العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-08-12, 06:30 PM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


ملف جرائم ايران الخميني و الشيعة في مكة ال




ايران ودورها بتفجيرات مكة

قال ((( السيد))) حسين الخميني

(كان هناك قرار إيراني سري بتهيئة الأجواء لإيقاف الحرب، ولهذا الغرض تم التخطيط لعدد من الإجراءات لصرف الأنظار وتوجيهها بعيدا عن العراق والحرب، فعمدوا إلي إرسال مواد متفجرة إلي السعودية، وإلي مكة المكرمة تحديدا، (نحو خمسمائة كيلو غرام من هذه المواد) بإخفائها في حقائب الحجاج من دون علمهم (في كل حقيبة نصف كيلوغرام tnt)، وذلك لتفجير دار الحجاج الإيرانيين في مكة المكرمة).

وأضاف: وقتها كلفت رئاسة بعثة الحج الإيرانية من دون أن أعلم بهذا المخطط الشرير، لكن إرادة الله تعالي لم تشأ ذلك، فتم اكتشاف المتفجرات في مطار جدة واحبط المخطط. وقال في عام 1987 أعيدت الكرة بنحو آخر عندما قام الحجاج الإيرانيون بإحداث قلاقل في مكة المكرمة وحدثت المجزرة المعروفة.

جريدة (الزمان) --- العدد 1623 --- التاريخ 2003 - 9 -30

=============


نذكر في التفجيرات التي قام بها الشيعة الذي يحملون الجنسية الكويتية في مكة المنتسبين الي حزب الله الايراني فرع الكويت

عبد المنعم النمر من كتابه: (الشيعة. المهدي. الدروز) (المؤامرة على الكعبة: من القرامطة إلى الخميني )

رئيس وزراء ايران مير حسين موسوي السابق و مرشح الرئاسة الايرانية

يتهم الاجهزة الايرانية بتهريب متفجرات الي مكة

كتب موسوي في هذه الرسالة الى خامنئي مع اشارة الى سلب صلاحيات حكومته في السياسية الخارجية: “اليوم السياسة الخارجية لايران في افغانستان و العراق و لبنان في ايدي حضرتكم. تكتب رسائل الى بلدان مختلفة من دون علم الحكومة.”
جاء في هذه الرسالة: “يقول السيد لاريجاني في مكان ما أن الاتصلات بأمريكا تجري عبر خمس قنوات ولكن انا، كوني رئيسا للوزاء، ليس لدي اطلاع على اي من هذه القنوات.”
كتب موسوي في هذه الرسالة التاريخية في اشارة الى العمليات تجري خارج الحدود دون علم حكومته و امرها: “انت تعلم مدى المصائب الفاجعة و التأثيرات السلبية لهذه العمليت على البلد اكثر من اي شخص آخر. نحن نعلم بعمليات اختطاف الطائرات بعد القيام بها، نحن نسمع خبر اطلاق النار من قناص في في احد شوارع لبنان بعد ان يسمع كل العالم دويّه، نحن نعلم بوجود متفجرات بيد الحجاج في مكة بعد أن تكتشفها السلطات السعودية. مع الاسف وعلى رغم الضرر الذي يواجهه البلد بسبب هذه العمليات و لكن يمكن وقوعها في اي لحظة و اي الساعة باسم الحكومة.”
هذه الرسالة قامت بطرح القضايا الداخلية في البلد بشكل واسع.
النداء الأخضر للحرية
منقول من موقع شفاف الشرق الاوسط


نقل مقر الكعبة

و نذكر في دعوة الشيخ احمد علم الهدى

ممثل مرشد النظام الإيراني علي خامنئي في مدينة "مشهد" الإيرانية إلى أن تكون "مشهد" هى "قبلة المسلمين" بدلاً من مكة المكرمة، في دعوةٍ للتخلي عن الركن الخامس من أركان الإسلام.
وادعى ممثل خامنئي أن "مرقد الإمام الرضا في مشهد، بات هو المكان المناسب لجميع المسلمين.
لاريجاني حاول في هذه الدراسة أن يمزج بين الأسطورة و الواقع! فإيران كما يرى هذا المسؤول الإيراني يجب أن تنقل أم القرى من مكة إلى قم، باعتبار أن إيران هي قلب العالم الإسلامي الحقيقي-أي الشيعي!- و هي في زعمه المريض وصية على العالم العربي و الإسلامي، وأن مرشدهم الأعلى هو نائب المهدي المختبىء في السرداب حسب اعتقاد الشيعة في سرداب سامراء منذ اكثر من الف سنة و ان المرسد خامنئي هو في الواقع ولي أمر كل المسلمين و يجب على كل الدول و الشعوب العربية و الإسلامية أن تدين له بالولاء و الطاعة العمياء! كما أن الكتاب عقد فصلا فيه يكرس لرفض فكرة الاعتراف بأية حدود بين الدول العربية و إيران! و الكتاب كله تحريض على انتهاك هذه الحدود و السيطرة الفعلية على مكة و المدينة!
عبد المنعم النمر من كتابه: (الشيعة. المهدي. الدروز) (المؤامرة على الكعبة: من القرامطة إلى الخميني )

================


في تراث الديني للشيعة هدم الكعبة و المسجد النبوي و نقل الحجر خيط من نظرية ام القرى وقم بدل الكعبة
دين الاثنا عشرية دموي

مهدي الشيعة يهدم المسجد الحرام :

مهدي الرافضة يهدم المساجد ومنها المسجد الحرام والمسجد النبوي وكذا الكعبه وكل المساجد :
رووا عن أبي جعفر أنه قال : إن المهدي ينقض البيت فلا يدع منه إلا القواعد . ( الاحسائي ، الرجعه ص148 ، ص162
مهدي الرافضة يقتل العرب وقريش :
روى المجلسي عن أبي عبدالله أنه قال : إذا خرج القائم لم يكن بينه وبين العرب وقريش إلإ السيف ( بحار الأنوار 52/355)
-قتل قريش قبيلة نبي العرب صلى الله عليه واله وسلم
عن الصادق: اذا خرج القائم لم يكن بينه وبين العرب وقريش إلا السيف وما ياخذ منها الا السيف
-يخرج صاحبي رسول الله صلى الله عليه واله وسلم أبو بكر وعمر رضي الله عنهما فيحرقهما ثم يهدم مسجد رسول الله
عن أبي عبد الله ع قال هل تدري أول ما يبدأ به القائم ع قلت لا قال يخرج هذين رطبين غضين فيحرقهما و يذريهما في الريح و يكسر المسجد
-قتل 3000 رجل من قريش بعد إخراجهم من قبورهم(( الصحابة))
عن الصادق قال: اذا قام القائم من آل محمد اقام خمسمائة من قريش فضرب اعناقهم، ثم اقام خمسمائة فضرب اعناقهم، ثم خمسمائة اخرى، حتى يفعل ذلك ست مرات قيل: ويبلغ عدد هؤلاء هذا؟ قال: نعم منهم ومن مواليه
-المجرم يجلد أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها
قال أبو جعفر ع أما لو قام قائمنا لقد ردت إليه الحميراء حتى يجلدها الحد و حتى ينتقم لابنة محمد فاطمة ع منها
- يقطع أيدي سدنة بيت الله الحرام أسرة بني شيبة بحجة أنهم سراق بيت الله
عن جعفر بن محمد ع قال أما إن قائمنا ع لو قد قام لأخذ بني شيبة و قطع أيديهم و طاف بهم و قال هؤلاء سراق الله
يجرد السيف على عاتقه ثمانية أشهر يقتل هرجا فأول ما يبدأ ببني شيبة فيقطع أيديهم و يعلقها في الكعبة


========

ما حكم الخميني عندكم يا رافضة



يقول الله تعالى ((وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ)) سورة الحج آية 25 )
ويقول الله تعالى((ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها ))

وحيث ان التاريخ الذي تقدسونة اثبت ان الخميني قتل حجاج بيت الحرام واستباح الدم الحرام والاشهر الحرام
وفجر موسم الحج فما هو حكمة عندكم ايها الرافضة؟؟؟؟


الخميني والاعتداء على الكعبة و نذكر في تفجيرات مكة المكرمة التي قام بها اشخاص يحملون الجنسية الكويتية
- لم يتجرأ على الكعبة في التاريخ إلا أبرهة والقرامطة وإيران الخميني!! (لمزيد من الاطلاع راجع المؤامرة على الكعبة من القرامطة إلى الخميني –للدكتور عبد المنعم النمر)
ونذكر في دور المهري و عدنان عبدالصمد في تفجيرات مكة

=========

بيان الإمام الخميني إلى الضمائر الحية بمناسبة مجزرة مكة

بمناسبة مرور عام على مجزرة مكة وملابسات إيقاف الحرب المفروضة

ذي الحجة 1408هـ

سنطفئ غيظ قلوبنا بإذن الله في الوقت المناسب بالانتقام من أمريكا وآل سعود، وسنحول حلاوة هذه الجريمة الكبرى حرقة وحسرة في قلوبهم، وسندخل المسجدَ الحرامَ مع الاحتفال بانتصار الحق على جنود الكفر والنفاق، وتحرير الكعبة من أيدي من ليسوا أهلاً، من ليسوا من محارمها وخاصتها.

==============

آية الله العظمى (حسين الخراساني) في كتابه ( الإسلام على ضوء التشيع) : إن كل شيعي على وجه الأرض يتمنى فتح وتحرير مكة والمدينة وإزالة الحكم الوهابي النجس عنها!!

الرئيس (رفسنجاني) يقول معلقاً على أحداث مكة الإجرامية التي قام بها الشيعة في أرض الحرم الشريفة في صحيفة (جمهوري إسلامي) بتاريخ ( 12/9/1987م ): ( لقد اتخذت قرارات سرية على أثر أحداث مكة وسوف يعلن عنها عندما تطرح للتنفيذ ، إننا سوف نقوم بكل قوة بالمسيرات وترديد الشعارات ولن تستطيع قوة أن تمنعنا).


وفي احتفال رسمي وجماهيري أقيم في عبدان في 17/3/1979م تأييداً لإقامة الجمهورية الإسلامية، ألقى الدكتور (مهدي صادقي) أحد رجالات الجمهورية الإيرانية خطبة وصفت بأنها مهمة وخطيرة، جاء فيها:

( أصرح يا إخواني المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها أن مكة المكرمة حرم الله يحتلها شرذمة أشد من اليهود).


وقد نشرت مجلة الشهيد الإيرانية وهي تعتبر لسان علماء الشيعة الناطق في مدينة قم، في عددها (46) الصادر بتاريخ 16 شوال 1400هـ ، صورة تمثل الكعبة المشرفة، وإلى جانبها صورة تمثل المسجد الأقصى المبارك، وبينهما صورة يد قابضة على بندقية، وتحتها تعليق نصه: ( سنحرر القبلتين) !!


وصرح أحد زعمائهم فقال : ( أنني أفضل أن يكون الإنجليز حكاماً في الأراضي المقدسة على آل سعود) !!


ويهدد الرئيس (رفسنجاني) السعودية باحتلال الحرمين الشريفين، حيث صرح لجريدة (اطلاعات) بتاريخ (14/12/ 1987م ) ما نصه:

( إذا كان علماء المسلمين في العالم غير مستعدين لتقبل مسئولية إدارة مكة المكرمة فإن جمهورية إيران الإسلامية لديها الاستعداد للحرب من أجل تحرير هذا المكان المقدس) .


ولذلك شنت الحكومة الإيرانية هجوم رخيصاً على بلاد التوحيد في كل حين، فهذا مرشد الثورة (السيد خامنئي) يصرح لصحيفة ( أبرار) بتاريخ ( 8/11/1987م ) ما نصه : ( إن مذهب الوهابية المستحدث هو أحد المشاكل التي تمنع من الوصول إلى الوحدة الإسلامية) .


ويقول الخميني في حديث علني مشهور بثته إذاعة طهران بتاريخ ( 20/7/1988م) ما نصه : ( سوف نزيل آلام قلوب شعبنا بالانتقام من أمريكا وآل سعود إن شاء الله في وقت مناسب، وسنضع وسم حسرة هذا الجرم الكبير على قلوبهم، ونضع حلاوة في حلق أسر الشهداء بإقامة حفل انتصار الحق، وبتحرير الكعبة من يد الآثمين، سوف نحتل المسجد الحرام) .


ويصرح أمام مؤتمر الوحدة الإسلامية (!!) المسؤول الإيراني (واعظ زاده خرساني) ونقلته جريدة (اطلاعات) بتاريخ ( 9/11/1987م ) ما نصه:

( إن النظام السعودي يقوم بنشر المذهب الوهابي في أبعاده التلفيقية، إن أعظم واجب للمسلمين في الوقت الحاضر إدراك هذا الخطر ومواجهة هذه الحركة المضادة للإسلام جديا وعمليا) .


وبعد أن قتلت حكومة الخميني آلاف السنة في إيران وسجنت الآلاف، انطلقت تعيث في الأرض إفساداً، حتى إذا كفرت المسلمين، راحت تضفي على نفسها مسوح القداسة والإلهية !


فهذا (رفسنجاني) يعلنها دون تقيّة ودون خجل بتاريخ ( 17/4/1983م ) في كلمته التي ألقاها في وفد معلمي شيراز حيث قال:

( إيران ليست هي الوطن العربي ولا العالم الإسلامي هي الكل لأنها دار الإيمان ، وما عداها دار كفر، ويتعين على مسلمي إيران وأصدقائهم أن ينهضوا بمهام تحرير كافة البلدان الإسلامية )!!

=============


عندما ننظر الي ارض الواقع نجد ان التحذير له اسبابه

تتمثل في تهديد عسكري و تهديد على عقائد المسلمين

التهديد العسكري مثل احتلال الجزر الاماراتية و احتلال عربستان
التمدد الايراني و التدخل في الدول العربية
- العراق حيث لا يمكن تعيين رئيس للوزراء دون رضى ايران كما قال اياد علاوي
- لبنان حيث اصبح حزب الله الايراني بمثابة الدولة داخل الدولة
-اليمن حيث يدعم الحوثين للاعتداء على الحدود السعودية
- الكويت القيامن بتفجيرات و اختطاف طائرات عندما اختطف عماد مغنية طائرة الجابرية و قتل ابناء الكويت و تجنيد ايران اذناب لها من الشيعة في الكويت و نشر الشبكات التجسسية
- البحرين و محاولة الانقلاب على الحكم السني في البحرين
- السعودية بارسال مواطنين كويتين للقيام في التفجير في مكة المكرمة لم يتجرأ على الكعبة في التاريخ إلا أبرهة والقرامطة وإيران الخميني!! (لمزيد من الاطلاع راجع المؤامرة على الكعبة من القرامطة إلى الخميني –للدكتور عبد المنعم النمر) وتحريض الحوثين للاعتداء على حدود السعودية و القيام في نبش قبور الصحابة في البقيع
- مصر تحذير الشيخ القرضاوي من نشر التشيع في مصر و ارسال خلايا حزب الله الي مصر و كيف قاموا خلال فترة الثورة في الهجوم على السجون المصرية و اطلاق سراح اعضاء حزب الله المتهمين في قضايا تهريب اسلحة الي مصر
- المغرب نشر التشيع و

=============

خميني وحقده الدفين على ركن الحج

بنى كعبة في دولة المجوس ولم يكفيه ذلك بل عينه على هدم الحرم المكي

http://www.youtube.com/watch?v=us2o1...layer_embedded

الرافضه ومافعلوه بالمسلمين في مكه sheaa شيعه

http://www.youtube.com/watch?v=nPdm0...layer_embedded


شيعة ايران ومحاولة تفجير الحرم المكي على الحجاج سنة 1986م الجزء الثاني

http://www.youtube.com/watch?v=sQRjd...layer_embedded


جواب لماذا ايران اخطر من اسرائيل

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=142344

معنى مظاهرة البراءة من المشركين يقصد بهم أبوبكر و عمر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=138348

معهد المشرق العربي: أحداث البقيع و ناقوس الخطر من جس نبض يقظة الأمة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=80283

الجريمة الكبرى نبش قبور زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم بالبقيع

http://www.dd-sunnah.net/records/vie.../view/id/1781/


حوبة تحريض ايران للشيعة في البقيع هاهي اركان النظام الايراني

http://alwatan.wordpress.com/page/87/

ملالي ايران وتفجير مكة المكرمة و راء تفجيرا سامراء والقتل ضد السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=141848

الشيعة و احتفال بمقتل سيدنا عمر و اباحة المحرمات و رفع القلم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135378

ملف التغلغل الايراني في الكويت / ايران

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139309







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» تجمع في الكويت احتجاج على جريمة شتم الرسول
»» الشيعة و احتفال بمقتل سيدنا عمر و اباحة المحرمات و رفع القلم
»» يسعى الشيعة في الكويت الي اثارة مشاكل حدودية مع السعودية
»» الكريسماس في عقيدة المسيحيين هو الاحتفال بولادة ابن الله و ذلك مخالف لعقيدة المسلم
»» الأزهر يتهم الإعلام الإيراني بتحريف تصريحاته عن الخليج
 
قديم 09-08-12, 06:32 PM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road



إيران أم القرى كما صاغها محمد جواد لاريجاني في كتابه “مقولات في الاستراتيجية الوطنية”

تمهيد:

تصدر بين الحين والآخر كتابات تستغرب المواقف السلبية التي تنتهجها إيران إزاء قضايا المسلمين وخاصة في أفغانستان والعراق، حيث تعاونت إيران مع الولايات المتحدة وسهّلت لها احتلال هذين البلدين.
لكن الحيرة سرعان ما تزول عند مطالعة النظريات الإيرانية، المستمدة من المذهب الشيعي، والتي تقدم تصورات لدور إيران ومكانتها، وضرورة قيادتها للعالم الإسلامي دون غيرها من الدول، باعتبارها دولة الإسلام الصحيح وولاية الفقيه.
وتعتبر “نظرية أم القرى” إحدى النظريات التي تحكم مسار السياسة الخارجية لإيران، وتفسر بما لا يدع مجالا للشك، مواقف إيران السلبية تجاه العالم الإسلامي (السني) وليس آخرها خذلان المسلمين في غزة.
و”نظرية أم القرى الشيعية” صاغها وأطّر لها محمد جواد لاريجاني، وقدّمها إلى القارئ العربي: د.لبيب المنور، في الكتاب الصادر مؤخرا (1429 هـ / 2008 م) عن مركز الدراسات العلمية في مكة المكرمة.
وقد قدمنا ملخص للنظرية من مواضع عديدة من الكتاب، مع حذف معظم الهوامش التي أضافها المحقق، بغية الاختصار، وثمة ما يشار إليه، وهو أن مبادرة مركز الدراسات العلمية بقراءة الفكر السياسي الإيراني المعاصر، وتقديمه للقارئ العربيتعد خطوة رائدة، ، في وقت تزداد الحاجة فيه لمعرفة هذا الفكر، لتجلية الكثير من الغموض والارتياب لكن تحتاج لمزيد من الجهد في دقة الترجمة والتعليق.
وتعد نظرية أم القري إحدى النظريات التي طرحت لتشكيل سياسة إيران الخارجية كما سيتضح لاحقا من خلال تعليقات المترجم.
كما تكشف هذه النظرية عن عدم اعتراف إيــران بسائر الدول العربية والإسلامية، وســعيها للإستيلاء علــيها باسم وحدة العالم الإسلامي. الراصد

تعريف بالمؤلف:

محمد لاريجاني هو أحد أبرز خبراء إيران في مجال الفيزياء، وهو رئيس مؤسسة دراسات العلوم. تولى منصب مساعد وزير الخارجية لعدة سنين في عهد الخميني، وقد أقيل من مهامه بعد دعوته إلى قيام علاقات مع الولايات المتحدة، وخلافاً لشقيقه الأصغر علي لاريجاني – رئيس البرلمان الإيراني حالياً – فإن جواد لاريجاني ـ الذي يحمل شهادة الدكتوراة في الفيزياء من إحدى الجامعات الأمريكية المعروفة ـ معجب بالمجتمع الأمريكي وثقافته، ويجيد اللغة الإنجليزية بدرجة ممتازة، وحين ظهرت مشكلة في وضوح رئاسته الوفد الإيراني في مباحثات بغداد مع الولايات المتحدة الأمريكية حول الأمن في العراق عام 2005 ارتبكت القيادة الإيرانية لأيام عدة؛ إذ إن قيادة الحرس الثوري المعنية بشأن العراق كانت تعتبر إيفاد رجل مثل محمد جواد لاريجاني ـ المعروف بتوجهاته الليبرالية، وعلاقاته الوثيقة مع الأوساط الإعلامية والجامعية ومراكز الأبحاث المتخصصة بشؤون الشرق الأوسط في الولايات المتحدة ـ سوف يحرج القيادة الإيرانية لعدة أسباب؛ إذ لا يخفي لاريجاني إعجابه الشديد بالمجتمع الأمريكي؛ فالتفاوض مع الأمريكيين علناً سوف يُشكل خطراً على مصالحها، ودعماً غير مباشر للأطراف الإصلاحية والليبرالية الداعية إلى المصالحة مع الولايات المتحدة، وسوف يفضح السياسة الإيرانية التي تقيم أصلا علاقات سرية مع الولايات المتحدة من خلال المفاوضات العلنية التي سيقودها لاريجاني علناً، مما أدى إلى اتخاذ المرشد علي خامنئي ـ بعد اجتماع مع أحمدي نجاد ـ قراراً برفض إيفاد محمد جواد لاريجاني للتفاوض ؛ لما ينطوي عليه ذلك من مخاطر .
تتسم شخصية محمد جواد لاريجاني بمزجها بين الجوانب الثقافية القومية والمذهبية الشيعية والبراغماتية السياسية وربما كان مرد ذلك الخلفية العائلية والعلمية والتربوية له .
ورغم طغيان جانب الخبرة السياسية على شخصية لاريجاني لم تخل حياته في الجانب الثقافي من الإثارة والجذب؛ فبالإضافة إلى أنه واحد من مثقفي إيران البارزين، كان له من الأطروحات الثقافية ما أثار الكثير من الجدل والإشكاليات والاجتهادات السياسية والمذهبية داخل إيران خاصة، نذكر منها أطروحته الموسومة بنظرية “أم القرى“، وهي محاولة لبناء نظرية مذهبية وفق رؤية شيعية خالصة تسهم في صياغة العلاقات المتبادلة بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والعالم العربي خصوصاً والإسلامي عموماً، مفترضا أن إيران مركز العالم الإسلامي سياسياً ومذهبياً؛ إذ يملك هذا المركز مقاليد الوصاية والقيادة لمسلمي العالم جميعهم .
وقد أطّر لاريجاني نظريته لتكون القاعدة التي يوفر لها المذهب الشيعي غطاءً دينيا وشرعيا، مما يجعل منها النظرية الموجهة لإيران وسلوكها الخارجي في العالم الإسلامي المحيط بها، على اعتبار أن دول العالم العربي ستصبح بمثابة المقاطعات التي ستدين لولي الفقيه الشيعي “ولي أمر المسلمين” القاطن في طهران بالسمع والطاعة .
وفيما يخص لاريجاني يهمنا أن نذكر بعض مواقعه المؤثرة التي شغلها ـ سابقاً ـ في وزارة الخارجية الإيرانية أثناء سنوات الحرب العراقية الإيرانية، في الفترة التي سبقت موافقة إيران على القرار رقم (598) الذي كان له دور مهم في دفع رفسنجاني لقبوله، حيث أٌوقف بموجبه إطلاق النار بين العراق وإيران، مما أدى إلى عدّ لاريجاني رجل الظل الذي كان يقود الفريق الخاص الذي اعتمد عليه الرئيس هاشمي رفسنجاني بعد الحرب في بناء سياسته في الحقلين الاقتصادي والسياسي .
شغل لاريجاني ـ بالإضافة إلى ذالك ـ عددا من المواقع المُهمة؛ فقد كان عضوا ومستشارا في مجلس الأمن القومي الإيراني، ليصبح أحد أهم العقول التي صاغت السياسة الخارجية التي تعتمدها الجمهورية الإسلامية اليوم، والتي أثرت في توجهها وبلورة رؤيتها الإستراتيجية تجاه المنطقة والعالم. كما شغل عدة مناصب أخرى لا تقل أهمية عما سبق ؛ كموقعه في مجلس الشورى الإسلامي إذ كان نائبا عن العاصمة طهران، ومديرا لمركز الدراسات الإستراتيجية التابع لمجلس الشورى، الذي كان يقترح لأعضائه السياسات والتصورات الإستراتيجية على صعيد السياسة الخارجية .
لقيت تحليلات لاريجاني خارج إيران المزيد من الاهتمام في المحافل ومراكز الأبحاث وصناعة القرار الغربية؛ لكونها تسهم في صياغة السياسة الخارجية الإيرانية في كثير من الأحيان، إذ إن لاريجاني لم يخرج من دائرة الفعل السياسي، وفي كثير من الأحيان يتم تبادل اسمه لشغل موقع وزير الخارجية، أو حتى تكليفه بإدارة الملف النووي، لكن شغل أخيه علي لاريجاني لهذا المنصب ومناصب أخرى أدى إلى استبعاده مرة أخرى .

وفيما يلي بيان بأهم ما تضمنته “نظرية أم القرى الشيعية” بحسب ما أطّره لاريجاني:

السياسة والمسؤولية الشرعية (ص 30-40)

لقد كان لسماحة الإمام الخميني ـ قدس سره الشريف ـ أيضاً تأملات كثيرة في موضوع الحكومة وفي أمر (الواجب) و(العمل الفردي)، إذ يلحظ في آراء سماحته أسلوب خاص في التلفيق بين هذين الأمرين؛ فهو من ناحية يعتبر أن (القيام بالواجب) توفيق أساسي وفوز عظيم، بعد ذالك يجد من قاعدة المشرع المقدس أن تأسيس الحكومة الصالحة ومن ثم المحافظة عليها ورعايتها تعد من أعلى الواجبات؛ لهذا يمكن القول إن العقيدة السياسية لهذا العظيم ـ بعيدا عن خطر الاضطراب والسقوط في ورطة المصالح السياسية ـ ممكنة فقط عن طريق إدخال عنصر الشرع .
ربما يكون توجه سماحته إلى الحكم المتعالي هو مصدر هذا الأمر، لأن الحكماء بعد صدر المتألهين قد سعوا لأن يثبتوا فكرهم من خلال ثلاثة أركان: يتمثل ركن منها في عقيدة أرسطو، وإذا كان التصوف محضاً فإن سقراط أكثر جاذبية بوصفه ركنا، وفي الوسط فإن القرآن يمكن أن يفتح الطريق لكلا الاثنين .
لهذا فإننا إذا كنا متشددين في الاستيعاب الفلسفي ربما لن نستطيع أن ننسب بحث السياسة المحض إلى أصحاب الحكمة المتعالية، لكن هذا الأمر لا يقلل بأي حال من الأحوال من قيمة العمل؛ لأن التصوف والاعتقادات الدينية لهذه المجموعة من الحكماء جميعها قائمة على البناء المعرفي. بالرغم من أن هذا النوع من المعرفة يتمايز مع المعرفة الفلسفية المحضة، إلا أنه يوجد على الدوام مكان لسؤال فلسفي مهم، وهو: هل يمكن تقديم نظرية فلسفية تتضمن تصورا منطقيا لهيكل الحكومة وجوهر (العمل السياسي) ؟ يجب القول إن الفلسفة السياسية المعاصرة تتمايز بهذا السؤال عن تجربتها .

ملاحظات :

(أ‌) الفكر السياسي القائم على الواجب (براكسيس) ليس أمراً مصلحيا بل يشمل كافة شؤون الحياة الفردية والاجتماعية للإنسان. بعبارة أخرى يغير الفرد السياسة من (مهنة) مختصة بساعات عمل إداري إلى فضاء للتنفيس الإنساني، أي الشخص بمهنته وتنزهه وزواجه وكل هذه الأمور و… تصبح جميعها سياسة. وإذا كان هذا الواجب ينبع من مصدر (الشرع) (الإسلام) ففي هذه الحالة يتحد الدين والسياسة . أنتم تلاحظون أن الدين في الواقع يضم كافة نواحي الحياة؛ أي الجو الكامل (الروح) (الإنسانية)، وإذا لم تكن السياسة الإسلامية قائمة على (الواجب) فلن تعد السياسة والديانة متحدتين .

(ب‌) ورد في الأخبار عن الأئمة المعصومين (صلوات الله عليهم أجمعين) إشارات كثيرة تؤيد بنحو ما هذا الاعتقاد؛ مثلا في رسالة إلى حضرة الرضا ـ عليه السلام ـ فإنه يعتبر الولاية ركنا، ودون هذا الركن تعد الزكاة والصلاة والصيام … غير تامة. أو في حديث آخر عن الإمام الباقر (ع) فهو يضع للإسلام قاعدة (أو في رواية أخرى خمس قواعد)، والولاية تسمو عليها جميعها، على نحو يبدو الإسلام دونها غير تام .

(ج) لا يمكن لأي مسلم أو حكومة إسلامية أن تكون معارضة لعالم البحث والفرض، ولكن النقطة الأساسية تكمن في أن أهم واجب شرعي لنا هو بذل الجهد لتثبيت الحكومة الإسلامية ومن ثم المحافظة عليها. وهذا الفكر من الناحية العملية يمكن أن يكون (مكلفا جداً)، فمثلا إذا قامت حكومة فاسدة في بلاد المسلمين فمن الواجب بذل الجهد من أجل القضاء على هذه الحكومة .
يمكن للإنسان بسهولة أن يؤدي العبادات من الفروض، وحتى المستحبات، أن يصلي قيام الليل، أن يعتكف، أن يؤدي مناسك الحج كل عام، وأن يقيم مجالس عزاء سيد الشهداء، و… لكنه لا يسعى إلى استقرار حكومة الحق. الحكومة الجائزة لا تتدخل في عبادات الإنسان ما دام لا يشكل خطرا على الحكومة، وبمحض أنه وضع رجله في هذا الوادي يتعرض للسجن، ويتعرض للتعذيب وللإعدام والإبعاد من البلد، و…! إذن الاختلاف بين العقيدتين كبير جداً، ويظهر في كل عمله .

(د) يعتبر سماحة الإمام المحافظة على النظام الشرعي بعد استقراره من أهم الواجبات، وهذا من الأصول التي تشتمل عليها النتائج. ويمكن أن تبنى هذه القضية على أساس قوي، وقد أسميتها قبل عدة سنوات بـ (نظرية أم القرى)، وسأبحث فيها في المكان المخصص لها بالتفصيل .

لب الموضوع في نظرية “أم القرى” أنه إذا أصبحت دولة من بين البلاد الإسلامية أم القرى، دار الإسلام على نحو تعد فيه هزيمتها أو انتصارها هزيمة أو انتصارا للإسلام كله، فإن الحفاظ عليها يأخذ أولوية على أي أمر أخر، حتى إنه في حال الضرورة يمكن تعطيل الأحكام الأولية، وقس على هذا .
ومما لا شك فيه أن الحفاظ هنا يقصد به المعنى الكامل للكلمة، إذ لا يقتصر على الحفاظ على حيز الدولة الجغرافي، بل يتعدى ذلك إلى النظام الحكومي الكامل الذي يشمل على السيادة والنظام الحكومي الخاص، ولهذا السبب أصبح هذا النظام أم القرى .
حقيقة الأمر أن الحكومة مثل الإنسان لديها أساس خارجي، ومادي، وجوهر معنوي. والحفاظ على النظام يعني الحفاظ على كلا الاثنين، وليس فقط السيادة والعرق والجنسية واللغة وأمثالها.
وهذا الأساس ـ نظرية أم القرى ـ مؤثر في الكثير من الأمور الهامة والحساسة، ويمكن للسياسي أن يشخص خطوته الأخرى ويخطوها. وبالطبع عندما طرحت هذا الرأي في ذلك الوقت، قام البعض بهجوم شديد عليه، واعتبروه معادلاًً للبراغماتية الكاملة في العمل السياسي. هم يقولون: يجب على المسلم أن يكون شجاعا وحرا، ولسانه مثل سيفه، يسعى في طريق الحق، ويجب أن يكون شمسا على الظلم وفقدان العدالة، ومدافعا عن المظلوم. والحكومة الإسلامية يجب أن تقوم بهذا الشيء نفسه، لكنها أسرع في المقياس .
لماذا تقومون (بالمحاسبة) هذا الأمر يجركم إلى التردد على سلاطين الجور والكفر، ويوقعكم في (الفكر بالمصلحة)، وأخيراً في غور البراغماتية! الأصل الصرخة لأجل الحق والدفاع عنه.
نقول في الجواب عن ذلك: (الدفاع عن الحق) هو هدف فقط، لكن أي دفاع أفضل من المحافظة على قاعدة الحق؟ نحن نقبل بكافة المواضيع التي قالها المسلم حول الغليان الثوري، لكن هذا الغليان لا يمكن أن يكون أصيلا في نفسه؛ أي إنه لهدف وهو الدفاع عن الحق. صحيح أنه في بعض الوقت من أجل المحافظة على أم القرى يجب أن يكون هناك تصرف معتدل مع بعض الدول على الرغم من فسادها وجورها، لكن من أجل المحافظة على أم القرى يمكن شرب كأس السم ؟
خلاصة القول أن أم القرى ما دامت في هذا الشأن فإن المحافظة عليها هي أولوية على كافة الأمور. طبعاً (شأن أم القرى) يستدعي لوازم وضرورات لا نغفل عنها .
بعبارة أخرى: الدعايات، وإصدار البيانات وإذاعتها من وسائل الإعلام لا يمكن أن تكون وحدها مظهرا للحكومة. بالطبع إن ذلك عمل الحكومة. من واجبنا أن نشكل الحكومة الإسلامية، ومن واجبنا أيضاً بذل الجهود من أجل تحقيق كافة الشؤون اللازمة وتهيئة كل المستلزمات؛ لهذا فإن حركات الحكومة لا يمكن أن تبرر فقط من معيار (اتخاذ القرار) و(الدعاية)، ويجب في جميع الاتجاهات ملاحظة حركات الدولة .

جدية أمر السياسة (ص 43)
اليوم، وبينما الثورة الإسلامية، أسقطت حكومة الجور والفساد في إيران، وحلت محلها الحكومة الإسلامية. وطبقاً لرؤية سماحة الإمام الخميني ـ قدس سره الشريف ـ فإن الواجب الرئيسي لكل فرد مسلم في الدرجة الأولى هو المحافظة على إيران الإسلامية، إيران التي هي دون أدنى شك أم القرى في العالم الإسلامي. لهذا لدينا سؤال أساسي أمام أنفسنا: كيف يجب إدارة إيران الإسلامية ؟

(ص 58)
كل سياسة (policy) خاصة تحتاج إلى طرح علمي لتحقيقها، وهذا الطرح نفسه يحتاج إلى فن، ويكمن هذا الفن في اختيار طريق صحيح ومناسب يصمم بنجاح من بين طرق متعددة، ومن ثم يتحقق بالاستخدام المناسب للقوى والإمكانيات .
ويلزم هنا الذكاء والفطنة ! من الممكن أن يكون لدينا وزارة خارجية طويلة وعريضة ومئات الدبلوماسيين النشطين، لكن لا يملك أي منهم أن يكون مدبراً في العلاقات الخارجية للنظام . تعني (الحكومة) للبعض مجموعة من الأفراد بألقاب خاصة، فأنت مثلاً تضع مئتي شخص في مكان، وتعطي كل واحد منهم لقباً، أحدهم رئيس، وآخر وزير، وآخر مدير عام، وقس على هذا، وتقول إننا شكلنا حكومة !

هوية الاستراتيجية الوطنية (ص 67-79)

من المهم جداً للسياسي أن يعرف أولاً ما يريده، وثانياً أن يقدر على الأمور التي يريدها ! السياسي الذي يريد أن يدير الدولة يواجه عدداً وافراً من القضايا المرتبطة المبهمة، وكل حزمة من القضايا مرتبطة بمصالح سياسية أو اقتصادية لمجموعة. إذن، من أين يجب أن يبدأ السياسي؟ ولأي من القضايا يعطي الأولوية ؟ ولأي حد يدفع ثمن كل قضية ؟ بعض السياسيين يتصرفون بشكل وكأنهم أول مراجعين؛ يقومون أولاً بطرح قضاياهم وتوضع في بداية جداول أعمالهم، ثم يتواصل هذا الأمر ما دام أنه لا يواجه بحواجز أو مجموعات منافسة .
وهكذا يكون السياسي؛ فهو أولاً : بدلا من أن يقوم بتوجيه الأمور يسجن من قبل حركة الأعمال ويسير مرافقاً لها .
ثانياً: مثل هذا السياسي يقوم في بداية العمل بإرضاء الجميع! لكن مدة لا يرضى عنه الجميع ! لأنهم يرون منه ـ على الأقل ـ لمدة دورة واحدة تصرفات متلونة ومتذبذبة .
ثالثاً: أكبر ضرر وخسارة توجه للدولة من قبل السياسي أنه يباشر في حل قضاياه بدلا من حل قضايا الدولة، هذا إذا تفنن واستطاع أن يحلها !
(السياسي) ليس دلاّلا ولا (مهييء أعمال) . السياسي يعنى بتدبير أمور الدولة وإدارة الدولة بمعناها الإداري؛ لذلك يجب عليه أن يعلم بالدرجة الأولى الأمر أو الأمور المحورية بحكم كونه المصدر لقضايا الدولة، ومن ثم يسعى إلى حل الفروع بالرجوع إلى الأصول.
ومن ناحية أخرى تستوجب الأعمال الرئيسية للدولة أن تتمركز الإمكانيات بنحو معين ولمدة طويلة نسبياً للقيام بالأمور الإدارية، وأن تتابع بشكل مستمر حتى يكون هناك احتمال لأن تصل إلى نتيجة. وإذا تقرر أن يكون العمل كل يوم بالوتيرة نفسها (للمجموعة النشطة)، فمن المؤكد أنه لن يستطيع القيام بعمل رئيس أو أساسي. (الإستراتيجية الوطنية) هي إطار يجب على رجل السياسة أن يستعين بها لتحديد أولوياته، وأن يقوم بتوجيه وتعبئة إمكانيات الدولة لتحقيق أهدافها .
(الإستراتيجية الوطنية) ليست برنامجاً خيالياً، بل يجب تصميمها مع الأخذ بعين الاعتبار الوضع القائم، والذي هو نفسه حاصل نتاجات متنوعة، وأوضاع سابقة ومستقبلية، وهيكل القوة الكلية للنظام، وليست قوة السياسي! يوجد هنا نقطة دقيقة: إن السياسيين ـ في الغالب ـ يشتبهون في قوتهم مع قوة النظام: من الممكن أن يكون أمام السياسي مجموعات معارضة متعددة، بحيث تحول كل واحدة منها بينه وبين أن يقوم ببعض متطلباته، لكن (الإستراتيجية الوطنية) يجب أن تكون فوق (إستراتيجية السياسي)؛ ولهذا السبب هذه هي حالة (الوطنية) بشكل دقيق .
من الممكن أن يكون للسياسي دور أساسي في تحديد وتقديم الإستراتيجية الوطنية، لكن في أية حال يجب على الإستراتيجية الوطنية أن لا تتغير بقوة أو ضعف، أو ذهاب أو بقاء سياسي؛ ولهذا نحن نحتاج إلى آلية ميتافيزيقية لاتخاذ القرارات العادية في الهيكل التنفيذي للدولة من أجل (تحديد الإستراتيجية الوطنية) .
يجب أن يكون لدينا نظام خاص يحتوي على الهيكل القانوني اللازم بدقة .

الأهداف المصيرية للنظام

من أجل تدوين وتصميم الإستراتيجية الوطنية للجمهورية الإسلامية الإيرانية في العقد الثاني من حياتها المليئة بالفخر والعزة أرى أن هناك ثلاث قواعد أساسية تمثل المصدر لجميع القضايا المتعلقة بإستراتيجيتنا الوطنية:
الأولى : موقع إيران في العالم الإسلامي (إيران أم القرى) .
الثانية : الأمن الإيراني (الدفاع المؤثر) .
الثالثة : تعمير إيران (التنمية) .
وكل ركن من الأركان الثلاثة المذكورة يحتاج إلى أبحاث دقيقة، سنشير ـ إن شاء الله ـ إلى بعض منها في هذا الفصل والفصول القادمة، لكننا سنكتفي هنا ببيان النقاط التالية:
النقطة الأولى: إلى أي حد يجب علينا تحديد نطاق اهتماماتنا فيما يتعلق بموقع إيران في العالم الإسلامي؟ هل تشمل إستراتيجيتنا الوطنية حدودنا الجغرافية فقط، أم أنها تتعدى ذلك؟ هناك فكرتان متباينتان في هذا الخصوص: إحداهما تدعو إلى أن تكون مسؤوليتنا ـ بصفتنا حكومة إيران ـ محدودة بها، وفيما يتعلق بما وراء الحدود فعلينا أن نقوم فقط بتبليغ الإسلام، طبعاً إلى الحد الذي لا يجري فيه الصدام مع القوانين الدولية؛ يجب علينا أن نعمل فقط على إعمار إيران وأن نقويها. هذا نفسه أفضل دعاية للإسلام والثورة الإسلامية .
يقول مؤيدو هذه المجموعة أنه بمجرد أن نقلنا نطاق عملنا إلى أبعد من الحدود يجب علينا أن ندفع الثمن، لماذا ؟
والرأي الثاني هو أن إيران الإسلامية ليست إحدى الدول الإسلامية فحسب، فهذا تجاهل للوضع التاريخي للشعب الإيراني، وفي الحقيقة هو تنازل (الإنسان) إلى (الإقليم الجغرافي).
والواقع أن إيران هي (أم القرى/ دار الإسلام). انتصار أو هزيمة إيران هما انتصار وهزيمة الإسلام. ومن ناحية أخرى، إيران هي مهد الإسلام الحقيقي والخالص.
هل تجد في أي مكان من العالم الإسلامي نموذجاً قابلا للمقارنة بهذا النموذج؟ هل هناك حكومة في أي مكان من العالم الإسلامي همها الأساسي فيها هو (الإسلام) ؟
إننا نحمل رسالة دينية ومسؤولية إسلامية بأن نحافظ على إيران بصفتها أم القرى . لا أن نتنازل عن إيران لمنطقة جغرافية، وبعد ذلك نجتهد في المحافظة عليها. إذا كان هناك تكاليف مالية لأم القرى فليس هذا مهماً. فهذه التكاليف من مقولة الإسلام نفسه . أليس انتصارنا انتصارا للإسلام ؟ إذن لماذا يجب أن نتحدث أساسا في المصاريف ؟ لذلك يجب أن يطرح الدفاع عن العالم الإسلامي في إستراتيجيتنا الوطنية كركن أساسي، ويجب أن يكون مد نظرنا قيادة العالم الإسلامي .
إنني أعرف الرأي الثاني بشكل صحيح؛ ولذالك وضعته أحد أركان الإستراتيجية الوطنية. ومن البديهي أن يرافق هذا الركن أثناء العمل آثار كبيرة سواء في داخل إيران أو في خارجها .










التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» الأسد يهدد بالشيعة في الخليج اذا تعرض للتهديد
»» حزب الله : تشييع جنازة علي حسين ناصيف وهو يقتل اهل السنة في سوريا
»» «الرئاسة» المصرية تعلن اتخاذ إجراءات قانونية ضد وكالة أنباء فارس الإيرانية
»» مقاطع منوعة إلى المخدوعين بالرافضي حسن فرحان المالكي
»» مقال مترجم آليا عن ماهي السلفية و ما هو السلف
 
قديم 09-08-12, 06:33 PM   رقم المشاركة : 3
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road




النقطة الثانية : الحكومة ـ وكما أشير سابقاً ـ ليست فقط مجموعة من الأشخاص بألقاب خاصة، بل لها هوية عاملة (functional) . في تحليل هذه الجهة نصل إلى مفهوم (الأمن)، لكنه في الدرجة الأولى عمل الحكومة! جذور الأمن المحافظة على النظام، فالنظام مثل (جسد) له كرامة مادية وكرامة معنوية أيضاً .

تظهر الكرامة المادية للنظام في الأرض الجغرافية والعرق واللغة وأمثالها . أما الكرامة المعنوية للنظام فتظهر في الدستور، وفي ( الفكر الحاكم) . وأي تهديد لـ (النظام) يمكن في الحقيقة أن يكون تهديداً لكل واحدة من الكرامتين : أحياناً يقوم عدو بهجوم عسكري ويحتل أراضي الدولة، هذا تهديد للكرامة المادية للنظام .
لكن ـ أحياناً ـ لا يشاهد هجوم لعدو، ولا يتحدث أحد عن الحدود والثغور، لكن يجري التعرض إلى الكرامة المعنوية للنظام .
في كلتا الحالتين نقول إنه قد تم التعرض لـ (النظام) . المحافظة على (الأمن الوطني) أو (أمن الدولة) يعني أننا أولاً: أزلنا أي تهديد بالقوة على كينونة النظام، أو بدلناه بتهديد بالقوة .
ثانياً: أننا نقلنا التهديدات بالقوة أيضاً من المستقبل القريب إلى أوقات احتمالية بعيدة جداً .
ثالثاً: لمواجهة التهديدات بالقوة (البعيدة) قمنا أيضاً بإعداد التحضيرات اللازمة. وفيما يتعلق بغير الأمن الداخلي، فإن السياسة الدفاعية والسياسة الخارجية التي تبعد الخطر الأساسي عن الأمن الوطني سيتم بحثها في فصول مستقلة إن شاء الله .

النقطة الثالثة : (التنمية الوطنية)، وخاصة التنمية الاقتصادية التي طرحتها الحكومة من جهتين: الأولى من جهة أن الأزمة الاقتصادية طوال التاريخ أصبحت منشأ التطورات الرئيسية للحكومات. قام أرسطو في كتاب السياسة من خلال عدة فصول ببحث (الثورات)، والأزمة الاقتصادية تعد من أحد العوامل الهامة لها. لكن يعتبر الباحثون في العلوم السياسية اليوم أن الأزمة الاقتصادية وحدها هي العامل الرئيسي في التطورات السياسية والحركات الاجتماعية. أما الماركسيون والرأسماليون فهم متوحدون في هذا الطريق.
من ناحية أخرى، يجب على (التنمية الوطنية) أن تهيئ الطريق لتحقيق الأهداف المثالية للنظام، أي بصرف النظر عن الأمن الوطني الذي يكمن في الأزمة الناشئة من مشاكل التنمية، يجب على النظام أن يستطيع التحرك نحو أهدافه المثالية .

نظرية أم القرى (ص 81-113)1- موضوع البحث :

عندما تقع مسؤولية إدارة دولة على عاتق شخص بصورة جدية، فإن أحد الأسئلة الأولى المطروحة هو: هل نطاق مسؤوليتنا محصور بالحدود الجغرافية لإيران، أم أنه يشمل العالم الإسلامي كله ؟ ([1]).
من الممكن في بداية هذا السؤال القبول برسالة (الوطنية) أو بردها، لكن الأمر ليس كذالك، والقضية هي الرأي في الوطنية .
ومن أجل التدقيق أكثر في المبحث في البداية نقوم ببحث (رسالة) في شأن الحكومة باسم (رسالة حكومة الإسلام العملية)، ومن خلال نقدها نصل إلى مذهب (الحكومة الإسلامية على أساس المسؤولية) ـ وهي نظرية أم القرى نفسها. نستطيع أن نوضح (رسالة حكومة الإسلام العملية) عن طريق الخصائص التالية :
(أ)- لقد تم تقسيم عالم اليوم إلى دول صغيرة وكبيرة، مع حدود جغرافية وحقوق وطنية خاصة. هذا التقسيم ليس له أي أساس عقلي، وليس عادلا، بل كان نتاج مسيرة تاريخية مليئة بالظلم والجور والافتراء وحشد الجيوش وتنفيذ المذابح ومختلف أشكال التآمر والتواطؤ . وقد عانى العالم الإسلامي من التمزق في هذه المسيرة، وحوصرت الشعوب الإسلامية في وسط هذه الحدود . أننا نقبل بالتقسيمات الحدودية مجبرين؛ لأن رفضها يعني أن حروبا واسعة ستقوم بين المسلمين والكفار، وأيضا بين المسلمين أنفسهم، ولن يكون لها آية فائدة أخرى سوى إزهاق الأرواح وإتلاف الإمكانات .
(ب)- إن القبول بالتقسيمات الحدودية للجغرافيا القائمة لها آثار داخلية وخارجية علينا، ولها اثر بالغ على عمل الحكومة .
وان أول واهم نتيجة لهذا القبول هو أن نطاق مشروعية حكم النظام يتحدد في الحدود الجغرافية . كما أن إمكانيات الدولة يجب أن تستخدم بشكل منحصر لمصالح شعب هذه الأرض ذات الحدود المعروفة. وان أي استخدام لها في خارج الحدود يجب أن تكون بصورة مباشرة لمصالح الموجودين داخل الحدود !
(ج)- من واجب الحكومة التنمية والأعمار والحركة نحو بناء مجتمع (صحيح) و (مثالي)، ويجب أن تنفق جميع الإمكانيات في هذا المجال .
من الممكن أن يكون في جوارنا دول أخرى سكانها مسلمون ويعانون من فقر شديد، نحن شركاء في الإحساس بألم هذا الشعب، لكن لا يمكننا أن نعتبر فقر ذلك الشعب مثل فقرنا من ناحية صرف الإمكانيات لإزالة هذا الفقر . الأمور التي يمكن أن تساعد فيها الدولة يجب أن تكون بصورة مباشرة في جهة مصالح الدولة، أو يجب أن ترضى الأغلبية العظمى من الشعب !
(د)- هنا يبرز هذا السؤال، وهو انه بهذا الشكل ما هو وجه صفة (الإسلامي) للنظام ؟ يقول المؤيدون لهذه الرسالة : حكومتنا إسلامية بعدة أدلة هي :

أولا : انه يستطيع أن يكون لنا ولاية الفقيه، وان يكون على رأس الأمور ولي الفقيه .
ثانيا : نحن في دولتنا نجري كافة القوانين والأحكام الإسلامية، ابتداءً من القضاء وحتى الأمور الاقتصادية والاجتماعية وأمثالها .
ثالثاً : نحن في المحافل الدولية على الدوام سنكون المدافعين عن الإسلام والمسلمين . لكن في كيفية التنفيذ فان مصالح الجمهورية الإسلامية ستكون لها الأولوية . نحن لا نعتبر أنفسنا مسؤولين عن إزالة المشاكل السياسية الاقتصادية والاجتماعية لجميع المسلمين والعالم، بل أننا شقيق طيب القلب عطوف وحنون، نقوم قدر الإمكان بالمساعدة ! إننا نعتقد أن بناء وتعمير إيران يعتبر أفضل دعاية للإسلام؛ لذالك فإننا قد ركزنا همنا وجهدنا على هذه القضية .

2-مفهوم أم القرى ونقد البراغماتية :

لقد سعيت كل استطاعتي أن أبين منطق (حكومة الإسلام العملية) بشكل منصف، وأعتقد أنني قمت بإظهار بعض الأمور على أفضل مما هي؛ لأنني أظن أن الخصم غير السوي وسيء الحظ لا يملك لياقة الاصطدام !
النقطة الرئيسية والمحورية التي قد تم بيانها في نقد النظرة البراغماتية هي: ما هو واجبنا في العالم الإسلامي، وهل قبولنا بالحدود الجغرافية يمكن أن يكون له تأثير أم لا؟ إننا نسعى أن نبحث هذا الموضوع من مختلف الجوانب إن شاء الله تعالى .

(أ‌) أول شيء يجب الانتباه له هو إن (الإسلام) له امة واحدة . أي عندما نقول العالم الإسلامي فإننا نقصد جموع المسلمين، ولا نقصد أماكن إقامتهم، مثلما نقول عالم الأكراد، أو الأرمن، وغيره . بل إن العالم الإسلامي (امة) واحدة، و(الأمة) ناس لديهم انسجام وجهة وحركة، مع التوجيه نحو هدف واحد .
وفي الواقع فان لب الولاية (ولاية الفقيه) هذا هو ولا غير؛ حيث يوجد أسلوبان متقابلان (في زمن غيبة الإمام المعصوم) بصورة كاملة، وهما عبارة عن: (رأي أغلبية الشعب) ، و(الوصاية) ولي الشخص ينتخب ما بعده وينصبه . وفي الأسلوب الآخر: الأمة يجب أن تقدم رأيها، والأغلبية تدل على النتيجة النهائية . ويوجد لكلا الأسلوبين (في فترة الغيبة) إشكالات رئيسية، لكننا حاليا ليس لنا شأن بأسلوب اختيار الولي والحديث في أساس القضية: الولي له مسؤولية بالنسبة لكافة الأمة، وكذالك الأمة مجتمعة عليها واجبات تجاه الولي .

(ب‌) الآن نستطيع أن نبين مفهوم (أم القرى) بوضوح نسبي: دولة (أم القرى) تصبح العالم الإسلامي، والتي لها قيادة، وهي في الحقيقة تكون لائقة لقيادة كل الأمة) .
تلاحظون أنه من أجل إيجاد أم القرى فليس مطروحاً الموقع الاستراتيجي والسكان والجنس، وأمثال ذلك، بل المعيار هو في الولاية. بعبارة أخرى إذا ادعت دولة بأنها (أم القرى) فيجب عليها أن ترفع مستوى قادتها إلى أبعد من حدودها الجغرافية، وأن تجعلها منتخبة لكل الأمة ! كذالك تلاحظون أنه في هذا المفهوم الذي قدمناه لإيجاد أم القرى، هذه الصفة لا يمكن أن تكون (إرثاً) لأي قوم، بل انه من الممكن أن يكون قوم صاحب أم القرى (الإسلام) لمدة ما، وبعد مدة يسقط عنه هذا الموضوع .

(ج) بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران والقيادة الحقة للإمام الخميني ـ قدس سره الشريف ـ أصبحت إيران أم القرى دار الإسلام، وأصبح عليها واجب أن تقود العالم الإسلامي، وعلى الأمة واجب ولايتها، أي أن إيران أصبحت لها القيادة لكل الأمة . بناءً على ذالك فان الإمام ـ رحمه الله عليه ـ كان له مقامان في نفس الوقت: الأول مقام القيادة القانونية للجمهورية الإسلامية الإيرانية، والتي تم تعريفها طبقاً للدستور، وقد حددت واجباتاتها وصلاحياتها. والمقام الآخر ولاية العالم الإسلامي التي قد أقرها الواجب الشرعي، والآن نسأل: إن طبيعة هذين المقامين تقتضي نوعين مختلفين من العمل، فما الواجب عمله ؟
بعبارة أخرى انه إذا شوهد تعارض بين مصالح حكومة أم القرى وولاية العالم الإسلامي فمن الذي سيكون فداء للآخر؟ نظرية أم القرى قد عرضت في الواقع الجواب على هذا السؤال: (دائما مصالح الأمة لها الأولوية، أليس وجود أم القرى التي على جميع الأمة الحفاظ عليها ـ وليس فقط شعب أم القرى ـ واجبا ) .

(د) الأساس المذكور أعلاه يدل جيدا على علاقة النمو والتكامل بين أم القرى والعالم الإسلامي: إذا وقع هجوم على الإسلام من أي مكان في العالم أو جرى الاعتداء على حقوق المسلمين فان أم القرى ترعد وتزمجر وتنهض للدفاع، ومن المؤكد أن الحكومات الجائرة والكافرة لن تتحمل ذلك، وستتهيأ لإزالة هذه (الشعرة من الأنف)؛ لذالك تستهدف حياة النظام .
في مثل هذا الوضع فان على كل الأمة الإسلامية واجب الدفاع، وليس فقط شعب أم القرى! ومن ناحية أخرى كلما أظهرت الأمة الإسلامية استعدادا أكثر للدفاع عن حياة أم القرى فان الحكومات ونماريد الكفر سيلتزمون ضبط النفس في الهجوم عليها، لأنها تحسب حسابا لأمة عظيمة (مليارات) وليس لعدة ملايين من السكان، وسيكون لأم القرى دور أكبر في الدفاع عن حقوق المسلمين .

2- خلاصة البحث :

(أ) ـ حسبما ذكرنا فإننا نستطيع أن نلخص نظرية أم القرى على النحو التالي :
(1) العالم الإسلامي امة واحدة .
(2) أساس وحدة الأمة (قيادتها) .
(3) قيادة العالم الإسلامي تقوم على أساس ولاية الفقيه :
أي أن الأقرب إلى نبي الإسلام الأكرم هو اقرب في العلم والتقوى و.. سيكون خليفة زمان النبي صلى الله عليه وسلم . وقد اعتبرت إيران نفسها حسب وجهة نظر الخميني نقطة البداية، وقاعدة الانطلاق نحو تحقيق الوحدة الإسلامية .
(4) عندما تقوم حكومة في إحدى بلاد الإسلام ويكون لدى قيادتها الأهلية لقيادة الأمة ــ في هذه الحالة ــ تصبح أم القرى دار الإسلام .
(5) إذا قامت دولة أم القرى ففي هذه الحالة من واجب القيادة أن تلاحظ مصالح كل الأمة، ومن ناحية أخرى فان المحافظة على كل الأمة هو فريضة ولها أولوية على أي أمر آخر.

الجمهورية الإسلامية الإيرانية بعد الثورة سواء أكانت في زمن قيادة الإمام الخميني ـ قدس سره الشريف ـ الذي كان شمس البشرية أو في الوقت الحاضر الذي هو تحت ولي الأمر سماحة آية الله خامنئي ـ دامت بركاته الشريفة ـ هي بدون شك أم القرى دار الإسلام. ومع الانتباه الدقيق إلى هذا المعنى ستكون الأمة الإسلامية أظهر من الشمس. والآن نقول: إن المحافظة على مكانة أم القرى هو من (الأهداف الوطنية)، والسعي من أجل هذا الهدف سيكون أيضا جزءا من استراتيجينا الوطنية .

4 -النقطة الأساسية :

الإشكال الأساسي في (نظرية الحكومة الإسلامية العملية) هو في المفهوم (الإسلامي) .
من الممكن للإنسان أن يرى دولة مثل سويسرا، حيث أن كل شيء فيها مرتب ونظيف ومنظم، وأن الناس هناك مشغولون في أعمال جدية بهدوء ونظام ، وقس على هذا . بعد ذالك يقول ذلك الإنسان لنفسه : لو أن هذه الدولة تنفذ الأحكام الإسلامية؛ أي أنها لا تحتوي مظاهر الفساد والسفور (عدم لبس الحجاب الشرعي )، وتقوم المدارس بتدريس الإسلام ومقدساته، والفقهاء يشرفون على تنفيذ الأحكام و.. في هذه الحالة تصبح هذه الدولة دولة إسلامية نموذجية! باعتقادي أن لب النظرية المذكورة هكذا دولة، في الوقت الذي يكون فيه معيار إسلامية المجتمع ـ وحتى الفرد ـ هو في (الولاية) .
أقول بصراحة أكثر : من الممكن أن يوجد في دولة ما مشاكل ونقص وقلة موارد، لكن يكون فيها نظام الولاية صحيحا، فمن المسلم به انه يوجد في هذه الدولة نظام إسلامي حقيقي . الإعمار والأنظمة والمحافظة على الظواهر الشرعية كلها أمور فرعية . نظرية أم القرى قائمة تماما على فكر (الولاية) الإسلامية الحقيقية . تلاحظون أنه إذا تم تجاهل هذا الأمر فإننا لن نستطيع أن نورد أية إشكالية على النظرية العملية للحكومة . وإذا تم اخذ الأصل بالاعتبار فان النظرية كلها ستدمر .

5 -إزالة بعض من سوء التعابير

(أ) في العام 1363 هجري شمسي (يعادل 1987م) بينت نظرية أم القرى، وعلى الفور تابعت واستنتجت أبعادها العملية : (عندما ننظر خارج حدودنا فإن غرضنا لا يتعدى مقولتين : تصدير الثورة، والمحافظة على أم القرى . وإذا حدث تزاحم في مرحلة ما فإن الأولوية هي المحافظة على أم القرى) .
جمع من المفكرين اعتبروا أن هذا الفكر ما هو إلا معادل للبراغماتية، ووجهوا له حملات كثيرة . من بينهم مهدي هاشمي في صحيفة صبح ازادكان (صباح الأحرار) كتب حوالي خمسة وثلاثين مقالا في رد هذه النظرية!َ خطأ هؤلاء السادة الأساسي أنهم لم ينتبهوا لمفهوم (أم القرى) في معناه الشفاف القائم على أساس الولاية الإسلامية الحقة، بل إنهم اعتبروها مرادفة للأهمية الإستراتيجية وأمثالها . لذلك؛ فان المحافظة على أم القرى معادل للمفهوم العرفي للمحافظة على الدولة . في هذه الحالة لم يجدوا مكانا للرسالة الإسلامية للثورة والنضال ضد الكفر وسلطة الأجانب وأمثالها .

(ب) طبقاً لنظرية أم القرى فإن تصدير الثورة والدفاع عن الأمة الإسلامية ـ والتي هي امة واحدة ـ مرتبطة بأساس كرامة أم القرى. إذا تعرضت كرامة وجود أم القرى للخطر فكل شيء نفديه بها ! الكل يعلم أنه في السياسة العملية يوجد آفات كثيرة من بينها (إثارة الأجواء) وخاصة إذا كانت هذه الإثارة يرافقها تحريك العواطف والإحساسات لدى الناس في أمور يوجد عنها في الأذهان تجارب سيئة جدا . لقد كان الرأي العام المرافق عنصرا أساسيا في نظام اتخاذ القرارات، وخاصة انه نظرا لنظام الاتصالات الجديد فان هذا الموضوع أصبح يحظى بالدور الأساس .

يصنع السياسي الرأي العام في الأنظمة الديمقراطية من جهة، وعند اللزوم يركب على موجته من جهة أخرى. ولأنه في الغالب ليس هناك تقيد في الأسس والمدرسة الفكرية، فربما يتم اتخاذ القرار في المعادلات بشكل أكثر راحة، لكن في النظام الإسلامي أول تقيد للسياسي هو العمل في نطاق الإسلام، سواء أكان الجميع موافقين أم كانوا معارضين ! لهذا فان قضية الرأي العام تحظى بمكانة معقدة أكثر بكثير .
ملاحظة حول الرأي العام والساسة الخارجية: هذا الموضوع يحتاج إلى بحث شامل وتفصيلي، وهنا أكتفي بالإشارة لتوجيه ذوي الرغبة: فقد قام في نصف القرن الماضي باحثون عديدون بالبحث في مختلف جوانب هذا الموضوع ودوره في مسيرة اتخاذ القرار، وعلى رأسهم العالم المعروف اسبروت ( sprout ) وتلامذته . لكن هذه التحقيقات ليست بداية جيدة للبحث في هذه القضية في المجتمع الإسلامي، وكذلك ليست قابلة للاستفادة مباشرة في النظام الإسلامي. ومن اجل بحث دور الرأي العام يجب أن نبدأ من أربعة أركان أساسية :

الأول : الولاية المطلقة للفقيه، فولي الفقيه لديه نوعان من الولاية: ولاية الإرشاد، وولاية الأمر. وفي ولاية الإرشاد فانه كما يجذب القلوب المتعددة بقوته وعلمه وتفوقه في النظرة، يجلب أيضا توجه الأمة للقضايا الهامة للإسلام والأمة الإسلامية. وإطلاق الولاية والإمكانيات التي وضعها الشارع في هذا الأمر تحت تصرفه كلها وسائل (أدوات) عمله.
الثاني : إن أصالة المعرفة في النظرة الإلهية والإسلام والأديان الإلهية جميعها وضعت المعرفة والبصيرة نقطة البداية للمسيرة الكمالية للإنسان. هذا الأمر يظهر بصورة كاملة في طاعة الإمام، وفي انتخابه، وفي التصرف معه. لا قيمة لأية طاعة دون ركن المعرفة، وجميع العبادات توزن بميزان المعرفة . ومن ناحية أخرى فان العمل السياسي في النظام الإسلامي هو بالذات عمل عبادي؛ لذالك لا يمكنه أن يكون خاليا من هذا الأمر.
الثالث : الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: وهو من الأركان الاجتماعية والأنشطة الاجتماعية السياسية في النظام الإسلامي.
الرابع : المحافظة على مصالح أم القرى: خاصة بالتنسيق مع ولي الفقيه، وكذلك المحافظة على الأسرار العامة للأمة الإسلامية .
كما أنكم تلاحظون انه في النظام الإسلامي فان علاقة الرأي العام وأصل توجيه وإدارة النظام لها رشد وتكامل خاص . باعتقادي أن هناك افقأ جديدا في علم السياسة يحتاج إلى أبحاث دقيقة في مختلف الأبعاد حتى يمكن عرضها بصورة هيكل منطقي .

——————————————————————————–

([1]) ـ النظريات التي ظهرت لتجسيد ذلك: برزت في إيران نظريات حول حدود سلطة الجمهورية الإسلامية الإيرانية الخارجية، وكيفية بناء إمبراطورية تكون بمثابة المركز والمرجع، حيث منحت هذه النظريات دولة القلب المذهبي “إيران” صلاحيات وسلطات خارج حدودها على اعتبار أنها دولة الإسلام الحقيقي التي تجسد نواة العالم الإسلامي ومركزه القيادي، إذ ظهرت هناك ثلاث نظريات، أولاً : نظرية القومية الإسلامية، ثانياً : تصدير الثورة الشيعية بشكل مطلق وغير مقيد، ثالثاً : نظرية “أم القرى” .
بالنسبة لنظرية القومية الإسلامية فقد وضعها مهدي بازركان، حيث أكد على أن هناك طموحات كثيرة للأمة الإسلامية بعد تشكيل الحكومة الإسلامية في إيران، في وقت يشهد فيه العالم الإسلامي عصر غيبة المهدي، على اعتبار أن الجميع يقبل فكرة المهدي المنتظر من أجل تحقيق العدل والحرية، أما في زمن غيبة المهدي فيجب على الحكومة الإسلامية في إيران توجيه وتوظيف مختلف الثورات في العالم والسياسات المختلفة الأشكال من أجل تحقيق الأهداف القومية، والتي تصب في النهاية لخدمة إيران، ولكن من خلال التوسل بالإسلام .
في حين أن نظرية تصدير الثورة بشكل مطلق وإطلاق العنان لتحقيق ذلك، يعتبر أحد أهم وظائف الدولة الإسلامية لإيران، والهدف من ذالك هو خدمة المظلومين والمسلمين في كافة أرجاء المعمورة، ومن هنا فإن نصرتهم تعتبر واجباً، وبالمقابل فإن تصدير الثورة يعتبر أحد أهم الأسس الأصلية والمبدئية لإيران، حيث يجب أن لا يكون هناك قيود أمام تحقيق هذا الهدف؛ لأن الغاية النهائية تتجسد في إقامة الحكومة العالمية العادلة .
أما النظرية الثالثة فهي تتمثل بنظرية أم القرى، ودولة أم القرى حسب هذا التصور تعني أن إيران هي نواة مركز الإسلام العالمي، وبالتالي فهي تمثل الدولة القائدة التي تفرز زعيما تكون له السلطة والصلاحية والولاية على الأمة الإسلامية جمعاء، على اعتبار أن الدين والعقلانية والوجدانية تقتضي تشكيل امة إسلامية واحدة، واختيار حكومة لتمثيل هذه الأمة، استنادا إلى التجربة التاريخية للدولة الإسلامية، والتي وصلت إلى أوج تقدمها وتفوقها وتمدنها بفضل ذلك . وعلى هذا الأساس ليس من مصلحة الأمة الإسلامية أن يطول التفرق؛ لان الأصل هو الوحدة . وهذا هدف سيتحقق حسب نظرية أم القرى من خلال جملة من المراحل :
المرحلة الأولى: ضرورة بروز الوعي والاهتمام بهدف إحياء الإسلام (الشيعي) على اعتبار انه هو السبيل الوحيد لحياة الإنسان والجماعة .
المرحلة الثانية: السعي وبذل الجهود لإقامة الحكومات الإسلامية في الدول المختلفة، وهذا سوف يكون من خلال الدور المحوري للشعوب في تشكيل هذه الحكومات، وتوظيف مختلف الوسائل والطرق سواء كانت انتخابات، استفتاءات . . . ، وفي بعض الأحيان قد تؤدي النهضة، وثورة الشعوب (الانتفاضات) والخروج إلى الشوارع إلى هذه النتيجة، ولا ضير في ذلك إذا كان يحقق الهدف المنشود منه، وهو إقامة الحكومة الإسلامية في النهاية .
المرحلة الثالثة: في الوقت الذي تستطيع فيه الشعوب تحقيق الأهداف سالفة الذكر، وبالتالي تشكيل الحكومات الإسلامية، يجب عليها التوجه بعدها نحو خطوة تكوين حكومة إسلامية واحدة لغرض جمع الأمة الإسلامية وتوحيدها تحت قيادة دولة أم القرى.
ومن هنا فإن نظرية “أم القرى” تعتبر انه في حالة إقامة دولة “أم القرى” فان إيران ستمثل دار الإسلام ومركزه، وهذا الأمر يعتبر تعزيزا للإسلام وتقوية لشوكته، لذالك يجب على الأمة الإسلامية جمعاء أن تحافظ على دولة “أم القرى” على اعتبارا أنها مركز للإسلام، وبالتالي فإن انتصار دولة “أم القرى” وعزتها يعتبر انتصارا للأمة الإسلامية جمعاء، أما هزيمتها أو انهيارها فيعتبر انهزاما لكل الأمة الإسلامية، والحفاظ عليها معناه أيضا الحفاظ على النظام الكامل للحكومة الإسلامية، والذي يشمل كل أراضي الدولة الإسلامية الواحدة، والتي بسببها تشكلت دولة أم القرى التي ستقود هذه الأمة … تم بحثه منفصلا في كتاب إيران والإمبراطورية الشيعية الموعودة (المحرر).

………………………………………….. ..
المصدر: مجلة الراصد الإلكترونية -دراسات / العدد الثامن والستون صفر 1430 هـ .
………………………………………….. ..







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» دليل ان دين الشيعة الاثناعشرية قائم على الكراهية و البغض و اللعن و القتل لأهل السنة
»» «الرئاسة» المصرية تعلن اتخاذ إجراءات قانونية ضد وكالة أنباء فارس الإيرانية
»» التعليق على رسالة علماء تونس ـ على الشيخ محمد بن عبدالوهاب الشيخ / بشير بن حسن .
»» جند الشام واليمن والجزيرة العربية
»» الكويتيون يدوسون صورة زعيم حزب اللات امام السفارة اللبنانية
 
قديم 09-08-12, 08:28 PM   رقم المشاركة : 4
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


عبد الله النفيسي يلج عمق السياسة الإيرانية وطموحاتها

عبد الله النفيسي
يلج عمق السياسة الإيرانية وطموحاتها

محمد فاروق الإمام
[email protected]

(تركيا إيران والعرب تكامل أم تنافر) عنوان حلقة برنامج (في العمق) التي بثتها قناة الجزيرة يوم الاثنين الماضي 14 حزيران وأدار الحوار فيها الإعلامي المتألق علي الظفيري، وكانت هذه الحلقة مع المفكر الكويتي عبد الله النفيسي التي دارت حول المشروع الإيراني والمشروع التركي في المنطقة والتنافس فيما بينهما على المنطقة وعوامل الربح والخسارة والتأييد والمعارضة لكل منهما في غياب المشروع العربي، وركزت باهتمام شديد حول ما طرحه النفيسي من مخاوف من المشروع الإيراني وطموحات الإيرانيين وأطماعهم في المنطقة كون النفيسي كما قال: (كل سنة أزور إيران وألتقي بالنخب الإيرانية منذ أكثر من عشرين سنة) وقد استشف كما يقول من هذه النخب اعتقادهم أن (الإيرانيين يشعرون بالغبن، وينظرون للعرب أنهم كانوا غزاة لفارس وليسو فاتحين).
لقد كان كل ما جاء على لسان هذا المفكر يشعرك بالخوف من الجارة إيران ويجعلك تحسب لها ألف حساب، دون إدارة الظهر إلى العدو الصهيوني، كونها صاحبة مشروع طموح وكبير في المنطقة والعالم في غياب أي مشروع عربي، رصدت له كل إمكانياتها وطاقاتها وثرواتها المتعددة، وحشدت له آلاف العقول المتعلمة والمثقفة والمتخرجة من أشهر جامعات الغرب وأمريكا إضافة إلى تلقينهم العلوم الدينية القائمة على المذهب الجعفري وولاية الفقيه، الذي هو عماد الثورة الخمينية التي نجحت بإزاحة الشاه رضا بهلوي عام 1979.
ومن قادة الفكر عندهم أفراد عائلة (لاريجاني) الذين يقفون في الصف المتقدم من أصحاب اتخاذ القرار الإيراني السياسي والأمني والدعوي، فالأخوين اللذين يجلسان إلى جانبي الرئيس أحمدي نجاد في المناسبات الرسمية، على لارجاني رئيس السلطة التشريعية وشقيقه صادق لاريجاني رئيس السلطة القضائية، هذه الأسرة الأكبر نفوذاً في إيران اليوم، حيث يترأس الأخوان في نفس الوقت اثنين من فروع الحكومة الثلاثة ويعتمد المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي عليهما، ويؤكد على ذلك المعارض الإيراني عباس ميلاني مدير برنامج الدراسات الإيرانية في جامعة استنافورد، أن (خامنئي يشعر بأن هذان الشقيقان هما الشخصان الوحيدان القادران على مساعدته في هذه الفترة الحرجة التي تمر بها البلاد).
ويعتبر الأخ الثالث محمد جواد لا رجاني وهو أكبرهم – كما يقول النفيسي – المنظر الرئيس للثورة الإيرانية الذي يدعو (لجعل قم هي أم القرى بدلاً من مكة، وأن تكون قم أم القرى عاصمة العالم الإسلامي).
وأشار النفيسي في حديثه مستشهداً بكتاب (التحالف الغادر: التعاملات السرية بين إسرائيل وإيران والولايات المتحدة الأمريكية)، وقد نشر مركز الشرق العربي للأستاذ علي حسين باكير يوم 15 أيار عام 2008 دراسة حول الكتاب وما كشف عنه الكاتب وهو "تريتا بارسي" الأستاذ في العلاقات الدولية في جامعة "جون هوبكينز"، المولود في إيران والذي نشأ في السويد وحصل على شهادة الماجستير في العلاقات الدولية ثم على شهادة ماجستير ثانية في الاقتصاد من جامعة "ستكوهولم" لينال فيما بعد شهادة الدكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة "جون هوبكينز" في رسالة عن العلاقات الإيرانية-الإسرائيلية.
و تأتي أهمية هذا الكتاب من خلال كم المعلومات الدقيقة والتي يكشف عن بعضها للمرة الأولى، إضافة إلى كشف الكاتب لطبيعة العلاقات والاتصالات التي تجري بين هذه البلدان (إسرائيل- إيران – أمريكا) خلف الكواليس شارحاً الآليات وطرق الاتصال والتواصل فيما بينهم في سبيل تحقيق المصلحة المشتركة التي لا تعكسها الشعارات والخطابات والسجالات الإعلامية الشعبوية والموجّهة.
كما يكتسب الكتاب – كما يقول باكير - أهميته من خلال المصداقية التي يتمتّع بها الخبير في السياسة الخارجية الأمريكية "تريتا بارسي". فعدا عن كونه أستاذاً أكاديمياً، فإنه يرأس "بارسي" المجلس القومي الإيرانى- الأمريكي، وله العديد من الكتابات حول الشرق الأوسط، وهو خبير في السياسة الخارجية الأمريكية، وهو الكاتب الأمريكي الوحيد تقريبا الذي استطاع الوصول إلى صنّاع القرار (على مستوى متعدد) في البلدان الثلاث أمريكا، إسرائيل وإيران. ولما كان ما جاء في هذا الكتاب محل جدل وقبول ورفض فإن العودة إليه الآن هو مضيعة للوقت رغم أهميته، ووجدت من الفائدة العودة إلى موضوع نظرية محمد جواد لاريجاني حول جعل (قم أم القرى بدلاً من مكة لتكون عاصمة للعالم الإسلامي). وبعد بحث مضن وجدت دراسة مستفيضة حول نظرية تحويل قم إلى أم القرى بدلاً من مكة للأستاذ خالد الزرقاني نشرت على شبكة البصرة يوم 25 تشرين الثاني عام 2009، أقتبس أهم ما جاء فيها:
يقول الزرقاني: (إن نظرية أم القرى الإيرانية، منسوجة بشكل كامل على قياس ما يسمى ولاية الفقيه وإيران. فهي مبنية على أن دولة (أم القرى) أي إيران، لديها موقع جغرافي ممتاز لتنطلق منه، وكذلك لقائدها صلاحيات واسعة كبيرة للحكم (الولي الفقيه). يقول لاريجاني، أحد أكبر منظّري هذه النظرية الإيرانية الاستعمارية: إنه إن كان علينا أن نعتبر إيران اليوم هي (دار الإسلام!) وأم القرى، وهي كذلك فعلاً- على حد زعمه - فيجب أن يخضع أولاً كافة المواطنين لإرادة الولي الفقيه، وأن يبايعوه في كافة ما يريد.
ووجد لاريجاني هذا ثغرة تناسب خميني الهندي الأصل في نظريته. حيث أكد أنه يمكن لقائد غير إيراني الأصل، مثل خميني، أن يستمر بزعامة الدولة. وبخصوص الدخل النفطي، يؤكد لاريجاني أنه يجب أن يتم صرف الكثير منه خارج الحدود التي لا نعترف بوجودها أصلاً. وذلك في مخطط توحيد (أي احتلال) أراضي الأمة! ويؤكد لاريجاني هذا بأنه ينبغي على جميع قادة الدول في الأمة (العربية)، طاعة أوامر ولي الفقيه؛ لأنه الأصلح لحكمهم جميعاً!).
ويضيف الزرقاني في دراسته قائلاً:
(تسيطر نظرية أم القرى على العقيدة الإيرانية السياسية الدينية. وهي أخطر من خطط الاستعمار الماكيافيلية السرية، وهي مبنية على عدد من النقاط الأساسية، أهمها:
أولاً– أن إيران "قم وطهران"، هما مركز أو عاصمة مسؤولة، عليهما واجبات، يحكمهما إمام واحد مسؤول وهو خامنئي اليوم، عليه زعامة أمة واحدة! .. (ومن الواضح جداً أن الأمة العربية هي المستهدَف الأول).
ثانياً - الأرض التي يجب أن تكون عاصمة دولة أم القرى (يقصدون إيران)، هي مكة المكرمة. وبعد أن تصبح مكة المكرمة عاصمة الدولة، يتم الإعلان الرسمي عن ولادة أم القرى. (والجدير بالذكر أن هذه النقطة سرية، غير معلنة في السياسة الخارجية الإيرانية، لكنها تُدرّس في حوزات قم وتُطرح في جامعات إيران، كحلم إيراني يعملون على تحقيقه).
ثالثاً– أن أساس وجوهر الدولة الموعودة في هذه النظرية، مبني على عنصرين مهمين. الأول، هو ولاية الفقيه. والثاني، حكومة الولاية هذه. (ومن الملاحظ أن كل حزب أو جماعة عميلة تزرعها إيران في العالم العربي، تؤمن بولاية الفقيه! يعني هذا أنها تنفذ أجندة خامنئي بأن يتم إعلان تلك الدولة الموعودة يوماً ما).
رابعاً– حسب النظرية الإيرانية هذه، فليس للحدود المتفق عليها دوليا أي دور، أو أهمية في الخطط المرسومة للوصول للغاية الإمبراطورية الموعودة. إذ إن الشعوب الإسلامية!! جميعاً يتبعون رأي ولي الفقيه، وإن مسؤولياته غير قابلة للتقسيم أو الطعن. وعلى هذا فلا يمكن لأحد تقسيم أراضي الأمة! للحد من سلطات ولي الفقيه عليها.
ثم تؤكد هذه النظرية أن القيادة لا تعترف بشيء اسمه حدود جغرافية البتة. ويؤكد منظّرو النظرية الإيرانية هذه، وعلى رأسهم محمد جواد لاريجاني، وخميني وخامنئي أن اعترافهم بالحدود الجغرافية بشكل رسمي، هو من باب التقية.
فهم لا يعترفون إلا بما يسمونه الحدود الشرعية، والتي يحددها الولي الفقيه. وأما عن حدود أم القرى (أي إيران)، فتكون حسب وسعها، وتغيُّر ذلك. فهم يعتبرون حدودهم اليوم ناقصة!
خامساً– أن الدولة التي سوف تقام، وتصبح أم القرى (على حد زعمهم)، ستكون فيها قيادة العالم الإسلامي! لتتزعم الأمة.
سادساً– أن قيادة اليوم بزعامة ولاية الفقيه، تعتبر هي القيادة الفعلية للدولة الموعودة (حسب نظرية أم القرى)، وإن لم تصبح مكة المكرمة عاصمة لها، لكن لا يعني ذلك التخلي عن المسؤوليات!
سابعاً– سبب العداء ضد أم القرى (يقصدون إيران)، هو أنها تحاول استرداد الحقوق من المستكبرين (يقصدون العرب)؛ لهذا فهم يحاولون تقويضها وتحطيمها.
ثامناً– دور الأمة (يقصدون الشعب العربي)، في الحفاظ على دولة أم القرى وحمايتها، والطاعة لأوامرها فرض عين. (يقصدون بذلك تحويل كافة أبناء الأمة إلى عملاء لإيران!).
تاسعاً– كل الدول في العالم (يقصدون العالم العربي والإسلامي)، فيها نواقص ومشاكل، إلا دولة فيها نظام ولاية الفقيه، هي دولة ذات نظام سليم، وشرعي. أما عن الإعمار والتنظيم وحماية الظواهر الشرعية (على حد تعبيرهم)، وأمثال هذه الأشياء، إنما هي أمور فرعية!
عاشراً - أننا إذ حاولنا ونحاول تطبيق النظرية هذه، إنما نجد أهدافنا ووسائلنا لا تخرج عن اثنين. أولهما، تصدير الثورة. وينقسم إلى شقين: عقَدي، وعسكري. أما ثاني الهدفين، فهو حفظ أم القرى (أي فارس).
الدكتور المفكر النفيسي قدم عرضه في الحلقة بكل هدوء وموضوعية، وتقديم الحقيقية لا يصح أن يرمى صاحبها لا بالطائفية ولا العنصرية أو غيرها، وأتمنى أن تتسع صدور الإيرانيين والمفتونين بهم للنقاش حول هذه الحقائق بكل موضوعية ومسؤولية دون الترهيب والرمي بالتهم التي يقصد منها حجب الحقيقة عن الآخرين .







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» في كتب الشيعة سيدنا علي يتلفظ بكلمات فاحشة
»» كتاب الاختصاص و كتاب بصائر الدرجات طعنوا فيهم
»» تعلم كيف تستخدم تويتر
»» الكويتيون يدوسون صورة زعيم حزب اللات امام السفارة اللبنانية
»» الفرق بين اتباع اهل السنة للنبي و الشيعة
 
قديم 11-08-12, 01:35 PM   رقم المشاركة : 5
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


مختصر كتاب برتوكولات آيات قم حول الحرمين المقدسين تأليف الدكتور عبدالله الغفاري
بـرتـوكـولات آيات قـم

مختصر كتاب برتوكولات آيات قم حول الحرمين المقدسين تأليف الدكتور عبدالله الغفاري

تذكر أن كل ما يرد موثق من كتب و مراجع الشيعة الإثني عشرية


القــسم الأول

الفصل الأول

خطط الغدوان على الحجاج الأمنين

1- قتل الحجاج بين الصفا و المروة
(( كأني بحمران بن أعين و ميسر بن عبد العزيز يخبطان الناس بأسيافهما بين الصفا و المروة )) بحار الأنوار للمجلسي ج 53 ص40 وعزاه إلى الإختصاص المفيد

2- قطع أيدي وأرجل المشرفين على الحرم
((كيف بكم (يعني الحجبة على الكعبة كما يعبر النص ) لو قطعت أيديكم وأرجلكم وعلقت في الكعبة ثم يقال لكم :نادوا نحن سراق الكعبة)) ( الغيبة للنعماني ص 156 )
((إذا قام المهدي هدم المسجد الحرام ….وقطع أيدي بني شيبة وعلقها بالكعبة وكتب عليها هؤلاء سرقة الكعبة ))(الإرشاد للمفيد ص411وأنظر الغيبة للطوسي ص282)
((يجرد السيف على عاتقه ثمانية أشهر يقتل هرجاً فأول مايبدأ ببني شيبة فيقطع أيديهما ويعلا في الكعبة وينادي مناديه هؤلاء سراق الله ثم يتناول قريشاً فلا يأخذ منها إلا السيف ولا يعطيها إلا السيف ) الغيبة ص 209

3- سرقة أموال الحجاج واغتصابها كلما حانت الفرصة
(( خذ مال الناصب حيثما وجدته وأدفع إلينا الخمس )) تهذيب الأحكام للطوسي 1/384 السرائر لابن أدريس ص 484 وسائل الشيعة للحر العاملي 6/340
( (مال الناصب وكل شيء يملكه حلال )) تهذيب الأحكام للطوسي 2/48 وسائل الشيعة للحر العاملي 11/60

4- القذف العام لحجاج بيت الله الحرام ما عدا طائفتهم
(( إن الله يبدأ بالنظر إلى زوار الحسين بن علي عشية عرفة قبل نظره إلى الموقف – لأن في أولئك ( يعني حجاج بيت الله ) أولاد زناة وليس في هؤلاء أولاد زنا )) الوافي 2/222
(( ما من مولود يولد إلا وإبليس من الأبالسة بحضرته فإن علم أن المولود من شيعتنا حجبه من ذلك الشيطان وإن لم يكن المولود من شيعتنا أثبت الشيطان أصبعه في دبر الغلام فكان مأبوناً وفي فرج الجارية فكانت فاجرة )) تفسير العياشي 2/218 البرهان 2/139


--------------------------------------------------------------------------------

الفصل الثاني
خطط العدوان على بيت الله الحرام
نزع الحجر الأسود من الكعبة

((يا أهل الكوفة لقد حباكم الله عز وجل بما لم يحب أحد من فضل مصلاكم بيت آدم وبيت نوح وبيت إدريس وصلى إبراهيم .. ولا تذهب الأيام والليالي حتى ينصب الحجر الأسود فيه )) ( الوافي للفيض الكاشاني , باب فضل الكوفة ومسجدها المجلد الثاني ج2 ص215
هدم الحجرة النبوية وإخراج الجسدين الطاهرين للخليفتين الراشيدين وكسر المسجد النبوي (حسب تعبيرهم )
(( وأجيء إلى إلى يثرب فأهدم الحجرة وأخرج من بها وهما طريان فآمر بهما تجها البقيع وأمر بخشبتين يصلبان عليهما . فتورقان من تحتهما فيفتن الناس بهما أشد من الأولى ))( بحار الأنوار ج 53/104-105
(( هل تدري أول ما يبدأ به القائم ( يعني المهدي ) أول ما يبدأ به يخرج هذين ( يعني خليفتي رسول الله صلى الله عليه وسلم ) رطبين غضين فيحرقهما ويذريهما في الريح ويكسر المسجد)) بحار الأنوار 52/386
(( وهذا القائم .. هو الذي يشفي قلوب هو الذي يشفي قلوب شيعتك من الظالمين والجاحدين والكافرين فيخرج اللات والعزى ( يعنون خليفتي رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر وعمر رضي الله عنهما ) طريين فيحرقهما ) عيون أخبار الرضا 1/58 بحار الأنوار 52/342

الجدير بالذكر أن الشيعة القرامطة اقتلعو الحجر الأسود عندما استباحو مكة و ذبحو الحجاج كلهم في يوم التروية و اغتصبو الغلمان و النساء الحاجات. و كذلك دأب الرافضة.

هدم المسجد الحرام والمسجد النبوي
((إن القائم بهدم المسجد الحرام حتى يرده إلى أساسسه ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم وإله إلى أساسه )) الغيبة للمقدسي ص 282 بحار الأنوار 52/338


--------------------------------------------------------------------------------

الفصل الثالث
الأنواع التي يخصونها بالقتل والأعتداء

1- قتل أهل السنة
(( ما لمن خالفنا في دولتنا نصيب إن الله قد أحل لنا دماءهم عند قيام قائمنا )) بحار الأنوار 50/373
(( فإذا قام قائم عرضوا كل ناصب عليه فإن أقر بالإسلام وهي الولاية وإلا ضربت عنقه أو أقر بالجزية فأداها كما يؤدي أهل الذمة )) تفسير فرات ص 100 بحار الأنوار 52/357

2- قتل الشيعة غير الغلاة
(( إذا قام القائم سار إلى الكوفة فيخرج منها بضعة عشر آلاف نفس _ كذا _ يدعون البترية عليهم السلاح فيقولون له أرجع من حيث جئت فلا حاجة لنا في بني فاطمة فيضع فيهم السيف حتى يأتي علىآخرهم )) الإرشاد ص411.412 بحار الأنوار 52/338( الترية : هم أصحاب الحسين بن صالح بن حي وهم فرقة من الزيدية وهي أقرب فرق الزيدية لأهل السنة)

3- قتل العرب
(( ما بقي بيننا وبين العرب إلا الذبح )) الغيبة للنعماني ص155 بحار الأنوار 52/349
(( اتق العرب فإن لهم خبر سوء أما إنه لم يخرج مع القائم منهم أحد )) الغيبة للنعماني ص254 بحار الأنوار 52/333

4- الإثخان في القتل والاستئصال الشامل للبشرية
((لايكون هذا الأمر حتي يذهب تسعة أعشار الناس )) الغيبة للنعماني 146
((قال (جعفر) ((لايكون هذا الأمر حتى يذهب ثلثا الناس)) , فقيل له فإذا ذهب ثلاثا الناس فما يبقى ؟ فقال (ع) أما ترضون أن تكونوفي الثلث الباقي ))بحار الأنوار 13/156طبعة الحجر
(( واختلاف هذه النسب المذكورة في الأخبار لقلة الناس دال على كونها على وجه التقريب لا التحديد على أنه يمكن الأخذ بأكبر نسبة وهو تسعة أعشار لأن الإخبار بذهاب الأقل لا ينافي الإخبار عن ذهاب الأكثر ))الصدر ( معاصر ) تاريخ الظهور ص483
(( إن الإمام المهدي (ع) سوف يضع السيف في كل المنحرفين الفاشلين في التمحيص ضمن التخطيط السابق على الظهور فيستأصلهم جميعاً وإن بلغوا الآلآف ولا يقبل إعلانهم التوبة والإخلاص)) تاريخ ما بعد الظهور ص558
((إذا خرج القائم قتل ذراري قتلة الحسين بفعل آبائها ))علل الشرائع ص299 عيون أخبار الرضا 1/273 بحار الأنوار 52/313
( سئل الصادق (( أيسير القائم بخلاف سيرة علي ؟ فقال نعم وذاك أن علياً سار بالمن والكف لعلمه أن شيعته سيظهر عليهم من بعده أما القائم فيسير بالسيف والسبي لأنه يعلم أن شيعته لن يظهر عليهم من بعده أبداً))) الغيبة للنعماني ص153 بحار الأنوار 52/353

5- قتل الجرحى والأسرى
(( القائم له أن يقتل المولي ويجهز على الجريح)) الغيبة للنعماني ص121


--------------------------------------------------------------------------------

الفصل الرابع
من أساليبهم التي يمارسونها في الأعتداء كلما لاحت الفرصة مبدأ الغيلة:
(( عند داود بن فرقد قال : قلت لأبي عبدالله عبليه السلام ما تقول في الناصب ؟ فقال (( حلال الدم لكني أتقي عليك فإن قدرت أن تقلب عليه حائطاً أو تغرقه في ماء لكيلا يشهد عليك فافعل )))


--------------------------------------------------------------------------------

القــسم الثاني
الفصل الأول
بروتوكلات للتغيير الفكري

1-محاولة تغيير القرآن
(( كأني بالعجم فساطيطهم في مسجد الكوفة يعلمون الناس القرآن كما أنزل قلت ( الراوي ) أوليس كما أنزل فقال لا محي منه سبعون من قريش أسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك أبو لهب إلا إزراء على رسول الله صلى الله عليه وسلم وإله لأنه عمه )) الغيبة للنعماني 171 , 172 فصل الخطاب ص7

2- الشريعة المنظرة
( قال أبو عبدالله إذا قام قائم آل محمد حكم بين الناس بحكم داود عليه السلام ولا يحتاج إلى بينه ))الإرشاد ص413 أعلام الورى ص433
( وقد تبنى ثقة دينهم الكليني هذه العقيدة وبوب لها باباً خاصاً بعنوان (( باب في الأئمة عليهم السلام إذا ظهر أمرهم حكموا بحكم داود وآل داود ولا يسألون البينة ))) أصول الكافي 1/397
(( يقوم القائم بأمر جديد وكتاب جديد وقضاء جديد )) الغيبة للنعماني ص154 بحار الأنوار 52/354 إلزام الناصب لليزدي الحائري 3/283


--------------------------------------------------------------------------------

الفصل الثاني
تحويل المسلمين إلى كربلاء

1- محاولات يائسة للنيل من الكعبة والتطاول على قدسيتها
(قال جعفر (( إن أرض الكعبة قالت من مثلي وقد بني بيت الله على ظهري يأتيني الناس من كل فج عميق وجعلت حرم الله وأمنه .
فأوحى الله إليها أن كفي وقري مافضل ما فضلت به فيما أعطيت كربلاء إلا بمنزلة الإبرة غرست في البحر فحملت من ماء البحر ولولا تربة كربلاء ما فضلتك و لولا من تضمنه أرض كربلاء ما خلقتك و لا خلقت البيت الذي به افتخرت فقري و استقري و كوني ذنباً متواضعاً ذليلاَ مهيناً غير مستنكف و لا مستكبر لأرض كربلاء و إلا سخت بك و هويت بك في نار جهنم )) كامل الزيارات ص 270 بحار الأنوار ج101ص109

2- التهوين من الحج
(( إن زيارة قبر الحسين تعدل عشرين حجة و أفضل من عشرين عمرة و حجة )) فروع الكافي 1/324 ابن بابويه ثواب الأعمال ص52











التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» جولة فى تفاسير الشيعة * د. إبراهيم عوض
»» ناشطون يتضامنون مع اللهيبي لمواقفه الوطنية من التغلغل الايراني ومخيم اشرف
»» مقارنة الأسس التي قام عليها تدوين السنة و تدوين الإنجيل العهد الجديد
»» الرد على شبهة احراق النبي الاحاديث و أبوبكر و عمر حرق كتب الاحاديث
»» الحسين كان صائما يوم عاشوراء من كتب الشيعة
 
قديم 12-08-12, 07:32 AM   رقم المشاركة : 6
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road



مهدي خروبي رئيس مجلس الشورى الإيراني يطلق فضيحه جديدة من فضائح عهد الخميني البائد


فضيحة جديدة للنظام الايراني وللخميني




( في سعيه للترشح للرئاسة الايرانية اتهم خروبي المخابرات الايرانية بانها كانت وراء خطة هجوم على مكة المكرمة عام 1986م .. وانها كانت السبب في مقتل حوالي 500 ايراني في الاضطرابات التي حدثت في مكة ايضا عام 1987م ..

واشار الى انه كان ممثلا عن الحجاج الايرانيين عام 1985م واقاموا عددا من الاحداث في مكة والمدينة .. ولكن في عام 1986م لاحظنا احتجاز احدى طائراتنا والتي تحمل حوالي 110 حاجا ايرانيا .. وبعد التقصي اكتشفنا ان عددا من الاجهزة الايرانية قد تعاونت مع من كانوا ينوون شن هجمات في مكة المكرمة وقاموا بتزويدهم بالمتفجرات .. وبعد ذلك قامت السلطات السعودية باحتجاز هؤلاء الاشخاص .. وابلغتني كوني ممثلا ومسؤولا عن الحجاج الايرانيين بانهم سيحتجزون هؤلاء الذين قاموا بهذا العمل الغير شرعي .. وانني يجب ان استمر في عملي وانهم سوف يتعاملون مع هؤلاء الاشخاص ..

وأضاف بأن من خطط لهذا العمل هم الان من مناصري امريكا ..وانهم عملوا في السابق من اجل الاساءة للعائلة السعودية الحاكمة مضحين بالمصلحة الايرانية الوطنية من اجل عقليتهم المتصلبة .. وان هذا تسبب فيما حدث في العام حيث تغير اسلوب المعاملة السعودية !! ))



Senior mullah: Mecca riot work of Iran intelligence
SATURDAY, 04 JUNE 2005
Iran Terror Website

Tehran, Jun. 04 – Iranian government agencies were responsible for planning the 1986 attack on Islam's holiest site Mecca in Saudi Arabia and the 1987 riots which left some 500 Iranian pilgrims dead, an Iranian presidential candidate and former Parliament (Majlis) Speaker Mehdi Karroubi said.

"I was the representative of the Imam [Khomeini"> in 1985 and at the time in accordance with the orders of the Imam we organised events in Medina and Mecca and in the second year we noticed that one of the planes with 110 pilgrims on board had been detained. After following this up, we discovered that certain institutions in Iran had collaborated with the attackers and had placed explosives in the pilgrims' bags", Karroubi said in a University in the western town of Hamedan, according to the hard-line state-run daily Sharq, which quoted him in its Tuesday edition.

"Saudi authorities jailed all the individuals responsible for this after having arrested them and told me that I was the representative of the people and in charge of the Iranian pilgrims. They said that these individuals had acted illegally and that I should continue my duties and they will deal with these people themselves", he said.

“Some of these people, who are today ‘pro-American’, were united in their abuses against the [ruling"> Al-Saud family, sacrificing national interests for their rigid-mindedness. This was why the Arabs acted in such a manner the following year, after our complaint, and martyred a number of people”.

Karroubi was referring to the 1987 riot and subsequent Saudi crackdown in Mecca which left some 500 Iranian pilgrims dead.

The state-run daily Siasat-e Rouz, on May 18, 2002, quoting Youssef Bakhtiyari, from the hard-line faction of Iran’s Supreme Leader Ayatollah Ali Khamenei, wrote that Mohsen Mirdamadi, chair of the Iranian Majlis (parliament) Security and Foreign Policy Committee of the time, was among planners of the act.

Bakhtiyari said, “Those who went for Hajj procession in 1987, witnessed the massacre of some 500 Iranian pilgrims by Saudi security forces and police. A group of radical students, among whom were Mr Mohsen Mirdamadi and his friends, planned that after the pilgrims’ march in Mecca, they would enter the main mosque in the city and take over the microphone to the loudspeaker and chant ‘death to America’ and say other things. Therefore, some of these men who are now speaking of reforms paved the way for that heinous murder at that time with their extremist actions”.

Top regime officials and state-run dailies had previously blamed the main Iranian opposition group, the People’s Mojahedin, for the massacre. The state-run daily Kayhan wrote on August 1, 1987 of the “cooperation between the Mojahedin and the Saudis in the arrest of Iranian pilgrims” and the state-run daily Ressalat wrote on August 4 of the same year, “The heinous, anti-Islamic, and inhuman murder of Iranian pilgrims in the Mecca killing black day was carried out by Iraqi security forces, the Mojahedin, and Saudi police on the basis of a premeditated scenario”.
Share on favorites Share on facebook Share on twitter Share on google Share on digg Share on stumbleupon Share on buzz Share on delicious More Sharing Services


http://www.iranfocus.com/en/?option=...k=view&id=2292






التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» "حزب الله".. سيرة فساد لا ينقطع
»» المذاهب الفلسفية وأثرها في العقيدة الإسماعيلية الباطنية
»» رفع الأستار عن بطلان حديث (معاوية كافر ومن أهل النار).
»» هل القرآن يغني عن السنة ؟ بقلم الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي
»» ملف طامات المدعو طارق سويدان
 
قديم 13-05-13, 01:48 PM   رقم المشاركة : 7
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


نذكر ان الشيعة لهم سوابق في تفجير قبور الصحابة


كما حدث في العراق

تدمير مرقد الإمام الصحابي الزبير بن العوام ومدينة الزبير تستغيث من التصفيات الطائفية
أضيف في :5 - 12 - 2009

مدينة الزبير واحدة من أقدم مدن البصرة، سميت بهذا الاسم نسبة إلى الصحابي الجليل الزبير بن العوام رضي الله عنه المدفون فيها سنة 38 هـ (658 م) وهو ابن عمة الرسول صلى الله عليه وسلم، وأحد العشرة المبشرين بالجنة، ودفن معه كل من الصحابيين الجليلين طلحة بن عبيد الله وانس بن مالك، وهي تقع بين موقع مدينة المربد الأثرية وبين مدينة البصرة القديمة التي أسسها عتبة بن غزوان خلال فترة حكم الخليفة الفاروق عمر بن الخطاب. وقد أمر السلطان العثماني سليم بن سليمان الثاني سنة 979 هـ (1571م) بأن يقام مسجد بجوار قبر الزبير بن العوام، معظم سكانها من أصول (نجدية)، حيث سكنها أقوام من أهل نجد الذين كانوا يبحثون عن الرزق والكلأ والمعيشة منذ حوالي 500 عام.

يبلغ عدد سكان الزبير حاليا بحدود 700 ألف نسمة. تسكنها قبائل واسر من اصول نجدية عربية سنية، كانت تعتبر من مراكز استراحة المسافرين بين الجزيرة العربية و منطقة الخليج والعراق. كما أن قربها من البادية جعلها موقعاً لاستقرار البدو القادمين من صحراء نجد وبادية العراق ومنطقة للتبادل التجاري معهم. كما ان لمدينة الزبير مكانتها التاريخيه حيث تحفل بالتراث والأحداث كما أنها محط رحال القادمين والقاصدين حج بيت الله الحرام ممن قدموا من خارج العراق. وقد دفعت العوامل الطبيعية كثيراً من جماعات نجد للبحث عن سبيل حياة أفضل نتيجةً للجفاف الذي اجتاح نجد والذي سبب قحطا ومجاعات أجبرت بعض سكانها على الهجرة للمناطق المجاورة بما فيها الزبير التي كانت تتميز بمياه جوفيه تؤمن متطلبات الحياة والاستقرار وموقعها الإستراتيجي بين الكويت والبصرة. وقد تولت أسرة (الزهير) و(البراهيم) وغيرها من الأسر الحكم فيها.

وقد ذاع صيت المدينة بعد ان هاجر اليها وتوطن فيها أكثر من 76 عائلة من أهالي نجد قبل قرون حسب المصادر التاريخية وغادروها بالتتابع عائدين إلى موطن الأجداد خلال حروب الخليج المتوالية التي شهدتها المنطقة في بداية الثمانينات وأعمال العنف الطائفي الأخيرة. فقد عاد معظم أحفاد أهل الزبير الاصليين من المهاجرين النجديين الذين عمروها عادوا للمملكة العربية السعودية، وبعضهم عاد للكويت، فاستوطنها مثل الكثير من سكان نجد والاحساء والخليج. ولهم اليوم شخصيات معروفة مثل: الدكتور عبد الرحمن السويلم عضو مجلس الشورى السعودي والدكتور الشهير محمد بن راشد الفقيه ورجل الأعمال عبد العزيز سعود البابطين ورجل الأعمال عبد اللطيف سعود البابطين والدكتور علي عبد الرحمن اباحسين في البحرين والدكتور مهندس عبد الرحمن الربيعة وزير المالية محمد أبا الخيل رجل الأعمال سليمان عبد القادر المهيدب واخوته عبد الله خليل الجدعان المستشار عبد الله العقيل وغيرهم الكثير الكثير من رجال أعمال ومشائخ ورجال دولة ودكاترة ومهندسين، قدامى ومعاصرين.

مدينة الزبير واحدة من أشهر المدن ذات الأغلبية السنية في جنوب العراق، وفيها موقع معركة الجمل عام 36 هجرية، كانت تتميز دون كل مدن العراق بصبغتها الإسلامية الخالصة، لكن بفعل عدة عوامل آخرها إحتلال العراق، والأحداث الطائفية التي أعقبت تفجيرات مرقدي الأمامين العسكريين في سامراء (فبراير 2006) وما أعقبه من أعمال قتل وتهجير وخطف على أساس طائفي وانتشار جماعات مسلحة بالبصرة وما حولها تقوم بعمليات اغتيال وخطف لاهل السنة وتدهور حاد للوضع الأمني في محافظة البصرة. كل هذه العوامل أدت إلى انخفاض نسبة العوائل ذات الأصول النجدية في مدينة الزبير، يضاف لهذا غزو عشوائي لسكان من محافظات مجاورة (العمارة والناصرية) جاءوا كعمال في مزارع الزبير وصفوان، ثم تحولوا للسكن في مدينة الزبير على مدى السنوات الثلاثين الماضية.

قد تعرضت المدينة الى حملات تطهير طائفية على أيدي الميليشيات الصفوية، وفرق الموت، والمنظمات الايرانية، بعد احتلال العراق والتصفيات الطائفية الحاقدة التي حصلت عامي 2005 و 2006. وقد نقل رواة عيان صور مفجعة عن المأساة التي تعرضت لها المدينة، ومنها قيام الفرق الصفوية الحاقدة بتفجير مرقد سيدنا الزبير، ومنها قيام فرق الموت بقتل أعداد كبيرة من شباب أهل السنة في الزبير – كما حصل ذلك في أبي الخصيب – حيث كانت تنصب سيطرات وهمية يرتدي أفرادها أزياء وزارة الداخلية، يعترضون السيارات وينزلون الركاب فيتم اعدام أهل السنة فورا وسط الهتاف والصراخ الغوغائي (وهابيون.. إرهابيون!)..

كما تقوم عجلات رسمية بنقل مفارز تقوم بتحري دور المواطنين في الزبير لخطف الشباب والرجال ومن ثم قتلهم، بل وصل الامر الى ملاحقة ذويهم الذين يراجعون مشرحة الطب العدلي بالبصرة لاستلام جثث المغدورين!.. وخلال عام 2008م تم العثور على عدد من المقابر الجماعية لضحايا العنف الطائفي من اهالي السنة في مدينة الزبير. واليوم تشهد الزبير تراجعاً للوجود أهلها لمصلحة أحزاب وميليشيات غريبة، وعناصر وافدة غريبة، حتى خرجت المدينة من يد أحفاد الرجال الذي بنوها وعمروها قبل قرنين من الزمن وكانوا حكام وقادة البصرة بأجمعها، كآل السعدون، وهاهي تشكو اليوم الخراب والإهمال على يد ممثلي الحكومة المحلية، من قادة الكتل والأحزاب الطائفية التي تدير شؤون البصرة.

لقد حاول مجتمع الزبير الحفاظ على قيم البداوة رغم عدم ابتعاده عن المظاهر المدنية الحديثة، كما ان الفرد الزبيري معروف بلهجته والزي الذي يرتديه؛ فهو إنسان دائم التأمل يعشق الحياة الهادئة البسيطة، يهوى التعطر وسماع الشعر النبطي والرقص بالسيف والتغني بأنساب العرب. لذلك ظهر الفن الزبيري بجلسات السمر المعروفة وحلقات الرقص التي يمارسها الأهالي في الأفراح والأعياد بشكل متميز ومختلف عن فنون المنطقة. ولعل من يمشي اليوم في شوارعها المتربة وأسواقها المتهالكة لا يسمع كلمة نجدية واحدة، لقد ضاعت الجمل القصيرة المعبرة الدالة، كلمات العرب البدو وبهاستهم، وإختفت اليشامغ (الغتر) الحمر، إذ صارت تحوم حول من يرتديها (الشبهات)، فهو «إرهابي ووهابي!!!» في نظر السكان الطارئين الغزاة الجدد، على رغم المحاولات التي تقوم بها بعض الكتل الطائفية، حتى باتت حكاية الصلاة المشتركة نكتة سمجة لا ُتضحك أحداً.

لقد طوى الزمن في عطفه الموجع تاريخ أسر وبيوتات مثل الذكير، والمنديل، والعون، والعوجان، والزهير، والدغمان،.. الخ، هذه البيوتات التي دوّت زمناً في المجتمع البصري الزبيري، وكان لها حضورها في سوق المال والاقتصاد حلت محلها أسماء، ليس بين أصحابها من يفهم معنى أن تكون زبيرياً بصرياً من نجد، فالزبير اليوم مدينة لا علاقة لها بالمدينة القديمة بكل معنى الكلمة، إذ لا يشكل سكانها الأصليون أكثر من 16 في المئة من مجموع سكانها البالغ 700 ألف نسمة بعد الهجرات المتكررة لسكانها الأصليين والتي كان آخرها وأشدها بعد تفجير مرقدي الإمامين العسكريين في سامراء..

إن المشكلة ليست شيعية - سنية بحسب رأي الكثير من السكان والباحثين الذين لا يجدون في الوجود الشيعي من سكان البصرة الأصليين مشكلة حقيقية «فهم مسالمون يفهمون الدين على انه النصيحة»، لكن المشكلة في «الأطياف الغازية الجديدة» المؤدلجة من وراء الحدود الشرقية، والمحملة بسموم النفس الطائفي، والتي تُحمّل أبناء الحاضر أوزار الماضي، وهكذا كان عام 2006 من أكثر الأعوام دموية في تاريخ البصرة والزبير كما يعبر أحدهم بقوله: «لم يعد بمستطاعنا حضور مجالس العزاء كلها» في إشارة إلى تعاظم عدد المقتولين.

واليوم، وحيث تتهيأ مدن ومحافظات العراق للانتخابات النيابية القريبة، تشهد الزبير استياءً عاماً من قبل اهاليها بسبب التهميش الواضح الذي يُمارس ضد هذا القضاء في مسألة اختيار ممثليه في الانتخابات حيث لم يُستشر اهالي القضاء في مسالة إختيار ممثليهم في البرلمان بل انه لم يتم اختيار اي يشخص يمثل الزبير (حقيقة) في البرلمان، حيث ان غالبية ممثلي البصرة في البرلمان هم من النجف او كربلاء او في احسن الاحوال من مناطق شمال البصره اما الشخص الوحيد الذي يمثل الزبير فهو شخص لايعرفه احد من أهالي الزبير.! عدا الذي أختاره!!. وقضاء الزبير الذي يمثل احد اغنى الاقضية في العراق بسبب وقوع غالبية آبار نفط جنوب العراق فيه، ويوجد فيه مايقارب 700 الف نسمه اي يجب أن يكون له 7 نواب حسب الدستور وقانون الانتخابات العراقي الذي ينص على أن يكون نائب واحد لكل 100 الف نسمة، وبهذا يتجلى الظلم الواضح والاجحاف بحق أهل الزبير الأصليين، لذلك رفع أهالي الزبير مناشدات إلى الامم المتحدة ومفوضية الانتخابات ومنظمات المجتمع المدني من أجل التدخل لحماية وحفظ حقوقهم التي ابتلعتها القوائم الانتخابيه التي تمارس المحسوبية والطائفية سراُ وتلعب على وتر الوطنية الزائفة في العلن..

إن مدينة الزبير تستغيث من تزوير وطمس هويتها، وسرقة إرادتها، والفتك بشبابها، وعدم مسائلة المجرمين الذين نصبوا المقابر الجماعية لأهل السنة في الزبير، والذين يفرضون واقعا طائفيا غريبا على هذه المدينة العروبية الاسلامية الأصيلة، وهاهم يريدون سرقة حقها في إختيار ممثليها في البرلمان كما سرقوه عام 2005، فهل هناك من مستمع مجيب ومغيث؟

المصدر: الرابطة العراقية/ المختصر







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» موقع الدكتورة فاتن خورشيد مكتشفة علاج السرطان
»» فضيحة هروب كمال الحيدري من اتصال الشيج الدمشقية
»» تحاد يعترف باصوله اليهودية موضوع بالانجليزي
»» الائمة يطبخون و لهم و وصفات طبخ فهل قول المليفي ان المهدي يطبخ مشكلة
»» يجب اعدام الحواسيس الذين تم ضبطهم في السعودية مثلما تعدم ايران من يتجسس عليها
 
قديم 13-05-13, 01:51 PM   رقم المشاركة : 8
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


خامنئي حاكم بدرحة اله / و صلاحية الغاء الصلاة و اباحة اللواط في الرجال

في دين الاثناعشرية اعطى الخميني لنفسه السلطة المطلقة لتحليل الحرام تحريم الحلال وفق نظرية الولي الفقيه
و تعطيل العبادات مثل الصلاة والحج و الصوم


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135231










التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» نسف روايتين عن المهدي في كتب الشيعة
»» البناء على القبور عند آل البيت / د. فهد عامر العازب
»» رفع الأستار عن بطلان حديث (معاوية كافر ومن أهل النار).
»» الشيرازي المهدي بيمينه السموات و الارض و هو واسطة بينك و بين الله
»» حديث باطل إذا بلغ بنو العاص ثلاثين رجلاً
 
قديم 27-06-13, 05:54 AM   رقم المشاركة : 9
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road



نذكر بتفجيرات مكة المكرمة التي نفذها مواطنون يحملون الجنسية الكويتية من اصل ايراني شيعي و ارتباط هذا التنظيم في ايران
تفجير بيت الله الحرام ( مكة المكرمة ) لدعم المملكه العربيه السعوديه للعراق صدام حسين ؟
تفجيرات مكة المكرمة التي نفذها
الشيعة المجوس الذين يحملون الجنسية الكويتية
عبد الحسين كرم
علي الكاظمي
علي باقر
سيد حسن الحسيني
يوسف النوخذة
اسماعيل جعفر
سيد أحمد الموسوي
عبد الوهاب بارون
هاني المسري
منصور المحميد
عبدالله أسد
عادل بهمن
صالح عبد الرسول
حمد دشتي
ميثم أشكناني
عبدالعزيز شمس
تفجيرات الخر
دعم الحوثيين
محاولة اغتيال سفير السعودية في واشنطن



للمزيد

كشف تهديدات و جرائم ايران و اذنابها الشيعة ضد الدول العربية

http://edharalhaq.com/vb/showthread.php?t=31319







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» القول الصداح في الرد على الرافضي النباح
»» نسف اسطورة الوهابية نظرية فك الارتباط بين القاعدة والوهابية
»» أخطاء المجدد حسن المالكي في القرآن الذي يتهمنا بهجره
»» جواب قول عمر لولا أن يقول الناس أن عمر زاد في كتاب الله لكتبتها بيدي
»» نصير ال البيـت ينسف استدلال الرافضة باية المباهلة وحديث الغدير ۩۞۩
 
قديم 17-08-13, 12:40 PM   رقم المشاركة : 10
فتى الشرقيه
عضو ماسي






فتى الشرقيه غير متصل

فتى الشرقيه is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جاسمكو مشاهدة المشاركة
  

ايران ودورها بتفجيرات مكة

قال ((( السيد))) حسين الخميني

(كان هناك قرار إيراني سري بتهيئة الأجواء لإيقاف الحرب، ولهذا الغرض تم التخطيط لعدد من الإجراءات لصرف الأنظار وتوجيهها بعيدا عن العراق والحرب، فعمدوا إلي إرسال مواد متفجرة إلي السعودية، وإلي مكة المكرمة تحديدا، (نحو خمسمائة كيلو غرام من هذه المواد) بإخفائها في حقائب الحجاج من دون علمهم (في كل حقيبة نصف كيلوغرام tnt)، وذلك لتفجير دار الحجاج الإيرانيين في مكة المكرمة).

وأضاف: وقتها كلفت رئاسة بعثة الحج الإيرانية من دون أن أعلم بهذا المخطط الشرير، لكن إرادة الله تعالي لم تشأ ذلك، فتم اكتشاف المتفجرات في مطار جدة واحبط المخطط. وقال في عام 1987 أعيدت الكرة بنحو آخر عندما قام الحجاج الإيرانيون بإحداث قلاقل في مكة المكرمة وحدثت المجزرة المعروفة.

جريدة (الزمان) --- العدد 1623 --- التاريخ 2003 - 9 -30

=============


نذكر في التفجيرات التي قام بها الشيعة الذي يحملون الجنسية الكويتية في مكة المنتسبين الي حزب الله الايراني فرع الكويت

عبد المنعم النمر من كتابه: (الشيعة. المهدي. الدروز) (المؤامرة على الكعبة: من القرامطة إلى الخميني )

رئيس وزراء ايران مير حسين موسوي السابق و مرشح الرئاسة الايرانية

يتهم الاجهزة الايرانية بتهريب متفجرات الي مكة

كتب موسوي في هذه الرسالة الى خامنئي مع اشارة الى سلب صلاحيات حكومته في السياسية الخارجية: “اليوم السياسة الخارجية لايران في افغانستان و العراق و لبنان في ايدي حضرتكم. تكتب رسائل الى بلدان مختلفة من دون علم الحكومة.”
جاء في هذه الرسالة: “يقول السيد لاريجاني في مكان ما أن الاتصلات بأمريكا تجري عبر خمس قنوات ولكن انا، كوني رئيسا للوزاء، ليس لدي اطلاع على اي من هذه القنوات.”
كتب موسوي في هذه الرسالة التاريخية في اشارة الى العمليات تجري خارج الحدود دون علم حكومته و امرها: “انت تعلم مدى المصائب الفاجعة و التأثيرات السلبية لهذه العمليت على البلد اكثر من اي شخص آخر. نحن نعلم بعمليات اختطاف الطائرات بعد القيام بها، نحن نسمع خبر اطلاق النار من قناص في في احد شوارع لبنان بعد ان يسمع كل العالم دويّه، نحن نعلم بوجود متفجرات بيد الحجاج في مكة بعد أن تكتشفها السلطات السعودية. مع الاسف وعلى رغم الضرر الذي يواجهه البلد بسبب هذه العمليات و لكن يمكن وقوعها في اي لحظة و اي الساعة باسم الحكومة.”
هذه الرسالة قامت بطرح القضايا الداخلية في البلد بشكل واسع.
النداء الأخضر للحرية
منقول من موقع شفاف الشرق الاوسط


نقل مقر الكعبة

و نذكر في دعوة الشيخ احمد علم الهدى

ممثل مرشد النظام الإيراني علي خامنئي في مدينة "مشهد" الإيرانية إلى أن تكون "مشهد" هى "قبلة المسلمين" بدلاً من مكة المكرمة، في دعوةٍ للتخلي عن الركن الخامس من أركان الإسلام.
وادعى ممثل خامنئي أن "مرقد الإمام الرضا في مشهد، بات هو المكان المناسب لجميع المسلمين.
لاريجاني حاول في هذه الدراسة أن يمزج بين الأسطورة و الواقع! فإيران كما يرى هذا المسؤول الإيراني يجب أن تنقل أم القرى من مكة إلى قم، باعتبار أن إيران هي قلب العالم الإسلامي الحقيقي-أي الشيعي!- و هي في زعمه المريض وصية على العالم العربي و الإسلامي، وأن مرشدهم الأعلى هو نائب المهدي المختبىء في السرداب حسب اعتقاد الشيعة في سرداب سامراء منذ اكثر من الف سنة و ان المرسد خامنئي هو في الواقع ولي أمر كل المسلمين و يجب على كل الدول و الشعوب العربية و الإسلامية أن تدين له بالولاء و الطاعة العمياء! كما أن الكتاب عقد فصلا فيه يكرس لرفض فكرة الاعتراف بأية حدود بين الدول العربية و إيران! و الكتاب كله تحريض على انتهاك هذه الحدود و السيطرة الفعلية على مكة و المدينة!
عبد المنعم النمر من كتابه: (الشيعة. المهدي. الدروز) (المؤامرة على الكعبة: من القرامطة إلى الخميني )

================


في تراث الديني للشيعة هدم الكعبة و المسجد النبوي و نقل الحجر خيط من نظرية ام القرى وقم بدل الكعبة
دين الاثنا عشرية دموي

مهدي الشيعة يهدم المسجد الحرام :

مهدي الرافضة يهدم المساجد ومنها المسجد الحرام والمسجد النبوي وكذا الكعبه وكل المساجد :
رووا عن أبي جعفر أنه قال : إن المهدي ينقض البيت فلا يدع منه إلا القواعد . ( الاحسائي ، الرجعه ص148 ، ص162
مهدي الرافضة يقتل العرب وقريش :
روى المجلسي عن أبي عبدالله أنه قال : إذا خرج القائم لم يكن بينه وبين العرب وقريش إلإ السيف ( بحار الأنوار 52/355)
-قتل قريش قبيلة نبي العرب صلى الله عليه واله وسلم
عن الصادق: اذا خرج القائم لم يكن بينه وبين العرب وقريش إلا السيف وما ياخذ منها الا السيف
-يخرج صاحبي رسول الله صلى الله عليه واله وسلم أبو بكر وعمر رضي الله عنهما فيحرقهما ثم يهدم مسجد رسول الله
عن أبي عبد الله ع قال هل تدري أول ما يبدأ به القائم ع قلت لا قال يخرج هذين رطبين غضين فيحرقهما و يذريهما في الريح و يكسر المسجد
-قتل 3000 رجل من قريش بعد إخراجهم من قبورهم(( الصحابة))
عن الصادق قال: اذا قام القائم من آل محمد اقام خمسمائة من قريش فضرب اعناقهم، ثم اقام خمسمائة فضرب اعناقهم، ثم خمسمائة اخرى، حتى يفعل ذلك ست مرات قيل: ويبلغ عدد هؤلاء هذا؟ قال: نعم منهم ومن مواليه
-المجرم يجلد أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها
قال أبو جعفر ع أما لو قام قائمنا لقد ردت إليه الحميراء حتى يجلدها الحد و حتى ينتقم لابنة محمد فاطمة ع منها
- يقطع أيدي سدنة بيت الله الحرام أسرة بني شيبة بحجة أنهم سراق بيت الله
عن جعفر بن محمد ع قال أما إن قائمنا ع لو قد قام لأخذ بني شيبة و قطع أيديهم و طاف بهم و قال هؤلاء سراق الله
يجرد السيف على عاتقه ثمانية أشهر يقتل هرجا فأول ما يبدأ ببني شيبة فيقطع أيديهم و يعلقها في الكعبة


========

ما حكم الخميني عندكم يا رافضة



يقول الله تعالى ((وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ)) سورة الحج آية 25 )
ويقول الله تعالى((ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها ))

وحيث ان التاريخ الذي تقدسونة اثبت ان الخميني قتل حجاج بيت الحرام واستباح الدم الحرام والاشهر الحرام
وفجر موسم الحج فما هو حكمة عندكم ايها الرافضة؟؟؟؟


الخميني والاعتداء على الكعبة و نذكر في تفجيرات مكة المكرمة التي قام بها اشخاص يحملون الجنسية الكويتية
- لم يتجرأ على الكعبة في التاريخ إلا أبرهة والقرامطة وإيران الخميني!! (لمزيد من الاطلاع راجع المؤامرة على الكعبة من القرامطة إلى الخميني –للدكتور عبد المنعم النمر)
ونذكر في دور المهري و عدنان عبدالصمد في تفجيرات مكة

=========

بيان الإمام الخميني إلى الضمائر الحية بمناسبة مجزرة مكة

بمناسبة مرور عام على مجزرة مكة وملابسات إيقاف الحرب المفروضة

ذي الحجة 1408هـ

سنطفئ غيظ قلوبنا بإذن الله في الوقت المناسب بالانتقام من أمريكا وآل سعود، وسنحول حلاوة هذه الجريمة الكبرى حرقة وحسرة في قلوبهم، وسندخل المسجدَ الحرامَ مع الاحتفال بانتصار الحق على جنود الكفر والنفاق، وتحرير الكعبة من أيدي من ليسوا أهلاً، من ليسوا من محارمها وخاصتها.

==============

آية الله العظمى (حسين الخراساني) في كتابه ( الإسلام على ضوء التشيع) : إن كل شيعي على وجه الأرض يتمنى فتح وتحرير مكة والمدينة وإزالة الحكم الوهابي النجس عنها!!

الرئيس (رفسنجاني) يقول معلقاً على أحداث مكة الإجرامية التي قام بها الشيعة في أرض الحرم الشريفة في صحيفة (جمهوري إسلامي) بتاريخ ( 12/9/1987م ): ( لقد اتخذت قرارات سرية على أثر أحداث مكة وسوف يعلن عنها عندما تطرح للتنفيذ ، إننا سوف نقوم بكل قوة بالمسيرات وترديد الشعارات ولن تستطيع قوة أن تمنعنا).


وفي احتفال رسمي وجماهيري أقيم في عبدان في 17/3/1979م تأييداً لإقامة الجمهورية الإسلامية، ألقى الدكتور (مهدي صادقي) أحد رجالات الجمهورية الإيرانية خطبة وصفت بأنها مهمة وخطيرة، جاء فيها:

( أصرح يا إخواني المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها أن مكة المكرمة حرم الله يحتلها شرذمة أشد من اليهود).


وقد نشرت مجلة الشهيد الإيرانية وهي تعتبر لسان علماء الشيعة الناطق في مدينة قم، في عددها (46) الصادر بتاريخ 16 شوال 1400هـ ، صورة تمثل الكعبة المشرفة، وإلى جانبها صورة تمثل المسجد الأقصى المبارك، وبينهما صورة يد قابضة على بندقية، وتحتها تعليق نصه: ( سنحرر القبلتين) !!


وصرح أحد زعمائهم فقال : ( أنني أفضل أن يكون الإنجليز حكاماً في الأراضي المقدسة على آل سعود) !!


ويهدد الرئيس (رفسنجاني) السعودية باحتلال الحرمين الشريفين، حيث صرح لجريدة (اطلاعات) بتاريخ (14/12/ 1987م ) ما نصه:

( إذا كان علماء المسلمين في العالم غير مستعدين لتقبل مسئولية إدارة مكة المكرمة فإن جمهورية إيران الإسلامية لديها الاستعداد للحرب من أجل تحرير هذا المكان المقدس) .


ولذلك شنت الحكومة الإيرانية هجوم رخيصاً على بلاد التوحيد في كل حين، فهذا مرشد الثورة (السيد خامنئي) يصرح لصحيفة ( أبرار) بتاريخ ( 8/11/1987م ) ما نصه : ( إن مذهب الوهابية المستحدث هو أحد المشاكل التي تمنع من الوصول إلى الوحدة الإسلامية) .


ويقول الخميني في حديث علني مشهور بثته إذاعة طهران بتاريخ ( 20/7/1988م) ما نصه : ( سوف نزيل آلام قلوب شعبنا بالانتقام من أمريكا وآل سعود إن شاء الله في وقت مناسب، وسنضع وسم حسرة هذا الجرم الكبير على قلوبهم، ونضع حلاوة في حلق أسر الشهداء بإقامة حفل انتصار الحق، وبتحرير الكعبة من يد الآثمين، سوف نحتل المسجد الحرام) .


ويصرح أمام مؤتمر الوحدة الإسلامية (!!) المسؤول الإيراني (واعظ زاده خرساني) ونقلته جريدة (اطلاعات) بتاريخ ( 9/11/1987م ) ما نصه:

( إن النظام السعودي يقوم بنشر المذهب الوهابي في أبعاده التلفيقية، إن أعظم واجب للمسلمين في الوقت الحاضر إدراك هذا الخطر ومواجهة هذه الحركة المضادة للإسلام جديا وعمليا) .


وبعد أن قتلت حكومة الخميني آلاف السنة في إيران وسجنت الآلاف، انطلقت تعيث في الأرض إفساداً، حتى إذا كفرت المسلمين، راحت تضفي على نفسها مسوح القداسة والإلهية !


فهذا (رفسنجاني) يعلنها دون تقيّة ودون خجل بتاريخ ( 17/4/1983م ) في كلمته التي ألقاها في وفد معلمي شيراز حيث قال:

( إيران ليست هي الوطن العربي ولا العالم الإسلامي هي الكل لأنها دار الإيمان ، وما عداها دار كفر، ويتعين على مسلمي إيران وأصدقائهم أن ينهضوا بمهام تحرير كافة البلدان الإسلامية )!!

=============


عندما ننظر الي ارض الواقع نجد ان التحذير له اسبابه

تتمثل في تهديد عسكري و تهديد على عقائد المسلمين

التهديد العسكري مثل احتلال الجزر الاماراتية و احتلال عربستان
التمدد الايراني و التدخل في الدول العربية
- العراق حيث لا يمكن تعيين رئيس للوزراء دون رضى ايران كما قال اياد علاوي
- لبنان حيث اصبح حزب الله الايراني بمثابة الدولة داخل الدولة
-اليمن حيث يدعم الحوثين للاعتداء على الحدود السعودية
- الكويت القيامن بتفجيرات و اختطاف طائرات عندما اختطف عماد مغنية طائرة الجابرية و قتل ابناء الكويت و تجنيد ايران اذناب لها من الشيعة في الكويت و نشر الشبكات التجسسية
- البحرين و محاولة الانقلاب على الحكم السني في البحرين
- السعودية بارسال مواطنين كويتين للقيام في التفجير في مكة المكرمة لم يتجرأ على الكعبة في التاريخ إلا أبرهة والقرامطة وإيران الخميني!! (لمزيد من الاطلاع راجع المؤامرة على الكعبة من القرامطة إلى الخميني –للدكتور عبد المنعم النمر) وتحريض الحوثين للاعتداء على حدود السعودية و القيام في نبش قبور الصحابة في البقيع
- مصر تحذير الشيخ القرضاوي من نشر التشيع في مصر و ارسال خلايا حزب الله الي مصر و كيف قاموا خلال فترة الثورة في الهجوم على السجون المصرية و اطلاق سراح اعضاء حزب الله المتهمين في قضايا تهريب اسلحة الي مصر
- المغرب نشر التشيع و

=============

خميني وحقده الدفين على ركن الحج

بنى كعبة في دولة المجوس ولم يكفيه ذلك بل عينه على هدم الحرم المكي

http://www.youtube.com/watch?v=us2o1...layer_embedded

الرافضه ومافعلوه بالمسلمين في مكه sheaa شيعه

http://www.youtube.com/watch?v=npdm0...layer_embedded


شيعة ايران ومحاولة تفجير الحرم المكي على الحجاج سنة 1986م الجزء الثاني

http://www.youtube.com/watch?v=sqrjd...layer_embedded


جواب لماذا ايران اخطر من اسرائيل

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=142344

معنى مظاهرة البراءة من المشركين يقصد بهم أبوبكر و عمر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=138348

معهد المشرق العربي: أحداث البقيع و ناقوس الخطر من جس نبض يقظة الأمة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=80283

الجريمة الكبرى نبش قبور زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم بالبقيع

http://www.dd-sunnah.net/records/vie.../view/id/1781/


حوبة تحريض ايران للشيعة في البقيع هاهي اركان النظام الايراني

http://alwatan.wordpress.com/page/87/

ملالي ايران وتفجير مكة المكرمة و راء تفجيرا سامراء والقتل ضد السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=141848

الشيعة و احتفال بمقتل سيدنا عمر و اباحة المحرمات و رفع القلم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135378

ملف التغلغل الايراني في الكويت / ايران

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=139309

هذا هو الولاءالبراء عند الروافض القوارض






التوقيع :
فتى الشرقيه / هو فتى الإسلام
من مواضيعي في المنتدى
»» الشيعي الكميت / ما الفرق بين إحيائكم لإستشهاد الحسين , وإستشهاد أبيه
»» لولا اصحاب الكساء ماظهر الله ,, ولا حق لنبي ولا الرسول على الله
»» بشرى لكل شيعي أثقله الخمس وقضى على أحلامه ,, إنتهت الأخماس
»» أيها الشيعه : لماذا آل البيت وليس الرسول صلى الله عليه وسلم
»» داعش الرافضية المجوسيه تمثل : دولة ,, ايران ,, العراق ,, الشام
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:05 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "