذوا عنه وارتووا من نمير علومه ثم عزم علئ التوجه إلى دار الخلافة العلية - الاستانة - وكان طريقه على الموصل وديار بكر وأورفة وحلب ، وفي هذه البلدان أطال المكث وربماكان ذلك أكثر من ثلاث سنين حتى إذا وصل إلى قونية أقام بها ثلاث سنين وستة اشهر ، وفي مدة مكثه بها استنسخ بنفسه الفتوحات المكية ، الفصوص ، النصوص من النسخ التي كانت بخط مؤلفها الشيخ الاكبر محي الدين بن عربي الحاتمى ، وكانت تلك النفائس محفوظة بدار الكتب الكائنة في مقبرة الشيخ الكبير العارف صدر الدين القونوي . وفي شهر ذي الحجة من سنة 1277 ه خرج من قونية متوجها نحو دار الخلافة ، ولما حل بها شملته عواطف السلطان عبد العزيز فنال من الالطاف السنية من الحضرة العلية السلطانية ، كما يقول بعض مترجميه ، وبينما كان متهيئا للعزيمة على الخروج نحو بيت الله الحرام صدر الامر العالي من جانب السلطان بتعيينه بمسند مشيخة تكية الشيخ مراد البخاري - وموقعها خارج باب أدرنة - فامتثل الامر وباشر بالوظيفة فقام بالارشاد ونشر العلوم من حديث وتفسير ، وكان لا يخلو في أيامه تلك من تأليف الكتب والرسائل ، ولم يصل إلينا من تأليفه سوى أسماء ثلاثة منها وهي التي أشار إليها في كتابه هذا ( ينابيع المودة ) وهي : أ - أجمع الفوائد . 2 - مشرق الاكوان . 3 - ينابيع المودة ، وهذا هو الوحيد الذي وصل إلينا من تأليفه .
وكان الشيخ سليمان هذا من أعلام الحنفية في الفروع ، وأساطين النقشبندية في الطريقة ، وقد كتب ولده وخليفته الشيخ سيد عبد القادر أفندي إلى بعض الافاضل الذين ترجموه أن والده كان حنفي المذهب نقشبندي المشرب . . . الخ . كما انه ينتسب إلى السلالة الحسينية ولم نقف على تفصيل نسبه ومدى صحة دعواه .




من يتأمل كتابه ينابيع المودة لذوي القربى يعلم أنّ مؤلفه شيعي إثني عشري وإن لم يصرّح علماء الشيعة بذلك لكن آغا بزرك طهراني عدّ كتابه هذا من مصنفات الشيعة في كتابه (الذريعة إلى تصانيف الشيعة 25/290 ) فهو يقربالوصاية السبائية اليهودية ولعل من مظاهر كونه من الشيعة الإثني عشرية ما ذكره في كتابه ينابيع المودة 1/239 عن جعفر الصادق عن آبائه عليهم السلام قال: كان على عليه السلام يرى مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبل الرسالة الضوء ويسمع الصوت ، وقال له: لولا أني خاتم الأنبياء لكنت شريكاً في النبوة ، فإن لم تكن نبياً فإنك وصي نبي ووارثه ، بل أنت سيد الأوصياء وإمام الأتقياء.
وروى عن جابر قال : قال رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) : " أنا سيد النبيين و علي سيد الوصيين ، و إن أوصيائي بعدي إثنا عشر أولهم علي و أخرهم القائم المهدي ". ( ينابيع المودة 3 / 104 )
وعن جابر بن عبد الله أيضاً قوله : قال رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) : " يا جابر إن أوصيائي و أئمة المسلمين من بعدي أولهم علي ، ثم الحسن ، ثم الحسين ، ثم علي بن الحسين ، ثم محمد بن علي المعروف بالباقر ـ ستدركه يا جابر ، فإذا لقيته فأقرأه مني السلام ـ ثم جعفر بن محمد ، ثم موسى بن جعفر ، ثم علي بن موسى ، ثم محمد بن علي ، ثم علي بن محمد ، ثم الحسن بن علي ، ثم القائم ، اسمه اسمي و كنيته كنيتي ، محمد بن الحسن بن علي ذاك الذي يفتح الله تبارك و تعالى على يديه مشارق الأرض ومغاربها ، ذاك الذي يغيب عن أوليائه غيبة لا يثبت على القول بإمامته إلا من إمتحن الله قلبه للإيمان " ( ينابيع المودة : 2 / 593 ، طبعة المطبعة الحيدرية ، النجف / العراق ). لاحظوا مكان الطبع

فإنّ من يروي مثل هذه الروايات لا يمكن أن يكون سنياً بحال من الأحوال ولو ادّعى ذلك.

وقال صاحب هدية العارفين ( 1 / 408 ) : القندوزي - سليمان بن خواجه كلان إبراهيم بن بابا خواجه القندوزي البلخي ، الصوفي ، الحسيني ، نزيل القسطنطينية . ولد سنة 1220 ، وتوفي 1294 ، له " أجمع الفوائد " ، " مشرق الاكوان " ، " ينابيع المودة " في شمائل النبي صلى الله عليه واله وسلم وأخبار أهل البيت في مجلد مطبوع .

وقال صاحب معجم المؤلفين ( 4 / 252 ) : سليمان بن إبراهيم القندوزي ، البلخي " الحسيني ، صوفي ، من تصانيفه " أجمع الفوائد " " مشرق الاكوان ، " ينابيع المودة لذوي القربى " . كما ذكر . صاحب معجم المطبوعات ( 586 ) وبركلمان الالماني ( 2 / 831 ) وايضاح المكنون ( 2 / 731 ) .






ويكثر من النقل عن الحمويني من كتابه فرائد السبطين وينقل عنه أباطيل ومنكرات وضلالات.




2-إبراهيم بن محمد الحمويني (( الشافعي))
ودائما يركز الروافض على كلمة الشافعي فيما ينقلونه عنه كذبا وزورا حيث الامام الشافعي لايعتقد بدين الوصية السبئية ولايعتقد بالاثناعشر أمام أو قال أرباب

كتابه/// فرائد السمطين في فضائل المرتضى والبتول والحسنين

و المتوفى سنة 722 هـ.
ويسمية الرافضة بشيخ الإسلام هكذا قالها الموسوي في في مناظرات رمضان لهذا العام 1426هـ
وأحد كبار علمائهم إيضا وهو آية الله الطهراني حيث يسمية شيخ الإسلام وهذا رابط من موقع الطهرني
يظهر لنا عن من يأخذ الحمويني رواياته
http://www.maarefislam.org/doreholom...85%D8%A7%D9%86

أـنسخ لكم منه التالي
روي‌ شيخ‌ الإسلام‌: إبراهيم‌ بن‌ محمّد الحمويني في‌ «فرائد السمطين‌» عن‌ السيّد النسّابة‌: جلال‌ الدين‌ عبد الحميد بن‌ فخّار بن‌ مَعْدبن‌ فخّار الموسويّ رحمه‌الله‌ قال‌: أنبأنا والدي‌ السيّد شمس‌ الدين‌ فخّار الموسويّ رحمه‌الله‌ إجازة‌ بروايته‌ عن‌ شاذان‌ بن‌ جبرئيل‌ القمّيّ، عن‌ جعفربن‌ محمّد الدوريستيّ، عن‌ أبيه‌، عن‌ أبي‌ جعفر محمّد بن‌ علي بن‌ بابويه‌ القمّيّ، عن‌ محمّدبن‌ الحسن‌، عن‌ سعد بن‌ عبد الله‌، عن‌ يعقوب‌ بن‌ يزيد، عن‌ حمّادبن‌ عيسي‌، عن‌ عمر بن‌ أُذَينة‌، عن‌ أبان‌ بن‌ أبي‌ عيّاش‌، عن‌ سُلَيم‌بن‌ قَيْس‌ الهلإلي أنّه‌ قال‌: رأيتُ علياً عليه‌ السلام‌ في‌ مسجد رسول‌الله‌ صلّي‌الله‌ عليه‌ وآله‌ وسلّم‌ في‌ خلافة‌ عثمان‌، وجماعة‌ يتحدّثون‌ ويتذاكرون‌ العلم‌ والفقه‌، فذكروا قريشاً وفضلها وسوابقها وهجرتها وما قال‌ فيها رسول‌الله‌ صلّي‌الله‌ عليه‌ وآله‌ وسلّم‌ من‌ الفضل‌، مثل‌ قوله‌: الائمّة‌ من‌ قريش‌. وقوله‌: الناس‌ تبع‌ لقريش‌، وقريش‌ أئمّة‌ العرب‌، وقوله‌: لاتسبّوا قريشاً، وقوله‌: إنّ للقرشيّ قوّة‌ رجلين‌ من‌ غيرهم‌. وقوله‌: من‌ أبغض‌ قريشاً أبغضه‌ الله‌، وقوله‌: من‌ أراد هوان‌ قريش‌، أهانه‌ الله‌.

روي شيخ الإسلام الحمويني في «فرائد السمطين» ج 1 ص 97 الباب 18 عن قدوة الحكماء الراسخين: نصير الدين محمد بن محمد بن الحسن الطوسي بسندين: الاول عن الإمام برهان الدين محمد بن محمد الحمداني القزويني والآخر عن خاله: الإمام نورالدين علي بن محمد الشعبي وكل منهما روي بسلسلة سنده المتصل عن عبادبن عبدالله عن سلمان الفارسي عن رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم أ نه قال: أعْلم أمتي منْ بعْدي علي






التوقيع :
كيف تصبح آية الشيطان ؟

أكذب أكذب تصبح شيعي
أكذب أكذب أكذب تصبح رافضي
أكذب أكذب أكذب وصدق كذبتك تصبح سيد
أكذب أكذب أكذب وصدق كذبتك وأدعوا لها تصبح مرجع
أكذب أكذب أكذب وصدق كذبتك ودونها بالكتب تصبح آية الشيطان


قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

حُبُّ الصَّحابَةِ كُلُّهُمْ لي مَذْهَبٌ = وَمَوَدَّةُ القُرْبى بِها أَتَوَسّل
من مواضيعي في المنتدى
»» عند الرافضة من مات وعليه دين فهو ذنب لا يغتفر ووقع فيه ثلاث معصومين ؟
»» لمن ادعى كذب شيخنا العرعور حفظه الله مما نسب الى الكليني قول كاف لشيعتنا
»» يقول المعصوم لترك التقية عواقب هل ما حصل للحسين رضي الله عنه من عواقب تركه التقية ؟
»» ياشيخ مقداد ماحكم من قال بكتم العلم
»» السجاد يدعو الله ان يأيد بالعصمه الا يعلم انه معصوم ؟
 
قديم 20-12-07, 10:23 PM   رقم المشاركة : 5
حسينا
موقوف





حسينا غير متصل

حسينا is on a distinguished road


كما تفضل الاخوة الكرام من العلل الظاهر ة في الرواية
1- الراوية من غير سند
2-كتاب ينابيع المودة كتاب شيعي







 
قديم 21-12-07, 02:38 AM   رقم المشاركة : 6
حسينا
موقوف





حسينا غير متصل

حسينا is on a distinguished road


صحيح البخاري، الإصدار 2.03 - للإمام البخاري


كتاب فضائل الصحابة >> 34 - باب: حب الأنصار من الإيمان.

3572 - حدثنا حجاج بن منهال: حدثنا شعبة قال: أخبرني عدي بن ثابت قال: سمعت البراء رضي الله عنه قال:
سمعت النبي صلى الله عليه وسلم، أو قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (الأنصار لا يحبهم إلا مؤمن، ولا يبغضهم إلا منافق، فمن أحبهم أحبه الله، ومن أبغضهم أبغضه الله).







 
قديم 21-12-07, 02:50 AM   رقم المشاركة : 7
gakani2000
عضو





gakani2000 غير متصل

gakani2000 is on a distinguished road


الإخوة الكرام /وبعد أن عرفنا أنه ساقط سندا
نأتي لنبحث كيف يسقط معنى ، فبحسب النص وهو من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم والي من والاه وعادي من عاداه واخذل من خذله وأنصر من نصره اللهم أنت شهيد عليهم ، فقال عمر يا رسول الله كان في جنبي شاب حسن الوجه طيب الريح قال لي يا عمر لقد عقد رسول الله صلى الله عليه وآله عقدا لا يحله إلا منافق ، فأخذ رسول الله (ص) بيدي فقال يا عمر أنه ليس من ولد آدم لكنه جبرئيل أراد أن يؤكد عليكم ما قلت ")
1- إن كان المفهوم و المقصود بالولاية الحكم والخلافة ، فهو فهم سقيم ساقط لأنه لو كان المقصود ذلك لماوسع سيدنا علي رضوان الله عليه التوقف والسكوت عن أمر نبوي إلهي مهما كانت النتائج لأنه رضي الله عنه لا تأخذه في الحق لومة لائم ، ولطالب وأحتج به مباشرة من بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ،


2- ومماورد في النص (اللهم والي من والاه وعادي من عاداه واخذل من خذله وأنصر من نصره ...)فلو كان الفهم السقيم الباطل يعني أن سيدنا علي يخلف رسول الله صلى الله عليه وسلم مباشرة بعد وفاته لأستجيب لدعوة النبي صلى الله عليه وسلم ، وهو مالم يحصل قطعا ، فكان أن حكم الخلفاء الثلاثة الراشدون قبله ، فاقاموا السنة ونشروا الدين وفتحوا البلاد بل وملكوا الدنيا فمع من كانت الموالاة ومن هو الذي انتصر ومن هو الذي خذل ؟







التوقيع :
تحدي لكل الروافض بيان إعراب هذاالجزء فقط من قوله تعالى :-
( لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ....) (18) سورة الفتح
من مواضيعي في المنتدى
»» الدمرداش الرافضي المصري يؤلف توحيدا جديدا ويأتي بطوام
»» أعياد على الأضرحة وأشلاء في المساجد
»» الرافضة يحتجون على خطبة عرفات اليوم
»» " المقامة النجفية "
»» الله أكبر ..في حلقة رائعة خزاعي آخر ينسف مذهب الرافضة
 
قديم 21-12-07, 02:58 AM   رقم المشاركة : 8
KATEB
عضو نشيط






KATEB غير متصل

KATEB is on a distinguished road


اخي القندوزي صاحب ينابيع المودة هو صوفي


الشيخ سليمان الحنفي القندوزي صاحب كتاب ((ينابيع المودّة))، فقد قال عنه إسماعيل باشا البغدادي صاحب (هدية العارفين) 1: 408: (القندوزي ـ سليمان بن خواجه كلان إبراهيم بن بابا خواجة القندوزي البلخي، الصوفي، الحسيني، نزيل القسطنطينية، ولد سنة 1220، وتوفي 1294، له ((أجمع الفوائد))، ((مشرق الأكوان))، ((ينابيع المودّة)) في شمائل النبي(صلى الله عليه وآله وسلم) وأخبار أهل البيت في مجلد مطبوع).
وقال صاحب((معجم المؤلفين))4: 252 ((سليمان بن إبراهيم، القندوزي، البلخي، الحسيني، صوفي ، من تصانيفه ((أجمع الفوائد))، ((مشرق الأكوان)) ، (ينابيع المودّة لذوي القرى))، كما ذكر صاحب معجم المطبوعات ص 586، وبروكلمان الألماني 3: 831، وإيضاح المكنون 2: 731.
ويفعد كتابه هذا ((ينابيع المودّة)) في واقع حاله جامعاً لجملة كتب جمعت فضائل ومناقب أهل البيت(عليهم السلام) كذخائر العقبى، ومناقب الخوارزمي وابن المغازلي وجواهر العقدين للسمهودي وفرائد السمطين للحمويني.







التوقيع :
(وَيَا قَوْمِ مَا لِي أَدْعُوكُمْ إِلَى النَّجَاةِ وَتَدْعُونَنِي إِلَى النَّارِ**تدْعُونَنِي لِأَكْفُرَ بِاللَّهِ وَأُشْرِكَ بِهِ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَأَنَا أَدْعُوكُمْ إِلَى الْعَزِيزِ الْغَفَّارِ)
من مواضيعي في المنتدى
»» اغرب فتوى !!!!
»» التفرس في الغلام على طريقة شيعة الإمام
»» ...مع الأبطحي وفتاويه ...يمنع دخول الموالين..
»» حديث مبهم وانا اوضحه لكم
»» سؤال ينتظر الاجابة
 
قديم 21-12-07, 03:21 AM   رقم المشاركة : 9
حسينا
موقوف





حسينا غير متصل

حسينا is on a distinguished road



الشيعي الصوفي محمد السماوي التيجاني مع الشيرازي

القندوزي شيعي متدثر بالصوفية فكذلك هناك المدعو محمد السماوي التيجاني صاحب كتاب ثم اهتديت المتدثر بالصوفية يقول اسم التيجاني الذي سمتني به والدتي له ميزة خاصة لدى عائلة السماوي كلها التي اعتنقت الطريقة التيجانية وتبنتها منذ أن زار أحد أبناء الشيخ سيدي أحمد التيجاني مدينة قفصة فهو اسم صوفيا وشيعي حقيقة مثل القندوزي



من يتأمل كتابه ينابيع المودة لذوي القربى يعلم أنّ مؤلفه شيعي إثني عشري وإن لم يصرّح علماء الشيعة بذلك لكن آغا بزرك طهراني عدّ كتابه هذا من مصنفات الشيعة في كتابه (الذريعة إلى تصانيف الشيعة 25/290 ) فهو يقربالوصاية السبائية اليهودية ولعل من مظاهر كونه من الشيعة الإثني عشرية ما ذكره في كتابه ينابيع المودة 1/239 عن جعفر الصادق عن آبائه عليهم السلام قال: كان على عليه السلام يرى مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبل الرسالة الضوء ويسمع الصوت ، وقال له: لولا أني خاتم الأنبياء لكنت شريكاً في النبوة ، فإن لم تكن نبياً فإنك وصي نبي ووارثه ، بل أنت سيد الأوصياء وإمام الأتقياء.
وروى عن جابر قال : قال رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) : " أنا سيد النبيين و علي سيد الوصيين ، و إن أوصيائي بعدي إثنا عشر أولهم علي و أخرهم القائم المهدي ". ( ينابيع المودة 3 / 104 )
وعن جابر بن عبد الله أيضاً قوله : قال رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) : " يا جابر إن أوصيائي و أئمة المسلمين من بعدي أولهم علي ، ثم الحسن ، ثم الحسين ، ثم علي بن الحسين ، ثم محمد بن علي المعروف بالباقر ـ ستدركه يا جابر ، فإذا لقيته فأقرأه مني السلام ـ ثم جعفر بن محمد ، ثم موسى بن جعفر ، ثم علي بن موسى ، ثم محمد بن علي ، ثم علي بن محمد ، ثم الحسن بن علي ، ثم القائم ، اسمه اسمي و كنيته كنيتي ، محمد بن الحسن بن علي ذاك الذي يفتح الله تبارك و تعالى على يديه مشارق الأرض ومغاربها ، ذاك الذي يغيب عن أوليائه غيبة لا يثبت على القول بإمامته إلا من إمتحن الله قلبه للإيمان " ( ينابيع المودة : 2 / 593 ، طبعة المطبعة الحيدرية ، النجف / العراق ). لاحظوا مكان الطبع

فإنّ من يروي مثل هذه الروايات لا يمكن أن يكون سنياً بحال من الأحوال ولو ادّعى ذلك. فالعبرة بما يعتقد لا ما يدعى







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:03 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "