العودة   شبكة الدفاع عن السنة > منتدى الدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم > الدفاع عن الآل والصحب

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-10-10, 09:21 PM   رقم المشاركة : 1
أبو فراس السليماني
عضو ماسي








أبو فراس السليماني غير متصل

أبو فراس السليماني is on a distinguished road


Lightbulb وأزواجه أمهاتهم / د. محمد بن خالد الفاضل

(وأزواجه أمهاتهم)

الثلاثاء 05, أكتوبر 2010

د. محمد بن خالد الفاضل


لجينيات ـ هذا العنوان جزء من الآية الكريمة :
(النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم
وأزواجه أمهاتهم ...)

(سورة الأحزاب آية 6) ،

وهي نص قاطع محكم على أن أزواج الرسول صلى الله عليه وسلم
كلهن دون استثناء أمهات للمؤمنين،

ومن لوازم هذا أن من رفض أمومة إحداهن
فقد أخرج نفسه من دائرة المؤمنين ،


وقد حفظ لنا التاريخ أفرادا وفئات من المنافقين والطائفيين

يطعنون في أم المؤمنين عائشة الصديقة بنت الصديق ،

وقد شرفها الله وبرأها مما قاله المنافقون فيها في حياتها رضي الله عنها ،

كما برأها مما سيقوله من بعدهم إلى يوم القيامة

والله تعالى عليم حكيم يعلم ما كان وما سيكون إلى يوم
القيامة ،

وفي سابق علمه وحكمته أنه سيخرج من المنافقين والباطنيين

من يؤلف المؤلفات ويخرج الأشرطة والصوتيات

في الطعن في عرض أم المؤمنين ،

ولهذا قال الله تعالى في آخر الآيات التي برأها بها في سورة النور :

(... والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات
أولئك مبرؤون مما يقولون
لهم مغفرة ورزق كريم)

( الآية : 26 ),

وقد وردت الآية بالفعل المضارع (يقولون)
وهو يدل على التجدد والاستقبال ،
ولم ترد بالفعل الماضي (قالوا)


فالله تعالى أراد – وهو أعلم – تبرئتها – رضي الله عنها-

مما قيل ومما سيقال إلى يوم القيامة ،

وهذه شهادة عظيمة لهذه الصديقة الطاهرة .


وكما أن الآية الأولى تخرج من يطعن في أم المؤمنين
من أمومتها ثم من المؤمنين ،

فإن إحدى آيات البراءة في سورة النور تخرج الطاعن فيها من المؤمنين ،

وهي في قوله تعالى :

(يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا
إن كنتم مؤمنين)

( الآية : 17 )،


ومعنى ذلك أن من كرر الطعن بعد آيات البراءة
فهو ليس من المؤمنين ،


وعلى هذا أجمع علماء الإسلام المعتد بهم ،

وهذه نصوص صريحة تتضمن ما تقشعر منه الأبدان ،

فإن أضفت إليها أيضا قوله تعالى :

(وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله

ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا

إن ذلكم كان عند الله عظيما)

(سورة الأحزاب آية : 53 )


ظهر لك استعظام الله سبحانه وتعالى لإيذاء رسول الله صلى الله عليه وسلم ,

أو نكاح أزواجه من بعده ،

وإذا كان الله قد منع واستعظم نكاح أزواجه من بعده
بالحلال ،

فكيف يتصور مسلم حصول ذلك بالحرام ،

نعوذ بالله من الزندقة والردة ،

ولو نظرت إلى قوله تعالى :

(لا يحل لك النساء من بعد

ولا أن تبدل بهن من أزواج ولو أعجبك حسنهن
إلا ما ملكت يمينك
وكان الله على كل شي رقيبا )

( الأحزاب : 52 ) ,


لعرفت أن اختيار زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم كان بتدبير إلهي ,
ولذا حرم سبحانه على رسوله الزواج بعدهن أو تبديلهن،

ولم يجعل له صلى الله عليه وسلم يدا في ذلك ،


وهذا تأكيد لما رواه البخاري

من أن زواج الرسول صلى الله عليه وسلم من عائشة
كان باختيار من الله سبحانه وتعالى
عندما جاءه الملك بها في المنام في سرقة من حرير
(أي مغطاة بقطعة من حرير ) ثلاث مرات

ورآها الرسول صلى الله عليه وسلم وعرفها وقال:
إن يك هذا من عند الله يمضه ،

وقد أمضاه سبحانه.

وقد صح أيضا أن عائشة رضي الله عنها
من زوجاته صلى الله عليه وسلم في الجنة ,


فهل يليق بعد هذا أن يتعرض لها بسوء

من في قلبه مثقال ذرة من إيمان .


والحديث عن فضائل عائشة رضي الله عنها

بابه واسع وفيه مؤلفات ,


ويكفيها فخراً

أن الله سبحانه اختار لرسوله صلى الله عليه وسلم

أن يموت على صدرها ,

وأن يختلط ريقه بريقها عبر السواك

وهو يلفظ أنفاسه الطاهرة الأخيرة ,

عليه الصلاة والسلام .



د. محمد بن خالد الفاضل
جامعة الأمير سلطان
الرياض – 26 / 10 / 1431 هـ








من مواضيعي في المنتدى
»» رسالة إلى قومي / لأبي فارس اليامي
»» المتابعة والاقتداء بسنة خاتم الأنبياء صلوات الله وسلامه عليه
»» قناة العربية والعداء المستحكم لدين جمهورها
»» إندونيسي يموت ساجداً بلباس الإحرام
»» الحب الحقيقي للحسن بن علي رضي الله عنهما ؟
 
قديم 05-10-10, 09:57 PM   رقم المشاركة : 2
أبو ياسين
مشرف








أبو ياسين غير متصل

أبو ياسين is on a distinguished road


لا تعتقد دين الروافض إنهم= أهـل المحـال وحزبـة الشيطـان
جعلوا الشهور على قياس= حسابهم ولربمـا كمـلا لنـا شهـران
ولربما نقص الذي هو عندهم= واف وأوفـى صاحـب النقصـان
إنالروافض شر من وطئ الحصى= من كل إنس ناطق أو جان
مدحوا النبي وخونـوا أصحابـه= ورموهـم بالظلـم والعـدوان
حبـوا قرابتـه وسبـوا صحبـه= جـدلان عنـد الله منتقضـان
فكأنمـا آل النبـي وصحبـه روح= يضـم جميعهـا جـسـدان
فئتـان عقدهمـا شريعـة أحمـد= بأبـي وأمـي ذانـك الفئتـان
فئتان سالكتـان فـي سبـل الهـدى= وهمـا بديـن الله قائمتـان
قل إن خير الأنبياء محمد وأجـل= مـن يمشـي علـى الكثبـان
وأجل صحب الرسل صحب محمد= وكذاك أفضل صحبه العمران
رجلان قد خلقا لنصر محمد= بدمـي ونفسـي ذانـك الرجـلان
فهما اللذان تظاهـرا لنبينـا= فـي نصـره وهمـا لـه صهـران
بنتاهمـا أسنـى نسـاء نبينـا= وهمـا لـه بالوحـي صاحبتـان
أبواهما أسنـى صحابـة أحمـد= يـا حبـذا الأبـوان والبنتـان
وهما وزيراه اللـذان همـا همـا= لفضائـل الأعمـال مستبقـان
وهما لأحمد ناظراه وسمعـه =وبقربـه فـي القبـر مضطجعـان
كانا على الإسلام أشفـق أهلـه= وهمـا لديـن محمـد جبـلان
أصفاهما أقواهمـا أخشاهمـا =أتقاهمـا فـي السـر والإعـلان
أسناهما أزكاهما أعلاهمـا =أوفاهمـا فـي الـوزن والرجحـان
صديق أحمد صاحب الغار الذي= هو في المغارة والنبـي اثنـان
أعني أبا بكر الذي لم يختلف= من شرعنـا فـي فضلـه رجـلان
هو شيخ أصحاب النبي وخيرهـم= وإمامهـم حقـا بـلا بطـلان
وأبو المطهرة التي تنزيهها =قـد جاءنـا فـي النـور والفرقـان
أكرم بعائشة الرضى من حـرة= بكـر مطهـرة الإزار حصـان
هي زوج خير الأنبياء وبكره =وعروسـه مـن جملـة النسـوان
هي عرسه هي أنسه هي إلفه= هـي حبـه صدقـا بـلا أدهـان
أوليـس والدهـا يصافـي بعلهـا= وهمـا بـروح الله مؤتلفـان
لما قضى صديق أحمـد نحبـه= دفـع الخلافـة للإمـام الثانـي
أعني به الفاروق فرق عنـوة =بالسيـف بيـن الكفـر والإيمـان
هو أظهر الإسلام بعد خفائـه= ومحـا الظـلام وبـاح بالكتمـان
ومضى وخلى الأمر شورى بينهم= في الأمر فاجتمعوا على عثمان
من كان يسهر ليلة فـي ركعـة= وتـرا فيكمـل ختمـة القـرآن
ولي الخلافة صهر أحمد بعـده =أعنـي علـي العالـم الربانـي
زوج البتول أخا الرسول وركنه= ليث الحروب منـازل الأقـران
سبحان من جعل الخلافـة رتبـة =وبنـى الإمامـة أيمـا بنيـان
واستخلف الأصحاب كي لا يدعي= من بعد أحمد في النبوة ثانـي
أكرم بفاطمـة البتـول وبعلهـا =وبمـن همـا لمحمـد سبطـان
غصنان أصلهمـا بروضـة أحمـد= لله در الأصـل والغصنـان
أكرم بطلحة والزبيـر وسعدهـم =وسعيدهـم وبعابـد الرحمـن
وأبي عبيدة ذي الديانة والتقى= وامدح جماعـة بيعـة الرضـوان
قل خير قول في صحابة أحمد= وامـدح جميـع الآل والنسـوان
دع ما جرى بين الصحابة في الوغى= بسيوفهم يوم التقى الجمعان
فقتيلهم منهم وقاتلهم لهـم= وكلاهمـا فـي الحشـر مرحومـان
والله يوم الحشر ينزع كل ما =تحوي صدورهـم مـن الأضغـان
والويل للركب الذين سعوا= إلى عثمان فاجتمعوا علـى العصيـان
ويل لمن قتل الحسين فإنـه= قـد بـاء مـن مـولاه بالخسـران
لسنـا نكفـر مسلمـا بكبـيـرة= فالله ذو عـفـو وذو غـفـران
لا تقبلن من التـوارخ كلمـا =جمـع الـرواة وخـط كـل بنـان
ارو الحديث المنتقى عن أهله= سيمـا ذوي الأحـلام والأسنـان
كابن المسيب والعـلاء ومالـك= والليـث والزهـري أو سفيـان
واحفظ رواية جعفـر بـن محمـد= فمكانـه فيهـا أجـل مكـان
واحفظ لأهل البيت واجب حقهم= واعـرف عليـا أيمـا عرفـان
لا تنتقصه ولا تزد في قـدره =فعليـه تصلـى النـار طائفتـان
إحداهمـا لا ترتضيـه خليفـة= وتنصـه الأخـرى آلهـا ثانـي
والعن زنادقـة الجهالـة إنهـم= أعناقهـم غلـت إلـى الأذقـان
جحدوا الشرائع والنبوة واقتدوا= بفسـاد ملـة صاحـب الإيـوان
لا تركنن إلى الرروافض إنهم= شتموا الصحابة دون مـا برهـان
لعنوا كما بغضوا صحابة أحمد= وودادهم فرض علـى الإنسـان
حب الصحابة والقرابـة سنـة= ألقـى بهـا ربـي إذا أحيانـي
احذر عقاب الله وارج ثوابـه= حتـى تكـون كمـن لـه قلبـان







التوقيع :


(رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ )
( أَفَأَنْتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ أَوْ تَهْدِي الْعُمْيَ وَمَنْ كَانَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ )






أعتذر عن غيابي الطويل ..لظروفي القاهرة جدا...وسيكون تواجدي قليلا ومتقطعا حسب الظروف وقد أنقطع لفترات متباعدة وطويلة...وكل عام وأنتم بخير وشهر مبارك عليكم جميعا.
من مواضيعي في المنتدى
»» عمر الإمام !!
»» أعلنت تشيعي بعد سماع هذه الآية
»» سلسلة النعمان : ليلة البدر ...في أي ليلة ؟؟؟!!!هدية خاصة لمجادل
»» حصريا : ولأول مرة على النت ..صـحيـفة الـصـلاة الإسـمـاعـيـلـيـة ..تم الاكتمال منها
»» هدية للإسماعيلية : الشاب الأمرد من كتبكم.!!!!!!!
 
قديم 01-05-16, 01:59 AM   رقم المشاركة : 4
محمد السباعى
عضو ماسي






محمد السباعى غير متصل

محمد السباعى is on a distinguished road


جزاك الله خيرا







 
قديم 06-10-16, 01:05 PM   رقم المشاركة : 6
ام مروة
عضو







ام مروة غير متصل

ام مروة is on a distinguished road


أولئك مبرؤون مما يقولون


قمة الاعجاز القرءاني
مبرؤون تفيد الماضي اذا تم تبرئة امنا ام المؤمنين شاء من شاء وابى من ابى
وبجانبها مباشرة كلمة يقولون بصيغة المضارع التي تفيد التجدد والاستقبال

السؤاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااال
لماذا جاءت كلمة يقولون بهذه الصيغة علما ان الذين رموا امنا عائشة ماتوا؟؟؟

لان الله تعالى تعلام الغيوب يعلم ان المبغضين قديما وحديثا لن يتوقفوا عن رميها مما برأها الله منه والسؤال الاعظم هو ادعاء الشيعة ان ايات البراءة من الافك نزلت في ماريا

السؤاااااال لم نر احدا رمى ماريا من ذاك الزمان الى يومنا هذا فلماذا جاءت كلمة يقولون بصيغة المضارع

الجواب لان
1- الايات نزلت في عائشة رضي الله عنها لا في ماريا لاننا لم نر احدا يرمي ماريا بذاك الافك وبالتالي قوله تعالى يقولون تفيد التجدد وهذا ماحصل مع ام المؤمنين عائشة ولم يحصل مع ماريا
سبحان الله كلمة واحدة في كتاب الله هدمت معتقدا بكامله هو معتقد الررافضة الخبيث







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:27 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "