العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-01-13, 07:52 PM   رقم المشاركة : 1
القسنطيني2
عضو ذهبي







القسنطيني2 غير متصل

القسنطيني2 is on a distinguished road


لماذا تخلّف الغرب عن التدخّل في سوريا و مالي ؟؟؟

بدون تعصّب و لا إلقاء التهم و التسرّع ...

كيف تفسّرون تأخّر الغرب على دعم الثورة السورية بالرغم من إتّفاق الجميع على ضرورة القضاء على النظام الأسدي ؟؟؟

و كيف تفسّرون تأخّر الغرب على مساندة فرنسا في حربها على الجهاديين بشمال مالي بالرغم من إتّفاق الجميع على ضرورة القضاء على تنظيم القاعدة و من والاها ؟؟؟

و لنبدأ بالإحتمالات المستبعدة ...

1- الأزمة الإقتصادية التي تعصف بافتصادات الغرب: غير صحيح لأنّه و إن لم تنجح فرنسا في جمع أموال لمساندتها في حربها على شمال مالي، فإنّ دول الخليج و على رأسها دولة قطر وعدت بسخاء عطاءاتها إذا تدخّل الغرب للقضاء على بشّار.

2- أنعدام الثروة التي قد تخاض بسببها الحروب: غير صحيح لانّه و إن افتقرت سوريا لهذه الموارد الطبيعية، فإنّ مالي فيها ما يكفل الغنى الفاحش.

3- الخوف من أنظمة الدفاع الجوّي: باعتبار أنّ الغرب الجبان لا ينزل إلى الأرض حتّى يضمن السيطرة على الجوّ محتمل في سوريا و لكن في مالي مستبعد جدّا كون المقاتلات و المروحيّات التي يستخدمها الغرب مزوّدة بأنظمة الرؤية الليلية في حين أنّ الترسانة التي بحوزة الجهاديين في شمال مالي ليست لها جدوى في الظلام. فقد يتفادى الغرب هذا التهديد بضربات ليلية تأتي على الأخضر و اليابس في محيط تواجد الجهاديّين.

4- تواجد المدنيين: حقوق و حياة الإنسان آخر ما يكترث به الغرب خصوصا و إن كانت حياة المسلمين في مقابل فائدة مادّية أو نفوذ على منطقة و لنا في العراق و أفغانستان ... المثل الأعلى.

5- الأمل في مخرج سلمي تفاوضي: إن كان ذلك ممكنا و ما يزال قائما بشمال مالي ففي سوريا فقد وضعت الأقلام و طويت الكتب.

6- الإعتراض الروسي: و من بقي يصدّق أنّ لروسيا قدرة على الربط و الفك؟ إن هي إلاّ شمّاعة كباقي الشمّاعات، تعلّق عليها الإخفاقات، الفشل و الجبن.

قد تكون هناك إحتمالات أخرى لم تظهر لي و انا مستعدّ لمناقشتها مع أصحابها، إلاّ أنّ الظاهر لي أنّ كلّ ما يحدث سببه ثورة ليبيا و ما تلاها.

فلقد عاد الجميع للحديث عن ليبيا و ثورتها و الوضع الأمني المنفلت و كثرة انتشار السلاح من الخفيف إلى المتوسّط إلى الثقيل، لدرجة أنّ سلاح كلاشنكوف صار لا يزيد ثمنه مع مخزني رصاص (60 طلقة) عن الـ 20 دولار.

فماذا حدث إذن ؟؟؟

حينما قرّر الغرب التدخّل في ليبيا لم يحرّكه سوى النفط و عقود إعادة الإعمار بعد الحرب و بسط السيطرة على منطقة إستراتيجية على الواجهة المتوسطية و الإفريقية على حدّ سواء. أضف إليه شغف فرنسي بالعودة للشمال الإفريقي من جديد عبر بوّابة ليبيا فكانت السبّاقة للإعتراف بالمجلس الإنتقالي الليبي و فتحت له أبواب أوروبا و أمريكا و النايتو ... مقابل مكانة تفضيلية و وعود بعقود أسلحة و إعمار و إستغلال النفط و غيرها ... فتسارعت الدول الغربية للظفر بجزء من الكعكة الليبية ... فغفلت عن ما هو أعظم " إستقرار المنطقة ".

و اتهت الحرب على القدافي بالقضاء عليه و بقيام دولة ليبية جديدة ؟؟؟

و علامات الإستفهام هي للتساؤل، هل فعلا قامت دولة جديدة بليبيا ؟؟؟

بسرعة مذهلة لم تترك لأخد فرصة التفكير فيما حدث، تكاثرت المليشيات بنزعات قبلية و جهوية و حتّى جهادية، ليس هذا فقط. فأوّل نشاط للقيادة الليبية الجديدة كان إعلان الجهاد في سوريا و تنقّلت الترسانة المستولى عليها من مخازن القدّافي و تلك التي أفاضت بها الدول الغربية على الثوّار إلى ثوّار سوريا من جهة و جهاديّي القاعدة و التوارق في منطقة الساحل الصحراوي من جهة أخرى. فارتبك الغرب و استفاق بعد غفلة قاتلة أنسته أولى الأولويّات، على واقع جديد ضاعت ليبيا من أيديهم بثرواتها و مكانتها الإستراتيجية لتقع بين أحضان أكبر أعداءهم " الحركات الجهادية المتطرّفة ". أسلحة بالأطنان خارجة تماما عن السيطرة و لا يعلم أحد بمكان تواجدها.

إلاّ أنّ التلميذ الغبيّ " فرنسا الإستعمارية " لم تفهم لا الدروس الأولى التي أخرجتها من إفريقيا الشمالية و لا حتّى درس البارحة في ليبيا، فسارعت للهجوم على الكعكة المسمومة في مالي ضنّا منها أنّ الغرب سيتبعها في هذه أيضا. فلم تجد نفسها محاطة إلاّ بفرق إفريقية ضعيفة العدّة و الفنّيات الحربية فأصدقاؤها تخلّو عنها بل ملّوا منها لدرجة أنّهم أصبحوا يكرهونها و ينتقدونها علنا في برلماناتهم، حتّى واشنطن في خرجة جديدة من نوعها طالبت باريس بدفع فاتورة نقل الجنود و المعدّات العسكرية الفرنسية إلى مالي.

أين أريد أن أصل بحديثي هذا ؟؟؟

أريد أن أعاتب بلدان الثورات العربية و حتّى البلدان التي لم تثر، بل أريد أن أعاتب على المسلمين، قلّة الحنكة و كثرة الحميّة و العصبية للدّين بدعوى حبّ الإسلام و الرغبة في الجهاد.

لو أنّ ثورة ليبيا التي قضت على الطّاغية أفرزت دولة مدنية قويّة متماسكة تتعامل بالتي هي أحسن مع الغرب على قواعد تبادل المصلحة، دون تفريط في ثرواتها و لا في قيم دينها، لارتاح الغرب لبقيّة الثورات و لساندها من غير أن يستجدى ما دامت مصلحته مضمونة. إلاّ أنّ الغرب اصطدم بفكر متطرّف في ليبيا و مصر و حتّى تونس التي أصبحت على شفير الإفلاس، نفّروا النّاس من الإسلام و من المسلمين.

لست أدعو للإنسلاخ عن الإسلام من أجل أن يرضى عنّا الغرب الصليبي، و لست أرضى لنفسي و لا لغيري أن أمت ميتة الجمل. و لكن الواقع يقول أنّنا أمّة بحاجة للغرب في كلّ أمور دنيانا. و للتوضيح أكثر ... سلاح الجهاديين من الغرب، السيّارات التي يتنقّل بواسطتها الجهاديين من الغرب، ألبسة الجهاديين من الغرب أو نسجت بفضل تكنولوجيا الغرب، المصبّرات الغذائية التي يقتاتون بها من الغرب، و إن عاشوا على خبز القمح و الشعير فهما مستوردان من الغرب، وسائل إتّصالهم من الغرب، حتّى الفأس و المجرفة التي يحفرون بها قبور موتاهم من الغرب ...

ألم يحن للمسلم أن يرجع لتعاليم دينه الحنيف، هذا الدّين الذي فتح بلاد المشرق إلى أتخام الصين فقط بالمعاملات التجارية الإسلامية، قبل الدعوة للجهاد علينا بالدعوة للعلم و التفوّق التكنولوجي، علينا أن نتعلّم الزراعة و الصناعة و النسيج إبتداء من المادّة الخام، علينا أن نتعلّم كيف نكون مستقلّين تماما عن الغرب، علينا أن نتعلّم كيف نكون إخوة في الدّين لا تفرّقنا غايات دنياوية وطنية و لا إقليمية، علينا أن نتعلّم كيف نكون يدا واحدة من جزر القمر إلى أتخام الصين و من أصقاع روسيا إلى أدغال إفريقيا ... باختصار علينا أن نتعلّم كيف نصير مسلمين من جديد.

حينها و الله العظيم لن تكون هناك حاجة للجهاد بالسلاح، لأنّنا إن تمكّنا من ترويض خيراتنا و استغلالها بأنفسنا فستتلاشى هيمنة الغرب على دولنا، فالله أكرمنا بالإسلام و بالثروات الباطنية و جعلنا متساوين مع غيرنا في العقل ... فالأفضلية لنا إن قرّرنا تشغيل عقولنا. فلنسكت السلاح و لنشغّل العقول.

قد يقول قائل، و لكن بلاد المسلمين تنتهك ليل نهار الآن فعلينا بالسلاح الآن.

حسنا، و هل العدو وليد اليوم أم أنّه ظهر مع ظهور الإسلام ؟؟؟ و الله إنّ أعداءنا أشدّ تطلّعا للسلم منّا، فهم الجبناء بوعد من الله و رسوله صلّى الله عليه و سلّم، و النّاظر في الأمور يجدهم و بالرغم من قوّتهم هم من يركن للسلم و يتوق إليه. فهدفهم الدنيا و الحياة، فأين الضير في أن نعطيهم الدنيا على أن نتعلّم منهم كيف نسيطر على خيراتنا و عليهم من بعدها؟؟؟

و إن قاتلنا اليوم و نحن أصحّاء في أبداننا فنحن آيلون إمّا للموت أو الهرم فمن أين يكون لنا أن ننشئ أبناء أصحّاء أشدّاء أقوياء و نحن لم نؤمّن لهم أسباب التمكّن ؟؟؟

إن تركنا الأخذ بأسباب التمكّن من الدنيا لأبناءنا، فستقهرهم وحوش الدنيا من بعدنا.

و من ذلك قول الله جلّ في علاه:


إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ


اقتباس:

س : ما تفسيـر قـول الحق تبارك وتعـالى في سـورة الرعـد : (إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ) ؟

الجواب للشيخ عبد العزيز بن باز: الآية الكريمة آية عظيمة تدل على أن الله تبارك وتعالى بكمال عدله وكمال حكمته لا يُغير ما بقوم من خير إلى شر ، ومن شر إلى خير ومن رخاء إلى شدة ، ومن شدة إلى رخاء حتى يغيروا ما بأنفسهم ، فإذا كانوا في صلاح واستقامة وغيروا غير الله عليهم بالعقوبات والنكبات والشدائد والجدب والقحط ، والتفرق وغير هذا من أنواع العقوبات جزاء وفاقا قال سبحانه : (وَمَا رَبُّكَ بِظَلامٍ لِلْعَبِيدِ)
وقد يمهلهم سبحانه ويملي لهم ويستدرجهم لعلهم يرجعون ثم يؤخذون على غرة كما قال سبحانه : (فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ) يعني آيسون من كل خير ، نعوذ بالله من عذاب الله ونقمته ، وقد يؤجلون إلى يوم القيامة فيكون عذابهم أشد كما قال سبحانه : (وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ) والمعنى أنهم يؤجلون ويمهلون إلى ما بعد الموت ، فيكون ذلك أعظم في العقوبة وأشد نقمة .

وقد يكونون في شر وبلاء ومعاصي ثم يتوبون إلى الله ويرجعون إليه ويندمون ويستقيمون على الطاعة فيغير الله ما بهم من بؤس وفرقة ومن شدة وفقر إلى رخاء ونعمة واجتماع كلمة وصلاح حال بأسباب أعمالهم الطيبة وتوبتهم إلى الله سبحانه وتعالى وقد جاء في الآية الأخرى : (ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ لَمْ يَكُ مُغَيِّرًا نِعْمَةً أَنْعَمَهَا عَلَى قَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ) فهذه الآية تبين لنا أنهم إذا كانوا في نعمة ورخاء وخير ثم غيروا بالمعاصي غير عليهم - ولا حول ولا قوة إلا بالله - وقد يمهلون كما تقدم والعكس كذلك إذا كانوا في سوء ومعاص ، أو كفر وضلال ثم تابوا وندموا واستقاموا على طاعة الله غيَّر الله حالهم من الحالة السيئة إلى الحالة الحسنة ، غير تفرقهم إلى اجتماع ووئام ، وغير شدتهم إلى نعمة وعافية ورخاء ، وغير حالهم من جدب وقحط وقلة مياه ونحو ذلك إلى إنزال الغيث ونبات الأرض وغير ذلك من أنواع الخير .

من برنامج " نور على الدرب" الشريط الثالث عشر


و للمتمعّن في كلام الشيخ، يستخلص أنّ إنزال الغيث و نبات الأرض و غير ذلك من أنواع الخير لا يتأتّى لمن لا يعرف غير حمل السلاح. فعلينا أن نغيّر أنفسنا و فهمنا لديننا، و لنرجع لهدي حبيبنا في السلم و الحرب، و حينها ستكون لنا الدنيا و الآخرة بإذن الله.



و الله المستعان.






التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنْ الْمُنْكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ "
صدق الله العظيم


(( اللهمّ وفّقني لأن أكون منهم. ))

بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلاَ تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَأُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ "

صدق الله العظيم

(( اللهم إنّي أعوذ بوجهك الكريم و بسلطانك العظيم من أن أكون منهم. ))
من مواضيعي في المنتدى
»» بعض طلبات الفرق المشاركة في مونديال البرازيل 2014 ...
»» المغرب ... تلميذات يطردن من المدرسة بسبب إرتداءهنّ للحجاب ... أمير المؤمنين هه!!
»» هل يملك الشيعة حديثا صحيحا متصل السند إلى النبي صلى الله عليه وسلم
»» مصر أمّ الدنيا ... و شرعية الشوارع ... و الله المستعان.
»» تراجع مستوى مشاهدات قناة " الخنزيرة ".
 
قديم 24-01-13, 08:23 PM   رقم المشاركة : 2
درة الايمان
أملي في الله ربي







درة الايمان غير متصل

درة الايمان is on a distinguished road


بارك الله فيك
قرات الموضوع
موضوع سياسي بحت ومعقد جدا بالنسبة لي
لا يهم
ساتابع نقاشكم بصمت ان شاء الله للاستفادة طبعا
اسال الله لكم التوفيق و السداد و ان يكون حوار هادئ وراقي لنستفيد جميعا ان شاء الله
جزاكم الله خيرا و نفع بكم






التوقيع :
...




***

قال بعض السلف :
متى أطلق الله لسانك بالدعاء والطلب فاعلم انه يريد ان يعطيك وذلك بصدق الوعد بإجابة من دعاه الم يقل الله تعالى : "فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ"
من مواضيعي في المنتدى
»» مقالات اسلامية في فضائل الامازيغ
»» هل الرحمن أبلغ من الرحيم ؟
»» فلسطين تصوير الفاجعة
»» عواقب الخروج على الحكام / صور من التاريخ الإسلامي
»» إتحاف النبيل بفوائد حديث جبريـل _ عليه السلام _
 
قديم 24-01-13, 08:49 PM   رقم المشاركة : 3
سيوف العـز
مشرف سابق







سيوف العـز غير متصل

سيوف العـز is on a distinguished road


بارك الله فيك موضوع قيم
ثمة نقطة اتمنى لو لم تتطرق لها عن تنظيم القاعدة وبعض الفصائل الجهادية
هذا النقاط يمنع طرحها في الشبكة لما لها من مشاكل وتسئ علاقات الاعضاء مع بعض
يرجى من الاخوة الاعضاء عدم مناقشتها
يجب ان نضع اجل تركيزنا على النقاط المهمة مثل لماذا لم يتدخل الغرب في سوريا ولماذا تدخل في مالي بهذه السرعة و في هذا التوقيت با الذات بارك الله فيكم ....






التوقيع :
أتعجب من جيل أصبح يكتب الحمدلله هكذا >>>> el7md lelah !!

ينزل الله القرآن بلغتهم و يدعونه >>>> yarb
للجهلاء : الذين يظنون أنه >>>> ثقافة
تأملوا هذه الآية في سورة يوسف يقول الله تعالى :
♥♥" إِنَّا أَنزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ "
ツツ
من مواضيعي في المنتدى
»» الدهان يروي لـ "سبق" تفاصيل اللحظات العصيبة التي عاشها تحت الأنقاض
»» مشاهد مروعة لمجزرة ارتكبها النظام السوري بريف حماة
»» قف بالعراق ترى الصبايا اليتّمِ
»» طالباني يقترح منح المسيحيين العراقيين محافظة مستقلة
»» المرعى أخضر ولكن العنز مريضة
 
قديم 24-01-13, 09:32 PM   رقم المشاركة : 4
الشامخ السني
عضو ماسي






الشامخ السني غير متصل

الشامخ السني is on a distinguished road


القسنطيني2 اهلاً وسهلاً بكم موضوع سياسي حواري جميل قبل ابدى هل وجدت امريكا كلب حراسة على الحدود الصهيونية السوريه هل حددت اسمه ولونه متى ماوجد هذا الكلب بلمواصفات الامركية الصهيونية عندها يختلف الوضع حسب المعايير الصهيو الامركي
اما باقي النقاط سأقول حسب فهمي واعتذر ان كان هناك نقص والله الكمال وحده سأتكلم عن الوضع في سوريا فقط التعبير الصحيح والموقف الذي يجب ان يتخذ علي الارض لمواجهة هذه الكارثة الانسانية هو ان تعمل الولايات المتحدة وكافة الدول العربيه مع باقي الغرب بدعم الجيش الحر دعم عسكري بكل الوسائل العسكرية
ودعم سياسي مستخدمة ثقلها المعروف ضمن قوة دولية يتم تشكيلها اليوم قبل غدا للتدخل الفوري واجلاء الاسد ورموز نظامه
عن الاراضي السوري مع ضمان عدم تدخل دول معينة مثل روسيا والصين وايران فهل هذا يتحقق لاظن ذلك
نقطة مهمة لتذكير فقط ألم تقل إسرائيل في إحدى
جرائدها أن إسرائيل عقدت اتفاقا مع عائلة الأسد على جيليها في عام 1974لتهدئة
الجبهة في هضبة الجولان وأن هذا الاتفاق مازال قائما رغم تأييد سوريا الخطير لإيران وحزب الله على الأقل حاليا. إن
من يتحدث هذا الكلام على صفحات الجرائد ويتلقى ندءات رامي مخلوف على الوول ستريت جورنال مذكرا بالأمن
المتبادل بينهمالا يمكن أن يتمنى سقوط الأسد بأقرب وقت.....






 
قديم 24-01-13, 09:40 PM   رقم المشاركة : 5
ابوحسـ الـقعقـاع ـان
عضو ذهبي







ابوحسـ الـقعقـاع ـان غير متصل

ابوحسـ الـقعقـاع ـان is on a distinguished road


أقول الاسلام (السنه)محاربين من قبل حرب سوريا ومالي
لاحظ أن أمريكا قالت أن في العراق سلاح شامل ونووي وهمشوا السنه ووضعوا الشيعه
مكانهم وفي أفغانستان الحرب على الارهاب وإلى الأن يحاربون السنه ويريدون وضع الشيعه
هناك مخطط أمريكي صهيوني رافضي على المسلمين .
ويجب أن نستيقظ قبل فوات الاوان.







التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» آن الأوان لإتحاد شعبي سني
»» لذة محبة الله ولذة رؤيته
»» إلى اخواني في سوريا الأبيه
»» الى شيعة العرب الاغبياء اسمعوا العراقيين وش يقولون؟
»» في شي محيرني عند الشيعه
 
قديم 24-01-13, 10:07 PM   رقم المشاركة : 6
ابو محارب
موقوف






ابو محارب غير متصل

ابو محارب is on a distinguished road


امريكا اليوم اصبحت لا تقوى على خوض المعارك بعد ان انكسرت في العراق وافغانستان

وبعد ان سقط اغلب عملاءها واذنابها من حكام العرب

....................

لكن السؤال الذي يجب ان يكون

لماذا فرنسا قررت وبسرعة شن الحرب على مالي

ولم تعلن الحرب على نظام بشار؟؟؟

....................
ام امريكا فقد اقترب سقوطها بإذن الله

وما هي إلا مسألة وقت وينهار المارد الصليبي








 
قديم 24-01-13, 11:03 PM   رقم المشاركة : 7
القسنطيني2
عضو ذهبي







القسنطيني2 غير متصل

القسنطيني2 is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة درة الايمان مشاهدة المشاركة
   اسال الله لكم التوفيق و السداد و ان يكون حوار هادئ وراقي لنستفيد جميعا ان شاء الله
جزاكم الله خيرا و نفع بكم [/center]

مرحبا بك أختنا الفاضلة.

و أنا أعدك، إن حاد الموضوع عن الحوار البنّاء و الهادئ فسأطلب غلقه من المشرفين.




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيوف العـز مشاهدة المشاركة
  
بارك الله فيك موضوع قيم


ثمة نقطة اتمنى لو لم تتطرق لها عن تنظيم القاعدة وبعض الفصائل الجهادية
هذا النقاط يمنع طرحها في الشبكة لما لها من مشاكل وتسئ علاقات الاعضاء مع بعض
يرجى من الاخوة الاعضاء عدم مناقشتها

يجب ان نضع اجل تركيزنا على النقاط المهمة مثل لماذا لم يتدخل الغرب في سوريا ولماذا تدخل في مالي بهذه السرعة و في هذا التوقيت با الذات بارك الله فيكم ....


بارك الله فيك أستاذي.


فعلا لقد قرأت التنبيه لهذا المنع و لقد احترت في التسمية ...



و لكم كمشرفين أن تعدّلوا الكلمتين بما ترونه الأنسب .



و لكم منّي التحية.



و الله المستعان.






التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنْ الْمُنْكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ "
صدق الله العظيم


(( اللهمّ وفّقني لأن أكون منهم. ))

بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلاَ تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَأُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ "

صدق الله العظيم

(( اللهم إنّي أعوذ بوجهك الكريم و بسلطانك العظيم من أن أكون منهم. ))
من مواضيعي في المنتدى
»» أرجو من الأخ أبونسيبة الدخول هنا لرفع الإلتباس.
»» تناقظ قطري ... نفاق دولة أو فراغ روحي ؟؟؟
»» لماذا تخلّف الغرب عن التدخّل في سوريا و مالي ؟؟؟
»» عريضة دولية لمحاكمة .جرائم الحرب الإسرائيلية ...
»» العثور على حجر من ''سجيل'' يعود لحادثة الفيل قبل 14 قرنا ونصف
 
قديم 24-01-13, 11:40 PM   رقم المشاركة : 8
اف 16
عضو ذهبي






اف 16 غير متصل

اف 16 is on a distinguished road


الغرب لا يحركه الا المصالح

تدخلو في ليبيا لان فيها نفط ودول كثيره تريد الخلاص من هذا النظام تكلفت بالمساعده ماليا ولوجستيا واستخباراتيا

الكعكه الليبيه جاهزه للغرب

بينما الوضع في سوريا يختلف تمام حتى لو كانت هناك ابار نفط ومصالح للغرب لن يتدخلو لان امن اسرائيل قبل كل شي وما روسيا والفيتو الا شماعه واتفاق امريكي اسرائيلي روسي لبقاء نظام بشار بحجه الفيتو الروسي

امريكا اذا ارادت التدخل في سوريا لتدخلت بحجه الارهاب او الكيماوي وعندما يتعلق الامر بهذه الامور لا يمنعهم من التدخل لا فيتو ولا فيمتو



اما الوضع في مالي مختلف فمصالح فرنسا في دول شمال افريقيا اكثر من مصالح باقي الدول الغربيه لهذا نرى فرنسا متحمسه للحرب اكثر من غيرها


رغم انهم بالمجمل معادون للاسلام والاسلاميين الا ان الدول الغربيه الاخرى لم تجد اي عرض او تشجيع من دول تتكفل بدفع الفواتير

فهم يحاولون ان يبتزون دول جوار مالي وتخويفهم من الاسلاميين







التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» سحب سفراء السعودية والإمارات والبحرين من قطر
»» محاوله اغتيال الرادود المغني باسم الكهربائي
»» الاستخبارات الامريكيه تحذر حليفها حزب الشيطان من هجمات القاعده !!
»» التحالف السني باليمن يتصدى لهجمات كتائب الحسين الشيعية في "غزوة استئصال الوهابية"
»» العصمه والروبوت .....
 
قديم 25-01-13, 03:15 PM   رقم المشاركة : 9
بشير هوداني
عضو فضي






بشير هوداني غير متصل

بشير هوداني is on a distinguished road


بارك الله فيك







 
قديم 25-01-13, 07:23 PM   رقم المشاركة : 10
القسنطيني2
عضو ذهبي







القسنطيني2 غير متصل

القسنطيني2 is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشامخ السني مشاهدة المشاركة
  
القسنطيني2 اهلاً وسهلاً بك .

و بك أخي الكريم.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشامخ السني مشاهدة المشاركة
  
موضوع سياسي حواري جميل قبل ابدى هل وجدت امريكا كلب حراسة على الحدود الصهيونية السوريه هل حددت اسمه ولونه متى ماوجد هذا الكلب بلمواصفات الامركية الصهيونية عندها يختلف الوضع حسب المعايير الصهيو الامركي

بل السؤال يكون ...

و هل يستعصي على أمريكا أن تجد من يحمل المواصفات التي ذكرت في سوريا ؟؟

تقريبا كلّ الديانات بكلّ طوائفها و مذاهبها موجودة هناك، و كلّ التيّارات السياسية موجودة ...

و إن كان التيّار السنّي يستحوذ على الأضواء فإنّ ممثّله المعتمد - بإستثناء بعض الحركات أو الجماعات المتشدّدة - في شخص أحمد الخطيب الذي بدوره يمثّل الإئتلاف السوري قد نال التزكية الأمريكية في تصريح لمساعد المتحدثة باسم وزارة الخارجية مارك تونر "نحن على عجلة من أمرنا لدعم الائتلاف الوطني الذي يفتح الطريق أمام نهاية نظام الأسد الدموي وإلى مستقبل السلام والعدالة والديمقراطية الذي يستحقه الشعب السوري بأسره". وهنأت واشنطن فصائل المعارضة على هذا الاتفاق. كان هذا بعد أقل من شهرين عن مقتل السفير الأمريكي ببنغازي الليبية. ثمّ جاء مؤتمر أصدقاء سورية بالمغرب في ديسمبر 2012 ليعلن عن تغيّر جذري في الموقف الأمريكي، أين صرّح ممثّل البيت الأبيض عن إدراج " جبهة النصرة " ضمن قائمة الحركات الإرهابية بعد أن تمّ بحسب المصادر الإستخباراتية ربطها بتنظيم القاعدة بالعراق. و تلاه تصريح السفير الأمريكي بسوريا، روبرت فورد، الذي أعرب عن قلق حكومته من تصاعد نفوذ "جبهة النصرة" حين قال: "التنظيمات المتطرفة في سوريا تزداد نفوذاً بشكل تدريجي في المعارضة المسلحة... وهذا يمثل مشكلة للولايات المتحدة ولمستقبل سوريا". و لمن لا يعرف مدى تأثير هذا التصنيف في القانون الأمريكي، نشير إلى أنّ القانون الأمريكي يمنع المواطنين والفئات الأمريكية من التعامل مع "جبهة النصرة". والأهم من ذلك، فإن القانون الأمريكي يعاقب ويقاطع أي تنظيم آخر يتلقى المساعدات الأمريكية إذا تعامل مع "جبهة النصرة" ما يعني أنّ واشنطن أعطت لنفسها الحجّة الشرعية لتعليق مساعدتها للإئتلاف السوري و الشعب السوري ما دامت " جبهة النصرة " حركة فاعلة في المقاومة السورية المسلحة. إضافة لذلك تشير التقارير الإستخباراتية أن المخابرات التركية بتزكية أمريكية - و لو بغض النظر - هي من أدخلت النصرة لسوريا، و اتضح فيما بعد بأنّ النصرة بالرغم من فاعليتها في الميدان و تواجدها في الخطوط الأولى في المواجهة مع جيش الأسد هدفها الأسمى ليس في إسقاط نظام الأسد بل فلسطين بخلق معبر لإسرائيل عبر هضبة الجولان المحتلّة. و بالنظر للتأييد الشعبي السوري الواسع الذي حضيت به النصرة إضطرّت الإدارة الأمريكية لإعادة النظر في عقيدتها خوفا من تكرار السيناريو الليبي في سوريا بعد إسقاط الأسد.

و مقاربتي لأسباب الوصاية الأمريكية على الكيان الصهيوني ليست ثمرة محبّة، بل أنّ الأحداث المتتالية تفضح ضجر أمريكي و غربي من سياسات هذا الكيان الأرعن. و لكنّه يبقى كيانا ظروريّا لأمنها و سلامتها قبل أمن و سلامة إسرائيل مهما كلّف من أرواح فلسطينيّين أبرياء.

فالأمّة العربية و الإسلامية و حتّى المجتمعات الغربية منوّمة بل مخذّرة، و كما هو حال كلّ مدمن مخذّرات فهو بحاجة للجرعة الدورية من المخذّر، ما يحول دون إدراكه بالواقع الذي من حوله من جهة، و يدرّ الأرباح الطّائلة على مروّج المخذّر.
فالمخذّر هو الإرهاب الإسلامي و مروّجه هي الدول (( العظمى )).

و إن كان دليل زوال مفعول المخذّر بالدول الغربية هو تحرّك الرأي العام، الذي لديه التأثير الأبلغ على السياسة و تمرير مشاريع نفقات هائلة بالرغم من الأزمة الإقتصادية و أزمة الديون. فمؤشّر زوال مفعول المخذّر عن الأمّة الإسلامية هو تهديد أمن الكيان الصهيوني باعتباره ألذّ أعداء الأمّة من أقصاها لأقصاها. فإسرائيل ما هي إلاّ خطّ الدفاع الأمامي، بل صفّارة الإنذار التي لم تصدع بعد، بالرعم من تواجد حركات جهادية لا تعدّ و لا تحصى...

فبالنسبة للغرب فالربط الذي تمّ بين الثورة الليبية و إفرازاتها - مقتل السفير الأمريكي و التسبب في زعزعة استقرار المنطقة و غيرها - و الثورة السورية اجبر الأنظمة بالدول ((العظمى)) إلى تغيير الإستراتيجية و الأولويّات. فصارت الأولوية هي القضاء على الحركات ذات النزعة الجهادية و الخارجة عن نطاق سيطرتها، و ذلك من خلال تضييق الخناق على مواردها من الأسلحة القادمة من ليبيا حتّى تستنزف ما لديها في مواجهة نظام الأسد، مع الإبقاء على تزويد محدود و مراقب للحركات المعتمدة و المأمونة بالنسبة للغرب، دائما من المخزون الليبي الذي يجب استنزافه أيضا، عن طريق مراقبة الشحنات في موانئ ليبيا قبل إبحارها باتجاه تركيا أو لبنان، للتأكّد من نوعية السلاح المشحون.[


من هذا كلّه - و ما خفي أعظم - أعتقد أنّ المشكلة ليست في إيجاد الخادم الأمين لمصالح الغرب، بقدر ما هو توجّس من إحتمال ظهور بعض الحركات الخارجة عن السطيرة بسوريا، ما سيزيد من شقاء الغرب و العرب على حدّ سواء.

و منه الدعوة لاستئصال الدّاء، بالرجوع لدين الله و تعاليم رسول الله، صلّى الله عليه و سلّم، في السلم و الحرب. فمعضلة الإرهاب هي معطّل قطار التنمية و الإتّحاد العربي الإسلامي. فمتى كان السلام و الأمن، تفرّغت الدول للتنمية، و متى تحقّقت التنمية تحقّق الإستقلال الفعلي عن الغرب.

فلنسكت السلاح، و لنعدّ لأعداءنا السلاح الذي يرهبونه و هو وحدتنا و تنميتنا فاستقلالنا عنه سياسيّا و اقتصاديّا و عسكريّا.



و الله المستعان.






التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنْ الْمُنْكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ "
صدق الله العظيم


(( اللهمّ وفّقني لأن أكون منهم. ))

بسم الله الرحمن الرحيم

" وَلاَ تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَأُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ "

صدق الله العظيم

(( اللهم إنّي أعوذ بوجهك الكريم و بسلطانك العظيم من أن أكون منهم. ))
من مواضيعي في المنتدى
»» ما أسهل أن ندّعي أنّنا نحبّ النبيّ محمّد صلّى الله عليه و سلّم.
»» خزعبلات شيعي بالجزائر ... و ردود الجزائريين.
»» هل يملك الشيعة حديثا صحيحا متصل السند إلى النبي صلى الله عليه وسلم
»» أرجو من الأخ أبونسيبة الدخول هنا لرفع الإلتباس.
»» القمة العربية المقبلة في العراق ... مارس 2012 .
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:38 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "