العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية > كتب ووثائق منتدى الحوار مع الاثني عشرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-10-16, 11:59 AM   رقم المشاركة : 1
نجلاء الاحساء
عضو ذهبي








نجلاء الاحساء غير متصل

نجلاء الاحساء is on a distinguished road


المعصوم : صوموا العاشوراء التاسع والعاشر فإنّه يكفّر ذنوب سنة

اسم الکتاب : المستند في شرح العروة الوثقى المؤلف : السيد أبوالقاسم الخوئي - الشيخ مرتضى البروجردي الجزء : 12 صفحة : 316
ومنسوخاً بعد نزول شهر رمضان ، ولعلّه كان واجباً سابقاً ، ثمّ اُبدل بشهر رمضان كما قد تقتضيه طبيعة التبديل ، فلا تدلّ على نفي الاستحباب عنه بوجه فضلا عن الجواز .
ولقد سها صاحب الجواهر (قدس سره) فألحق سند هذه الرواية بمتن الرواية التي بعدها ، التي كانت هي الاُولى من روايات الهاشمي الضعاف المتقدّمة ، فعبّر عنها بصحيحة زرارة ومحمّد بن مسلم[1] ، مع أنّها رواية عبد الملك التي يرويها عنه الهاشمي كما سبق ، وإنّما العصمة لأهلها .
وكيفما كان ، فالروايات الناهية غير نقيّة السـند برمّتها ، بل هي ضعيفة بأجمعها ، فليست لدينا رواية معتبرة يعتمد عليها ليحمل المعارض على التقيّة كما صنعه صاحب الحدائق .
وأمّا الروايات المتضمّنة للأمر واستحباب الصوم في هذا اليوم فكثيرة ، مثل: صحيحة القدّاح : "صيام يوم عاشوراء كفّارة سنة"[2] .
وموثّقة مسعدة بن صدقة : "صوموا العاشوراء التاسع والعاشر فإنّه يكفّر ذنوب سنة
" [3] ، ونحوها غيرها .
وهو مساعد للاعتبار ، نظراً إلى المواساة مع أهل بيت الوحي وما لاقوه في هذا اليوم العصيب من جوع وعطش وسائر الآلام والمصائب العظام التي هي أعظم ممّا تدركه الأفهام والأوهام .
فالأقوى استحباب الصوم في هذا اليوم من حيث هو كما ذكره في الجواهر ،
ــــــــــــــــــــــــــــ

[1] الجواهر 17 : 105 .

[2] الوسائل 10 : 457 / أبواب الصوم المندوب ب 20 ح 3 .

[3] الوسائل 10 : 457 / أبواب الصوم المندوب ب 20 ح 2







الصور المرفقة
 
التوقيع :
" إنا إذا نزلنا بساحة قوم فساء صباح المنذرين "
من مواضيعي في المنتدى
»» المعممون دعاة الى جهنم
»» القبض على ياسر الحبيب وهو يكذب على الشيخ الصدوق
»» صوفي كذاب يزعم أنَّه رأى الرسول صلى الله عليه وسلم ورأى الخضر
»» القبوري الجفري : ومنديل اسناده واه
»» تورط القنصل الإيراني في تحريض مواطن على إثارة الفتنة في السعودية
  رد مع اقتباس
قديم 06-10-16, 07:16 PM   رقم المشاركة : 2
طارق2016
عضو







طارق2016 غير متصل

طارق2016 is on a distinguished road


Lightbulb

السلام عليكم :
هذه وثيقة من كتابه اختي الكريمة

كتاب الصوم - السيد أبوالقاسم الخوئي - ج2 - 305:
وكيفما كان فالروايات الناهية غير نقية السند برمتها، بل هي ضعيفة بأجمعها، فليست لدينا رواية معتبرة يعتمد عليها ليحمل المعارض على التقية كما صنعه صاحب الحدائق. واما الروايات المتضمنة للامر واستحباب الصوم في هذا اليوم فكثيرة، مثل صحيحة القداح: " صيام يوم عاشوراء كفارة سنة " وموثقة مسعدة بن صدقة: " صوموا للعاشوراء التاسع والعاشر فانه يكفر ذنوب سنة " [2]، ونحوها غيرها،

[2] الوسائل باب 20 من ابواب الصوم المندوب ح 3، 2


الاســـم:	Image 18.jpg
المشاهدات: 64
الحجـــم:	878.9 كيلوبايت







  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:22 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "