العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-09-13, 05:34 AM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


الفرق في مفهوم التقية عند السنة و الشيعة الاثناعشرية

بحث في التقية بين السنة والشيعة
المشاركة من الاخ محمد علي
--------------------------------------------------------------------------------

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله واله وصحبه وسلم

اولا ليس خلافنا مع الشيعة في اصل التقية انما خلافنا معهم في هذه النقاط

1- هل التقية أصل ام رخصة ؟
2- عامة للمذهب ام فردية ؟
3- هل مرتبطة بغيبة المهدي ؟
4- هل تجوز التقية للامام القائد؟

==============================================

التقية عند الشيعة أصل وليست رخصة بل الافضل الاخذ بها

===================================



- إن تارك التقية كتارك الصلاة

جامع الأخبار، 95 البحار، 75/412

وعن الباقر رحمه الله أنه قال: التقية من ديني ودين آبائي، دين -لمن لا تقية له

البحار، 13/158، 66/495، 67/103، 75/77،422،431، 80/300 الكافي، 2/219،224 العياشي، 1/166 مشكاة الأنوار، 42 دعائم الإسلام، 1/110 الوسائل، 16/204،210،236 المستدرك، 12/255، 16/68 جامع الأخبار،

إن تسعة أعشار الدين في التقية، ولا دين لمن لا تقية له


البحار، 66/486، 75/394،399،423، 79/172، 80/267 الخصال، 1/14 المحاسن، 259 الكافي، 1/217، 2/217 الوسائل، 16/204،215





وقوله: لا خير فيمن لا تقية له، ولا إيمان لمن لا تقية له


البحار، 75/397 المحاسن، 257 العلل، 51 المستدرك، 12/254






ولم يقتصر الأمر على هذا بل وضعوا روايات ترغب في العمل بالتقية:





عن علي أنه قال: التقية من أفضل أعمال المؤمنين

البحار، 75/414 تفسير العسكري، 127 الوسائل، 11/473، 16/222 جامع الأخبار، 94



وعن زين العابدين رحمه الله أنه سئل: من أكمل الناس في خصال الخير؟ قال: أعملهم بالتقية


البحار، 75/417 تفسير العسكري، 128


وعن الباقر أنه قال للصادق رحمهما الله: ما خلق الله شيئا أقر لعين أبيك من التقية، والتقية جنة المؤمن

الخصال، 1/14 البحار، 75/394،398،412، 432، 78/287 المحاسن، 258 جامع الأخبار، 95 الكافي، 2/220 التحف، 307 الوسائل، 16/204،211 مشكاة الأنوار، 43 المستدرك، 12/257،289



وعنه أنه قال: أشرف أخلاق الأئمة والفاضلين من شيعتنا التقية


البحار، 75/415 تفسير العسكري، 127


وعن الصادق أنه قال: ما عُبِدَ الله بشيءٍ احب إليه من الخبء، قيل: وما الخبء؟ قال: التقية

البحار، 75/396 معاني الأخبار، 162 الوسائل، 16/207،219



وعنه أيضا قال: إنكم علي دين من كتمه أعزة الله ومن أذاعه أذله الله


البحار، 75/397، 412 المحاسن، 257 جامع الأخبار، 110 الكافي، 2/222 الرسائل، للخميني 2/185





ثم وضعوا روايات ترهب من ترك التقية قبل خروج المهدي المنتظر:



فعن الصادق أنه قال: ليس منا من لم يلزم التقية



البحار، 75/395 أمالي الطوسي، 287 الوسائل، 11/466


وقال: إذا قام قائمنا سقطت التقية


إثبات الهداة، 3/564 البحار، 24/47 كنزالفوائد، 282



وعن الرضا أنه قال: من ترك التقية قبل خروج قائمنا فليس منا


البحار، 75/411،396 كمال الدين، 346 نور الثقلين، 4/47 إثبات الهداة، 3/477، 567 جامع الأخبار، 95 منتخب الأثر، 220 الوسائل، 16/212 كشف الغمة، 2/524 مشكاة الأنوار، 43 كفاية الأثر، 274


والطريف أن مهدي القوم نفسه في تقية كما يزعمون


الفصول المختارة، 76

===========================

من هذه الروايات كلها يظهر ان التقية عند الرافضة اصل وليست رخصة

اذا ان الرخصة لا تمدح !!

فعندنا أهل السنة أكل لحم الخنزير رخصة في وقت الجوع الشديد

فهل يصح ان نقول ان أكل لحم الخنزير ديني ودين آبائي

او لا دين لمن لا يشرب الخمر ؟؟؟

فكلاهما رخصة في وقت الضرورة

لكن الرافضة جعلوا من التقية اصلا لها فضائل وعلى من تركها ذنب !!
ثم

========================

لماذا التقية مرتبطة بغيبة المهدي ؟

=====================




يقول الصدوق: اعتقادنا في التقية أنها واجبة0 من تركها بمنزلة من ترك الصلاة، ولا يجوز رفعها إلى أن يخرج القائم، فمن تركها قبل خروجه فقد خرج عن دين الله وعن دين الإمامية وخالف الله ورسوله والأئمة


الاعتقادات، 114



ويقول صاحب الهداية: والتقية واجبة لا يجوز تركها إلى أن يخرج القائم فمن تركها فقد دخل في نهي الله ونهي رسول الله والأئمة صلوات الله عليهم


البحار، 75/421 المستدرك، 12/254


ويقول العاملي: الأخبار متواترة صريحة في أن التقية باقية إلى أن يقوم القائم

- مرآة الأنوار، 337


ويقول الخميني: وترك التقية من الموبقات التي تلقي صاحبها قعر جهنم وهي توازي جحد النبوة والكفر بالله العظيم


المكاسب المحرمة، 2/162
=======================

فلو كانت هي التقية المشرعة في القرءان فما سر ارتباطها بالمهدي ؟؟

فتقية القرءان تصح في كل زمان ومكان لاي انسان تعرض لتعذيب او اضطرار شديد

بينما التقية التي عند الشيعة تقية مذهب واخفاء للعقائد الحقيقة التي يتعبدون بها الى ان يعود القائم وتقوى دولتهم

======================

3- هل التقية عامة ام فردية
======================

التقية التي عند أهل السنة هي تقية فردية

يعني اذا تعرض شخص ما للتعذيب والاضطهاد ممكن ان يقول كلمة الكفر ويخفي امورا تقية

لكن هل يجوز للدين الاسلامي ان يخفي عقائده الحقيقة كالتوحيد والاركان كالصلاة والصيام وووو خوفا من امريكا؟؟


فتقية الشيعة هي عامة للمذهب وليست تقية فردية لذلك نرى انها مرتبطة بغيبة المهدي
فهم يخفون حقائق على الناس وعقائد لا يظهروها الى ان يعود المهدي

كما على سبيل المثال لا الحصر امرهم جعفر الصادق بان يأخذوا بقرءان العامة الى ان يخرج القائم

عن أبي عبد الله : اقرأ كما يقرأ الناس حتى يعود القائم
الكيليني في الاصول ص 623 ج 2 طبعة طهران


هذه الرواية صححها المجلسي في مرآة العقول

وايضا انكار عقيدة تحريف القرءان تقية وخوفا من انفضاح مذهبهم


قول الجزائري:

والظاهر أن هذا القول إنما صدر منهم لأجل مصالح كثيرة، منها سد باب الطعن عليها بأنه إذا جاز هذا في القرآن فكيف جاز العمل بقواعده وأحكامه مع جواز لحوق التحريف لها، وسيأتي الجواب عن هذا، كيف وهؤلاء الأعلام رووا في مؤلفاتهم اخبارا كثيرة تشتمل على وقوع تلك الأمور في القرآن وأن الآية هكذا نزلت ثم غيرت إلى هذا
الأنوار النعمانية، 2/358



ويقول النوري :
لا يخفى على المتأمل في كتاب التبيان – وهو الكتاب الذي ادعى فيه الطوسي بأن القرآن غير محرف – أن طريقته فيه على نهاية المداراة والمماشاة مع المخالفين،

فصل الخطاب " ص 38 النوري الطبرسي

العالم الهندي أحمد سلطان :
قال : " الذين انكروا التحريف في القرآن لايحمل إنكارهم إلا على التقيه " [" تصحيف الكاتبين " ص18

وهذه التقية سببت ضياع الكثير من عقائد الشيعة كما بين علمائهم




والروايات في الباب كثيرة، وهكذا تجد أن معالم الدين عند القوم قد ضاعت وأن أحكامه قد ذهبت واندثرت حتى لم يبق في أيديهم من فقه آل البيت الذي يدعون عملهم به شيئ لشدة الاضطراب الواقع فيه حتى أقروا بذلك:



يقول صاحب الحدائق: إن الكثير من أخبار الشيعة وردت على جهة التقية التي هي على خلاف الحكم الشرعي واقعا

الحدائق الناضرة، 1/89




وقال في موضع آخر: فلم يعلم من أحكام الدين على اليقين إلا القليل، لامتزاج أخباره بأخبار التقية، كما اعترف بذلك ثقة الإسلام وعلم الأعلام محمد بن يعقوب الكليني نور الله مرقده في جامعه الكافي، حتى أنه قدس سره تخطى العمل بالترجيحات المروية عند تعارض الأخبار، والتجأ إلى مجرد الرد والتسليم للائمة الأبرار

الحدائق الناضرة، 1/5، أنظر ايضا، 1/89 قواعد الحديث، 132




ويقول شيخ الطائفة الطوسي في تهذيبه: إن أحاديث أصحابنا فيها من الاختلاف والتباين والمنافاة والتضاد حتى لا يكاد يتفق خبر إلا وبإزائه ما يضاده، ولا يسلم حديث إلا وفي مقابلته ما ينافيه، حتي جعل مخالفونا ذلك من أعظم الطعون على مذهبنا وتطرقوا بذلك إلى إبطال معتقدنا، إلى أن قال: أنه بسبب ذلك رجع جماعة عن اعتقاد الحق ومنهم أبوالحسين الهاروني العلوي حيث كان يعتقد الحق ويدين بالإمامة فرجع عنها لما إلتبس عليه الأمر في اختلاف الأحاديث وترك المذهب ودان بغيره لما لم يتبين له وجوه المعاني فيها، وهذا يدل على أنه دخل فيه على غير بصيرة واعتقد المذهب من جهة التقليد

تهديب الأحكام، 1/2 الحدائق الناضرة، 1/90



والأمر كما قال شيخ الطائفة، ولا بد، لقوله تعالى: ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه إختلافا كثيرا - النساء 82 .





فإنك لا تجد عند القوم مسألة لا تسلم من الاضطراب، ومن راجع مسائل القوم في جميع الأبواب فأنه لا بد أن يجد قولين أو اكثر في المسألة الواحدة وكلها منسوبة إلى الأئمة بل وإلى الإمام نفسه، حتى إنهم رووا عن الباقر أنه يتكلم على سبعين وجها.

- الروضة، 86 نور الثقلين، 2/444، البحار، 2/207، 209




والمعلوم عند القوم أن الأخبار التي خرجت على طريق التقية لموافقتها لمذهب العامة لا يجب العمل بها .

التهذيب، 2/129

ولذا لا بد من الاجتهاد في معرفة الأحكام التي صدرت عن الائمة دون تقية حتى يعمل بها، ودون ذلك خرط القتاد لمن تدبر .



فواحد يرجح هذا القول ويسقط الآخر وثاني يرجح قولاً آخر ويسقط غيره .



وآخر يرجح غيرهما ويسقط ما سواه ويقول: إنها تقية، وهكذا .



وقد أدت هذه الحقيقة بدورها إلى بروز ظاهرة المرجيعة عند الشيعة وما صاحبها من سلبيات ومساوئ إلى يومنا هذا، ليس هذا الكتاب محل بيانه0




====================

التقية عندهم تجوز للامام

==================

نحن أهل السنة عندنا عزيمة ورخصة
فيجب على الامام الذي لديه اتباع ان يأخذ بالعزيمة ولا يأخذ بالرخصة لان وراءه اتباع يضلهم اذا انكر الحق

كما ان الامام احمد لم يقبل ان يأخذ بالرخصة في محنة خلق القرءان وقال ان قلت غير الحق فيضل الناس

كما لم يقبل ان يأخذ بالرخصة سيد قطب عندما طلبوا منه ان يعترف كذبا لكي يطلقوا سراحه فقال انا قائدا علي ان آخذ بالعزيمة


فلا يصح للنبي معاذ الله ان يقول كلمة الكفر ولو هدد بالسيف
وكذلك للخليفة او العالم المتبع
=============================
نفاق اليهود وتقية الرافضة..............
اوجه التشابه بين استعمال اليهود للنفاق والرافضة للتقية مع مخالفيهم :

.................................................. .................................................. ....

عند اليهود


يقول احد حاخامات اليهود : يلزم اليهودي الا يجاهر بقصده الحقيقي حتى لا يضيع الدين امام باقي الا مم (1)



---------------------------------------------------------------------

عند الروافض


عن ابي عبد الله (ع) قال: اتقوا على دينكم فا حجبوه بالتقية , فانه لا ايمان لمن لا تقية له (2)0


.................................................. .................................................. ...

عند اليهود


جاء في التلمود : اذا انت دخلت قرية ووجدت اهلها يحتفلون بعيد , عليك التظاهر بمشاركتهم الابتهاج العظيم

لكن تكتم بغضاءك (3) 0

---------------------------------------------------------------------

عند الروافض

عن ابي عبد الله انه قال : اياكم ان تعملوا عملا يعيرونا به , فان ولد السوء يعير والده بعمله , كونوا لمن

انقطعتم اليه زينا , ولا تكونوا عليه شيئا , صلوا في عشائرهم وعودوا مرضاهم واشهدوا جنائزهم لا يسبقونكم
الى شيء من الخير (4)0

.................................................. .................................................. ...

عند اليهود


جاء في التلمود : يجوز لليهودي ان يحلف يمينا كاذبة وخاصة مع باقي الشعوب (5)0



---------------------------------------------------------------------

عند الروافض


عن ابي عبد الله (ع) انه قال : استعمال التقية في دار التقية واجب ولا حنث ولا كفارة عمن حنث تقية ,

يدفع بذلك ظلما عن نفسه (6)0


.................................................. .................................................. ....
(1) الكنز المرصود ص 75
(2) الكافي : 2 / 218
(3) نقلا عن بذل المجهود :2 /655
(4) وسائل الشيعة : 11/471
(5) نقلا عن بذل المجهود : 2/ 656
(6) وسائل الشيعة : 1 / 464 0

========


ان التقية التي يمارسها الشيعة تخفي من اعمالهم المنكرة الكثيرة ونحن لا نرى منها الا ما ظهرعلى السطح
............................................

التقية كما عرفها المفيد : (التقية كتمان الحق، وستر الاعتقاد فيه، وكتمان المخالفين، وترك مظاهرتهم بما يعقب ضرراً في الدين ) [شرح عقائد الصدوق: ص261] .

وهذا احد شيوخ الرافضة السيد نعمة الله الجزائري في كتاب الانوار النعمانية يعترف بان دين الرافضة مختلف عن دين المسلمين يقول : ــ

إننا لم نجتمع معهم - أي مع أهل السنة - لاعلى إله و لا على نبي و لا على إمام ، و ذلك أنهم يقولون : إن ربهم هو الذي كان محمداً نبيه ، و خليفته بعده أبو بكر ، ونحن - أي الرافضة - لا نؤمن بهذا الرب و لا بذلك النبي ، إن الرب الذي خليفة نبيه أبو بكر ، ليس ربنا و لا ذلك النبي نبينا.

يمكن الحلف كذبا
...............

21377 ] 22 ـ وبإسناده عن الاعمش ، عن جعفر بن محمد ( عليه السلام ) ـ في حديث شرايع الدين ـ قال : ولا يحل قتل احد من الكفار والنصاب في التقية إلا قاتل اوساع في فساد ، وذلك إذا لم تخف على نفسك ولا على أصحابك ، واستعمال التقية في دار التقية واجب ولا حنث ولا كفارة على من حلف تقية يدفع بذلك ظلما عن نفسه.

[ 21378 ] 23 ـ وفي ( صفات الشيعة ) عن جعفر بن محمد بن مسرور ، عن الحسين بن محمد بن عامر ، عن عبدالله بن عامر ، عن محمد بن أبي عمير ، عن أبان بن عثمان ، عن الصادق ( عليه السلام ) انه قال : لا دين لمن لا تقية له ، ولا ايمان لمن لا ورع له.

[ 21379 ] 24 ـ سعد بن عبدالله في ( بصائر الدرجات ) عن أحمد بن محمد بن عيسى ، ومحمد بن الحسين بن أبي الخطاب ، عن حماد بن عيسى ، عن حريز بن عبدالله ، عن المعلى بن خنيس قال : قال لي أبو عبدالله ( عليه السلام ) : يا معلى اكتم أمرنا ولا تذعه فانه من كتم أمرنا ولا يذيعه (1) أعزه الله في الدنيا ، وجعله نورا بين عينيه يقوده إلى الجنة ، يا معلى إن التقية ديني ودين آبائي ، ولا دين لمن لا تقية له ، يا معلى ، إن الله يحب ان يعبد في السر كما يحب أن يعبد في العلانية ، والمذيع لامرنا كالجاحد له.

المصدر كتاب وسائل الشيعة







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» ملف أمثلة على أكاذيب الشيعة الاثناعشرية وهو بمثابة دين لهم
»» الاستراتيجة الايرانية للهيمنة على الخليج
»» بوستر حفصة بنت محمد (الديباج) حفيدة الخلفاء الأربعة وطلحة والزبير رضي الله عنهم أجمعي
»» الفرق بين اتباع اهل السنة للنبي و الشيعة
»» ابن عباس يتهم سيدنا علي بقتل المسلمين في كتب الشيعة
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-13, 05:35 AM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


الفرق بين التقية عن السنة و الشيعة الاثناعشرية


الزملاء الشيعة --- التقية هكذا اول موانع التجاوب الصادق بيننا

السلام عليكم ورحمة الله

نسرد اولا مفهومى الخاص للتقية ببساطة هى اجازة مت الله تعالى للمسلم ان يظهر بغير ما يعتقد حتى لو قال المسلم كلمة الكفر و ذلك فى حالة الخوف والخطر على النفس او العرض -- هذا مفهومى الخاص بايجاز و مضرب المثل على هذا الموقف موقف عمار بن ياسر رضى الله عنه اثناء ما كان يعذبه كفار قريش فنطق بكلمة الكفر و قلبه مطمان بالايمان .
وجدت مفهوم اخر للتقية فى عقيدة الشيعة نتحدث عنه و نسرد اولا بعض الروايات التى تتحدث عن التقية .

يقول الشيخ الصدوق فى رسالة الاعتقادات ص104 ط مركز نشر الكتاب ايران سنة 1370 هجرية
واعتقادنا فى التقية انها واجبة و من تركها كان بمنزلة من ترك الصلاة و التقية واجبة لا يجوز رفعها الى ان يخرج القائم فمن تركها قبل خروجه فقد خرج من دين الله و عن دين الامامية وخالف الله و رسوله و الائمة .

روى الكلينى فى الكافى -باب التقية -- 2/219 -- عن معمر بن خلاد انه قال = سالت ابا الحسن عليه السلام عن القيام للولاة فقال == قال ابو جعفر عليه السلام == التقية من دينى ودين آبائى و لا ايمان لمن لا تقية له .

روى فى الاصول من الكافى 2/217 عن ابى عبد الله عليه السلام انه قال ===
يا ابا عمر ان تسعة اعشار الدين فى التقية و لا دين لمن لا تقية له و التقية فى كل شئ الا فى النبيذ و المسح على الخفين .

هنا اختلف مفهوم التقية ووضح انها ليست اجازة فى حالة الخطر و لكنها من الدين و انها تسعة اعشاره و انها واجبة و من تركها كمن ترك الصلاة و كما انه واضح فى الروايات.

نقطة اخرى و هى انه قد وصل الامر الى كتمان الدين تقية رغم ان الله تعالى قال فى امة الاسلام == كنتم خير امة اخرجت للناس تامرون بالمعروف و تنهون عن المنكر == فكيف نامر بالمعروف و ننهى عن المنكر و نحن نكتم الدين -- طيب اكيد ان فهمى خطأ و اريد تصحيحه منكم بالرد على هذه الرواية
فى الكافى 2/222 ----- و الرسائل للخمينى 2/185 عن سليمان بن خالد قال == قال ابو عبد الله عليه السلام
يا سليمان انك على دين من كتمه اعزه الله و من أذاعه اذله الله !!!
اعتقد ان الامر هنا مقيد و ليس مطلق و عموما ننتظر شرحكم .

امر اخر ان التقية عندكم ليست فى حالة الخوف فقط و ذلك بناء على روايات بكتبكم
تصريح الخمينى فى ان التقية لا يشترط ان تكون خوفا على النفس
يقول فى كتاب الرسائل 2/201
ثم انه لا يتوقف جواز هذه التقية بل وجوبها على الخوف على نفسه او غيره بل الظاهر ان المصالح النوعية صارت سببا لايجاب التقية من المخالفين فتجب التقية و كتمان السر لو كان مؤمونا و غير خائف على نفسه !!!

يقول الخمينى فى مصباح الهداية ص154 الطبعة الاولى -- مؤسسة الوفاء بيروت
اياك ايها الصديق الروحانى ثم اياك و الله معينك فى اولاك و اخراك ان تكشف هذه الاسرار لغير اهلها --- فان علم باطن الشريعة من النواميس الالهية و الاسرار الربوبية مطلوب ستره عن ايدى الاجانب و انظارهم لانه بعيد الغور عن جلى افكارهم و اياك ان تنظر نظر الفهم فى هذه الاوراق الا بعد الفحص الكامل عن كلمات المتألهين من اهل الذوق و تعلم المعارف من اهلها من المشايخ العظام و الا فمجرد الرجوع الى مثل هذه المعارف لا يزيد الا خسرانا و لا ينتج الا حرما نا !!!

ناتى لحكم التقية بين الوجوب و الجواز فنجد المرجع السيد الخوئى يجيزها على العموم و يرى بوجوبها مع العامة -- يقول الخوئى فى التنقيح فى شرح العروة الوثقى 4/254
و اما التقية بالمعنى العام فهى بالاصل محكومة بالجواز ---- و اما التقية بالمعنى الخاص اعنى التقية مع العامة فهى فى الاصل واجبة وذلك للاخبار الكثيرة الدالة على وجوبها بل دعوى تواترها الاجمالى
طبعا تعرفون من هم العامة و هذا امر اتعجب منه ان تكون التقية جائزة مع اليهود و النصارى و الملاحدة و موجبة فى حالة التعامل معنا .

يقول الشهرستانى على ما نقلوه عنه فى هامش ص138 من كتاب اوائل المقالات ط بيروت عام 1403 هجرية منشورات مكتب التراث الاسلامى ما نصه
لذلك اضحت شيعة الائمة من اهل البيت تضطر فى اكثر الاحيان كتمان ما تختص به من عادة او عقيدة او فتوى او كتاب او غير ذلك --- لهذه الغايات النزيهة كانت الشيعة تستخدم التقية و تحافظ على (وفائها فى الظاهر ) مع الطوائف الاخرى --- ملحوظة كتاب اوائل المقالات للمفيد .
هنا الوفاء فى الظاهر مع الطوائف الاخرى

اسأل الان الزملاء من الشيعة و السنة
ألا تجدوا ان التقية بهذا المفهوم هى اول موانع التجاوب الصادق بيننا ؟ ام اننى فهمت خطأ

================
==============

كما ذكرنا سابقاً منظروا المذهب حولوا التقية من رخصة مباحة إلى دين واجب (لادين لمن لا تقية له)

اقرؤوا قصة جعفر الصادق مع أبي حنيفة رضي الله عنهما في الكافي لتروا الصورة العجيبة للتقية الإثني عشرية ...!!

447- عَلِيٌّ عَنْ أَبِيهِ عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ الصَّائِغِ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ قَالَ دَخَلْتُ عَلَى أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) وَ عِنْدَهُ أَبُو حَنِيفَةَ فَقُلْتُ لَهُ جُعِلْتُ فِدَاكَ رَأَيْتُ رُؤْيَا عَجِيبَةً فَقَالَ لِي يَا ابْنَ مُسْلِمٍ هَاتِهَا فَإِنَّ الْعَالِمَ بِهَا جَالِسٌ وَ أَوْمَأَ بِيَدِهِ إِلَى أَبِي حَنِيفَةَ قَالَ فَقُلْتُ رَأَيْتُ كَأَنِّي دَخَلْتُ دَارِي وَ إِذَا أَهْلِي قَدْ خَرَجَتْ عَلَيَّ فَكَسَّرَتْ جَوْزاً كَثِيراً وَ نَثَرَتْهُ عَلَيَّ فَتَعَجَّبْتُ مِنْ هَذِهِ الرُّؤْيَا فَقَالَ أَبُو حَنِيفَةَ أَنْتَ رَجُلٌ تُخَاصِمُ وَ تُجَادِلُ لِئَاماً فِي مَوَارِيثِ أَهْلِكَ فَبَعْدَ نَصَبٍ شَدِيدٍ تَنَالُ حَاجَتَكَ مِنْهَا إِنْ شَاءَ اللَّهُ فَقَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) أَصَبْتَ وَ اللَّهِ يَا أَبَا حَنِيفَةَ قَالَ ثُمَّ خَرَجَ أَبُو حَنِيفَةَ مِنْ عِنْدِهِ فَقُلْتُ جُعِلْتُ فِدَاكَ إِنِّي كَرِهْتُ تَعْبِيرَ هَذَا النَّاصِبِ فَقَالَ يَا ابْنَ مُسْلِمٍ لَا يَسُؤْكَ اللَّهُ فَمَا يُوَاطِي تَعْبِيرُهُمْ تَعْبِيرَنَا وَ لَا تَعْبِيرُنَا تَعْبِيرَهُمْ وَ لَيْسَ التَّعْبِيرُ كَمَا عَبَّرَهُ قَالَ فَقُلْتُ لَهُ جُعِلْتُ فِدَاكَ فَقَوْلُكَ أَصَبْتَ وَ تَحْلِفُ عَلَيْهِ وَ هُوَ مُخْطِئٌ قَالَ نَعَمْ حَلَفْتُ عَلَيْهِ أَنَّهُ أَصَابَ الْخَطَأَ قَالَ فَقُلْتُ لَهُ فَمَا تَأْوِيلُهَا قَالَ يَا ابْنَ مُسْلِمٍ إِنَّكَ تَتَمَتَّعُ بِامْرَأَةٍ فَتَعْلَمُ بِهَا أَهْلُكَ فَتُمَزِّقُ عَلَيْكَ ثِيَاباً جُدُداً فَإِنَّ الْقِشْرَ كِسْوَةُ اللُّبِّ قَالَ ابْنُ مُسْلِمٍ فَوَ اللَّهِ مَا كَانَ بَيْنَ تَعْبِيرِهِ وَ تَصْحِيحِ الرُّؤْيَا إِلَّا صَبِيحَةُ الْجُمُعَةِ فَلَمَّا كَانَ غَدَاةُ الْجُمُعَةِ أَنَا جَالِسٌ بِالْبَابِ إِذْ مَرَّتْ بِي جَارِيَةٌ
الكافي : المجلد الثامن ....................... صفحة (293)
فَأَعْجَبَتْنِي فَأَمَرْتُ غُلَامِي فَرَدَّهَا ثُمَّ أَدْخَلَهَا دَارِي فَتَمَتَّعْتُ بِهَا فَأَحَسَّتْ بِي وَ بِهَا أَهْلِي فَدَخَلَتْ عَلَيْنَا الْبَيْتَ فَبَادَرَتِ الْجَارِيَةُ نَحْوَ الْبَابِ وَ بَقِيتُ أَنَا فَمَزَّقَتْ عَلَيَّ ثِيَاباً جُدُداً كُنْتُ أَلْبَسُهَا فِي الْأَعْيَادِ وَ جَاءَ مُوسَى الزَّوَّارُ الْعَطَّارُ إِلَى أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) فَقَالَ لَهُ يَا ابْنَ رَسُولِ اللَّهِ رَأَيْتُ رُؤْيَا هَالَتْنِي رَأَيْتُ صِهْراً لِي مَيِّتاً وَ قَدْ عَانَقَنِي وَ قَدْ خِفْتُ أَنْ يَكُونَ الْأَجَلُ قَدِ اقْتَرَبَ فَقَالَ يَا مُوسَى تَوَقَّعِ الْمَوْتَ صَبَاحاً وَ مَسَاءً فَإِنَّهُ مُلَاقِينَا وَ مُعَانَقَةُ الْأَمْوَاتِ لِلْأَحْيَاءِ أَطْوَلُ لِأَعْمَارِهِمْ فَمَا كَانَ اسْمُ صِهْرِكَ قَالَ حُسَيْنٌ فَقَالَ أَمَا إِنَّ رُؤْيَاكَ تَدُلُّ عَلَى بَقَائِكَ وَ زِيَارَتِكَ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) فَإِنَّ كُلَّ مَنْ عَانَقَ سَمِيَّ الْحُسَيْنِ يَزُورُهُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ .

==============
===============
هذه احدى صور التقية المرفوضة ان يقول الامام اصبت ( و الله ) يا ابا حنيفة ثم يغير رايه بعد خروج ابا حنيفة و بعد ان حلف بالله ----- نحن ننزه اهل البيت من هذا الحلفان الكاذب و من التقية بهذه الصورة


=============
=============

التقية حولها منظروا المذهب الإثني عشري من رخصة إلى عزيمة ودين يدان الله به ......

وقالوا أن أموراً لا ترفع ولا توجب إلا عند قيام القائم ومنها التقية وإقامة الدولة والجهاد ......

ولكن يبدو أن هذه الأمور مما لا تطيقها الفطرة الإنسانية السليمة ولذا ترى أن بعضشرائح وأفراد الطائفة يتبرمون من هذا الأمر ،
بل أن بعضهم أقام الدولة وشرع القتال قبل قيام القائم (المفترض) .........

==============
===========

فالتقية ليست سيّان عندنا وعندكم ،فما عندنا ما هو إلا رخصة جائزة لمواجهة حالات الضرورة والاضطرار إن وجدت ،
وكما تفضلت وقلت فتقيتكم ضرورة واجبة أمد الدهر فهي واجب لا يستقيم للمرء دين بدونها ، ومجموعة كبيرة من رواياتكم تثبت ذلك .







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» اعتصام غاضب أمام سفارة بورما ومطالبة بطرد السفير
»» دليل الفتن و الزلازل في العراق و ايران ز الجزيرة العربية مقارنة
»» كاتب شيعي حسن فحص يعترف ان حزب الله قام بحرب 2006 تنفيذ لاجندة ايران بخصوص النووي
»» نواب الشيعة.. في الكويت و المأساة السورية / خليل حيدر
»» نسخ التلاوة في كتب الشيعة الاثني عشريه
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-13, 05:40 AM   رقم المشاركة : 3
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road





التقية المداراتية ( المدارت ) التحببية يظهر الشيعي غير ما يبطن
المنافق هو الذي يظهر غير ما في قلبه

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=61010

ملف تحليل الكذب و بهت المخالف عند الشيعة الاثنى عشرية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139452



الرد على ادعاء ان عبدالله بن عمر استخدم التقية في اعطاء الصدقة و الزكاة الي الامراء

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=165992










التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم حملة الدين لا نشك أو نُجادل في عدالتهم
»» رسالة في كيفية المناظرة مع الشيعة والرد عليهم
»» الجرح والتعديل في عصر الصحابة رضي الله عنهم
»» هل يوجد فقه جعفري ؟؟؟؟ عدم وجود مؤلَّـف فقهـي للإمام جعفر الصادق
»» عند الشيعة النبي يدخل النار و كسرى و ابو لؤلؤة في الجنة
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-13, 06:49 AM   رقم المشاركة : 4
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


يمكن اعتبار التقية تـقـيـة = لـعـبـة ..

http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...50#post1621950







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» ايران تعبث بالشرقية واليمن انصروا سوريا فتجار الاسلحة يمكنهم ايصال كل سلاح
»» الرد على شبهة عمر بن سعد بمقتل الحسين رضي الله عنه
»» هل ظلمنا إيران؟ كتب: زكريا النوايسة - العقبة -
»» اختلاف الشيعة في عقائدهم دليل بطلانها
»» المئات من أبناء مدينة سيدي بوزيد التونسية يتظاهرون ضد حركة النهضة الإسلامية
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:13 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "