العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-09-13, 06:47 AM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


الجرائم التي ارتكبها محمد بن ابي بكر من كتاب النجوم الزاهرة


الجرائم التي ارتكبها محمد بن ابي بكر من كتاب النجوم الزاهرة



السؤال

لماذا لم يقيم سيدنا علي رضي الله عنه الحد على محمد بن ابي بكر لانه من بين من خرج على خليفة رسول الله عثمان ذي النورين وحرض واقتحم بيت الخليفة الشهيد المظلوم سيدنا عثمان ذو النوريين رضي الله عنه الذي قتل صائما ومنع عنه الماء وقتل وهو عطشان وهو يقرء القرآن الكريم ولم يرحموا شيبته ولا كبر سنه ولا صحبته ولا منزلته وهو ذو النروين خليفة المسلمين بل كافائه سيدنا علي رضي الله عنه كما كافأ الاشتر بولاية مصر

بل وزاد محمد بن ابي بكر من جرائمه في مصر حين ( ففتك في المصريين وهدم دور شيعة عثمان بن عفان ونهب دورهم وأموالهم وهتك ذراريهم ) كتاب النجوم الزاهرة في ملوك مصر والقاهرة

رغم تلك الافعال الاجرامية التي قام بها محمد بن ابي بكر نرى كيف تعامل سيدنا معاوية رضي الله عنه معه حيث وجه رسالة الي محمد بن ابوبكر قبل ان يقاتله
اقتباس

فسار عمرو حتى وصل إلى مصر واجتمعت العثمانية إليه فكتب عمرو إلى محمد بن أبي بكر صاحب مصر‏:‏ أما بعد فنح عني بدمك يا ابن أبي بكر فإني لا أحب أن يصيبك مني قلامة ظفر والناس بهذه البلاد قد اجتمعوا على خلافك ورفض أمرك وندموا على اتباعك فهم مسلموك لوقد التقت حلقتا البطان فاخرج منها إني لك من الناصحين ومعه كتاب معاوية يقول‏:‏ يا محمد إن غب البغي والظلم عظيم الوبال وسفك الدماء الحرام لا يسلم صاحبه من النقمة في الدنيا والآخرة وإنا لا نعلم أحدًا كان على عثمان أشد منك فسعيت عليه مع الساعين وسفكت دمه مع السافكين ثم أنت تظن أني نائم عنك وناس سيئاتك وكلام طويل من هذا النمط حتى قال‏:‏ ولن يسلمك الله من القصاص أينما كنت والسلام‏.‏ كتاب النجوم الزاهرة في ملوك مصر والقاهرة


============



نود ان نذكر ان الشيعة في جيش علي وقتلوا الخليفة عقمان
هم الذين قتلوا سيدنا علي فقد خرج شيعة علي عليه و سموا الخوارج وقتله الشيعي الخارجي ابن ملجم
وقتل الحسين شمر بن ذي الجوشن الذي كان في جيش علي وقاتل في صفين مع علي
محمد بن ابوبكر ليس صحابي و مالك الاشتر ليس صحابي و كان ينوي قتل سيدنا علي
الشيعة الذين كانوا في جيش علي قتلوا الحسين


==========


أرجوا أن تتمعنوا في تلك الرواية ليتبين لكم أن الأشتر كان يسعى في دم سيدنا عثمان لآخر الوقت وهو إن لم يكن مباشرا للقتل لكنه من أسباب الفتنة وتأليب الناس على سيدنا عثمان -رضي الله عنه- فقد أخرج ابن أبي شيبة في مصنفه (8/583) والطبري في تاريخه (3/404):من حديث إسماعيل بن إبراهيم عن ابن عون قال حدثنا الحسن قال أنبأني وثاب قال وكان فيمن أدركه عتق أمير المؤمنين عمر رضى الله عنه قال ورأيت بحلقه أثر طعنتين كأنهما كتبتان طعنهما يومئذ يوم الدار قال بعثني عثمان فدعوت له الاشتر فجاء فقال يا أشتر ما يريد الناس مني قال ثلاثا ليس من إحداهن بد قال ما هن قال يخيرونك بين أن تخلع لهم أمرهم فتقول هذا أمركم فاختاروا له من شئتم وبين أن تقص من نفسك فان أبيت هاتين فان القوم قاتلوك فقال أما من إحداهن بد قال ما من إحداهن بد فقال أما أن أخلع لهم أمرهم فما كنت لاخلع سربالا سربلنيه الله عزوجل قال وقال غيره والله لان أقدم فتضرب عنقي أحب إلي من أن أخلع قميصا قمصنيه الله وأترك أمة محمد صلى الله عليه وسلم يعدو بعضها على بعض قال ابن عون وهذا أشبه بكلامه وإما أن أقص من نفسي فوالله لقد علمت أن صاحبي بين يدي قد كانا يعاقبان وما يقوم بدني بالقصاص وأما أن تقتلوني فوالله لئن قتلتموني لا تتحابون بعدي أبدا ولا تصلون جميعا بعدي أبدا ولا تقاتلون بعدي عدوا جميعا أبدا قال فقام الاشتر فانطلق فمكثنا أياما قال ثم جاء رويجل كأنه ذئب فاطلع من باب ثم رجع وجاء محمد بن أبي بكر وثلاثة عشر حتى انتهى إلى عثمان فأخذ بلحيته فقال بها حتى سمعت وقع أضراسه وقال ما أغنى عنك معاوية ما أغنى عنك ابن عامر ما أغنت عنك كتبك قال أرسل لحيتي يا ابن أخي أرسل لحيتي قال وأنا رأيته استعدى رجلا من القوم بعينه فقام إليه بمشقص حتى وجأ به في رأسه (قلت) ثم مه قال تغاووا عليه حتى قتلوه
وأما اعتزاله قتل سيدنا عثمان فهو من جنس اعتزال الشيطان القتل كما قال الله { وَإِذْ زَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ وَقَالَ لَا غَالِبَ لَكُمُ الْيَوْمَ مِنَ النَّاسِ وَإِنِّي جَارٌ لَكُمْ فَلَمَّا تَرَاءَتِ الْفِئَتَانِ نَكَصَ عَلَى عَقِبَيْهِ وَقَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِنْكُمْ إِنِّي أَرَى مَا لَا تَرَوْنَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ }
وحتى تعلم سيدي خبيث معدنه وطويته انظر مقالته في سيدنا علي-رضي الله عنه-بعد الجمل فقد أخرج الطبري في تاريخه أنه قال :أما طلحة والزبير فقد عرفنا أمرهما وأما على بن أبي طالب فلم نعرف أمره حتى كان اليوم ورأى الناس فينا والله واحد وأن يصطلحوا وعلي فعلى دمائنا فهلموا فلنتوائب على علي فنلحقه بعثمان فتعود فتنة يرضى منا فيها بالسكون فقال عبدالله بن السوداء بئس الرأى رأيت أنتم ياقتلة عثمان من أهل الكوفة
أ.ه
وفي مصنف ابن أبي شيبة (8/706): لما قيل له أن سيدنا علي بن أبي طالب ولى ابن عمه عبد الله بن العباس -حبر الأمة- البصرة قال الأشتر :فلا ندري إذا علام قتلنا الشيخ بالمدينة ؟

=========
قال شيخ الإسلام: "وقد ولى علي رضي الله عنه زياد بن أبي سفيان أبا عبيدالله بن زياد قاتل الحسين وولي الأشتر النخعي و ولى محمد بن أبي بكر وأمثال هؤلاء". والأشتر النخعي كان من الفسقة الفجار الذين ألبوا على أمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه وقاموا بقتله. ولا أظنك تقول بعصمة الأئمة كما يفعل الاثني عشرية؟

===============

خلافات و اعتراضات و غضب مالك الأشتر من علي بن ابي طالب من كتب الشيعة


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135035











التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» العضو جيراكوا تعال للحوار حول تحريف القرآن في دين الاثناعشرية
»» الجزائر:القرضاوي: "حزب الله" هو حزب للشيطان والمالكي من "الجبابرة في الأرض"
»» كشف لدين الشيعة الاثناعشرية و الموبقات التي جمعها من الرذائل و الفواحش
»» معمم شيعي يعترف بوقاحة بأنه ماعنده الا الضراط !
»» الدليل على بطلان عقائد الزيدية؟ عند الاثناعشرية
  رد مع اقتباس
قديم 16-09-13, 11:27 PM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


ذكر الذهبي أن محمد بن أبي بكر سار لحصار عثمان، رضي الله عنه، وفعل أمرًا كبيرًا، فكان أحد من توثب على عثمان حتى قُتل. (سير أعلام النبلاء 3/482).







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» تجمع في الكويت احتجاج على جريمة شتم الرسول
»» الاسلحة الاميركية التي طلبها المالكي يشكل تهديد ضد الكرد
»» الرد على رواية ابن عمر أخذت القرآن كله و ما يدريه ما كله
»» ابن عباس يتهم سيدنا علي بقتل المسلمين في كتب الشيعة
»» الحيدري ان النبي يسهو وشيعي يرد عليه
  رد مع اقتباس
قديم 17-09-13, 12:59 AM   رقم المشاركة : 3
ابو خضيرة
عضو






ابو خضيرة غير متصل

ابو خضيرة is on a distinguished road


رقـم الفتوى : 23900
عنوان الفتوى :محمد بن أبي بكر بريء من دم عثمان "رضي الله عن الجميع"
تاريخ الفتوى :10 شعبان 1423 / 17-10-2002
السؤال :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين أما بعد ،،،،
السؤال هو : هل صحيح أن الصحابي "محمد بن أبي بكر" قتل الخليفة الثالث "عثمان بن عفان" رضي الله عنه وأرضاه وما كان دوره بالفتنة إن وجد ؟
الفتوى :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فمحمد بن أبكر الصديق من صغار الصحابة إذ ولدته أمه أسماء بنت عميس في طريقها من المدينة إلى مكة في حجة الوداع، وقد تربى في حجر علي بن أبي طالب رضي الله عنه، لأنه كان تزوج أمه.
قال ابن عبد البر : كان علي يثني عليه ويفضله، وكانت له عبادة واجتهاد، ولما بلغ عائشة قتله حزنت عليه جداً، وتولت تربية ولده القاسم ، فنشأ في حجرها فكان من أفضل أهل زمانه. انتهى
وكان محمد بن أبي بكر أخذ على عثمان وخرج عليه، والصحيح انه لم يقتله ولم يشترك في قتله، بل إنه لما دخل على عثمان في الدار ذكره بمكانته من أبيه، فخرج عنه نادماً على فعله.
قال ابن كثير في البداية والنهاية: فقال: أي عثمان مهلاً يا ابن أخي فوالله لقد أخذت مأخذاً ما كان أبوك ليأخذ به، فتركه وانصرف مستحيياً نادماً، فاستقبله القوم على باب الصفة فردهم طويلاً فدخلوا، وخرج محمد راجعاً. انتهى
وقد ذكرت بعض الروايات أن محمد بن أبي بكر شارك في قتل عثمان أو قتله، فقال ابن كثير بعد ذكرها: والصحيح أن الذي فعل ذلك غيره، وأنه استحى ورجع حين قال له عثمان: لقد أخذت بلحية كان أبوك يكرمها، فتندم من ذلك وغطى وجهه ورجع، وحاجز دونه فلم يقدر، وكان أمر الله قدراً مقدوراً، وكان ذلك في الكتاب مسطوراً. انتهى
والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى







  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:10 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "