العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-05-07, 12:32 AM   رقم المشاركة : 1
بارق
عضو ماسي





بارق غير متصل

بارق is on a distinguished road


سيرة خامس الخلفاء الحسن بن علي ريحانة المصطفى (2/1) د. وليد الطبطبائي



إكمال الوفاء بسيرة خامس الخلفاء الحسن بن علي ريحانة المصطفى (2/1)


د. وليد الطبطبائي

تخطئ مناهجنا الدراسية حين تعتبر عصر الخلفاء الراشدين ينتهي بالامام علي بن ابي طالب عليه السلام الخليفة الرابع بعد الصديق أبي بكر والفاروق عمر وذي النورين عثمان بن عفان رضي الله عنهم اجمعين، ان عصر الخلفاء الراشدين يمتد الى خامس الخلفاء امير المؤمنين الامام الحسن بن علي عليهما السلام والذي آلت اليه الخلافة عن حب وطوع من المسلمين قبل ان يصطلح مع معاوية بن أبي سفيان ثم يتنازل له عن الخلافة حقنا لدماء المسلمين في عام سمي بعام (الجماعة).. تحقيقا لدعوة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم حين قال: »ان ابني هذا سيد، ولعل الله يصلح به بين فئتين عظيمتين من المسلمين« (رواه البخاري 7109).
وفيما يأتي وقفات سريعة مع الخليفة الخامس الامام الحسن عليه السلام من مولده الى وفاته..

مولده

في وسط بحر متلاطم من الشرك والوثنية والجاهلية التي عمت جزيرة العرب، سطع نور في المدينة المنورة وفاح شذا وعطر أرجاءها، فانتشت باريجها افئدة محمد واهل بيته عليهم السلام..
يومها خلق اول مولود ذكر في اشرف بيت عربي في النسب والعزة، فألقته الزهراء الى الحياة في منتصف شهر رمضان، لثلاث انقضت من الهجرة، فأشرقت الوجوه استبشارا، وانطلقت الحناجر حمدا وشكرا.
وولد الحسن فتناوله أبوه من يد القابلة، وقدمه الى جده، فتلقفه الجد الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام بشغف واذن في اذنيه وحنكه بريقه وباركه.

تسميته بالحسن

قال الامام علي بن ابي طالب عليه السلام: لما ولد الحسن جاء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال: »اروني ابني، ما سميتموه«؟ قلت سميته حربا قال: »بل هو حسن..«.
قال أبو احمد العسكري: سماه النبي صلى الله عليه وآله وسلم الحسن وكناه »أبا محمد« ولم يكن اسم الحسن يعرف في الجاهلية.

نشأته

نشأ الحسن في بيت يهبط فيه الوحي، وتهوي اليه القلوب، فتسربت الى قلبه عظمة جده، ونفذ اليه مجد اسرته، فترعرع مغمورا بشرف الرسالة، ونور الدعوة، ويسمع ذكر الله ومبادئ الدين، فيغدو كبيرا في طفولته، وعظيما في حداثته، واماما في صغره..
إنا وان احسابنا كرمت
لسنا على الاحساب نتكل
نبني كما كانت اوائلنا
تبني، ونفعل مثلما فعلوا

تعلق الجد بالحفيد

كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم شديد التعلق بالحسن واخيه الاصغر منه الحسين، وكان يحملهما على ظهره، يلاعبهما ويقول: نعم الجمل جملكما ونعم الراكبان انتما.. فبأبي انت وامي يا رسول الله يا من نشرت التوحيد في الارجاء، وعمرت قلوب المسلمين بالايمان، وقهرت الجبابرة والطغاة، ما ارحمك واطيبك يا رسول الله صلى الله عليك وآله وسلم.

محبة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ودعوته المسلمين لمحبة الحسن

ـ عن أبي هريرة رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال للحسن: »اللهم اني احبه، فأحبه، واحب من يحبه« قال أبو هريرة، فما رأيته الا دمعت عيناي. رواه احمد في مسنده.
ـ وعن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يصلي والحسن والحسين يثبان على ظهره، فيباعدهما الناس، فقال: »دعوهما، بأبي هما وامي، من احبني فليحب هذين«.
ـ وعن البراء بن عازب رضي الله عنه قال: رأيت الحسن بن علي على عاتق النبي صلى الله عليه وآله وسلم وهو يقول: »اللهم اني احبه فأحبه« رواه مسلم.
ـ وعن معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه قال: »كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يمص لسان الحسن أو شفته، وانه لمن يعذب لسان أو شفتان مصهما رسول الله« رواه أحمد في مسنده.

صفة الحسن وشبهه برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

كان الحسن أبيض، مشربا بحمرة، ادعج العينين (الدعج: شدة سواد العين في شدة بياضها).
وكان شديد الشبه بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم، فعن أبي خالد، قلت لأبي جحيفة: »رأيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم؟ قال: نعم، كان اشبه الناس به الحسن بن علي« رواه البخاري.
وعن عقبة بن الحارث، قال: اني لمع ابي بكر اذ مر على الحسن بن علي فوضعه على عنقه، ثم قال: »بأبي شبه النبي لا شبيها بعلي، قال: وعلي معه فجعل عليّ يضحك« رواه البخاري.

الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة

عن حذيفة وعن ابي سعيد الخدري رضي الله عنهما ان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: »الحسن والحسين سيدا شباب اهل الجنة« رواه احمد في مسنده.

الحسن والحسين ريحانتا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من الدنيا

عن عبدالله بن عمر رضي الله عنهما قال: قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: »هما ريحانتاي من الدنيا« رواه البخاري.

سيادته في الدنيا والآخرة

عن ابي بكرة رضي الله عنه قال: سمعت النبي صلى الله عليه وآله وسلم على المنبر، والحسن الى جنبه ينظر الى الناس مرة واليه مرة ويقول: »ان ابني هذا سيد ولعل الله ان يصلح به بين فئتين من المسلمين« رواه البخاري.
والحديث فيه علم من اعلام النبوة، ومنقبة عظيمة للحسن عندما بويع له بالخلافة بعد استشهاد ابيه في التاسع عشر من رمضان سنة اربعين للهجرة وبويع للحسن في شهر رمضان من هذه السنة، ولما رأى الحسن انقسام الامة فريقين، فريق معه وفريق مع معاوية ورأى ان الامر لا يستقيم، فغلب مصلحة المسلمين وحقن دماءهم فتنازل عن الخلافة بعد ستة اشهر الا اياما دون ذلة، بل رغبة فيما عند الله، فرأى امر الدين، ومصلحة الامة.
لقد سلك الامام الحسن من معاوية مسلك ابن آدم الصالح حين رفض مقاتلة أخيه، وقال: »لئن بسطت يدك اليَّ لتقتلني ما انا بباسط يدي اليك لاقتلك«، وكان اثر الصلح على المسلمين ووقعه عليهم اول الامر سلبيا فأين معاوية من الحسن ولكن الاثر الآجل كان عظيما اذ حقنت دماء المسلمين وتفرغ المسلمون للجهاد في سبيل الله ونشر دين الله في آسيا وافريقيا ولذلك سمي هذا العام بعام الجماعة.
وللحديث بقية (باذن الله).

http://www.alwatan.com.kw/Default.as...607&pageId=163







 
قديم 20-08-12, 07:52 PM   رقم المشاركة : 2
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


ملف منزلة أهل آل البيت عند أهل السنة والجماعة !!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=61392




فضائل الصحابي الجليل علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه .....

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=49390



ملف فضائل و مناقب السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=69627



سيرة خامس الخلفاء الحسن بن علي ريحانة المصطفى (2/1) د. وليد الطبطبائي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=63704



هل تعرف الحسين رضي الله عنه؟ ادخل وأقرأ سيرته

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=61373

امثلة على النواصب الاثناعشرية لال البيت عليهم السلام


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=143550









التوقيع :
دعاء : اللهم أحسن خاتمتي
وأصرف عني ميتة السوء
ولا تقبض روحي إلا وأنت راض عنها .
#

#
قال ابن قيم الجوزية رحمه الله :
العِلمُ قَالَ اللهُ قَالَ رَسولُهُ *قَالَ الصَّحَابَةُ هُم أولُو العِرفَانِ* مَا العِلمُ نَصبكَ لِلخِلاَفِ سَفَاهَةً * بينَ الرَّسُولِ وَبَينَ رَأي فُلاَنِ

جامع ملفات ملف الردود على الشبهات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83964
من مواضيعي في المنتدى
»» الي السعودية لا ينفع النوايا الحسنة و السياسة الاميركية القذرة في سوريا
»» صور تعليم اطفال روضة الاثناعشرية اللطم اللعن
»» مقتطفات من تدخلات ايران في البحرين و ولاء شيعة البحرين لايران / ودور حزب الله
»» عائض القرني يواجه الشيعة حول مقتل الحسين
»» شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي عدم وجود مذهب خامس اسمه الوهابية،
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:04 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "