العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية > الرد على شبهات الرافضة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-05-12, 10:13 PM   رقم المشاركة : 1
تألق
كن داعيا







تألق غير متصل

تألق is on a distinguished road


تفريغ (حقائق وأوهام) ش/الوصابي، مهم لمن يناظر الشيعة

تفريغ لحلقات حقائق وأوهام لفضيلة الشيخ / خالد الوصابي المتخصص في الفرق والأديان
وقام بتقديمها على قناة صفا
وبإذن الله أقوم بتنزيلها تباعا
تنبيهات:
قمت بالتفريغ حرفيا قدر المستطاع
تجاوزت عن التكرار الذي لم يقصد
الشيخ ربما استشهد بالآية أكثر من مرة وفي كل مرة وجه الدلالة يختلف
أسأل الله أن يجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم وان يقربنا إليه زلفى ويحشرنا مع هذه الزمرة المباركة الطاهرة ﴿وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا﴾
1- الصحابة من منظور إلهي
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن استن بسنته واهتدى بهداه إلى يوم الدين
أما بعد:
نحن معكم في هذا الموضوع العظيم الذي يتحدث عن أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ليس حديثنا عنهم من أحاديث الناس ولكن ننظر مَن الذي تحدث عنهم
الذي تحدث عنهم ليس بشراً ولكن الله سبحانه وتعالى هو الذي تحدث عنهم فالله تعالى لما يتحدث عن أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم يدل على أنهم لهم مقاما وشرفا ومكانة عند الله سبحانه وتعالى.
فقد تحدث الله عنهم في القرآن بأمور كثيرة
1
أن الله هو الذي اختارهم لصحبة محمد صلى الله عليه وسلم لم يخترهم النبي صلى الله عليه وسلم ولا أحد من البشر بل الله هو الذي اختارهم لصحبة نبيه صلى الله عليه وسلم
فقال سبحانه: ﴿هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين﴾ فالذي أيد النبي صلى الله عليه وسلم بالمؤمنين ونصره بهم هو الله سبحانه وتعالى.
2
أن الله سبحانه وتعالى ألّف بين قلوبهم لم تجمعهم المطامع الدنيوية ولا المناصب ولا الوزارات بل جمعهم الحب في الله سبحانه وتعالى قال في كتابه الكريم: ﴿وألف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألّفت بين قلوبهم ولكن الله ألّف بينهم﴾ إذن هذه القضية العظيمة هي تأليف القلوب واجتماعها ومحبتها وتعاونها من الذي جمع الصحابة عليها؟ وجعلهم متحابين متعاونين؟ إنه الله سبحانه وتعالى ﴿ألف بين قلوبهم﴾.
قد تجتمع الأجساد لكن الأرواح تكون متنافرة لكن قلوب أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم مجتمعة من الذي جمعها؟ إنه الله تعالى.
لم تجمعهم المناصب ولا الأموال؛
ولهذا لم يفقه المنافقون هذا الأمر فطلبوا من أهل المدينة أن يمنعوا النفقة والتعاون مع الصحابة ليتفرقوا كما قال سبحانه: ﴿هم الذين يقولون لا تنفقوا على من عند رسول الله حتى ينفضوا﴾
إذن المنافقون فهموا أن الصحابة إنما اجتمعوا لأمور مادية وأموال!!،،
ففهّمهم الله أنه لم تجمع بينهم الدنيا ولم يجتمعوا من أجلها.
3
أن الله قد رضي عنهم فقال في كتابه: ﴿والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه﴾
وقال: ﴿لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة﴾ الفتح/18,
إذن لما رضي الله عنهم يدل على أنهم قد فعلوا ما يرضي الله سبحانه ولم يفعلوا ما يسخط الله لأنهم لو فعلوا ما يسخط الله ما رضي عنهم،
فإن الله قال في كتابه الكريم: ﴿فإن ترضوا عنهم فإن الله لا يرضى عن القوم الفاسقين﴾
فلو كان الصحابة فسقة - معاذ الله وحاشاهم أن يكونوا عصاة - ما رضي الله عنهم.
والرضا إذا ذكره الله في القرآن هو قسمان:
رضا معلق بوصف
ورضا معلق بشخص.
فالرضا المعلق بشخص لا يمكن أن يغيّر ولا يمكن أن يبدّل،
لكن الرضا المعلق بوصف متى أتى به الشخص رضي الله عنه
وإذا تخلى عن هذا الوصف تخلى الله عن رضاه.
لكن الصحابة رضي الله عنهم رضي الله عنهم بأعيانهم فقال تعالى ﴿لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة﴾ . فسبب رضاه عنهم بفعلهم أنهم بايعوا النبي صلى الله عليه وسلم.
4
أيضا تاب الله عليهم ﴿لقد تاب الله عن النبي والمهاجرين والأنصار الذين اتبعوه في ساعة العسرة﴾ فإذا كان الله تاب على الصحابة فمهما فعلوا,, فما دام جاء العفو الرباني من فوق سبع سموات فمن الذي سيحاسبهم إذا أخطؤوا وأذنبوا؟! مادام جاء العفو والتوبة من فوق سبع سموات؟!
فهل يحق لأحد من الناس أن ينظر في خطأ وقع فيه أحد الصحابة من شيء مضى ثم يبدأ يفتش السجلات؟ فيقول الصحابي الفلاني وقع في خطأ كذا يوم كذا!!
فنقول الله تاب عليه فبعد توبة الله عليه هل تأتي آنت وتحاسب الصحابة وتقيم لهم محاكم تفتيش في هذه الأرض؟! والله الحكم العدل قد تاب عليهم.
معاذ الله إن الله هو الغفور الرحيم وهو الذي أخبر أنه تاب عليهم فلا يمكن لإنسان لمطامع وأهواء يريد أن يحاسب الصحابة من أجل أغراض دنيوية يريد أن يقيم بها مآربه حاشا لله لن توبة الله إذا جاءت مهما فعل الإنسان.
نسأل هل الصحابة قبل إسلامهم كان عندهم شرك؟
نعم ثم أسلموا فقبل الله توبتهم وإسلامهم ثم أخبر أنه قد تاب عن المهاجرين والأنصار. إذن فينبغي للإنسان أن يأخذ بعفو الله عز وجل ولا يلتفت لأي إنسان يخّرج أخطاء للصحابة فهم قد تاب الله عليهم.
5
أيضا الله قد وعدهم بالجنة فقال: ﴿لا يستوي القاعدون من المؤمنين غير أولي الضرر والمجاهدون في سبيل الله بأموالهم وأنفسهم فضل الله المجاهدين بأموالهم وأنفسهم على القاعدين درجة وكلا وعد الله الحسنى..﴾النساء/95
وعد الله الحسنى كل من أنفق من قبل الفتح وقاتل وكل من أنفق من بعد الفتح وقاتل.
لاحظ:﴿منكم﴾ الخطاب لمن؟ للصحابة، فخاطبهم هم فقال: ﴿لا يستوي القاعدون من المؤمنين غير .... وكلا وعد الله الحسنى..﴾
إذن الله وعد الحسنى لجميع الصحابة سواء من أنفق منهم من قبل الفتح وقاتل ومن أنفق منهم من بعد الفتح وقاتل فكل واحد من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم قد وعده الله بالحسنى وهي الجنة،
ووعد الله لا يمكن أن يخلفه.
إن الكريم في الدنيا إذا كان ملكا وزيرا وعد إنسانا فقال أعدك أن أعطيك مبلغا من المال هل يمكن أن يخلفه؟ لا، أبدا.
الله عز وجل ﴿ومن أصدق من الله حديثا﴿ومن أصدق من الله قيلا وعد الصحابة بالجنة فمن الذي أخبره الله من الذي عنده علم من الله فقال إلا فلان وفلان من الصحابة ليس من أهل الجنة؟!! حاشا وكلا
فالذي يدعي ويقول هذا وعد لكنه معلق بشرط!
فنقول ما هو الشرط؟
وأين هذا الشرط؟
هل أخبرك الله به؟
وفي أي كتاب أعطاك؟!
أما نحن فقد أخبرنا تعالى أن كل الصحابة في الجنة....
فلو تمسكت أنا بهذه الآية الكريمة, أن كل أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ممن كان مؤمنا ممن تحقق فيهم شرط الإيمان، فكل واحد مؤمن من الصحابة فإنه من أهل الجنة، فقد فزت ورب الكعبة بهذه الآية الكريمة التي أخبر الله عنها.
6
أيضا الله كفّر عن الصحابة سيئاتهم فقال: ﴿فاستجاب لهم ربهم أني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض فالذين هاجروا أخرجوا من ديارهم وأوذوا في سبيلي وقاتلوا وقتلوا لأكفّرنّ عنهم سيئاتهم..﴾آل عمران/195
فهذه جائزة من الله لهؤلاء للصحابة الذين تركوا الديار والأموال والأولاد من أجل ابتغاء مرضات الله سبحانه وتعالى، وعدهم أنه يكفّر عنهم سيئاتهم.
نسأل هل الصحابة الذين تركوا مكة وخرجوا منها إلى المدينة: تركوا وأخرجوا أوذوا في سبيل الله وقاتلوا وقوتلوا؟ نعم، كل هذا.
إذن فقد وعد الله أنه يكفّر عنهم سيئاتهم.
إذن دليل أنه قد يوجد عند بعض الصحابة سيئات ليسوا معصومين ليس أحد من الصحابة معصوم يوجد عندهم سيئات، إذا طلّع إنسان سيئة؟ نقول: هذه السيئة قد غفرت، هذه السيئة أخبرنا الله من فوق سبع سموات أنه قد غفرها فقال: ﴿لأكفّرنّ عنهم سيئاتهم..﴾
إذن أي سيئة يطلعها إنسان – يفتش في الكتب ويقول الصحابي الفلاني أخطأ عنده سيئة! نقل له أبشر فعندنا ما يُسِيئُك فإن الله أخبر أنه كفر عنهم.
7
عدّلهم الله وزكاهم ﴿وكذلك جعلنكم أمة وسطا﴾ البقرة/143
والوسط هم العدول الخيار إذن زكاهم الله وعدّلهم فإذا كان الله عدل الصحابة وزكاهم فمن الذي يقدح فيهم من الذي يجرح فيهم؟
لو سألنا واحدا من الناس هذه الآية على من تنطبق؟ من هم الذين جعلهم الله أمة وسطا؟ من هم في رأس القائمة؟ من هم أول من تنطبق عليهم هذه؟ لاشك أنهم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم
فلا يمكن لإنسان أن يجرح فيهم ولا أن يقدح فيهم بعد أن عدّلهم الله وزكاهم وأثنى عليهم.
وإذا كان الله عدّل الصحابة فمن الذي يأتي ويرد تعديل الله؟! يقول أنا يارب ما أقبل تعديلك ولا تزكيتك!!!
إذن هذا لا يرد على الصحابة هذا يرد على رب العزة والجلال.
أيضا لماذا زكاهم الله؟ لأجل ماذا؟
لأجل أن يكونوا شهداء على الناس ﴿لتكونوا شهداء على الناس﴾إذن الله قبل شهادة الصحابة وهذا الجيل على الأمم الأخرى.
فإذا جاء الصحابة يشهدون على الأمم الأخرى فقد قبلت شهادتهم.
فلماذا لا نقبل حديثهم؟ لماذا لا نقبل فتاويهم؟ لماذا لا نقبل أقوالهم بعد ان قبل الله شهادتهم؟! فإذا كان الله قد قبل شهادتهم فمن الذي سيرد شهادتهم؟!
8
أخبر الله أنهم أشداء على الكفار رحماء بينهم قال: ﴿محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم﴾ الفتح/29
فالشدة على الكفار من أين جاءت؟ ما سببها؟
سببها قوة الإيمان والحب في الله والبغض والموالاة والمعادة في الله.
ولهذا الله تعالى ذكر حزب الله في القرآن مرتين لم يذكر
حزب الله في غير هاتين:
مرة ذكره في البراءة من الكافرين
ومرة ذكره في الولاء للمؤمنين
فقد جمع الله في هذه الآية بين هاتين الصفتين الصحابة هم حزب الله فقال: ﴿لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوآدّون من حاد ورسوله ولو كانوا آبائهم أو .....ألا إن حزب الله هم المفلحون﴾ المجادلة/22
إذن معنى أشداء على الكفار في هذا الموطن؟ لا مودة في قلوبهم للكفار. المودة للكفار من أجل الحب في دينهم وعقيدتهم لا يوجد عند الصحابة بل في قلوبهم الشدة والبغض على الكفار.
أما الشطر الثاني قال: ﴿رحماء بينهم﴾ وهو كما قال الله ﴿إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون﴾ ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون﴾ المائدة/55-56
فانظر لتلك الآية كيف قال: ﴿إن حزب الله هم المفلحون﴾ وهنا قال:
﴿فإن حزب الله هم الغالبون﴾
إذن الصحابة هم حزب الله ليس غيرهم، ومن اتبع طريقتهم وسار على نهجهم فهو من حزب الله.
إذن لو جاء واحد وقال: الصحابة كان بينهم نزاعات وخلافات ويأتينا بقصص وأخبار وروايات وحكايات؟
نقول: أخي حفظك الله ورعاك هذه الكتب التي تقراها وتصور لنا أن الصحابة جيل متناحر متخاصم بينهم الشحناء والبغضاء،، هذه حرّقها؟ لم؟
لأنها تتعارض وتتصادم مع قوله تعالى رحماء بينهم
فمن أصدق: الله عندما يقول لي رحماء بينهم
أم أصدق تلك الروايات الكاذبة الفاجرة المدسوسة التي تقول لي أن الصحابة كانوا متكالبين على الرئاسة والدنيا وملذاتها؟! حاشا وكلا، بل أنا اعتصم بالقرآن الكريم الذي يقول الله فيه رحماء بينهم
أيضا مَن أفضل الأمم ومن خير الأمم ؟
الله يقول: ﴿كنتم خير أمة أخرجت للناس﴾ فخير الأمة هم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ؛
ولهذا قيل: إن رجلا سأل اليهود: من خير ملتكم؟ قالوا: أصحاب موسى، ثم ذهب للنصارى فقال من خير ملتكم؟ قالوا: أصحاب عيسى، ثم ذهب إلى شيعي رافضي فسأله من شر أهل ملتكم؟ قال: أصحاب محمد! سبحان الله! لكن هذا الرجل لو جاء إلى سني وسأله من خير الناس لقرأ له آية من القرآن الكريم ﴿كنتم خير أمة أخرجت للناس﴾. من المخاطَبون بذلك؟
ليس أنا ولا أنت – وإن كان المسلمون يندرجون تبعا- لكن الأصل في الخطاب هم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم الذين قال الله ﴿كنتم خير أمة أخرجت للناس﴾
وقال الله ﴿لكن الرسول والذين معه جاهدوا بأموالهم وأنفسهم وأولئك لهم الخيرات – الخير كله لهم- وأولئك هم المفلحون﴾التوبة/88
هم أهل التقوى، مهما ادعى الإنسان وتبجح أنه متقٍ لله هل سيصل إلى درجة الصحابة؟! حاشا وكلا قال تعالى: ﴿إذ جعل الذين كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية الأولى فأنزل الله سكينته على رسوله وعلى المؤمنين وألزمهم كلمة التقوى وكانوا أحق بها وأهلها﴾ الفتح/26.
من أحق الناس أن يكونوا متمسكين بكلمة التقوى؟ كلمة لا إله إلا الله من هم؟ لاشك أن أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم هم أحق الناس وأعلى الناس درجة في التقوى مهما شطح الشاطحون فإنهم لن يصلوا على درجة الصحابة رضوان الله عليهم.
الله عز وجل علم ما في قلوبهم لكن عندما علم ما في قلوبهم ما ذا اطّلع الله هل اطّلع الله عز وجل أن في قلوبهم نفاقا؟! حاشا،
في قلوبهم حب للمادة؟! حاشا،
ولهذا قال ﴿لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم﴾ الفتح/18
ولو نظرت إلى هذه الآية لوجدتها محفوفة بأمرين:
1- قدم الرضا على ذكر العلم
من الذي يعلم ما في القلوب الله أو غيره؟!
يأتي واحد ويقول – من هؤلاء الروافض الذين يقدحون في – يقول بعض الصحابة نفاق! سبحان الله! أأنت اعلم أم الله؟ هذا السؤال لك أنت
هل اطلعت على ما في قلوبهم؟؟!!
الله هو الذي أخبرني وأخبر جميع الناس فقال ﴿فعلم ما في قلوبهم. ﴾
والله لو علم الله أن في قلوبهم نفاقا أو كرها للإسلام أو بغضا للرسول صل الله عليه وسلم ما أنزل السكينة عليهم لكن لما علم أن في قلوبهم خيرا وحبا وإيمانا ورضوانا لله واتباعا لشرعه قال ﴿فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم﴾.
سبحان الله ينزل السكينة على ناس في قلوبهم مرض؟!
﴿فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحا قريبا﴾
أعطاهم جوائز من الفتح، وهذا فتح في الدنيا وسيأتي الوعد الأخروي بإذن الله عز وجل. (لعل هذا الأمر الثاني)
9
أيضا أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم مذكورون في التوراة والإنجيل: ﴿ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه﴾ الفتح/29
فالحمد لله، نبينا صلى الله عليه وسلم: مذكور في التوراة والإنجيل.
وقرآننا: مذكور في التوراة والإنجيل.
وأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم: مذكورون في التوراة والإنجيل.
لأن الله يقول: ﴿الذين يتبعون النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة﴾
وقال إخبارا عن القرآن: ﴿وإنه لفي زبر الأولين﴾
وأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ذُكِروا: ﴿ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه﴾
لكن هل هم مذكورون بالمدح والثناء أم بالذم؟ حاشا لله
بل ذكروا بالمدح والثناء العطر أنهم ركّع سجّد هذه صفاتهم في القرآن و في الكتب السابقة
10
أيضا من صفاتهم في القرآن- ونحن لن نتحدث عنهم إلا كما تحدث الله – لن نأتي بأحاديث لا يقبلها بعض الناس الذين يبغضون الصحابة لأنهم يقولون هذه الأحاديث التي نقل إليكم نقلت عن طريق الصحابة!
دع هذه الأحاديث أنا سأحدثك بحديث الله ومن أصدق من الله حديثا هل تؤمن به؟ هل تصدقه؟
فقد أخبر الله عن الصحابة أنهم صادقون فقال: ﴿للفقراء المهاجرين الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصادقون﴾ الحشر/8
سؤال: ما رأيك بالمهاجرين هل هم صادقون أم لا؟
هذا السؤال تجيب عنه أنت.
11
أيضا قال تعالى: ﴿من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا﴾
من صفاتهم أيضا أنهم هم المفلحون ﴿لكن الرسول والذين معه جاهدوا بأموالهم وأنفسهم وأولئكلهم الخيرات وأولئك هم المفلحون﴾التوبة/88
إي والله أفلحوا في الدنيا حيث أنهم باعوا أنفسهم لله عز وجل وأفلحوا في الآخرة بجنة عرضها السموات والأرض.
12
وقال ﴿والذين تبوءوا الدار والإيمان من قبلهم يحبون من هاجر إلبهم ولا يجدون في صدورهم حاجة مما أوتوا ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون﴾
إذن هذه صفات أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم
نلتقي في حلقة أخرى
ونسأل الله أن يجمعنا مع هذا الجيل المبارك الطيب في جنات النعيم مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا
آمين
فاللهم تقبله مني وانفع به نفعا عظيما وأعني على تفريغ باقي الدروس
واغفر لي ما كان من زلل وخطأ






  رد مع اقتباس
قديم 17-05-12, 10:15 PM   رقم المشاركة : 2
تألق
كن داعيا







تألق غير متصل

تألق is on a distinguished road


الحلقة الثانية


الصحابة من منظور إلهي


تابع صفات أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم


منها: أنهم فائزون


﴿الَّذِينَ آَمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ أَعْظَمُ دَرَجَةً عِنْدَ اللَّهِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ﴾التوبة/20


هنيئا لهم فازوا بنعيم الدنيا وثوابها وثواب الآخرة عند الله تعالى



أيضا: أنهم راشدون


﴿وَاعْلَمُوا أَنَّ فِيكُمْ رَسُولَ اللَّهِ لَوْ يُطِيعُكُمْ فِي كَثِيرٍ مِنَ الْأَمْرِ لَعَنِتُّمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ حَبَّبَ إِلَيْكُمُ الْإِيمَانَ وَزَيَّنَهُ فِي قُلُوبِكُمْ وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ أُولَئِكَ هُمُ الرَّاشِدُونَ﴾الحجرات/7


لم يقل أن رسول الله مرسل إليكم يعني موجود بين أظهركم، الرسول ليس موجودا بين أظهرنا نحن اليوم بل موجود بين أظهرهم فالخطاب لهم هم.


س/أين من يدعي اثنا عشر رجلا معصوما؟!


لو كنا نحن ممن يصطاد في الماء العكر ومن يتتبع متشابهات الأدلة لقلنا أن هذه الآية تفيد عصمة الصحابة!.


كيف تفيد عصمة الصحابة لو كنا نقول بذلك؟


قال: ﴿ وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ


الكفر ما عاد يفعلوه لأن الله كرهه إليهم


﴿ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ


إذن هذه الثلاثة الأمور أصبح الصحابة يكرهونها لماذا؟


لأن الله حبب إليهم الإيمان وزينه في قلوبهم.


لكن نحن لسنا ممن يتتبع المتشابه ويقول أن الصحابة معصومون، لا.


نحن نقول هذه الآية:


تفيد مدحهم تفيد تزكيتهم تفيد جعلهم هم من الراشدين


فقد بلغوا في الرشد غايته وكماله.


إذن أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم أول من تنطبق عليهم هذه الآية


وهم أرشد الناس وأزكى الناس.



أيضا: هم المؤمنون حقا


﴿وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ آَوَوْا وَنَصَرُوا أُولَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ﴾الأنفال/74


من المؤمنون حقا؟


كل من اتصف بهذه الصفات:


هاجروا


أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم هاجروا من مكة إلى المدينة.


س/ هل يوجد في المهاجرين منافق؟


بعض الناس لا يفهم هذه القضية!


ج/ لا يوجد في أحد من المهاجرين منافق.


لماذا؟


لأنه غير معقول واحد يترك زوجته أولاده بيته ويذهب إلى المدينة يذهب ينافق هناك؟!


هو في مكة يستطيع أن يظهر الكفر فلماذا يذهب على المدينة وينافق هناك؟!


إذن القاعدة الأساسية لا يوجد في المهاجرين منافق على الإطلاق


إنما كان النفاق في أهل المدينة


(طبعا يقصد الشيخ من غير الصحابة حتى لا يتحجج شيعي بذلك بدليل ما يأتي)


أما المهاجرون فلم يوجد فيهم منافق أصلا.


﴿ وَالَّذِينَ آَوَوْا وَنَصَرُوا


إذن هذه تزكية للأنصار أصحاب المدينة قال:


﴿ أُولَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا


كل درجات الإيمان وكل ما يؤتى في مدح صفة الإيمان فأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم وعلى رأسهم المهاجرون والأنصار هم الذين



(موضوع جديد)


كيف كان الرسول مع الصحابة في القران الكريم؟


ماذا أمر الله نبيه أن تكون علاقته مع الصحابة؟


أولا: أمر الله نبيه أن يصبر نفسه معه


﴿وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ


وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا


وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا﴾الكهف/28


هذه تزكية من الله للصحابة يريدون وجهه


لا يردون مالا ولا دنيا ولا متاعا ولا مناصب ولا شيء.


إذن الله أمر نبيه أن يصحبهم وأن يكون معهم وإذا نظرت كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول:دخلت أنا وأبو بكر وعمر


وخرجت أنا وأبو بكر وعمر


س/من الذي كان رفيقه في الهجرة من الذي كان معه في حله وترحاله؟


أليس أبو بكر؟ أليس عمر؟ أليس بقية الصحابة؟


﴿وَاصْبِرْ نَفْسَكَكن معهم ملازم


﴿ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ ﴾ لا تلفت لغيرهم لا تبحث عن غيرهم


﴿ وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا



ثانيا: مشاورة الصحابة


أيضا أمر الله نبيه أن يشاور الصحابة ﴿وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ﴾آل عمران/159


النبي صلى الله عليه وسلم كان يشاور من؟


س/من هم مجلس النبي صلى الله عليه وسلم الاستشاري؟


أليس النبي صلى الله عليه وسلم إذا استدعى أحدا أول من ينادي أبا بكر وعمر؟


إذن يدل على أن هؤلاء هم المخلصون له هم النصحاء له؛ لأنه لو كانوا غشاشين لو كانوا يخدعونه ما كان يستشيرهم.



ثالثا: خفض الجناح للصحابة


أيضا ﴿وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِمَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ﴾الشعراء/215


والله إن الإنسان ليقف عند هذه الآية حائرا مما يفعله أولئك الروافض من القدح في أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم!!


فإذا كان الله يقول لنبيه ﴿ وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ ﴾ أن تتواضع أن تكون رحيما بهم لا تتعالى عليهم فما بالنا اليوم نسمع من يقدح في أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم!!


ماذا أقول للشيعي أنا؟ أقول اخفض جناحك؟!


أقول: كف لسانك، والله يقول لنبيه ﴿ وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ


وأنا أقول للشيعي: كف لسانك عن المؤمنين


لا تتكلم عن أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم.


ــــــــــــــــــــــــ


(موضوع جديد)


مقاصد الصحابة وأهدافهم



كيف شخّص القرآن الكريم مقاصد الصحابة وأهدافهم؟


ماذا كانوا يريدون من خروجهم وجهادهم ودعوتهم ؟


المال؟ كانت أموالهم في مكة صودرت منهم


زوجات؟ كان معهم زوجات تركوهم


ماذا كانوا يريدون؟؟


(1- الأجر والرضوان)


قال تعالى ﴿مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ﴾ماذا يريدون؟؟ ركز ﴿ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا﴾ الحجرات/29


كل الذين كانوا مع النبي صلى الله عليه وسلم.


يريدون أجرا من الله وأن يرضى الله عنهم.


ولهذا لو نظر الإنسان على مقصد الصحابة وجزاءهم


فهم يريدون رضوان من الله فرضي عنهم،،


يريدون الأجر من الله فأعطاهم الأجر.



(2- الرضوان والنصرة)


﴿لِلْفُقَرَاءِ الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا وَيَنْصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ﴾الحشر/8


لماذا خرجوا؟ ماذا يريدون؟ تجارة؟؟


قال ﴿ يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا


فهل رضي عنهم؟


هذا كان هدفهم من الخروج أن يرضى الله عنهم.


فرضي عنهم.


ومقصدهم أيضا نصرةَ الله ورسوله


﴿ وَيَنْصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ



(موضوع جديد)


تضحيات الصحابة


بماذا ضحّوا؟


1- بذلوا الأنفس


﴿فَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَأُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَأُوذُوا فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُوا وَقُتِلُوا..


آل عمران/195


من منا سيفعل ذلك؟! سبحان ربي العظيم!


إذن هذه كانت تضحيات الصحابة.


﴿مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ ﴾ مات ﴿وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا ﴾الأحزاب/23


هل بدل أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم؟ هل غيروا؟


هل ارتدوا؟


ماذا ستقول؟!


الله يقول ﴿ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا


لكن قد يأتي واحد من الرافضة ويقول الصحابة بدلوا بعد موت النبي


هذا غريب!!


الله يقول ﴿ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا


الرافضة يقولون بدلوا!!


من نصدق؟!


سبحان الله!!


والله الإنسان يظل حائرا من معارضة هؤلاء الروافض للقرآن الكريم!.



2- بذل المال


3- ترك الديار


﴿لِلْفُقَرَاءِ الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا وَيَنْصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ﴾ الحشر/8



4- تركوا الأهل والأولاد


5- تركوا الدين والمعتقد


كان الرجل يعبد صنما، تربى على تلك العقائد،


لكن مجرد أن جاء داعي الحق مناد الحق يناديه


ترك كل الاعتقادات التي في نفسه.



6- الإيثار


كان الرجل من الصحابة يأتيه المهاجري فيقول له: عندي زوجتان اختر أحبهما إليك أطلقها وتتزوجها بعدي


قال تعالى: ﴿وَالَّذِينَ تَبَوَّءُوا الدَّارَ وَالْإِيمَانَ مِنْ قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلَا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾ الحشر/9


إذن من سيفعل هذا مثل ما فعل أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم؟


يقدمون غيرهم على مصالحهم


يقدم غيره على مصلحة نفسه حتى لو كان هو محتاجا.



7- الاستجابة في وقت الأخطار


إذا نزلت نازلة عظيمة خطر نازل وفيه جراح أو تزهق روحه ماذا يفعل؟


سيقدم نفسه فداء لهذا الدين وهذا الرسول


قال تعالى﴿الَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِلَّهِ وَالرَّسُولِ مِنْ بَعْدِ مَا أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا مِنْهُمْ وَاتَّقَوْا أَجْرٌ عَظِيمٌ﴾ آل عمران/172


من بعد ما أصابتهم الجروح والقروح ودماؤهم تسيل


ومع ذلك لما جاء المنادي ينادي للغزو.


ماذا قالوا؟ قالوا نرتاح قليلا؟!


حاشا


بل خرجوا للجهاد في سبيل الله تعالى



(موضوع جديد)


ما هي المؤهلات التي جعلت الصحابة يرتقون هذا المرتقى؟


من أين تخرّجوا؟


اسمع لهذه المؤهلات العظيمة


أولا: التربية النبوية


من أستاذهم من رباهم من أين تخرجوا؟


رباهم النبي صلى الله عليه وسلم


لأن كل طالب يعكس صورة شيخه


إذا كان هذا الطالب يحمل معتقدات صحيحة كان هذا مدحا لشيخه


﴿هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ﴾ الجمعة/2



ولهذا لو جاء بعض الرافضة – وأنا أركز على الرافضة لأنهم هم الذين يقدحون في الصحابة –


لو قال أصحاب محمد ارتدوا إلا أربعة!


نسأل: هل معنى هذا أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يقدر أن يربي الصحابة؟!


فشل في تربية الصحابة؟!


لو قال قائل: أستاذ في جامعة في مسجد عنده 100 طالب كلهم فشلوا إلا أربعة!


معناه خلل في هذا الأستاذ لا يستطيع أن يدرّس


إذن هؤلاء يقدحون في تربية النبي صلى الله عليه وسلم!!


في تزكية النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه!!


يتهمون النبي صلى الله عليه وسلم أنه لا يعرف يربي!!


وهذا كلام ليس بصحيح بل المربي والمخرج للصحابة


لذا قال تعالى: ﴿لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ﴾ آل عمران/164



ثانيا: من المؤهلات أنهم كانوا يسمعون القرآن الكريم


فيؤثر في نفوسهم وفي أخلاقهم وفي مجتمعهم وهذا هو الذي كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلمهم


﴿يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ


فلما سمعوا هذا القرآن من النبي صلى الله عليه وسلم


يا ترى كيف كان وقعه على النفوس؟ كيف كان يؤثر؟


لذا قال تعالى ﴿وَكَيْفَ تَكْفُرُونَ وَأَنْتُمْ تُتْلَى عَلَيْكُمْ آَيَاتُ اللَّهِ وَفِيكُمْ رَسُولُهُ


آل عمران/101


إذن الرسول موجود والآيات موجودة فهذا في قمة الجمال وقمة التزكية.



ثالثا:أيضا وجود الرسول صلى الله عليه وسلم بين أظهرهم يرونه فيقتدون به


﴿ وَاعْلَمُوا أَنَّ فِيكُمْ رَسُولَ اللَّهِ﴾ الحجرات/7



رابعا:أيضا القرآن والسنة النبوية


وهذه دعوة إبراهيم عليه السلام


﴿رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ﴾ البقرة/129



(موضوع جديد)


كيف كانت عبادتهم؟


كانوا يقومون الليل حتى بدون أمر لأن الله قال لنبيه صلى الله عليه وسلم


﴿يا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ (1) قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلًا﴾ المزمل/1-2


لاحظ: قال ﴿قُمِ﴾ هل قال: قم أنت وأصحابك؟


جاء الأمر للنبي صلى الله عليه وسلم مباشرة وحده لكن ماذا قال في آخر السورة؟


﴿إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِنْ ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِنَ الَّذِينَ مَعَكَهذه الطائفة من أين جاءت؟ هل جاءهم أمر؟


لا، لكن لما رأوا النبي صلى الله عليه وسلم كيف كان يتعبد تعبدوا الله معه واقتدوا به


ولهذا قال الله فيهم ﴿.. سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ...﴾ الفتح/29


علامات نور الإيمان، يسجدون يتعبدون لله تعالى


لم يكونوا أصحاب علم فقط دون عبادات بل جمعوا بين العبادة والعلم فكانوا هم أهل التقوى.



أيضا من صفاتهم أنهم ممكنون في الأرضوالناس يعجبون بهم إذا نظروا لحالهم


﴿وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ﴾ الفتح/29


-الكفار قد تأتي بمعنى الزرّاع في آية أخرى –



لماذا يعجبون بهذا الزرع؟


لأنه أحسن زرع فهم أصحاب خبرة فيرون أن هذا أحسن زرع،


من الذي بذر هذا الزرع من الذي سقاه ورعاه؟


إنه النبي صلى الله عليه وسلم


إذن يدل على أن الصحابة بلغوا مرحلة النضج والكمال ولذا قال:


﴿فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ


يعني استوت الثمرة على رأس السوق إذن هذه ثمرة ناضجة


﴿ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ


ومن هنا استنبط الإمام مالك: أنه لا يغتاظ من الصحابة إلا من كان كافرا


لأنهم في أوضح وأحسن مثال في تربية النبي صلى الله عليه وسلم



س/لماذا يغتاظ منهم الكفار؟


لأنهم قوة ضاربة تخيف الكفار وترهبهم


لأن الكفار لا يغتاظون من شيء لا يؤثر عليهم ولا يضربون له حساب


لكن يعرفون أن الصحابة لهم ميزانية ومكانة فيغتاظون من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم


(موضوع جديد)


بماذا وعدهم الله تعالى؟


1-أن يجعلهم خلفاء الأرض


﴿وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ﴾ المؤمنون/55

س/من هم الذين جعلهم الله خلفاء الأرض وطوّقوا حكم الأرض؟ أغلبية الأرض؟

أولهم أبو بكر وعمر وعثمان وعلي والحسن ثم جاء الخلفاء من بعد ذلك والملوك على إثرهم.


إذن هذا دليل على أن أول من جعلهم الله خليفة هم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم


هل تحقق وعد الله؟ نعم تحقق.



2-ووعدهم السكينة


﴿..فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ..﴾ الفتح/18



3-والأمن والتمكين


﴿ .. وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا..﴾


من الذي تحقق هذا الوعد في عهده؟


هم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم



أما الوعد الأخروي فقد وعدهم الله وعودا كثيرة


1-أنه لا يخزيهم


﴿يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آَمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ﴾ التحريم/8


لا يخزيهم الله ،كلا، والله لن يحصل لهم الخزي بل يحصل لهم النور


﴿ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ



نريد الخلاصة:


ما واجبنا نحن تجاه أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم؟؟


لابد أن نعرف الواجب العظيم


أولها الاستغفار لهم


﴿وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آَمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ﴾ الحشر/10


أولا: هل نحن ممن يستغفر للصحابة


هل أنا وأنت ممن يطبق هذه الآية؟


أم تجد هناك من يسب ويلعن ويشتم الصحابة؟!!


رضوان الله عليهم



ثانيا:هل نحن ممن يلتزم منهجهم؟


﴿فَإِنْ آَمَنُوا بِمِثْلِ مَا آَمَنْتُمْ بِهِ فَقَدِ اهْتَدَوْا﴾ البقرة/137



انتهى








  رد مع اقتباس
قديم 17-05-12, 11:02 PM   رقم المشاركة : 3
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


بارك الله فيكِ على النقل
نفع الله بعلم الشيخ وجزاه الجنة






التوقيع :
( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ ٱلدَّاعِ إِذَا دَعَانِ
فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ ) البقرة 186

http://sunnataliraq.blogspot.com/
http://ifaroq.blogspot.com/
بالصور/ مراجع وعمائم شيعية سراق الدين والشعب والسياسة
الحر العاملي / ما صحة مصادر التشريع عندكم ؟
من مواضيعي في المنتدى
»» الزملاء الرافضة صححوا ما فهمت / حديث الثقلين لا يلزمكم بالتمسك بالسنة النبوية
»» العبادي يكمل ما بدأه المالكي / استحداث فيسبوك لمدونة سنة العراق والمشروع والتجمع
»» في حكم الشيعة / اختراع آيات قرآنية وتحريف المناهج الدينية
»» إلى الضمائر النائمة عن مصائب الأشراف - قصيدة (اعتب على بزيبز)
»» سر الحقد الشيعي على الفلوجة
  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 08:20 AM   رقم المشاركة : 4
ابوالوليد المهاجر
مشرف سابق








ابوالوليد المهاجر غير متصل

ابوالوليد المهاجر is on a distinguished road


بارك الله فيكِ على النقل المبارك اختي الكريمة
ونفع الله بعلم الشيخ وجزاه الجنة







التوقيع :
تابعونا دوما فور كل جديد نقدمه في قسم الانتاج ..
من مواضيعي في المنتدى
»» علي الكوراني إمام لايشقّ له غبار في الكذب والتدليس وإليكم غيض من فيض..!!
»» الله اكبر \ تسجيل هروب وانسحاب من الحوار للعضو بحراني كوول
»» شكر وعرفان لرافضة البحرين على مافعلوه !! بشرى لأهل التوحيد الله اكبر
»» رسالة لإخواننا في غزة ولحركة حماس//للشيخ عبد الحكيم حسان
»» الله أكبر \ هلاك عدد من الضباط النصيرية
  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 09:36 AM   رقم المشاركة : 5
هادم لذات المجوس
عضو ماسي






هادم لذات المجوس غير متصل

هادم لذات المجوس is on a distinguished road


الرجل اجتهد بتلخيص الحلقات

بيض الله وجهك يوم تسود وجوه الرافضة على تكذيبهم الله
كن داعيا







التوقيع :
هادم لذات المجوس


عمر بن الخطاب
الفاروق
الذي فرق الله به الحق من الباطل
http://img118.imageshack.us/img118/9307/omarbi5.jpg

ابعد هذه الاية من يطعن في صحابة رسول الله والتي نزلت بعد غزوة تبوك يا رافضة


[لقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِنْ بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ إِنَّهُ بِهِمْ رَءُوفٌ رَحِيمٌ[التوبة:117]
من مواضيعي في المنتدى
»» لماذا يحيف المشركين عن قول المسلمين ويقولون وهابية
»» هل كل الشيعيات يتمتعن ولو مرة في حياتهن؟؟
»» طه الدليمي يوضح قول النبي من كنت مولاه فهذا علي مولاه
»» افتخار الشيعة بايران وأصولهم الفارسية المجوسية واحتقارهم للعرب
»» اسانيد الحمير عند الشيعية من امهات الكتب(اصول الكافي) فضيحة والله
  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 10:06 AM   رقم المشاركة : 6
ضياء القمر
عضو نشيط








ضياء القمر غير متصل

ضياء القمر is on a distinguished road


اللهم اجعل هذا العمل خالصا لوجهك الكريم بارك الله فيك أختي ( كن داعيا )






التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» بأبي وأمي يا رسول الله
»» أين العقلاء في الشيعة مضحك ومحزن في ان واحد
»» أحمد بشكل خاص ( للتحدي ) وكل أعضاء المنتدى سنة وشيعة يشرفني وجودكم
»» خزعبلات الشيعة االجزء الاول
»» مؤسس دين الروافض ابن سبأ اليهودي
  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 11:21 AM   رقم المشاركة : 7
تقي الدين السني
عَامَلَهُ الْلَّهُ بِلُطْفِه








تقي الدين السني غير متصل

تقي الدين السني is on a distinguished road


بارك الله فيك أختنا كن داعياً ونفع الله بما تقدمون .







التوقيع :
قال الإمام الشافعي -رحمه الله-:
«لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!» تهذيب الأسماء واللغات(1/53)
من مواضيعي في المنتدى
»» [ الحمد لله ربي أن إبتلاني ] عدنا إلي شبكة [ الحك ] فكان تكرمينا كالآتي ..
»» هل تجتمع لاإله إلا الله مع الإمامة في أركان الإسلام الخمسة ؟
»» مرسل الصحابي [ تحقيق وأيضاح رداً على المبتدعة ]
»» يا أخوة تعالوا نطير مع الباقر على فيله
»» عبد الله بن سبأ مؤسس الدين الرافضي ( حقيقة يا رافضة )
  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 09:46 PM   رقم المشاركة : 8
تألق
كن داعيا







تألق غير متصل

تألق is on a distinguished road


شكرا لكم جميعا وبإذن الله الحلقات تنزل تباعا هنا


مع التنبيه أنا فتاة ولست رجلا !!






  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 09:47 PM   رقم المشاركة : 9
تألق
كن داعيا







تألق غير متصل

تألق is on a distinguished road


هذه الحلقة 3 فيما يخص الصحابة
لم يتسير تفريغها ، إنما قدر الله وفرغت ما بعدها
وبإذن الله يأتي دورها قريبا


http://www.youtube.com/watch?v=Yu2Qe9Ls7bA







  رد مع اقتباس
قديم 18-05-12, 09:58 PM   رقم المشاركة : 10
تألق
كن داعيا







تألق غير متصل

تألق is on a distinguished road


المقصود بآل البيت
نريد أن نتعرف على موضوع كثر السؤال عنه وهو:
من هم آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم؟
ما هي حقوقهم؟
ما هي خصائصهم؟
ــــــــــــــــــــــــــ
كلمة آل وكلمة أهل في اللغة (عموم اللغة العربية)

كلمة آل وكلمة أهل قد يجتمعان مرة وقد يختلفان
آل: تدل على قرابة الرجل من النسب، هذا من حيث الأعم الأغلب
وقد تطلق على الزوجة.
أهل: تطلق على الكل
على أقرباء الرجل من حيث النسب
وعلى أقرباء الرجل من حيث المصاهرة
هذا في اللغة.
ــــــــــــــ
نريد أن نتعرف على من هم آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم
نأتي إلى كلمة آل في القرآن والسنة (استعمالها لغويا)


1- أقرباء الرجل من حيث النسب سواء كانوا موافقين له على دينه أو مخالفين له في الدين (وَقَالَ رَجُلٌ مُؤْمِنٌ مِنْ آَلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ) غافر/28
2- تأتي بمعنى من وافقه في الدين وإن خالفه في النسب
(أَدْخِلُوا آَلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ) غافر/46
لو أخذنا هذه الآيتين هل سيدخل معهم ذاك الذي يكتم إيمانه؟ لا، لا يدخل
إذن هنا لا تنطبق على جميع أقربائه إنما تنطبق على الموافقين له في الدين سواء كانوا من أقربائه أو لم يكونوا من أقربائه.
إذن معناها أدخلوا من تابع فرعون وكان على منهجه وطريقته أشد العذاب.
3- إذا طلقت كلمة آل فيدخل الرجل نفسه
إذا قيل آل فلان ففلان هذا المنسوب إليه أو لمن يدخل في القائمة
لهذا قوله:أَدْخِلُوا آَلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ (46) /46
هل فرعون ما يدخل؟ لا، هو مع الداخلين
قال صلى الله عليه وسلم لأبي موسى الأشعري: "لقد أوتيت مزمارا من مزامير آل داود"
فالمقصود داود نفسه.
(إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى آَدَمَ وَنُوحًا وَآَلَ إِبْرَاهِيمَ وَآَلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ)آل عمران/33
كلمة آل في القرآن والسنة (استعمالها شرعيا)

لا يقال آل النبي صلى الله عليه وسلم إلا من كان
موافقا له في الدين والنسب
وقد تلحق الزوجات كما قلنا
ولهذا قال تعالى عن ابن نوح (قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ) 46/هود
أي ليس من أهلك الذين وعدتك بنجاتهم.
ولهذا قال صلى الله عليه وسلم:
" إن آل فلان ليسوا لي بأولياء وإنما وليي المتقون".
إذن خرج من لم يكن مؤمنا بالله من آل النبي صلى الله عليه وسلم
فليس من آله شرعا وإن كان من آله لغة.
إذن آل النبي صلى الله عليه وسلم هم:
المتبعون لشرعه ،
أقرباؤه في الدرجة الأولى
وزوجاته في الدرجة الثانية
كلمة أهل (بدون إضافة البيت)

تأتي ويراد بها الزوجة في الدرجة الأولى وخصوصا إذا قيل أهل البيت
فتدخل الزوجة دخولا أوليا ويدل عليه القرآن والسنة والعرف واللغة
القرآن
قال تعالى عن امرأة العزيز (قَالَتْ مَا جَزَاءُ مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوءًا يوسف /25
وَإِذْ غَدَوْتَ مِنْ أَهْلِكَ تُبَوِّئُ الْمُؤْمِنِينَ مَقَاعِدَ لِلْقِتَالِ آل عمران/121
إنا منجوك وأهلك إلا امرأتك
أتى بالاستثناء لأنه لولا الاستثناء لكانت زوجته داخلة
كلمة أهل البيت (بالإضافة إلى البيت)

وردت في القرآن مرات والمراد بها الزوجة
قال تعالى عن زوجة إبراهيم عليه السلام:
(وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71) قَالَتْ يَا وَيْلَتَا أَأَلِدُ وَأَنَا عَجُوزٌ وَهَذَا بَعْلِي شَيْخًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ (72) قَالُوا أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ رَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) 73/هود
عليكم ما قال عليكِ
وقال تعالى عن أخت موسى (فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ) القصص/12
وقال تعالىوفي حق نساء النبي صلى الله عليه وسلم خاصة
(إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) الأحزاب(33)
ـــــــــ،،،،،،،،،،،،،،،،ـــــــ
نريد أن نعرف أهل النبيصلى الله عليه وسلم من هم؟
هل زوجات النبيصلى الله عليه وسلم من أهل بيته أم لا؟
الناس يقولون:
أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم هم أقرباؤه من النسب فقط ولا تدخل الزوجات
وهؤلاء الشيعة
أرادوا أن يخرجوا زوجات النبي صلى الله عليه وسلم من أهل بيته!
طيب لماذا؟!
لأنهم يريدون أن يستنبطوا من الآية التي نتحدث عنها حكما كبيرا وهو مسألة العصمة مسألة الإمامة !
لأنهم لو قالوا نساء النبي صلى الله عليه وسلم داخلات في الآية للزم أن يقولوا أنهن معصومات وأنهن أهل لإمامة
وإن كان النساء لسن أهلا لإمامة باتفاق السنة والشيعة
لكن هذا لازم لهم؟.
أما أهل السنة باتفاقهم جميعا يقولون أن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم من أهل بيته ما الدليل؟
الآية (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) الأحزاب(33)
يسميها الشيعة لآية التطهير بينما هي جزء من الآية
الشيعة قصوا الآية مع أن سياق الآيات يتحدث عن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم
وأقمن الصلاة...وآتي الزكاة..أطعن الله ورسوله..
ولا يجوز أن تقص الآية ويقال هذه آية التطهير ولا علاقة لها بزوجات النبي صلى الله عليه وسلم!
أيضا قال النبي صلى الله عليه وسلم: "من يعذرني في رجل بلغ أذاه في أهلي"
سمى زوجته أهلا.
والعرف عندنا نقول كيف أهلك.. وصّلت أهلي..
هذا معروف عند الناس لا يمكن إنكاره أن الزوجة من الأهل لكن الشيعة أرادوا
أن يخرجوا زوجاته من أهله وقالوا أهله فقط هم أقرباؤه من النسب!
وليتهم عمّوا جميع أهل البيت بذلك بل حصروا أهل البيت في خمسة فقط أصحاب الكساء
الحسن والحسين وفاطمة وعلي والنبي صلى الله عليه وسلم
ثم من تناسل من ذرية الحسين دون الحسن!
لماذا الحسن؟ قالوا لأنه تنازل عن الخلافة فلا يمكن أن يكون أهله من أهل البيت الذين أذهب عنهم الرجس!.
إذن من هم أهل البيت؟
هناك رواية تعم أكثر من أصحاب الكساء
رواية زيد بن أرقم في صحيح مسلم عندنا نحن
ويستدل بها الشيعة في رواية ويتركونها في رواية!
وهذا عجيب
لأن زيد بن أرقم رضي الله عنه في صحيح مسلم سأله: أزوجاته من أهل بيته؟
قال إن المرأة تكون عند الرجل فترة من الزمن ثم يطلقها
ولكن أهل بيته من تحرم عليهم الصدقة وذكر منهم آل جعفر وآل عقيل وآل علي وآل عباس وآل الحارث
هل زيد بن أرقم يريد أن يخرج زوجات النبي صلى الله عليه وسلم من أهل بيته؟
لا، هو يريد أن يقول لك:
أن أهل البيت ينقسمون إلى قسمين:
1- أهل أصليون وهم من النسب
2- وأهل زوجة (غير واضحة الكلمة لعلها كذا)
فالزوجة مادام عنده لم يطلقها فهي من أهل بيته.
س/ هل زوجات النبي صلى الله عليه وسلم ظللن في عصمته إلى أن مات؟ نعم
إذن هن من أهل بيته قطعا لم يطلقهن ولم يحرمهن من هذا الشرف لأنهن اخترن الله ورسوله صلى الله عليه وسلم
فزيد بن أرقم أثبت أن أهل النبي صلى الله عليه وسلم أوسع من أصحاب الكساء
فهم (الشيعة) لا يأخذون بهذه الجزئية ويوسعون دائرة أهل البيت
فيقولون هذا الشطر لا نأخذ به الذي يثبت أن آل جعفر وآل عقيل وآل علي وآل عباس وآل الحارث من آل البيت هذا ما نأخذ به أبدا!!
طيب ماذا تأخذون من حديثه؟
قالوا نأخذ منه قوله: أن المرأة تكون عند الرجل فترة من الزمن ثم يطلقها!
تأخذون من الحديث الذي يعجبكم وتردون باقيه مع أنه حديث واحد؟!
هذا من التناقض العجيب!!
إذن عرفنا: زوجات النبي من أهل بيته
أقرباؤه المتبعون لشرعه من أهل بيته
كذلك آل جعفر وآل عقيل وآل علي وآل عباس وآل الحارث
وكلهم تشملهم الفضائل

أهل السنة هم الذين يمدحون أهل البيت ولا يحصرونهم في طائفة معينة.
ـــــــــ،،،،،،،،،،،،،،،،ـــــــ
ما هي فضائل آل البيت؟
1- أعظم فضيلة أن الله أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا
(إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) الأحزاب(33)
هذه الآية مما أشكل على للشيعة فهمها
وقالوا معناها أن الله تعالى عصمهم.
وهذا عليه إشكالات كبيرة!!
معناه عند أهل السنة:
الإرادة هنا إرادة شرعية حيث قال
(وَأَقِمْنَ الصّلاَةَ وَآتِينَ الزّكَـاةَ وَأَطِعْنَ اللّهَ وَرَسُولَهُ إِنّمَا يُرِيدُ اللّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُـمُ الرّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهّرَكُمْ تَطْهِيــراً)
إذا أقمتن الصلاة وآتيتن الزكاة وأطعتن الله ورسوله
أراد الله بهذه التكاليف أن يذهب الله عنكن الرجس
يعني إنما أمركن الله بذلك ليذهب عنكن الرجس
إذن إذهاب الرجس متعلق بفعل العبد لا بفعل الله تعالى
بمعنى أن الإنسان إذا فعل ما أمره الله به تطهر
إذا لم يفعل لم يقم الصلاة لا يتطهر
إذن التطهير مرتبط بالأعمال إنما يريد الله
إنّ توكيدية تفيد معنى التعليل
يريد الله بتشريع الحكام السابقة لكن أن يذهب عنكم الرجس
لماذا قال لِيُذْهِبَ عَنكُـمُ ولم يقل عنكن؟
هذا السؤال الذي يدندن حوله الشيعة كثيرا!
جوابه سهل
لكن الشيعة يحتاجون أن يدرسوا في المدارس الابتدائية لمعرفة اللغة العربية!
كلمة أهل تطلق على المذكر والمؤنث
بدليل أن الله لما خاطب زوجة إبراهيم
(أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ رَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيدٌ) 73/هود
(عَلَيْكُمْ) ما قال عليكِ.
(هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ) القصص/12
هل قالت أخت موسى: هل أدلكم على أهل بيت تكفله لكم وهي له ناصحة!!
هي عربية القرآن أنزله الله عربيا
لأن كلمة أهل معناها معنى المذكر
لماذا لم يقل عنكن؟
لأن الخطاب يشمل أيضا النبي صلى الله عليه وسلم وهو رأس أهل البيت فإذا قال (عنكن) لخرج النبي صلى الله عليه وسلم.
نسأل الشيعة/ هل فاطمة تدخل ف الخطاب في الآية؟
فإن قالوا: نعم، نقول: الخطاب للذكور ولا تدخل المرأة!
قالوا: هي دخلت بالتغليب، قلنا: وكذلك نساء النبي النبي صلى الله عليه دخلن بالتغليب
وهنا شرف المذكر لا يعني إخراج زوجات النبي صلى الله عليه وسلم كما أن لم فاطمة تخرج من الخطاب بلفظ الذكور كذلك لم زوجات النبي صلى الله عليه وسلم لم يخرجن.
إذن الشرف الذي لهن: (معنى إذهاب الرجس 3 معان)
1- أن الله أذهب عنهن الرجس بما كلفهن به من الأحكام وأمرهن أن يجلسن في بيوتهن.
2- وأيضا يحمل عند أهل السنة تحريم الزكاة عليهم
لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "الصدقة أوساخ الناس"
فما دام من أوساخ الناس هذا هو الرجس إنما يريد الله بتحريم الصدقة عليكم أهل البيت إذهاب الرجس عنكم
3- أيضا إذهاب الشرك
لأنها فسرت حتى في كتب الشيعة
يذهب عنكم الشك الشرك
ليس المعنى أن يجعلكم معصومين.
2- أيضا من فضائل أهل البيت أنهم أشرف الناس نسبا
ولهذا أخبر النبي صلى الله عليه وسلم: "إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل واصطفى من كنانة قريشا واصطفى من قريش بني هاشم واصطفاني من بني هاشم فأنا خيار من خيار من خيار".
ـــــــــ،،،،،،،،،،،،،،،،ـــــــ
حقوق آل البيت
1- محبتهم
والله أننا نحب أهل البيت الذين التزموا بشرع الله تعالى لكن من خرج وكفر فليسوا معصومين.
الشيعة يجعلون عم المهدي المنتظر جعفر يسمونه جعفر الكذاب! يذمونه وهو من آل البيت!
نقول أهل البيت ليسوا معصومين أما من فسق وكفر فنتبرأ منه
ومن كان مؤمنا فنحن نحبه
حبا لإيمانه وحبا لقربه من النبي صلى الله عليه وسلم
والآية الكريمة (قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى) الشورى/23
استدل بها بعض أهل العلم على وجوب محبة آل النبي
وإن كان بعضهم يقول هذه الآية لا تدل على وجوب محبة آل النبي لمعنى لغوي ولسبب النزول، بل هناك أدلة أخرى تدل على وجوب محبتهم.
2- الصلاة عليهم
للأسف خلل في التسجيل من المصدر...






  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:53 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "