العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الحــوار مع الــصـوفــيـــة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-11-10, 03:24 AM   رقم المشاركة : 1
سيف الدين_الهاشمي
مشرف







سيف الدين_الهاشمي غير متصل

سيف الدين_الهاشمي is on a distinguished road


صوفي سني الى هنا تكرماً

بسم الله الرحمن الرحيم
بداية يجب ان أنوه ان هذا الحوار ان شئتما سيكون خالياً من القص واللصق والارسال في الحديث فيجب ان تكون الاجابات مختصرة واضحة مدعمة بالأدلة وهذا الشرط ألزم به نفسي قبل ان ألزمكما به ...
وأنتظر ان تقترحا مسألة في العقيدة او أكون من يطرح تساؤل في عقيدتكم وليتني لا أجد احدكما ينثني ويقول ان عقيدتنا واحدة وقبيل هذا الكلام ولكن الأصح ان هناك اختلاف أصلياً والا اذا كان الخلاف فرعي لما أهتممنا به فلنتفق على هذه قبلاً..
فأنتظر منكما ان تقررا المسألة وبالشرط السابق والله المستعان







التوقيع :
عن فضيل بن مرزوق سمعت ابا محمد الحسن بن الحسن بن علي بن ابي طالب يقول لرجل من الرافضة( إن قتلك قربة إلى الله فقال إنك تمزح فقال والله ما هو مني بمزاح) قال مصعب الزبيري كان فضيل بن مرزوق يقول سمعت الحسن ابن الحسن يقول لرجل من الرافضة (أحبونا فإن عصينا الله فأبغضونا فلو كان الله نافعا أحدا بقرابته من رسول الله بغير طاعة لنفع أباه وأمه) وروى فضيل بن مرزوق قال سمعت الحسن يقول دخل علي المغيرة بن سعيد يعني الذي أحرق في الزندقة فذكر من قرابتي وشبهي برسول الله وكنت أشبه وأنا شاب برسول الله ثم لعن أبا بكر وعمر فقلت ياعدو الله أعندي ثم خنقته والله حتى دلع لسانه توفي الحسن بن الحسن سنة تسع وتسعين وقيل في سبع وتسعين وقيل كانت شيعة العراق يمنون الحسن الإمارة مع أنه كان يبغضهم ديانة
(( إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ))
من مواضيعي في المنتدى
»» عقيدة الامام الاشعري رحمه الله وتلامذته ومقارنة بينها وبين متأخري الاشاعرة
»» الزميل alsophee هنا للنقاش
»» اخي ابوزرعة
»» استفهام هام ؟!
»» من فسر استوى باستولى فهو مجسم مشبه
  رد مع اقتباس
قديم 24-11-10, 05:29 PM   رقم المشاركة : 3
صوفى سنى
صوفي






صوفى سنى غير متصل

صوفى سنى is on a distinguished road


السلام عليكم

اخى الكريم سيف الدين

رغم انى لا احب كثرة الجدل والخلافيات التى تعكر صفو القلوب

ولكن احتراما لك ولانك دعوتنى باسمى


ولان النبى صلى الله عليه وسلم يقول :

( من دعى فليجيب )


فانا ساجيبك لما اردت


ولكن ارجو ان يظل الحوار بيننا بروح من الموده والاحترام والنصيحه
وان يكون هدفنا وجه الله

واتباع الحق وحده


بعيدا عن حمية الجدال والتظاهر الفارغ , فكل الناس صور من تراب . ومصيرها الزوال

وابدأ يااخى الكريم
بالحديث معك حول نقطة التوسل بالنبى صلى الله عليه وسلم

واسميه .. حديث وحوار , وليس مناظره !

واسمح لى ان ابدأ حديثى بسؤالين اوجههم لشخصك الكريم

- هل التوسل بالمخلوق عندكم جائز ام محرم ؟



- هل المتوسل برسول الله بعد موته مسلم , ام مشرك ؟



وارجو اجابه محدده واضحه لو تكرمت , حتى اعرف فكركم ونبنى عليها حوارنا

واسال الله ان يوفقنى واياك لما يحب ويرضى



{ ربنا افتح بينا وبين قومنا بالحق . وانت خير الفاتحين }







  رد مع اقتباس
قديم 25-11-10, 04:07 PM   رقم المشاركة : 4
سيف الدين_الهاشمي
مشرف







سيف الدين_الهاشمي غير متصل

سيف الدين_الهاشمي is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم
ايها المحترم اعلم بداية ان من تجرد للحق اوصله الله اليه فقد قال عز من قائل عن تيسير الحق لطالبه(ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر) فمن سعى الى الخير باخلاص وصل اليه اما من عاند وتكبر فلا تكفيه جميع الادلة بل سيقول( انا وجدنا ابائنا على أمة وانا على اثارهم مقتدون)
ولقد سألتني وسأجيبك بحول الله وقوته..
فقلت:
- هل التوسل بالمخلوق عندكم جائز ام محرم ؟
فأقول: ليتك لا تضع اسألتك موهمة وحبذا ان تبين المقصد ..
فإن التوسل بالمخلوق لايخرج عن ثلاث:
1- إما توسل بذات المخلوق وهذا لايجوز والادلة كثيرة اذكر لك منها حديث الذي رواه ابو داود وابن خزيمة والذهبي وغيرهم قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (انه لايستشفع بالله على أحد من خلقه)
فلا لمخلوق حق على خالقه سبحانه وتعالى وليس على الله حق الا ما ذكره في كتابه وان وعد الله حق فهل ترى ان الله جعل لمخلوق حقاً عليه حتى يستشفع به على الله اعظم من النبي صلى الله عليه وسلم الذي نهى المستشفع به على الله ان يكررها وبين له خطـأه؟!
2- التوسل بدعاء المخلوق الحي اذ انه لايعقل ان يدعو الميت للحي بل الميت أحوج للدعاء من الحي لا العكس وهذا ما يدل عليه النقل والعقل ..
خلاصة ان هذا التوسل اي بدعاء المخلوق الذي يتوسم فيه الصلاح جائز والادلة على هذا كثيرة اذكر منها ما ورد في البخاري من قصة استسقاء عمر رضي الله عنه بدعاء العباس رضي الله عنه وفي هذا الحديث ايضاً الدلالة على منع التوسل بالذات وبالاموات اذ ان العباس رضي الله عنه ليس أجل منزلة من رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يتوجه عمر رضي الله عنه ولا الصحابة الى قبر النبي يستسقون ولكن قالها الفاروق رضي الله عنه انا كنا نتوسل اليك بنبينا فتسقينا وانا نتوسل اليك بعم نبينا فاسقنا.. فإذا كان التوسل بالذوات والاموات جائز لما توسلوا بالعباس رضي الله عنه ولتوسلوا مباشرة بذات النبي او عند قبره صلى الله عليه وسلم افترانا نفقه اكثر من الفاروق والصحابة رضي الله عنهم اجمعين؟!

3- التوسل بالعمل الصالح وهذا توسل جائز بالمخلوق لان العمل مخلوق والدليل قصة النفر من بني اسرائيل حين اووا الى الغار فاغلقت الصخرة بابه وتوسل كل منهم بعمله الصالح حتى فرج الله عنهم ونجاهم..
خلاصة الامر : هذه انواع التوسل بالمخلوق فاثنان منها جائزان واخر ممنوع فان كان عندك غير هذا فاتحفنا به ..

السؤال الثاني: قولك:
هل المتوسل برسول الله بعد موته مسلم , ام مشرك ؟
اقول:
ليست المسألة حكمي على الاشخاص بل الحكم يكون على الفعل هل هو فعل جائز او غير جائز وبكون سؤالك غير صحيح ..
عموماً مسألة التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بذاته او بعد موته لاتجوز لعدم وجود دليل صحيح ولا فعل صحابي لذلك ولا قول مسند اسناداً صحيحاً لاحد اهل العلم المعتبرين يقر هذا ويجوزه اللهم الا حديث عثمان بن حنيف رضي الله عنه وهو بخصوص التوسل بالذات كما فسره البعض فان المتأمل للحديث سيجد انه لا يدل اطلاقاً على التوسل بالذات بل هو توسل بدعاء النبي صلى الله عليه وسلم بقرينة قول عثمان رضي الله عنه للنبي صلى الله عليه وسلم في بداية حديثه(أدع الله ان يعافيني) فوجهه النبي للصبر واخذ الاجر ولكنه اصر فعلمه النبي صلى الله عليه وسلم دعاء تشابه على بعضهم لفظه فأطلق حكماً غير صحيح الا وهو ( اللهم اني اسألك واتوجه اليك بنبيك نبي الرحمة يا محمد اني اتوجه بك الى ربي ليقضي لي حاجتي اللهم فشفعه في وشفعني فيه) ومعنى هذا كما ذكره المحققون من اهل العلم انه توسل بدعاء النبي صلى الله عليه وسلم للاعمى وهذا معنى اللهم فشفعه في اي دعاءه لي وشفعني فيه اي دعائي في ان تقبل هذا الدعاء منه صلى الله عليه وسلم.
وقد ذكر هذا الحديث بعض اهل العلم كالبيهقي انه في باب معجزاته صلى الله عليه وسلم لا التوسل بذاته ولم يفعل بعده احد من السلف ممن اصيبوا بالعمى مثل فعله لعلمهم ان هذا الحديث ليس بعمومه.
اما جواز التوسل به بعد موته فداه ابي وامي صلى الله عليه وسلم فكما أسلفت لك لا يوجد دليل او قول صحيح يدل على هذا وجل ما ذكر من اثار عن مالك والشافعي واحمد فهي غير صحيحة ولن اتطرق لها الا اذا شئت ووقتها لكل حدث حديث .
هذا والله المستعان






التوقيع :
عن فضيل بن مرزوق سمعت ابا محمد الحسن بن الحسن بن علي بن ابي طالب يقول لرجل من الرافضة( إن قتلك قربة إلى الله فقال إنك تمزح فقال والله ما هو مني بمزاح) قال مصعب الزبيري كان فضيل بن مرزوق يقول سمعت الحسن ابن الحسن يقول لرجل من الرافضة (أحبونا فإن عصينا الله فأبغضونا فلو كان الله نافعا أحدا بقرابته من رسول الله بغير طاعة لنفع أباه وأمه) وروى فضيل بن مرزوق قال سمعت الحسن يقول دخل علي المغيرة بن سعيد يعني الذي أحرق في الزندقة فذكر من قرابتي وشبهي برسول الله وكنت أشبه وأنا شاب برسول الله ثم لعن أبا بكر وعمر فقلت ياعدو الله أعندي ثم خنقته والله حتى دلع لسانه توفي الحسن بن الحسن سنة تسع وتسعين وقيل في سبع وتسعين وقيل كانت شيعة العراق يمنون الحسن الإمارة مع أنه كان يبغضهم ديانة
(( إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ))
من مواضيعي في المنتدى
»» سؤال الى الرافضة ما حكم من يعطل ركن من اركان الاسلام ؟
»» الرد على الرافضي الاميني
»» الاسماعيلية من عنده علم بدينه فليدخل
»» هكذا نرى التصوف فكيف تراه يا ليبي سني
»» علي جمعة والشيعة والسنة
  رد مع اقتباس
قديم 26-11-10, 11:43 PM   رقم المشاركة : 5
صوفى سنى
صوفي






صوفى سنى غير متصل

صوفى سنى is on a distinguished road


قرات كلامك اخى الكريم
وسامحنى على التاخير فقد كنت مشغولا بالرد على بعض الشيعه وآثرت ان ادفع ضلاله اولا
واما ما بينى وبينك اخى الحبيب فان شاء الله لا يعدو سوى ان يكون نقاش الاخوه ومشاغبة الاحباب

اقتباس:
إما توسل بذات المخلوق وهذا لايجوز والادلة كثيرة

كيف لا يجوز التوسل بالمخلوق .. والاعمال الصالحة مخلوقه !!



{ والله خلقكم وما تعملون }

كيف لا يجوز التوسل بالمخلوق والصحابه توسلوا بالنبى وهو مخلوق !!


وتوسلوا بالعباس وهو مخلوق


والرسول سواء فى حياته او فى مماته فهو مخلوق

ولا فرق بين الحالتين ففى كلاهما هو مخلوق ..

وقد توسلوا بالرسول فى حياته وهو مخلوق

وتوسلوا بالرسول بعد مماته وهو مخلوق

وسنتوسل به يوم القيامه ونستشفع به وهو مخلوق



اقتباس:
قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (انه لايستشفع بالله على أحد من خلقه)

الحديث فى غير مكانه

والاستشهاد فى غير موضعه

فالحديث يقول لا يستشفع بالله .. لا يستشفع بالله .. لا يستشفع بالله


يعنى لا اجعل الله سبحانه وسيله لاحد من خلقه


فلا اذهب مثلا لمديرى فى العمل او رئيسى واقول له قد جعلت الله شفيعا عندك فى حاجتى


فالله هو الذى نطلب الشفاعة عنده ونطلب الوسائل اليه
وليس العكس !



فلا يصح ان نجعل االله شفيعا عند اى مخلوق مهما كان

وانما نتخذ من يرضاه الله شفيعا عند الله فيكون الله هو المسؤل والمقصود

فانتم فهمتم الحديث خطأ واستدللتم به فى غير موضعه ولا دخل له بكلامنا مطلقا ..




اقتباس:
فلا لمخلوق حق على خالقه سبحانه وتعالى

بل هناك حق اوجبه الله لعبده على نفسه .. تفضلا منه لا وجوبا

( وكان حقا علينا نصر المؤمنين )



( وكذلك حقا علينا ننج المؤمنين )



ويقول النبى صلى الله عليه وسلم

( اتدرون ما حق الله على عباده
وما حق العباد على الله ؟؟

حق الله على عباده ان يعبدوه ولا يشركوا به شيئا

وحق العباد على الله ان هم اطاعوه ان يدخلهم الجنه )



والمشكله يااخى الفاضل انكم تفهمون معنى كلمة ( بحق النبى ) فهما خاطئا

فليس معناها بالمفهوم السطحى الدارج انها تقصد ( بملكه ) او ( بسلطته )


وانما معناها بحقك الذى اوجبته على نفسك تكرما من حبه ونصرته وموالاته


وهذا هو المعنى القرءانى ( وكان حقا علينا نصر المؤمنين )

وكلمة بحق النبى تعنى ايضا بحقيقته
يعنى بصدقه ومقامه الراسخ الذى اعطيته له
..



اقتباس:
وليس على الله حق الا ما ذكره في كتابه

كلام يناقض اوله
وعدت الى ما ذكرناه




اقتباس:
فهل ترى ان الله جعل لمخلوق حقاً عليه حتى يستشفع به على الله اعظم من النبي

بل ان النبى صلى الله عليه وسلم نفسه دعا بحق الانبياء وبالمعنى الذى شرحته




{اللهم إني أسألك بحق السائلين عليك ، وأسألك بحق ممشاي هذا إليك ، فإني لم أخرج أشرا ، ولا بطرا ، ولا رياء، ولا سمعة ، وخرجت اتقاء سخطك وابتغاء مرضاتك . فأسألك أن تعيذني من النار، وأن تغفر لي ذنوبي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت }

رواه ابن ماجة وأحمد والطبراني والبيهقي وغيرهما
ولا تقل بان الحديث ضعيف كما تعودنا
فالحديث قد صح عندنا بتصحيح ائمة عظام من محدثين الامه السابقين

ومعناه ان التوسل بلفظ ( بحق ) ثابت فى القران وفى السنة




اقتباس:
السؤال الثاني: قولك:
هل المتوسل برسول الله بعد موته مسلم , ام مشرك ؟
اقول:
ليست المسألة حكمي على الاشخاص


انا لم اسال عن حكمك الشخصى على اشخاص بعينهم

فلم اسال عن الحكم فى زيد او عبيد
او فلان ابن فلان

وانما اسال عن حكم منهجم فيمن يتوسل بالنبى بعد موته ؟؟


ولذلك ما زال السؤال مطروحا وارجو من حضرتك اجابه محدده



هل المتوسل برسول الله بعد موته مسلم , ام مشرك ؟



لان الناس يتهمونكم بالتكفير ,, وانا ادافع عن السلفيه فى هذه النقطه

فارجو جوابا شافيا لو تكرمت ..

ولا تحمل فى صدرك منى بسبب النقاش

واستودعك الله






  رد مع اقتباس
قديم 27-11-10, 01:07 AM   رقم المشاركة : 6
سيف الدين_الهاشمي
مشرف







سيف الدين_الهاشمي غير متصل

سيف الدين_الهاشمي is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم
هذا ما كنت اخشاه منذ البدء!!
اجابة دون تروي وفهم لما كتبت وهذا واضح من ردك ناهيك عن الاخلال بالشرط الذي الزمت نفسي به ولكنك لم تلتزم الا وهو الدليل فكان كلامك مرسلاً خلياً من اي فائدة مع احترامي لشخصك ..
تتسائل تعجباً : كيف لايتوسل بمخلوق والنبي مخلوق والعمل الصالح مخلوق والعباس مخلوق..الخ ويكـأني لم افصل لك الرد وأبين لك الحكم في كل مسألة فعفواً اذا كنت لا تفقه الحديث فالكتاتيب كثيرة وليس عندي الوقت لتعليمك او غيرك ولست بصدد هذا الان!!
يا رجل فصلت لك المسائل كل على حداها مع دليلها فتتسائل متعجباً ولو كلفت نفسك وفهمت ما كتبته لكفيتني عناء الاعادة اصلحك الله ..
ولكت عموماً مذهبي الرفق بك وبامثالك ..
أعلم علمني الله واياك ان الاصل الاتباع لا الابتداع واننا نعبد الله كما يحب لا كما نحب نحن ومن هذا المنطلق فإن الحكم في المسائل لابد ان يكون مبني على دليل ..
وقد بينت لك ان التوسل بذات المخلوق لا تجوز لانه لايوجد دليل على جواز هذا التوسل وحديث استسقاء عمر رضي الله عنه بالعباس رضي الله عنه دون الذهاب الى قبر رسول الله صلى الله عليه سلم دليل على عدم جواز التوسل بالذات وكذا بالميت لانه اذا كان الحديث يعني جواز التوسل بالذات لكان التوسل بذات رسول الله اولى من ذات العباس لعلو منزلته صلى الله عليه وسلم ولايفضل أحد على النبي ابداً صلى الله عليه وسلم ويكون له في الاسلام نصيب..
وكذا اذا كان يجوز التوسل بالمخلوق حي او ميت لذهبوا مباشرة لقبر النبي صلى الله عليه وسلم ودعوا عنده وتوسلوا به ولكن الصحابة وعلى رأسهم الفاروق رضي الله عنه علموا كما علمهم النبي صلى الله عليه وسلم ان هذا لايجوز لذا توسل الصحابة بدعاء العباس رضي الله عنه وقرينه هذا ان العباس رفع يديه ودعى فأمطروا ..
اما قولك عن حديث ( لايستشفع على الله بأحد من خلقه) انه كما ذكرت فعجباً بكم معاشر الصوفية نحس بعض الاوقات انكم لا تفقهون اللغة ومقاصدها!!
تريث قبل اطلاق الاحكام فليس من الحكمة الخوض فيما لاتعلم وتفهم اصلحك الله ..
الاعرابي اتى االنبي صلى الله عليه وسلم فقال انا نستشفع بك على الله ونستشفع بالله عليك فغضب النبي صلى الله عليه وسلم من مقالته ..الخ الحديث
الشاهد ان الاستشفاع هنا هو التوسل فقول الاعرابي اننا نتوسل بك على الله ونتوسل بالله عليك فاستسق لنا اي اطلب السقاية من الله ..
واذا كان المعنى كما فهمت لطلب من الرسول الغيث لا الاستسقاء لان الغيث هو الذي يطلب من الله وهو الذي يغيث وهذا عقله الاعرابي وانما قصد التوسل بذات النبي على الله لعلو جاهه ومنزلته ..الخ ليستقي لهم الغيث من الله اي يطلبه منه فنهاه النبي صلى الله عليه وسلم عن هذا وذكر له ان هذا لايصح ..فهل وعيت المعنى؟!
أما قولك عن حق الخلق على الله فناقضت انت نفسك ومرة اخرى لم تعي وتفهم قولي !!
فقد قلت انه لاحق للعبيد على خالقهم الا ما أحقه الله على نفسه غير هذا طلبت منك دليله فنكصت وحورت الموضوع كعادتكم لتكون انت في مظهر السائل لا المسؤول والى الله المشتكى!!
ولزيادة تبيان عدم فهمك لللاحاديث والايات استشهدت بايات تؤيد قولي ظناً منك انها تدعمك !!
فالايات التي ذكرتها لا تمت لما نتحدث عنه البتة بصلة!!
فحق النصرة والنجاة والجنة هي من الحقوق التي أحقها الله على نفسه والله لا يخلف الميعاد ولكن هل أحق الله على نفسه ان يكون لمخلوق حق عليه لذاته دون اعماله ؟!
هنا المحك والمطلب فتنبه هداك الله ..
اما الحديث الذي استشهدت به فليت شعري اذا قرأت شروح أهل العلم لكفيتني المؤنة ناهيك عن تصحيحك ونسبة هذا التصحيح لعلماء الحديث فلعمر الله ان كنت من اهل الحديث والرواية لتركت روايتك لضعفك وتدليسك!!
الحديث مروي من ثلاث طرق : 1-رواية ابو سعيد رواها عطية العوفي وهو متروك باجماع اهل الحديث 2- رواية ابو امامة وفيه فضال بن جبير مجمع على ضعفه راجه مجمع الزوائد للهيثمي والكامل في الضعفاء لابن عدي وشعب الايمان للبيهقي 3- رواية بلال وفيه الوازع العقيلي قال ابن حجر عنه واه جداً وكذا تركه الدارقطني وابو حاتم والحاكم.
ولكن نتماشى مع من حسنه وفرق بين الحسن والصحيح كبير وليس هذا معرض التبيان والترجيح ..
ولكن هل في هذا دليل على جواز التوسل بالذات او الميت؟!
الله المستعان .. حق السائلين على الله هي الاجابة لقوله تعالى ( واذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع اذا دعان) حق الممشى هو السعي والتقرب لله وفي سبيل الله ( فمن تقرب الى ذراعاً تقربت اليه باعاً) وهذا هو الحق الذي أحقه الله على نقسه فهل وعيت؟!!
ثم تطرقت الى جواز دعاء الحي والميت على السواء فهل لك من دليل ؟!
ثم سألت سؤالاً أجبتك عليه هل التوسل بذات النبي شرك؟
راجع المشاركة السابقة واٌقرأها بفهم اصلحك الله فإن وقتي عزيز نظراً لانشغالي ولا وقت لدي للتكرار ..
الان :
1- هل تجوز التوسل بالذات؟ الدليل؟
2- التوسل بالميت؟ الدليل؟
والله المستعان






التوقيع :
عن فضيل بن مرزوق سمعت ابا محمد الحسن بن الحسن بن علي بن ابي طالب يقول لرجل من الرافضة( إن قتلك قربة إلى الله فقال إنك تمزح فقال والله ما هو مني بمزاح) قال مصعب الزبيري كان فضيل بن مرزوق يقول سمعت الحسن ابن الحسن يقول لرجل من الرافضة (أحبونا فإن عصينا الله فأبغضونا فلو كان الله نافعا أحدا بقرابته من رسول الله بغير طاعة لنفع أباه وأمه) وروى فضيل بن مرزوق قال سمعت الحسن يقول دخل علي المغيرة بن سعيد يعني الذي أحرق في الزندقة فذكر من قرابتي وشبهي برسول الله وكنت أشبه وأنا شاب برسول الله ثم لعن أبا بكر وعمر فقلت ياعدو الله أعندي ثم خنقته والله حتى دلع لسانه توفي الحسن بن الحسن سنة تسع وتسعين وقيل في سبع وتسعين وقيل كانت شيعة العراق يمنون الحسن الإمارة مع أنه كان يبغضهم ديانة
(( إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ))
من مواضيعي في المنتدى
»» طعن الصوفية في النبي صلِّ الله عليه وسلم
»» تحالف صوفي رافضي صليبي على أهل السنة في مصر
»» صوفي سني الى هنا تكرماً
»» الزميل المنزه لجمع الكلمة هنا للنقاش ان تكرمت
»» منقول: الدليل ان مهدي الشيعة هو الاعور الدجال
  رد مع اقتباس
قديم 27-11-10, 01:52 AM   رقم المشاركة : 7
صوفى سنى
صوفي






صوفى سنى غير متصل

صوفى سنى is on a distinguished road


اخى الكريم

ارى فى ردك عصبيه لا داعى لها !!


وانى اتعجب من ذلك


وساضع مقارنة بين كلامى وكلامك واسلوبى واسلوبك واترك الحكم لك وللقراء ..


كلامى باللون الاسود
وكلامك باللون الاحمر

انا قلت سابقا

اقتباس:
واما ما بينى وبينك اخى الحبيب فان شاء الله لا يعدو سوى ان يكون نقاش الاخوه ومشاغبة الاحباب


وانت رددت


اقتباس:
ولكن عموماً مذهبي الرفق بك وبامثالك .

شكرا لك


قولى


اقتباس:
فارجو جوابا شافيا لو تكرمت


قولك


اقتباس:
اذا كنت لا تفقه الحديث فالكتاتيب كثيرة

شكرا وبارك الله فيك


قولى

اقتباس:
ولا تحمل فى صدرك منى بسبب النقاش



قولك


اقتباس:
وليس عندي الوقت لتعليمك او غيرك ولست بصدد هذا الان!!



قولى

اقتباس:
واستودعك الله



قولك

اقتباس:
لتركت روايتك لضعفك وتدليسك!!


ولا حول ولا قوة الا بالله

على العموم جزاك الله خيرا ..وسامحك الله


واذا كان هذا اسلوب الحوار ونحن فى البدايه فكيف بعد ذلك ؟؟

والافضل اذا ان لايستمر الحوار بيننا لانى لا اريدك ان تكسب اثما ..


وان كان غرضك ان لا ادخل المنتدى مرة ثانيه فاخبرنى صراحة وسارحل بسلام .


ثم اى شرط الذى تخليت عنه ؟

انا كل كلامى اوردته بالدليل من الكتاب والسنة بالايات والاحاديث ..



اقتباس:
ثم سألت سؤالاً أجبتك عليه هل التوسل بذات النبي شرك؟
راجع المشاركة السابقة واٌقرأها بفهم

رجعت وقرات وفهمت منه عدم رغبتك فى الرد المباشر ..
وهذ واضح كالشمس

وكلامك لا يبين ما حكم المتوسل بالرسول بعد موته ؟؟



والاحكام الشرعيه معروفه ما بين حرام او مكروه او حلال او مندوب
والحرام ينقسم الى ما هو كبيره وما هو شرك وكفر وما هو صغيره ولمم



وانا ما زلت اسال
ما حكم المتوسل برسول الله بعد موته ؟؟
هل هو مشرك ام مسلم ؟؟





لان الناس يتهمونكم بالتكفير ,, وانا ادافع عن السلفيه فى هذه النقطه




اقتباس:
الان :
1- هل تجوز التوسل بالذات؟ الدليل؟
2- التوسل بالميت؟ الدليل؟

حديثنا عن التوسل بالنبى صلى الله عليه وسلم

فعندما نفرغ منه ندخل فى التوسل مطلقا
حتى لا يكون حوارنا سلطه وعشوائى


اقتباس:
ثم تطرقت الى جواز دعاء الحي والميت على السواء

انا تطرقت اليها بالنسبة الى شخص النبى , وهذا ما قلته بالنص


اقتباس:
والرسول سواء فى حياته او فى مماته فهو مخلوق

ولا فرق بين الحالتين ففى كلاهما هو مخلوق ..

وقد توسلوا بالرسول فى حياته وهو مخلوق

وتوسلوا بالرسول بعد مماته وهو مخلوق

وسنتوسل به يوم القيامه ونستشفع به وهو مخلوق


واين قلت انا كلمة دعاء ؟؟

اين ورد فى كلامى دعاء الحى والميت ؟؟

نحن نتكلم عن التوسل .. فمن اتيت بالدعاء يااخى الفاضل ؟

اعيذك بالله من القاء التهم على المسلمين



اقتباس:
فإن وقتي عزيز نظراً لانشغالي ولا وقت لدي للتكرار ..

اعانك الله على وقتك اخى الكريم وشكرا لك على الذوق العالى

وانا ايضا والله مشغول جدا
وما دخلت الا تقديرا واحتراما لك


وبارك الله فيك وعليك















  رد مع اقتباس
قديم 27-11-10, 05:12 AM   رقم المشاركة : 8
سيف الدين_الهاشمي
مشرف







سيف الدين_الهاشمي غير متصل

سيف الدين_الهاشمي is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم
اربع على نفسك ايها المحترم فما قصدت ايذائك أو الأنتقاص منك ومن شخصك انما هي تعابير حقه والحق يغضب في كثير من الاحيان فلا تجد في نفسك ..
نعود للموضوع فقد هالني منك انك تقول عن ردك انه مدعم بالأدلة من الكتاب والسنة فعذراً ألا تدلني والمتابع لهذه الادلة بخصوص الموضوع؟!
ايها المحترم ان إيرادك للايات والاحاديث التي لا تخص الموضوع لا يعتبر دليل فالعبرة في الادلة هي ما يدل سياقها وفهمها للمسألة المطروحة لا أن تأتيني بآية تتحدث عن مسألة وتوهم انها تدل على مسألة اخرى فلا يستقيم هذا ابداً خاصة بعدما بينت لك المقصد منها وانها لاتدل بحال بما تزعم وتدعي فتنبه أصلحك الله وهداك..
وسؤالك كان عاماً أي هل يجوز التوسل بمخلوق؟
ففصلت لك وبينت أن المسألة ليست بعمومها فطفقت تعاود السؤال والعجيب أنك تأتي بأستدلالي وتحاول أن تقلبه لك دون بينة أو برهان !!
وأنحصر الحوار حول هل يجوز التوسل بالذات وبالمخلوق بعد موته ؟
فقلت لك ان الادلة النقلية والعقلية تحيل هذا وتمنعه فإن التوسل بالمخلوق بذاته كـأن تقول بحق فلان وفلان فهو اما يكون قسم على الله او يكون طالباً له بهذا السبب..
بمعنى انه اذا كان من باب الاقسام على الله فلا يجوز أما اذا كان بطلب السبب كحبي للنبي والموالاة له فيكون كالمتوسل بالعمل الصالح ولا شيء في هذا أما ان تقول بحق فلان لذاته او بجاه نبيك فلايجوز ..
طيب ستسأل ماهي العلة للمنع أوليس للنبي جاه عند ربه ؟
أقول :بلى وله المقام المحمود يوم يقوم الاشهاد ولكن توسلنا بدعائهم ومحبتهم هي سبب الوصول الى المطلوب فهي أعمال صالحة ولا ريب اما التوسل بذات النبي او الولي فلا تكون سبب للتوسل لانه من باب احقاق هذه الذات حقاً موجبة على الله فبحق ذات فلان اي ان لفلان حق عليك فهذا اقسام على الله وليس من باب الادب ابتداء كما قال النبي للاعرابي انه لا يستشفع بالله على أحد من خلقه كما انها لا تفيد المتوسل ان كان مقصده حقهم عليه بااكرامهم وادخالهم جنته فليس هذا سبب للمتوسل حتى يطلبه او يتوسل به ناهيك انه لم يعرف هذا من فعل السلف ولا فعل النبي صلى الله عليه وسلم ابتداء وقصة استسقاء عمر رضي الله عنه بالعباس رضي الله عنه تبرهن على هذا اذ انه اذا كان يجوز لكانت ذات رسول الله اعلى مرتبة وقدراً من ذات العباس ولذهب اليه الصحابة ولكن ما حصل هو دعاء العباس رضي الله عنه بطلب من الصحابة فتنبه!!
أما مسألة التوسل بالمخلوق الميت فقد بيت لك طرفاًمنها في أثر الاستسقاء بعم رسول الله وهو حي والنبي كان قبره لا يفصله عن عمر والصحابة رضوان الله عليهم الا خطوات فلم يذهبوا اليه وعمدوا الى عم نبيهم ليدعوا لهم فتدبر!!
ثم ان النقل لا يدل على هذا بل اكثر الايات والاحاديث تبرهن على استحالة سماع الموتى كقوله تعالى(وما أنت بمسمع من في القبور) وقوله سبحانه (كما يئس الكفار من أصحاب القبور) اي بعثهم لانهم لايسمعون ولا يتكلمون ولا يجيبون..الخ
وغيرها من الادلة بل ان العقل يمنع هذا ويحيله لان الميت هو من يدعى له لا ندعوه وقد استنكرت لفظة الدعاء وشنعت علي ولكت اذا فطنت لعلمت انك لا تتوسل بالميت الا بدعاء فتأمل والادلة على هذا كثيرة ومبسوطة ولله الحمد..
خلاصة الامر :
الان هل تجوز التوسل بذات المخلوق ؟ الدليل؟
هل تجوز التوسل بالميت وان كان نبياً؟ الدليل؟
أنتظرك والله المستعان
ملحوظة: بخصوص قولك اننا متهمون بالتكفير فاعلم ان هناك فرق بين كون العمل كفري او يؤدي الى الشرك وبين تكفير الاعيان لانها مسألة لها ظوابط عديدة ..
أما بخصوص التكفير فعندي من النصوص من أساطين التصوف من يكفر بمبدأ من ليس معنا فهو ضدنا !!







التوقيع :
عن فضيل بن مرزوق سمعت ابا محمد الحسن بن الحسن بن علي بن ابي طالب يقول لرجل من الرافضة( إن قتلك قربة إلى الله فقال إنك تمزح فقال والله ما هو مني بمزاح) قال مصعب الزبيري كان فضيل بن مرزوق يقول سمعت الحسن ابن الحسن يقول لرجل من الرافضة (أحبونا فإن عصينا الله فأبغضونا فلو كان الله نافعا أحدا بقرابته من رسول الله بغير طاعة لنفع أباه وأمه) وروى فضيل بن مرزوق قال سمعت الحسن يقول دخل علي المغيرة بن سعيد يعني الذي أحرق في الزندقة فذكر من قرابتي وشبهي برسول الله وكنت أشبه وأنا شاب برسول الله ثم لعن أبا بكر وعمر فقلت ياعدو الله أعندي ثم خنقته والله حتى دلع لسانه توفي الحسن بن الحسن سنة تسع وتسعين وقيل في سبع وتسعين وقيل كانت شيعة العراق يمنون الحسن الإمارة مع أنه كان يبغضهم ديانة
(( إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ))
من مواضيعي في المنتدى
»» عقيدة الامام الاشعري رحمه الله وتلامذته ومقارنة بينها وبين متأخري الاشاعرة
»» تشابهت قلوبهم
»» قليلاً من مهازل صوفية حضرموت
»» المعضلات
»» دعوة للنقاش ما سبب وجوب وجود اوصياء معصومين وان يكونوا من ال البيت حصريا ؟
  رد مع اقتباس
قديم 28-11-10, 09:44 PM   رقم المشاركة : 9
صوفى سنى
صوفي






صوفى سنى غير متصل

صوفى سنى is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم

اقتباس:
اربع على نفسك ايها المحترم فما قصدت ايذائك أو الأنتقاص منك ومن شخصك

اضحك الله سنك يااخى الكريم , ان لم يكن هذا انتقاص وايذاء .. فما هو حجم الايذاء عندكم ؟؟
هل هناك اكبر من ذلك ؟

يااخى الحبيب , انا لى عتاب عليك

..
ودعنى اكلمك بصراحه
لانى احب السلفيه , واحسن الظن بهم وباخلاصهم


.
انت من البداية لم ترد علي حتى السلام !!

ولست ادرى هل فى ذلك تكفيرا ضمنيا لى بداخلك ؟
برغم اننا لم نتحاور وما زلنا فى البدايه

واتعجب كيف غاب عنك قول الله ..



( ولا تقولوا لمن القى اليكم السلام , لست مؤمنا )

فهل تصل الامور الى ذلك , ام انها مجرد غفله وسهوا منك ؟؟


ان كانت مجرد سهوا فلا تثريب عليك , والله يغفر لى ولك

.
ولكن ان كانت الاولى فتلك هى الطامة التى لا تنجبر , والجرح الذى لايندمل ,

وعلى العموم فدعنا مما فات
ولنكمل حوارنا على بركة الله




اقتباس:
ان تقول بحق فلان لذاته او بجاه نبيك فلايجوز ..

اقتباس:
هل تجوز التوسل بذات المخلوق ؟ الدليل؟
هل تجوز التوسل بالميت وان كان نبياً؟ الدليل؟


انا اتبع الرسول صلى الله عليه وسلم

واخذ من النبع الصافى وهو افعال واقوال رسول الله
ولا يعنينى قول فلان وفلان .. الا ما وافق المعصوم صلى الله عليه وسلم

والنبى سال الله وتوسل اليه بكلمة ( بحق فلان )
والنبى توسل الى الله بالمخلوق
والنبى توسل الى الله بالانبياء الموتى

واليك الدليل .


توسل النبي صلى الله تعالى عليه وسلم بالأنبياء كما ثبت ذلك في قصة فاطمة بنت أسد أم علي كرم الله وجهه


إذ قال النبى : (بحق نبيك والأنبياء الذين من قبلي ) ، والحديث صحيح صححه الحافظان الحاكم وابن حبان رحمهما الله تعالى ونصه :

( عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : إن فاطمة بنت أسد أم علي بن أبي طالب كرم الله وجهه لما توفيت نزل النبي صلى الله تعالى عليه وسلم في قبرها قبيل الدفن واضطجع فيه وقال : الله الذي يحيي ويميت ، وهو حي لا يموت اغفر لأمي فاطمة بنت أسد ، ولقنها حجتها ، ووسع عليها مدخلها ،
بحق
نبيك والأنبياء الذين من قبلــي ،
فإنــك أرحم الراحمين . . )

وورد التوسل ايضا بلفظ ( بحق ) فى حديث النبى


{اللهم إني أسألك بحق السائلين عليك ، وأسألك بحق ممشاي هذا إليك ، فإني لم أخرج أشرا ، ولا بطرا ، ولا رياء، ولا سمعة ، وخرجت اتقاء سخطك وابتغاء مرضاتك . فأسألك أن تعيذني من النار، وأن تغفر لي ذنوبي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت }

رواه ابن ماجة وأحمد والطبراني والبيهقي وغيرهما

وهنا قد توسل النبى الى فى دعائه بذاته


وبقوله ( بحق نبيك )

فهل بعد كلام رسول الله كلام ؟؟

وتوسل الى الله بالانبياء السابقين وهم موتى بلا ريب
فى قوله ( وبالانبياء من قبلى )

فهل بعد كلام رسول الله كلام ؟؟

مع احترامنا طبعا لكلام ابن تيميه وهو مجرد اجتهاد اخطأ فيه , وله الاجر على الاجتهاد ونسال الله له المغفره

ولكن الاصل عندنا ان كلام رسول الله لا يعلو عليه كلام

وتعليمه لا يعلو عليه علم

وفعله لا يعلو عليه فعل

وقد صح الحديث عندنا بتصحيح ائمة هذا الشان من العلماء السابقين

فان ضعفتم انتم ..
فهذا شانكم , ولا نلزمكم العمل به

واما مذهبنا فهو قول الشافعى
( ان صح الحديث فهو مذهبى ) وقد صح الحديث وعليه عمل الامة سلفا وخلافا
باستثناء ابن تيميه ومدرسته رحمه الله وعفا عنه

واما كلمة الحق فقد شرحتها من القرءان الكريم

ولا مانع من الاعادة اليسيره مع زيادة بعض التوضيح

فنقول ان هناك حق اوجبه الله لعبده على نفسه .. تفضلا منه لا وجوبا

( وكان حقا علينا نصر المؤمنين )



( وكذلك حقا علينا ننج المؤمنين )



ويقول النبى صلى الله عليه وسلم

( اتدرون ما حق الله على عباده
وما حق العباد على الله ؟؟

حق الله على عباده ان يعبدوه ولا يشركوا به شيئا

وحق العباد على الله ان هم اطاعوه ان يدخلهم الجنه )


.



والمشكله يااخى الفاضل انكم تفهمون معنى كلمة ( بحق النبى ) فهما خاطئا

فليس معناها بالمفهوم السطحى الدارج انها تقصد ( بملكه ) او ( بسلطته )


وانما معناها بحقك الذى اوجبته على نفسك تكرما من حبه ونصرته وموالاته


وهذا هو المعنى القرءانى ( وكان حقا علينا نصر المؤمنين )

وكلمة بحق النبى تعنى ايضا بحقيقته
يعنى بصدقه ومقامه الراسخ الذى اعطيته له ..


ومن ذلك فقد تواترت كلمة ( بحق ) فى القرءان
وفى السنة النبويه المطهره

وفى افعال الرسول

وفى دعائه واقواله

فلم يعد مجال لانكارها .. فهى سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

وليس نحن الذين اخترعناها فى الدعاء !!

وانما دعا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم
وبذلك عمل ائمة الاسلام من الشافعيه والحنبليه والمالكيه والحنفيه





.
واما ما تفضلت به يااخى الكريم من قولك


اقتباس:
الله المستعان .. حق السائلين على الله هي الاجابة لقوله تعالى ( واذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع اذا دعان) حق الممشى هو السعي والتقرب لله وفي سبيل الله ( فمن تقرب الى ذراعاً تقربت اليه باعاً) وهذا هو الحق الذي أحقه الله على نقسه

فنقول : لا مانع , ولا حرج ..


وهذه هى المعانى التى نقصدها عند التوسل الى الله



فعندما نقول بحق نبيك .. يعنى بحق حبك له .. وحب من احبه واتى اليك عن طريقه

وانتهت المشكله

لان اى مسلم عندما يدعو الله قائلا ( اللهم انى اسالك بنبيك , او بحق نبيك )

فهو يقصد هذه المعانى يعنى بحق المكانة التى اعطيتها لنبيك .. وبحق المحبة التى تفضلت عليه بها
وبحق ايمانى بكل تلك الامور .. وبحق ايمانى بانه حبيبك ورسولك والمقرب لديك
وانه صاحب الشفاعه والمقام المحمود صلى الله عليه وسلم


ولا يتخيل انسان مسلم ابدا او يظن
انه يقصد مثلا : بحق نبيك فى شركته معك فى ملكك والوهيتك ..حا شا لله !

فمن يتخيل ذلك فهو يسئ الظن بكل المسلمين ويفترض ما هو مستحيل بدون اى دليل سوى التجنى

ويحجر واسعا فعله الرسول .. واقره


وذكره القرءان واقره



اقتباس:
وقصة استسقاء عمر رضي الله عنه بالعباس رضي الله عنه تبرهن على هذا اذ انه اذا كان يجوز لكانت ذات رسول الله اعلى مرتبة وقدراً من ذات العباس ولذهب اليه الصحابة ولكن ما حصل هو دعاء العباس رضي الله عنه بطلب من الصحابة فتنبه!!





اما قصة توسل عمر بالعباس فهى دليل لنا وليس لكم

لانه دليل على التوسل بذات رسول الله وبذوات الصالحين وال البيت

واكبر دليل هو قول عمر

( اللهم انا كنا نتوسل اليك بنيبنا فتسقينا )


( اللهم إنا كنا نتوسل إليك بنبينا فتسقينا وإنا نتوسل إليك بعم نبينا فاسقنا ) رواه البخارى فى صحيحه

وهذا دعاء


فهو يدعو الله ويخاطب الله متوسلا بالعباس .. فلماذا لم يكتفى بان يقول ياعباس ادعو لنا ؟؟

لماذا لو كان فى الامر مجرد شبهه ؟ لماذا لم يكتفى عمر بطلب الدعاء من العباس ؟؟


لماذا يدعو عمر ربه قائلا بهذه الصيغه ؟؟

سؤال ارجو الاجابة عليه ضرورى لو سمحت

..

والحديث فى البخارى

ومعناه ان الحالتين توسل صحيح لا شبهة فيه

ومفهوم النوسل هو هو سواء سالت الله بالعباس او طلبت منه الدعاء
فالصورتين صحيحتين كما بينت الادله

ولماذا لم يكتفى عمر ان يدعو هو الله مباشرة بدون واسطه.. ولا داعى للعباس ولا النبى ولا غيرهم ؟؟

الم يكن يكفى ان يدعو هو بنفسه ؟؟

ولكنه اقرار بفضيلة التوسل الى الله بكل ما يحبه الله





ومعناه انه يجوز ان تقول ( اللهم انا نتوسل اليك بفلان ممن نستوسم فيه الصلاح )






وليس فى هذا اى عدول عن النبى .. او ترك للتوسل بالنبى لانه مات كما فهم ابن تيميه غفر الله له

فان توسل عمر بالعباس هو توسل برسول الله ايضا

لان فضيلة العباس تكمن فى اتصاله برسول الله من ناحية العترة والعمل



كما ان الحديث يدل على اتساع دائرة التوسل


حتى لا يظن المسلمون ان التوسل لا يجوز الا بالنبى فقط ..

وهذا ليس فهمى انا .. وانما فهم علماء الامه مثل ابن حجر العسقلانى شارح البخارى

والدليل على ذلك رواية الحاكم لحديث التوسل فى المستدرك


ففى رواية الحاكم في المستدرك : 3/34 :

( أخبرنا أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ، ثنا الحسن بن على بن نصر ، ثنا الزبير بن بكار، حدثني ساعدة بن عبيد الله المزني ، عن داود بن عطاء المدني ، عن زيد بن أسلم ، عن ابن عمر ، أنه قال : استسقى عمر بن الخطاب عام الرمادة بالعباس بن عبد المطلب ، فقال : " اللهم هذا عم نبيك العباس نتوجه إليك به فاسقنا " . فما برحوا حتى سقاهم الله . قال : فخطب عمر الناس ، فقال : أيها الناس إن رسول الله كان يرى للعباس ما يرى الولد لوالده ، يعظمه ويفخمه ويبر قسمه ، فاقتدوا أيها الناس برسول الله في عمه العباس ، واتخذوه وسيلة إلى الله عز وجل فيما نزل بكم ! .).. انتهى ...

وبدليل قول العباس حين قدمه عمر: اللهم إن القوم توجهوا بي إليك لمكاني من نبيك"، روى هذا الأثر الزبير بن بكار.


وأيضا فإت ترك الشىء لا يدل على منعه كما هو مقرر في كتب الأصول، فترك للتوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم لا دلالة فيه أصلا على منع التوسل إلا بالحي الحاضر، وقد ترك النبي صلى الله عليه وسلم كثيرا من المباحات فهل دل تركه لها على حرمتها؟

وقد أورد عبد الله بن عمر فى حديث الاستسقاء بسيدنا العباس، فقال: أقبل الناس على العباس يتمسحون به ويقولون له هنيئا لك ياساقى الحرمين.

فقد اورد إبن الأثير - أسد الغابة - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 111 )

- وأخبرنا : أبوالفضل المخزومي الفقيه بإسناده إلى أحمد بن علي بن المثنى ، حدثنا : محمد بن عباد ، حدثنا : محمد بن طلحة ، عن أبي سهيل بن مالك ، عن إبن المسيب ، عن سعد قال : كنا مع النبي (ص) ببقيع الخيل فأقبل العباس فقال رسول الله (ص) : هذا العباس عم نبيكم أجود قريش كفاً وأوصلها وإستسقى عمر بن الخطاب بالعباس (ر) عام الرمادة لما إشتد القحط فسقاهم الله تعالى به وأخصبت الأرض ، فقال عمر : هذا والله الوسيلة إلى الله والمكان منه وقال حسان بن ثابت :

سأل الإمام وقـد تتـابع جدبنا * فسقــى الغمام بغرة العباس
عم النبي وصنـو والــده الذي * ورث النبي بذاك دون الناس
أحيا الإله به البلاد فأصبحت * مخضرة الأجناب بعد الياس

ولما سقي الناس طفقوا يتمسحون بالعباس ويقولون : هنيئاً لك ساقي الحرمين. ) انتهى




و
اليك شرح الحافظ ابن حجر لحديث التوسل بالعباس

قال الحافظ ابن حجر في فتح البارى لشرح صحيح البخارى (47) عقب هذه القصة ما نصه:

" يستفاد من قصة العباس استحباب الاستشفاع بأهل الخير والصلاح وأهل بيت النبوة"ا.هـ.




فلم ير ابن حجر فيها اى منع من التوسل بالنبى كما فهمتم ..


بل راى فيها اتساع دائرة التوسل بالصالحين وال البيت



وبذلك يكون قد ثبت ان النبى توسل بالانبياء السابقين من قبله


وتوسل بنفسه , مستخدما لفظ ( بحق )



وتوسل بذاته الشريفة الى الله فى دعاءه


وتوسل الصحابة بالنبى وبالصالحين


.
واقر ذلك ابن حجر العسقلانى وعلماء الامه



والان اخى الحبيب ..


.
قد اجبتك على كل اسئلتك وبكل وضوح .. وبالادلة الشرعيه من كتاب وسنة وافعال الصحابة واقوال العلماء

وما زال سؤالى الوحيد لم تجبنى عنه !



,


ولم اجد منك ردا شافيا

وانا ما زلت اسال


ما حكم المتوسل برسول الله بعد موته فى منهجكم ؟؟
هل هو مشرك ام مسلم ؟؟





لان الناس يتهمونكم بالتكفير ,, وانا ادافع عن السلفيه فى هذه النقطه فى كل مكان

والحقيقه ان عدم ردك المباشر بدأ يجعلنى ارتاب فى الامر

فارجو منك تكرما وتفضلا ,, ان تجيبنى بوضوح وبلا مواربه


هل من يتوسل بالنبى الان عندكم مسلم او مشرك ؟

وبارك الله فيك .. وارجو ان تكون بخير

واستودع الله دينك وامانتك

.

وخواتيم اعمالك


.

والسلام عليكم ورحمة الله









  رد مع اقتباس
قديم 29-11-10, 03:18 AM   رقم المشاركة : 10
سيف الدين_الهاشمي
مشرف







سيف الدين_الهاشمي غير متصل

سيف الدين_الهاشمي is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم
ايها المحترم هداك الله الى الحق..
لا أدري لم تقدم سوء الظن على حسنه وتتوهم أشياء لم تأت ببالي كالتكفير وغيره وقد بينت لك ان التكفير له ضوابط ويختلف كون الفعل كقري أو مؤدي الى الشرك والكفر وبين تكفير فاعله فتنبه ولا تعدها فتوهم المتابع بما ليس فينا..
فموضوع سلامك لم أتنبه له ولايعني عدم ردي بحال هو تكفير لك ضمنياً او صريحاً لاننا حتى على الكفر نقول لهم السلام على من أتبع الهدى او كنت قلت وعليكم ولكن يفهم من عدم ردي عدم انتباهي وجل من لايسهو سبحانه.. ولادحض شبهتك هذه أقول: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته (أبتسامة)
ثم رأيتك تأتي بكلامك مكروراً وعلى هذا المنوال السفسطي لن نصل الى شيء سوى الجدل العقيم الذي لايثمر ولايأتي بخير هداك الله ..
فقد ذكرت لك ان التوسل بالمخلوق له تفصيل واعيده مختصراً وأرجوا الا تعيد كلامك مرة اخرى ففنده او أقر به اما ان تعيد وانا أعيد فلا جدوى من هكذا حوار..
التوسل البمخلوق لايخلو من ثلاث :
1- توسل بدعاء المخلوق وهذا جائز لآثر استسقاء عمر رضي الله عنه بالعباس رضي الله عنه.
2- التوسل بالاعمال الصالحة ويجوز لحديث النفر من بني اسرائيل.
3- التوسل بذوات الخلق لذواتهم وهذا لايجوز لانعدتم الدليل الصحيح كما سيأتي ان شاء الله ..
فقولك ان هناك حقوقاً للعباد على الله فهذا حق وليس على عمومه لانني بينت لك ان هذه الحقوق هي التي أحقها الله على نفسه حصراُ فإذا وجدت ما يعضد قولك ان الله جعل لذوات خلقه حق عليه سواء كان ملكاً مقرب او نبياً مرسل فأتحفنا به ..
أما رواية ( بحق نبيك والانبياء من قبلي) فقولك انها صحيحة تدل على ضعف بضاعتك في علم الحديث بل التعجيب منكم معاشر الصوفية فإنكم لا تقبلون حديث الاحاد الصحيح غي العقيدة ثم تتمسكون بالواهي والضعيف عندما يوافق هواكم!!
الحديث ايها الفاضل ضعيف لوجود روح بن صالح متفرداً به كماقال الهيثمي في مجمعه وروح هذا ضعفه أكابر علماء الحديث المعتبرون فقال عنه الدارقطني:ضعيف في الحديث ، و قال ابن ماكولا : ضعفوه ، و قال ابن عدي بعد أن خرج له حديثين : و في بعض حديثه نكرة وهو ضعيف وقال ابن يونس : رويت عنه مناكير.
فمن يروى المناكير اذا تفرد بالحديث رواية ردت لنكارتها ولايحتج به لانه لاوى الحديث عن سفيان وتفرد به دون اصحاب سفيان الثقات فلا يتابع عليه, ناهيك أن ابن حبان والحاكم رحمهما الله انما وثقوا الرجل ولم يصححوا الحديث
وفي توثيقهم ممن له دراية بهذا الفن متساهل فابن حبان رحمه الله يوثق المجاهيل كما يقر هو بنفسه بهذا وكذا الحاكم لا يقل تساهلاً عن ابن حبان فيعتبر اتفاق ائمة الجرح المعتبرين لتضعيف روح اقوى من توثيق ابن حبان والحاكم المعلوم عنهما التساهل في ذلك..
فلا تحتج علينا رجاء بالضعيف وأنتم تردون الصحيح من حديث الاحاد..
ثم طفقت تخلط ايها المحترم قتارة تقر المعنى الذي اخبرتك به في قولكم بحق نبيك فانها ان كانت تعني المحبة والموالاة فهذا مما لاشك فيه من العمل الصالح بل من أفضله مما يتقرب به الى الله ..
ولكنك عدت وذررت الرماد على ما حسنته فقلت: انها بحق ذاته !!
أفلاترى ان هذا خلط منك جد عجيب؟!
فتارة تقر بالمعنى االجائز ثم تقول ان هذا يعني الذات؟!!
فهذا فهم مغلوط يحتاج منك الى مراجعة المعاجم أصلحك الله ..
ثم تحتج علينا بأثر استسقاء عمر بالعباس رضي الله عنهما وتقول انه يعني بالذات وان هذا من باب جواز التوسل بالفاضل مع وجود المفضول!!
طيب لنجعل بيننا وبينك حكماً عدلاً الا هو حديث وفعل رسول الله صلى الله عليه وسلم لنعرف معنى الاثر!!
بداية قول عمر رضي الله عنه في تقديره محذوف اي قوله (انا كنا نستسقي بنبيك وهذا عم نبيك) فأما ان يكون المحذوف (بجاه او بذات( فيكون فهمك صحيحاً وأما أن يكون تقديره(بدعاء) فيكون فهمك حاطئاً!!
والفيصل هو حديث النبي صلى الله عليه وسلم ما أخرجه البخاري (3/1313/3389)عن أنس رضي الله عنه قال:
"أصاب أهل المدينة قحط على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فبينا هو يخطب يوم جمعة إذ قام رجل فقال يا رسول الله هلكت الكراع هلكت الشاء فادع الله يسقينا . فمد يديه ودعا قال أنس وإن السماء لمثل الزجاجة فهاجت ريح أنشأت سحابا ثم اجتمع ثم أرسلت السماء عزاليها فخرجنا نخوض الماء حتى أتينا منازلنا فلم نزل نمطر إلى الجمعة الأخرى فقام إليه ذلك الرجل أو غيره فقال يا رسول الله تهدمت البيوت فادع الله يحبسه . فتبسم ثم قال ( حوالينا ولا علينا ) . فنظرت إلى السحاب تصدع حول المدينة كأنه إكليل".
وكذا حديث عائشة رضي الله عنها (قالت:" شكا الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قحوط المطر فأمر بمنبر فوضع له في المصلى ووعد الناس يوما يخرجون فيه قالت عائشة فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم حين بدأ حاجب الشمس فقعد على المنبر فكبر وحمد الله عز وجل ثم قال " إنكم شكوتم جدب دياركم واستئخار المطر عن إبان زمانه عنكم وقد أمركم الله عز وجل أن تدعوه ووعدكم أن يستجيب لكم )
الان تبين الحق من الغي ففي الحديث ان الصحابة أتوا الى النبي صلى الله عليه وسلم وطلبوا منه ان يدعو الله ان يسقيهم ففعل فسقوا وهذا يبين قول عمر رضي الله عنه (انا كنا نستسقي بنبيك) فلا يعقل ان يكون عمر رضي الله عنه يقصد الجاه والذات لان الصحابه في عهد رسول الله لم يجلسوا في بيوتهم ويدعوا بجاه نبيه وبذاته بل بدعائه بنص حديث انس وحديث عائشة رضي الله عنهما فهل سترضخ للحق وتترك الباطل؟!
ارجو ذلك وليس على الله بعزيز..
أما ايرادك للروايت دون تحري وقد تبين ازجاء بضاعتك في الحديث فلا يعول عليه لايراد رواية الحاكم في المستدرك والاصح اثر الزبير الذي رواه الحافظ في الفتح وهي(وقد بين الزبير بن بكار في الأنساب صفة ما دعا به العباس في هذه الواقعة، والوقت الذي وقع فيه ذلك فأخرج بإسناد له أن العباس لما استسقى به عمر قال: اللهم إنه لم ينزل بلاء إلا بذنب ولم يكشف إلا بتوبة وقد توجه القوم بي إليك لمكانى من نبيك وهذه أيدينا إليك بالذنوب ونواصينا إليك بالتوبة فاسقنا الغيث، فأرخت السماء مثل الجبال حتى أخصبت الأرض وعاش الناس) الفتح 150/3
فيتبين انه اذا كان بذاته او جاهه لما دعى العباس رضي الله عنه وأكتفى كما زعمت بدعاء عمر رضي الله عنه بجاهه كما تفهم والى الله المشتكى!!
أمت قول الحافظ ابن حجر رحمه الله فلا شك انه بعد ايراده لتبيان ان العباس انما دعى ربه ليستسق للناس فلا يعني بحال انه يعني بالذوات بل بالدعاء وهذا لايخفى على البيب الاريب فتدبر..
أما سؤالك: فقد والله أجبتك من توسل بذات النبي صلى الله عليه وسلم او بجاهه يلزم اولاً ان يأتي بدليل صحيح عليه أما من يتوسل بحبه له وموالاته ونصرة سنته واتباعه فهذا يجوز خلاف هذا لايجوز وهذا الفعل منهي عنه بنص حديث النبي صلى الله عليه وسلم ولا دليل خلافه يدل عليه زهذا الفعل يؤدي الى الشرك لان في اعتقاد االمرء ان حاجاته لاتقضى الا اذا توسط عند الله بجاه المخلوق وذاته اكراماً لهم فغير انه سوء ادب مع الله فإن هذا سيؤديه الى دعاء هذا الوسيط مباشرة من دون الله وأدع العز بن عبد السلام الملقب بسلطان العلماء رحمه الله يجيبك فقال في رسالة الواسطة ص5( من أثبت الأنبياء وسواهم من مشايخ العلم والدين وسائط بين الله وبين خلقه كالحجاب الذين بين الملك ورعيته، بحيث يكونون هم يرفعون إلى الله نعالى حوائج خلقه، وأن الله تعالى إنما يهدي عباده ويرزقهم وينصرهم بتوسطهم، فهو كافر مشرك يجب أن يستتاب، فإن تاب وإلا قتل، وهؤلاء مشبهون لله شبهوا الخالق بالمخلوق، وجعلوا لله أندادا)

هذا والان هل يجوز التوسل بالميت؟ الدليل؟
هل يجوز التوسل بالذات للمخلوق ؟ الدليل؟
والله المستعان






التوقيع :
عن فضيل بن مرزوق سمعت ابا محمد الحسن بن الحسن بن علي بن ابي طالب يقول لرجل من الرافضة( إن قتلك قربة إلى الله فقال إنك تمزح فقال والله ما هو مني بمزاح) قال مصعب الزبيري كان فضيل بن مرزوق يقول سمعت الحسن ابن الحسن يقول لرجل من الرافضة (أحبونا فإن عصينا الله فأبغضونا فلو كان الله نافعا أحدا بقرابته من رسول الله بغير طاعة لنفع أباه وأمه) وروى فضيل بن مرزوق قال سمعت الحسن يقول دخل علي المغيرة بن سعيد يعني الذي أحرق في الزندقة فذكر من قرابتي وشبهي برسول الله وكنت أشبه وأنا شاب برسول الله ثم لعن أبا بكر وعمر فقلت ياعدو الله أعندي ثم خنقته والله حتى دلع لسانه توفي الحسن بن الحسن سنة تسع وتسعين وقيل في سبع وتسعين وقيل كانت شيعة العراق يمنون الحسن الإمارة مع أنه كان يبغضهم ديانة
(( إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ))
من مواضيعي في المنتدى
»» من فسر استوى باستولى فهو مجسم مشبه
»» صوفية الجزائر ومصر يعترفون بولادة مهدي الرافضة بل ينسبون احد شيوخهم اليه
»» الردود الجلية على صاحب حقائق الدولة الإلهيّة الخفية
»» المعضلات
»» السائل عن الحقيقة هنا اذا تكرمت
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:37 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "

vBulletin Optimisation by vB Optimise (Reduced on this page: MySQL 0%).