العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-06-10, 09:25 PM   رقم المشاركة : 1
تقي الدين السني
عَامَلَهُ الْلَّهُ بِلُطْفِه








تقي الدين السني غير متصل

تقي الدين السني is on a distinguished road


كان مخذولاً رضي الله عنه

الحمد لله رب العالمين

كثيراً ما ينال الرافضة من شيخ الإسلام إبن تيميه رحمه الله تعالى رحمة واسعة , في مقولته في حق علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه وأرضاه ( وكان مخذولاً رضي الله عنه أينما ذهب ) , فهل للرافضة علمٌ بمراد شيخ الإسلام إبن تيميه رحمه الله تعالى بهذا القول , وهل هذا حقاً طعنٌ في الإمام المجاهد والمقاتل العنيد والمجاهد الصنديد علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه وأرضاه , لن أطيل في الموضوع وسأختصر الكلام , ولنا أن نبين بعدها .

أقول وبكل ثقة : نعم كان رضي الله عنه مخذولاً أينما ذهب , فما قول الرافضة في مثل هذا القول وهل يفهم منها أنه حقاً مخذولاً أحد خير أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم , أقول وأنا على ثقة بما أراده شيخ الإسلام إبن تيميه وليس طعناً فيه رضي الله عنه , كان مخذولاً .

تقي الدين السني







التوقيع :
قال الإمام الشافعي -رحمه الله-:
«لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!» تهذيب الأسماء واللغات(1/53)
من مواضيعي في المنتدى
»» أريد إسناد صحيح لحديث الكساء في كتبكم يا رافضة
»» آية التطهير وحديث الكساء نقمة على الرافضة
»» رزيةَ الخميس نقمة على القوم
»» الخَلاص إلي حال عكرمة مولى إبن عباس " رداً على أهل الضلال "
»» يا رافضة هذا الميزان الذي نوزن به الروايات
  رد مع اقتباس
قديم 21-06-10, 09:34 PM   رقم المشاركة : 2
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تقي الدين السني مشاهدة المشاركة
   الحمد لله رب العالمين

كثيراً ما ينال الرافضة من شيخ الإسلام إبن تيميه رحمه الله تعالى رحمة واسعة , في مقولته في حق علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه وأرضاه ( وكان مخذولاً رضي الله عنه أينما ذهب ) , فهل للرافضة علمٌ بمراد شيخ الإسلام إبن تيميه رحمه الله تعالى بهذا القول , وهل هذا حقاً طعنٌ في الإمام المجاهد والمقاتل العنيد والمجاهد الصنديد علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه وأرضاه , لن أطيل في الموضوع وسأختصر الكلام , ولنا أن نبين بعدها .

أقول وبكل ثقة : نعم كان رضي الله عنه مخذولاً أينما ذهب , فما قول الرافضة في مثل هذا القول وهل يفهم منها أنه حقاً مخذولاً أحد خير أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم , أقول وأنا على ثقة بما أراده شيخ الإسلام إبن تيميه وليس طعناً فيه رضي الله عنه , كان مخذولاً .

تقي الدين السني

وانا اتفق معك كان مخذولا رضي الله عنه وليس طعنا به رضوان الله تعالى عليه

بارك الله فيك ولنرى اين الطعن الذي يزعمون

ثم ان الروافض هداهم الله بارعين بالقاء الشبه

ما يفعلونه ليس حبا في الامام علي

مرادهم وغايتهم القاء الشبه فهل رأيتم شيعي يحاور دون ان يخرج عن موضوع بالقاء شبهه ؟!

لو هم صادقين بحب الامام علي لطعنوا بالملعون القمي الذي تنقص في الامام وقال انه بعوضه وقال انه دابة الارض ولا ننسى قولهم ان الامام حمار وابليس يحب الامام والعياذ بالله

بأمي وأبي يا أمير المؤمنين ادعوا محبتك وطعنوا بك

جزاك الله خير حبيبنا تقي الدين






التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» البروتوكولات الحسينيه أخرجت لنا أحقد البشر وأكثرهم عدوانا على وجه الأرض
»» والذي وسع سمعه الأصوات / الى مثقفي الشيعه !
»» الزميل تاروت / اسأل عن أصل من أصول دينكم
»» يحتجون بروايات أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وهي عندهم كافره والعياذ بالله
»» قصيدة نبطية في هجاء الرافضة و التذكير بجرائمهم (جزا الله صاحبها كل خير)
  رد مع اقتباس
قديم 21-06-10, 09:37 PM   رقم المشاركة : 3
تقي الدين السني
عَامَلَهُ الْلَّهُ بِلُطْفِه








تقي الدين السني غير متصل

تقي الدين السني is on a distinguished road


نفع الله بك أخي الكريم , ولو وعي الرافضة كلام أهل السنة لهتدوا إلي الصراط المستقيم , وليس هناك أحدٌ يحب أهل البيت أكثر من شيخ الإسلام رضي الله تعالى عنه , ولكن الرافضة لا يفقهون , ولنرى هل يفهمون وأقوالها وبكل ثقة كان علي بن أبي طالب رضي الله عنه مخذولاً أينما ذهب .







التوقيع :
قال الإمام الشافعي -رحمه الله-:
«لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!» تهذيب الأسماء واللغات(1/53)
من مواضيعي في المنتدى
»» نوف العجمي تفضلي قولي ما تريدي
»» سلسلةُ الكشف [ 1] شبهةُ تحريف عبد الله بن أحمد لحديث إخبار النبي بما يقع لعلي !!
»» إلى الزملاء الباطنية بلا استثناء / هل لديكم كتاب صحيح ... ؟
»» رجال الرافضة في الميزان ( نظرات في كتاب المفيد من معجم رجال الحديث )
»» الصحابه رضوان الله عليهم في كتب الرافضة
  رد مع اقتباس
قديم 21-06-10, 10:57 PM   رقم المشاركة : 4
ابوالوليد المهاجر
مشرف سابق








ابوالوليد المهاجر غير متصل

ابوالوليد المهاجر is on a distinguished road


جزاك ربي الجنة ياغالي .. ارجو ان لاتغيب علينا كثيراً .. فوالله اني مشتاق اليك والى مواضيعك القيمة يااسد.
وفقك الرحمن لكل خير .







التوقيع :
تابعونا دوما فور كل جديد نقدمه في قسم الانتاج ..
من مواضيعي في المنتدى
»» ثماني حقائق خطيرة أخفاها علماء الشيعة خوفاً من انقطاع خمس المكاسب عنهم
»» شمع البرافين... علاج فعال لآلام العظام
»» ويسألونك عن نكاح المتعة ؟!
»» فيديو : مسيرة أبطال سيناء نصرةً للمظلومين في سُوريا
»» الفيلم الجديد .. سوريا أغيثوني من البرد
  رد مع اقتباس
قديم 22-06-10, 12:49 AM   رقم المشاركة : 5
انتيل
اثني عشري






انتيل غير متصل

انتيل is on a distinguished road


انا عن نفسي كون كلمة "كان مخذولا" لا اراها كلمة مسيئة بحق الامام علي ولكن كلمة "اينما ذهب" هو اطلاق مجافي للحقيقة الدقيقة واقول انا و كان ابو بكر وعمر مخذولان ايضا

انتيل







  رد مع اقتباس
قديم 22-06-10, 01:40 AM   رقم المشاركة : 6
أبو سند
مشرف








أبو سند غير متصل

أبو سند is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انتيل مشاهدة المشاركة
   انا عن نفسي كون كلمة "كان مخذولا" لا اراها كلمة مسيئة بحق الامام علي ولكن كلمة "اينما ذهب" هو اطلاق مجافي للحقيقة الدقيقة واقول انا و كان ابو بكر وعمر مخذولان ايضا

انتيل

ينقال لك الحين تدافع عن الامام علي ؟!

اولا اعرف القصد منها واترك الجهل

وانتظر الاخ تقي الدين يبين لك جهلك

يا ليت نشوف هذي الغيره المزعومه للامام بكتبكم

ما فيكم واحد صاحب نخوه او شرف واعترض على ان الامام بعوضه ودابة الارض والعياذ بالله ؟!






التوقيع :
معضلة التقية في دين الإمامية
جواب , لماذا أهل البيت وليس أهل البيوت ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» رافضي نكته ينكر زواج عمر من أم كلثوم رضي الله عنهم
»» فما وافق كتاب الله فخذوه وما خالفه فاطرحوه معضلة
»» لا تستغربوا : نعم هو الإمام الحجه
»» أبسط سؤال طرح في المنتدى
»» الوهابية أعداءنا والسنة اخواننا ..... ورد الأزهر !!
  رد مع اقتباس
قديم 22-06-10, 04:20 AM   رقم المشاركة : 7
شمري طي
عضو ماسي







شمري طي غير متصل

شمري طي is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انتيل مشاهدة المشاركة
   انا عن نفسي كون كلمة "كان مخذولا" لا اراها كلمة مسيئة بحق الامام علي ولكن كلمة "اينما ذهب" هو اطلاق مجافي للحقيقة الدقيقة واقول انا و كان ابو بكر وعمر مخذولان ايضا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انتيل مشاهدة المشاركة
  

انتيل


غيرتنا على أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه واحدة

ولكن ماذا تقول لمن يصف علي بن ابي طالب رضي الله عنه
بـالـنـعـل

سألت النقيب أبا جعفر يحيى بن زيد فقلت له: إني لاعجب من علي عليه السلام كيف بقي تلك المدة
الطويلة بعد رسول الله صلى الله عليه وآله ؟ ! وكيف ما اغتيل وفتك به (1) في جوف منزله مع تلظي الاكباد عليه ؟ ! فقال: لولا أنه أرغم أنفه بالتراب، ووضع خده في حضيض الارض، لقتل، ولكنه أخمل نفسه، واشتغل بالعبادة والصلاة والنظر في القرآن، وخرج عن ذلك الزي الاول وذلك الشعار، ونسي السيف، وصار كالفاتك (2) يتوب ويصير سائحا في الارض أو راهبا في الجبال، فلما (3) أطاع القوم الذين ولوا الامر وصار أذل لهم من الحذاء، تركوه وسكتوا عنه، ولم تكن العرب لتقدم عليه إلا بمواطأة من متولي الامر، وباطن في السر منه، فلما لم يكن لولاة الامر باعث وداع إلى قتله وقع الامساك عنه، لولا ذلك لقتل !!!.
بحار الأنوار العلامة المجلسي ج 29 ص 138 ..139



ثم يقول : بأن العرش هو نعال علي وآل علي
والعياذ بالله من هذا الكفر


رقم ( 3 )



_____________________________________________

كما قلت لك غيرتنا على علي رضي الله عنه واحدة
بـل أننا لا يمكن أن نسمح بوصف عرش الرحمن بهذا الوصف المهين والعياذ بالله


فأنظر إلى هذا التضاد وما سببه !!!!!
فإذا أقتضت الحاجة وصف علي رضي الله عنه بالنعل
والعكس الصحيح






التوقيع :
الــــــــــرفــــــضُ داءٌ بأمتنا أعراضهُ الجهلُ والتكفيرُ = دوائهُ قرآننا وصحيح سنتنآ والعقل بلسمهُ مع التفكيرُ
من مواضيعي في المنتدى
»» أئمة الرافضة عاشوا حياتهم [ فزع * فزع ]
»» من كلام الصدوق ( لآ ) بل من كلام الصادق .
»» المعصومين لا يعرفون صفات جدهم .
»» إن الله دفع العذاب عن حاتم الطائي .
»» ابي جعفر الثاني يــرد على الغلاة بطريقته .
  رد مع اقتباس
قديم 22-06-10, 11:00 AM   رقم المشاركة : 8
السليماني
عضو ماسي








السليماني غير متصل

السليماني is on a distinguished road


رضي الله عن أمير المؤمنين علي وأرضاه

فقد خذله الشيعة ولم يطيعوه وابتلاه الله بهم فصبر رضي الله عنه .

ولكن أين قال ابن تيمية هذا الكلام ؟؟

لإن الرافضة يبترون حجج النواصب التي يرد بها شيخ الإسلام كلام الروافض وينسبون ذلك له

وهذا تلبيس وضلال ....


دفاع عن ابن تيمية في اتهامه بالطعن في خلافة علي

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد و صلى الله و سلم على رسول الله و على آله و أصحابه ومن اهتدى بهداه ، أما بعد :

فإننا نسمع بين الفينة و الأخرى أقوالاً ونقرأ مؤلفات و كتابات تنقل عن شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله أقوالاً ظاهرها الطعن في خلافة علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، فلما بحثت أصول تلك الأقوال في كلامه رحمه الله وجدتها على أصناف :

1 - صنف من كذب على شيخ الإسلام و افترى عليه افتراءً واضحاً .

2 - و منهم من نقل عن شيخ الإسلام رحمه الله نقلاً محرفاً مبتوراً .

3 - ومنهم من نقل أقوالاً لابن تيمية رحمه الله ، و كان ابن تيمية قد ذكرها نقلاً عن غيره من باب رد الشبهة بالشبهة و من باب إلزام الخصوم .

4 - منها ما ذكره شيخ الإسلام رحمه الله في سياق الرد على الروافض لا في سياق التقرير والاعتقاد .

5 - ومنها ما كان ملتبساً غامضاً أخذه هؤلاء و فسروه كما يحبون ، و قدموا سوء الظن على حسن الظن .

و أنا هنا لا أريد مناقشة تلك الأقوال التي نقلها بعضهم بتحريف أو بتر ، أو بتجريدها من سياقها العام ؛ وإنما هدفي من هذا كله ، هو أن أبرز الأقوال التي قررها ابن تيمية رحمه الله في خلافة علي رضي الله عنه ، و ذَكَرَها في سياق التبني و التقرير و الاعتقاد ، والتي أغفلها الناقلون عنه لأسباب الله أعلم بها .

و لعل الذين ينقلون عن ابن تيمية رحمه الله تلك الأقوال التي ظاهرها الطعن في خلافة علي رضي الله عنه ، إنما يريدون الانتصار لأهوائهم المنحرفة ، فيذهبون إلى أقوال الشيخ رحمه الله و يخرجونها من سياقها أو يسيئون تفسيرها ، أو يبترونها ثم يستشهدون بها لخدمة آرائهم ، حالهم كحال الذين يستخدمون الأحاديث الموضوعة و ينسبونها للنبي صلى الله عليه وسلم .

و كان الهدف من هذه المقالة هي :

1 – إظهار الأقوال الصحيحة لشيخ الإسلام ابن تيمية ودفاعه عن خلافة علي رضي الله عنه .

2 - الدفاع عن شيخ الإسلام رحمه الله ضد من يتهمونه بالنصب ، مع غمطهم لمثل هذه الأقوال ، أو عدم معرفتهم بها ، و لا أظن منصفاً يعرف هذه الأقوال ثم يتهم شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله بأنه من أعداء علي بن أبي طالب رضي الله عنه .

3 - الرد على من يحرف أقوال شيخ الإسلام رحمه الله أو يسوقها في سياق لا يريده ابن تيمية ولا يعنيه ، مثل كثير من المؤرخين المعاصرين الذين يوردون أقوالاً لشيخ الإسلام رحمه الله في ظاهرها الطعن في خلافة علي رضي الله عنه ، و يتركون الأقوال المحكمة في إثباتها و يتمسكون بتلك الأقوال المشتبهة أو التي كان سياقها سياق رد و ليس سياق تحرير و تقرير ؛ و هم بهذا العمل يظلمون الحقائق و يظلمون شيخ الإسلام شعروا أو لم يشعروا .

و مما ينبغي التنبيه عليه :

أن كثيراً مما انتقد على ابن تيمية رحمه الله إنما نقله عن غيره كابن حزم وابن بطة و ابن حامد الحنبلي و غيرهم ، فهو يورد الأقوال الضعيفة للرد على أقوال الشيعة الأكثر ضعفاً من باب رد الشبهة بالشبهة - كما ذكرت - ، و لكنه عندما يقرر و يذكر عقيدة أهل السنة و مذهبهم ، لا يذكر تلك الأقوال التي قد يفهم منها – بحق أو بباطل – تنقصاً و طعناً لخلافة علي رضي الله عنه .

و الحقيقة أنني وجدت لابن تيمية رحمه الله أقوالاً كثيرة ، أجزم بأنها تحمل في طياتها براءة كاملة لابن تيمية رحمه الله في دعوى أنه يطعن في خلافة علي رضي الله عنه ، و هي كثيرة جداً ، نذكر منها ما يلي :

1 - أورد شيخ الإسلام حديث سفينة ، فقال : عن سعيد بن جمهان عن سفينة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( خلافة النبوة ثلاثون سنة ، ثم يؤتي الله ملكه من يشاء ) أو قال : ( الملك ) ، قال سعيد قال لي سفينة : أمسك مدة أبي بكر سنتان ، و عمر عشر ، و عثمان اثنتا عشرة ، و عل كذا ، قال سعيد : قلت لسفينة : إن هؤلاء يزعمون أن علياً لم يكن بخليفة ، قال : كذبت أستاه بني الزرقاء ، يعني بني مروان . الحديث صحيح صححه أحمد و غيره من الأئمة . المنهاج (1/515 ) .

2 - و قال رحمه الله : و الصحيح الذي عليه الأئمة أن علياً رضي الله عنه من الخلفاء الراشدين بهذا الحديث – يقصد حديث سفينة - ، فزمان علي كان يسمي نفسه أمير المؤمنين والصحابة تسميه بذلك ، قال الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله : و من لم يربع بعلي رضي الله عنه في الخلافة فهو أضل من حمار أهله ، و مع هذا فلكل خليفة مرتبة . مجموع الفتاوى (4/479 ) .

3 - و قال رحمه الله : لكن اعتقاد خلافته وإمامته ثابت بالنص وما ثبت بالنص وجب اتباعه وإن كان بعض الأكابر تركه . مجموع الفتاوى (4/440 ) .

4 - و قال رحمه الله : و علي رضي الله عنه لم يقاتل أحداً على إمامة من قاتله ، ولا قاتل أحداً على إمامته نفسه ، ولا ادعى أحد قط في زمن خلافته أنه أحق بالإمامة منه ، لا عائشة ولا طلحة ولا الزبير ولا معاوية وأصحابه ، ولا الخوارج ، بل كل الأمة كانوا معترفين بفضل علي وسابقته بعد قتل عثمان ، و أنه لم يبق في الصحابة من يماثله في زمن خلافته . المنهاج (6/328) .


5 - و قال رحمه الله : وكذلك علي ، لم يتخاصم طائفتان في أن غيره أحق بالإمامة منه ، وإن كان بعض الناس كارهاً لولاية أحد من الأربعة فهذا لابد منه فإن من الناس من كان كارهاً لنبوة محمد صلى الله عليه وسلم ، فكيف لا يكون فيهم من يكره إمامة بعض الخلفاء . المنهاج (6/329) .

6 - و قال رحمه الله : و ليس في الصحابة بعدهم ( الخلفاء الثلاثة ) من هو أفضل من علي ، ولا تُنازع طائفة من المسلمين بعد خلافة عثمان في أنه ليس في جيش علي أفضل منه ، و لم تفضّل طائفة معروفة عليه طلحة و الزبير ، فضلاً أن يفضل عليه معاوية ، فإن قاتلوه مع ذلك لشبهة عرضت لهم فلم يكن القتال له لا على أن غيره أفضل منه ولا أنه الإمام دونه ولم يتسمَّ قط طلحة و الزبير باسم الإمارة ولا بايعهما أحد على ذلك . المنهاج (6/330) .

7 - وقال رحمه الله : و كان أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، آخر الخلفاء الراشدين المهديين . مجموع الفتاوى (3/406 ) .

8 - وقال رحمه الله : لكن المنصوص عن أحمد تبديع من توقف في خلافة علي و قال : هو أضل من حمار أهله ، وأمر بهجرانه ، و نهى عن مناكحته ، ولم يتردد أحمد ولا أحد من أئمة السنة في أنه ليس غير علي أولى بالحق منه ولا شكوا في ذلك ، فتصويب أحدهما – علي أو من خالفه – لا بعينه تجويز لأن يكون غير علي أولى منه بالحق و هذا لا يقوله إلا مبتدع ضال فيه نوع من النصب و إن كان متأولاً . مجموع الفتاوى (4/438 ) .

9 - وقال رحمه الله : نصوص أحمد على أن الخلافة تمت بعلي كثيرة جداً . مجموع الفتاوى (35/26) .

10 - و قال رحمه الله : و جماهير أهل السنة متفقون على أن علياً أفضل من طلحة و الزبير فضلاً عن معاوية وغيره . المنهاج (4/358 ) .

11 - و قال رحمه الله عند الكلام على حديث ( ويح عمار تقتله الفئة الباغية ، يدعوهم إلى الجنة ويدعونه إلى النار ) . حديث صحيح متفق عليه و اللفظ للبخاري .

قال : و هذا أيضاً يدل على صحة إمامة علي و وجوب طاعته و إن الداعي إلى طاعته داع إلى الجنة ، وأن الداعي إلى مقاتلته داع إلى النار ، و هو دليل على أنه لم يكن يجوز قتال علي ، و على هذا فمقاتله مخطئ وإن كان متأولاً أو باغ بلا تأويل و هو أصح القولين لأصحابنا ، و هو الحكم بتخطئة من قاتل علياً و هو مذهب الأئمة والفقهاء الذين فرعوا على ذلك قتال البغاة المتأولين . مجموع الفتاوى (4/437) .

12 - وقال رحمه الله : ثبت بالكتاب و السنة إجماع السلف على أنهم – علي و خالفوه – مؤمنون مسلمون و أن علي بن أبي طالب والذين معه كانوا أولى بالحق من الطائفة المقاتلة له .مجموع الفتاوى (4/ 433) .

13 - و قال رحمه الله : مع أن علياً كان أولى بالحق ممن فارقه ، و مع أن عماراً قتلته الفئة الباغية كما جاءت به النصوص ، فعلينا أن نؤمن بكل ما جاء من عند الله ، و نقر بالحق كله ، و لا يكون لنا هوى ولا نتكلم بغير علم ، بل نسلك سبيل العلم و العدل و ذلك هو اتباع الكتاب والسنة ، فأما من تمسك ببعض الحق دون بعض ، فهذا منشأ الفرقة والاختلاف . مجموع الفتاوى (4/450) .

14 - و قال رحمه الله : و يروى أن معاوية تأول أن الذي قتله – أي عمار بن ياسر – هو الذي جاء به – أي علي بن أبي طالب – دون مقاتليه ، وأن علياً رد هذا التأويل بقوله : فنحن إذاً قتلنا حمزة – يعني يوم أحد - ، و لا ريب أن ما قال علي هو الصواب . مجموع الفتاوى (35/77) .

15 - و قال رحمه الله : والخوارج المارقون الذين أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقتالهم ، قاتلهم أمير المؤمنين علي بن أبي طالب أحد الخلفاء الراشدين ، و اتفق على قتالهم أئمة الدين من الصحابة والتابعين و من بعدهم ولم يكفرهم علي بن أبي طالب و سعد بن أبي وقاص و غيرهما من الصحابة ، بل جعلوهم مسلمين مع قتالهم ولم يقاتلهم علي حتى سفكوا الدم الحرام وأغاروا على أموال المسلمين فقاتلهم لدفع ظلمهم و بغيهم ، لا لأنهم كفار و لهذا لم يسب حريمهم ولم يغنم أموالهم . مجموع الفتاوى (3/282) .

16 - و قال رحمه الله : و هؤلاء – أي الخوارج – لما خرجوا في خلافة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، قاتلهم هو و أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم بأمر النبي صلى الله عليه وسلم و تحضيضه على قتالهم و اتفق على قتالهم جميع أئمة الإسلام . مجموع الفتاوى (3/382) .

17 - و قال رحمه الله : و يقولون – أي أهل السنة – أن المسلمين لما افترقوا في خلافته فطائفة قاتلته ، و طائفة قاتلت معه ، كان هو وأصحابه أولى الطائفتين بالحق ، كما ثبت في الصحيحين – ثم ذكر حديث الخوارج ، إلى أن قال - : فهؤلاء هم الخوارج المارقون الذين مرقوا فقتلهم علي و أصحابه فعُلم أنهم كانوا أولى بالحق من معاوية رضي الله عنه و أصحابه . المنهاج (4/358 ) .

18 - و قال رحمه الله : و لم يسترب – أي يشك – أئمة السنة و علماء الحديث أن علياً أولى بالحق و أقرب إليه كما دل عليه النص . مجموع الفتاوى (4/438 ) .

19 - و قال رحمه الله : مع العلم بأن علياً وأصحابه هم أولى الطائفتين بالحق كما في حديث أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (تمرق مارقة على حين فرقة من المسلمين فيقتلهم أولى الطائفتين بالحق) و هذا في حرب الشام . مجموع الفتاوى (35/51 ) .

20 - و قال رحمه الله : و قد أخرجنا في الصحيحين عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( تمرق مارقة من الدين على حين فرقة من المسلمين يقتلهم أولى الطائفتين بالحق ) و هؤلاء المارقون هم الخوارج الحرورية الذين مرقوا لما حصلت الفرقة بين المسلمين في خلافة علي فقتلهم علي بن أبي طالب و أصحابه فدل هذا الحديث الصحيح على أن علي بن أبي طالب أولى بالحق من معاوية و أصحابه . الفرقان بين أولياء الرحمن و أولياء الشيطان ( ص 18 ) .

21 - و قال رحمه الله : و كان في جهال الفريقين – فريق علي ومعاوية – من يظن بعلي و عثمان ظنوناً كاذبة برأ الله منهما علياً وعثمان : كان يُظن بعلي أنه أمر بقتل عثمان ، و كان علي يحلف و هو البار الصادق بلا يمين أنه لم يقتله و لا رضي بقتله ولم يمالئ على قتله ، و هذا معلوم بلا ريب من علي رضي الله عنه . مجموع الفتاوى (35/73 ) .

و بعد ان بينت موقف شيخ الإسلام قدس الله روحه من علي بن ابي طالب رضي الله عنه، وأنه رحمه الله متبع منهج السلف في محبته، اعرض هنا ما نقله الشيخ سليمان بن صالح الخراشي في كتابه (شيخ الإسلام ابن تيمية لم يكن ناصبيا) عن الأسباب التي ادت بهم إلى اتهام ابن تيمية بالنصب.

فالشيخ رحمه الله يبين قول الرافضة وغلوهم في علي ابن ابي طالب وطعنهم في الصحابة، فيدحض قولهم بقول النواصب وقدحهم في علي رضي الله عنه، ثم يعرض قول اهل السنة والجماعة اهل الوسطية في هذا الخلاف، فينقل عنه قدس الله روحه الكلام مبتورا لأن من يطعن في الشيخ ينقل نقله عن النواصب ويعزيه للشيخ.

يقول الشيخ صالح الخراشي ص47؛ (وشيخ الإسلام امام سيل جارف من الغلو المكذوب في علي رضي الله عنه وأمام حمم متدفقه من الأكاذيب في سبيل الطعن في الصحابة – رضوان الله عليهم – فماذا يصنع؟

إن المتأمل لهذه الظروف التي عاشها شيخ الإسلام أمام هذا الكتاب يجد له خيارين:
الخيار الأول؛ وهو المشهور عند العلماء وأصحاب التآليف؛ هو ان يقوم شيخ الإسلام بدفع الطعون عن الصحابة ببيان كذبها وأنها مختلفة، فكلما رمى الرافضي بشبهة أو طعن على صحابي قام شيخ الإسلام بردها أو برده بكل أقتدار لينفيه عن هذا الصحابي…)

وهو خيار جيد ومقبول لو كان الخصم غير الرافضي، أي لو كان الخصم ممن يحتكمون في خلافاتهم إلى النقل الصحيح أو العقل الصريح) والرافضة ليسوا كذلك بالطبع.

قال الخراشي ص48؛ (الخيار الثاني؛ وهو الذي اختاره شيخ الإسلام لأنه يراه مفعول فعال في مواجهة أكاذيب الروافض وغلوهم المستطير…) ثم قال(وهذا الخيار يرى أن أجدى طريقة لكف بأس الروافض هو مقابلة شبهاتهم بشبهات خصومهم من الخوارج والنواصب، أي مقابلة هذا الطرف بذاك الطرف المقابل له، ليخرج من بينهما الرأي الصحيح الوسط.

فكلما قال الرافضي شبهة أو طعنا في أحد الخلفاء الثلاثة – أبي بكر وعمر وعثمان – رضي الله عنهم – قابلها شيخ الإسلام بشبهة مشابهة للنواصب والخوارج في علي رضي الله عنه.

وهو لا يقصد بهذا تنقص علي – رضي الله عنه – والعياذ بالله، وإنما بقصد إحراج الروافض، وكفهم عن الإستمرار في تهجمهم على الصحابة، لأنه ما من شيء من الطعون التهم سيثبتونه على واحد من الصحابة إلا وسيثبت الخوارج والنواصب مماثلا له في علي رضي الله عنه.

وهذا يخرس ألسنة الروافض، لأنهم في النهاية سيضطرون إلى أن تضع حربهم على الصحابة أوزارها عندما يرون شبههم وأكاذيبهم تقابل بما يناقضها في علي – رضي الله عنه، فعندها سيبادرون إلى أن يختاروا السلم وعدم ترديد الشبهات حفاظا على مكانة علي أن يمسسها احد بسوء.


فهذه حيلة من شيخ الإسلام ضرب بها النواصب بالروافض ليسلم من شرهم جميعا، وهذا ما لم يفهمه أو تجاهل عنه من بادر باتهامه بتلك التهمة الظالمة.

وهنا أسرد مثالا اظنه كافي لبيان طريقة شيخ الإسلام في رده على الرافضه – خزاهم الله - كما نقله الشيخ الخراشي:


قال شيخ الإسلام قدس الله روحه؛

(وهؤلاء الذين نصبوا العداوة لعلي ومن والاه، وهم الذين استحلوا قتله وجعلوه كافرا، وقتله أحد رؤوسهم (عبد الرحمن بن ملجم المرادي) فهؤلاء النواصب الخوارج المارقون إذا قالوا؛


إن عثمان وعلي أبن ابي طالب ومن معهما كانوا كفار مرتدين، فإن من حجة المسلمين عليهم ما تواتر من إيمان الصحابة، وما ثبت بالكتاب والسنة الصحيحة من مدح الله تعالى لهم، وثناء الله عليهم، ورضاه عنهم، وإخباره بأنهم من اهل الجنة، ونحو ذلك من النصوص، ومن لم يقبل هذه الحجج لم يمكنه أن يثبت إيمان علي بن أبي طالب وأمثاله.

فأنه لو قال هذا الناصبي للرافضي؛ إن عليا كان كافرا، أو فاسقا ظالما، وأنه قاتل على الملك؛ لطلب الرياسة؛ لا للدين، وأنه قتل من اهل الملة من أمة محمد صلى الله عليه وسلم؛ بالجمل وصفين وحروراء ألوفا مؤلفة، ولم يقاتل بعد النبي صلى الله عليه وسلم كافرا، ولا فتح مدينة، بل قاتل أهل القبلة، ونحو هذا الكلام – الذي تقوله النواصب المبغضون لعلي – رضي الله عنه – لم يمكن أن يجيب هؤلاء النواصب إلا اهل السنة والجماعة؛ الذين يحبون السابقين الأولين كلهم.

فيقولون لهم؛ أبو بكر، عمر، وعثمان، وطلحة، والزبير، ونحوهم، ثبت بالتواتر إيمانهم وهجرتهم وجهادهم، وثبت في القرآن ثناء الله عليهم، والرضى عنهم، وثبت بالأحاديث الصحيحة ثناء النبي صلى الله عليه وسلم عليهم خصوصا وعموما، كقوله في الحديث المستفيض عنه: (لو كنت متخذا من اهل الأرض خليلا لأتخذت ابا بكر خليلا)، وقوله: (إنه كان في الأمم قبلكم محدثون، فإن يكن في أمتي فعمر)، وقوله عن عثمان: (ألا يستحي ممن تستحي منه اللائكة)؟ وقوله في لعلي: (لأعطين الرآية رجلا يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله، يفتح الله على يديه)، وقوله: (لكل نبي حواريون، وحواريي الزبير) وأمثال ذلك.

وأما الرافضي فلا يمكنه إقامة الحجة على من يبغض عليا من النواصب، كما يمكن ذلك أهل السنة، الذين يحبون الجميع)، انتهى كلام شيخ الإسلام قدس الله روحه ونور ضريحة، (مجموع الفتاوى (4/468 – 469))

والنقولات عن شيخ الإسلام كثيرة تلقم كل من يحاول إتهامه بالنصب حجرا، فرحمه الله رحمة واسعة وجمعه مع بقية اولياء الله والصديقين في جنة الفردوس الأعلى، وجمعنا وياكم مع شيخ الإسلام في دار النعيم الخالد.

و ختاماً أحبتي في الله أتمنى أن أكون قد وفقت في إزالة اللبس الذي أثاره الروافض حول كون أبن تيمية رحمه الله يطعن في خلافة علي رضي الله عنه ،






التوقيع :
مدونة لبعض المقالات

http://aboabdulazizalslfe.blogspot.com/
من مواضيعي في المنتدى
»» حكم تعدد الجماعات والأحزاب والإنتماء إليها
»» حكم الأغاني والموسيقى ....اللجنة الدائمة
»» جهود علماء الحنفية في إبطال عقائد القبورية ... للتحميل
»» ورثة المعتزلة أحمد أمين ومحمد عبده المصري وغيرهم
»» كتاب قمع الدجاجلة الطاعنين في معتقد أئمة الإسلام الحنابلة
  رد مع اقتباس
قديم 22-06-10, 11:23 AM   رقم المشاركة : 9
أبو خليل الحساوي
عضو ماسي







أبو خليل الحساوي غير متصل

أبو خليل الحساوي is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انتيل مشاهدة المشاركة
   انا عن نفسي كون كلمة "كان مخذولا" لا اراها كلمة مسيئة بحق الامام علي ولكن كلمة "اينما ذهب" هو اطلاق مجافي للحقيقة الدقيقة واقول انا و كان ابو بكر وعمر مخذولان ايضا

انتيل

احنا نحترم رأيك لكن العقل العقل

علي رضي الله عنه كان مخذول من قبل الشيعة
وهذا ثابت عندكم
بل هل تعرف عبد الرحمن بن ملجم؟

هو من تربى في كنف علي وهو كان من شيعة علي بالكوفة
ومع ذلك هو قاتله؟؟

نعم هو مخذول وهذا لا يعيب علي في شيء

ويعجبني قولك ان هذه الكلمة لا تسيء لعلي على عكس قول اصحابك

اما ابو بكر وعمر فلم ارى خذلانهم ابدا






  رد مع اقتباس
قديم 22-06-10, 02:52 PM   رقم المشاركة : 10
انتيل
اثني عشري






انتيل غير متصل

انتيل is on a distinguished road


اقتباس:
احنا نحترم رأيك لكن العقل العقل

علي رضي الله عنه كان مخذول من قبل الشيعة
وهذا ثابت عندكم
بل هل تعرف عبد الرحمن بن ملجم؟

هو من تربى في كنف علي وهو كان من شيعة علي بالكوفة
ومع ذلك هو قاتله؟؟

نعم هو مخذول وهذا لا يعيب علي في شيء

ويعجبني قولك ان هذه الكلمة لا تسيء لعلي على عكس قول اصحابك

اما ابو بكر وعمر فلم ارى خذلانهم ابدا

يا "اسطفانوس السنة" ابن تيمية يقول لك "اينما حل" فهل تفسر لي هذه وهل سألت احدا من علماءك ماذا يقصد بها ؟؟؟

ثانيا من جميع ما ورد من الاعضاء السنة ان الخذلان المقصود لعلي ابن ابي طالب هو خذلان الاصحاب والاتباع وهذا ما لايعاب على المرء فهل الجميع هنا متفقين على ان ابن تيمية كان يقصد خذلان الاصحاب والاتباع لعلي فهل سأل احدكم كيف كان على ابن ابي طالب مخذولا ام اخذتوا الكلمة على عواهنها وقبلتوا بها ؟

اما كونك لم ترى خذلان ابو بكر وعمر فهذا ما لا تستطيع عينك ان تراه ولو جسد لك الخذلان رجلا وهذا ما لا تلام عليه

انتيل






  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:00 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "