العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-02-13, 08:33 AM   رقم المشاركة : 1
الشامخ السني
عضو ماسي






الشامخ السني غير متصل

الشامخ السني is on a distinguished road


الأسد يقصف المدن السورية الخاضعة لسيطرة الثوار بطائرات سوخوي عراقية سرقتها إيران

الأسد يقصف المدن السورية الخاضعة لسيطرة الثوار بطائرات سوخوي عراقية سرقتها إيران




ذكر تقرير استخباري ان ايران قدمت 32 طائرة من طراز سوخوي 22 بالاضافة الى حوامات وطائرات نقل عسكرية استولت عليها طهران من العراق خلال حرب الخليج كهدية للنظام السوري لاستخدامها في قمع المدن السورية الواقعة تحت سيطرة الجيش السوري الحر .


واضاف المسؤولون الذين رفضوا الكشف عن اسمائهم ان عدداً من الطائرات استخدم في قصف داريا المدينة الاستراتيجية في موقعها القريب من دمشق.
وحسب التقرير الإستخباري فإن النظام السوري يسعى لنقل معدات خاصة ودقيقة بما فيها أجهزة الفحص والمعايرة والاختبار من ورشة ضخمة لصيانة الطائرات الحربية موجودة في حلب بالاضافة لعدد من الخبراء السوريين وكذلك نقل الوثائق المتعلقة بطائرات سوخوي الى ايران بهدف استصلاح عدد من الطائرات وتعميرها، والافادة من قطع الطائرات التي لا يمكن اصلاحها. وتؤكد المعلومات الواردة من داخل سوريا انَّ العديد من الزيارات الرسمية السورية التي جرت كانت قد بدأت منذ شهر تشرين ثاني 2011 تبعها حضور خبراء إيرانيين الى سوريا والذين أقاموا في مصنع سوري لصيانة الطائرت الحربية في حلب بتاريخ 20»11»2011 قاموا خلالها بتفقد المعدات والاجهزة السورية. واثر هذه الزيارة تقرر نقل المعدات والأجهزة المطلوبة وكذلك نقل الخبراء السوريين الى إيران لإجراء الصيانة المطلوبة.
كما تؤكد المعلومات إنَّ وفداً سورياً زار إيران خلال شهر تموز 2012 وقام بمعاينة الطائرات العراقية الموجودة في إيران وتقرر اعتماد طائرتين من طراز سوخوي 22 القاذفة كطائرتين صالحتين للعمل، في حين سيتم فحص بقية الطائرت من قبل الخبراء للتأكد من امكانية استصلاحها او الافادة منها كقطع غيار للطائرات السورية. على صعد اخر فشلت طائرات الميغ ومدفعية الفرقة الرابعة للحرس الجمهوري التي يقودها ماهر الاسد المتمركزة في جبل قاسيون التي قصفت ضواحي دمشق وريفها امس في وقف تقدم الجيش الحر لتطويق العاصمة واغلاق الطريق الدائري المحيط بها تمهيداً لعملية كبيرة داخلها.
وقال نشطاء في سوريا ان قوات الرئيس بشار الأسد حاولت صد مقاتلي المعارضة امس في اطار جهود لاستعادة السيطرة على أجزاء في الطريق الدائري في دمشق بينما يحاول المقاتلون تطويق العاصمة.
واخترق مقاتلو المعارضة في منطقة الغوطة الشرقية الخطوط الدفاعية قبل يومين وسيطروا على أجزاء من الطريق ودخلوا حي جوبر الواقع على بعد كيلومترين عن مقرات الأجهزة الأمنية الرئيسية في قلب العاصمة. وذكرت المصادر أن اشتباكات عنيفة وقعت في تقاطع حرملة على الطريق الدائري جنوبي جوبر الذي سيطر عليه مقاتلو المعارضة. وأطلقت الطائرات المقاتلة صواريخ حول أحياء جوبر والقابون وبرزة.
وقال النقيب اسلام علوش من جماعة لواء الاسلام المعارضة ان المقاتلين لا يعتزمون البقاء على الطريق الدائري وانهم حتى اذا انسحبوا من التقاطع فان سيطرتهم من جديد على المناطق المحيطة تجعل الطريق عديم الفائدة كخط امداد للجيش. وأضاف أن مقاتلي المعارضة يحاربون قوات النظام لكنهم لا يعتزمون البقاء عند حرملة اذا زادت الخسائر في صفوفهم. وقال ان هدف مقاتلي المعارضة من هذه العملية هو التقدم ببطء نحو دمشق. وذكر علوش أن قوات المعارضة نشرت قناصة في حي جوبر الذي أزيلت فيه متاريس الجيش أو حوصرت. وقال طالب جامعي يعيش في جوبر تنتقل السيطرة على تقاطع حرملة بين المعارضين والجيش. وبالهجوم على الطريق الدائري يكون المعارضون قد ربطوا جوبر بالغوطة الشرقية . والغوطة الشرقية منطقة ضواحي ومزارع يسيطر عليها مقاتلو المعارضة وتقع بجوار العاصمة دمشق.






 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:34 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "