العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-08-11, 01:12 PM   رقم المشاركة : 1
مسلم 70
عضو ماسي






مسلم 70 غير متصل

مسلم 70 is on a distinguished road


حب المدح وأثره على حبوط العمل (شهوة خطيرة)

شهوة خطيرة
منقول

ماذا لو ذهبت أعمالك الصالحة بسبب إطراء ..
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


في البداية لابـد من الإقرار بنقصنـا وأهليتنا للخطـأ كبشر مقصرين ..
لذلك يجب علينـا تجنب كل ما من شأنـه التأثير على أعمالنـا الصالحة وانتقاص ثوابها أو ربما إحباطها بالكامل والعيـاذ بالله ..


المؤمن يحاول جاهدا أن يتقرب إلى الله ويؤدي ماعليه من حقوقٍ تجاه مولاه .. ولكـن ..
هل ينتهي دورنـا بتأدية العبادات ..!
وهل تاكدنـا من صلاح اعمالنـا وقبولهـا عند الله ..
هل تاكدنـا من درجة إخلاصنـا في العمـل ..
وهل تأكدنـا من إكتمـال العمل وإتقانـه ..
هل تجنبنـا أسباب نقص ثواب الاعمال أو فسادها والعياذ بالله ..


أمـور كثيرة تجعل المرء في خوفٍ على نفسه وعلى أعماله الصالحة ..
فكيف بهذه الاعمال المشوبة بالنقص والاخطاء البشرية اللامنتهية ( من غفلة في القلوب وضعفٍ في التفكر ومن استكثارٍ للعمل الصالح مما يصغره عند الله ومن تهاونٍ في الكثير من سقطات اللسان المهلكة وغير ذلك من صور التقصير والذنوب الكثيرة ) والتي لولا رحمة الله ومغفرته ومضاعفته للحسنات وتجاوزه عن الكثير من الاخطاء والسيئات ما بلغت أعمال المرء الصالحة شيئا يستحق الذكر ..
لكنها برحمة الله تبلغ .. وبتيسيره على عباده تبلغ .. وبمغفرته لهم عن الكثير والكثير تبلغ ..
وليس بأهليتنـا .. فلسنـا إلا اهل نقصٍ وتقصير ..
فكيف بهذه الاعمال المشوبة بالكثير من النواقص تتوج بالشرك
عن طريق إضافة الريـاء إليها والعياذ بالله ..
والمصيبة تكمن فيمن يعزز الرياء في نفسه بالتهاون فيه و استدعاء مسبباته


فليس المحك تأدية العمل .. بل الإخلاص فيه وإتقانه و المحافظة على ثوابه ..
ومدافعة محبطاته وبذل أسباب المحافظة عليه حتى نكون جديرين برحمة الله ..
فلا يجدر بأحدنـا ان يتلقى الإطراءات على أعماله الصالحة بكل فرح وسرور
دون أن يستشعر نفورا في دواخله من ذلك وكرها له ويتوقع فساد عمله وضياع ثوابه
عليه ان يطرد مشاعر الفرح ويدافعها ويبتعد عن أسباب حضورها في نفسه ويتذكر أن عمله لله ..



جاء في موقع الإسلام سؤال وجواب أن (من ابتدأ العمل لله ثم طرأ عليه الرياء فإن (كرهه) و(جاهده) و(دافعه) صح عمله وإن(استروح)إليه و(سكنت)إليه نفسه فقد نص أكثر أهل العلم على بطلانه )
وجاء أيضـا أن من عمل عبادة قصد بها الله والناس فعمله حابط كما جاء في الحديث القدسي: " أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري تركته وشركه " رواه مسلم )


فالله الله في أنفسنـا وفي أعمالنـا ..
والله الله في مجاهدة النفس وتجنب أسباب الشرك ..


ولنتأمل حديث النبي لأبي بكر رضي الله عنه ،وذلك أن رَسُولَ الله صَلَّى الله عَلَيه وسَلَّم ذَكَرَ الشِّرْكَ ، فَقَالَ : هُوَ أَخْفَى فِيكُمْ مِنْ دَبِيبِ النَّمْلِ ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ : يَا رَسُولَ الله ، هَلِ الشِّرْكُ أَنْ لا يجْعَلَ مَعَ الله إِلَهًا آخَرَ ؟ فَقَالَ : ثَكَلَتْكَ أُمُّكَ يَا أَبَا بَكْرٍ ، الشِّرْكُ أَخْفَى فِيكُمْ مِنْ دَبِيبِ النَّمْلِ ، وَسَأَدُلُّكَ عَلَى شَيْءٍ إِذَا فَعَلْتَهُ ذَهَبَ عَنْكَ صِغَارُ الشِّرْكِ وَكِبَارُهُ - أَوْ صَغِيرُ الشِّرْكِ وَكَبِيرُهُ - قُلْ : اللهمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ
أُشْرِكَ بِكَ وَأَنَا أَعْلَمُ ، وَأَسْتَغْفِرُكَ لِمَا لاَ أَعْلَمُ - ثَلاَثَ مَرَّاتٍ


فمن كان حريصا على عمله الصالح فليجتهد في إخفائه وكتمانه إلا ان يكون في إظهاره
مصلحة كأن يمثل قدوة حسنة لغيره أوليشجع على عمل الخير والدعوة إليه مع مراعاة أن يكون الشخص قوي الإيمان قادرا على مدافعة الرياء وطرده من قلبه حتى لا يفسد عمله ..


فما قيمة عملٍ يذهب حاصله للناس في مقابل بضع كلمات رخيصةٍ يمتدحك الآخرون بهـا
ليحرموك ماهو خير من الدنيا ومافيها .. ألا وهو (الثواب) .


إذن لنجتهد إخوتي في الله في إقفـال هذا الباب .. وتجنب مسببات فتحه من جديد ..
وإيانـا والتساهل فالأمر جـد خطير .. ومن كـان محبـا لأخيه فليحفظ له عمله ولا يفتح له بابا
للريـاء بكثرة الإطراء .. وخاصة تجـاه من نعلم في قلوبهم ضعفا وتأثرا بالإطراء ..


نسأل الله أن يوفقنا لما يرضيه ويجنبنا أسباب غضبه
ونسأل الله الذي جمعنـا على الخير في هذا الصرح ألا يحرمنا
التناصح والذكر والاجتمـاع في جنـة الفردوس الأعلى ..
وجميع المسلمين والمسلمات
اللهم آمين يارب العالمين ..نختم بمقطع
يقول الامام بن القيم لا يجتمع الاخلاص و حب المدح فى قلب المؤمن
منقول
يقول الامام الشافعى وددت ان الخلق تعلموا العلم ولم ينسب لى منه شيء
نرجوا نشره للفائدة






  رد مع اقتباس
قديم 02-08-11, 03:08 PM   رقم المشاركة : 2
راجي رضى الرحمن
عضو نشيط







راجي رضى الرحمن غير متصل

راجي رضى الرحمن is on a distinguished road


جزاك الله خير







التوقيع :
حدثنا أبو عبد الله قال حدثنا هشام بن عمار حدثنا الجراح بن مليح حدثنا بكر بن زرعة قال سمعت أبا عنبة الخولاني وكان قد صلى القبلتين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لا يزال الله يغرس في هذا الدين غرسا يستعملهم في طاعته"
من مواضيعي في المنتدى
»» هل تعرف من هم أعداء الشيعه الحقيقين تفضل
»» هل هذا الحديث صحيح ؟
»» معاناة السوريين في الساحل
»» لجينيات ..القاعدة تطلق سراح 27 جنديًا يمنيًا
»» أسباب ضعف المسلمين أمام عدوهم ووسائل العلاج لذلك للشيخ عبد العزيز بن باز -عليه رحمة
  رد مع اقتباس
قديم 03-08-11, 04:03 AM   رقم المشاركة : 4
ناديه
عضو نشيط






ناديه غير متصل

ناديه is on a distinguished road


جزاك الله خيرا لكن احيانن الانسان ممكن يتكلم عن عمل خير ليس القصد الاطراء لكن لدعوة غيره للخيرو تشجيعه لفعل هذا العمل فمالحكم في هذا !







  رد مع اقتباس
قديم 09-09-11, 08:29 PM   رقم المشاركة : 5
مسلم 70
عضو ماسي






مسلم 70 غير متصل

مسلم 70 is on a distinguished road


جزاكم الله خير






  رد مع اقتباس
قديم 09-09-11, 09:09 PM   رقم المشاركة : 6
محمدالمرشدي
عضو نشيط







محمدالمرشدي غير متصل

محمدالمرشدي is on a distinguished road


نسأل الله أن يصلح نياتنا

بارك الله فيك أخي الكريم أفدتنا







التوقيع :
اللهم سخرني في خدمة دينك
من خبراتي (مصمم)
فمن يريد تصميماً هادفا دعوياً
أنا (خادمه)
(أقل ما نقدم للإسلام)
من مواضيعي في المنتدى
»» شاهد هنا ما لا يرى على الفضائيات
»» رسالة نادرة بخط آلأمآم آلمهدي عج عج
»» من هاله الليل أن يكابده أو بخل بالمال أن ينفقه أو جبن عن العدو أن يقاتله !!
»» سؤالٌ محرجٌ أجِبْ عليه بم نفعتَ أمَّة َ محمَّد ؟!
»» من أجمل وأفضل البرامج الإسلامية حقيبة المسلم بنسخته الجديدة
  رد مع اقتباس
قديم 11-09-11, 04:39 AM   رقم المشاركة : 7
مسلم 70
عضو ماسي






مسلم 70 غير متصل

مسلم 70 is on a distinguished road


جزاكم الله خير






  رد مع اقتباس
قديم 11-09-11, 05:09 AM   رقم المشاركة : 8
محب العباس أبو الفضل
عاشق الشهادة في سبيل الله







محب العباس أبو الفضل غير متصل

محب العباس أبو الفضل is on a distinguished road


بارك الله فيك ..
موضوع مهم جداً نسأل الله العظيم أن يخلص نياتنا له وحده لا شريك له
ونسأله أن يعيذنا ويعصمنا من الرياء







التوقيع :
يالله إجعل وفاتي في سبيلك
وتقبلني قبولاً حسناً برضاك التام عني
http://a6.sphotos.ak.fbcdn.net/hphot...86732840_n.jpg

أنا مسلم والمجد يقطر كالندى ** والعز كل العز في إيماني

ياسوريّة نحنا معاكي للموت http://www.vb.eqla3.com/images/smilies/004.gif
من مواضيعي في المنتدى
»» فـرآس الشمري وحيدر البتّار تفضلا
»» بأبي هو وأمي محمد صلى الله عليه وسلم
»» من أرض الكنانة إنتفاضة فلسطيـن
»» أكبر مسجد في غرب آوروبا الله يعز الإسلام
»» التعليق على مناظرة الأخ تقي الدين السني و الزميل الأمم الأخلاق
  رد مع اقتباس
قديم 11-09-11, 04:59 PM   رقم المشاركة : 9
موسى المدني
عضو ماسي







موسى المدني غير متصل

موسى المدني is on a distinguished road


نسأل الله العمل الصالح الخالص لوجهه و أن لا يكلنا لأنفسنا طرفة عين







التوقيع :
اللهم اجعل ما نقول زادا إلى حسن المصير إليك , وعتادا إلى يمن القدوم عليك , إنك بكل جميل كفيل , وانت حسبنا ونعم الوكيل
من مواضيعي في المنتدى
»» هل في الزملاء من يقيم علي الحجة؟؟؟
»» لا تنسوا شيخنا الحويني من دعائكم
»» أعينونا و أعينوا إخوانكم
»» شيعي حقاني أثبت الإمامة من القرآن
»» كيف أكون اثني عشريا؟؟؟؟
  رد مع اقتباس
قديم 01-10-11, 05:20 PM   رقم المشاركة : 10
مسلم 70
عضو ماسي






مسلم 70 غير متصل

مسلم 70 is on a distinguished road


جزاكم الله خير







  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:19 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "