العودة   شبكة الدفاع عن السنة > منتدى الدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم > الدفاع عن الآل والصحب

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-01-13, 12:46 AM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


معاوية بن أبي سفيان أول المجددين في تاريخ الإسلام

معاوية بن أبي سفيان أول المجددين في تاريخ الإسلام

الجزء الأول



يصعب على الثقافة الجمعية التقليدية تقبل هذا الكلام، وقد يحسبه أهلها نوعاً من التعصب وردة الفعل غير الموزونة بميزان العلم. تلك الثقافة التي تخلط بين الدين والسياسة خلطاً يخالف طبيعتهما؛ فالدين - بمعنى العقيدة والعبادة – أمور نصية موقوفة، يغلب عليها الثبات. بينما السياسة أمور مصلحية اجتهادية، يغلب عليها التغير.

أما أنا فأحسب أن الأحداث قادتني إلى التأمل والتعمق أكثر فأدركت أسراراً غابت عن كثير ممن لم يتعرضوا لما تعرضت له، وممن لم يتأملوا ويتعمقوا وإن عاشوا الظرف نفسه وتعرضوا للأحداث عينها.

ولأجل أن نصل إلى رأي متقارب أو متمازج نحتاج إلى قراءة بعض المقدمات:



التجديد ممارسة جماعية

يقول شوقي جلال: "إن الإنسان يفكر إبداعياً حين يعمل، وإذا تعطل العمل غاب العقل المبدع. ونعني بالعمل العمل الاجتماعي القائم على التفاعل المشترك (النسقي) نحو أهداف محددة. ومن ثم يكون الفكر منتَجاً اجتماعياً حين يرتكز على التفاعل الذي يدعم التلاحم والانتماء، والذي يتجسد في مشروع قومي أو استراتيجية تنموية تطورية اجتماعية". ثم يقول: "العمل المجتمعي هو علة التطور والارتقاء في الفكر والجسد، كما وأنه هو أساس تصحيح الأخطاء في الإدراك والتقدير والتوقع. والعمل المجتمعي هو منطلق الشعور بأزمة الفكر في التعامل مع تحديات الواقع؛ وبذا يكون العمل هو الحافز إلى التغيير، ومظهر انتماء الفكر والتاريخ".

ويلفت شوقي النظر إلى ناحية مهمة من النواحي التي تقودنا إلى ضرورة الممارسة الجماعية للتجديد، وخطأ اقتصاره على فرد محدد يصعب عليه نقل فكره إلى الواقع. هذه الناحية هي الحاجة إلى اختبار المنتَج التجديدي لمعرفة خطأه من صوابه؛ وبذلك يتحول العلم إلى معرفة. فيقول: "تؤكد الدراسات أن الإنسان الذي يعمل هو الذي يبدع فكراً ويرتقي سلم التطور الحضاري. إن من يقبع في مكانه والنظارة على عينيه لا يتكيف مع الواقع، على عكس من يتحرك ويحاول العمل بيديه، أي التفاعل مع البيئة، فإن صورة الواقع تتعدل وسرعان ما يتكيف مع الواقع ويتعامل معه بنجاح. إن العمل المجتمعي شرط التكيف مع الواقع المتغير. وهو أداة تلاحم، ومِحك مراجعة، ومعيار صدق،

وشرط الإبداع والتجديد الفكري.

من خلال العمل تتجدد الاحتياجات العملية للمجتمع، ومهام المستقبل، ومعوقات الحركة المادية والفكرية، وتتعدد تيارات الفكر في تفسير الواقع وتتلاقح فيما بينها تناسقياً وإيجابياً.

بالعمل تكون المعرفة رداً على سؤال يطرحه العلم على أرضية الواقع. وإذا تعطل العمل توقفت التساؤلات، وحلق التفكير في فراغ التهويمات العاجية. ويدور الجدل في حيز نظري افتراضي مجرد لا مجال لاختبار صحة فرضيته . فالعمل هو مجال اختبار الفروض، والتكيف ضد أي تشويه مضاد للصورة أو الفكرة"([1]).

إذن من أجل أن يتحول التجديد إلى روح تسري في الأمة، لا بد أن يخرج من نطاقه على مستوى الفرد إلى انطلاقه على مستوى الجماعة. نحن بأمس الحاجة إلى أن نتخلص من المفهوم القديم الذي يفترض لكل قرن مجدداً واحداً، ثم يتعسف في تعيينه من يكون؟ لنعلم أن الإبداع الفردي لا قيمة له في الحياة سوى الإعجاب بالمبدعين، وهذا لا معنى له ولا ثمرة ترتجى من ورائه ما لم يتحول إلى فعل وممارسة جماعية، تثار فيها القوى مجتمعة: كل حسب طاقته وإمكانيته وما يحسنه، وكل حسب موقعه المناسب.



وجود المنظومة

ناحية أُخرى في غاية الأهمية تضاف إلى الموضوع، هي أنه لا يمكن نقل الإبداع من مجاله الفردي إلى نطاقه الجماعي، من أجل أن يتحول إلى فعل تجديدي يعطي ناتجاً اجتماعياً يسهم في تطور المجتمع وبنائه الحضاري المتقدم، دون وجود منظومة فاعلة تجمع الطاقات الإبداعية المتناثرة في دائرة نسقية واحدة، تضع كل شيء في مكانه المناسب، الذي يخدم من ذلك المكان أجزاء المنظومة كلها. إذن العالم المبدع ما لم يكن يملك آلية لتحويل علمه إلى مادة للتغيير التجديدي غير مقصود بالنص الوارد عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ لسبب جوهري هو عجزه عن إحداث الأثر الاجتماعي، الذي هو المقصود الأساسي بالتجديد. ومن دون حصول التجديد واقعاً لا يمكن أن يكون العالم المبدع هو المقصود بـ(من يجدد لهذه الأمة دينها). وأَولى المنظومات بتحقيق هذه النتيجة هي منظومة الحكم القادر المستقر، الذي يتخذ من الإسلام مرجعية عليا للتطبيق: نصاً في العقيدة والعبادة، واجتهاداً في التنفيذ والسياسة.



الحاكم المسلم المبدع أولى من العالم بوصف ( المجدد )

من تأمل الكلام السابق، وتدبر فنظر في الزمان والدعوات وحاجتها إلى التجدد وعملية التجديد، عرف أنه لا تمر فترة (25) عاماً حتى تتطلب أي دعوة أو دولة أو مؤسسة تجديداً تحافظ به على حيويتها وتمتلك به قابليتها على الاستمرار. وهذا يقوي القول بأن الصحيح في نص الحديث لفظ (قرن) أي الجيل من الناس، وليس لفظ (مئة عام). وأرى - طبقاً لهذه الحيثيات مجتمعة - أن المجدد الحقيقي الواقعي أو المجدد بمعناه المطلق هو الحاكم المسلم، وأن الحاكم أولى من العالم بهذا الوصف؛ لأنه الوحيد الذي يمكن أن يعم تجديده فيسري في جميع مفاصل الدين بمعناه الذي هو عليه والذي يشمل حركة الحياة كلها خاضعة لشرع الله تعالى، وبصورة عمل تديره منظومة تنتج فعلاً اجتماعياً نسقياً، مبنياً على معرفة قابلة للاختبار. على أن هذا لا يغمط العالم حقه ووصفه وكونه (مجدداً) ما دام أنه يمارس عملية التجديد فكراً وتطبيقاً. لاسيما في فترات تخلي الحكام عن وظيفتهم الحضارية الكبرى، كما في هذا الزمان، وقبله بكثير. لكن تجديده يبقى محصوراً في المجال الذي يمكنه أن يتحرك فيه. وهذا يضيق ويتسع طبقاً لقدرته وظرفه.



التجديد في تحويل نظام الحكم من نظام الخلافة إلى المُلك

أرى أن أول حركة تجديد في تاريخنا كانت خلافة معاوية رضي الله عنه، فمعاوية أول مجدد في تاريخ الإسلام. وكانت هذه الحركة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بـ(30) عاماً. وقد ولدت ولادة متعسرة ابتدأت قبل ذلك بـ(5) أعوام.



إن أول وأهم مظاهر التجديد في عهد سيدنا معاوية تأسيسه للنظام الملَكي في الإسلام، وهو – في رأيي – يمثل طفرة حضارية جريئة، بدأها سيدنا علي رضي الله عنه حين رأى أو أقر تولية ابنه الحسن رضي الله من بعده، لكنها جاءت أشبه ما تكون بالحركة العفوية التي اقتضتها ظروف اللحظة الحاضرة، ولم تسبق بدراسة متأنية وتداول مطول للرأي مع أهل الشأن.

فبعد عشرين عاماً من وفاة النبي صلى الله عليه وسلم توسعت الدولة كثيراً، وتغير الناس أكثر، فما عاد الناس يضبطهم نظام بسيط في مظهره وجهاز حكمه، خصوصاً مع بروز رؤوس كثيرة طامحة للحكم، كل رأس يرى أنه الأولى والأصلح وله من يؤيده ويحوطه ويناصره دون سواه. وقد قتل ثلاثة خلفاء بسبب عدم اتخاذ الحرس الشديد، وعدم وجود مقر للحكم وتحوطات أمنية كافية تحمي الخليفة. كما أنه لم يعد يكفي في ذلك حمل الناس على ظواهرهم وما يتبع ذلك من ضعف أو عدم المتابعة الأمنية والاستخبارية. فكان لا بد من استحداث نظام يتواءم والتغيرات الحادثة. وهكذا ولد النظام الملكي الذي به تجدد دين الأمة بمفهومه الأوسع الذي يشمل أهم ما يتعلق بمصالح الناس جميعاً، ألا وهو الحكم الأوفق والسياسة الأصلح لهم. وكان ذلك على يد معاوية بن أبي سفيان. وكان ما سبقه من صراع إنما هو مخاض عسير سبق ولادة النظام؛ فهو تعبير عن صراع بين نظام قديم ونظام جديد.

إن من يتأمل تلك اللحظة التاريخية بواقعية وموضوعية، وبشرعية دينية متحررة من قيود التاريخ وركام الثقافة التقليدية يدرك أن النظام الملكي في ذلك العهد وما تلاه هو الحل الصحيح، والوحيد القادر على حفظ وحدة الأمة. ولو ترك معاوية الأمر من بعده (شورى) لكانت الفوضى والفتنة والاقتتال الذي لا يعلم نهايته إلا الله وحده! وقد أشار بذلك النظام، الذي أوله تعيين ولي للعهد حسماً للخلاف، أهل الحل والعقد من الصحابة والتابعين على أمير المؤمنين معاوية، فاستشار أهل الرأي والحكمة فوافقوه على ذلك. وأول (أهل الحل والعقد) وأَولاهم بأن يؤخذ رأيه هم بطانة الحاكم الموجودون حوله في عاصمة حكمه وليس في مكان آخر غير العاصمة حتى لا يكونوا بعيداً عن ولي الأمر. وقد كانوا آنذاك في دمشق. ثم يأتي من بعدهم قادة الأمصار وعلماؤهم وحكماؤهم ووجوههم. وقد استشار معاوية جميع هؤلاء فأطبقوا على الإشارة عليه بتولية ابنه (يزيد)، كما أشارت بطانة علي عليه بتولية ابنه (الحسن). ولم أجد أن علياً رضي الله عنه استشار غيرهم من بقية الأمصار، بينما فعل ذلك معاوية رضي الله عنه فاستشار الجميع، كما أنه سبق الحدث فلم يؤخر الأمر حتى يحين أجله، وهذه تحسب له.

فما فعله سيدنا معاوية إنما فعله بمشورة (أهل الحل والعقد). أما من خالفهم وعارضهم فكانوا قلة يعدون على أصابع اليد الواحدة. فالحجة لجمهور العلماء ومعظمهم لا سيما ورأي الأمير معهم، وليس لسواهم إلا أن يبدي رأيه لا أكثر، والأمة غير ملزمة به. بل حمل الكثرة الغالبة على رأي القلة القليلة استبداد في الرأي وتحكم لا يقره شرع؛ فأمور الحكم والسياسة ما لم يرد فيها نص غير معارض برخصة إنما تؤخذ بالشورى، فإذا كانت الأغلبية ومعها الأمير على رأي فالواجب اتباع ذلك الرأي، ولم نجد أحداً من أهل العلم بالشرع قال بغير ذلك.



السبت



5/1/2013

==========

معاوية بن أبي سفيان أول المجددين في تاريخ الإسلام:: ج2

كتبه الشيخ الدكتور طه حامد الدليمي
حجم الخط طباعة البريد الإلكتروني 6 تعليقات
معاوية بن أبي سفيان

أول المجددين في تاريخ الإسلام

الجزء الثاني



نظام الملك ولد بالشورى من أهل الشأن في الأمة

هذا إذا نظرنا للأمر نظرة تجزيئية. لكن الأصوب أن ننظر إليه نظرية كلية، فأهل الشأن ومن لهم الحق في القول ومن يؤخذ برأيهم تشاوروا فيما بينهم ونظروا فرأوا أن أصلح شيء لذلك الزمان هو نظام الملك وحسم تولية العهد في زمن الخليفة السابق قبل أن يموت.

وأرى أن حيثيات هذا الانتقال ابتدأت إرهاصاتها في زمن الفاروق رضي الله عنه؛ لأنه لم يجد - كما قال هو - من يطمئن إلى توليته كمرشح يبذ أقرانه كما بذهم هو وصاحبه من قبله، ولم ير حكمة في تركها شورى من بعده خشية اختلاف الناس وافتراقهم، وهذا ما وقع بعد الخليفة عثمان رضي الله عنه وقد تغير الناس أكثر عما كانوا عليه زمن الخليفة عمر، فحصر الخلافة في ستة.

ونظام تولية العهد من أصعب الأنظمة وهو مما يحير العقول، وسلوا الحكام إن شئتم، لكن من لا يتصور الأمر كما هو عليه يلقي بالكلام والرأي على عواهنه. ولهذا لم يجد علي بعد التجربة المرة التي سبقته غير تولية الحسن وهو ابنه. وإلا لماذا لم يترك الأمر (شورى) من بعده؟

أما أنا فلا أراها – والحال هذه – شورى، وإنما فوضى. والدليل على ذلك هو التجربة السابقة. والناس بعد ربع قرن تغيروا أكثر وأكثر، فخرجت الشورى الشرعية بالحل الكلي المناسب ألا وهو نظام االملك، الذي وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنه (ملك ورحمة) كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى (4/478): (اتفق العلماء على أن معاوية أفضل ملوك هذه الأمة, فإن الأربعة قبله كانوا خلفاء نبوة, وهو أول الملوك, كان ملكه ملكاً ورحمة كما جاء في الحديث: (يكون الملك نبوة ورحمة ثم تكون خلافة ورحمة ثم يكون ملك ورحمة ثم ملك وجبرية ثم ملك عضوض). وكان في ملكه من الرحمة والحلم ونفع المسلمين ما يعلم أنه كان خيرا من ملك غيره, وأما من قبله فكانوا خلفاء نبوة).



الخلافة والملك نظامان إسلاميان

والفرق بين الخلافة والملك فرق مظهري لا جوهري: فالخلافة تمتاز بالبساطة، والملك بالأّبهة. وما من شك أن التوارث من لوازم نظام الملك. وكلا النظامين (الخلافة والملك) جاء النص بجوازه ما دام في حدود الشرع. ويكفي على ذلك دليلاً ما يلي:

التنصيص القرآني على ملك داود وسليمان عليهما السلام وتوارثهما وما كان في ملكهما من مكِنة وأبهة وعمران يذهل الألباب ويخطف الأبصار.

التنصيص على طالوت ملكاً بتعيين إلهي.

وقد أقر الخليفة الزاهد عمر بن الخطاب ما رآه من أبهة معاوية ومظاهر السلطة لما بين له تخريجه الشرعي لها.

وقد يسمى الخليفة ملكاً وبالعكس كما سمى الله تعالى داود خليفة وهو ملك فقال: (يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعِ الْهَوَى فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ) (ص:26).

وقد يكون المُلك خيراً من الخلافة؛ فملك داود عليه السلام خير من خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

وليس شرطاً أن تكون الخلافة مطلقة من قيد (الرشد أو الرحمة وما شابههما من الأوصاف) خيراً من الملك مطلقاً. كما أنه ليس شرطاً أن لا يكون المُلك راشداً، فمن الملك ما هو راشد ورحيم كما في الحديث، ومن الخلافة ما تكون غير ذلك؛ ولهذا قيدت (الخلافة) المحمودة بالرحمة: (خلافة ورحمة)، أو الرشد (خلافة راشدة) أو وصف آخر دال على مدحها مثل (خلافة على منهاج النبوة).

وقد يكون المُلك الراشد خيراً من الخلافة الراشدة، أو العكس؛ فهذا يقاس بمدى مطابقة الحكم لمنهاج النبوة ديناً ودنيا، وليس الاسم والمظهر (الأبهة في الملك، والبساطة في الخلافة).

وقد اختار الله لنفسه اسم (الملِك)، ولم يختر اسم (الخليفة)؛ فالملك من أسماء الله الحسنى الواردة في القرآن الكريم. بينما (الخليفة) ورد في الحديث كوصف للرب سبحانه كما في دعاء السفر: (اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل) رواه مسلم. وأرى في هذا دلالة على سمو الملك على الخلافة.

وهذا كله مما يبطل الرأي القائل بأن نظام الخلافة خير من نظام المُلك مطلقاً.

وداود ورثه ابنه، وهو نبي الله سليمان عليه السلام ملكاً. وفيه رد على من ذم النظام الملكي بإطلاق على اعتبار أن فيه توارثاً للملك. ولو كان هذا مذموماً لما رضيه الله سبحانه لأنبيائه.

وقد اختار الله لبني إسرائيل طالوت ملكاً.

ومدح ذا القرنين وبلقيس، وكلاهما ملك.



رسول الله صلى الله عليه وسلم يبشر بملك معاوية

روى البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن أُمُّ حَرَامٍ بِنْتُ مِلْحَانَ حدثته اَنَّ رَسُوْلَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ فِي بَيْتِهَا يَوْماً، فَاسْتَيْقَظَ وَهُوَ يَضْحَكُ .قالت: فقلت: وما يضحكك يا رسول الله؟ قال: (ناس من أمتي، عرضوا علي غزاة في سبيل الله، يركبون ثبج هذا البحر ملوكا على الأسرة، أو: مثل الملوك على الأسرة). قالت: فقلت: يا رسول الله، ادع الله أن يجعلني منهم، فدعا لها رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم وضع رأسه ثم استيقظ وهو يضحك، فقلت: وما يضحكك يا رسول الله؟ قال: (ناس من أمتي، عرضوا علي غزاة في سبيل الله) كما قال في الأول، قالت: فقلت يا رسول الله ادع الله أن يجعلني منهم، قال: (أنت من الأولين). فركبت البحر في زمان معاوية بن أبي سفيان، فصرعت عن دابتها حين خرجت من البحر، فماتت.

ففي ضحك النبي واستبشاره بكون الغزاة ملوكاً على الأسرة وفرحه بذلك دليل على رشاد ملك معاوية وإقرار النبي صلى الله عليه وسلم بصحته وعظمته.



التخبط العلمي والتخلف الثقافي

وإذا كان الاعتراض على التوارث أنه يأتي بالابن أو الأخ دون النظر في مؤهلاته، فقد يأتي إلى الحكم من ليس أهلاً له. والجواب: إن الأمر الذي أردتم الخلاص منه موجود في الاختيار الآخر، فقد يأتي هذا النظام بمن ليس أهلاً أيضاً. بل أهلية الحاكم متوفرة بنسبة أكبر في الأنظمة الملكية التوارثية؛ فإن (ولي العهد) يربى وينشأ على القيادة وإدارة الملك منذ صغره، بينما الحاكم في النظام الآخر لا تتوفر له هذه الفرصة. والناظر في الأنظمة الحالية يجد أكثر الدول استقراراً ورفاهاً هي الدول الآخذة بالأنظمة الملكية وما شابهها، بل كثير من الدول المتطورة هي أنظمة ملكية مثل بريطانيا وسويسرا وهولندا والنمسا والسويد وكذلك اليابان. وعلى كل حال فإن هذا مما يختلف فيه، فلا موجب للإنكار من بعض على بعض.

على أن المعترض خرج من دائرة الدليل الشرعي إلى الدليل العقلي، فالدليل الشرعي إلى الآن مع نظام الملك وليس ضده. كما أننا لا نملك من دليل يحرمه، بل الدليل معه. والحجة العقلية يمكن أن ترد بمثلها، وليس لمن أخذ برأي أولى بالاعتبار ممن أخذ بالرأي الذي يقابله إلى درجة الإنكار القائل بأن الحكم الإسلامي قد انحرف عن مساره بعد ثلاثين سنة فقط حتى قال القائل: "إن الهدف الذي رمى إليه الإسلام عندما جعل الإنسان خليفة في الحياة وكلفه بالتسخير وفضله على كثير من الخلق، لم يتحقق كاملاً في تاريخ المسلمين. فقد بدأ الاضطهاد والاستلاب المتنوع للإنسان في ظل الدول والإمارات التي قامت في العالم الإسلامي بعد عصر الخلفاء الراشدين إلى عصرنا الحالي، وسحب من الإنسان المسلم تلك الحرية الإنسانية في إطار الضوابط التي وضعها الإسلام"([1])..!

السبت

5/1/2013







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» شاب من أستراليا ظريف جداً يحكى قصة إسلامه المضحكة
»» يهلك الناس هذا الحي من قريش هل هم العلويون ام الامويون
»» الغنوشي ربيع الإخوان المسلمين القادم!!
»» حسن نصرالله يعد بالنصر في معركة سوريا
»» اسرائيل دمرت مفاعل تموز العراق و سوريا بينما نسمع تهويشات عن ايران
 
قديم 22-03-13, 08:43 AM   رقم المشاركة : 2
ايسموني رافضي وافتخر
موقوف






ايسموني رافضي وافتخر غير متصل

ايسموني رافضي وافتخر is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم .........
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وعجل ياربي فرج قائم أل محمد.......
الموضوع أثبات أن معاوية لعنة الله عليه كان يأمر بسب الامام علي (ع) وأثبات صحة حديث منسب علي فقدسبني ........
والقول بكفره واضح............



لقد بدأ معاوية ذلك في الشام زمن خروجه على أمير المؤمنين (ع) ، وأصبح سنة في زمن حكومته في كل ولايات المسلمين .

روى مسلم عن عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال : " أمر معاوية بن أبي سفيان سعدا ، فقال : مامنعك أن تسب أبا التراب ، فقال : أما ما ذكرت ثلاثا قالهن له رسول الله (ص) فلن أسبه لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم " (1) .

وبذل الشراح جهدا كي يقولوا إنه يتساءل عن سبب امتناعه عن سب علي ولم يطلب منه ذلك ، وأقول لهم فما محل وموقع كلمة أمر التي في أول الخبر " أمر معاوية سعدا " إذا لم يأمره بذلك فماذا أمر ؟!

ولقد روى ابن سعد إن من شروط الحسن (ع) على معاوية أن يكف عن سب علي وهو يسمع قال : " ووفى معاوية للحسن ببيت المال وكان فيه يومئذ ستة آلاف ألف درهم واحتملها الحسن وتجهز بها هو وأهل بيته إلى المدينة ، وكف معاوية عن سب علي والحسن يسمع " (2) .

وقال في ( بغية الطلب في تاريخ حلب ) : " أبو أيوب خالد بن زيد ، بدري ، وهو الذي نزل على النبي مقدمه المدينة ، وهوكان على مقدمة علي يوم صفين ، وهو الذي قال لمعاوية حين سب عليا : كف يا معاوية عن سب علي في الناس ، فقال معاوية : ما أقدر على ذلك منهم ، فقال أبو أيوب : والله لا أسكن أرضا أسمع فيها سب علي ، فخرج إلى سيف البحر حتى مات ، رحمه الله " (3) .

ثم هل من الصدفة أن يجتمع ولاة معاوية على سب علي على المنابر ،كل الولاة يسبون ، ولكن الأمر لم يصدر من الخليفة معاوية ، عجب ؟!
لكن يجب أن يعلم أن مجرد سب علي على المنابر ولا يمنعهم معاوية مع قدرته على ذلك هو أمر لا يختلف عن الأمر بالسب .

روى الطبري : " أن معاوية بن أبي سفيان لما ولي المغيرة بن شعبة الكوفة دعاه فحمد الله وأثنى عليه ثم قال : " أما بعد فإن لذي الحلم قبل اليوم ما تقرع العصا ... وقد أردت إيصاءك بأياء كثيرة فأنا تاركها اعتمادا على بصرك ... ولست تاركا إيصاءك بخصلة لا تتحمّ عن شتم علي وذمه والترحم على عثمان والاستغفار له والعيب على أصحاب علي والاقصاء لهم " (4) .

وقال ابن الأثير عن معاوية " فكان إذا قنت سب عليا وابن عباس والحسن والحسين والأشتر " (5) .

وقد ثبت بالأسانيد الصحيحة أن المغيرة بن شعبة أول ولاة معاوية طاعة له في سب علي (ع) ، روى الحاكم عن زياد بن علاقة عن عمه : " أن المغيرة بن شعبة سب علي بن أبي طالب ، فقام إليه زيد بن أرقم ، فقال : يا مغيرة ألم تعلم أن رسول الله (ص) نهى عن سب الأموات فلم تسب عليا وقد مات " .

قال الحاكم : " هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه هكذا " ، وقال الذهبي : " على شرط مسلم " (6) .

وروى أحمد عن عبدالله بن ظالم قال : " خطب المغيرة بن شعبة فنال من علي ، فخرج سعيد بن زيد فقال : ألا تعجب من هذا يسب عليا ! " (7).

بل من الواضح أن المغيرة كان يوصي عماله بذلك ، فقد روى ابن الأثير : " ولما ولي المغيرة الكوفة استعمل كثير بن شهاب على الري ، وكان يكثر من سب علي على منبر الري " (8) .

وروى البزار بسند رجاله موثقون عن عبدالله بن ظالم قال : دخلت على سعيد بن زيد وقال : ألا تعجب من هذا الظالم أقام الخطباء يشتمون عليا ، قال : قد فعلوه ، أوقد فعله ؟ " (9) .

وإليك بعض الروايات التي تدل على التزام ولاة آخرين لمعاوية بسب علي (ع) على المنابر ، فقد روى البخاري في كتاب فضائل الصحابة باب مناقب علي (ع) : " أن رجلا جاء إلى سهل بن سعد فقال : هذا فلان – لأمير المدينة – يدعو عليا عند المنبر " (10) .

ابن حجر في شرحه للحديث قال : " ( هذا فلان لأمير المدينة ) أي عنى أمير المدينة ، وفلان المذكور لم أقف على اسمه صريحا ، ووقع عن الإسماعيلي هذا فكان فلان بن فلان " (11) ، ولكنه قال في مقدمة فتح الباري : " وأمير المدينة هو مروان بن الحكم فيما أظن " (12) .

وروى مسلم عن سهل بن سعد قال : " استعمل على المدينة رجل من آل مروان ، قال فدعا سهل بن سعد فأمره أن يشتم عليا ، قال : فأبى سهل ، فقال له : أمّا إذ أبيت فقل : لعن الله أبا تراب " (13) .

المهم من واضحات التاريخ أن الرجل هو مروان بن الحكم ، فالعجب من محاولة إخفائه في الصحاح ، والعجب من قول ابن حجر : أظن .

وروى ابن عساكر عن عمير بن إسحاق قال : " كان مروان بن الحكم أميرا علينا ست سنين ، فكان يسب عليا كل جمعة على المنبر " (14) .

ومن الولاة المولعين بسب علي (ع) بسر ، قال ابن الجوزي :
" بعث معاوية بسر بن أرطاة – إلى البصرة - فصعد إلى المنبر وشتم عليا (رض) ثم قال : " أنشد الله رجلا عليما أني صادق إلا صدقني ، أو كاذب إلا كذبني فقال أبو بكرة : لا نعلمك إلا كاذبا ، فأمر به يخنق فقام أبو لؤلؤة الضبي فرمى بنفسه عليه فمنعه " (15) .

ولم ينقطع سب علي على منابر بني أمية إلا في زمن عمر بن عبدالعزيز قال ابن سعد : " كان الولاة من بني أمية قبل عمر بن عبدالعزيز يشتمون عليا رحمه الله فلما ولي عمر أمسك عن ذلك " (16) .

وهل قتل حجر (رض) إلا لأنه رد السابين ولم يتبرأ من علي (ع) ؟!
فقد روى الطبري وهو ينقل قصة شهادة حجر (17) : " وأقام المغيرة على الكوفة عاملا لمعاوية سبع سنين وأشهرا ، وهو من أحسن شيء سيرة وأشده حبا للعافية غير أنه لا يدع ذم علي والوقوع فيه ... فكان حجر بن عدي إذا سمع ذلك قال : بل إياكم فذمم الله ولعن ثم قام فقال : إن الله عز وجل يقول ( كُونُواْ قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاء لِلّهِ ) وأنا أشهد ان من تذمون وتعيرون لأحق بالفضل وأن من تزكون وتطرون أولى بالذم ... حتى كان في آخر إمارته قام المغيرة فقال في علي وعثمان كما كان يقول ... فقام حجر بن عدي فنعر نعرة بالمغيرة سمعها كل من كان في المسجد وخارجا منه وقال : إنك لا تدري بمن تولّع من هرمك أيها الانسان ... وقد أصبحت مولعا بذم أمير المؤمنين وتقريظ المجرمين ... فجمعت الكوفة والبصرة لزياد بن أبي سفيان ...ثم صعد المنبر ... فقام حجر ففعل مثل الذي كان يفعل بالمغيرة " (18) .

ونتابع بقية الأحداث من رواية الحاكم عن ابن سيرين : " أن زيادا أطال الخطبة ، فقال حجر بن عدي : الصلاة ، فمضى في خطبته ، فقال له : الصلاة وضرب بيده إلى الحصى وضرب الناس بأيديهم إلى الحصى ، فنزل فصلى ، ثم كتب فيه إلى معاوية ، فكتب معاوية أن سرح به إلي ، فسرحه إليه ، فلما قدم عليه ، قال : السلام عليك يا أمير المؤمنين ، قال : وأمير المؤمنين أنا إني لا أقيلك ولا أستقيلك ، فأمر بقتله ، فلما انطلقوا به طلب منهم أن يأذنوا له فيصلي ركعتين ، فأذنوا له فصلى ركعتين ، ثم قال : لا تطلقوا عني حديدا ولا تغسلوا عني دما وادفنوني في ثيابي ، فإني مخاصم ، قال : فقتل " (19) .

فهل هناك أوضح من هذا المثال على ظلم معاوية ؟! وأوضح من هذا مثال على أن معاوية يقتل من لا يتبرأ من علي ، وهو ما قال عنه الكاتب : " كذب محض يعجز ... كل شيعي على وجه الأرض ... عن أن يأتي بمثال واحد على هذا الكذب " .

وقد صرح ابن الجوزي بأن علة مقتل حجر وأصحابه ذلك حينما قال : " فكتب إليه معاوية – إلى زياد – أن شده في الحديد – أي حجر – ثم احمله إلي فبعثه إليه مع جماعة ممن يرى رأيه فاستوهب بعضهم وبقي بعضهم ، فقيل لهم : تبرءوا من علي حتى يطلقكم فلم يفعلوا " (20) .

وكذلك صرح المناوي بذلك حينما قال : " ... وكتب إلى معاوية ، فطلبه ، فقدم عليه ، فقال : السلام عليك يا أمير المؤمنين ، فقال : أو أمير المؤمنين أنا ، فأمر بقتله فقتل ، وقتل من أصحابه من لم يتبرأ من علي ، وأبقى من تبرأ منه ، وأخرج ابن عساكر أيضا عن سفيان الثوري ، قال معاوية : ما قتلت أحدا إلا وأعرف فيم قتلته ما خلا حجر فإني لا أعرف فيم قتلته " (21) .

وقال الذهبي : " قيل أن رسول معاوية عرض عليهم البراءة من رجل والتوبة ، فأبى ذلك عشرة ، وتبرأ عشرة " (22) .

وروى ابن أبي شيبة عن هشام بن حسان قال : " كان محمد – ابن سيرين - إذا سئل عن الشهيد يغسل حدث عن حجر بن عدي إذ قتله معاوية ، قال : قال حجر : لا تطلقوا عني حديدا وتغسلوا عني دما ، ادفنوني في وثاقي ودمي ، ألقى معاوية عن الجادة غدا " (23) .

قال ابن سعد : " فجمع زياد سبعين من وجوه أهل الكوفة فقال : اكتبوا شهادتكم على حجر وأصحابه ، ففعلوا ثم وفدهم على معاوية وبعث بحجر وأصحابه إليه ... فقرئ عليه الكتاب ، وجاء الشهود فشهدوا ، فقال معاوية بن أبي سفيان : أخرجوهم إلى عذرى فاقتلوهم هنالك " (24) .

قال في ( الاستيعاب ) : " كان حجر من فضلاء الصحابة ... حصبه –زيادا – يوما في تأخير الصلاة هو وأصحابه ، فكتب زياد إلى معاوية ، فأمره أن يبعث به إليه ، فبعث إليه مع وائل بن حجر الحضرمي في اثني عشر رجلا كلهم في الحديد ، فقتل معاوية منهم ستة واستحيا ستة ، وكان حجر ممن قتل " (25) .

قال ابن كثير : " ... أن حجر لما دخل على معاوية قال : السلام عليك يا أمير المؤمنين فغضب معاوية غضبا شديدا ، وأمر بضرب عنقه هو ومن معه … فبات حجر وأصحابه يصلون طول الليل ، فلما صلوا الصبح قتلوهم ، وهذا هو الأشهر " (26) .

وقال ابن حجر : " وقتل بمرج عذراء بأمر معاوية ، وكان حجر هو الذي افتتحها فغدر بها " (27) .

وذكر السيوطي ما روته عائشة عن رسول الله (ص) : " سيقتل بعذراء أناس يغضب الله لهم وأهل السماء " (28) .

ورواه البيهقي عن عبدالله بن زرير الغافقي قال : " سمعت علي بن أبي طالب يقول : يا أهل العراق سيقتل منكم سبعة نفر بعذراء مثلهم كمثل أصحاب الأخدود ، فقتل حجر وأصحابه ... ، قلت : علي (رض) لا يقول مثل هذا إلا بأن يكون سمعه من رسول الله (ص) ، وقد روي عن عائشة بإسناد مرسل مرفوعا " (29) .

وروى الحاكم عن نافع قال : " فأتى خبره ابن عمر وهو مختبئ في السوق فأطلق حبوته ووثب وانطلق فجعلت أسمع نحيبه وهو مول " (30) .

وروي أن عائشة أم المؤمنين كانت تتوعد معاوية وتقول : " لولا يغلبنا سفهاؤنا لكان لي ولمعاوية في قتله حجرا شأن " (31) .

وقال ابن كثير : " وفيها توفي الربيع بن زياد الحارثي … وكان قد ذكر حجر بن عدي فأسف عليه وقال : والله لو ثارت العرب له لما قتل صبرا ولكن أقرت العرب فذلت " (32) .

ولم يكن تتبع شيعة علي فرديا بل كانوا يلاحقون بصورة جماعية ، نقل ابن الجوزي عن عبد الرحمن بن السائب الأنصاري قال : " جمع زياد أهل الكوفة فملأ منهم الرحبة والمسجد والقصر ليعرضهم على البراءة من علي (رض) ، قال عبدالرحمن : فإني لمع نفر من أصحابي من الأنصار والناس في أمر عظيم " (33) .

وروى المسعودي الخبر على النحو التالي : " وقد كان زياد جمع الناس بالكوفة بباب قصره يحرضهم على لعن علي ، فمن أبى ذلك عرضه على السيف " (34) .

وروى الطبراني عن يونس بن عبيد عن الحسن قال : " كان زياد يتتبع شيعة علي (رض) فيقتلهم ، فبلغ ذلك الحسن بن علي (رض) فقال : اللهم تفرد بموته ، فإن القتل كفارة " (35) .

ولم يقتصر معاوية وولاته على ذلك بل كان يعتدي على القرى والبلاد التي تمتنع عن الخضوع لجيشه الباغي وتبقى على ولائها لعلي (ع) ، قال ابن الجوزي في حوادث سنة ( 39 ) : " وجه معاوية في هذه السنة عبد الله بن مسعدة الفزاري في ألف وسبعمائة رجل إلى تيماء وأمره أن يصدق من مر به من أهل البوادي وأن يقتل من امتنع من عطائه صدقة ماله ، ثم يأتي المدينة ومكة والحجاز يفعل ذلك " (36) ، وكما ترى فكل هذا قبل استشهاد علي (ع) وتوليه الملك ورقاب المسلمين .
وليتأمل القارئ جملة " يقتل من امتنع عن عطائه صدقة ماله " .

وكذلك نقل ابن الجوزي : " وجه معاوية الضحاك بن قيس وأمره بالمرور بأسفل واقصة وأن يغير على كل من مر به ممن في طاعة علي (رض) من الأعراب " (37) .

صحابة آخرون قتلهم معاوية

• الحسن بن علي عليهما السلام
قال ابن عبدالبر : وقال قتادة وأبو بكر بن حفص سم الحسن بن علي (ع) سمته امرأته جعدة بنت الأشعث بن قيس الكندي ، وقالت طائفة :كان ذلك بتدسيس معاوية إليها وما بذل لها في ذلك ، والله أعلم " (38).

وروى الطبراني : " عن أبي بكر بن حفص أن سعدا والحسن بن علي (رض) ماتا في زمن معاوية (رض) فيرون أنه سمه ، قال محقق الكتاب : " إسناده إلى قائله صحيح " (39) .

• محمد بن أبي بكر
روى الذهبي عن الزهري قال : " حدثني القاسم بن محمد أن معاوية حين قدم المدينة يريد الحج دخل على عائشة ، فكلمها خاليين ،لم يشهد كلامهما أحد إلا ذكوان أبوعمر ومولى عائشة ، فقالت : أمنت أن أخبأ لك رجلا يقتلك بقتلك أخي محمدا ؟ فقال : صدقت ، ولكن قال رسول الله : الإيمان قيد الفتك … " (40) .

• عبد الرحمن بن خالد بن الوليد
قال ابن عبدالبر : " لما أراد معاوية البيعة ليزيد ابنه ، خطب أهل الشام وقال لهم : يا أهل الشام ، إنه قد كبرت سني وقرب أجلي ، وقد أردت أن اعقد لرجل يكون نظاما لكم ، وإنما أنا رجل منكم فأروا رأيكم ، فأصفقوا واجتمعوا ، وقالوا : رضينا بعبد الرحمن بن خالد ، فشق ذلك على معاوية ، وأسرها في نفسه ، ثم أن عبد الرحمن مرض ، فأمر معاوية طبيبا عنده يهوديا – وكان عنده مكينا – أن يأتيه فيسقيه سقية يقتله بها ، فأتاه فسقاه فانحرق بطنه ، فمات ... وقصته هذه مشهورة عند أهل السير والعلم بالآثار والأخبار اختصرناها " (41) .

وقال ابن الجوزي : " وكان قد عظم شأن عبد الرحمن بن خالد بن الوليد بالشام ومال أهلها إليه لموضع غنائه عن المسلمين وآثار أبيه حتى خافه معاوية وخشي على نفسه منه لميل الناس إليه فدس إليه عدي بن أثال شربة مسمومة فقتله بها فمات بحمص " (42) .

===============================
(1) صحيح مسلم ج4ص 1871 .
(2) ترجمة الإمام الحسن (ع) من القسم غير المطبوع من الطبقات ، تحقيق السيد الطباطبائي ص 77 ، وروى الخبر في ( تاريخ دمشق ) عن ابن سعد ج13 ص 266 ، وفي ( تهذيب الكمال ) ج6 ص 247 ، وأيضا الذهبي في ( سير أعلام النبلاء ) ج3 ص 264 .
(3) بغية الطلب في تاريخ حلب ج7 ص 3033 .
(4) تاريخ الطبري ج4 ص188 .
(5) الكامل في التاريخ ج2 ص 684 .
(6) المستدرك على الصحيحين ج1 ص 541 .
(7) مسند أحمد ج3 ص181 ، وقال محققو الطبعة : " والحديث صحيح لغيره وهذا إسناد حسن " .
(8) الكامل في التاريخ ج3 ص 278 .
(9) البحر الزخار ج4 ص 91 ، ورواه النسائي في ( السنن الكبرى ) ج5 ص 55 .
(10) صحيح البخاري ج 5 ص 23 .
(11) فتح الباري ج7 ص 72 .
(12) هدي الساري مقدمة فتح الباري ص 301 .
(13) المصدر السابق ج4 ص 1874 .
(14) تاريخ دمشق ج57 ص 243 ، ج21 ص 129 ، ورواه أحمد في ( العلل ) ج3 ص 176 .
(15) المنتظم ج4 ص 8 .
(16) الطبقات الكبرى ج4 ص 67 .
(17) حجر بن عدي قال عنه ابن كثير في ( البداية والنهاية ) : " ويقال له حجر الخير ... وقد ذكره محمد بن سعد في الطبقة الرابعة من الصحابة ... قال : وكان ثقة معروفا ... وقال المرزباني : قد روي أن حجر بن عدي وفد إلى رسول الله (ص) مع أخيه هانيء بن عدي ، وكان هذا الرجل من عباد الناس وزهادهم وكان بارا بأمه ، وكان كثير الصلاة والصيام ، قال أبو معشر : ما أحدث قط إلا توضأ ولا توضأ إلا صلى ركعتين ، هكذا قال غير واحد من الناس " ج 8 ص 54 – 55 .
(18) تاريخ الطبري ج4 ص 188 - 189 .
(19) المستدرك على الصحيحين ج3 ص 533 ، وذكر الخبر ابن الجوزي في ( المنتظم ) ج4 ص 64 .
(20) المنتظم ج4ص 64 .
(21) فيض القدير ج4 ص 162 .
(22) سير أعلام النبلاء ج 3ص 466 .
(23) المصنف ج7 ص 606 .
(24) الطبقات الكبرى ج4 ص 432 ، وذكر ذلك الذهبي في ( سير أعلام النبلاء ) ج3 ص 464 .
(25) الاستيعاب ج1 ص 389 .
(26) البداية والنهاية ج8 ص 56 - 57 .
(27) الإصابة ج1 ص 329 .
(28) الجامع الصغير ص 293 ، نقلا عن تاريخ الفسوي وابن عساكر .
(29) دلائل النبوة ج6 ص 456 .
(30) المستدرك على الصحيحين ج3 ص 532 .
(31) البداية والنهاية ج 8 ص 60 .
(32) المصدر السابق ج 8 ص 67 .
(33) المنتظم ج4 ص84 .
(34) مروج الذهب ج3 ص24
(35) المعجم الكبير ج3ص70 ، قال الهيثمي في ( مجمع الزوائد ) ج6ص266 : "رجاله رجال الصحيح " .
(36) المنتظم ج3 ص400 .
(37) المصدر السابق نفس الصفحة .
(38) الاستيعاب ج1 ص 440 .
(39) المعجم الكبير ج3 ص 71 .
(40) تاريخ الإسلام ، تاريخ معاوية ص 248 ، ورواه ابن كثير في ( البداية والنهاية ) ج8 ص140 .
(41) الاستيعاب 2 ص 373 .
(42) المنتظم ج4ص 39 .


ويذكر بن تيمية .........
يقول ابن حجر في الفتح:


ثم كان من أمر علي ما كان فنجمت طائفة أخرى حاربوه، ثم اشتد الخطب فتنقصوه واتخذوا لعنه على المنابر سنة، ووافقهم الخوارج على بغضه وزادوا حتى كفروه.

فمن هم الذين حاربوه وسـنّوا شتمه سلام الله عليه؟

وعلى اي اساس تصبح سنة ان لم تكن الاوامر من فوق؟

( معاوية )

حتى انه تجرأ وامر سـعداً بشتم علي فرفض سعد ذلك وهذا كلام ابن تيمية شيخهم.

يقول:
كتاب منهاج السنة النبوية، الجزء 5، صفحة 42.

وأما حديث سعد ((( لما أمره معاوية بالسب فأبى ))) قال ما منعك أن تسب علي بن أبي طالب فقال ثلاث قالهن رسول الله صلى الله عليه وسلم فلن أسبه لأن يكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم الحديث فهذا حديث صحيح رواه مسلم في صحيحه وفيه ثلاث فضائل لعلي لكن ليست من خصائص الأئمة ولا من خصائص علي.

وقد وردت روايات صححها علمائهم بحصول الشتم ودونكم ما رواه ابن ابي شيبة وابن كثير بسند صححه ابن كثير يثبت ذلك من كتابه البداية والنهاية.

البداية والنهاية، الإصدار 2.06 - للإمام إسماعيل بن كثير الدمشقي.
الجزء السابع >> ثم دخلت سنة تسع وثلاثين >> رواية سعد بن أبي وقاص في ذلك

وقال الحسن بن عرفة العبدي: حدثنا محمد بن حازم أبو معاوية الضرير، عن موسى بن مسلم الشيباني، عن عبد الرحمن بن سابط، عن سعد بن أبي وقاص قال: قدم معاوية في بعض حجاته فأتاه سعد بن أبي وقاص فذكروا علياً.
فقال سعد: له ثلاث خصال لأن تكون لي واحدة منهن أحب إليّ من الدنيا وما فيها.
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ((من كنت مولاه فعلي مولاه)).
وسمعته يقول: ((لأعطين الراية غداً رجلاً يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله)).
وسمعته يقول: ((أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي))، لم يخرجوه،
وإسناده حسن.

فهذا ابن حجر وابن كثير وابن تيمية يثبتون ذلك.

أما تنقصهم للامام علي فقد ذكر الامام ابن حجر التالي بخصوص ابن تيمية الناصبي:

لسان الميزان 6 / 319 في ترجمة يوسف الحلي يقول ابن حجر ما نصه :

. . . ولابن تيمية رد عليه أي الرد واستيفاء أجوبة لكنا نذكر بقية الابيات في ما يعاب به ابن تيمية من العقيدة طالعت الرد المذكور فوجدته كما قال السبكي في الاستيفاء لكن وجدته كثير التحامل إلى الغاية في رد الاحاديث التي يوردها ابن المطهر وإن كان معظم ذلك من الموضوعات والواهيات لكنه رد في رده كثيرا من الاحاديث الجياد التي لم يستحضر حالة التصنيف مظانها لانه كان لاتساعه في الحفظ يتكل على ما في صدره والانسان عامد للنسيان وكم من مبالغة لتوهين كلام ال***** أدته أحيانا إلى تنقيص علي رضي الله عنه
............

والسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسلام







 
قديم 22-03-13, 02:36 PM   رقم المشاركة : 3
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road




ولو كان امرا من معاوية لسعد
لما انتهت الي سكوت معاوية الذي هو الاقرار
فقد اقر معاوية سعدا على ما استدل به من تزكية علي رضي الله عنهم

=========


عقيل بن ابي طالب شقيق علي يترك علي و ينضم الي معاوية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...36#post1668936

عبيدالله بن العباس ترك الحسن ولحق بمعاوية ينسف رواية قتل بسر بن ارطاة ابناء عبيدالله

http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...33#post1668933



====================

الحسن والحسين عليهم السلام بايعوا سيدنا معاوية رضي الله عنه على السمع و الطاعة

لقد قبل سيدنا علي التحكيم مع سيدنا معاوية فلو كان هناك نص الهي و ان معاوية ظالم مغتصب لما قبل ذلك

مثلما فعل سيدنا محمد عندما ساومته قريش ان يعطون النبي مايريد اذا تنازل عن دعوة الاسلام فقال لو وضعوا الشمس في يميني والقمر في شمالي لن يتنازل عن ذلك
بل راينا سيدنا الحسن و الحسين بايعوا سيدنا معاوية على السمع والطاعة فهل هم منافقين او جبناء ان يبايعوا ظالم مغتصب







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» الكلام في أن أن علياً أولى من أبي بكر بالاتباع
»» "Sufism" Exposed فضح الصوفية
»» نهار الهاجري يشرح ما جرى بالتفصيل امام حسينية المجوسي عاشور و جبن الرافضة
»» جواب هل الخوارج خرجوا ام سيخرجون آخر الزمان وهل هم الوهابية كما يسميهم الرافضة
»» تفسير الرافضه القرآن على هواهم !! ليال عشر تعني في دين الرافضه الائمه ؟!
 
قديم 19-05-13, 12:55 PM   رقم المشاركة : 4
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road



مدح معاوية لعلي من كتب السنة والشيعة

http://alakhabr.blogspot.com/2013/05...post_9976.html

من كتب الشيعة عن ابوسفيان وفضلة و معاوية
http://t.co/wrlwd8p4EV



اقوال علي و الائمة في معاوية من كتب السنة والشيعة

http://alakhabr.blogspot.com/2013/05/blog-post_40.html







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» اغتيال منظمين لمظاهرات العراق من أهل السنة
»» المسمار الاول في نعش الشيعة الاثناعشرية عبدالله الفقير
»» جواب هل علي نفس النبي
»» ملف الرد على كذبة تحريف القرآن عند السنة
»» موقف الزيدية وأهل السنة من العقيدة الإسماعيلية وفلسفتها
 
قديم 20-05-13, 12:59 AM   رقم المشاركة : 5
محمد السباعى
عضو ماسي






محمد السباعى غير متصل

محمد السباعى is on a distinguished road


رحم الله ورضى عن خال المؤمنين معاوية بن ابى سفيان







 
قديم 18-09-13, 01:24 AM   رقم المشاركة : 6
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road



جواب شبهة قتل سيدنا معاوية
لعدد من الشخصيات

1- حجر بن عدي
2- ام المؤمين عائشة
3- الحسن بن علي
4- عبدالرحمن بن خالد بن الوليد
5- مالك الاشتر
6- محمد بن ابي بكر
7-عماربن ياسر
8 - بسر بن أرطاة
9-عبدالرحمن بن حسان العنزي


الرد على كذبة جرائم معاوية بن أبي سفيان جواب شبهة قتل سيدنا معاوية لعدد من الشخصيات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=166071







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» ملف الشيعة الشيخية الاخبارية الاصولية
»» الرد على شبهة الوليد بن عقبة
»» ابتكار المسلمين علوم خاصة بالشريعة
»» ايران تحتفل في النيروز عيد المجوس ويتجاهلون عاشوراء
»» ملف ابطال ادعاء الشيعة الاثنا عشرية انهم اتباع ال البيت
 
قديم 18-09-13, 01:25 AM   رقم المشاركة : 7
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


أدعية النبي محمد صلى الله عليه وسلم لسيدنا معاوية رضي الله عنه

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=159880







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» ملف التضليل و اطلاق الاتهامات و الاكاذيب احد اساليب السياسة الايرانية ضد السعودية
»» ما حقيقة قصة الغدير ؟ دعوة للتامل !!!! حسن حسان
»» تسجيل مصور مؤتمر المشروع الإيراني في المنطقة العربية بالقاهرة ج1
»» آخر تسجيل الشهيد السعودي منصور العبود في سوريا عجيب
»» لماذا حول الشيعة الاثناعشرية الامامة من ذرية الحسن الي الحسين
 
قديم 16-11-13, 05:37 PM   رقم المشاركة : 8
(الباحث عن الحق)
موقوف







(الباحث عن الحق) غير متصل

(الباحث عن الحق) is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد السباعى مشاهدة المشاركة
   رحم الله ورضى عن خال المؤمنين معاوية بن ابى سفيان



لم يثبت أن معاويه رضي الله عنه كان خال للمؤمنين






 
قديم 16-11-13, 07:11 PM   رقم المشاركة : 9
بحار400
عضو ماسي







بحار400 غير متصل

بحار400 is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (الباحث عن الحق) مشاهدة المشاركة
   لم يثبت أن معاويه رضي الله عنه كان خال للمؤمنين

صدق امامنا الباقر ان الشيعة حمقى

كيف ليس خال المؤمنين و اخته زوجة النبي محمد صلى الله عليه وشلم


سبب تسمية معاوية رضي الله عنه خال المؤمنين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=33563






 
قديم 17-11-13, 03:41 PM   رقم المشاركة : 10
(الباحث عن الحق)
موقوف







(الباحث عن الحق) غير متصل

(الباحث عن الحق) is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بحار400 مشاهدة المشاركة
   صدق امامنا الباقر ان الشيعة حمقى

كيف ليس خال المؤمنين و اخته زوجة النبي محمد صلى الله عليه وشلم


سبب تسمية معاوية رضي الله عنه خال المؤمنين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=33563



تابع هنا:


http://www.youtube.com/watch?v=DLn_l0rmvPw






 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:56 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "