العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > Islamic English Discussion

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-09-12, 12:38 AM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


مقال مترجم آليا عن ماهي السلفية و ما هو السلف

What is a Salafi and What is Salafism?

The reader will notice that the word “Wahhabi” is always indented with quotation marks here in The Wahhabi Myth. Those who are labelled with this word do not themselves use this term, as it is used as a means of belittlement. The reasons for the rejection of this term are clearly outlined throughout this book. The correct way of referring to them is by terming them Salafis, as they are those who adhere to the way of the Salaf – the Prophet Muhammad (may Allah raise his rank and grant him peace) and his companions.

Following the way of the Salaf is the way which has been legislated in the Quran and Sunnah, the very sources of Islam. The Prophet (may Allah raise his rank and grant him peace) said to his daughter Fatimah: “Indeed, I am for you a blessed Salaf.”

When asked about which was the correct and acceptable way of understanding Islam, the Prophet (may Allah raise his rank and grant him peace) replied by saying: “That which I and my companions are upon.”

Similarly, Allah says in the Quran that He is pleased with the companions “and also those who follow them exactly (in faith).”

As such, He said regarding the Prophet (may Allah raise his rank and grant him security) and his companions:

“So if they believe as you (i.e. the Salaf) believe, they are indeed rightly guided.”

All of the orthodox scholars of Islam followed the way of the Salaf in understanding religion. Early scholars such as Imam al-Awzaa’ee, who died 157 years after the Prophet’s emigration to Medina, said: “Be patient upon the Sunnah, and stop where the people (i.e. the Salaf) stopped, and say what they said, and refrain from what they refrained from, and follow the path of your righteous Salaf; for verily, sufficient for you is what was sufficient for them.”

Today, one of the famous Sunni schools of jurisprudence is named after a scholar named Abu Haneefah. Millions of Muslims all over the world ascribe themselves to his school of jurisprudence; those who the media would term “mainstream” Muslims. Regarding adherence to the Salafi methodology, he said, “Adhere to the narrations and way of the Salaf, and beware of newly invented matters (in religion), for all of it is innovation.”

The orthodox scholars who came after these early generations also followed the understanding of the Salaf in religious matters. Imam ath-Thahabi said: “It is authentically related from ad-Daraqutni (a scholar from approximately 1,000 years ago) that he said: There is nothing more despised by me than ‘ilmul-kalaam (innovated speech and rhetoric). I (adh-Thahabee) say: The man never entered into ’ilmul-kalaam, nor did he enter into argumentation (i.e. philosophy), he did not delve into that. Rather, he was Salafee (a follower of the Salaf).”

The present day scholars who stick to the mainstream understanding of Islam also ascribe themselves to the way of the Salaf. Shaykh Saalih al-Fawzaan is considered to be one of the most knowledgeable of scholars alive today. Regarding Salafism, he made the following remark: “It is not a party from amongst the various parties… Hence Salafism is a group of people who are upon the way of the Salaf, upon what the Messenger (may Allah raise his rank and grant him peace) and his Companions were upon; and it is not a party from amongst the contemporary groups present today.”

The media claim that Salafis/“Wahhabis” believe that all those who do not follow their form of Islam are heathens” is a tall tale. Salafis believe that those Muslims who do not follow the understanding of the Salaf are not adhering to these and other clear texts. As such, they do not fall under the above-mentioned Quranic verse as being “rightly guided.” Salafis distinguish between those who fall into religious innovation and those who fall into disbelief.

When considering the proofs which are contained within the Quran and Sunnah and the statements of all the orthodox scholars of Islam from the earliest generations to the present time, it becomes obvious that it is a great blunder for the media to refer to Salafism as being a new movement called “Wahhabism” which came about only two centuries ago during the time of Muhammad Ibn Abdul-Wahhab in Saudi Arabia.

“So after the truth, what else can there be, save error?” [Quran 10:32]

- abridged from the book: The ‘Wahhabi’ Myth



al-Bukhaaree (no. 2652)

Saheeh Sunan at-Tirmidhee (3/54)

Quran 9:100

Quran 2:137

al-Hujjah (6/A-B) of Ismail Abu Fadhl

Sawnul-Mantaq wal-Kalaam (p. 32) of As-Suyuti

This statement does not come from the standpoint of being narrow-minded. On the contrary, any open minded individual will research the authenticity of any claim that something constitutes revelation from the Creator. If this claim is found to be true and its texts require the person to submit to its decrees, it would not be from wisdom to then proceed to search for contradicting knowledge that leads to uncertainty. Most philosophers would not try to claim that philosophy leads to certain knowledge. For that reason, you will find some philosophers looking at objects and discussing whether or not they are actually in existence.

Philosophizing and leaving the texts and understanding of the Salaf is what leads groups like al-Qaeda to establish new methodologies in religion. Consequently, conjecture is something which is censured in Islam.

“They follow nothing but conjecture; and verily, conjecture avails nothing against the truth.” [53:28]

Siyar A’laamun-Nubalaa’ (16/457) of Ath-Thahabi

Refer to the cassette, “at-Tahdheer min al-Bid’ah”, second cassette, delivered as a lecture in Hawtah Sadeer (Saudi Arabia).

Saudi Time Bomb? Analysis: Wahhabism, PBS Frontline (Nov. 15, 2001)

================



مقال مترجم آليا عن ماهي السلفية و ما هو السلف

ا
ما هو السلفية والسلفية ما هي؟

سوف يلاحظ القارئ أن المقصود دائما كلمة "الوهابية" مع علامات الاقتباس هنا في أسطورة الوهابية. أولئك الذين وصفت بهذه الكلمة نفسها لا تستخدم هذا المصطلح، لأنها تستخدم كوسيلة لالاستخفاف. وترد بوضوح أسباب الرفض لهذا المصطلح في هذا الكتاب. الطريقة الصحيحة لالإشارة إليها هي صفها السلفيين، كما هي أولئك الذين ينتمون إلى طريق السلف - النبي محمد (رضي الله رفع رتبته وسلم) وأصحابه.

بعد طريق السلف هي الطريقة التي تم تشريعها في القرآن والسنة، ومصادر للغاية للإسلام. قال النبي (صلى الله رفع رتبته وسلم) لابنته فاطمة: "في الواقع، أنا لك على السلف المباركة".

عندما سئل عن الذي كان الطريقة الصحيحة والمقبولة في فهم الإسلام، والنبي (صلى الله رفع رتبته وسلم) رد عليه قائلا: "وهذا الذي أنا ورفاقي هي عليه"

وبالمثل، قال الله تعالى في القرآن الكريم انه سعيد مع الصحابة "، وكذلك الذين يلونهم بالضبط (في الإيمان)."

على هذا النحو، وقال فيما يتعلق النبي (صلى الله رفع رتبته ومنحه الأمان) وأصحابه:

وقال "اذا كانوا يعتقدون كما كنت (أي السلف) يعتقدون، والواقع أنهم مهتدون".

اتباع جميع العلماء الأرثوذكسية للإسلام طريق السلف في فهم الدين. وقال العلماء في وقت مبكر مثل الإمام Awzaa'ee، الذي توفي بعد 157 عاما الهجرة النبوية إلى المدينة المنورة،: "اصبر على السنة، وقف حيث والشعب (أي السلف) توقف، ويقول ما قال، و الامتناع عن ما امتنع عن واتباع طريق السلف الصالح الخاص، لحقا، كافية بالنسبة لك هو ما كان كافيا بالنسبة لهم ".

اليوم، يدعى واحد من المذاهب السنية الشهيرة في الفقه بعد عالم يدعى أبو حنيفة. الملايين من المسلمين في جميع أنحاء العالم تنسب نفسها إلى مدرسته في الفقه، وأولئك الذين وسائل الإعلام أن مصطلح "التيار" المسلمين. بشأن الانضمام إلى منهجية السلفية، وقال: "الانضمام إلى روايات وطريقة السلف، وإياك ومحدثات الأمور (في الدين)، لأن كل من هو الابتكار."

العلماء الذين جاءوا بعد الأرثوذكسية هذه الأجيال في وقت مبكر كما تابع فهم السلف في المسائل الدينية. قال الإمام الذهبي اته: "أصلي ويرتبط من AD-Daraqutni (عالم من حوالي 1،000 سنة مضت) أنه قال: ليس هناك شيء أكثر من الاحتقار من قبل لي" (خطاب ابتكر والخطابة)، ilmul كلام. I (ADH-Thahabee) يقول: قال إن الرجل لم يدخل إلى "ilmul-كلام، كما أنه لم يدخل في الجدال (أي الفلسفة)، وقال انه لا الخوض في ذلك. بدلا من ذلك، كان السلفية (من أتباع السلف). "

علماء اليوم الذين التمسك فهم التيار الرئيسي للإسلام صقه أنفسهم أيضا إلى سبيل السلف. ويعتبر الشيخ صالح الفوزان ليكون واحدا من أكثر دراية من العلماء على قيد الحياة اليوم. فيما يتعلق السلفية، وقال انه بهذا التصريح التالي: "انها ليست طرفا من بين الأطراف المختلفة ... وبالتالي السلفية هي مجموعة من الناس الذين هم على طريق السلف، على ما رسول (صلى الله رفع رتبته وسلم والسلام) وأصحابه على، وأنها ليست طرفا من بين الجماعات المعاصرة الحالي اليوم ".

وسائل الإعلام تدعي أن السلفيين / "الوهابيين" نعتقد أن جميع أولئك الذين لا يتبعون النموذج في الإسلام غير مشركين "هي قصة طويلة. السلفيون يعتقدون أن هؤلاء المسلمين الذين لا يتبعون فهم السلف وعدم الالتزام هذه النصوص واضحة وأخرى. على هذا النحو، فإنها لا تندرج تحت الآية القرآنية المذكورة أعلاه بأنها "الراشدين". السلفيين التمييز بين أولئك الذين تقع في الابتكار والدينية أولئك الذين يقعون في الكفر.

عند النظر في الأدلة التي ترد في القرآن والسنة وأقوال العلماء كافة الأرثوذكسية الإسلام من أقرب الأجيال إلى الوقت الحاضر، يصبح من الواضح أنه هو خطأ كبير لوسائل الإعلام أن أشير إلى السلفية على أنها حركة جديدة تسمى "الوهابية" الذي جاء قبل قرنين فقط في زمن محمد بن عبد الوهاب في المملكة العربية السعودية.

"حتى بعد الحقيقة، ماذا يمكن أن يكون هناك، حفظ الخطأ؟" [القرآن 10:32]

- مختصرة من كتاب: و'الوهابية' الأسطورة



آل بخاري (رقم 2652)

صحيح سنن الترمذي، في (3/54)

القرآن الكريم 9:100

القرآن الكريم 2:137

آل Hujjah (6/A-B) إسماعيل أبو الفضل

Sawnul-Mantaq وول كلام (ص 32) من السيوطي-AS

لا يأتي هذا البيان من وجهة نظر كونه ضيق الأفق. على العكس من ذلك، فإن أي فرد منفتح بحث في صحة أي ادعاء بأن شيئا ما يشكل الوحي من الخالق. إذا تم العثور على هذه المطالبة ليكون صحيحا ونصوصها يلزم الشخص أن يقدم إلى المراسيم والخمسين، فإنه لن يكون من الحكمة المضي قدما من ثم للبحث عن تناقض المعرفة التي تؤدي إلى عدم اليقين. فإن معظم الفلاسفة لا تحاول الادعاء بأن الفلسفة تؤدي إلى معرفة معينة. لهذا السبب، سوف تجد بعض الفلاسفة النظر في الأشياء ومناقشة ما إذا كان أو لم تكن في الواقع في الوجود.

التفلسف وترك النصوص وفهم السلف هو ما يؤدي جماعات مثل تنظيم القاعدة لإقامة منهجيات جديدة في الدين. وبناء على ذلك، التخمين هو الأمر الذي وجه اللوم في الإسلام و.

"إن يتبعون إلا الظن؛ وحقا، لا شيء ينفع التخمين ضد الحقيقة" [53:28]

السير سير أعلام النبلاء A'laamun-'(16/457) من الذهبي، اته

الرجوع إلى راديو كاسيت، "المعرضين للTahdheer دقيقة آل البدعة"، كاسيت الثاني، كما القى محاضرة في الحوطة السدير (المملكة العربية السعودية).

السعودية قنبلة موقوتة؟ تحليل: الوهابية، PBS المواجهة (15 نوفمبر، 2001)






التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» مشايخ شيعة متورطين في تصنيع حبوب مخدرة في لبنان و علاقة حزب الله
»» الرد على الميلاني / الشيعة الازورية الحسن و الحسين ليسوا ابناء علي
»» حديث بالسند من الشيخ محمدالحسن الددو الي النبي
»» دليل وثاقة محمد بن سنان في كتب الشيعة
»» تناقض الشيعة يوثقون الاف الرواة و يطعنون في الصحابة من الغرائب الرافضية
 
قديم 20-05-13, 02:48 AM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


جواب ما هي الوهابية ومن هم الوهابية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=162539







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» عائض القرني يواجه الشيعة حول مقتل الحسين
»» تغيير قانون الأحوال الشخصية في العراق الى قانون الأحوال الشخصية الشيعي الاثناعشري
»» كشف الفضائح الجنسية لمراجع الشيعة و اللواط
»» عدالة الصحابة من كتب الشيعة الاثنا عشرية
»» دين الشيعة قائم على الظن الشيخ البهبهاني
 
قديم 23-05-13, 11:38 AM   رقم المشاركة : 3
محب الشيخ محمد
موقوف






محب الشيخ محمد غير متصل

محب الشيخ محمد is on a distinguished road


ما أكثر أعداء السلف بيننا اليوم
والله معز عباده وناصر دينه
وإذا رأيت الرجل يقدح في الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله فاعرفه
نحن أتباع السلف لا نعرف قبر الشيخ رحمه الله ولا نبحث عن آثاره التي ترك غير مؤلفاته
ورسائله التي بين فيها الدين الصيح كما جاء به نبينا صلى الله عليه وسلم ونقله من بعده صحابته رضي الله عنهم والتابعين لهم بإحسان رحمهم الله
وقد نقل الشيخ رحمه الله عن ثقات قبله رحمهم الله


واللامزين في الشيخ رحمه الله والطاعنين فيه إنما يطعنون في الإسلام
يريدون أن نأخذ ديننا من إبليس كما أخذوه هم
إعرفوهم وستبهرون إن عرفتم الكثير منهم ستجدون أن بعضهم يكاد أن ينام على فرشكم لقربه منكم
أعاذنا الله منهم ومن إبليس وجنده من الثقلين -آمين






 
قديم 29-05-14, 10:42 PM   رقم المشاركة : 4
بحار400
عضو ماسي







بحار400 غير متصل

بحار400 is on a distinguished road








 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:13 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "