العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-06-12, 07:21 PM   رقم المشاركة : 1
مسافر ليوم القيامة
إثنا عشري






مسافر ليوم القيامة غير متصل

مسافر ليوم القيامة is on a distinguished road


ما هي منزلة هارون من موسى ؟

بسم الله الرحمن الرحيم
يا ايها الذين امنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين

ما هي منزلة هارون من موسى ؟







التوقيع :
الناس من جهة التمثال أكفاء
أبوهم آدم والام حواء
فإن يكن لهم في أصلهم شرف
يفاخرون به فالطين و الماء
من مواضيعي في المنتدى
»» في البخاري عمر بن الخطاب يعترف بالمؤامرة واغتصابه للخلافة
»» ما هو تقييمكم لهذه الرواية من صحيح البخار¡
»» في البخاري النبي يقول طاعة الامام علي بن ابي طالب طاعتي ومعصيته معصيتي
»» ما هي منزلة هارون من موسى ؟
»» الامام احمد بن حنبل شيعي رافضي الى درجة اللغو !!
 
قديم 04-06-12, 07:31 PM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road



إليكم الحديث كاملا مع ذكر سببه :


عن سعد بن أبي وقاص - رضي الله عنه - :« أَنَّ رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- خَلَّفَ عليَّ بنَ أبي طالب في غزوة تبوك ، فقال : يا رسولَ الله، تُخَلِّفُني في النساء والصبيان؟ فقال: أما ترضى أن تكونَ مني بمنزلة هارون من موسى، غيرَ أنه لا نبيَّ بعدي ) رواه البخاري ومسلم ..
وإليكم أحبائي شرح وتفسير الخوارج لحديث " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي " ... وأنا أنقل كلامهم بالمعني - ... يقول الخوارج بالمعني ما يلي :

أولا : حديث منزلة هارون من موسى
يظهر ان سيدنا علي يعصى امر الرسول
حيث يبدو ان سيدنا علي معترضا
قائلا تُخَلِّفُني في النساء والصبيان
أليس هذا اعتراضا وعصيانا لأوامر رسول الله عليه الصلاة والسلام
هذا الحديث دليل على أن علي بن أبي طالب لم يكن عنصرا مهما في الجيش المحمدي وإلا لماذا خلفه الرسول مع النسوان والصبيان ؟؟ وفي نفس الوقت فقد أخذ الرسول معه أبو بكر وعمر وترك علي بن أبي طالب في مع النسوان والولدان
ثالثا : الرسول لم يقل لعلي بن ابي طالب : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى " ولكن الرسول قال لعلي بن ابي طالب " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ", فهل رضى علي بن أبي طالب بذلك ؟ ألم يخرج علي بن أبي طالب معترضا على قرار الرسول ؟؟
رابعا : ومن منزلة هارون من موسى أن موسى جر هارون من شعر راسه ومن شعر لحيته , هذه أيضا من منزلة هارون من موسى ...
وأخيرا : فأنا أطرح هذا السؤال على الزملاء الشيعة : فعلا كيف يأمر الرسول صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب بالمكوث مع النساء والصبيان ويخرج علي بن أبي طالب معترضا على هذا القرار قائلا للرسول " أتخلفني مع النساء والصبيان ؟ " , أفلم يكن علي بن ابي طالب الذي تزعمون بأنه معصوما يثق بقرارات المصطفى ؟؟










التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» تشبيه علي استغفر الله بالله تبارك و تعالى بكتب الشيعة
»» لمحة عن الشيعة الزيدية / موقع الزيدية من الفرق الإسلامية
»» النظام النصيري في سوريا يرتكب "مجزرة" في حمص ذهب ضحيتها عشرات النساء والاطفال
»» لاعلاقة لدين الشيعة الاثناعشرية بالامام الصادق / غرائب فقهية عند الشيعة الاثناعشرية
»» شهادة عالم التاريخ النصراني أسد رستم الذي استخدم منهج علم الحديث في مجال بحثه
 
قديم 04-06-12, 07:38 PM   رقم المشاركة : 3
مسافر ليوم القيامة
إثنا عشري






مسافر ليوم القيامة غير متصل

مسافر ليوم القيامة is on a distinguished road


يا جاسمكو هل هذه اجابة !!!
يا ناس يا عالم اين الاجابة على السؤال ؟
ما هي منزلة هارون من موسى ؟







التوقيع :
الناس من جهة التمثال أكفاء
أبوهم آدم والام حواء
فإن يكن لهم في أصلهم شرف
يفاخرون به فالطين و الماء
من مواضيعي في المنتدى
»» شعاركم بكفر الشيعي الرافضي هل هو كفر ظاهري ام كفر واقعي ؟؟
»» ما هو تقييمكم لهذه الرواية من صحيح البخار¡
»» وعاء كامل من أحاديث ابو هريرة مغيبة عنكم خوفا وتقية
»» ما هي منزلة هارون من موسى ؟
»» سئلت ولم يجبني احد فهل السؤال محرج !!!
 
قديم 04-06-12, 08:03 PM   رقم المشاركة : 4
سالم السهلي
مشرف






سالم السهلي غير متصل

سالم السهلي is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسافر ليوم القيامة مشاهدة المشاركة
   يا جاسمكو هل هذه اجابة !!!
يا ناس يا عالم اين الاجابة على السؤال ؟
ما هي منزلة هارون من موسى ؟



أن هارون عليه السلام له حالتين مع موسى عليه السلام لا ثالث لهما :

الأولى :
أنه كان خليفة موسى في كل وقت .

الثانية :
لم يكن خليفة موسى في كل وقت .


فإن قالوا بالحاله الأولى نقول :
بهذا يبطل استدلالكم بهذا الحديث لأن هذه المنزلة لم تكن لعلي من النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقد استخلف النبي صلى الله عليه وآله وسلم على المدينة غير علي رضي الله عنه وبهذا يعلم أن المقصود من قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم : ( أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ) أي في استخلافي هذا .


وإن قالوا بالحاله الثانية نقول :
أيضا بهذا يبطل استدلالكم بهذا الحديث لأن هارون لم يكن خليفة موسى في كل الأوقات فكيف جعلتم علي رضي الله عنه خليفة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم مع أن هارون لم يكن خليفة بعد وفاة موسى ولم يكن خليفته في حياته في كل الأوقات ؟؟!!

وبهذا أيضا يتبين أن المقصود من قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم : ( أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ) أي في استخلافي هذا .






التوقيع :

عليك بالإخلاص تجِدُ الخَلاص .


من مواضيعي في المنتدى
»» شعب يُباد وعلمائنا وولاة الأمر يقفون مكتوفي الايدي!! حمص تناديكم ياعرب
»» تساؤل اتمنى من الزملاء الشيعة الجواب عليه
»» المساهمه والاكتتاب : مليارات يتم جمعها في غضون ايام !!
»» الطفيلي يعلنها صراحةً : اذا سقط الاسد لن يبقى لنا سوى اسرائيل
»» الزميل الأشتر النخعي .... وحكم الطاعن في الثقل الاكبر
 
قديم 04-06-12, 08:06 PM   رقم المشاركة : 5
محب آل البيت الاشراف
عضو ذهبي






محب آل البيت الاشراف غير متصل

محب آل البيت الاشراف is on a distinguished road


شبهة واهية فعلا ويبطلها الفوارق بين هارون وعليا ثم ان الرافضة نسوا انهم بهذا الحديث يريدون ان يقيسوا عليا مع هارون والقياس محرم عليهم في دينهم وبذلك بطل استدلالهم بهذا الحديث







 
قديم 04-06-12, 08:08 PM   رقم المشاركة : 6
اوود بير
عضو ماسي






اوود بير غير متصل

اوود بير is on a distinguished road


ماذا تقصد بكلامك..؟!
على اي اساس تسأل ..
اتقصد حديث انت مني بمنزلة هارون من موسى ..الخ
أتريد الطعن في أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ..
. عذرا فلن لن تعدو قدرك..

أم تريد أن تقول أن عليا رضي الله عنه كان كأخ لرسول الله .

مثل هارون وموسى ..
فـ علي رضي الله عنه . كان صهر النبي و ابن عمه و صاحبه و خله و ذاك اعتقد يكفي..

أم:

تريد أن تجعل أمير المؤمنين نبيا بعد رسول الله ..
ان قلت ذلك فأنت كافر قطعا ..

و ان كان لك هدف آخر فكيدك في نحرك و ايقن ان علمك لم يبلغ رشده بعد فاركن هداك الله..







 
قديم 04-06-12, 08:10 PM   رقم المشاركة : 7
سما16
عضو فعال






سما16 غير متصل

سما16 is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالم القويفل مشاهدة المشاركة
  


أن هارون عليه السلام له حالتين مع موسى عليه السلام لا ثالث لهما :

الأولى :
أنه كان خليفة موسى في كل وقت .

الثانية :
لم يكن خليفة موسى في كل وقت .


فإن قالوا بالحاله الأولى نقول :
بهذا يبطل استدلالكم بهذا الحديث لأن هذه المنزلة لم تكن لعلي من النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقد استخلف النبي صلى الله عليه وآله وسلم على المدينة غير علي رضي الله عنه وبهذا يعلم أن المقصود من قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم : ( أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ) أي في استخلافي هذا .


وإن قالوا بالحاله الثانية نقول :
أيضا بهذا يبطل استدلالكم بهذا الحديث لأن هارون لم يكن خليفة موسى في كل الأوقات فكيف جعلتم علي رضي الله عنه خليفة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وسلم مع أن هارون لم يكن خليفة بعد وفاة موسى ولم يكن خليفته في حياته في كل الأوقات ؟؟!!

وبهذا أيضا يتبين أن المقصود من قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم : ( أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ) أي في استخلافي هذا .

جزاك الله خيرا
لقد خنقته في هذه الإجابة
وكان يطمح أن يتطور الحوار لجدال عقيم يصول فيه ويجول
ولكنك أحسنت إذ قطعت عليه ولم تمكنه من مبتغاه






التوقيع :
اللهم احفظنا من الفتن
ماظهر منها ومابطن
من مواضيعي في المنتدى
»» أدعوكم بشدة لوقف هذا الطغيان
»» أيها الروافض! آل البيت يحبوننا ولا يحبونكم
»» ممكن تردد قناة وصال؟
»» نصيحة أصبحت قاعدة لزماننا
»» يقولون بشر وأنا أقول بقر
 
قديم 04-06-12, 08:17 PM   رقم المشاركة : 8
ابن المملكة
عضو ماسي







ابن المملكة غير متصل

ابن المملكة is on a distinguished road


دائماً اسئلتك ضعيفة وركيكة وتحتمل أكثر من إجابة

لماذا لا تكون رجل وتجيبها من الآخر






 
قديم 04-06-12, 08:35 PM   رقم المشاركة : 9
الرميصآء
عضو نشيط






الرميصآء غير متصل

الرميصآء is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسافر ليوم القيامة مشاهدة المشاركة
   بسم الله الرحمن الرحيم
يا ايها الذين امنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين

ما هي منزلة هارون من موسى ؟

لندخل في صلب الموضوع فكلنآ يعلم أنك تريد
أن توازن الإجابة على حديث رسول الله وهذآ
لايصح


أولاً : لنعلم مناسبة الحديث حتى نتوصل للإجابة
على سؤالك ..

قاله النبي صلى الله عليه وسلم لعلي عندما أراد الخروج إلى غزوة تبوك، وكان قد استخلفه على المدينة بعد أن استنفر الناس للخروج معه، فلم يبق بالمدينة إلا النساء والصبيان وأصحاب الأعذار، فشق ذلك على علي، فجاء للنبي وقال له: أتخلفني في النساء والصبيان.

فقال له النبي صلى الله عليه وسلم :
" أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى".

وقيل: إن بعض المنافقين قال: إنما خلفه لأنه يبغضه فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ذلك ..

فيكون معنى الحديث: أنت مني بمنزلة هارون من موسى.
فكما أن موسى استخلف هارون في حياته، فكذلك
أنا أستخلفك في حياتي.


هذآ أفضل من اللف والدورآن







 
قديم 04-06-12, 08:45 PM   رقم المشاركة : 10
فتى الشرقيه
عضو ماسي






فتى الشرقيه غير متصل

فتى الشرقيه is on a distinguished road


قال تعالى وقوله الحق

الميزان في تفسير القرآن
سورة طه
9 - 48

{{{{ اذْهَبْ إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى (24) قَالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي (25) وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي (26) وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي (27) يَفْقَهُوا قَوْلِي (28) وَاجْعَل لِّي وَزِيرًا مِّنْ أَهْلِي (29) هَارُونَ أَخِي (30) اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي (31) وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي (32) كَيْ نُسَبِّحَكَ كَثِيرًا (33) وَنَذْكُرَكَ كَثِيرًا (34) إِنَّكَ كُنتَ بِنَا بَصِيرًا (35) قَالَ قَدْ أُوتِيتَ سُؤْلَكَ يَا مُوسَى (36) وَلَقَدْ مَنَنَّا عَلَيْكَ مَرَّةً أُخْرَى (37) }}}}
قوله تعالى:
«اذهب إلى فرعون إنه طغى» هذا هو أمر الرسالة و كانت الآيات السابقة:
«و ما تلك بيمينك» إلخ مقدمة له.
قوله تعالى: «قال رب اشرح لي صدري - إلى قوله - إنك كنت بنا بصيرا» الآيات - و هي إحدى عشرة آية - متن ما سأله موسى (عليه السلام) ربه حين سجل عليه حكم الرسالة و هي بظاهرها مربوطة بأمر رسالته لأنه أحوج ما يكون إليها في تبليغ الرسالة إلى فرعون و ملئه و إنجاء بني إسرائيل و إدارة أمورهم لا في أمر النبوة.
و يؤيد ذلك أنه لم يسأل بعد إتمام أمر النبوة في الآيات الثلاث السابقة بل إنما بادر إلى ذلك بعد ما ألقي إليه قوله: «اذهب إلى فرعون إنه طغى» و هو أمر الرسالة.
نعم الآيات الأربع الأول: «رب اشرح لي صدري» إلخ، لا يخلو من ارتباط في الجملة بأمر النبوة و هي تلقي عقائد الدين و أحكامه العملية عن ساحة الربوبية.
فقوله: «رب اشرح لي صدري» و الشرح البسط و الجملة من الاستعارة التخييلية و الاستعارة بالكناية كأن صدر الإنسان و قد استكن فيه القلب وعاء يعي ما يرد عليه من طريق المشاهدة و الإدراك ثم يختزن فيه السر و إذا كان أمرا عظيما يشق على الإنسان أو هو فوق طاقته ضاق عنه الصدر فلم يسعه و احتاج إلى انشراح حتى يسعه.

و قد استعظم موسى ما سجل عليه ربه من أمر الرسالة و قد كان على علم بما عليه أمة القبط من الشوكة و القوة و على رأس هذه الأمة المتجبرة فرعون الطاغي الذي كان ينازع الله في ربوبيته و ينادي أنا ربكم الأعلى، و كان يذكر ما عليه بنو إسرائيل من الضعف و الإسارة بين آل فرعون ثم الجهل و انحطاط الفكر، و كان كأنه يرى ما ستجره إليه هذه الدعوة من الشدائد و المصائب و يشاهد ما سيعقبه تبليغ هذه الرسالة من الفظائع و الفجائع و هو رجل قليل التحمل سريع الانقلاب في ذات الله ينكر الظلم و يأبى الضيم كما يشهد به قصة قتله القبطي و استقائه في ماء مدين و في لسانه - و هو السلاح الوحيد لمن أراد الدعوة و التبليغ - عقدة ربما منعته بيان ما يريد بيانه.
فلذلك سأل ربه حل هذه المشكلات فسأل أولا أن يوسع صدره لما يحمله ربه من أعباء الرسالة و لما ستستقبله من العظائم و الشدائد في مسيره في الدعوة فقال:
«رب اشرح لي صدري.
ثم قال: «و يسر لي أمري» و هو الأمر الذي قلده من الرسالة و لم يسأله تعالى أن يخفف في رسالته و يتنزل بعض التنزل عما أمره به أولا فيقنع بما هو دونه فتصير رسالة يسيرة في نفسها بعد ما كانت خطيرة و إنما سأل أن يجعلها على ما بها من العسر و الخطر يسيرة بالنسبة إليه هينة عنده و الدليل على ذلك قوله: «و يسر لي».
و وجه الدلالة أن قوله: «لي»و المقام هذا المقام يفيد الاختصاص فيؤدي ما هو معنى قولنا: و يسر لي، و أنا الذي أوقفتني هذا الموقف و قلدتني ما قلدتني أمري الذي قلدتنيه و من المعلوم أن مقتضى هذا السؤال تيسير الأمر بالنسبة إليه لا تيسيره في نفسه، و نظير الكلام يجري في قوله: «اشرح لي» فمعناه اشرح لي و أنا الذي أمرتني بالرسالة و قبالها شدائد و مكاره «صدري» حتى لا يضيق إذا ازدحمت علي و دهمتني، و لو قيل: رب اشرح صدري و يسر أمري فاتت هذه النكتة.
و قوله: «و احلل عقدة من لساني يفقهوا قولي» سؤال له آخر يرجع إلى عقدة من لسانه و التنكير في «عقدة» للدلالة على النوعية فله وصف مقدر و هو الذي يلوح من قوله: «يفقهوا قولي» أي عقدة تمنع من فقه قولي.
و قوله: «و اجعل لي وزيرا من أهلي هارون أخي»
سؤال له آخر و هو رابع الأسئلة و آخرها،
و الوزير فعيل من الوزر بالكسر فالسكون بمعنى الحمل الثقيل سمي الوزير وزيرا لأنه يحمل ثقل حمل الملك، و قيل: من الوزر بفتحتين بمعنى الجبل الذي يلتجأ إليه سمي به لأن الملك يلتجىء إليه في آرائه و أحكامه.
و بالجملة هو يسأل ربه أن يجعل له وزيرا من أهله و يبينه أنه هارون أخي
و إنما يسأل ذلك لأن الأمر كثير الجوانب متباعد الأطراف لا يسع موسى أن يقوم به وحده بل يحتاج إلى وزير يشاركه في ذلك فيقوم ببعض الأمر فيخفف عنه فيما يقوم به هذا الوزير و يكون مؤيدا لموسى فيما يقوم به موسى و هذا معنى قوله - و هو بمنزلة التفسير لجعله وزيرا -
«اشدد به أزرى و أشركه في أمري».
فمعنى قوله:
«و أشركه في أمري»
سؤال إشراك في أمر كان يخصه
و هو تبليغ ما بلغه من ربه بادي مرة فهو الذي يخصه و لا يشاركه فيه أحد سواه و لا له أن يستنيب فيه غيره
و أما تبليغ الدين أو شيء من أجزائه بعد بلوغه بتوسط النبي
فليس مما يختص بالنبي بل هو وظيفة كل من آمن به ممن يعلم شيئا من الدين و على العالم أن يبلغ الجاهل و على الشاهد أن يبلغ الغائب
و لا معنى لسؤال إشراك أخيه معه في أمر لا يخصه بل يعمه و أخاه و كل من آمن به من الإرشاد و التعليم و البيان و التبليغ فتبين أن معنى إشراكه في أمره أن يقوم بتبليغ بعض ما يوحى إليه من ربه عنه و سائر ما يختص به من عند الله كافتراض الطاعة و حجية الكلمة.

و أما الإشراك في النبوة خاصة بمعنى تلقي الوحي من الله سبحانه فلم يكن موسى يخاف على نفسه التفرد في ذلك حتى يسأل الشريك
و إنما كان يخاف التفرد في التبليغ و إدارة الأمور في إنجاء بني إسرائيل و ما يلحق بذلك،
و قد نقل ذلك عن موسى نفسه في قوله: «و أخي هارون هو أفصح مني لسانا فأرسله معي ردءا يصدقني»: القصص: 34.
على أنه صح من طرق الفريقين
أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)
دعا بهذا الدعاء بألفاظه في حق علي (عليه السلام)
و لم يكن نبيا.
و قوله: «كي نسبحك كثيرا و نذكرك كثيرا» ظاهر السياق و قد ذكر في الغاية تسبيحهما معا و ذكرهما معا أن الجملة غاية لجعل هارون وزيرا له إذ لا تعلق لتسبيحهما معا و ذكرهما معا بمضامين الأدعية السابقة و هي شرح صدره و تيسير أمره و حل عقدة من لسانه و يترتب على ذلك أن المراد بالتسبيح و الذكر تنزيههما معا لله سبحانه و ذكرهما له بين الناس علنا لا في حال خلوتهما أو في قلبيهما سرا إذ لا تعلق لذلك أيضا بجعله وزيرا بل المراد أن يسبحاه و يذكراه معا بين الناس في مجامعهم و نواديهم و أي مجلس منهم حلا فيه و حضرا فتكثر الدعوة إلى الإيمان بالله و رفض الشركاء.
و بذلك يرجع ذيل السياق إلى صدره كأنه يقول: إن الأمر خطير و قد غر هذا الطاغية و ملأه و أمته عزهم و سلطانهم و نشب الشرك و الوثنية بأعراقه في قلوبهم و أنساهم ذكر الله من أصله و قد امتلأت أعين بني إسرائيل بما يشاهدونه من عزة فرعون و شوكة ملئه و اندهشت قلوبهم من سطوة آل فرعون و ارتاعت نفوسهم من سلطتهم فنسوا الله و لا يذكرون إلا الطاغية، فهذا الأمر أمر الرسالة و الدعوة في نجاحه و مضيه في حاجة شديدة إلى تنزيهك بنفي الشريك كثيرا و إلى ذكرك بالربوبية و الألوهية بينهم كثيرا ليتبصروا فيؤمنوا و هذا أمر لا أقوى عليه وحدي فاجعل هارون وزيرا لي و أيدني به و أشركه في أمري كي نسبحك كثيرا و نذكرك كثيرا لعل السعي ينجع و الدعوة تنفع.
و بهذا البيان يظهر وجه تعلق هذه الغاية أعني قوله: «كي نسبحك» إلخ، بما تقدمه.
و ثانيا: وجه ورود قوله: «كثيرا» مرتين و أنه ليس من التكرار في شيء إذ كل من التسبيح و الذكر يجب أن يكون في نفسه كثيرا، و لو قيل كي نسبحك و نذكرك كثيرا أفاد كثرتهما مجتمعين و هو غير مراد.
و ثالثا: وجه تقديم التسبيح على الذكر فإن المراد بالتسبيح تنزيهه تعالى عن الشريك بدفع ألوهية الآلهة من دون الله و إبطال ربوبيتها لتقع الدعوة إلى الإيمان بالله وحده، و هو المراد بالذكر، موقعها.
فالتسبيح من قبيل دفع المانع المتقدم على تأثير المقتضي، و قد ذكر لهذه الخصوصيات وجوه أخر مذكورة في المطولات لا جدوى فيها و لا في نقلها.
و قوله: «إنك كنت بنا بصيرا» هو بظاهره تعليل كالحجة على قوله: «كي نسبحك كثيرا» إلخ، أي أنك كنت بصيرا بي و بأخي منذ خلقتنا و عرفتنا نفسك و تعلم أنا لم نزل نعبدك بالتسبيح و الذكر ساعيين مجدين في ذلك فإن جعلته وزيرا لي و أيدتني به و أشركته في أمري تم أمر الدعوة و سبحناك كثيرا و ذكرناك كثيرا، و المراد بقوله «بنا» على هذا هو و أخوه.

و يمكن أن يكون المراد بالضمير في «بنا» أهله، و المعنى: أنك كنت بصيرا بنا أهل البيت أنا أهل تسبيح و ذكر فإن جعلت هارون أخي، و هو من أهلي، وزيرا لي سبحناك كثيرا و ذكرناك كثيرا، و هذا الوجه أحسن من سابقه لأنه يفي ببيان النكتة في ذكر الأهل في قوله السابق: «و اجعل لي وزيرا من أهلي هارون أخي» أيضا فافهم ذلك.
قوله تعالى: «قال قد أوتيت سؤلك يا موسى» إجابة لأدعيته جميعا و هو إنشاء نظير ما مر من قوله: «و أنا اخترتك فاستمع لما يوحى».

----------------------------------
من كذب المفسر الشيعي كالعادة
قوله
على أنه صح من طرق الفريقين
أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)
دعا بهذا الدعاء بألفاظه في حق علي (عليه السلام)
و لم يكن نبيا.
...........................
فلو كان صادقا لما ترك أقوال أهل السنه لتكون حجة عليهم
وهو يفسر القرآن ليقول إن علي أفضل من النبي محمد صلى الله عليه وسلم

-----------------------------------
السؤال
هل هارون كان نبيا مع موسى أم لا
الله يخبرنا بقوله الحق
قال تعالى
{{{ ووهبنا له من رحمتنا أخاه هارون نبيا }}} وذلك حين دعا موسى فقال :
{{{ واجعل لي وزيرا من أهلي هارون أخي }}} ( طه : 29 - 30 )
_____________________






التوقيع :
فتى الشرقيه / هو فتى الإسلام
من مواضيعي في المنتدى
»» هادي القحص يمثل الإسماعيليه في التنصيب الحوثي لليمن
»» الشيعي فراس الشمري / يثبت بوثيقته أن الحسين ترحم على معاويه وأشغله موته
»» لكل شيعي يدعي إتباع الإمام , نقول آية الله الميلاني يكذبكم
»» يا إسماعيليه متى عي الفطر لهذا العام , وفق تقويمكم
»» علي بن أبي طالب / نظره يبلغ ما فوق العرش ؟؟؟ !!!
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:20 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "