العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-08-14, 08:34 PM   رقم المشاركة : 1
الواثق
عضو فضي






الواثق غير متصل

الواثق is on a distinguished road


محاولتهم تحريف آية ( أولي الأمر ) يدل على أن ظاهرها لا يتوافق مع استدلالهم / وثيقة




بسم الله الرحمن الرحيم


اعلم - وفقني الله وإياك لكل خير - أن الشيعة الإمامية يكثرون من الاستدلال بآية ( أولي الأمر ) وكذا أهل السنة !! فالأولون يقصدون بها اثبات عصمتهم والآخرون ينقضونها - على القول التحقيقي - !!

ومن أهم نقاط الاستدلال عند أهل السنة أن الآية لم تذكر ( أولي الأمر ) عند التنازع ! بينما يحاول المخالف أن يتظاهر بأن هذا غير مؤثر في استدلالهم !


ولكن ! نجد أن ظاهر الروايات في كتب الشيعة الإمامية - ومنها ما هو معتبر سندا - يثبت أن عدم وجود ( أولي الأمر ) عند التنازع سبب مشكلة استدلالية !! مما اضطر بعض شراحهم إلى استظهار وجود هذه الكلمة في مصحف الأئمة ! أو أنها كانت موجودة فأسقطت ! ويحتملون كذلك التفسير .


وهذه الروايات وإن كانت معروفة ومشهورة وقد نقلت من قبل (*) إلا أن الجديد في الموضوع هو ما ذكره المجلسي وغيره وسيأتي .



# الوثيقة :




# النص :


قال المجلسي في كتابه : مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول ( ج‏26 / ص: 77 ) :(الحديث الثاني عشر و المائتان) : حسن.
قوله عليه السلام:" فإن خفتم تنازعا" ظاهره أنها هكذا نزلت، و يحتمل أن يكون الغرض تفسير الآية بأنه ليس المراد تنازع الرعية و أولي الأمر، كما ذهب إليه أكثر المفسرين، بل هو خطاب للمأمورين الذين قيل لهم‏ , " أَطِيعُوا اللَّهَ" أي إن اشتبه عليكم أمر و خفتم فيه تنازعا، لعدم علمكم به، فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَ الرَّسُولِ و الرد إلى أولي الأمر أيضا داخل في الرد إلى الرسول، لأنهم إنما أخذوا علمهم عنه، و ظاهر كثير من الأخبار أن قوله:" وَ أُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ" كان مثبتا هيهنا فأسقط. أ.هـ


!! ( ظاهر كثير من الأخبار ) !!



أقول :

وفي بعض رواية أخرى في الكافي - وفيها ضعف ولذلك تم الاكتفاء بالرواية المذكورة لحسنها سندا - : ( فإن خفتم تنازعا في أمر فردوه إلى الله وإلى الرسول وإلى اولي الامر منكم، كذا نزلت . . . ) أ.هـ

وفي تفسير القمي : ( حدثني أبي عن حماد عن حريز عن أبي عبد الله عليه السلام قال : نزل : " فان تنازعتم في شئ فارجعوه إلى الله وإلى الرسول وإلى اولي الامر منكم أ.هـ


سبق معنا تعليق المجلسي على الرواية الأولى , والآن لنقرأ تعليقه على رواية تفسير القمي !!

بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 23 - ص 285 - 286
بيان : يدل على أن في مصحفهم عليهم السلام " فارجعوه " مكان " فردوه " ويحتمل أن يكون تفسيرا له ، ويدل على أنه كان فيه قول : " وإلى اولي الامر منكم " فيدل على أنه لا يدخل أولو الامر في المخاطبين بقوله : " إن تنازعتم " كما زعمه المفسرون من المخالفين . أ.هـ




وما استظهره المجلسي لم يكن منفردا فيه بل للمازندراني رأي أيضا :

شرح أصول الكافي - مولي محمد صالح المازندراني - ج 6 - ص 85
قوله ( فإن خفتم تنازعا في أمر ) في القرآن هكذا ( فإن تنازعتم في شيء ) فالمذكور إما تفسير له وبيان لحاصل معناه أو إشعار بوقوع التحريف فيه أيضا كما يشعر به ظاهر قوله « كذا نزلت » وإنما قلنا ظاهر قوله لاحتمال أن يكون كذا إشارة إلى قوله ( وإلى أولي الأمر منكم خاصة ) . أ.هـ



# أقول : نلاحظ الآتي :


1- المجلسي ذكر أن ظاهر الرواية بل ( ظاهر كثير من الروايات ) أنها كانت مثبتة فأسقطت . وعليه : فظاهر النص حجة .

2- احتمال أن الرواية قصد بها التفسير جعلها المجلسي في المرتبة الثانية ولم يقدم بها كلامه , ثم هذا الاحتمال هو أقل مرتبة من احتمال التحريف حيث وصفه بـ ( الظاهر ) وهو مقدم .

3- حتى المازندراني الذي حاول الاشارة إلى تحريف التفسير رجع وأقر بأن ظاهر الرواية - الثانية - يدل على وقوع التحريف .

4- بعد كل ما سبق لماذا وجدت مثل هذه الروايات التي تحاول أن تقوم بعملية جراحية للآية لإضافة كلمات زائدة مثل ( أولي الأمر ) عند التنازع ؟!


أليس هذا يكشف لنا أن عدم وجود هذه الكلمة يجعل ظاهر الآية لا يتناسق ويتماشى مع استدلال الشيعة الإمامية ؟! وأنه يسبب مشكلة استدلالية عويصة لهم ؟!


5- هذه الروايات تؤكد القول التحقيقي عند أهل السنة من أن عدم وجود هذه الكلمة عند التنازع له دلالته الواضحة على عدم العصمة والرجوع للكتاب والسنة .


والحمد لله رب العالمين .







التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» كمال الحيدري : صدر المتألهين يلتزم بقدم العالم [ وثيقة ]
»» الموقف الحقيقي لـ"ابن تيمية" من التشبيه والتجسيم مما لم يظهره المخالف [ وثائق مصورة ]
»» الطوسي كثير من الإثني عشرية رجعوا عن اعتقادهم بالإمامة بسبب إختلاف أحاديثنا
»» للمنصفين : يتكلفون العذر لمشائخهم ولايتورعون عن اتهامنا بالتحريف والتزوير [ وثيقة ]
»» هل عبارة المراجع كالنجوم بأيهم اقتديتم إهتديتم صحيحة ؟ تفضل مع ذكر السبب رجاءا
 
قديم 22-08-14, 09:59 PM   رقم المشاركة : 2
طالب علام
عضو ماسي







طالب علام غير متصل

طالب علام is on a distinguished road


بارك الله فيكم ..

إن مقتل الرافضة في إيمانهم بتحريف القرآن ..

لذلك هم يُنكرون هذا الأمر ، ويدفعون عنهم هذه التهمة قدر الإمكان .. ولكن هيهات !







 
قديم 03-06-15, 08:58 AM   رقم المشاركة : 3
الواثق
عضو فضي






الواثق غير متصل

الواثق is on a distinguished road




اعتراف خطير



آية الله كمال الحيدري - صاحب الكتب العقائدية الاستدلالية على الإمامة والعصمة - كان قد استدل قديما بآية ( أولي الأمر ) على عصمة الأئمة , ثم أعلن تراجعه عن دلالة الآية على عصمة الأئمة , وإن لم يتراجع عن أصل العصمة , ولكن الكلام هنا عن خصوص الآية


قال آية الله كمال الحيدري - الحاصل على إجازة من آية الله الآملي - في دروس خارج الأصول - السنة النبوية موقعها حجيتها أقسامها ( 50 ) - 20 / ربيع الثاني / 1436هـ :
( إذا ماذا نختار ؟ الجواب من الواضح عندي أن اختياري هو الثاني , خلافا لما قلناه في الكتب السابقة , في الكتب السابقة نحن استدللنا بهذه الآية على عصمة أولي الأمر , يعني بحثنا حول الإمامة لو تراجعون نحن استدللنا بهذه الآية على عصمة أولي الأمر , الجواب : نعم كنا نستدل والآن , هذه الآية لا تدل على العصمة ولكن لا يعني أننا لا نقول بالعصمة , لعل لدينا آيات أخرى أو روايات قطعية أخرى ) . أ.هـ


المصدر ( مقطع مصّور ) :

https://www.youtube.com/watch?v=c0NYAJ6BH-o










التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» كتاب : ( مقالة التجسيم ) دراسة نقدية لخطاب خصوم ابن تيمية المعاصرين [ صورة ]
»» حمل نسختك : كتاب مختصر لآية الله المرجع فضل الله في مناقشة أدلة الولاية التكوينية .
»» آية الله الشعراني : الإمام علي ع دافع عن عثمان وأرسل ابنه الحسن للدفاع عنه .
»» إعتراف العلامة الإثني عشري مدير شانجي علم الحديث مهجور في واقع الأمر / صورة
»» آية الله اليزدي : يكفي أن تقول في الصلاة ( صلى الله عليه وسلم ) وضم الآل أولى [وثيقة]
 
قديم 03-06-15, 11:09 AM   رقم المشاركة : 4
مسلم و مسالم
موقوف







مسلم و مسالم غير متصل

مسلم و مسالم is on a distinguished road


للوهابي بالمعرف الواثق :

هذه هي الآية المباركة التي أنت بصدد مناقشتها :

قال تعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللَّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً .

الملاحظة الأولى : أن الله تعالى يفرد الطاعة لنفسه ، ومن الواضح أن طاعة الله تعالى هي طاعة مطلقة ، ولا يعقل أن يأمرنا الله تعالى بطاعته مطلقا وإمكانية ورود الخطأ منه ممكن، والعياذ بالله ، فالأمر بطاعة الله تعالى مطلقا دليل على أن كل ما يرد منه سبحانه معصوم .

الملاحظة الثانية : أن الله تعالى قرن طاعة أولي الأمر بطاعة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله ، أي أن طاعة أولي الأمر هي نفس الطاعة لرسول الله صلى الله عليه وآله ، وإذا علمنا أن طاعة الرسول صلى الله عليه وآله هي طاعة مطلقة فطاعة أولي الأمر أيضا مطلقة لأنها نفس الطاعة وبنص الآية المباركة محل النقاش ، فإذا علمنا أنها طاعة مطلقة فلا بد أن يكون المطاع معصوم إذ من القبيح أن يأمر الله تعالى بطاعة شخص مطلقا يمكن أن يصدر منه الخطأ ، وعليه نكون قد أثبتنا أن أولي الأمر في الآية المباركة معصومين .







 
قديم 03-06-15, 11:42 AM   رقم المشاركة : 5
فاطمه الاحساء
عضو ماسي








فاطمه الاحساء غير متصل

فاطمه الاحساء is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسلم و مسالم مشاهدة المشاركة
   للوهابي بالمعرف الواثق :

هذه هي الآية المباركة التي أنت بصدد مناقشتها :

قال تعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللَّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً .

الملاحظة الأولى : أن الله تعالى يفرد الطاعة لنفسه ، ومن الواضح أن طاعة الله تعالى هي طاعة مطلقة ، ولا يعقل أن يأمرنا الله تعالى بطاعته مطلقا وإمكانية ورود الخطأ منه ممكن، والعياذ بالله ، فالأمر بطاعة الله تعالى مطلقا دليل على أن كل ما يرد منه سبحانه معصوم .

الملاحظة الثانية : أن الله تعالى قرن طاعة أولي الأمر بطاعة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله ، أي أن طاعة أولي الأمر هي نفس الطاعة لرسول الله صلى الله عليه وآله ، وإذا علمنا أن طاعة الرسول صلى الله عليه وآله هي طاعة مطلقة فطاعة أولي الأمر أيضا مطلقة لأنها نفس الطاعة وبنص الآية المباركة محل النقاش ، فإذا علمنا أنها طاعة مطلقة فلا بد أن يكون المطاع معصوم إذ من القبيح أن يأمر الله تعالى بطاعة شخص مطلقا يمكن أن يصدر منه الخطأ ، وعليه نكون قد أثبتنا أن أولي الأمر في الآية المباركة معصومين .

نسوخي من المشاركة 3 ـ التي هي اصلآ منسوخة
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=174163

رد وناقش بعلم ، بدون نسخ وتكرار بدون علم

الموضوع يتكلم عن محاولة تحريف وانت تنسخ وتلصق !
حتى الموضوع لم تطلع عليه .


# النص :


قال المجلسي في كتابه : مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول ( ج‏26 / ص: 77 ) الحديث الثاني عشر و المائتان) : حسن.
قوله عليه السلام:" فإن خفتم تنازعا" ظاهره أنها هكذا نزلت، و يحتمل أن يكون الغرض تفسير الآية بأنه ليس المراد تنازع الرعية و أولي الأمر، كما ذهب إليه أكثر المفسرين، بل هو خطاب للمأمورين الذين قيل لهم‏ , " أَطِيعُوا اللَّهَ" أي إن اشتبه عليكم أمر و خفتم فيه تنازعا، لعدم علمكم به، فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَ الرَّسُولِ و الرد إلى أولي الأمر أيضا داخل في الرد إلى الرسول، لأنهم إنما أخذوا علمهم عنه، و ظاهر كثير من الأخبار أن قوله:" وَ أُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ" كان مثبتا هيهنا فأسقط. أ.هـ






التوقيع :
حساب وقناة اخونا أبو عمر الباحث مكافح الشبهات :
..
https://twitter.com/AntiShubohat
..
https://www.youtube.com/user/AntiShubohat/videos

حساب وقناة اخونا - حبيب المهتدين - رامي عيسى :
https://twitter.com/RAMY_EASA2016

https://www.youtube.com/channel/UCtm...Uf8_3yA/videos
من مواضيعي في المنتدى
»» سؤالي لم أجد له أجابه : ايهم افضل عندكم خديجه او فاطمه ي اثني عشريه
»» الميرزا يفضح الرافضه و ( الفايروس ابو بصير ) وابن عيسى .
»» أحد دعاة البهره الاسماعيليه وتقبيله لـ اقدام النساء للبركه
»» دعاء عند الاسماعيليه ( علي يدعى 1000 مره ومحمد300مره )
»» سخافات اخوان الصفا ... كما نقلها .. صـــاهـــــود ..
 
قديم 04-06-15, 06:02 PM   رقم المشاركة : 6
خالد ایرانی
عضو نشيط







خالد ایرانی غير متصل

خالد ایرانی is on a distinguished road


الخمینی یقول الحاکم او الآمر هو نفس اولی الامر فی جمهوریة الاسلامیة ایرانیة:

التنسيق واحترام القانون داخل القوات المسلحة
إطاعة الآمر في الجمهورية الإسلامية وفي جيش الإسلام، هو حكمالإسلام، وحكم الله. إطاعة القادة وهم (أولوا الأمر) حسب بعض التفاسير، أمرواجب. لا ينخدع شبابناالطاهرون والصالحون بهؤلاء الشياطين الذين يأتون ويقولون ما يقولون.
التاريخ: 15خرداد 1359 هـ. ش/ 21 رجب 1400 هـ. ق‏
المكان
: طهران، حسينية جماران‏
المناسبة
:الذكرى السنوية لانتفاضة 15 خرداد 1342
الحاضرون
: طلبة الكلية العسكرية
http://www.almaaref.org/dawhadetails...pcat=36&type=1



و تدلیس مترجم العرب بانه ترجم کلمة فارسیة فرماندار بالآمر.لکن معناه فی أصل الغة تعنی الحاکم.

و هذا نص کلام الخمینی بالفارسیة دون التدلیس مترجم العرب و دون جعل الکلمة اولی الامر فی القوس.


بیانات امام خمینی در جمع دانشجویان دانشکده افسری

تاریخ: 1359/03/15
اطاعت از مافوق در جمهوری اسلامی و در لشکر اسلام حکم اسلام است، حکمخداست، اطاعت از فرماندارها که به یک تعبیر اولی الامر هستند این در قرآنواجب شمرده می شود و واجب است این. این.
صحیفه نور جلد 12 صفحه 161


فرماندارها=الحکام






 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:31 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "