العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية > مقالات الأستاذ المهتدي عبد الملك الشافعي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-11-10, 04:23 PM   رقم المشاركة : 1
عبد الملك الشافعي
شيعي مهتدي






عبد الملك الشافعي غير متصل

عبد الملك الشافعي is on a distinguished road


صاعقة مزلزلة تحطُّمُ صَنَمُ التقية بمعاول الإمامية

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله على آله وصحبه أجمعين وبعد ، فلا يخفى على المتتبع أهمية أصل التقية عند الإمامية حتى جعلوه شمّاعةً يعلقون عليها كل تناقض أو تخبط في مروياتهم وكلام علمائهم ، بل صيَّروه صنماً مضِّلاً تُنْحَر قرباناً له الروايات وتُحَرَّف عند أعتابه المعتقدات !!!ولذا نجدهم يوجِّهون كل قول يصدر من أحد أئمة آل البيت - رضي الله عنهم - مخالف لمشاربهم وأهواءهم على أنه صدر بدافع الخوف من الحكام الطواغيت ولم يكن يمثل حقيقة معتقدهم !!!
وهكذا استطاعوا التخلص - ببركة هذا الوثن - من كل قول يتناقض مع ما اخترعوه من معتقدات باطلة !!!
ونظراً لما انطوى عليه ذاك الصنم من خطورة بالغة متمثلة في تشويهه لصورة أئمة آل البيت - رضوان الله عليهم - أولاً وتحريفه للمعتقدات وقلبه للحقائق ثانياً حاولت مناقشته وبيان نقاط الضعف في بنيانه لعلي أساهم ولو بالجهد اليسير في عملية هدمه وتحطيمه ، وذلك من خلال وقوفي على تصريحات كبار علماء الإمامية وأعمدة مذهبهم والتي تُعَدُّ بمثابة معاول تحطِّم ذلك الصنم وتهُدُّ بنيانه !!!وإليكم إخواني الأكارم بعضاً من تلك المعاول التي صرح بها علماؤهم وأعمدة مذهبهم:
المِعْوَل الأول: لو مات الإمام بسبب جهره بالحق فهناك من يأتي بعده ليكمل المسيرة
إن هذا المعول تفوهوا به في معرض جوابهم عن علة ظهور الأئمة الأحد عشر واستتار الثاني عشر ، حيث قرروا بأن السبب في ظهور الأئمة الأحد عشر أمام سلاطين الجور وعدم اكتراثهم فيما لو تعرضوا للقتل هو لوجود من يأتي بعدهم من الأئمة فيسد مكانهم ويقوم بدورهم ، وإليك بعض تصريحاتهم بذلك:1- يقول شيخهم المفيد في كتابه ( الفصول العشرة ) ص 75:[ ولو لم يكن ما ذكرناه شيئا ظاهرا وعلة صحيحة وجهة ثابتة ، لكان غير منكر أن يكون في معلوم الله جل اسمه أن من سلف من آبائه عليهم السلام يأمن مع ظهوره ، وأنه هو لو ظهر لم يأمن على دمه ، وأنه متى قتل أحد من آبائه عليهم السلام عند ظهوره لم تمنع الحكمة من إقامة خليفة يقوم مقامه ].2- يقول شيخ طائفتهم الطوسي في كتابه ( الاقتصاد ) ص 234:[ على أن آباءه ظهروا لأنه كان المعلوم أنهم لو قتلوا لكان هناك من يقوم مقامهم ويسد مسدهم ، وليس كذلك صاحب الزمان ، لأن المعلوم أنه لو هلك لم يكن هناك من يقوم مقامه ولا يسد مسده . فبان الفرق بينهما ].3- يقول شيخهم علي اليزدي الحائري في كتابه ( إلزام الناصب في إثبات الحجة الغائب ) ( 1 / 381 ):[ فآباؤه إنما ظهروا لأنه كان المعلوم أنه لو حدث بهم حادث لكان هناك من يقوم مقامه ويسد مسده من أولادهم وليس كذلك صاحب الزمان ( عج ) لأن المعلوم أنه ليس بعده من يقوم مقامه قبل حضور وقت قيامه بالسيف ، فلذلك وجب استتاره وغيبته ، وفارق حاله حال آبائه ، وهذا واضح بحمد الله ].4- يقول علامتهم محسن الأمين في كتابه ( أعيان الشيعة ) ( 2 / 62 ):[ فإن قيل الأئمة قبله كانوا يخافون على أنفسهم وبعضهم قتل غيلة بالسم وبعضهم بالسيف وقد أظهروا أنفسهم وكثير من الأنبياء أظهروا دعوتهم وإن أدت إلى قتلهم قلنا يمكن أن يكون الفارق أن غيره من الأئمة ع لهم من يقوم مقامهم وهو ليس بعده إمام يقوم مقامه ].5- يقول علامتهم ومحققهم جعفر السبحاني في كتابه ( عقائدنا الفلسفية والقرآنية ) ص 178:[ ثم لماذا لم يخفي الله سبحانه آباء الإمام صاحب الزمان ؟ للجواب عن هذا السؤال نقول: إن آباء الإمام كانوا بين الناس فلو قتل أحدهم لكان هناك آخر ، ولكن جميع المسلمين يقولون ( اقتضت المشيئة الإلهية أن يكون المهدي الموعود هو آخر مبعوثي الله سبحانه وتعالى )].
وبعد هذه التصريحات لكبار علماء الإمامية أتوجه بهذا السؤال لكل عقلاء العالم:
هل بقي هناك عذر مقبول لممارسة الإمام التقية بإخفائه للحق وعدم الجهر به بعد أن اعترفوا بوجود الضمانة من الله تعالى - في حال تعرضهم لأقصى حالات الأذى وذلك بقتلهم من قبل الظالمين - والمتمثلة بإيجاد إمامٍ آخر يأتي من بعده يكمل المسيرة ويبين الدين الحق للناس ؟!!!
فليتأمل أهل الحق كيف أنطقهم الله تعالى بتلك التصريحات لتكون معولاً بيد أهل الحق يهووا به على صنم التقية ليجعلوه جذاذاً والحمد لله رب العالمين.
ملاحظة:سأبين المعول الثاني في القريب العاجل بإذن الله تعالى وتيسيره.






  رد مع اقتباس
قديم 03-11-10, 05:50 PM   رقم المشاركة : 2
الحر الأشقر
حفيد الموحدين







الحر الأشقر غير متصل

الحر الأشقر is on a distinguished road


دين من صنع يهود ومجوس وزنادقه







التوقيع :
الحر الأشقرطير شلوى
مايوقع الى على ظهر خرب
من مواضيعي في المنتدى
»» أبن خلدون اليامي يحترق لضلال اتباع المكرمي الضال
»» ملك مقرب او نبياً مرسل او مكرمياً من خشيوه
»» الشيخ أبو إسحاق الحويني يناقش المباهلة ويرد على الشيخ سالم عبد الجليل و أحمد خيرى
»» الليلة بوصال أعلان توبة شيعي
»» مجادل والنقم اليماني وشاهين هل تتسع صدوركم ؟
  رد مع اقتباس
قديم 03-11-10, 08:06 PM   رقم المشاركة : 3
عفوك يارحيم
مشترك جديد






عفوك يارحيم غير متصل

عفوك يارحيم is on a distinguished road


جزاك الله خير الله المستعان من هالروافض







  رد مع اقتباس
قديم 03-11-10, 08:17 PM   رقم المشاركة : 4
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


بارك الله فيك شيخنا عبدالملك الشافعي وجزاك الله كل خيرا

لله درك " ضربة في مفاصل التقيه "

سعدت بتواجدك هنا لا حرمنا الله من الانتفاع بعلمك ولا حرمك الله الأجر والقبول







التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» تحدي الى كافة الشيعه بخصوص زعمهم بالعدول عن خطاب أمهات المؤمنين في آية التطهير
»» آية التطهير 47 حرف بحروف أسماء أهل البيت / آخر اقلاعات الرافضة
»» مسرحية أبو الحروف بطولة واخراج شيخ الرافضه كمال حيدري
»» خواطر تجتاح قلبي ولكم أنثرها
»» مالفرق بين سمع الأئمه وسمع الله عز وجل / فرق واحد فقط
  رد مع اقتباس
قديم 03-11-10, 08:41 PM   رقم المشاركة : 5
مُحبة الحُسين الياميه
الموالية لآل النبي وصحبهِ







مُحبة الحُسين الياميه غير متصل

مُحبة الحُسين الياميه is on a distinguished road


جـــزاك الجنــــه أستاذنــا, في الصميم !
في ميزان حسنـــاتك إن شـــاء الله.






التوقيع :
في الجَاهليّةِ و الإسلامُ هَيبتُهُ :: تُثني الخطوب فَلا تَعدو عَوادِيهَا
من مواضيعي في المنتدى
»» أختكم في الله لها مأخذ بسيط عليكم
»» سؤال سهل جداً تفضلوا إيها الشيعة
»» شحاته:اهدموا قبري ابو بكرٍ وعمر-رضي الله عنهما- لنهدم قبر ابو لؤلؤة المجوسي لعنه الله
»» شيعيه وحره تفضلي هداك الله
»» سؤال بسيط للزملاء الإثنا عشرية.
  رد مع اقتباس
قديم 04-11-10, 08:03 AM   رقم المشاركة : 6
عبد الملك الشافعي
شيعي مهتدي






عبد الملك الشافعي غير متصل

عبد الملك الشافعي is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، فإليكم إخواني وأخواتي بيان المِعْوَل الثاني للإمامية في تحطيم صنم التقية وكما يلي:
المِعْوَل الثاني: عدم تجويز الأئمة للخروج بالسيف يحول دون سعي الحكام لقتلهم
وهذا المعول قد صرحوا به في معرض تفريقهم بين ظهور الأئمة الأحد عشر واستتار الثاني عشر ، فكان من بين تلك التبريرات للخلاف في المسلكين هو أن الأئمة السابقين لم يكن المعلوم من حالهم أنهم يدينون بالخروج بالسيف وإسقاط العروش ، بل كانوا يصرحون بوجوب التزام التقية وتحريم الخروج بالسيف ، وهو ما جعل الحكام في أزمانهم يصرفوا النظر عن قتلهم وتصفيتهم لعدم تشكيلهم أي خطر على عروشهم ، وإليكم بعض تصريحاتهم بذلك:1- يقول شيخهم المفيد في كتابه ( رسائل في الغيبة ) ( 3 / 4 ):[ وتحقق عند سلطان كل زمان وملك كل أوان ، علموا من الأئمة الماضين عليهم السلام أنهم لا يتدينون بالقيام بالسيف ، و لا يرون الدعاء إلى أنفسهم ، وأنهم ملتزمون بالتقية ، وكف اليد ، وحفظ اللسان ، والتوفر على العبادات ، والانقطاع إلى الله بالأعمال الصالحات . لما عرف الظالمون من الأئمة هذه الحالات : أمنوهم على أنفسهم ، مطمئنين بذلك إلى ما يدبرونه من شؤون أنفسهم ، ويحققوه من دياناتهم ، وكفهم ذلك عن الظهور والانتشار ، واستغنوا به عن الغيبة والاستتار . لكن إمام هذا الزمان عليه السلام لما كان هو المشار إليه بسل السيف ، والجهاد لأعدائه ، وأنه هو المهدي الذي يظهر الله به الحق ، ويبيد بسيفه الضلال ، كان الأعداء يترصدونه ، ويبغون قتله ، ويطلبون قتله وسفك دمه ].2- يقول شيخهم المفيد أيضاً في كتابه ( الفصول العشرة ) ص 74:[ أن ملوك الزمان إذ ذاك كانوا يعرفون من رأي الأئمة عليهم السلام التقية ، وتحريم الخروج بالسيف على الولاة ، وعيب من فعل ذلك من بني عمهم ولومهم عليه ، وأنه لا يجوز عندهم تجريد السيف حتى : تركد الشمس عند زوال ، ويسمع نداء من السماء باسم رجل بعينه ، ويخسف بالبيداء ، ويقوم آخر أئمة الحق بالسيف ليزيل دولة الباطل . وكانوا لا يكبرون بوجود من يوجد منهم ، ولا بظهور شخصه ، ولا بدعوة من يدعو إلى إمام ، لأمانهم مع ذلك من فتق يكون عليهم به ، ولاعتقادهم قلة عدد من يصغي إليهم في دعوى الإمامة لهم ].3- يقول شيخهم ابن بابويه القمي الملقب بالصدوق في كتابه ( كمال الدين وتمام النعمة ) ص 46:[ أن الأئمة الماضية أسروا في جميع مقاماتهم إلى شيعتهم والقائلين بولايتهم والمائلين من الناس إليهم حتى تظاهر ذلك بين أعدائهم أن صاحب السيف هو الثاني عشر من الأئمة عليهم السلام وأنه عليه السلام لا يقوم حتى تجيئ صيحة من السماء باسمه واسم أبيه والأنفس منيتة على نشر ما سمعت وإذاعة ما أحست فكان ذلك منتشرا بين شيعة آل محمد صلى الله عليه وآله وعند مخالفيهم من الطواغيت وغيرهم وعرفوا منزلة أئمتهم من الصدق ومحلهم من العلم والفضل ، وكانوا يتوقفون عن التسرع إلى إتلافهم ويتحامون القصد لإنزال المكروه بهم ].4- يقول علم هداهم المرتضى فيما ينقله عنه شيخهم الطبرسي في كتابه ( إعلام الورى بأعلام الهدى ) ص 299:[ وإنما كان آباؤه عليهم السلام ظاهرين بين الناس يفتونهم ويعاشرونهم ، ولم يظهر هو لان خوفه عليه السلام أكثر ، فإن الأئمة الماضين من آبائه عليهم السلام أسروا إلى شيعتهم أن صاحب السيف هو الثاني عشر منهم ، وأنه الذي يملأ الأرض عدلا ، وشاع ذلك القول من مذهبهم حتى ظهر ذلك القول بين أعدائهم ، فكانت السلاطين الظلمة يتوقفون عن إتلاف آبائه لعلمهم بأنهم لا يخرجون بالسيف ، ويتشوقون إلى حصول الثاني عشر ليقتلوه ويبيدوه ].5- يقول علم هداهم المرتضى أيضاً في كتابه ( رسائل المرتضى ) ( 2 / 296-297 ):[ والفرق بينه وبين آبائه عليهم السلام أنه ظاهر بالسيف ، ويدعو إلى نفسه ، ويجاهد من خالفه ، ويزيل الدول . فأي نسبة بين خوفه من الأعداء وخوف . آبائه عليهم السلام لولا قلة التأمل ].6- يقول شيخ طائفتهم الطوسي في كتابه ( الاقتصاد ) ص 234:[ والفرق بين الاستتار وظهور آبائه عليهم السلام لم يكن المعلوم من حالهم أنهم يقومون بالأمر ويزيلون الدول ويظهرون بالسيف ويقومون بالعدل ويميتون الجور ، وصاحب الزمان بالعكس من ذلك ، ولهذا يكون مطلوبا مرموقا ، والأولون ليسوا كذلك ].7- يقول علامتهم محسن الأمين في كتابه ( أعيان الشيعة ) ( 2 / 62 ):[ وإن خوفه كان أكثر لاخبار آبائه ع بان صاحب السيف من الأئمة الذي يملأ الأرض عدلا هو الثاني عشر وشاع ذلك عنهم حتى بين أعدائهم فكان الملوك يتوقفون عن قتل آبائه لعلمهم أنهم لا يخرجون بالسيف ويتشوفون إلى حصول الثاني عشر ليقتلوه ].8- يقول شيخهم علي اليزدي الحائري في كتابه ( إلزام الناصب في إثبات الحجة الغائب ) ( 1 / 380 ):[ فإن قيل : أليس آباؤه كانوا ظاهرين ولم يخافوا ولا صاروا بحيث لا يصل إليهم أحد ؟ قلنا : آباؤه ( عليهم السلام ) حالهم بخلاف حاله لأنه كان المعلوم من حال آبائه لسلاطين الوقت وغيرهم لا يرون الخروج عليهم ، ولا يعتقدون أنهم يقومون بالسيف ويزيلون الأول ، بل كان المعلوم من حالهم أنهم ينتظرون مهديا وليس يضر السلطان اعتقاد من يعتقد إمامتهم إذا أمنوهم على مملكتهم ].
وبعد هذه التصريحات لكبار علماء الإمامية أتوجه بهذا السؤال لكل عقلاء العالم:
هل بقي هناك عذرٌ مقبول لممارسة الإمام التقية بإخفائه للحق وعدم الجهر به بعد أن انتفت علة الخوف من قتلهم على أيدي حكام زمانهم بما أثبته علماء الإمامية من عدم وجود داعٍ للحكام كي يسعوا لقتلهم بعدما اطمأنوا إلى عدم خروجهم عليهم بالسيف وأَمِنوا إلى عدم تهديدهم لعروشهم ؟!!!
فليتأمل أهل الحق كيف أنطقهم الله تعالى بتلك التصريحات لتكون معولاً بيد أهل الحق يهووا به على صنم التقية ليجعلوه جذاذاً والحمد لله رب العالمين.
ملاحظة:سأبين المعول الثالث في القريب العاجل بإذن الله تعالى وتيسيره.






  رد مع اقتباس
قديم 04-11-10, 08:31 AM   رقم المشاركة : 7
Ibn_Muslim
مشترك جديد






Ibn_Muslim غير متصل

Ibn_Muslim is on a distinguished road


يقول حارس السرداب: لو خرج المسردب من سردابه لأكون أول قاتليه.
لأنه سيقطع رزقه!
أما التقية: فهي شمَاعة يعلقون عليها كل معتقدهم. هل رأيت ديناً يعتمد على الكذب والخوف ، والله سبحانه وتعالى يقول (فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين)







التوقيع :
هذا والله أعلى وأعلم ، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
من مواضيعي في المنتدى
»» الفرق بين علماء السنة وعلماء الشيعة
»» الشيعة وزنا المحارم
»» صدتك ياحسين الفهيد ما لقيت تكذب إلا على هذا الموالي
»» آية واحدة من القرآن الكريم تدمر إدعاءات الشيعة
»» الجملة السحرية التي يستخدمها كل أئمة الشيعة
  رد مع اقتباس
قديم 04-11-10, 11:23 PM   رقم المشاركة : 8
جزيتم خيرا
عضو فعال






جزيتم خيرا غير متصل

جزيتم خيرا is on a distinguished road


جزاك الله خيرا
سهم صائب
بارك الله فيك


التقية تستخدم مخرج exit للهروب من الدليل والواقع التاريخي







  رد مع اقتباس
قديم 05-11-10, 03:24 AM   رقم المشاركة : 9
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


أرحب بسيف السنة الأخ الفاضل عبد الملك الشافعي

ما شاء الله بارك الله في علمك وقد جعل تدميرهم تدميرهم

اقتباس:
علموا من الأئمة الماضين عليهم السلام أنهم لا يتدينون بالقيام بالسيف ، و لا يرون الدعاء إلى أنفسهم ، وأنهم ملتزمون بالتقية ، وكف اليد ، وحفظ اللسان ، والتوفر على العبادات ، والانقطاع إلى الله بالأعمال الصالحات




على ما بينته من كتبهم هناك تساؤل :
لماذا إذن خرج الحسين رضي الله عنه بالسيف ودعا لنفسه ؟

ننتظر باقي البحث









من مواضيعي في المنتدى
»» «كلما سال دم السني اقترب ظهور المدي»يقول سليماني
»» بدعة التربة الحسينية إشكالاتها ومخالفاتها للسنة النبوية
»» إلى الصدري / هذا هو مرجعك يحضر جلسات تحضير الأرواح
»» إلى متى أنتَ باللذاتِ مشغولُ وَأنتَ عنْ كلِّ ما قَدَّمْتَ مَسْؤُولُ
»» حقيقة استهداف المرجع الصرخي وأنصاره ثورة عراقية أم ثأر للمرجعية ؟
  رد مع اقتباس
قديم 05-11-10, 11:16 AM   رقم المشاركة : 10
تقي الدين السني
عَامَلَهُ الْلَّهُ بِلُطْفِه








تقي الدين السني غير متصل

تقي الدين السني is on a distinguished road


بارك الله فيكم شيخنا الحبيب والله شرفتم الشبكة رفع الله قدركم .







التوقيع :
قال الإمام الشافعي -رحمه الله-:
«لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!» تهذيب الأسماء واللغات(1/53)
من مواضيعي في المنتدى
»» سلسلة التحديات اليامية هل تستطيعون إثبات إيمان وعدالة علي من كتبكم بسند صحيح
»» الترحيب بالشيخ المقداد هنا
»» إلي الرافضة / ما الفرق بين أهل السنة ومذاهب أهل الكلام .. ؟
»» رواية أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يذكر أية التطهير على باب علي وفاطمة من طرقهم
»» وجود منحرف واحد في روايات الشيعة يكفي بعدم الإعتداد بها .. !! ماذا بقي من رواياتهم .!
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:34 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "