العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الحوار مع الأباضية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-12-13, 12:44 AM   رقم المشاركة : 1
ابو راشد عماني
عضو ذهبي








ابو راشد عماني غير متصل

ابو راشد عماني is on a distinguished road


Question التوسل بالرسول وبالصالحين..

السؤال : ما حكم التوسل بالرسول وبالصالحين في الحياة وبعد الممات ؟!






التوقيع :
لا إله إلا الله محمدا رسول الله
من مواضيعي في المنتدى
»» العقل ..بين جماح الطبع وترويض الشرع !!
»» العَزَّابــة !!
»» يا إباضيــه ما هي أدلتكم من الكتاب والسنة !!
»» هل يثبت أهل السنة العلو لله سبحانه وتعالى?
»» اشراط الساعة عند الإباضية..
 
قديم 02-12-13, 11:03 AM   رقم المشاركة : 2
متبع لا مبتدع
عضو ماسي






متبع لا مبتدع غير متصل

متبع لا مبتدع is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم

التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم في حياته وبعد موته


قال عبد الله علوان في " تربية الأولاد في الإسلام " (ص832) :
[ 8- صلاة الحاجة: وهي ركعتان، ثم يدعو بعدهما بهذه الأدعية المأثورة " لا إله إلا الله الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين... " ، "اللهم إني أسألك وأتوجه إليك بنبيك محمد نبي الرحمة، يا محمد إني توجهت بك إلى ربي في حاجتي لتقضى لي، اللهم فشفِّعه فيّ! ]

قلت: وهذه الصلاة غيرُ شرعيَّةٍ، وقد ذكر المصنف لها روايتين مع كلِّ روايةٍ دعاءٌ، وهذا بيانُ تفصيلِ كلِّ روايةٍ:
أ. أما الأولى : ودعاؤها "لا إله إلا الله الحليم... " ؛ فهي صلاةٌ مرويةٌ - كما قال المصنف - في "الترمذي" ، ولو أنه كلّف نفسَه ورجع إلى "الترمذي" (2/344) لما سطَّر مثلَ هذا فإنه قال رحمه الله عقب روايته الحديث: هذا حديثٌ غريبٌ -(أي: ضعيف كما هو اصطلاحه رحمه الله )- وفي إسناده مقالٌ ، وفائد بن عبد الرحمن يُضعَّ‍ف في الحديث ، وفائد هو أبو الورقاء أ.هـ ‍ وقال الشيخ أحمد شاكر رحمه الله: و"فائد" - بالفاء في أوله - وهو ضعيفٌ جدّاً ، وقال البخاري: منكر الحديث ، وقال الحاكم: روى عن ابن أبي أوفى أحاديثَ موضوعةً ، وحديثه هذا رواه أيضا ابن ماجه (1/216) ، والحاكم في "المستدرك" (1/320) وزعم أنه إنما أخرج حديثه شاهداً وهو مستقيم الحديث ، وتعقبه الذهبي بأنه متروك أ.هـ‍‏‍ كلام الشيخ أحمد شاكر.
قلت: وحديثه هذا إنما هو عن ابن أبي أوفى فهو حديثٌ ضعيفٌ جدّاً - أو موضوع - ، والمصنف يرى أنه: [ لا يجوز بناء الأحكام على الأحاديث الضعيفة ]، ويبدو أنه يجوز بناؤها على الأحاديث التالفة والموضوعة! .

ب. وأما الصلاة بدعائها الثاني : "اللهم إني أسألك بنبيك... " فهو ما يسمى عند العلماء "حديث الضرير"، وهو عن عثمان بن حنيف رضي الله عنه" أن رجلاً ضريرَ البصر أتى النَّبيَّ صلى الله عليه وسلم فقال: ادْعُ الله أَنْ يُعَافِيَني ، قاَلَ "إِنْ شِئْتَ دَعَوْتُ لَكَ ، وَإِنْ شِئْتَ أَخَّرْتُ ذَلِكَ فَهُوَ خَيْرٌ" (وفي روايةٍ "وَإِنْ شِئْتَ صَبَرْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ") ، فَقَالَ: ادْعُهُ ، فأَمَرَهُ أَنْ يتوَضَأَ فَيُحْسِنَ وُضُوءهُ، فَيُصَلِّيَ رَكْعَتَيْنِ، وَيَدْعُوَ بِهَذَا الدُّعَاءِ "اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ وَأَتَوَجَّهُ إِلَيْكَ بِنَبِيِّكَ مُحَمَّدٍ نَبِيِّ الرَّحْمَةِ، يَا مُحَمَّدُ إِنِّي تَوَجَّهْتُ بِكَ إِلى رَبِّي في حَاجَتي هَذه فَتُقْضَى لي، اللَّهُمَّ فشفعهُ ِفيَّ (وَشَفِّعْني فِيهِ) ، قال: ففعل الرجل فبرأ.
رواه أحمد (4/138) ، والترمذي (5/569) ، وابن ماجه (1/441) ، وهو حديثٌ صحيحٌ.
وهذا الحديث لا حجة فيه على التوسل بذات النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم أو جاهه، لا في حياته ولا بعد مماته، ولا أنه عامٌّ لكلِّ أحدٍ، بل هو خاصٌّ بذلك الصحابي الأعمى، وفي زمن حياة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، وفي دعائه صلى الله عليه وسلم الخاص له ، والأدلة على ذلك كثيرةٌ، منها:
1- أن الأعمى إنما جاء إلى النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم ليدعوَ له "ادْعُ الله أَنْ يُعَافِيَنِي"، وهو توسلٌ جائزٌ مشروعٌ، وهو التوسل بدعاء الرجل الصالح في حياته، ولا أصلحَ من النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم يُتوسل بدعائه ، ومثل هذا: توسل الصحابة بدعاء العباس رضي الله عنه في عهد عمر رضي الله عنه لما أصابهم الجدب.
2- نُصح النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم بالأفضل، وهو الصبر" وَإِنْ شِئْتَ صَبَرْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ"، وإصراره رضي الله عنه على الدعاء "ادْعُهُ".
3- توجيه النبي صلى الله عليه وسلم الرجلَ الأعمى لنوع آخر من التوسل المشروع، وهو التوسل بالعمل الصالح، فأمَرَه أنْ يتوضأَ ويصليَ ركعتين ويدعوَ لنفسه "فَأَمَرَهُ أَنْ يَتَوَضَّأَ... ".
4- أنَّ الأعمى قال "اللهمَّ فَشِفِّعْهُ فيَّ " ، أي: اقبل شفاعته، أي: دعاءه صلى الله عليه وسلم لي .
5- قول الأعمى "وَشَفِّعْنِي فِيهِ" - ولم يذكرْها المصنف - يعني: اقبل شفاعتي، أي: دعائي في أنْ تقبل شفاعته صلى الله عليه وسلم في ردِّ بصري.
6- لم يفعل أحدٌ من العميان في عصر السلف هذا الأمر، أي: الصلاة والدعاء، لأنهم لم يفهموا الحديث على عمومه، فليس هناك دعاءٌ منه صلى الله عليه وسلم لهم، وقد لقي ربه عز وجل، فكيف سيقولون مثل هذا الدعاء ؟! .
7- ذكر العلماء هذا الحديث في معجزاته صلى الله عليه وسلم كالبيهقي في "دلائل النبوة" وغيره .
ذكر هذه الوجوه: شيخنا الألباني رحمه الله في كتابه النافع "التوسل أنواعه وأحكامه" (ص69 فما بعدها) ، وانظر كلاماً متيناً لشيخ الإسلام رحمه الله على هذا الحديث في كتابه "قاعدة جليلة في التوسل والوسيلة" (ص185).

- تنبيه
وممَّا يَستدلُّ به بعضُ المبتدعة أن رجلاً أعمى كان يتردد على عثمان بن عفان رضي الله عنه... وأن عثمان بن حنيف أمره بالصلاة والدعاء، وهي قصة ضعيفة ، وزعمهم أن "الطبراني" روى القصة وصححها: تلبيسٌ واضحٌ ، إذ الطبراني رواها مع الحديث السابق، وقال في آخرها : "حديث صحيح"، وهو -رحمه الله- لم يصحِّح القصةَ، وإنما الحديثَ، وهو صحيحٌ كما قال ، وانظر "التوسل" (ص86) و"كشف المتواري" (ص27-76).
من كتاب " كتاب " تربية الأولاد في الإسلام " في ميزان النقد العلمي " ( ص 191 - 194 ) .

وحيهلا يااباراشد







التوقيع :
لعنة الله على من لعن ابابكر وعمر وعائشة

رضى الله عنهم وارضاهم
من مواضيعي في المنتدى
»» الوجة الاخر ،،،
»» تطبير ياسر الخبيث وزمرته ورد عقلاء الشيعة علية ،،
»» ارجوا من الجميع المشاركة وابداء الرأى ،،
»» توقع تأجيل الاتحاد الخليجى فى قمة الكويت ،،
»» اباضى يعتنق مذهب اهل السنة ..
 
قديم 02-12-13, 06:56 PM   رقم المشاركة : 3
ابو راشد عماني
عضو ذهبي








ابو راشد عماني غير متصل

ابو راشد عماني is on a distinguished road


جزاك الله خيراً اخي متبع دين النبي وصحبه ..

اي بمعنى اصح انه لا يجوز التوسل بالرسول والصالحين بعد الممات ؟

فما قول الإباضية في مسألة التوسل ؟!







التوقيع :
لا إله إلا الله محمدا رسول الله
من مواضيعي في المنتدى
»» هل الله سبحانه خالق كلامه؟!
»» اين علماء الإباضيه !!!
»» السالمي-تحريم ذبائح أهل الكتاب!!!
»» اثبات صفة العلو من كتب الإباضيه! !
»» استفسار /ممكن الإجابه يا إباضي ؟
 
قديم 02-12-13, 10:06 PM   رقم المشاركة : 4
sniper_oman
مشترك جديد






sniper_oman غير متصل

sniper_oman is on a distinguished road


[color="rgb(0, 191, 255)"]اعتقد ابو راشد. يجهز. للاباضية. طامة من طوام. علمائهم وشيوخهم المشعوذين ومن كتبهم كالعادة... لله درك ... و احد شيوخهم اباح التوسل والاستعانه بالكواكب.. والله المستعان[/color]







 
قديم 02-12-13, 10:18 PM   رقم المشاركة : 5
ابو راشد عماني
عضو ذهبي








ابو راشد عماني غير متصل

ابو راشد عماني is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sniper_oman مشاهدة المشاركة
   [color="rgb(0, 191, 255)"]اعتقد ابو راشد. يجهز. للاباضية. طامة من طوام. علمائهم وشيوخهم المشعوذين ومن كتبهم كالعادة... لله درك ... و احد شيوخهم اباح التوسل والاستعانه بالكواكب.. والله المستعان[/color]


نعم اخي هذا ما وجدته في كتبهم ..

جوابات السالمي (6/25) يصرح بجواز التوسل بالرسول وبالصالحين .. !!






التوقيع :
لا إله إلا الله محمدا رسول الله
من مواضيعي في المنتدى
»» الإباضية يكذبون كل من يتسمى بأهل السنة والجماعة بأنهم أهل البدعة والفرقة!!!!!!
»» أربعة انواع من الإمامه عند الإباضيه!
»» هل الله سبحانه خالق كلامه؟!
»» العقل ..بين جماح الطبع وترويض الشرع !!
»» اثبات صفة العلو من كتب الإباضيه! !
 
قديم 02-12-13, 10:24 PM   رقم المشاركة : 6
sniper_oman
مشترك جديد






sniper_oman غير متصل

sniper_oman is on a distinguished road


وما اخفي كان اعظم يا بو راشد.. استمر بارك الله فيك.. واكسر. تقديسهم. الغير معقول. لشيوخهم المشعوذين. وفقك الله







 
قديم 02-12-13, 10:28 PM   رقم المشاركة : 7
ابو راشد عماني
عضو ذهبي








ابو راشد عماني غير متصل

ابو راشد عماني is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sniper_oman مشاهدة المشاركة
   وما اخفي كان اعظم يا بو راشد.. استمر بارك الله فيك.. واكسر. تقديسهم. الغير معقول. لشيوخهم المشعوذين. وفقك الله

وبك اخي العزيز.. راعي بلادي






التوقيع :
لا إله إلا الله محمدا رسول الله
من مواضيعي في المنتدى
»» كيف الجمع بين الحديثين في مسند الربيع؟!!!
»» هل يؤثر تغيير موقع كلمات أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم؟!
»» استفسار /ممكن الإجابه يا إباضي ؟
»» هل يثبت أهل السنة العلو لله سبحانه وتعالى?
»» اشراط الساعة عند الإباضية..
 
قديم 03-12-13, 02:33 AM   رقم المشاركة : 8
التائبة لله
عضو ذهبي








التائبة لله غير متصل

التائبة لله is on a distinguished road


بارك الله بكم جميعا







 
قديم 03-12-13, 02:01 PM   رقم المشاركة : 9
almuhandes
عضو نشيط







almuhandes غير متصل

almuhandes is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sniper_oman مشاهدة المشاركة
   [color="rgb(0, 191, 255)"]اعتقد ابو راشد. يجهز. للاباضية. طامة من طوام. علمائهم وشيوخهم المشعوذين ومن كتبهم كالعادة... لله درك ... و احد شيوخهم اباح التوسل والاستعانه بالكواكب.. والله المستعان[/color]


قلنا التوسل للصالحين ومشيناها عااد الكوواااكب يااخي قوويه هذي خف






 
قديم 03-12-13, 02:05 PM   رقم المشاركة : 10
almuhandes
عضو نشيط







almuhandes غير متصل

almuhandes is on a distinguished road


إذا لم يعتقد المتوسل نفعاً ولا ضراً ولا تأثيراً للمتوسل به بل يعتقد أن النافع الضار هو الله عز وجل وطلب التوسل بجاه المتوسل به في قضاء حاجته من الله تعالى فذلك جائز وقربة إلى الله تعالى.

وإن اعتقد تأثيراً لغير الله بضر أو نفع حقيقة فهو مشرك.

دليل الجواز على الوجه الأول ما روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في أحاديث كثيرة:

منها أنه صلى الله عليه وسلم كان من دعائه: "اللهم إني أسألك بحق السائلين عليك". وهذا توسل لا شك فيه ولفظ السائلين يعم الأحياء والأموات لأن كلا منهم يوصف بذلك إذا وقع منه وصح في أحاديث كثيرة أنه كان يأمر أصحابه أن يدعوا به، منها ما رواه ابن ماجة بسند صحيح عن أبي سعيد الخدري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من خرج من بيته إلى الصلاة فقال اللهم إني أسألك بحق السائلين عليك وأسألك بحق ممشاي هذا إليك فإني لم أخرج أشراً ولا بطراً ولا رياءً ولا سمعة وانما خرجت اتقاء سخطك وابتغاء مرضاتك فأسألك أن تعيذني من النار وأن تغفر لي ذنوبي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت أقبل الله عليه بوجهه واستغفر له سبعون ملك" وقد ذكره كثير من الرواة حتى قال بعضهم ما من أحد من السلف إلا وكان يدعو بهذا الدعاء عند الخروج إلى الصلاة.

ومما جاء عنه صلى الله عليه وسلم من التوسل أنه كان يقول في بعض أدعيته: "بحق نبيك والأنبياء الذين من قبلي".

ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم : اغفر لأمي فاطمة بنت أسد ووسع عليها مدخلها بحق نبيك والأنبياء الذين من قبلي وهذا الحديث قطعة من حديث رواه كثير من المحدثين وصححوه فانظر في قوله والأنبياء الذين من قبلي أهم أموات يومئذ أم أحياء ولا جواب له إلا القول بأنهم أموات وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم التوسل بهم، فإن ألزمتم من توسل بالأموات الشرك على ذلك مطلقاً وجب عليكم أن تلزموه رسول الله صلى الله عليه وسلم أليس هذا بالحق بلى والملكِ الحق؟!

ومن الأحاديث الصحيحة التي جاء بها التصريح فيها بالتوسل ما رواه الترمذي والنسائي والبيهقي والطبراني بإسناد صحيح عن عثمان بن حنيف وهو صحابي مشهور أن رجلاً ضريراً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: ادعُ الله أن يعافيني، فقال: إن شئت دعوت وإن شئت صبرت، قال: فادعه أن يتوضأ فيحسن وضوءه ويدعو بهذا الدعاء: اللهم إني أسألك وأتوجه اليك بنبيك محمد نبي الرحمة، يا محمد إني أتوجه بك إلى ربي في حاجتي لتقضي، اللهم شفعه في فعاد وقد أبصر وفي رواية قال ابن حنيف : فوالله ما تفرقنا وطال بنا الحديث حتى دخل علينا الرجل كأنه لم يكن به ضر قط ففي هذا الحديث التوسل والنداء.

وخرج هذا الحديث أيضا البخاري في تاريخه وابن ماجه والحاكم في المستدرك بإسناد صحيح وذكره الجلال السيوطي في الجامع الكبير والصغير.

وقد استعمله الصحابة والتابعون أيضا رضي الله عنهم بعد وفاته صلى الله عليه وسلم لقضاء حوائجهم فقد روى الطبراني والبيهقي أن رجلا كان يختلف إلى عثمان بن عفان في زمن خلافته في حاجة وكان لا يلتفت إليه ولا ينظر إليه في حاجته فشكا ذلك إلى عثمان ابن حنيف الراوي للحديث المذكور فقال ائتِ الميضأة فتوضأ ثم ائتِ المسجد فصل ثم قل اللهم إني أسألك وأتوجه إليك بنبيا محمد نبي الرحمة يا محمد إني أتوجه إليك إلى ربي لتقضي حاجتي وتذكر حاجتك فانطلق الرجل فصنع ذلك ثم أتى باب عثمان بن عفان فجاء البواب فأخذه بيده فأدخله على عثمان وأجلسه معه قال له اذكر حاجتك فذكر حاجته فقضاها ثم قال له ما كان لك من حاجة فاذكرها ثم خرج من عنده فلقي ابن حنيف فقال جزاك الله خيراً ما كان ينظر لحاجتي كلمته لي فقال ابن حنيف: والله ما كلمته ولكن شهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأتاه ضرير فشكا إليه ذهاب بصره إلى آخر الحديث المتقدم فهذا توسل ونداء بعد وفاته صلى الله عليه وسلم.

وروى البيهقي وابن أبي شيبة بإسناد صحيح أن الناس أصابهم قحط في خلافة عمر رضي الله عنه فجاء بلال بن الحارث رضي الله عنه وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقال يا رسول الله: استسق لأمتك فإنهم هلكوا، فأتاه رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام وأخبره أنهم يسقون وليس الاستدلال بالرؤيا للنبي صلى الله عليه وسلم، فإن رؤياه وإن كانت حقاً لا تثبت بها الأحكام لإمكان اشتباه الكلام على الرائي لا شك في الرؤيا وانما الاستدلال بفعل الصحابي وهو بلال بن الحارث فإتيانه لقبر النبي صلى الله عليه وسلم ونداؤه له وطلبه منه أن يستسقى لأمته دليل على أن ذلك جائز وهو من أعظم القربات ولو كان فعل بلال شركاً أو غير جائز لأنكر عليه جميع من بلغه خبره لشركه ومنعه من حوله من الصحابة ولم ينقل عن أحد إنكار لشيء من ذلك وكذلك يقال في حديث عثمان بن حنيف.

لا يقال: إنا إنما منعنا التوسل بالأموات وشرّكنا عليه فاعله لأن التوسل بهم يوهم أن لهم قدرة وتأثيراً، لأنا نقول إن ذلك الإيهام لا يبلغ بصاحبه إلى معصية فضلاً عن الشرك ما لم يعلم منه اعتقاد ذلك والمسلم على الإسلام حتى يصح منه ما يخرجه عنه والتوهم لا يكفي دليلا على ذلك إن هو إلا مجرد وهم فما أبعده من اليقين.

فإن قيل قوله تعالى: {أفرأيتم ما تدعون من دون الله إن أرادني الله بضر هل هن كاشفات ضره أو أرادني برحمة هل هن ممسكات رحمته}(1) وما أشبهها من الآيات دليل على أن طلب كشف الضر من غير الله شرك بالله.

قلنا: المطلوب بكشف الضر في التوسل هو الله عز وجل لا المتوسل به والآية نزلت في المشركين الذين يعبدون الأصنام من دون الله عز وجل والدعاء فيها بمعنى العبادة لها بدليل قوله تعالى: {إنكم وما تعبدون من دون الله حصب جهنم}(2)، {قل أتعبدون من دون الله ما لا يملك لكم ضراً ولا نفعاً}(3) إلى غير ذلك من الآيات، والدعاء مخ العبادة فلا يجوز أن يطلب بطريق الدعاء إلا الرب تعالى فطالب غيره بهذا الطريق مشرك ولا يصح لأحد أن يقول إن المتوسلين من المسلمين أولئك من المشركين سواء لِما رأيت من الأدلة وعلمت أن المشركين يعبدون الأصنام وأن المسلمين إنما يتوسلون بفضل أولئك الصالحين إلى ربهم.

فإن قيلَ: والمشركون يقولون: {إنما نعبدهم ليقربونا إلى الله زلفى}(1).

قلنا: قد صرح المشركون بأنهم قالوا يعبدونهم لذلك، ومن عبد غير الله فهو مشرك فإشراكهم من حيثية العبادة لأن من عبد مع الله غيره فقد جعل مع الله شريكا وأيضاً فالمشركون يعتقدون أن تلك الأصنام آلهة قال الله حكاية عنهم في إنكارهم على نبيه {أجعل الآلهة}(2)، {لا يخلقون شيئاً وهم يخلقون}(3).

ومن سوى بين المتوسل من المسلمين وبين هؤلاء المشركين فقد سوى بين المشركين وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم، لأن التوسل وقع منه وكذلك صحابته كما علمت، ألا فليأتوني بسلطان مبين وإلا فليعلموا أنهم دخلوا في مضيق لا مخرج لهم منه إلا بالتوبة والرجوع عنه.

وفي هذا كفاية لمن من الله عليه بالهداية، ولكن لا تغني الآيات والنذر عن قوم لا يؤمنون، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات والصلاة والسلام على سيدنا محمد وصحبه وعلى تابعيهم إلى يوم الدين







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:46 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "