العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-08-20, 08:49 PM   رقم المشاركة : 1
سلماان
عضو ماسي







سلماان غير متصل

سلماان is on a distinguished road


Exclamation تحريض علي الدهنين وكيل السيستاني على الحيدري ويقول أن المهدي غاضب !!

أولاً : استغلال الهفوات: ذكر السيد الحيدري في كلامه عبارة يروح ينام، وهذه العبارة وإن كنت لا أتفق مع السيد في استخدامه لها وأخطأه فيها، ولكنه استخدمها وكان يقصد منها –كما أعتقد- معنى آخر غير ما وظفها الشيخ الدهنين لأجله، فالسيد الحيدري كما هو واضح من كلامه كان يقصد بها الإشارة إلى أن هناك إتجاه من المراجع لا يرون لهم واجبات ولا مسؤوليات شرعية إلا إصدار الفتاوى، بمعنى أنهم حتى لو تركوا المجتمع والقضايا السياسية وانعزلوا، فإنهم يرون بأنهم غير مسؤولين عن ذلك مسؤولية شرعية، وبأنهم غير مأثومين شرعاً عليه، إذ لا يتوجب عليهم أي دور سوى إصدار الفتوى ((الرسالة العملية))، أي مسؤوليتهم وواجباتهم ودورهم الواجب عليهم في الأمة هو هذا فقط، أما غير ذلك فسواءً عملوا به أم لم يعملوا فإنهم غير مأثومين عليه. ****وشاهدي على كلامي أن السيد الحيدري وبعد طرحه لهذا السؤال: ما هو دور المراجع الدينية في عصر الغيبة الكبرى؟ أجاب بقوله: ((هذا يحدده الإتجاه الذي يتبناه، فإذا كان المرجع الديني يتبنى الإتجاه الأول يكتب الرسالة العملية ويذهب إلى البيت وينام. خلاص ما عنده دور آخر، لا لأنه واقعاً لا يعمل بمسؤوليته، لا لأنه يعتقد بأنه لا توجد عنده مسؤولية)). "دليله أوصله إلى هذا". ويردف قائلاً: ((لذا نحن قلنا بالأمس لابد أن نحترم الآخر، بيني وبين الله أنا لست بصدد لا سمح الله الازدراء بالآخر أو التنقيص من الآخر أو الإستهزاء بالآخر أو.. أو ...أو ...)). إلى آخر كلامه، وهذا يدلل على ما قلناه من أنه كان يقصد بأنهم يعتقدون بأنه لا مسؤولية ولا دور واجب عليهم وجوباً شرعياً تجاه الأمة غير إصدار الفتاوى. ****أما الشيخ الدهنين فاستخدم عبارة "يذهب إلى البيت وينام" وكررها ووظفها على نحو آخر، أي عرضها وكأنه يريد أن يقول بأن قائلها –السيد الحيدري- يريد أن يقول بأن مراجعنا يكتبون الرسالة العملية، ولا يحسون ولا يتحسسون آلام المجتمع ومعاناته، ولا يهتمون بقضاياه ومشاكله، ولا يقومون بأي دور أو مهمة أخرى، وهذا باعتقادي يختلف عن ما قصده السيد الحيدري كما أعتقد. ****

ثانياً: إن قول الشيخ الدهنين: (( والله العظيم هذا كلام لا يرضاه صاحب الزمان، لا يرضاه صاحب العصر والزمان، هذا هتك لمقام المرجعية، هتك عظيم )) خطير خطير !! ولا أدري هل كان كلام الشيخ الدهنين عن السيد الحيدري وتجنيه والتحريض عليه، وحرفه لكلامه عن مواضعه، وإساءته للظن به يرضى بها الإمام صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه ؟!!! إن ما فعله الشيخ الدهنين هو إتهام وتحريض ومحاولة إسقاط للسيد الحيدري، وماذا تتوقعون من أنصار هذا الشيخ وبمن يثق به عندما يرونه منزعجاً أشد الإنزعاج، ويقسم بالله بأن كلام السيد الحيدري لا يرضاه صاحب العصر والزمان (ع)؟!
بالله عليكم ما تظنون أن يفعل هؤلاء؟
وما تظنون أن يفكروا به نتيجة للمشاعر السلبية التي من الممكن أن يشعروا بها ضد السيد الحيدري نتيجة لهذا الكلام؟ وما هي الصورة الذهنية التي سوف تتكون في أذهانهم عنه ؟ فضلاً عن الممارسات الأخرى التي من الممكن أن يفعلوها ضده تقرباً إلى الله سبحانه وتعالى. إن هذا المسألة تحل وتعالج بالنقاش والحوار، ولا تحل بمثل هذه الطريقة الهزيلة والمفلسة ! ****ثالثاً: إن كلام الشيخ الدهنين وقوله بأن كلام السيد الحيدري "صار فيه هتك للمرجعية" غير صحيح، لأن السيد الحيدري لم يقصد مراجع وعلماء محددين كما وضح ذلك في حديثه أكثر من مرة، ولهذا إن كان في هذا الكلام هتك للمرجعية فهو بسبب الشيخ الدهنين، فهو من هتك المرجعية، وحاول تطبيق كلام السيد الحيدري عليها، وكأنه غير واثق بانطباق الشروط والمواصفات التي بينها السيد الحيدري على المراجع.

رابعاً: قوله: ((هذا مو صحيح هذا الذي تسمعون فيه، صار فيه هتك للمرجعية، ويجب أن تتخذوا موقفاً، وتتأثرون ولو تراسلون هذه القناة الفضائية التي تتيح -لهؤلاء- لهذا الشخص الذي يهتك المراجع، وتقولون نحن نستنكر ما صدر)).
وهـنٰا نجد أن الشيخ الدهنين يقول مخاطباً الناس يجب أن تتخذوا موقفاً، ولا أدري هل يتكلم عن الوجوب بمعناه الشرعي أم الوجوب بمعنى آخر؟ ولكن من يسمعه وبالخصوص وهو رجل دين أول ما يتبادر إلى ذهنه أنه الوجوب بالمعنى الشرعي، فهل من لم يمتثل لأوامره ولم يتخذ موقفاً كما طالب يعد مأثوماً شرعاً ؟!

خامساً: في قوله: ((مطلوب منكم موقف وأن لا تصغوا لهذا الشخص وفي غيره غنى وكفاية، لأن المرجعية عندنا خط أحمر وهي صمام الأمان وأكبر نعمة)). نجد هنا أن الشيخ الدهنين يطالب بعدم الإصغاء للسيد كمال الحيدري، لأن في غيره غنى وكفاية كما يقول، ولا ندري من هذا الغير الذي يقصده؟! والأمر الآخر، لماذا يطالب الشيخ الدهنين بعدم الإصغاء للسيد الحيدري؟ لقد كان من المفترض عليه، وإن كان يختلف معه في هذا الرأي أن لا يتكلم عنه بهذه اللهجة البعيدة كل البعد عن العقلانية والمنهجية العلمية، لأنه بهذا الكلام يمارس إسقاطاً لشخصية السيد الحيدري، ولا يمارس نقداً علمياً، وهذه هي الحقيقة سواءً شعر بها هذا الشيخ أم لم يشعر. وأما بالنسبة لقوله أن المرجعية خط احمر، فلقد علقنا على هذه المقولة من قبل ولا حاجة للإعادة ثانية.

#التحريض-على-السيد-الحيدري-الشيخ-علي-الدهنين-نموذجاً_سلمان_عبد_الاعلى







التوقيع :
ارهاب السبئية لا حدود له
من مواضيعي في المنتدى
»» الطبرسي_علماء أمتي كأنبياء بني اسرائيل
»» الحلي وسند رواية صوم يوم الاثنين
»» تفاسير الشيعة العقر في قوله تعالى فعقروها هي النبي محمد
»» فبلغ أذاهم له حداً دفعه إلى وصفهم بالحمير
»» الخدشة من نسب العباس و قد ظهرت في أولاده الخلفاء وغيرهم
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:10 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "