العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-12-13, 06:44 PM   رقم المشاركة : 1
بعيد المسافات
عضو ماسي






بعيد المسافات غير متصل

بعيد المسافات is on a distinguished road


بيان حول تصرفات تنظيم (الدولة الإسلامية في العراق والشام) | هيئة الشام الإسلامية -

بيان الروابط العلمية والهيئات الإسلامية السورية

حول تصرفات تنظيم (الدولة الإسلامية في العراق والشام)


بسم الله الرحمن الرحيم
{لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا} [النساء:148]
الحمد لله الذي أنزل الكتاب بالحق والميزان، ليقوم الناس بالقسط، والصلاة والسلام على سيدنا محمد، البشير النذير، معلم الناس الخير، والداعي إلى سبيل ربه بالحكمة والموعظة الحسنة، أما بعد:
فقد امتنَّ الله -تعالى- على عباده في بلاد الشام بالجهاد في سبيله ضد النظام الطاغوتي المجرم، وعلى الرغم مما فيه من آلامٍ وتضحيات، ومن شراسة العدو، وخذلان القريب والبعيد، إلا أنّ الله ثبتهم، وأيدهم بنصره، و كتب من الفتوح على عباده مالم يكن في حسبانهم.
وأعظم ما تميَّز به الجهاد الشامي منذ أيامه الأولى: صفاؤه وخلوصه لله تعالى، دون انحرافٍ في الأهداف، أو الوسائل، رغم تواضع الإمكانات العسكرية والموارد المالية.
ثم ما لبثت الفتنة أن أطلَّت برأسها بظهور جماعات تعطي الولاء والبيعة العامة لتنظيماتها، وترهن جهاد المسلمين في الشام بمشروعها، فأخرجنا حينها بيانًا (حول الدولة الإسلامية في العراق والشام وبيعة جبهة النصرة) آملين فيه أن نئد الفتنة قبل أن تستفحل، وذكرنا فيه أخطار هذه الأعمال على الصف الداخلي وعلى الجهاد، وأعظم ذلك: الفتنة بين صفوف المجاهدين، واستعداء أطراف خارجية ضد المجاهدين خاصة، والشعب السوري عامة.
لكن الأمر ازداد شرًا وفتنة، وبدأت بعض الفصائل بأخذ البيعات لنفسها على أنها (الدولة)، وبالبغي والتّحرُّش بالمجاهدين من الكتائب الأخرى.
فأصدرنا البيان الثاني (بيان الروابط العلمية والهيئات الإسلامية إلى الفصائل والكتائب المجاهدة في سوريا)، وكنّا إلى حينها نقول: "ما بال أقوام"، رفقاً بالجهاد في سوريا وخوفاً على المجاهدين من التشتت والتنازع.
وتنادى المشفقون على الأمة إلى الدعوة للتركيز على العدو المشترك ونبذ الغلو، وإلى تعظيم حرمة الدم المسلم، وتداعى الناصحون والشافعون إلى إصلاح ذات البين، لكن ذلك لم يزد فصائل الغلو إلا بغيًا وعدوانًا.
فما عاد يحل لنا بما أخذه الله علينا من ميثاق {وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلَا تَكْتُمُونَهُ} [آل عمران: 187] إلا أن نسمي الأمور بأسمائها، صوناً للجهاد، وقيامًا بواجب النصيحة للأمة، ومحبة للخير للمخالف، وإشفاقا عليه {لِيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَنْ بَيِّنَةٍ وَيَحْيى مَنْ حَيَّ عَنْ بَيِّنَةٍ} [الأنفال: 42]

إن تنظيم (الدولة الإسلامية في العراق والشام) قد أدخل على المجتمع السوري عددًا من الفتن والشرور، أهمها:
1- الافتئات على الشعب السوري بإعلان (الدولة) من غير وجود حقيقي لأي من مكوناتها الشرعية أو الواقعية، أو مشورة لأهل الحل والعقد في البلاد.
2- ادعاء احتكار صحة المنهج، وتسفيه رأي المخالفين لهم والحط من شأنهم.
3- الغلو في إطلاق أحكام التكفير، وامتحان الناس عليها، حتى أصبحت ألفاظ التكفير والتخوين مع التهديد والتوعد بالقتل شائعة لدى منسوبيهم دون إنكار.
4- رمي من يخالفهم بالعمالة وخيانة الجهاد، حتى وإن كان من أهل الفضل وسابقة العلم أو الجهاد.
5- رفض التحاكم للمحاكم الشرعية عند التنازع أو الخلاف، إلا ما كان خاضعًا لها وتابعًا لقراراتها.
6- إشغال الكتائب المجاهدة بمواجهات تهدف إلى توسيع رقعة "دولتهم" وأخذ البيعة لها، والانشغال عن مجاهدة العدو المشترك، ومحاولة السيطرة على المفاصل الاقتصادية والعسكرية في المناطق المحررة بعد سلبها من المجاهدين.
7- تعمُّد التحرش والاصطدام بمختلف الفصائل، والتورط في سفك الدماء المعصومة، والاستهانة بذلك.
8- اعتقال المجاهدين والدعاة والإعلاميين والناشطين، والتحقيق معهم، وإعاقة الأعمال الإغاثية والدعوية، بزعم الشك في المنهج، أو الاتهام بالعمالة والخيانة.
9- افتعال الخلافات ونقلها إلى جبهات القتال، مما يتسبب في بث الفتنة وشق الصف.

لذا فإننا امتثالاً لأمر ربنا بالبيان، ومحافظة على الجهاد في بلاد الشام أن يحل به ما حل في بلاد أخرى، فإننا:
‌أ- ندعو قيادات تنظيم الدولة إلى أن تفيء إلى الحق، وتستمع إلى الناصحين المخلصين، وتصحح هذه المخالفات والأخطاء. ولا يحل لأتباعها وجنودها البقاء في هذا التنظيم طالما بقيت هذه الأخطاء.
ب- نُحمِّل تنظيم (الدولة) مسؤولية الانتهاكات والجرائم نتيجة استمرارها في بغيها وعدوانها، كما نحملها تبعات ما تُلجئ إليه الفصائل الأخرى من أعمال دفعاً للصائل ودفاعاً عن الأنفس والأرواح والممتلكات { وَلَمَنِ انتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُولَٰئِكَ مَا عَلَيْهِم مِّن سَبِيلٍ إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ} [الشورى: 41،42]
‌ج- نهيب بأهل العلم ممن لم تزل لهم كلمة مسموعة عند تنظيم (الدولة) أن يقولوا كلمة الحق دون مواربة، وبعد الذي كانَ؛ لا ينبغي لهم السكوت خشية الفتنة، فإن الفتنة صارت في السكوت.
‌د- ندعو داعمي الجهاد في سوريا أن يتقوا الله ويتحرّوا في توجيه أموالهم وأموال المسلمين؛ لئلا تكون سبباً في سفك دماء المسلمين، والفتِّ في عضد المجاهدين.
‌هـ- نُشيد بحرص الكتائب التي وقع البغي عليها على ضبط النفس، والبحث عن كل وسائل التسوية والإصلاح، ما استطاعوا إلى ذلك سبيلاً.
‌و- نحث الكتائب الصادقة المنفردة والتجمعات الصغيرة على مزيد من الاتحاد والتلاحم مع الكيانات الأكبر، فإن هذا أرهب للنظام وأحفظ لريحكم وجهادكم.

أيها المجاهدون الصادقون: إن المحَن في طياتها منح، وفي الفتنة تتمحص القلوب وتتمايز الصفوف {مَا كانَ اللَّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلى مَا أَنْتُمْ عَلَيْهِ حَتَّى يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ} [آل عمران: 179] فاصبروا وصابروا ورابطوا، وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين، والله معكم ولن يتركم أعمالكم.

والله غالب على أمره، والحمد لله رب العالمين،،


http://islamicsham.org/letters/1431






التوقيع :
بسم الله توكلت على الله
الواحد الاحد الفرد الصمد ..

http://www.youtube.com/watch?v=HodzzrTyoAY
من مواضيعي في المنتدى
»» واشنطن: نظام الأسد أطلق صواريخ سكود على المعارضين
»» انظر مافعله الرافضه في العراق با اهل السنه
»» إعفاء السفير الأمريكي بالسودان بعد إسلامه
»» حوثي شيعي" يحرس السفارة الأمريكية بصنعاء ويضع لوحة "القاعدة صناعة أمريكي
»» انتخابات تونس .. انتصار الحزب العلماني
 
قديم 22-12-13, 08:12 PM   رقم المشاركة : 2
عطية النجدي
عضو نشيط






عطية النجدي غير متصل

عطية النجدي is on a distinguished road


ياداعش الا يوجد فيكم رجل رشيد ؟







 
قديم 22-12-13, 08:43 PM   رقم المشاركة : 3
بحار400
عضو ماسي







بحار400 غير متصل

بحار400 is on a distinguished road


السؤال من هو النكرة الذي يقود داعش لماذا لايعرف عن نقسه

كيف ينضم اناس الي تنظيم من يقوده مجهول
بل لا تصح البيعة الي مجهول

بل حتى لو علم من هو ماذا يعرف عنه ماهي خلفياته







 
قديم 22-12-13, 08:48 PM   رقم المشاركة : 4
البتووووول
عضو ماسي






البتووووول غير متصل

البتووووول is on a distinguished road


ارجعوا الى اعلان الشام امارة تابعة للعراق وتوقيته وما حصل من انقسام داخل النصره ويصب في مصلحة من ؟؟
تجدوا الجواب جليا الظواهري يخدم من والبغداد تابع لمن !!!







التوقيع :
قال الحسن رضي الله عنه ما ضربت ببصري ولا نطقت بلساني ولا بطشت بيدي ولا نهضت على قدمي حتى أنظر أعلى طاعة أو على معصية فإن كانت طاعته تقدمت وإن كانت معصية تأخرت‏

من مواضيعي في المنتدى
»» أنباء عن تحالف سعودي تركي لإسقاط نظام الأسد / تكبير
»» هل الحرب قادمة : اميركا تواصل تحذير اسرائيل من عواقب مهاجمة ايران
»» صواريخ رياح الشرق لأول مرة تثلج صدور / فيديو وصور
»» بكى الفاروق لتأخر النصرساعات من نهار فماذا نقول نحن !!!
»» أدعموا صفحة أهل السنه في لبنان تتعرض لهجمه من الشبيحة
 
قديم 22-12-13, 08:53 PM   رقم المشاركة : 5
عطية النجدي
عضو نشيط






عطية النجدي غير متصل

عطية النجدي is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البتووووول مشاهدة المشاركة
   ارجعوا الى اعلان الشام امارة تابعة للعراق وتوقيته وما حصل من انقسام داخل النصره ويصب في مصلحة من ؟؟
تجدوا الجواب جليا الظواهري يخدم من والبغداد تابع لمن !!!

الظواهري هو الذي امر بإلغاء داعش والبغدادي هو من عصى الأمر !






 
قديم 22-12-13, 09:02 PM   رقم المشاركة : 6
البتووووول
عضو ماسي






البتووووول غير متصل

البتووووول is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم


امير جبهة النصرة ابو محمد الجولاني




1 - نرفض اعلان دولة الاسلام في الشام مع ان الشريعة مطبقة بالواقع




2- لن نقيم الدولة الا بمشاركة الجماعان الاخرى



3- لم نعلم عن ماقاله الشيخ البغدادي الا ماسمعناه من القنوات الاعلامية
4- شاركة بالجهاد العراقي وقد دعمونا بالشام
6- اعلن بيعتي للشيخ أيمن الظواهري



الحمدلله على كل حال





الفاتح " أبو محمد الجولاني " :
1- لاعلم لنا بالاعلان سوى ماسمعناه من وسائل الاعلام ولم نستشر ولم نستؤمر


2- يؤكد الجولاني أنه كان من جنود دولة العراق الإسلامية ويشهد لهم بالخير وفضلهم دين في رقابنا


3- تشرفت بالتعرف على الشيخ البغدادي وقد طرحت مشروع نصرة الشام فنصرنا بالجند وشاطرنا المال رغم أيام العسرة ورد الدين للشام مضاعفا


4- فوضني الشيخ لأمارة الجبهة ورسم الخطة


5- نحن نصبو لإقامة حكم شرع الله لكن لننا لم نحب الإستعجال في أمر لنا فيه أناه


6- دولة الاسلام في الشام تبنى دون اقصاء علماء الشام وفصائلها فضلا عن اقصاء قيادات الجبهة في الشورى


7- تأخير اعلان الارتباط بدولة العراق ليس رقة في الدين أو خور في جنود الجبهة وإنما حكمة وسياسة شرعية لتلائم بلاد الشام


8-إني أستجيب لدعوة البغدادي بالارتقاء من الأدنى إلى الأعلى وهذه بيعة لشيخ الجهاد أيمن الظواهري !!!


9- ستبقى راية الجبهة دون أي تغيير رغم اعتزازنا براية الدولة ومن ضحى لها



للمعلوميــــــــــــــــــــــ ه
قائد جبهة العراق البغدادي صاحب اعلان مبايعة النصره للظواهري


الحمدلله الذي اجرى الحق على لسان الجولاني
الجيش الحر و علماء الشام و الشيخ معاذ الخطيب يستنكرون اعلان مبايعة جبهة النصرة القاعد
الجيش الحر و علماء الشام و الشيخ معاذ الخطيب يستنكرون اعلان مبايعة جبهة النصرة القاعدة




==========================



بيان حول ” الدولة الإسلامية في العراق والشام ” وبيعة ” جبهة النصرة “


بسم الله الرحمن الرحيم


بيان “الروابط العلمية والهيئات الإسلامية السورية”

حول “الدولة الإسلامية في العراق والشام” وبيعة “جبهة النصرة”


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على النبي المبعوث رحمة للعالمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:


تتابعت الأحداث خلال الأيام الماضية تحمل أفكارًا ومشاريع مثيرة للجدل في إقامة الدولة الإسلامية في سوريا، بدءًا من دعوة الظواهري إلى “إقامة دولة الإسلام في سوريا”، مرورًا ببيان أبي بكر البغدادي لتأسيس “الدولة الإسلامية في العراق والشام”، وانتهاء بإعلان أبي محمد الجولاني أمير “جبهة النصرة” بتجديد البيعة “لشيخ الجهاد الشيخ أيمن الظواهري”.

وأمام هذه الأحداث بالغة الخطورة، والتي أصبح الكلام فيها علانيةً دون مواربة، لابد من البيان والتوضيح؛ حمايةً للثورة، وصيانةً لأهدافها، ونصحاً للأمة فإنَّ (الدِّين النَّصِيحَة).

إنَّ الثورة المباركة إنَّما قامت في سوريا حمايةً للمستضعفين، ودفاعًا عن الأرواح والأعراض والأموال، وإسقاطًا لنظام الإجرام والفجور، ولتبني دولةَ الحق والعدل على هديٍ من ديننا الحنيف، وفق سنن الله تعالى في التغيير، وعلى ضوء السياسة الشرعية الحكيمة، والمشاورة والمناصحة.
أما أن تعلن جهةٌ ما، لا تملك دولةً، ولا تحكم أرضًا، إقامةَ دولةٍ في مكانٍ آخر، وتبعيتها لها، وفرض البيعة على شعبها، دون استشارةٍ لأحدٍ من أهلها، فضلاً عن إشراك علمائها ومجاهديها، ودون حسابٍ لمآلات الكلام وعواقبه، فأمرٌ مستنكرُ شرعًا ومرفوضُ عقلاً، وهو افتئاتٌ على أهل الشام جميعهم، ومصادرةُ لفكرهم ومصيرهم.
إنَّ شعبنا السوري يعتزُّ بانتمائه للإسلام دون غلوٍ أو شطط، كما ظهر ذلك في ثورته وجهاده، وهو قادر -بعون الله له -على إقامةِ دولته التي ينشد، بما لديه من كفاءاتٍ وقدراتٍ، وبالكيفية التي تتلاءم مع مجتمعه وواقعه، ويرفض أن يُحمَّل وزر تنظيماتٍ خارجية، أو يُدخَل في معركةٍ من معاركها التي تديرها هنا وهناك.

ونوجه هاهنا ثلاثَ رسائل:

الرسالة الأولى إلى إخواننا في جبهة النصرة:

إنَّ جهادَكم على أرض الشام إلى جانب بقية الفصائل والكتائب منذ انطلاق الثورة المباركة، أمرٌ معلوم، وتضحياتكم فيه مشهودةٌ مشهورة، وما وقوف الشعب إلى جانبكم في جمعة (كلنا جبهة النصرة) إلا شهادة منه بذلك.

وإن واجب النصيحة يدعونا – وقد وصلت الأمور إلى ما وصلت إليه– أن نذكركم بأمورٍ عملاً بقول الله {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ} [الذاريات: 55]، سائلين الله أن يشرح صدوركم لها.

إنَّ إعلان تبعية “جبهة النصرة” للقاعدة تنظيميًا، وإعلان “البيعة” للظواهري”، فيه ما فيه من المحاذيرِ الشرعية، والمخاطرِ من جرِّ البلاد والعباد إلى معارك هم في غنى عنها، وإضفاءِ “الشرعية” على حرب النظام “للجماعات المتطرفة” كما يزعم، وفتحِ البلاد أمام التدخلات الأجنبية المتربِّصة، وتقديمِ المسوِّغ لها لأي تصرف تتخذه ضد المجاهدين أو قياداتهم تحت دعوى محاربة “التطرف والإرهاب”، وغيرِ ذلك مما لا يخفى على عاقل.

وهذا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أراد أن يشاطرَ غطفان المشركة تمر المدينة؛ ليأمن جانبها، لما رأى العرب رَمَتهُم عن قوسٍ واحدة، أَفَنستعدي علينا الناسَ دون طائل!

لذلك فإننا ندعو إخواننا في “الجبهة” إلى التراجع عن “البيعة” وما تعنيه من ارتهانٍ مستقبلي بقراراتٍ وأحكامٍ خارجية، وما تؤدي إليه من ضعف التحام المسلمين وانضمامهم إلى بعضٍ في الداخل، وندعوهم أن يأخذوا قراراتهم بالتشاور مع إخوانهم العلماء والمجاهدين على الأرض، فهذا هو الضامن لتجنيب البلاد والعباد مآسيَ ونكباتٍ لا يعلم مداها إلا الله.

كما ندعو قادة “الجبهة” ولجانها الشرعية أن يبادروا إلى تبيينِ منهجها من قضايا التكفيرِ والتعاملِ مع المخالفين بكافة تنوعاتهم، ومع الكتائب الأخرى، ومن إقامة الدولة الإسلامية، وألا تدعَ هذا الأمر للشائعاتِ والتخرُّصات، مع عرض هذه المسائل للبحث والحوار مع أهل العلم.



الرسالة الثانية إلى إخواننا الثوار والمجاهدين:



إنَّكم ما قمتم بثورتكم المباركة هذه إلا لرفضِ الذلِّ والهوان، وكافةِ أشكالِ العبوديةِ لغيرِ الله عزَّ وجل، ولنصرة المظلوم، وإقامة الحق والعدل، وقد بذلتم في سبيل ذلك من التضحياتِ والعطاء ما أصبح محل فخرٍ وإعجابٍ ومضربَ مثل، وإننا في هذه الأحداث المتسارعة، نذكركم أنَّ معركتنا الكبرى هي ضد النظام المجرم، فينبغي أن نوجِّه سلاحنا إليه وحده دون سواه، وإلا انحرفت الثورة عن مسارها، وتَشتَّتت قواها.

كما نعظكم بقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: (الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ، لَا يَظْلِمُهُ وَلَا يُسْلِمُهُ)، فلا يجوز لمسلمٍ أن يكون عونًا على أخيه المسلم، ومهما بلغت الخلافات بين المجاهدين، فالواجب المعاملة بما تقتضيه الأخوة الإسلامية من الصبر والنصيحة ومحاولة الإصلاح، وأن ينصر الأخ أخاه (ظَالِمًا أَوْ مَظْلُومًا)، والاستعانة على ذلك بأهل العلم والحكمة.

ونوصيكم بالحرص على التنسيقِ فيما بينكم، ورصِّ الصفوف، والبعدِ عن التنازع، قال تعالى: {وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ} [الأنفال: 46].

واعلموا أن عدونا لا يحاربنا بالسلاح فقط، بل يعملُ على التَّحريشِ بيننا، وتفريقِ الصفوف، وإثارةِ النزاعات والإشاعات، فلنكن منه على حذر.


الرسالة الثالثة إلى دول العالم أجمع:

إنَّ الثورة السورية قامت بسواعدِ أبنائها، دون تبعيةٍ لجهةٍ أو تنظيم ما، بل هي ثورةٌ شعبية بحق، شاركت فيها جميع فئات الشعب؛ لما وقع عليه من ظلمٍ وإجرامٍ طوال العقود السابقة.

ولم يجد شعبنا – رغم كثرةِ التضحياتِ والجراحِ، وإجرامِ النظامِ وإيغالِه في الدماء -إلا التآمر والتواطؤ من النظام العالمي ضد ثورته، بإعطاءِ المُهلِ تلو المهل للنظام، وغضِّ الطرف عن سيل الأسلحة والمرتزقة من مختلف الدول الطائفية وروسيا، ومنعِ الأسلحةِ عن المجاهدين، تحت حججٍ واهية، وادعاءاتٍ كاذبة، وتبادل أدوارٍ مكشوف.

وإن اتخاذ أي إجراءات لاستهدافِ الكتائبِ المجاهدة، أو زيادةِ التَّضييقِ والحصارِ على الشعب السوري في التَّزُّود بالسلاحِ تحت ذريعةِ محاربةِ الإرهاب، لن يراه السوريون إلا إمعانًا في التآمرِ والتواطؤ، فلا إرهابَ فوقَ إرهابِ نظامِ الأسد المجرم.

وأخيرًا، فإنَّنا كما رفضنا تدخّل تنظيماتٍ أياً كانت في رسم مصير الدولة السورية، نُجدِّدُ التأكيد على رفضنا أيَّ تدخّلٍ خارجيٍ من النظام العالمي، بفرضِ شخصياتٍ أو حكوماتٍ أو مفاوضاتٍ مع النظام ونحو ذلك، فمستقبلُ سوريا لا يرسمه إلا أبناءُ سوريا المخلصون.

إنَّ قضيةَ الشعبِ السوري قضيةٌ عادلةٌ واضحة، وهي تسيرُ في طريقها لإسقاطِ النظامِ بمشيئةِ الله تعالى، لا يضرُّها في ذلك خذلانُ الخاذلين، ولا تواطؤُ المتآمرين، {إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا (15) وَأَكِيدُ كَيْدًا} [الطارق: 16- 17].

وللهِ الأمرُ من قبلُ ومن بعد، والحمد لله رب العالمين.

السبت 3 جمادى الآخرة 1434هـ- لموافق 13 / 4 / 2013 م

http://islamicsham.org/article/824#....SU_5I.facebook




بيان من الشيخ عبدالرحمن دمشقية حول بيعة جبهة النصرة للقاعدة


البيان الثاني حول مبايعة جبهة النصرة للقاعدة (دمشقية)

13-04-2013 دمشقية


البيان الثاني حول مبايعة جبهة النصرة للقاعدة (دمشقية)

إن مبايعة من لا يعرف مكانه ولا ظروفه يعد مجازفة كبيرة. فضلا عن احتمالات كثيرة حول التصديق بسلامة القرارات التي يتخذها وأنها صادرة عنه دون أن يكون أسيرا أو مضغوطا عليه أن يصدرها.

وأتعجب لماذا لا بد أن يكون المبايع شخصية متخفية عن الانظار والحال أنه يوجد في سوريا الآن كثير من القادة الأفاضل الذين لهم تجاربهم الكافية في سوريا وهم أدرى بظروف الحرب فيها منه بسبب غيبته الكبرى عجل الله فرجه.

هل يريد منا هؤلاء أن نبايع إماما غائبا على نسق فكرة مهدي الشيعة؟

أليست هذه مشابهة لفكرة قبول الإمام الغائب التي يرغم مراجع الشيعة عوامهم على قبولها من غير أي اعتراض ولا نقد ولا حتى تساؤل؟

على الأقل إختاروا لكم شخصية منتمية للقاعدة داخل سوريا. إذ ان انتخاب غائب لا نعرف ظروفه وأحواله يجعله معذورا من ان يحكم الناس ويسوس المسلمين.

ولماذا يتخذ هذا القرار من قبل حركتين فقط دون مشاورة الاخوة الآخرين على الساحة؟

بل إن توقيت هذه البيعة وهذا الاعلان يثير الريبة فيه حيث إن النظام السوري يتقهقر وإيران تزداد صعوبة مواقفها المؤيدة لسوريا. فجاء هذا الاعلان في وقت يحتاج المجاهدون أشد الحاجة إلى التوحد وعدم وقوع الفرقة بينهم. وما أرى هذا القرار إلا توقيتا خطيرا لفتح باب الشقاق والاقتتال بين صفوف المجاهدين.

والكل يعلم أن كل الشباب مسلح وقرار مراهق مثل هذا ممكن جدا أن يؤدي الى إشعال الفتنة والاقتتال بينهم.

وقد خبرت إعلانات القاعدة مرات عديدة كانت تأتي في وقت تعاني فيه امريكا وجوج بوش من حرج إقتصادي أو انتخابي لتكون فرصة لإسكات المعارضين ضده.

وكذلك جاء تفجير إسبانيا في أوقات انتخابية ليرجح كفة حزب منتخب على آخر.

وحوادث أخرى كثيرة تثير الريبة من أن هذه الجماعات على رغم ما أعلم من صدق نوايا أتباعها أنها قد تكون مخترقة. أو أن يكون زعيمها أسيرا ويُطلب منه قسرا أن يتكلم بما يراد منه.

هذه تساؤلات أحببت أن أوردها لأهمية الوضع وحالة الغليان بسبب هذا الاعلان.

وأكرر انني أحمل جبهة النصرة والقاعدة مسؤولية كل قطرة دم تهرق بسبب قراراهم الذي تخطى رقاب جميع الكتائب الاسلامية الأخرى داخل سوريا مثل مجلس شورى المجاهدين وغيره.

إنني أعلم ان هذه المقالة لن تروق لمن لا يتعاملون مع هذه المسائل إلا بطريقة عاطفية بغيضة وألسنة حادة. ولكني لا أبالي لهؤلاء بقدر ما يهمني أن يتفكر الإخوة بحكمة وروية قبل أن تصيبنا كارثة بين الإخوة تضيع علينا كل الفرص والانتصارات التي جنيناها.

عبد الرحمن دمشقية

12-4-2013


http://www.dr-dimashqiah.net/play-607.html





تعقبي : كل ماقاله الشيخ الدمشقيه حفظه الله
حقيقه ماحس به خبر المبايعه لطمه وصفه في وجه الثوره وخيانه عظمه احرار سوريا لم يحرروها ليحكمها الظواهري ومن هو الظواهري ليحكم الشام حسبي الله وكفى

ياحي ياقيوم انصر اهل الشام وخزي من ارادهم بسوء


اللهم صل وسلم وبارك على الحبيب المصطفى











التوقيع :
قال الحسن رضي الله عنه ما ضربت ببصري ولا نطقت بلساني ولا بطشت بيدي ولا نهضت على قدمي حتى أنظر أعلى طاعة أو على معصية فإن كانت طاعته تقدمت وإن كانت معصية تأخرت‏

من مواضيعي في المنتدى
»» الشيخ العرعور: كتيبة الفاروق تأسر ابن عم بشار الأسد
»» بشارة انتهى زمن الوكيل الملك سلمان يعلن فتح الشركات الاجنبية بملكية 100%
»» حفر الباطن هل فعلا ضربت بالهاون ؟
»» الرياض تفرض عقوبات على لاهاي اثر تصرفات قيادي شعبوي مهينة للاسلام
»» مدفع 106 فيلق الشام يرعب شبيحة الأسد ويدك معاقلهم / فيديو
 
قديم 22-12-13, 09:07 PM   رقم المشاركة : 7
عطية النجدي
عضو نشيط






عطية النجدي غير متصل

عطية النجدي is on a distinguished road


ماهذا الاستحمار ؟ الظواهري لم يدعو نفسه اميرا على احد ؟ يبدوا ان هذا استعصى على دمشقية ! منهج القاعدة وفرعها جبهة النصرة واااضح وهو ان الهدف هو تحكيم الشريعة لا الحكم وهذا عين ماطرحه الجولاني في مقابلته على الجزيرة اما داعش فالكل يرفص منهجها







 
قديم 22-12-13, 09:09 PM   رقم المشاركة : 8
عطية النجدي
عضو نشيط






عطية النجدي غير متصل

عطية النجدي is on a distinguished road


الا تعلم يادمشقية ان اليوم التالي لتفجيرات مدريد قررت اسبانيا سحب قواتها من العراق ! انت تعلم جيدا من هو الذي ينقذ امريكا من ازماتها







 
قديم 22-12-13, 09:11 PM   رقم المشاركة : 9
البتووووول
عضو ماسي






البتووووول غير متصل

البتووووول is on a distinguished road


اتقي الله لا تقول استحمار وتأدب مع اولي العلم وكن مترفعا على البذا من القول
نعرف من هو الظواهري ومبادئه مفروض بالكليه وعلى هذا اجمع ائمة العلماء







التوقيع :
قال الحسن رضي الله عنه ما ضربت ببصري ولا نطقت بلساني ولا بطشت بيدي ولا نهضت على قدمي حتى أنظر أعلى طاعة أو على معصية فإن كانت طاعته تقدمت وإن كانت معصية تأخرت‏

من مواضيعي في المنتدى
»» المفتي : الجدال العقيم والمزاح السَّيْء يسببان العداوة والقطيعة
»» فصل أكثر من سبعين موظف شيعي سعودي ولبناني من ارامكو وتحويلهم لهيئه الأدعاء والتحقيق
»» شكرا حكومة المملكة قيادة وشعبا رفعتم رؤوسنا
»» سُلطات الاحتلال الإسرائيلي تتجهّز لاحتمال زلزال مُدمر
»» بيان تأسيس المركز الاعلامي الموحد للجيش السوري الحر
 
قديم 22-12-13, 09:14 PM   رقم المشاركة : 10
عطية النجدي
عضو نشيط






عطية النجدي غير متصل

عطية النجدي is on a distinguished road


الا يتقي الله دمشقية ويكف لسانه عن اذية المجاهدين ؟ يكذب ويفتري ويطعن فيستفز الطرف الآخر ليظهر أسوء ماعنده ثم يقول انظروا هذه اخلاق انصار القاعدة !! ماهكذا تورد الابل يادمشقية







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:00 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "