العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتـــــــــديات العـــــــــــامـــة > الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-11-12, 02:41 AM   رقم المشاركة : 1
الفارس الذكي
عضو فعال






الفارس الذكي غير متصل

الفارس الذكي is on a distinguished road


الأبعاد الحقيقية للعدوان على غزة

الأبعاد الحقيقية للعدوان على غزة

الجمعة 15 نوفمبر بقلم جمال سلطان:


الاعتداء الإسرائيلى على غزة أمس وأول أمس هو اعتداء ممنهج، سلوكًا وتوقيتاً، وأنا مع الرأى الذى يقول بأن هذا العدوان هو اختبار أولى مقصود لتوابع الربيع العربى، واختبار لمصر تحديدًا، لأنه للمرة الأولى لا يسبق هذا العدوان أية وقائع ذات خطر أو أهمية تستدعى كل هذا التصعيد والمجازفة بوضع المنطقة على حافة النار، فلا يمكن القول بأن ما حدث هو رد فعل، لأنه لم يكن هناك فعل حقيقى يستحق هذا التصعيد المفاجئ والخطير، وإنما اختار قادة العدو هذا التوقيت بدقة لإحراج الرئيس محمد مرسى الذى يعانى متاعب داخلية سياسية واقتصادية واجتماعية عديدة ومرهقة، وتعطيل قدرة مصر الدولة على استكمال بناء مؤسساتها والتفرغ لدورها، وأيضًا، قناعتى أن توقيت هذا العدوان يحمل إشارات الدعم غير المباشر للطاغية بشار الأسد الذى يترنح الآن فى دمشق وبدأت صواريخ الثوار تصل إلى قصره، وحيث أعلن الثوار أن معركة تحرير دمشق قد بدأت، فبدون أى شك أن المستفيد الأول من هذا العدوان هو بشار، لأن أنظار العالم وغضبة الشارع العربى وكاميرات الفضائيات ستتوجه ـ ولو مؤقتا ـ من مذابح بشار فى حماة وحمص وحلب وريف دمشق إلى جرائم الصهاينة فى غزة، ولعله من باب تحصيل الحاصل أن ننبه إلى أن "فارس" المقاومة المغوار، حسن نصر الله، اختفى من المشهد الآن، كأنه لم يصح من نومه بعد ليدرك أن هناك عدواناً على غزة، وهو الذى توعد إسرائيل بصواريخه التى تطول كل شبر فيها، فحسن نصر الله مشغول الآن بمواجهة ثورة الشعب السورى ودعم حليفه "الطائفي" وليس بمواجهة إسرائيل، ويرسل كتائبه ورجاله إلى سوريا للمشاركة فى قمع ثورة الشعب السورى والتنكيل بالرجال والنساء، فلم يعد لديه وقت ولا جهد لاستعادة "المنظرة" التقليدية فى استعراض تليفزيونى أمام الصهاينة، حسن نصر الله الآن فص ملح وذاب، كما يقول العامة، ولعل تلك الأحداث تعزز من رفع الغمامة عن أعين كثيرة لم تكن تتصور أن "نصر الله" ليس أكثر من "خفير" على "حدود" إسرائيل الشمالية، يفى دائمًا بالتزاماته ويحاول التمرد أحيانًا "لرفع المقابل" فيصححوا له الأوضاع.
وبدون شك، فإن القرار الذى اتخذه الرئيس محمد مرسى بسحب السفير المصرى من "تل أبيب" كان قرارًا موفقًا، فى سرعته وحسمه واستجابته لغضب الشارع المصرى، ويكون من افتقار اللياقة والحس الوطنى أن يحاول البعض التوهين من ذلك الموقف أو التقليل من شأنه لمجرد تصفية الحسابات أو النكاية فى خلاف مع الرئيس مرسى أو مع الإخوان، وإنى لأتمنى أن يكون هذا العدوان "جرس إنذار" لكل القوى الوطنية، لكى تدرك أن المخاطر التى تحدق بمصر والمنطقة أكبر من هذا "الهزل" الذى يحدث فى الداخل من البعض الذين يريدون عرقلة أى خطوة لسرعة إعادة بناء الدولة، وخاصة إنجاز الدستور الجديد وانتخاب برلمان وطنى حر يتحمل مسؤوليته التاريخية أمام الشعب وأمام الأمة كلها، فالذى حدث ويحدث فى غزة المقصود الأساس منه هو التحرش بمصر وثورتها وإرباك قدرة "الدولة" على إعادة بناء مؤسساتها والقيام بدورها كقطب إقليمى كبير يحسب له حساب.

المصدر صحيفة المصريون







 
قديم 16-11-12, 03:57 AM   رقم المشاركة : 2
مجرى نهر
عضو فعال






مجرى نهر غير متصل

مجرى نهر is on a distinguished road


يتبين من هذا الموقف، وإن كان متوقعا منذ بدأ الثورة السورية ان يتم التصعيد على غزة في اي وقت، حماية لحلفائهم المجوس. الا ان التوقيت يعطي فرصة لمحاولة تمكين الحرس الثوري الإيراني من قيادة ميلشياته العراقية واللبنانية في سوريا، خصوصاً استغلال الانقسام السوري حيث لا يزال هناك من الكثير من خونة السنة الذين يمكن استخدامهم لتحقيق الاهداف الصهيونية الصفوية في سوريا. ولا يستبعد استخدام الاسلحة الكيماوية لتحقيق أهدافهم وسيكون هذا التصعيد خير غطاء لصرف الانظار عن جرائمهم. والله اعلم

اللهم سلم







التوقيع :
⍣ૣ࿐⍣ૣ࿐⍣ૣ࿐⍣ૣ࿐

وإِذَا أَرادَ اللَّهُ نَــشْـرَ فَضيلَةٍ
طويتْ أتاحَ لها لسانَ حسودِ

لَوْلاَ اشتعَالُ النَّارِ، فيما جَاوَرَتْ
ما كَانَ يُعْرَفُ طيبُ عَرْف العُودِ



⍣ૣ࿐⍣ૣ࿐⍣ૣ࿐⍣ૣ࿐
من مواضيعي في المنتدى
»» ابناء المتعة يفرمون القرآن لصناديق التفا
»» لماذا هذا الخلط يا قطر؟ لماذا يا علماء؟
»» استشهاد اردوغان بكربلاء.. جهل ام قناعة
»» شاهدوا موقف النصرة في الدين الملا محمد أغا طيب
»» 2012..... والخريف الامريكي. بحث ممتاز
 
قديم 16-11-12, 04:26 AM   رقم المشاركة : 3
أبو سراج المهدي
ربنا اغفر لنا ولإخواننا
مشرف







أبو سراج المهدي غير متصل

أبو سراج المهدي will become famous soon enough


العدوان على غزة وفي مثل هذا الوقت لا يعبر إلا عن إستفحال حالة الغباء لدى صناعة القرار الصهيوني
لأنه في الوقت الحالي على الصهاينة أن ينشغلوا بالتفكير في حماية أنفسهم مما هو قادم على الحدود الشمالية لفلسطين
بدلاً من العدوان على غزة التي تشكل مصدر قلق لهم على الحدود الجنوبية لفلسطين المحتلة

وما أستطيع أن أجزم به هو أن حماس وفصائل المقاومة الفلسطينية اليوم
أقوى بكثير مما كانت عليه إبن العدوان الصهيوني على غزة في 2009
إذاً قواعد الحرب قد تغيرت وأصبح ظهر المقاومة محمي من جهة مـصر
فهل يعي قادة الكيان الصهيوني مدى الورطة التي وضعوا أنفسهم بها ؟!






التوقيع :
من مواضيعي في المنتدى
»» الله اكبر ولله الحمد : صفقة تبادل الأسرى مع الصهاينة : تفرج عن 1027 أسير وأسيرة
»» الرافضي : محال انساك : سؤالي واضح ومباشر فهل لديك إجابة عليه ؟
»» ما هي مشكلتكم مع مجموعة mbc ؟
»» عنصرية الخامئني تجاهـ االحسن بن علي رضي الله عنه صور
»» صوم يوم عاشوراء : بين أمر نبينا العدناني وفتاوي المرجع السيستاني !!
 
قديم 16-11-12, 10:27 AM   رقم المشاركة : 4
بيارق النصر
عضو ماسي






بيارق النصر غير متصل

بيارق النصر is on a distinguished road


حتى على الرغم من وجود الطغات الذين وفروا لاسرائيل مالم تحلم به من امن وأمان ولو على سبيل افقار شعوبهم وقتل شعوبهم يبيعون لهم الغاز بأقل من سعر التكلفة يفتحون لهم الارض كسياحة لهم والكثير الكثير ورغم ذالك لم تتخلى اسرائيل في يوم من الايام عن الحرب والتنكيل بالمسلمين بل هم كما قال تعالى : ( كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله ) ظهر في هذا التصعيد الاخير على غزة بعض من صفات اليهود الملازمة لهم والراسخه بهم منها :

1 الغدر و نقض العهود والمواثيق , فبعد ان اتفق الطرفان بالتهدئه ووقف التصعيد بوساطة مصريه , نقض اليهود ذالك واغتالوا أحمد الجعبري ومرافقوه . فلا عهد لهم ولا مواثيق مع اليهود ابدًا .. حاخاماتهم وعلمائهم كلهم كانوا يعيشون في العالم الاسلامي بعد ان طردتهم أوروبا في تركيا ومصر وغيرهما ومع ذالك فأين رد الجميل اليهودي؟ لاعهد لهم ولا مواثيق مع اليهود .

2- الجُبن اليهودي : فلمجرد ان ربيبهم بشار النصيري القرد قد انهزم من جميع الحدود ابتداء من حدوده مع الاردن ثم تركيا ولبنان والعراق وأخيرا انهزم من حدوده مع الجولان في ثاني يوم فقط قام التصعيد الاسرائيلي على غزه , لأن اليهود يحسبون ألف ألف ألف حساب لأمنهم وهذه نقطة ضعف كما أن صفاتهم كلها هي صفات ضعف بهم "..

وغيرها الكثير من الصفات الراسخه بهم .. يستطيع المُستقرء أن يستخرجها .



آن الأوان لأهل السنه في سوريا و لبنان و فلسطين أن يتحالفوا للقضاء المُبرم على كل شيعي مُحارب في لبنان , وعلى اليهود في فلسطين . خاصة بعد السيطرة وروح المُبادره في الأرض والغنائم الكثيره العديدة للجيش الحُر, ولتبادر حماس لتغيير استراتيجيتها الى اهل السنه وتكون هي القائد لهذا التحالف ..السُني النّاري






 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:37 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "