العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-08-12, 10:09 PM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


الدليل على بطلان عقائد الزيدية؟ عند الاثناعشرية


*
وأنا أبحث في بعض المواقع الشيعية ، وجدت سؤال غريباً !! ، لكن سرعان ما بهت هذا الاستغراب !! ، وذلك لأن الجواب كان أغرب ، وإليكم النقل :

===========
السؤال :
ما الدليل على بطلان عقائد الزيدية؟ وكما أعلم هم يدّعون أنّهم اتباع أهل البيت ، و اتباع عترة النبيّ محمّد (صلّى الله عليه وآله) أرجو التفصيل .

الجواب:
من سماحة السيّد جعفر علم الهدي
قد ثبت في روايات أهل السنّة أنّ الأئمة بعد النبيّ الأعظم (صلّى الله عليه وآله) هم اثنا عشر إماماً ، وقد ذكر النبيّ (صلّى الله عليه وآله) اسماء الأئمة الاثني عشر واحداً بعد واحد ، في بعض الروايات التي يرويها علماء أهل السنّة في كتبهم ، كما أّنه قد اتّفقت روايات أهل البيت (عليهم السلام) على ذكر أسماء الأئمة ، وليس في ضمن الأئمة زيد بن عليّ بن الحسين (عليهما السلام) ، مع أنّ الزيدية يعتقدون بإمامته وإمامة كلّ مَن خرج بالسيف من أولاد فاطمة الزهراء(عليها السلام).
فهذا المذهب مخالف لإجماع المسلمين ، وروايات أهل السنّة والشيعة ، مضافاً إلى أنّ زيداً الشهيد لم يدّع الإمامة ، ولم يكن خروجه لطلب الإمامة والخلافة لنفسه ، وإنّما ثار لدفع الظلم والطغيان ، وكان من قصده إذا ظفر أن يعطي الحقّ لأهله ، كما ورد عن الإمام الصادق (عليه السلام) : « إنّه لوظفر لوفى ».
ثمّ إنّ المذهب الزيدي ، وإن كان يدّعي التشيّع ، لكن فقه الزيدية مطابق لفقه أهل السنّة ، ومخالف للفقه الشيعي الجعفري .



==========

بغض النظر عن الكذب والتلفيق الذي يلصقه المعممين بكتب السنة !!
مالذي حشر روايات أهل السنة بين السؤال والجواب ؟؟
لماذا هذا الدين [ عالة ] على أهل السنة والجماعة ؟؟
حتى في مجالات الفقه والتفسير في مواقعهم إلا ويستدلون بحديث ضعيف
أو منكر لأهل السنة ؟؟
مع أن المقام مقام [ استفتاء فقهي عادي جداً ]
وليس مقام [ مناظرة أو احتجاج على الآخر ]
فيما بينهم يستدلون بكتب أهل السنة ؟؟
لو أحرقنا كتبنا هل سيبقى دينهم ؟؟

منقول







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» اموال المرجعية ... وهايشة آل مزيعل
»» أســـئلة تــسـتـطـيع أن تحاج بها أي رافضي ## لأنـهـم لا يـسـتـطـيعون الأجابة عليها @@
»» مساعد "خامنئي": أي هجوم على سوريا يعتبر هجوماً على إيران
»» التسامح الإسلامى.. والحكم الطائفى! / حلمي القاعود
»» جواب شبهة رواية تغيير عثمان ابن عفان للمصاحف
 
قديم 02-08-12, 06:21 PM   رقم المشاركة : 2
رهين الفكر
عضو ماسي






رهين الفكر غير متصل

رهين الفكر is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جاسمكو مشاهدة المشاركة
   بغض النظر عن الكذب والتلفيق الذي يلصقه المعممين بكتب السنة !!
مالذي حشر روايات أهل السنة بين السؤال والجواب ؟؟
لماذا هذا الدين [ عالة ] على أهل السنة والجماعة ؟؟
حتى في مجالات الفقه والتفسير في مواقعهم إلا ويستدلون بحديث ضعيف
أو منكر لأهل السنة ؟؟
مع أن المقام مقام [ استفتاء فقهي عادي جداً ]
وليس مقام [ مناظرة أو احتجاج على الآخر ]
فيما بينهم يستدلون بكتب أهل السنة ؟؟
لو أحرقنا كتبنا هل سيبقى دينهم ؟؟

تساؤل مهم

هم اصلا دينهم قائم على ادلة متعسفة يأخذونها من دين اهل السنة

لم ارى في التأريخ كله دين يأخذ ادلته من كتب دين آخر إلا دين الرافضة

فسبحان الله ان جعلهم هم الأدنون






التوقيع :
الاثني عشرية يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض

فهم ،،، يؤمنون بقوله تعالى (إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آَمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ) مع تحريفهاعن معناها
ولكنهم يكفرون بقوله تعالى (لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا)

وهم ،،، يؤمنون بقوله تعالى (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) مع صرفها إلى من لم تنزل فيهم
ولكنهم يكفرون بقوله تعالى (وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ)



اقتباس:
ان خط الدفاع الاول ضد استهداف الصحابة يبدأ عند معاوية رضي الله عنه ذلك الرجل العظيم
فأعداء دين الله يبدأون به ولكنهم لن ينتهوا عنده



من مواضيعي في المنتدى
»» رضي الله عن امير المؤمنين
»» اضبط تهرّب ومثال حي وطازج لتهرب احد الاعضاء الشيعة ومراوغته
»» هذه افعال ابو بكر وعمر العظيمة فيا رافضة هاتوا مثلها او ادفعوها إن كنتم صادقين
»» متابعة وتسجيل الملاحظات على الحوار في موضوع الجفر وعلم الغيب للائمة
»» هل يجوز لنا ان نسمي "زنا" المتعة بزواج المتعة
 
قديم 02-08-12, 08:32 PM   رقم المشاركة : 3
قاصِف
عضو






قاصِف غير متصل

قاصِف is on a distinguished road


هذا هو قمة الذل يا أخي العزيز!

ويفعلون ذلك لأنهم يعلمون أنهم أقلية شاذة لا وزن لها بكل علمائها وكتبها و لا تغني أو تسمن من جوع سواء في الماضي أو الحاضر أو في المستقبل بإذن الله.

ولهذا هم يمشون على إسلوب التلزيق للسنة على نظام (الأغلبية قالت) بغض النظر عن الأكاذيب والتلفيق.

الحمد لله أن أصغر طفل فينا يقف أمام أتباع البعوضة ويصفعهم على وجوههم بكل كتبهم ورواياتهم لأنها لا وزن لها وهم يعلمون ذلك.







 
قديم 04-02-13, 04:11 AM   رقم المشاركة : 4
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


المعمم العلامة محمد جواد مغنية - الزيدية ليسوا شيعة بل فرقة مستقلة بذاتها

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=147099


الخميني و الخوئي و تكفيرهم لاهل السنة و الزيدية و الاسماعيلية و الاباضية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=141272







التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» الرد على الشيعي عن البخاري و ابوهريرة و روايات اهل البيت في كتب السنة
»» صحة ظلاق الثلاث في مجلس واحد / سيدنا عمر حكم ظلاق الثلاث
»» ملف الرد على الشيعة الاثناعشرية حول الامامة / الولاية / العترة
»» اسرائيل وامريكا خططت لقيام امبراطورية شيعية بين العراق وايران لان السنة هم الاعداء
»» الصرخي الحسني: كيف يشتري العراق أسلحة من روسيا وهو تحت البند السابع
 
قديم 09-08-14, 12:05 AM   رقم المشاركة : 5
أبو فراس السليماني
عضو ماسي








أبو فراس السليماني غير متصل

أبو فراس السليماني is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قاصِف مشاهدة المشاركة
   هذا هو قمة الذل يا أخي العزيز!

ويفعلون ذلك لأنهم يعلمون أنهم أقلية شاذة

لا وزن لها بكل علمائها وكتبها

و لا تغني أو تسمن من جوع

سواء في الماضي أو الحاضر أو في المستقبل بإذن الله.

ولهذا هم يمشون على إسلوب التلزيق للسنة على نظام (الأغلبية قالت)

بغض النظر عن الأكاذيب والتلفيق.

الحمد لله أن أصغر طفل فينا يقف أمام أتباع البعوضة

ويصفعهم على وجوههم بكل كتبهم ورواياتهم

لأنها لا وزن لها وهم يعلمون ذلك.


بارك الله فيكم

كلام في الصميم

أصبت كبد الحقيقة

ولكن من يعقل ؟!؟!






من مواضيعي في المنتدى
»» موسوعة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها
»» ألفاظ صحيحة وألفاظ خاطئة
»» مطويات ونشرات في التوحيد والعقيدة
»» إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا
»» قول الصوفية للقرآن ظاهر وباطن
 
قديم 09-08-14, 03:09 AM   رقم المشاركة : 6
طالب علام
عضو ماسي







طالب علام غير متصل

طالب علام is on a distinguished road


بارك الله فيكم ..
كل ما قاله الإثناعشري في جوابه هو خطأ في خطا ..

والدليل من كتبهم :-

زيد بن علي زين العابدين :- هو عم جعفر الصادق ، ثار في أواخر الخلافة الأموية ، فبايعه الشيعة وكل المعارضين للأمويين . فهو الإمام السياسي للشيعة آنذاك ، ما عدا الإمامية (الإثناعشرية والإسماعيلية) الذين رفضوه ، لأنه مدح أبا بكر وعمر ولم يسبّهما ، فسماهم الرافضة (تاريخ الطبري 5/ 498 ، عمدة الطالب لإبن عنبه ص 256 ) ، فكانوا يخافون من نجاح ثورته وإحتمال إنتقامه منهم ( ص348 ) . وناشده الكثيرون من أقربائه ألا يطمئن إلى أهل الكوفة (تاريخ الطبري (مؤرخ سني فيه تشيع يسير) 6/ 334 ، مقاتل الطالبيين للأصفهاني (شيعي زيدي) ص 91 ) . وكان لخذلان الرافضة (أكثرهم من الكوفة) أثر سلبي على ثورته ، فإنتهت بالفشل وقتل زيد .
وبالطبع ، فإن الإثناعشرية ينكرون هذا الكلام !! لذا ترى تناقضاً في رواياتهم بين مادح وقادح في زيد ( راجع البحار للمجلسي ج 47 ص128 ، 141 ، 148 ، 252 ، 325 ، 348 ) .

بين زيد والأحول :- قال زيد بن علي يوماً لأحد الروافض - وهو أبو جعفر الأحول (صاحب الطاق) :- أنت الذي تزعم أن في آل محمد إماماً مفترض الطاعة معروفاً بعينه ؟ قال الأحول :- نعم ، وكان أبوك أحدهم . فقال زيد :- ويحك ، فما كان يمنعه من أن يقول لي ؟ فوالله لقد كان يُؤتى بالطعام الحار ، فيُقعدني على فخذه ، ويتناول البضعة ( اللقمة ) فيُبرِّدُها ، ثم يُلقمنيها ، أفتراهُ كان يُشفق عليّ من حر الطعام ، ولا يُشفق عليّ من حر النار ؟! فقال الأحول :- كره أن يقول فتكفر فيجب من الله عليك الوعيد ، ولا يكون له فيك شفاعة ، فتركك مرجئاً لله فيك المشيئة، وله فيك الشفاعة !!! ( البحار ج 47 ص 405 ) . غريبة أن يفهم الأحول عن التشيع أكثر مما يفهمه إبن الإمام السجاد !!!

مبادئ الشيعة الزيدية :- هي مبادئ أغلبية الشيعة أثناء الخلافة الأموية والعباسية . فهم يؤمنون بأفضلية علي (ع) على باقي الصحابة من دون وجود وصية ، ويؤمنون بخلافة أي رجل من ولد فاطمة يمتلك الشروط المطلوبة ويجاهد في سبيل الله ، ولا يجلس في بيته ويُرخي ستره متخاذلاً ( البحار ج47 ص128 ) ، ولا وجود عندهم لوصية أو نص إلهي ، أو تسلسل إثناعشري ، أو عصمة للأئمة ، و بالتالي لا يكفّرون الصحابة . وهذا كان مذهب أولاد وأحفاد الإمام الحسن أيضاً ( البحار ج47 ص 156 الهامش ) .

أولاد الحسن :- كان عبد الله بن الحسن المثنى بن الإمام الحسن (ع) يعتبر من علماء أهل البيت ( البحار ج47 ص228 ) . وعندما كبر بالسن ، إختار إبنه محمد ( النفس الزكية ) إماماً لهم ، حتى قال أنه المهدي ( البحار ج47 ص120 ، 121 ، 125 ، 277 ) . وكان عبد الله يتوجس من جعفر الصادق، ويخشى أن يفسد عليه هذا الأمر ( البحار ج47 ص277 ) .
وأولاد الحسن عموماً على مذهب الشيعة الزيدية ( البحار ج47 ص271 ) ، ما عدا أحدهم كان (سنياً) مع عبد الله بن الزبير، وإثنان منهم كانا ( سنيين أيضاً ) يؤيدان العباسيين ( البحار ج47 ص294 ) .
وكانوا جميعاً يُنكرون ما يردده الروافض (الإمامية) (الإثناعشرية والإسماعيلية) من غلو في آل البيت . فيقولون :- " إتقوا الله ، ما عندنا إلا ما عند الناس " ( البحار ج47 ص34 ) . " لا، والله، ما ترك علي بن أبي طالب كتاباً " ( البحار ج47 ص270 ) . " ما لنا في هذا الأمر ما ليس لغيرنا " ( البحار ج47 ص271 ) . " بأي شيء كان الحسين أحق بها من الحسن ؟ إن الحسين كان ينبغي له إذا عدل أن يجعلها في الأسن (الأكبر) من ولد الحسن " ( البحار ج47 ص281 ) . وكانوا يؤكدون عدم وجود إمام مفترض الطاعة ( منصوص عليه من الله ورسوله ) ، حتى جدهم علي بن أبي طالب لم يكن في نظرهم إماماً منصوصاً عليه ( البحار ج47 ص272 ) . ويستهزأون من الروافض ، ويقولون لهم :- أهذا في جفركم الذي تدّعون ؟ ( البحار ج47 ص272 ) . وأنكروا أن هناك إمامة منصوص عليها لجدهم علي بن أبي طالب (البحار ج47 ص 271 ، 272 ) .
ولهذه الأسباب فإن الإثناعشرية الروافض يشتمون أولاد الحسن بأقذع الشتائم ، ويقولون إنهم حاسدون ، وأنهم أولى باليهودية من غيرهم ، ويعتبرونهم من ألد أعدائهم ( البحار ج47 ص273 ) . ويزعم الإثناعشرية أن إمامهم المعصوم لديه كتاب فيه إسم كل ملِك ، وأن أولاد الحسن غير موجودين في هذا الكتاب ، لذا توقعوا فشل ثوراتهم ( البحار ج47 ص 273 ) . لكن التاريخ أظهر خلاف ذلك ، فقد تمكن إدريس ( من نسل الحسن ) لاحقاً من السيطرة على شمال أفريقيا ، وأسس دولة الأدارسة هناك .







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:15 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "