العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية > الرد على شبهات الرافضة

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-12-10, 03:07 PM   رقم المشاركة : 61
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 48



إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

اقتباس:

48ـ في أسد الغابة لابن الأثير (1/98) أنَّ الصحابيَّ "أشعث بن قيس الكندي" كان ممن ارتدَّ بعد النبي (ص) ثم عاد بالإرغام بعد أن أُسر وهو في اليمن من قبل الجنود التي أرسلها أبو بكر.
تذكير: تذكَّر أن في “الإصابة” (4/458) أن الصحابي “علقمة بن علاثة” كان أيضًا ممن ارتد (انظرالمورد20)،
وتذكَّر أيضًا أن في “الإصابة” (2/432) أن “ربيعة بن أمية” أيضًا كان ممن ارتد في زمن عمر (انظر المورد23).
[الحاصل إلى الآن 7 صحابة ارتدوا ورجعوا!.. أين موقع السؤال السني القائل: ألم ينجح النبي (ص) في تربية الصحابة؟!]





الترجمة كما جائت بأسد الغابة فى معرفة الصحابة :

185-الأشعث بن قيس
(ب د ع) الأشعث بن قيس بن معديكرب بن معاوية بن جبلة بن عدي بن ربيعة ابن الحارث ابن معاوية بن ثور الكندي.
كذا ساق نسبه ابن منده وأبو نعيم، والذي ذكره هشام الكلبي: الأشعث، واسمه: معديكرب ابن قيس، وهو الأشج بن معديكرب بن معاوية بن جبلة بن عدي بن ربيعة بن معاوية الأكرمين، ابن الحارث الأصغر بن معاوية بن الحارث الأكبر بن معاوية بن ثور بن مرتع، واسمه، عمرو بن معاوية بن ثور بن عفير، وثور بن عفير هو كندة، وإنما قيل له: كندة، لأنه كند أباه النعمة.
وهكذا ذكره أبو عمر أيضا، وهو الصحيح، وكنيته: أبو محمد.
وفد إلى النبي صلى الله عليه وسلم سنة عشر من الهجرة في وفد كندة، وكانوا ستين راكبا فأسلموا،
وقال الأشعث لرسول الله صلى الله عليه وسلم أنت منا،
فقال: «نحن بنو النضر بن كنانة لا نقفو أمنا ولا ننتفي من أبينا» .
فكان الأشعث يقول: «لا أوتى بأحد ينفي قريشا من النضر بن كنانة إلا جلدته» . ولما أسلم خطب أم فروة أخت أبي بكر الصديق فأجيب إلى ذلك، وعاد إلى اليمن.
أخبرنا الخطيب أبو الفضل عبد الله بن أحمد بن عبد القاهر، بإسناده إلى أبي داود الطيالسي، قال:
حدثنا محمد بن طلحة، عن عبد الله بن شريك العامري، عن عبد الرحمن بن علي الكندي، عن الأشعث ابن قيس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أشكر الناس لله أشكرهم للناس» .
وكان الأشعث ممن ارتد بعد النبي صلى الله عليه وسلم، فسير أبو بكر الجنود إلى اليمن، فأخذوا الأشعث أسيرا، فأحضر بين يديه،
فقال له: استبقني لحربك وزوجني أختك، فأطلقه أبو بكر وزوجه أخته، وهي أم محمد بن الأشعث، ولما تزوجها اخترط سيفه، ودخل سوق الإبل فجعل لا يرى جملا ولا ناقة إلا عرقبه، وصاح الناس: كفر الأشعث، فلما فرغ طرح سيفه، وقال: «إني والله ما كفرت، ولكن زوجني هذا الرجل أخته، ولو كنا ببلادنا لكانت لنا وليمة غير هذه، يا أهل المدينة، انحروا وكلوا، ويا أصحاب الإبل، تعالوا خذوا أثمانها فما رئي وليمة مثلها.
،
وكان ممن ألزم عليا بالتحكيم، وشهد الحكمين بدومة الجندل، وكان عثمان، رضي الله عنه، قد استعمله على أذربيجان،
وكان الحسن بن علي تزوج ابنته،
فقيل: هي التي سقت الحسن السم، فمات منه.
وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث.
روى عنه قيس بن أبي حازم، وأبو وائل وغيرهما، وشهد جنازة، وفيها جرير بن عبد الله البجلي، فقدم الأشعث جريرا،
وقال: إن هذا لم يرتد عن الإسلام وإني ارتددت،
ونزل فيه قوله تعالى: إن الذين يشترون بعهد الله وأيمانهم ثمنا قليلا 3: 77
. الآية، لأنه خاصم رجلا في بئر، فنزلت.
وتوفي سنة اثنتين وأربعين، وصلى عليه الحسن بن علي، قاله ابن منده، وهذا وهم، لأن الحسن لم يكن بالكوفة سنة اثنتين وأربعين، إنما كان قد سلم الأمر إلى معاوية وسار إلى المدينة.
وقال أبو نعيم: توفي بعد علي بأربعين ليلة وصلى عليه الحسن بن علي.
وقال أبو عمر: مات سنة اثنتين وأربعين، وقيل: سنة أربعين، وصلى عليه الحسن بن علي، وهذا لا مطعن فيه على أبى عمر.
أخرجه ثلاثتهم.
أسد الغابة ابن الاثير ط الفكر ج 1- ص 119


الرد على الشبهة :

اولا : الرافضى لم ياتى بجديد بل تكرار لشبهات النصارى واعادة لوقائع حدثت مباشرة بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعنى له الا الشهادة لهؤلاء الرجال بالانتصار على نفسه كملك من ملوك اليمن ليكون مسلما كاحد المسلمين..

فقد ارتدت الكثير من الاعراب فى الجزيرة العربية فارسل خليفة رسول الله ابو بكر الصديق رضى الله عنه السرايا وغزاهم جميعا وادبهم واسترد الزكاة منهم وعادوا للاسلام فى عهد ابى بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان رضى الله عنهم .
وقد يزع الله بالسلطان ما لا يزع بالقرآن...

فالصحابى الأشعث بن قيس بن معديكرب كان احد ملوك كندة اليمن وصاحب مرباع حضر موت ارتد كما اردت الكثير من القبائل والكن عاد للاسلام سريعا فى عهد ابو بكر

و كاحد الاشراف الملوك وفارس من الفرسان حسن اسلام الأشعث بن قيس بن معديكرب وجاهد مع المسلمين وشهد الغزوات والفتوح مع المسلمين فى اليرموك والقادسية وغيرها بالعراق وسكن الكوفة وكان من انصار الامام علي رضى الله عنه فى صفين وله معه اخبار ومات بعد استشهاد الامام علي باربعين ليلة وصلى عليه الامام الحسن بن علي رضى الله عنهم .

ثانيا : العودة الى الاسلام أما علمت ان الإسلام يجب ما كان قبله من الذنوب:

17861حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن إسحاق انا ليث بن سعد عن يزيد بن أبي حبيب عن بن شماسة ان عمرو بن العاص قال لما ألقي الله عز وجل في قلبي الإسلام قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم ليبايعني فبسط يده الي فقلت لا أبايعك يا رسول الله حتى تغفر لي ما تقدم من ذنبي قال فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم يا عمرو أما علمت ان الهجرة تجب ما قبلها من الذنوب يا عمرو أما علمت ان الإسلام يجب ما كان قبله من الذنوب
مسند أحمد:ج4/ص205 ح17861

- 18069
أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ثنا أبو العباس الأصم ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن بن إسحاق حدثني يزيد بن أبي حبيب عن راشد مولى حبيب عن حبيب بن أبي أوس قال حدثني عمرو بن العاص رضي الله عنه فذكر الحديث في قصة إسلامه قال ثم تقدمت فقلت يا رسول الله أبايعك على أن يغفر لي ما تقدم من ذنبي ولم اذكر ما تأخر فقال لي يا عمرو بايع فإن الإسلام يجب ما كان قبله وإن الهجرة تجب ما كان قبلها فبايعته
سنن البيهقي الكبرى:ج9/ص123 ح18069

- 17846حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن قال ثنا بن لهيعة قال ثنا يزيد بن أبي حبيب قال أخبرني سويد بن قيس عن قيس بن شقي ان عمرو بن العاص قال قلت يا رسول الله أبايعك على ان تغفر لي ما تقدم من ذنبي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان الإسلام يجب ما كان قبله وان الهجرة تجب ما كان قبلها قال عمرو فوالله ان كنت لأشد الناس حياء من رسول الله صلى الله عليه وسلم فما ملأت عيني من رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا راجعته بما أريد حتى لحق بالله عز وجل حياء منه
مسند أحمد:ج4/ص204 ح17846

ثالثا :وأما من ارتد بعد النبي صلى الله عليهو سلم وبعد أن لقيه وأسلم ثم راجع الإسلام وحسنت حاله كالأشعث بن قيس وعمرو بن معدي كرب وغيرهما فصحبته له معدودة وهوبلا شك من جملة الصحابة.

لقول رسول الله صلى الله عليه و سلم أسلمت على ما سلف لك من خير وكلهم عدول فاضل من أهل الجنة

قال الله تعالى { محمد رسول لله ولذين معه أشدآء على لكفار رحمآء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من لله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر لسجود ذلك مثلهم في لتوراة ومثلهم في لإنجيل كزرع أخرج شطأه فآزره فستغلظ فستوى على سوقه يعجب لزراع ليغيظ بهم لكفار وعد لله لذين آمنوا وعملوا لصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما}
وقال تعالى { وما لكم ألا تنفقوا في سبيل لله ولله ميراث لسماوات ولأرض لا يستوي منكم من أنفق من قبل لفتح وقاتل أولئك أعظم درجة من لذين أنفقوا من بعد وقاتلوا وكلا وعد لله لحسنى ولله بما تعملون خبير}
وقال تعالى { إن لذين سبقت لهم منا لحسنى أولئك عنها مبعدون لا يسمعون حسيسها وهم في ما شتهت أنفسهم خالدون لا يحزنهم لفزع لأكبر وتتلقاهم لملائكة هذا يومكم لذي كنتم توعدون}

قال ابن حزم هذه مواعيد الله تعالى

ووعد الله مضمون تمامه وكلهم ممن مات مؤمنا قد آمن وعمل الصالحات وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم دعوا لي أصحابي فلو كان لأحدكم مثل أحد ذهبا فأنفقه في سبيل الله ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه...
الاحكام فى اصول الاحكام ابن حزم رحمه الله تعالى

رابعا : تطبيق القاعدة الذهبية على مقولات الروافض:

اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب مع الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين...

1 - الاستنتاج الاول للرافضى:
اقتباس:
ثم عاد بالإرغام بعد أن أُسر وهو في اليمن من قبل الجنود التي أرسلها أبو بكر.




الرد على من اتخذ من الطرقعة على قفاه دينا يتقرب به لله:

" ثم عاد بالارغام " لاشك ان الرافضى حاقد ومغفل غبى ويكذبه :

أ – انه احد الملوك سلالة اولاد الملوك عندما رجع للاسلام طلب الزواج من اخت خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم وذبح وليمة جميع الجمال فى سوف المدينة وقال:" استبقني لحربك وزوجني أختك، فأطلقه أبو بكر وزوجه أخته، وهي أم محمد بن الأشعث، ولما تزوجها اخترط سيفه، ودخل سوق الإبل فجعل لا يرى جملا ولا ناقة إلا عرقبه، وصاح الناس: كفر الأشعث، فلما فرغ طرح سيفه..

وقال: «إني والله ما كفرت، ولكن زوجني هذا الرجل أخته، ولو كنا ببلادنا لكانت لنا وليمة غير هذه...
يا أهل المدينة، انحروا وكلوا، ويا أصحاب الإبل، تعالوا خذوا أثمانها فما رئي وليمة مثلها."
فهل مثل هذا الكريم الملك ابن الملوك الذى اطعم المدينة كلها ودفع ثمنها فرحا بها يقال فى حقه انه " ثم عاد بالارغام " الا اذا كان القائل حاقدا موتور ..

ب – من حسن اسلامة وجهادة فى الفتوح " وشهد الأشعث اليرموك بالشام، ففقئت عينه، ثم سار إلى العراق فشهد القادسية والمدائن، وجلولاء، ونهاوند، وسكن الكوفة وابتنى بها دارا، وشهد صفين مع علي "
فهل مثل هذا الفارس المجاهد و المقاتل الشجاع يقال فى حقه " ثم عاد بالارغام " الا اذا كان القائل حاقدا موتور..

ج – هل من يمكن الاستعانة بهم لرشدهم وحسن قيادتهم وادارتهم للبدان المفتوحة " وكان عثمان، رضي الله عنه، قد استعمله على أذربيجان".
فهل مثل هذا القائد يقال فى حقه " ثم عاد بالارغام " الا اذا كان القائل حاقدا موتور ..

وقال أبو نعيم: توفي بعد علي بأربعين ليلة وصلى عليه الحسن بن علي.
وقال أبو عمر: مات سنة اثنتين وأربعين، وقيل: سنة أربعين، وصلى عليه الحسن بن علي، وهذا لا مطعن فيه على أبى عمر.

2 - الاستنتاج الثانى للرافضى :

اقتباس:
تذكير: تذكَّر أن في “الإصابة” (4/458) أن الصحابي “علقمة بن علاثة” كان أيضًا ممن ارتد (انظرالمورد20)،
وتذكَّر أيضًا أن في “الإصابة” (2/432) أن “ربيعة بن أمية” أيضًا كان ممن ارتد في زمن عمر (انظر المورد23).
[الحاصل إلى الآن 7 صحابة ارتدوا ورجعوا!..





الرد على من اتخذ من الزحف كالسحالى والحشرات فى الشوارع والمراقد دينا يعبد به لله:

أ – بالفعل الرافضى ذكر 7 اسماء ولكن :

ذكر قيس بن المكشوح المرادي وهو تابعى وليس بصحابى لان الرافضى مغفل لا يستوعب و لايعقل ما يقرأ ويكتب .
ذكر زمان بن عمار الفزاري وهو تابعى وليس بصحابى لان الرافضى مغفل لا يستوعب و لايعقل ما يقرأ ويكتب.
ذكر ربيعة بن أمية وهو كافر مرتد ولا يعد من الصحابة منذ تركه الاسلام وتنصر

ب - فيبقى للرافضى اربعة فقط من الصحابة عادوا للاسلام من مائة الف صحابى حضروا غدير خم 4 ارتدوا وعادوا للاسلام : 100000 لم يرتدوا
ولكن الرافضى حاقد وكذاب مدلس وبالاضافة لكونه مغفل غبى لايعقل ما يقرأ مما ينقله من المصادر ...

ج –ماذا يقول الرافضى فى اصحاب وشيعة الامام علي بن ابى طالب رضى الله عنه لما تركه 12000 مقاتل فى يوم واحد وارتدوا ومرقوا من الدين من قوام جيشة 70000 مقاتل وخرجوا عليه وكفروه وحاربوه فقتل منهم 4000 مقاتل فى النهروان فى يوم واحد ؟؟؟
اين هذا من صحابة رسول الله نسبة المرتدين 4 : 100000 مائة الف

ء - ماذا يقول الرافضى فى اصحاب وشيعة الامام الحسن بن علي رضى الله عنه وجيشه يزيد على 60000 الف مقاتل تركوه وهربوا وضربوه وسرقوا متاعه حتى سجادة الصلاة سرقها الشيعة ثم طعنوه فى فخذه وخذلوه وارغموه بخيانتهم على التنازل عن الامامة والخلافة ؟

هـ - ماذا يقول الرافضىفى اصحاب وشيعة الامام الحسين بن علي رضى الله وقد بايعة وكاتبه عشرون الف مقاتل على الموت والامامة وحرضوه وغروه ان يخرج اليهم الى الكوفة وينتظرهم هناك اكثر من مائة الف من الاتباع والاعوان لحرب يزيد بن معاوية ...

فلما صدقهم وخرج اليهم مع ال بيته غدروا به وخانوه وباعوه بل وحاصروه 6 ايام وبشروا الامام الحسين بالنار ؟؟!!
ثم عدو عليه وقتلوه وذبحوا كل اهل البيت الذين كانوا معه ليخلصوا منهم ومن بيعتهم الاالحر ابن يزيد ومعه عشرون رجلا وحاصر الحسين جيش الكوفة من 70000 سبعون الفا ارتدوا وخانوا وكفروا بامامة الحسين ..

خيانة وارتداد بنسبة 99.9% من صحابة وشيعة الامام الحسين ؟؟!!!

3 - الاستنتاج الثالث للرافضى :
اقتباس:
أين موقع السؤال السني القائل: ألم ينجح النبي (ص) في تربية الصحابة ؟!

نعم نجح رسول الله صلى الله عليه وسلم فى تربية اصحابة وشهد لهم الله تعالى بالعدالة والصدق فى القرآن الكريم واكرمهم بالصحبة والاتباع

يقابله الخزى والغدر والكذب والهزيمة والخيانة والارتداد والتأمرعلى امامه حاضرة ابد الدهر من اصحاب وشيعة الائمة المعصومين على جرى منهم من خذلان وغدر وخيانة وقتل الائمة
والسبب فى مايراه ويقوله كهنة الشيعة الروفض فى صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم رضى الله عنهم ..

هو نتائج طبيعية جدا ومباشرة لممارسة طقوس عبادة الشيعة الروافض فى التقرب الى الله تعالى بالمس الشيطانى واتخاذها دينا. . .فالهلاوس السمعية والبصريه والتخاريف العقلية سببها الطرقعة على قفاهم وضربهم على رؤوسهم بالسيوف والسواطير والزحف كالسحالى والحشرات فى الشوارع والمراقد واكل التراب وسرقه اموالهم واستباحه اعراضهم بزنا المتعة تحت وهم حب محمد وال محمد .
صلاوات . . . صلاوات . . . صلاوات

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 - الرافضى مفلس وشبهاتهم كلها ما بين كذب وتدليس وجهلهم بما يقرأوه ويكتبوه ويفهموه برؤوسهم المضروبة .

2- قال الله تعالى : مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا (23) الاحزاب

3 - قال الله تعالى فى صحابة رسول الله { محمد رسول لله ولذين معه أشدآء على لكفار رحمآء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من لله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر لسجود ذلك مثلهم في لتوراة ومثلهم في لإنجيل كزرع أخرج شطأه فآزره فستغلظ فستوى على سوقه يعجب لزراع ليغيظ بهم لكفار وعد لله لذين آمنوا وعملوا لصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما}

4- وقال تعالى فى المهاجرين والانصار من الصحابة { وما لكم ألا تنفقوا في سبيل لله ولله ميراث لسماوات ولأرض لا يستوي منكم من أنفق من قبل لفتح وقاتل أولئك أعظم درجة من لذين أنفقوا من بعد وقاتلوا وكلا وعد لله لحسنى ولله بما تعملون خبير}

5 - وقال تعالىفى الصحابة { إن لذين سبقت لهم منا لحسنى أولئك عنها مبعدون لا يسمعون حسيسها وهم في ما شتهت أنفسهم خالدون لا يحزنهم لفزع لأكبر وتتلقاهم لملائكة هذا يومكم لذي كنتم توعدون}

6 - قال الله تعالى فى حق رسول الله و اهل البيت والصحابة علينا نحن المسلمين : "وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ (10) الحشر "


يتبع باذن الله تعالى


العواصم








التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» سبب وسر حقد الشيعة الروافض على امير المؤمنين الفاروق عمر بن الخطاب
»» تحمل مخطوطات الحديث من جوامع الكلم والتي لم تطبع من قبل بصيغة الشاملة
»» فى دين الروافض وكل الله ملكا بالبناء يقول لمن رفع سقفا فوق ثمانية أذرع أين تريد يا فا
»» رئيس تحرير الصحيفة الدنماركية التي نشرت الرسم المسيئة عمل جاسوس لإسرائيل
»» حز رؤوس الرافضة المجوس مجموعة حلقات لأبو جهاد سمير الجزائري
 
قديم 25-12-10, 03:08 PM   رقم المشاركة : 62
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 49

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

اقتباس:


49ـ في كتاب "الإمام علي بن أبي طالب رابع الخلفاء الراشدين" لمحمد رضا، ص213 ط. دار الكتب العلمية ـ بيروت، أنَّ الإمام عليًّا عليه السلام وصف معاوية وعمرو بن العاص بمايلي نصه: "عباد الله أمضوا على حقكم وصدقكم قتالَ عدوكم فإن معاوية، وعمرو بن العاص، وابن أبي معيط، وحبيب بن مسلمة، وابن أبي سرح، والضحاك بن قيس ليسوا بأصحاب دين، ولا قرآن . أنا أعرف بهم منكم. قد صحبتهم أطفالاً وصحبتهم رجالاً فكانوا شرأطفال، وشر رجال. ويحكم إنهم ما رفعوها ثم لا يرفعونها ولا يعلمون بما فيها ومارفعوا إلا خديعة، ودهناً، ومكيدة".


مصدر هذه الرواية فى كتاب تاريخ الطبرى :

قال أبو مخنف حدثني عبد الرحمن بن جندب الأزدي عن أبيه :
أن عليا قال عباد الله امضوا على حقكم وصدقكم قتال عدوكم فإن معاوية وعمرو بن العاص وابن أبي معيط وحبيب بن مسلمة وابن أبي سرح والضحاك بن قيس ليسوا بأصحاب دين ولا قرآن
أنا أعرف بهم منكم قد صحبتهم أطفالا وصحبتهم رجالا فكانوا شر أطفال وشر رجال
ويحكم إنهم ما رفعوها ثم لا يرفعونها ولا يعلمون بما فيها
وما رفعوها لكم إلا خديعة ودهنا ومكيدة
فقالوا له ما يسعنا أن ندعى إلى كتاب الله عز و جل فنأبى أن نقبله
فقال لهم فإني إنما قاتلتهم ليدينوا بحكم هذا الكتاب
فإنهم قد عصوا الله عز و جل فيما أمرهم ونسوا عهده ونبذوا .. فَقَالَ لَهُ مسعر بن فدكي التميمي وزَيْد بن حصين الطَّائِيّ ثُمَّ السنبسي، فِي عصابة مَعَهُمَا من القراء الَّذِينَ صاروا خوارج بعد ذَلِكَ: يَا علي، أجب إِلَى كتاب اللَّه عَزَّ وَجَلَّ إذ دعيت إِلَيْهِ، وإلا ندفعك برمتك إِلَى القوم، أو نفعل كما فعلنا بابن عفان، إنه علينا أن نعمل بِمَا فِي كتاب اللَّه عَزَّ وَجَلَّ فقبلناه، وَاللَّهِ لتفعلنها أو لنفعلنها بك قَالَ: فاحفظوا عني نهيي إياكم، واحفظوا مقالتكم لي، أما أنا فإن تطيعوني تقاتلوا، وإن تعصوني فاصنعوا مَا بدا لكم! قَالُوا لَهُ: إما لا فابعث إِلَى الأَشْتَر فليأتك
كتابهتاريخ الأمم والرسل والملوك - الطبري ج 5 - ص 49

الرد على الشبهة :

اولا : الرافضى المفلس يبحث عن شبهة من كتاب الاديب محمد رضا . . امين مكتبة جامعة القاهرة ؟! :

و الاديب محمد رضا توفى بالقاهرة فى 1369 - 1950 م.
- محمد رضا هو أديب مصري، ولد في مصر ونشأ فيها، تعلَّم اللغة العربية وآدابها وبرع فيها، شغل منصب أمين مكتبة الجامعة بالقاهرة،
وكان أحد المدرسين بمدرسة الجمعية الخيرية الإسلامية.
له مؤلفات عديدة في التاريخ الإسلامي، والفلسفة، والتربية

ثانيا : الرواية المذكورة من حيث الاسناد فيها معضلتان :

1 - عبد الرحمن بن جندب وهو عبد الرحمن بن جندب الفزاري مقبول


يروى عن ابيه ويروى عنه محمد بن اسحاق وغير ذلك فهو مجهول

ابو حاتم بن حبان البستى : ذكرة فى الثقات يروى عن ابيه عن طلحة بن عبيد الله روى عنه محمد بن اسحاق
ابن حجر العسقلانى : مجهول
البخارى : ذكره فى التاريخ الكبير وقال عن ابيه وروى عنه ابن اسحاق

فطريق ابو مخنف عن عبد الرحمن بن جندب مظلم مجهول

2 –ابى مخنف لوط بن يحى الاخبارى شيعى محترق كذاب متروك الحديث

عدالة ابى مخنف لوط بن يحى الاخبارى:

ابو احمد بن عدى الجرجانى: شيعى محترق صاحب أخبارهم
ابو جعفر العقيلى: ذكره في الضعفاء
ابو حاتم الرازى: متروك الحديث
ابو داود السجستانى: سئل عنه، فقال: أحد يسأل عن هذا؟!
ابن عراق: كذاب تالف
الدارقطنى: إخباري ضعيف.
ابن الجوزى: ذكره فى الضعفاء والمتروكين
الذهبى: أخباري تالف، لا يوثق به، وقال: هالك
يحى بن معين: ليس بثقة، ومرة: ليس بشيء
ابن شاهين: ذكره فى الضعفاء والكذابين
ابو نعيم الاصبهانى: ذكره فى الضعفاء
ابن حجر العسقلانى: اخبارى تالف لا يوثق به ومرة اخرى: هالك
جلال الدين السيوطى: كذاب

فالاسناد ضعيف جدا لوجود ابو مخنف شيعى كذاب متروك وطريق الرواية عن عبد الرحمن مظلم مجهول

المتن : مشابهة لما يضعة رواة الشيعة الوضاعين الكذابين للطعن والحط من مخالفيهم من الصحابة فى معسكر معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنهم بلا سند صحيح .

فالمتن مطروح باطل .

قال العلامة الزين قاسم في حاشيته على شرح النخبة لشيخه ابن حجر العسقلانى :
قوة الحديث إنما هي بالنظر إلى رجاله لا بالنظر إلى كونه في كتاب كذا

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 – الرافضى يلجأ لكتب الادياء للبحث عن شبهات تخدمة ولم يجد الا روايات ابو مخنف لوط بن يحى الشيعى المحترق الكذاب المتروك الحديث

2 -قال عبد الله بن المبارك : «الإسناد من الدين و لولا الإسناد لقال من شاء ما شاء» (مقدمة صحيح مسلم) .

3 - قال ابن سيرين رحمه الله:
لم يكونوا يسألون عن الإسناد، فلما وقعت الفتنة قالوا: سموا لنا رجالكم،
فينظر إلى أهل السنة فيؤخذ حديثهم وينظر إلى أهل البدع فلا يؤخذ حديثه
(صحيح مسلم ص27 )

4 - قال الشافعي رحمه الله:
مثل الذي يطلب العلم بلا إسناد مثل حاطب ليل يحمل حزمة حطب فيها أفعى تلدغه وهو لا يدري
(البيهقي في المدخل (210-211))

5 - قال الحافظ ابن حزم رحمه الله :
نقل الثقة عن الثقة حتى يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم شيء خص به المسلمون دون جميع الملل والنحل
(الفصل فى الملل والنحل ج 2 ص 69 – 70)

6 - قال شيخ الإسلام ابن تيمية عن اهيمة الاسناد:

" لا بد من ذكر الإسناد أولاً فلو أراد إنسان أن يحتج بنقل لا يعرف إسناده في جزرة بقل لم يقبل منه
فكيف يحتج به في مسائل الأصول "منهاج السنة النبوية 8/110.


يتبع باذن الله تعالى


العواصم







التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» تسلية الغرباء بقصص الأغبياء من الشيعة السفهاء مجموعة من الأخبار المضحكة
»» فتوى اللجنة الدائمة فى كتَّاب يروجون لفكرة الارجاء و اقوال ابن تيمية رحمة الله
»» للروافض فقط اشربوا بول وغائط ودم الأئمة تحرم عليكم النار وتدخلوا الجنة !؟؟؟؟؟
»» القراءة الأولية تثبت ماسونية وثيقة المبادئ الحاكمة للدستور
»» التشيع المقبول والتشيع المرفوض د. طه حامد الدليمي
 
قديم 25-12-10, 03:08 PM   رقم المشاركة : 63
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 50

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول


اقتباس:

50ـ إنَّ الألباني طعن في "أبي الغادية الجهني" وعدَّه من أهل النار مع أنه صحابيٌّ، وذلك لأنه قاتلُ عمار رضي الله عنه.




- 2008 قاتل عمار وسالبه في النار.

رواه أبو محمد المخلدي في " ثلاثة مجالس من الأمالي " (75 / 1 - 2) عن ليث عن مجاهد عن عبد الله بن عمرو مرفوعا.
قلت: وهذا إسناد ضعيف، ليث - وهو ابن أبي سليم - كان اختلط . لكن لم ينفرد به، فقال عبد الرحمن بن المبارك: حدثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن مجاهد به. أخرجه الحاكم (3 / 387) وقال: " تفرد به عبد الرحمن بن المبارك وهو ثقة مأمون، فإذا كان محفوظا، فإنه صحيح على شرط الشيخين ".
قلت: له طريق أخرى، فقال الإمام أحمد (4 / 198) وابن سعد في " الطبقات "
3 / 260 - 261) والسياق له: أخبرنا عثمان بن مسلم قال: أخبرنا حماد بن سلمة قال: أخبرنا أبو حفص وكلثوم بن جبير عن أبي غادية قال: " سمعت عمار بن ياسر يقع في عثمان يشتمه بالمدينة..
قال: فتوعدته بالقتل، قلت: لئن أمكنني الله منك لأفعلن، فلما كان يوم صفين جعل عمار يحمل على الناس، فقيل: هذا عمار فرأيت فرجة بين الرئتين وبين الساقين، قال: فحملت عليه فطعنته في ركبته قال، فوقع فقتلته،
فقيل: قتلت عمار بن ياسر؟ ! وأخبر عمرو بن العاص،
فقال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (فذكره) ، فقيل لعمرو بن العاص: هو ذا أنت تقاتله ؟ فقال: إنما قال: قاتله وسالبه ".
قلت: وهذا إسناد صحيح، رجاله ثقات رجال مسلم، وأبو الغادية هو الجهني وهو صحابي كما أثبت ذلك جمع، وقد قال الحافظ في آخر ترجمته من " الإصابة " بعد أن ساق الحديث، وجزم ابن معين بأنه قاتل عمار: " والظن بالصحابة في تلك الحروب أنه كانوا فيها متأولين، وللمجتهد المخطىء أجر، وإذا ثبت هذا في حق آحاد الناس، فثبوته للصحابة بالطريق الأولى ".
وأقول: هذا حق، لكن تطبيقه على كل فرد من أفرادهم مشكل لأنه يلزم تناقض القاعدة المذكورة بمثل حديث الترجمة، إذ لا يمكن القول بأن أبا غادية القاتل لعمار مأجور لأنه قتله مجتهدا، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " قاتل عمار في النار "!
فالصواب أن يقال: إن القاعدة صحيحة إلى ما دل الدليل القاطع على خلافها .
فيستثنى ذلك منها كما هو الشأن هنا وهذا خير من ضرب الحديث الصحيح بها. والله أعلم.
سلسلة الأحاديث الصحيحة وشيء من فقهها وفوائدها ج 5 / ص 18

الرد على الشبهة :

تطبيق القاعدة الذهبية على مقولات الروافض:

اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب مع الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين...

1 – العلامة الالبانى رحمة الله لم يطعن فى الصحابى ابو الغادية او غيره كما يدعى الرافضى المغفل وانما ياصل لحديث رسول الله "قاتل عمار وسالبه في النار" فالذى يقول ان قاتل عمار فى النار هو رسول الله وليس الشيخ الالبانى ولكن من كثرة ما انضربوا الرافض على رؤوسهم وقفاهم منذ أجدادهم جيل وراء جيل وعلى مر الزمان فهم لا يعقلون .

2 – العلامة الالبانى يأصل لقاعدة فقية ثابته واخذها عنها الفقة القانونى الحديث وتطبق الان فى كل تشريعات الدنيا الوضعية وهى ان التشريع الخاص يقيد التشريع العام .

فالقاعدة العامة ان كل مجتهد له اجران ولو اخطأ فله له أجر الاجتهاد .. الا فى حالات خاصة نص فيها القرآن او رسول الله بخلاف ذلك ويعد استشناء من القاعدة وهى هنا " قاتل عمار وسالبه فى النار " ..

فذهب الشيخ الالبانى الى صحة هذا الحديث وصحة تحقيق ما اخبر عنه رسول الله على اى مخلوق حتى ولو كان ابو الغادية .


3 - فقال الحافظ الالبانى : " فالصواب أن يقال: إن القاعدة صحيحة إلى ما دل الدليل القاطع على خلافها .
فيستثنى ذلك منها كما هو الشأن هنا وهذا خير من ضرب الحديث الصحيح بها. والله أعلم. "

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 - الرافضى دائما مغفل و مدلس كذاب ... الرافضى دائما حاقدا على الاسلام ورسول الله واهل البيت والصحابة والمسلمين وكل ما يسعى اليه نشر مذهبه وطقوسهم الوثنية الشيطانية تحت كذبة المحبه لال البيت كالزحف كالسحالى وسف التراب والطرقعة على قفاهم والجلد على ظهورهم والضرب على الرؤوس بالسيوف والشرك بالله وعبادة الصور والتماثيل كما يفعل عباد الاديان الوثنية كالنصارى والهندوس والسيخ فى الهند وبوذا فى الصين وتايلاند وغيرها ..

2 –فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ (10) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لَا يَشْعُرُونَ (12) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آمِنُوا كَمَا آمَنَ النَّاسُ قَالُوا أَنُؤْمِنُ كَمَا آمَنَ السُّفَهَاءُ أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ وَلَكِنْ لَا يَعْلَمُونَ (13) وَإِذَا لَقُوا الَّذِينَ آمَنُوا قَالُوا آمَنَّا وَإِذَا خَلَوْا إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِئُونَ (14) اللَّهُ يَسْتَهْزِئُ بِهِمْ وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ (15) أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَى فَمَا رَبِحَتْ تِجَارَتُهُمْ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ (16) البقرة


يتبع باذن الله تعالى


العواصم






التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» الرواة الشيعة والرافضة والكذابين الوضاعين للحديث تحت الدراسة
»» من هو الخمينى نائب ابو صالح اللى فى السرداب ؟
»» فى دين الروافض يضحى بشريعة الله وتنتهك حرمات الله من اجل سلامة حياة الامام ؟؟؟
»» 73 شبهة للشيعة الروافض تحت عنوان سب الصحابة في كتب اهل السنة ؟
»» سبب وسر حقد الشيعة الروافض على امير المؤمنين الفاروق عمر بن الخطاب
 
قديم 25-12-10, 03:09 PM   رقم المشاركة : 64
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 51

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول


اقتباس:
51ـ في صحيح البخاري (5/66) دار الفكر ـ بيروت اتِّهامٌ صريحٌ للبراء بنعازب ـ وهو صحابيٌّ ـ أنه وغيره قاموا بالتبديل والابتداع بعد وفاة النبي (ص)،ونصُّ الرواية هو: "يا ابن أخي إنك لا تدري ما أحدثنا بعدَه



الحديث كما جاء بصحيح البخارى


3937 - حدثني أحمد بن إشكاب حدثنا محمد بن فضيل عن العلاء بن المسيب عن أبيه قال لقيت البراء بن عازب رضي الله عنهما فقلت :
طوبى لك صحبت النبي صلى الله عليه وسلم وبايعته تحت الشجرة
فقال : يا بن أخي إنك لا تدري ما أحدثنا بعده
صحيح البخاري:ج4/ص1529 ح3937

الرد على الشبهة :

اولا : تطبيق القاعدة الذهبية على مقولات الروافض:

اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب مع الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين...


اقتباس:
اتِّهامٌ صريحٌ للبراء بن عازب ـ وهو صحابيٌّ ـ أنه وغيره قاموا بالتبديل والابتداع بعد وفاة النبي



الرد على تعليق الرافضى :

1- الرافضى مغفل وغبى كعادته دائما ولا يدرى من الذى قال ومن الذى سمع فهذا الكلام اتى على لسان الصحابى البراء بن عازب و الذى سمع هو التابعى المسيب بن رافع فقال :
" يا بن أخي إنك لا تدري ما أحدثنا بعده "
يا بن اخى ( يا المسيب بن رافع ) لا تدري ما أحدثنا بعده ( يقصد رسول الله صلى الله عليه وسلم )

2 - السؤال الان للرافضى ومن على شاكلته من الذى اتهم البراء بن عازب ؟؟؟
على قول الرافضى الهالك البراء بن عازب هو من اتهم البراء بن عازب

3 - اين فى حديث صحيح البخارى الذى ذكره الرافضى فى الشبهة " انه وغيره قاموا بالتبديل والابتداع" من اين اتى الرافضى بهذا الكلام ؟؟!!
هل هو اختراع من راس الرافضى المضروبه ؟؟؟ ام من اين ؟؟

الرافضى بيألف ويخترع كلام لا اصل له من راسه التالفة وينسبها للصحابى كذبا !!!

ولذلك الرافضى لا يذكر النص الاصلى كاملا دائما حتى يكون له فرصة للكذب والتدليس ..

هل شهدتم يا مسلمين الرافضى يكذب ويدلس ويسعى ليخدع المسلمين ويدخل عليهم كلام ومعانى لم يقلها او يقصدها الصحابى ابدا .

هذا هو اسلوب الروافض المعتاد فى محاوله استغفال من يسمعهم ولا يبحث فى كلامهم من المصادر الاصلية .

ثانيا :ماذا كان يقصد الصحابى البراء فى الحديث الشريف " لا تدري ما أحدثنا بعده ".

1 - قوله: (إنك لا تدري ما أحدثنا بعده) ، أي: بعد النبي صلى الله عليه وسلم، قال ذلك إما هضما لنفسه وتواضعا، وإما نظرا إلى ما وقع من الفتن بينهم.
عمدة القاري شرح صحيح البخاري بدر الدين العينى ج 17 / ص 222

يقصد ما وقع بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم من امتناع البعض من دفع الزكاة و ردة الاعراب وبعض القبائل و ظهور مدعى النبوة و ما جرى من مقتل امير المؤمنين الفاروق عمر بن الخطاب رضى الله عنه وفتنه مقتل امير المؤمنين عثمان بن عفان وما تلاها من الفتن وانقسام المسلمين .

2 – فالصحابى البراء وغيره مبرؤون من التبديل والابتداع فى الدين ابدا فهو محض كذب وحقد من اتباع دين الشيعة الروافض القائم على الطعن فى صحابة رسول اله الا ثلاثة

ويؤيد هذا الآية الكريمة في الثناء على أولئك السابقين الأولين والمبايعين تحت الشجرة ومنهم البراء وهي قوله تعالى: { لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحاً قريباً(18)ً} الفتح

3 – احاديث تبين حرص الصحابة على خشيه الله والخوف على انفسهم من زينة الدنيا واتهام انفسهم بالنفاق وهم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمهم ويحرصون على اتباعه :

8862 - حدثنا يحيى بن يحيى التيمي وقطن بن نسير واللفظ ليحيى أخبرنا جعفر بن سليمان عن سعيد بن إياس الجريري عن أبي عثمان النهدي عن حنظلة الأسيدي قال وكان من كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لقيني أبو بكر فقال كيف أنت يا حنظلة قال قلت نافق حنظلة قال سبحان الله ما تقول قال قلت نكون عند رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكرنا بالنار والجنة حتى كأنا رأى عين فإذا خرجنا من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم عافسنا الأزواج والأولاد والضيعات فنسينا كثيرا
قال أبو بكر فوالله إنا لنلقى مثل هذا فانطلقت أنا وأبو بكر حتى دخلنا على رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت نافق حنظلة يا رسول الله
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وما ذاك قلت يا رسول الله نكون عندك تذكرنا بالنار والجنة حتى كأنا رأى عين فإذا خرجنا من عندك عافسنا الأزواج والأولاد والضيعات نسينا كثيرا
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم والذي نفسي بيده إن لو تدومون على ما تكونون عندي وفي الذكر لصافحتكم الملائكة على فرشكم وفي طرقكم
ولكن يا حنظلة ساعة وساعة ثلاث مرات
مسلم في صحيحه ج 4/ ص 2107 حديث رقم: 2750

2750 - حدثني إسحاق بن منصور أخبرنا عبد الصمد سمعت أبي يحدث حدثنا سعيد الجريري عن أبي عثمان النهدي عن حنظلة قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فوعظنا فذكر النارقال ثم جئت إلى البيت فضاحكت الصبيان ولاعبت المرأة قال فخرجت
فلقيت أبا بكر فذكرت ذلك له
فقال وأنا قد فعلت مثل ما تذكر فلقينا رسول الله صلى الله عليه وسلم
فقلت يا رسول الله نافق حنظلة فقال مه فحدثته بالحديث
فقال أبو بكر وأنا قد فعلت مثل ما فعل
فقال يا حنظلة ساعة وساعة ولو كانت تكون قلوبكم كما تكون عند الذكر لصافحتكم الملائكة حتى تسلم عليكم في الطرق
صحيح مسلم:ج4/ص2107 ح2750

7100 - حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن سعيد الجريري عن أبي عثمان النهدي عن حنظلة التميمي الاسيدي الكاتب قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكرنا الجنة والنار حتى كانا رأي عين
فأتيت أهلي وولدي فضحكت ولعبت وذكرت الذي كنا فيه فخرجت فلقيت أبا بكر فقلت : نافقت نافقت
فقال انا لنفعله فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم فذكرت ذلك له
فقال : يا حنظلة لو كنتم تكونون كما تكونون عندي لصافحتكم الملائكة على فرشكم أو في طرقكم أو كلمة نحو هذا هكذا قال هو يعني سفيان يا حنظلة ساعة وساعة .
ابن حنبل في مسنده ج 4/ ص 178 حديث رقم: 17646

ثالثا : تحديد الفترة الزمنية التى قيل فيها هذا الحديث :

1 – من سيرة الفقيه والبطل المجاهد الصحابى البراء بن عازب رضى الله عنه
" البَرَاءُ بنُ عَازِبِ بنِ الحَارِثِ الأَنْصَارِيُّ الحَارِثِيُّ الفَقِيْهُ الكَبِيْرُ، أَبُو عُمَارَةَ الأَنْصَارِيُّ، الحَارِثِيُّ، المَدَنِيُّ، نَزِيْلُ الكُوْفَةِ، مِنْ أَعْيَانِ الصَّحَابَةِ."
سير اعلام النبلاء الذهبى

"استصغرت أنا وابن عمر يوم بدر ورواه عبد الرحمن بن عوسجة عن البراء نحوه وزادوشهدت أحدا أخرجه السراج وروى عنه أنه غزا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أربع عشرة غزوة وفي رواية خمس عشرة إسناده صحيح "
"وعنه قال سافرت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ثمانية عشر سفرا أخرجه أبو ذر الهروي "
"وهو الذي افتتح الري سنة أربع وعشرين في قول أبي عمرو الشيباني وخالفه غيره "
" وشهد غزوة تستر مع أبي موسى وشهد البراء مع كل الجمل وصفين وقتال الخوارج ونزل الكوفة وابتنى بها دارا ومات في إمارة مصعب بن الزبير "
الإصابة في تمييز الصحابة ابن حجر المهذب ج 1 / ص 278

" وكان رسول علي ابن أَبِي طالب إِلَى الخوارج بالنهروان يدعوهم إِلَى الطاعة وترك المشاقة. "
" قال: نا إسحاق- يعني أبا منصور- عم هريم عَنْ مطرف عَنْ أَبِي الجهم، قَالَ: بعث عَلِيّ البراء بْن عازب إِلَى أهل النهروان يدعوهم ثلاثة أيام، فلما أبوا سار إليهم. "
تاريخ بغداد وذيوله ط العلمية ج1/ ص 188

البراء بن عازب بن الحارث الخزرجي، أبو عمارة: قائد صالح أبي من أصحاب الفتوح.
أسلم صغيرا وغزا مع رسول الله صلّى الله عليه وسلم خمس عشرة غزوة، أولها غزوة الخندق.
ولما ولي عثمان الخلافة جعله أميرا على الري (بفارس) سنة 24 هـ فغزا أبهر (غربيّ قزوين) وفتحها، ثم قزوين فملكها، وانتقل إلى زنجان فافتتحها عنوة.
وعاش إلى أيام مصعب ابن الزبير فسكن الكوفة واعتزل الأعمال . وتوفي في زمنه. روى له البخاري ومسلم
الاعلام للزركلى

2 – الصحابى الفقيه المجاهد البراء بن عازب قابل التابعى المسيب بن رافع الأسدى الكاهلى ، أبو العلاء الكوفى ، الأعمى فى الكوفة فى اواخر ايام الصحابى البراء بن عازب الذى توفى بالكوفة عام 71 هـ فى عهد مصعب بن الزبير ..

3 – قول البراء " يا بن أخي إنك لا تدري ما أحدثنا بعده "
يا ابن اخى المسيب بن رافع لاتدرى (يا من تمدحنى انى من بايعت تحت الشجرة ) ما احدثناه بعد رسول الله ( البراء رضى الله عنه يشير الى انهم يكونوا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكرنا بالنار والجنة حتى كأنهم يرونها راى العين) مما هو فيه الان ومما جرى في الايام من الفتن والانقسام والحروب شاركنا فيها ( الجمل و صفين والنهروان وارسله امير المؤمنين علي رضى الله عنهما لينصح الخوارج )
و يشير ايضا الى ما هم فيه من الخيرات والاموال و السلطان ( فايام رسول الله تمضى الشهر ولا توقد نار فى البيوت من قله الطعام ويكون النعيم فى الاسودان واليوم ما اكثر الوان من الطعام والشراب ) ...

فصحابة رسول الله رضى الله عنهم تعلموا من رسول الله " رأس الحكمة مخافة الله " ويرجون الله عز وجل دائما ويخشوا على انفسهم الفتنة والنفاق وحب الدنيا والركون اليها فى اعمالهم واقوالهم كما علمهم وحذرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم .
* بعض الاحاديث التى تبين ان خير الايام ما كانت مع رسول الله ثم التى تليها فكل صحابى عاش بعد رسول الله يشتاق لهذه الايام عن ايام الفتن وزيادة الخيرات والاموال واقبال الدنيا والسلطان .


3450 - حدثنا إسحاق حدثنا النضر أخبرنا شعبة عن أبي جمرة سمعت زهدم بن مضرب سمعت عمران بن حصين رضي الله عنهما يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خير أمتي قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم
قال عمران فلا أدري أذكر بعد قرنه قرنين أو ثلاثا ثم إن بعدكم قوما يشهدون ولا يستشهدون ويخونون ولا يؤتمنون وينذرون ولا يوفون ويظهر فيهم السمن
صحيح البخاري:ج3/ص1335 ح3450

----------------------------

2535 -حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ومحمد بن المثنى وابن بشار جميعا عن غندر قال بن المثنى حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة سمعت أبا جمرة حدثني زهدم بن مضرب سمعت عمران بن حصين يحدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن خيركم قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم قال عمران فلا أدرى أقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد قرنه مرتين أو ثلاثة ثم يكون بعدهم قوم يشهدون ولا يستشهدون ويخونون ولا يتمنون وينذرون ولا يوفون ويظهر فيهم السمن
صحيح مسلم:ج4/ص1964 ح2535

4 – الرواية قيلت فى الكوفة فى الايام الصحابى الاخيرة بعدما اعتزل الحكم وبنى بيتا فى الكوفة واقام فيه الى ان لقى ربه سبحانه وتعالى عام 71 هـ يعلم تلميذه التابعى المسيب بن رافع الحديث والفقه ومنها هذه الرواية التى يعلمه منها الا يرتكن الى عمل مضى بل يحرص فى كل وقت على خشية الله ويحذر على نفسه من النفاق والركون الى الدنيا قولا وفقلا ويحببه فى ايام رسول الله صلى الله عليه وسلم وما كان فيها .
( فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ (7) وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ (8) )
الزلزلة ...
والصحابى البراء رضى الله عنه يعلم علم اليقين انه من اهل رضوان الله تعالى فهو من اهل البيعة تحت الشجرة فى القرآن الكريم{لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحاً قريبا (18)ً} الفتح

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1- الرافضى يدلس على المسلمين فلا يورد نص الحديث كاملا عله ينجح فى استدراج احد الى كذبه واستغفال كل من لايبحث فى كلامة او يسال ويرجع الى عالم موثوق بعلمه .

2- مازال الرافضى يتخبط كالمسعور الموتور هنا وهناك لعل احد المسلمين يقع فى شركه ويصدقه فى طعنه بصحابة رسول الله فيكذب ويتدليس ويلوى عنق الكلمات ويبترها ليخرجها عن معناها الاصلى لتوافق عقيدته ومراده والذى ينتهى بمتبعيه ان يتخذوا من الطرقعة على قفاهم والضرب بالسيوف على رؤوسهم والزحف كالسحالى فى الشوارع والمراقد دينا يعبدون به الله تعالى وهكذا تامرتهم شياطنهم واسيادهم الكهنة المعممين.

3 – اهمية رجال الاسناد ونقله الدين ورجال العلم الذين يؤخذ عنهم ضرورة العدالة فصحابة رسول الله اولى وشهد بعدالتهم الله تعالى ورسوله .


يتبع بفضل الله تعالى


العواصم






التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» لماذا لاتتبعون اهل البيت فى محبة الصحابة ولا انت شيعة كلام فقط
»» تاريخ ومخططات الشيعة في مصر
»» بيان لجبهة علماء الأزهر نطالب بإعادة النظر في وجود المراجع الشيعية باتحاد العلماء
»» فياجرا الروافض أدخل واضحك على خبل الروافض ؟!
»» الرحلة في طلب الحديث الخطيب البغدادي بنسق الشاملة
 
قديم 25-12-10, 03:20 PM   رقم المشاركة : 65
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 52

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول


اقتباس:
52ـذكر علماء أهل السنة أنَّ عمرو بن الحَمِق الخزاعي ـ وهو صحابيٌّ ـ كان أحد الأربعةالذين باشروا قتل عثمان بن عفان بأيديهم(الطبقات الكبرى لابن سعد : 3/74 ، تهذيبالكمال للمزي : 21/597 ، أسد الغابة لابن الأثير : 4/100 ، الإصابة لابن حجر : 4/514) .


ما ورد فى المصادر الاربعة التى ذكرها الرافضى:

اولا : تهذيب الكمال في أسماء الرجال
4353 - س ق: عمرو بن الحمق بن الكاهن (4) ، ويقال:
ابن كاهل، بن حبيب بن عمرو بن القين بن رزاح بن عمرو بن سعد بن كعب الخزاعي، له صحبة سكن الكوفة، ثم انتقل إلى مصر.
بايع النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع وصحبه بعد ذلك.
وشهد مع علي بن أبي طالب مشاهده، وقتل بالحرة، قتله عبد الرحمن ابن أم الحكم،
وقيل: بل قتله عبد الرحمن بن عثمان الثقفي عم عبد الرحمن بن أم الحكم سنة خمسين قبل الحرة.
وقال خليفة بن خياط : قتل بالموصل سنة إحدى وخمسين قتله عبد الرحمن بن عثمان الثقفي وبعث برأسه إلى معاوية.
وقال غيره: كان أحد من ألب على عثمان بن عفان.
وقال هنيدة بن خالد الخزاعي: أول رأس أهدي في الإسلام رأس عمرو بن الحمق، أهدي إلى معاوية.
وقيل: إن حية لدغته فمات، فقطعوا رأسه فأهدوه إلى معاوية!
روى عن: النبي صلى الله عليه وسلم (س ق) .
روى عنه: جبير بن نفير الحضرمي، ورفاعة بن شداد الفتياني (س ق) ، وعبد الله بن عامر المعافري والد عميرة بن عبد الله (2) ، وعبد الله المزني، وأبو منصور مولى الأنصار، وأبو ناجية والد عميرة بن أبي ناجية إن كان محفوظا، وميمونة جدة يوسف ابن سليمان.
ذكره أبو الحسن بن سميع في الطبقة الأولى من أهل الشام.
وقال إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة: حدثنا يوسف بن سليمان، عن جدته ميمونة، عن عمرو بن الحمق الخزاعي أنه سقى النبي صلى الله عليه وسلم لبنا فقال: اللهم أمتعه بشبابه فمرت به ثمانون سنة لم ير شعرة بيضاء.
روى له النسائي، وابن ماجه حديثا واحدا قد كتبناه في ترجمة رفاعة بن شداد.
تهذيب الكمال في أسماء الرجال ج 21 - ص 596
-----------------------------------------

ثانيا : الإصابة في تمييز الصحابة
- 5834عمرو بن الحمق :عمرو بن الحَمِق الخزاعي
بفتح أوله وكسر الميم بعدها قاف، ابن كاهل ، ويقال الكاهن بن حبيب بن عمرو بن القين بن رزاح بن عمرو بن سعد بن كعب بن عمرو الخزاعي الكعبي.
قال ابن السّكن: له صحبة. وقال أبو عمر: هاجر بعد الحديبيّة، وقيل: بل أسلم بعد حجة الوداع. والأول أصح.
قلت: قد أخرج الطّبرانيّ من طريق صخر بن الحكم، عن عمه، عن عمرو بن الحمق، قال: هاجرت إلى النبي صلى اللَّه عليه وسلّم، فبينما أنا عنده ... فذكر قصة في فضل عليّ. وسنده ضعيف.
وقد وقع في «الكنى» للحاكم أبي أحمد في ترجمة أبي داود المازني، من طريق الأموي، عن ابن إسحاق ما يقتضي أنّ عمرو بن الحمق شهد بدرا.
وجاء عن أبي إسحاق ابن أبي فروة أحد الضعفاء، قال: حدثنا يوسف بن سليمان، عن [جده معاوية] «3» عن عمرو بن الحمق أنه سقى النبيّ صلى اللَّه عليه وسلّم لبنا، فقال: «اللَّهمّ أمتعه بشبابه» .
فمرّت ثمانون سنة لم ير شعرة بيضاء، يعني أنه استكمل الثمانين، لا أنه عاش بعد ذلك ثمانين.
قال أبو عمر: سكن الشام، ثم كان يسكن الكوفة، ثم كان ممّن قام على عثمان مع أهلها، وشهد مع عليّ حروبه، ثم قدم مصر،
فروى الطبراني، وابن قانع من طريق عميرة بن عبد اللَّه المغافري، «4» عن أبيه، أنه سمع عمرو بن الحمق يقول: سمعت رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله وسلّم ذكر فتنة يكون أسلم الناس أو خير الناس فيها الجند العربيّ.
قال عمرو: فلذلك قدمت عليكم مصر.
وأخرج النّسائيّ، وابن ماجة، من رواية رفاعة بن سواد عنه حديث: «من أمّن رجلا على دمه فقتله فأنا بريء من القاتل، وإن كان المقتول كافرا» «1» .
وروى عنه أيضا عبد اللَّه بن عامر المعافري، وجبير بن نفير الحضرميّ، وأبو منصور مولى الأنصار.
وذكر الطّبريّ عن أبي مخنف أنه كان من أعوان حجر بن عدي، فلما قبض زياد على حجر بن عدي، وأرسله مع أصحابه إلى الشام هرب عمرو بن الحمق.
قلت: وذكر ابن حبان أنه توجّه إلى الموصل، فدخل غارا، فنهشته حيّة فمات، فأخذ عامل الموصل رأسه فأرسله إلى زياد، فبعث به إلى معاوية، وذلك سنة خمسين.
وقال خليفة: سنة إحدى، وزاد أنّ عبد الرحمن بن عثمان الثقفي قتل بالموصل وبعث برأسه.
وقيل: بل عاش إلى أن قتل في وقعة الحرصة سنة ثلاث وستين.
وقال ابن السّكن: يقال إن معاوية أرسل في طلبه، فلما أخذ فزع فمات فخشوا أن يتّهموا فقطعوا رأسه، وحملوه إليه، ثم ذكر بسند جيد إلى أبي إسحاق السبيعي، عن هنيدة الخزاعي، قال: أول رأس أهدي في الإسلام رأس عمرو بن الحمق بعث به زياد إلى معاوية.
الإصابة في تمييز الصحابة ج 4/ ص 514
------------------------------------------------------

ثالثا : الطبقات الكبرى ابن سعد
" 1860- عمرو بن الحمق بن الكاهن
بن حبيب بن عمرو بن القين بن رزاح بن عمرو بن سعد بن كعب بن عمرو من خزاعة. صحب النبي - صلى الله عليه وسلم - ونزل الكوفة وشهد مع علي. رضي الله عنه. مشاهده.
وكان فيمن سار إلى عثمان وأعان على قتله.
ثم قتله عبد الرحمن ابن أم الحكم بالجزيرة.أخبرنا محمد بن عمر عن عيسى بن عبد الرحمن عن الشعبي قال: أول رأس حمل في الإسلام رأس عمرو بن الحمق. "
الطبقات الكبرى ابن سعد ط دار صادر ج 6 - ص 25
------------------------------------

رابعا : أسد الغابة فى معرفة الصحابة
3906- عمرو بن الحمق الخزاعي
(ب د ع) عمرو بن الحمق بن الكاهن بن حبيب بن عمرو بن القين بن رزاح بن عمرو ابن سعد بن كعب بن عمرو بن ربيعة الخزاعي.
هاجر إلى النبي صلى الله عليه واسلم بعد الحديبية،
وقيل: بل أسلم عام حجة الوداع، والأول أصح.
صحب النبي صلى الله عليه وسلم، وحفظ عنه أحاديث، وسكن الكوفة، وانتقل إلى مصر، قاله أبو نعيم.
وقال أبو عمر: سكن الشام، ثم انتقل إلى الكوفة فسكنها، والصحيح أنه انتقل من مصر إلى الكوفة.
روى عنه جبير بن نفير، ورفاعة بن شداد القتباني، وغيرهما.
أنبأنا أبو منصور بن مكارم بن أحمد المؤدب بإسناده إلى أبي زكريا يزيد بن إياس قال: حدثنا ابن أبي حفص، حدثنا علي بن حرب، حدثنا الحكم بن موسى، عن يحيى بن حمزة، عن إسحاق بن أبي فروة، عن يوسف بن سليمان، عن جدته ناشرة، عن عمرو بن الحمق أنه سقى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: اللهم متعه بشبابه. فرت عليه ثمانون سنة لا ترى في لحيته شعرة بيضاء.
وكان ممن سار إلى عثمان بن عفان رضي الله عنه، وهو أحد الأربعة الذين دخلوا عليه الدار، فيما ذكروا، وصار بعد ذلك من شيعة علي، وشهد معه مشاهده كلها: الجمل، وصفين والنهروان.
وأعان حجر بن عدي، وكان من أصحابه، فخاف زيادا، فهرب من العراق إلى الموصل، واختفى في غار بالقرب منها، فأرسل معاوية إلى العامل بالموصل ليحمل عمر إليه، فأرسل العامل على الموصل ليأخذه من الغار الذي كان فيه، فوجده ميتا، كان قد نهشته حية فمات، وكان العامل عبد الرحمن بن أم الحكم، وهو ابن أخت معاوية.
أنبأنا أبو منصور بن مكارم بإسناده إلى أبي زكريا قال: أنبأنا إسماعيل بن إسحاق، حدثني علي بن المديني، حدثنا سفيان قال: سمعت عمارا الدهني [وهو عمار بن معاوية، يروى عنه السفيانان، ينظر ترجمته في التهذيب: 7/ 406]- إن شاء الله- قال: أول رأس حمل في الإسلام رأس عمرو بن الحمق إلى معاوية- قال سفيان: أرسل معاوية ليؤتي به، فلدغ، وكأنهم خافوا أن يتهمهم، فأتوا برأسه.
قال أبو زكريا: حدثني عبد الله بن المغيرة القرشي، عن الحكم بن موسى، عن يحيى ابن حمزة، عن إسحاق بن أبي فروة، عن يوسف بن سليمان، عن جدته قالت: كان تحت عمرو بن الحمق آمنة بنت الشريد، فحبسها معاوية في سجن دمشق زمانا، حتى وجه إليها إليها رأس عمرو بن الحمق، فألقى في حجرها، فارتاعت لذلك، ثم وضعته في حجرها، ووضعت كفها على جبينه، ثم لثمت فاه ثم قالت: غيبتموه عني طويلا ثم أهديتموه إلي قتيلا!.
فأهلا بها من هدية غير قالية ولا مقلية ( البغض ) .
وقيل: بل كان مريضا لم يطق الحركة، وكان معه رفاعة بن شداد، فأمره بالنجاء لئلا يؤخذ معه، فأخذ رأس عمرو، وحمل إلى معاوية بالشام.
وكان قتله سنة خمسين هـ :
أنبأنا عبد الوهاب بن هبة الله بإسناده عن عبد الله بن أحمد: حدثني أبي، حدثنا عبد الله بن نمير، حدثنا عيسى القاري أبو عمر، حدثنا السدي، عن رفاعة بن شداد القتباني قال: دخلت على المختار فألقى إلي وسادة وقال: لولا أن أخي جبريل قام من هذه لألقيتها إليك.
فأردت أن أضرب عنقه، فذكرت حديثا حدثنيه عمرو بن الحمق قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيما مؤمن أمن مؤمنا على دمه فقتله، فأنا من القاتل بريء. [مسند الإمام أحمد: 5/ 223، 224]
وقبره مشهور بظاهر الموصل يزار، وعليه مشهد كبير، ابتدأ بعمارته أبو عبد الله سعيد بن حمدان، - وهو ابن عم سيف الدولة- وناصر الدولة ابني حمدان، في شعبان من سنة ست وثلاثين وثلاثمائة، وجرى بين السنة والشيعة فتنة بسبب عمارته.
أخرجه الثلاثة.
أسد الغابة فى معرفة الصحابة ط الفكر ج 3 / ص 715
--------------
الرد على الشبهة :

اولا : تطبيق القاعدة الذهبية على مقولات الروافض:

اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب مع الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين...
ماذا استنتج وقاله الرافضى:


اقتباس:
" عمرو بن الحَمِق الخزاعي ـ وهو صحابيٌّ ـ كان أحد الأربعةالذين باشروا قتل عثمان بن عفان بأيديهم "

الرد على الرافضى :

من اين اتى الرافضى بعبارة ان عمرو بن الحمق " كان أحد الأربعة الذين باشروا قتل عثمان بن عفان بأيديهم " ؟؟

كالعادة تاليف وتخريف وكذب وتدليس من الرافضى ليستغفل من المسلمين من يصدقه ولا يبحث فيما اورده مشوها مدلسا اومكذوبا اويلوى عنق الكلمات حتى تخرج عن معناها فيحمل ما يريد لبناء كذبته او شبهته الهالكة.

1- فى كتاب تهذيب الكمال في أسماء الرجال العبارة التى تفيد فى الفقرة كلها ولها علاقة بما اورده الرافضى

" وقال غيره : كان أحد من ألب على عثمان بن عفان "

أ - اين يا رافضى يا كذاب مباشرة قتل عثمان بن عفان رضى الله عنه باليد ؟؟؟؟

فالجمله كلها ليس ولم يذكر مطلقا ان عمرو باشر بيده قتل عثمان بن عفان ولكن المعنى التاليب هو اثارة الناس فقط ولا تحمل مباشرة قتل اى مخلوق ..

ب – الحافظ المزى رحمه الله عندما يورد خبر بدون اسناد وبالفاظ تشير الى الجهالة ( تمريض ) فهى تعنى تضعيف الخبر ( يروى – قيل – زعموا – سمعوا ) اى لم تثبت صحته عند الحافظ المزى فذكره بصيغة من صيغ التمريض.

2 – فى كتاب الإصابة في تمييز الصحابة العبارة التى تفيد فى الفقرة كلها ولها علاقة بما اورده الرافضى
" قال أبو عمر: سكن الشام، ثم كان يسكن الكوفة، ثم كان ممّن قام على عثمان مع أهلها، وشهد مع عليّ حروبه، ثم قدم مصر "

أ - اين يا رافضى يا كذاب مباشرة قتل عثمان بن عفان رضى الله عنه باليد ؟؟؟؟
فالجمله كلها ليس فيها هذا المعنى فالتاليب اقصى ما يعطيه اثارة الناس فقط ولايمكن ان تحمل مباشرة قتل اى مخلوق ..

ب – الحافظ ابن حجر رحمه الله اورده ان عمرو بن الحمق قام على عثمان مع اهل مصر ولم يذكر مطلقا ان عمرو باشر بيده قتل عثمان بن عفان .

3 - فى كتاب الطبقات الكبرى ابن سعد العبارة التى تفيد فى الفقرة كلها ولها علاقة بما اورده الرافضى

" وكان فيمن سار إلى عثمان وأعان على قتله. "

أ - اين يا رافضى يا كذاب مباشرة قتل عثمان بن عفان رضى الله عنه باليد ؟؟؟؟
فالجمله التى وردت ليس فيها مباشرة القتل باليد فالاعانة لاتعنى انه شارك بيده مباشرة فى القتل..

ب – العلامة ابن سعد رحمه الله بالرغم انه اورد ان عمرو بن الحمق اعان على قتل عثمان لم يورد سوى روايتين مرسلتين ضعيفتين ولم يذكر مطلقا ان عمرو باشر بيده قتل عثمان بن عفان .
عاش ابن سعد كاتب الواقدى فى الفترة من 168هـ الى 230 هـ الا انه لم يروى له الا ابو داود من الستة فقط وعده الحافظ ابن حجر صدوق.

ج – الرواية الاولى فى الطبقات الكبرى :

قال: أخبرنا محمد بن عمر، حدثني عبد الرحمن بن عبد العزيز، عن عبد الرحمن بن محمد بن عبد : " أن محمد بن أبي بكر تسور على عثمان من دار عمرو بن حزم ومعه كنانة بن بشر بن عتاب , وسودان بن حمران , وعمرو بن الحمق فوجدوا عثمان عند امرأته نائلة وهو يقرأ في المصحف سورة البقرة، فتقدمهم محمد بن أبي بكر فأخذ بلحية عثمان، فقال: قد أخزاك الله يا نعثل، فقال عثمان: لست بنعثل، ولكن عبد الله وأمير المؤمنين، فقال محمد: ما أغنى عنك معاوية وفلان وفلان، فقال عثمان: يا ابن أخي، دع عنك لحيتي، فما كان أبوك ليقبض على ما قبضت عليه , فقال محمد: ما أريد بك أشد من قبضي على لحيتك، فقال عثمان: أستنصر الله عليك وأستعين به , ثم طعن جبينه بمشقص في يده , ورفع كنانة بن بشر بن عتاب مشاقص كانت في يده فوجأ بها في أصل أذن عثمان، فمضت حتى دخلت في حلقه , ثم علاه بالسيف حتى قتله..
مرسل و محمد عمر الواقدى كذاب متروك يضع الحديث
الطبقات الكبرى ط دار صادر ج 3 / ص 73

د – الرواية الثانية فى الطبقات الكبرى :

قال عبد الرحمن بن عبد العزيز: فسمعت ابن أبي عون يقول: ضرب كنانة بن بشر جبينه ومقدم رأسه بعمود حديد فخر لجنبه , وضربه سودان بن حمران المرادي بعدما خر لجنبه فقتله , وأما عمرو بن الحمق فوثب على عثمان فجلس على صدره وبه رمق فطعنه تسع طعنات وقال: أما ثلاث منهن فإني طعنتهن لله، وأما ست فإني طعنت إياهن لما كان في صدري عليه "
الطبقات الكبرى ط دار صادر ج 3 / ص 74
(1) – رواية مرسله مطروحه يتهم بها الواقدى
(2) – ابن ابى عون ولد بعد الواقعة باكثر من 40 عام وتوفى عام 144 هـ اتهمه أبو جعفر في أمر محمد بن عبد الله أنه يعلم علمه فهرب فتوارى عند محمد بن يعقوب بن عتبة فمات عنده فجأة سنة 144( تهذيب التهذيب – تهذيب الكمال )
(3) – عبد الرحمن بن عبد العزيز لا يروى مباشرة عن ابن ابى عونفهو لايعرف( تهذيب التهذيب – تهذيب الكمال )
قال أبو حاتم : شيخ مضطرب الحديث
و قال عثمان الدارمى ، عن ابن معين : شيخ مجهول .
و قال الأزدى : ليس بالقوى عندهم
قال ابن سعد : كان كثير الحديث ، و كان عالما بالسيرة و غيرها
ابن حجر :صدوق يخطىء
ابن عدي الجرجانى : ليس بالمعروف
ابو حاتم بن حبان : ذكره فى الثقات

(4) – الكاتب محمد بن سعد لايمكن ان يروى مباشرة عن عبد الرحمن بن عبد العزيز ولابد من واسطة شيخه ..
توفى عبد الرحمن بن عبد العزيز عام : 162 هـ وولد محمد بن سعد عام: 168 هـ (تهذيب الكمال – تهذيب التهذيب )
ولكن محمد بن عمر الواقدى ( كذاب متروك يضع الحديث ) من طبقته عبد الرحمن بن عبد العزيز وسمع منه وروى عنه

(5) – الرواية مرسلة ضعيفة فى كل الاحوال فالراوى الاول ابن عون ولد بعد الواقعة بـ 40 عام فلم يحضر الواقعة التى يروى عنها ولم ياخذها عن واحد ممن حضروا او شاهدوا الواقعة والا كان ابن عون ذكر اسم من روى عنه وغالبا تاخذ مثل هذه الروايات عن المجاهيل او الضعفاء المتروكين فيحرص الكاتب – الراوى على اخفاء اسماءهم عمدا حتى يكسب للرواية شيئا من الاعتبار اوالمصداقية .
وهناك رواة كذابين وضاعين مثل الواقدى يضع مثل هذه الروايات التى تخدم مذهبه .

4 – فى كتاب اسد الغابة فى معرفة الصحابة العبارة التى تفيد فى الفقرة كلها ولها علاقة بما اورده الرافضى
" وكان ممن سار إلى عثمان بن عفان رضي الله عنه، وهو أحد الأربعة الذين دخلوا عليه الدار، فيما ذكروا "

أ - اين يا رافضى يا كذاب مباشرة قتل عثمان بن عفان رضى الله عنه باليد ؟؟؟؟فالجمله التى وردت ليس فيها مباشرة القتل باليد فدخول الدار والاعانة لاتعنى انه شارك بيده مباشرة فى القتل فالكثير دخلوا الدار وخرجوا ولم يقتلوا عثمان ..

ب – العلامة ابن الاثير رحمه الله بالرغم انه اورد ان عمرو بن الحمق من الاربعة الذين دخلوا الدار و ضعفه بقوله بصيغه التمريض " فيما ذكروا " تعنى الشك فيها وعلى القارىء ( كل الروايات التى روت الواقعة مرسلة ضعيفة . . و رويت ممن لم يحضر او شاهد الواقعة وبعد فترة طويلة من الزمن فتعد كلها تخمين ومجرد ظن ) ولم يذكر ابن الاثير مطلقا ان عمرو باشر بيده قتل عثمان بن عفان .

ثانيا – قال بعض علماء الاسلام عن حقيقة قتله امير المؤمنين وعبد الله عثمان ين عفان رضى الله عنه :

1 - قال ابن عساكر - يرحمه الله - ونقله عنه ابن كثير يرحمه الله :
" إن عثمان لما عزم على أهل الدار في الانصراف ولم يبق عنده سوى أهله ، تسوروا عليه الدار وأحرقوا الباب ودخلوا عليه ، وليس فيهم أحد من الصحابة ولا أبنائهم إلا محمد بن أبي بكر... " .
( تاريخ دمشق (ترجمة عثمان رضي الله عنه ) ص503-505،
البداية والنهاية 7/202 ، 203) .

2 - كما قال ابن تيمية يرحمه الله :
" ومعلوم بالتواتر أن الأمصار لم يشهدوا قتله ... ولا أحد من السابقين الأولين دخل في قتله ... "
(منهاج السنة 8/313) ،


3- قال الحسن البصري - يرحمه الله - وقد سئل :
أكان فيمن قتل عثمان أحدٌ من المهاجرين والأنصار ؟
قال : " كانوا أعلاجاً من أهل مصر " (تاريخ بن خياط ص176) ،


4 - في طبقات ( ابن سعد ) كان - قتلة عثمان - رضي الله عنه : حثالة الناس، ومتفقون على الشر (3/71) .


5 - وقد وصفهم الزبير: بأنهم غوغاء من الأمصار.
6 - وصفتهم السيدة عائشة : بأنهم نُزَّاع القبائل.
7 - ووصفهم الذهبي : بأنهم رؤوس شر وجفاء .
8 - ووصفهم ابن العماد الحنبلي في الشذرات : بأنهم أراذل من أوباش القبائل

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 – اسلوب الروافض فى اخراج الشبهات لا يخرج عن طريقين :

أ - الكذب في المنقول من مصادر اهل السنة عمدا
ب – الطعن والقدح فى الحق واغفال الروايات الصحيحة عمدا

2 – اما الادله على شبهاتهم فلا تخرج ايضا عن ثلاث طرق :

أ –روايات كذب – موضوعات – باطلة – التدليس بنقل عن كاتب شيعى او منحرف فاسد الدين والعقيدة او كتب شيعة فينسبوها لاهل السنة للتضليل لمن لا يعلم الحقيقة .

ب – روايات ضعيفة الاسناد – ضعيفة المتن – ضعيفة المتن والسند لا تقيم حجة ولا تثبت شبهة .

ج –الروايات الصحيحة فى الفضائل والمناقب المذكورة فى الصحابة واهل البيت امهات المؤمنين يقوم الروافض ببتر الكلمات عمدا او يخفوا بعضها او يلوى عنق الكلمات عمدا لتخرج عن معانيها ليظهرها كمطاعن فى الصحابة وامهات المؤمنين .

3- الشيعة الروافض قمة فى الجهل والغباء واتباع الهوى فى الحقد والكراهية لصحابة رسول الله وامهات المؤمنين وللاسلام والمسلمين فيقلبون الحقائق فيما ينقلوه من كتب المسلمين فالوقائع التى حدثت بالفعل وثبتها الاسانيد والمتون الصحيحة يغفلوها عمدا او ينكرونها ويقولون ما وقعت .... والامور التى لم تقع وليس لها من صحيح الاسناد او الاثبات يدعوا انها وقعت .

4 – الخلاصة الشيعة الروافض ليس لهم عقل ولا نقل فيما دونوه فى مراجعهم ومصادرهم وفيما يصنعوه ويكتبوه كشبهات فى الاسلام ليدلسوا بها على المسلمين .

5 – الشيعة الروافض والكذابين الحاقدين على الاسلام و النصارى واليهود عمدوا قديما بالروايات الموضوعة والضعيفة وحديثا بالتاويلات الفاسدة والشبهات المصطنعة لخلق وقائع جديدة و تسطير تاريخ جديد لا وجود له ولم يحدث أصلا من احتدام الخلاف والعداء والتناكر والتنافر بين عثمان وعائشة وبين عثمان وعلي و عمار و طلحة و الزبير و عمرو بن العاص و معاوية والصحابة جميعا رضى الله عنهم وارضاهم .

6 – نصيب الشيعة الروافض من كتاب الله تعالى (الذى ينكر الشيعة عصمته وصحته ) :
{ وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا من أصحاب السعير (10) } الملك
مستوحاه من كلام لشيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى

يتبع ان شاء الله تعالى

العواصم


ملخص لما حدث فى واقعة مقتل امير المؤمنين عثمان بن عفان

واقعة مقتل امير المؤمنين وعبد الله عثمان بن عفان رضى الله عنه من الهمج الرعاع وحثالة البشر :

إن من أكبر الفِرَق التي كانت و ما تزال وبالاً و شراً على المسلمين على طول تاريخهم و في جميع مراحل حياتهم ، هي فرقة الشيعة على تعدد طوائفها و اختلاف نحلها ، بدءاً بالسبئية أتباع بعد الله بن سبأ اليهودي ، الذي كان رأساً في إذكاء نار الفتنة والدس بين صفوف المسلمين ، و الذي وصل الأمر بهم إلى تأليه علي رضي الله عنه ..

قال ابن حزم في كتابه الفصل في الملل والأهواء ( 5/46) ، حيث يقول : والقسم الثاني من فرق الغالية يقولون بالإلهية لغير الله عز وجل ، فأولهم قوم من أصحاب عبد الله بن سبأ الحميري .

فمن أكبر المصائب في الإسلام في ذلك الحين تسلُّط إبليس من أبالسة اليهود ابن السوداء ابن سبأ اليهودى من اليمن على عقول الطبقة الثانية من المسلمين فتظاهر لها بالإسلام وادَّعى الغيرة على الدين والمحبة لأهله، وبدأ يرمي شبكته في الحجاز والشام فلم يعلق بشيء بسبب تشبُّعهم بفطرة الإسلام في اعتداله ورفقه، وحذَرِهم من طرفي الإفراط والتفريط.

فذهب الملعون يتنقل بين الكوفة والبصرة والفسطاط ويقول لحديثي السن وقليلي التجربة من شبابها: عجباً لمن يزعم أن عيسى يرجع ويكذِّب بأن محمداً يرجع، وقد قال عز وجل: (إن الذي فرض عليك القرآن لرادك إلى معاد) فمحمد أحق بالرجوع من عيسى.
وكان يقول لهؤلاء الشبان: كان فيما مضى ألف نبي، ولكل نبي وصي، وإن علياً وصي محمد.
ويقول لهم: محمد خاتم الأنبياء، وعلي خاتم الأوصياء.

ثم يقول لهم محرضاً على عثمان، وكان ذلك في أواخر خلافة عثمان سنة 30 هـ : ومن أظلم ممن لم يجز وصية رسول الله، وممن يثب على عليّ وصيِّ رسول الله وينتزع منه أمر الأمة.

ويقول لهم: إن عثمان أخذ الخلافة بغير حق، وهنالك علي وصي رسول الله فانهضوا فحركوه وأظهروا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تستميلوا الناس.
إن هذا الشيطان هو عبد الله بن سبأ من يهود صنعاء، وكان يسمى ابن السوداء وكان يبث دعوته بخبث وتدرُّج ودهاء. .
واستجاب له ناس من مختلف الطبقات، فاتخذ بعضهم دعاة فهموا أغراضه وعوَّلوا على تحقيقها.
واستكثر أتباعه بآخرين من البلهاء الصالحين المتشددين في الدين المتنطعين في العبادة ممن يظنون الغلوَّ فضيلة والاعتدال تقصيراً.


فلما انتهى ابن سبأ من تربية نفر من الدعاة الذين يحسنون الخداع ويتقنون تزوير الرسائل واختراع الأكاذيب ومخاطبة الناس من ناحية أهوائهم، بث هؤلاء الدعاة في الأمصار - ولا سيما الفسطاط والكوفة والبصرة - وعُني بالتأثير على أبناء الزعماء من قادة القبائل وأعيان المدن الذين اشترك آباؤهم في الجهاد والفتح.

فاستجاب له من بلهاء الصالحين وأهل الغلوّ من المتنطعين جماعاتٌ

وكان على رأس من استغواهم ابنُ سبأ في الفسطاط :

1 - الغافقي بن حرب العكي،
2 - عبد الرحمن بن عديس البَلَوي التُّجيبي الشاعر،
3 – كنانة بن بشر بن عتاب التجيبي،
4 – سودان بن حمران السكوني،
5 - عبد الله بن زيد بن ورقاء الخزاعي،
6 - عمرو بن الحمق الخزاعي،
7 - عروة بن النباع الليثي،
8 – قتيرة السكوني.

وكان على رأس من استغواهم ابنُ سبأ في الكوفة :

1 - عمرو بن الأصم،
2 - زيد بن صوحان العبدي،
3 - الأشتر مالك بن الحارث النخعي،
4 - زياد بن النضر الحارثي،
5 - عبد الله بن الأصم.

وكان على رأس من استغواهم ابنُ سبأ في البصرة :

1 - حرقوص بن زهير السعدي،
2 - حُكيم بن جبلة العبدي،
3 - ذريح بن عباد العبدي،
4 - بشر بن شريح،
5 - الحطم بن ضبيعة القيسي،
6 - ابن المحرش بن عبد عمرو الحنفي.

أما المدينة فلم يندفع في هذا الأمر من أهلها إلا ثلاثة نفر وهم:

1 - محمد بن أبي بكر،
2 - محمد بن أبي حذيفة بن عتبة بن ربيعة ابن عبد شمس،
3 - عمار بن ياسر.

تخطيط ابن سبأ لاثارة الفتنة :

1 - ومن دعاء ابن سبأ ومكره أنه كان يبثُّ في جماعة الفسطاط الدعوة لعلي (وعلي لا يعلم ذلك)،
2 - وفي جماعة الكوفة الدعوةَ لطلحة (وطلحة لايعلم ).
3 - وفي جماعة البصرة الدعوة للزبير (والزبير لا يعلم ).
وليس هنا مجال تحليل نفسيات المخدوعين بدعوة هذا الشيطان...

ولا نريد أن ننقل ذمَّ علي وطلحة والزبير لهم ...
وما قالوه فيهم يوم نزل الثائرون في ذي خُشُب والأعوص وذي المروة..

وكيف زوَّر ابنُ سبأ وشياطينه رسالة على لسان علي بدعوة جماعة الفسطاط إلى الثورة في المدينة..
فلما واجهوا علياً رضى الله عنه بذلك قالوا له: أنت الذي كتبتَ إلينا تدعونا؟؟

فأنكر عليهم أنه كتب لهم، وكان ينبغي أن يكون ذلك سبباً ليقظتهم ويقظة علي رضى الله عنه أيضاً إلى أن بين المسلمين شيطاناً يزوِّر عليهم الفساد لخطة مرسومة تنطوي على الشر الدائم والشرر المستطير..

وكان ذلك كافياً لإيقاظهم إلى أن هذه اليد الشريرة هي التي زوَّرت الكتاب على عثمان إلى عامله بمصر بدليل إن حامله كان يتراءى لهم متعمِّداً ثم يتظاهر بأنه يتكتم عنهم ليثير ريبتهم فيه!!

المسلمون إلى يومنا هذا ضحيةَ الخداع والخيانة وسلامة قلوبهم في ذلك الحين.

إن دراسة هذا الموضوع الآن على ضوء القرائن القليلة تحتاج إلى من يتفرغ لها علماء اجلاء وطلبة العلم من شباب المسلمين، وسيجدون مستندات الحق في تاريخهم كافية لوضع كل شيء في موضعه إن شاء الله.

* * * * * * *






التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» ماذا يقول الروافض عن فاطمة عليها السلام ؟؟
»» للروافض فقط اشربوا بول وغائط ودم الأئمة تحرم عليكم النار وتدخلوا الجنة !؟؟؟؟؟
»» عربستان الأحواز لابد ان تعود وكيف احتلها الفرس؟ ولماذا تجاهلها العرب ؟
»» فى دين الروافض 4000 ملك لانقاذ الحسين تاخروا عليه فقتل معلش فرق التوقيت ؟
»» قال راوى الشيعة والوضاع يا علي لو أن أمتي أبغضوك لأكبهم الله على مناخرهم في النار
 
قديم 25-12-10, 03:21 PM   رقم المشاركة : 66
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


موقف الصحابة من مقتل امير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنهم


شوهت بعض كتب التاريخ مواقف الصحابة من فتنة مقتل عثمان، وذلك بسبب الروايات الرافضية التي ذكرها كثير من المؤرخين..


فالمتتبع لأحداث الفتنة في تاريخ الإمام الطبري، وكتب التاريخ الأخرى من خلال روايات أبي مخنف، والواقدي وابن أعثم، وغيرهم من الإخباريين يشعر أن الصحابة هم الذين كانوا يحركون المؤامرة ويثيرون الفتنة...

فأبو مخنف ذو الميول الشيعية لا يتورع في اتهام عثمان بأنه الخليفة الذي كثرت سقطاته فاستحق ما استحقه، ويظهر طلحة في مروياته كواحد من الثائرين على عثمان والمؤلبين ضده.
ولا تختلف روايات الواقدي عن روايات أبي مخنف؛ فعمرو بن العاص يقدم المدينة ويأخذ في الطعن على عثمان، وقد كثرت الروايات الرافضية التي تتهم الصحابة بالتآمر ضد عثمان وأنهم هم الذين حركوا الفتنة وأثاروا الناس، وهذا كله كذب وزور.
( تحقيق مواقف الصحابة (2/14-18))

وخلافا للروايات الرافضية والموضوعة والضعيفة، فقد حفظت لنا كتب المحدثين -بحمد الله- الروايات الصحيحة التي يظهر فيها الصحابة من المؤازرين لعثمان والمنافحين عنه،المتبرئين من قتله، والمطالبين بدمه بعد مقتله، وبذلك يستبعد أي اشتراك لهم في تحريك الفتنة أو إثارتها
(تحقيق مواقف الصحابة (2/18)).

إن الصحابة جميعا -رضي الله عنهم- أبرياء من دم عثمان ، ومن قال خلاف ذلك فكلامه باطل لا يستطيع أن يقيم عليه أي دليل ينهض إلى مرتبة الصحة، ولذلك أخرج خليفة في تاريخه عن عبد الأعلى بن الهيثم، عن أبيه قال:
قلت للحسن البصرى: أكان فيمن قتل عثمان أحد من المهاجرين والأنصار؟
قال: لا، كانوا أعلاجا من أهل مصر. (العلج : كل جلف شديد من الرجال).

وقال الإمام النووي: ولم يشارك في قتله أحد من الصحابة، وإنما قتله همج ورعاع من غوغاء القبائل سفلة الأطراف والأراذل، تحزبوا وقصدوه من مصر، فعجز الصحابة الحاضرون عن دفعهم فحصروه حتى قتلوه.
((شهيد الدار.. عثمان بن عفان، أحمد الخروف، ص148).

وقد وصفهم الزبير: ( بأنهم غوغاء من الأمصار، ووصفتهم السيدة عائشة بأنهم نُزَّاع القبائل.
( شرح النووي على صحيح مسلم (5/148)، كتاب فضائل الصحابة)

ووصفهم ابن سعد:بأنهم حثالة الناس متفقون على الشر.
( تحقيق مواقف الصحابة (1/481)، طبقات ابن سعد (3/71).)

ووصفهم ابن تيمية بأنهم خوارج مفسدون وضالون باغون معتدون.
( منهاج السنة (3/189-206) )

ووصفهم الذهبي : بأنهم رؤوس شر وجفاء.
(دول الإسلام للذهبي (1/12)).

ووصفهم ابن العماد الحنبلي في الشذرات : بأنهم أراذل من أوباش القبائل
(تحقيق مواقف الصحابة (1/482)، شذرات الذهب (1/40) ).

ويشهد على هذا الوصف تصرف هؤلاء الرعاع منذ الحصار إلى قتل الخليفة ( ظلما وعدوانا، فكيف يمنع الماء عنه والطعام وهو الذي طالما دفع من ماله الخاص ما يروي ظمأ المسلمين بالمجان.
(تحقيق مواقف الصحابة (1/482), البخاري، كتاب مناقب عثمان (4/202))

وهو الذي ساهم بأموال كثيرة عندما يلم بالناس مجاعة أو مكروه، وهو الدائم العطاء عندما يصيب الناس ضائقة أو شدة من الشدائد؟
( التمهيد والبيان، ص242)
حتى إن عليا يصف هذا الحال وهو يؤنب المحاصرين بقوله:
يا أيها الناس، إن الذي تفعلونه لا يشبه أمر المؤمنين ولا أمر الكافرين، فلا تمنعوا عن هذا الرجل الماء ولا المادة (الطعام)؛ فإن الروم وفارس لتأسر وتطعم وتسقي .
(تاريخ الطبري (5/400)).

لقد صحت الأخبار وأكدت حوادث التاريخ على براءة الصحابة من التحريض على عثمان أو المشاركة في الفتنة ضده.
(تحقيق مواقف الصحابة (2/18)).

أقوال الصحابة في البراءة من دم امير المؤمنين عثمان بن عفان رضى الله عنهم

أولاً: ثناء أهل البيت على امير المؤمنين عثمان وبراءتهم من دمه رضى الله عنهم :

1- موقف السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها:

أ- عن فاطمة بنت عبد الرحمن اليشكرية عن أمها، أنها سألت عائشة: وأرسلها عمها فقال: إن أحد ب************ يقرئك السلام ويسألك عن عثمان بن عفان، فإن الناس قد أكثروا فيه، فقالت: لعن الله من لعنه، فوالله لقد كان قاعدا عند نبي الله، وإن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مسند ظهره إليَّ، وإن جبريل -عليه السلام- ليوحي إليه القرآن وإنه ليقول: "اكتب عثمان"، فما كان الله لينزل تلك المنزلة إلا كريما على الله ورسوله (تحقيق مواقف الصحابة (1/378)، المسند (6/205-261)، البداية والنهاية (7/219).).

ب- وعن مسروق، عن عائشة قالت حين قتل عثمان: تركتموه كالثوب النقي من الدنس، ثم قربتموه تذبحونه كما يذبح الكبش،
فقال لها مسروق: هذا عملك، أنت كتبت إلى الناس تأمرينهم بالخروج إليه، قالت عائشة: لا والذي آمن به المؤمنون وكفر به الكافرون، ما كتبت إليهم بسوداء في بيضاء حتى جلست مجلسي هذا.
( فتنة مقتل عثمان (1/391), تاريخ خليفة، ص176، إسناده صحيح إلى عائشة)

وقد مر معنا كذب السبئيين، وأنهم كتبوا رسائل لأهل الأمصار ونسبوها كذبا وزورا للسيدة عائشة رضي الله عنها.
ج - ولما سمعت بموت عثمان في طريق عودتها من مكة إلى المدينة رجعت إلى مكة ودخلت المسجد الحرام، وقصدت الْحِجْر فتسترت فيه، واجتمع الناس إليها فقالت:
أيها الناس، إن الغوغاء من أهل الأمصار، وأهل المياه وعبيد أهل المدينة اجتمعوا أن عاب الغوغاء على هذا المقتول بالأمس الإرب(الأرب: الحاجة والدهاء والفطنة والعقل)..
واستعمال من حدثت سنه، وقد استعمل أسنانهم قبله، ومواضع من الحمى حماها لهم، وهي أمور قد سبق بها لا يصلح غيرها، فتابعهم ونزع لهم عنها استصلاحا لهم، فلما لم يجدوا حجة ولا غدرا خلجوا(خلجوا: تحركوا واضطربوا),
وبادروا بالعدوان، ونبا فعلهم عن قولهم، فسفكوا الدم الحرام، واستحلوا البلد الحرام، وأخذوا المال الحرام، واستحلوا الشهر الحرام، والله لإصبع عثمان خير من طباق الأرض أمثالهم، فنجاة(نجاة: اطلبوا النجاة باجتماعكم عليهم) من اجتماعكم عليه حتى يَنْكل(ينكل بهم غيرهم: حتى يردعهم ويروع بهم غيرهم) بهم غيرهم، ويشرد(يشرد: يفرق، ويبدد جمعهم) من بعدهم، ووالله لو أن الذي اعتدوا به عليه كان ذنبا لخلص منه كما يخلص الذهب من خبثه، أو الثوب من دَرَنه إذ ماصوه كما يماص الثوب بالماء(تاريخ الطبري (5/473، 474)).

وعلى العكس من الصورة الطيبة التي نفهمها من الروايات السابقة الموثوقة للعلاقة بين أم المؤمنين عائشة وعثمان، فإنه تبقى عند الطبري وغيره روايات أخرى صورت العلاقة بين عائشة وعثمان على صورة متناقضة تماما لما انتهينا إليه، وشوهت الدور الرائع الناصع الواعي الذي قامت به رضي الله عنها، دفاعا عن حرمات الله عز وجل، ودفعا عن عثمان (، وفهما الالاعيب السبئية(دور المرأة السياسي في عهد النبي والخلفاء الراشدين، ص352).

إن الروايات التي جاءت في العقد الفريد, وفي الأغاني, وتاريخ اليعقوبي, وتاريخ المسعودي، وأنساب الأشراف، وما انتهت إليه من استدلالات في شأن الدور السياسي للسيدة عائشة -رضي الله عنها- في حياة عثمان بن عفان (، إن جميع ما تؤدي إليه استدلالات تدين الموقف السياسي للسيدة عائشة -رضي الله عنها- لا يعتد بها لمخالفتها للروايات الصحيحة،
وقيامها على روايات واهية(انظر أيضا في هذه الاستدلالات الباطلة: العقاد، الصديقة بنت الصديق، ص116-124

فأغلبها روايات غير مسندة، والمسند مجروح الإسناد لا يحتج بروايته، هذا إلى فساد متونها إذا ما قورنت بالروايات الأخرى الأكثر صحة وقربا بالحقيقة(دور المرأة السياسي، ص370).

وقد قامت السيدة أسماء محمد أحمد زيادة بدراسة الأسانيد والمتون للروايات التي تحدثت عن الدور السياسي للسيدة عائشة في أحداث الفتنة، ونقدت الروايات القائلة بالخلاف السياسي بين عائشة وعثمان عند الطبري وغيره وبينت زيفها وكذبها،
ثم قالت: وكان الأحرى بنا أن نعرض عن ذكرها جميعا -كما ذكرت آنفا- لعدم وصولها إلينا عن طريق معتمد، بل الطرق التي وصلت منها رُمى أصحابها بالتشيع والكذب والرفض لكننا عرضنا لها لشيوعها في أغلب الدراسات الحديثة، وللتدليل على سقوطها، فهي روايات -كما اتضح لنا- حاولت خلق تاريخ لا وجود له أصلا من الخلاف، والتنكر بين عثمان وعائشة وبين عثمان والصحابة جميعا.( دور المرأة السياسي ، ص370)

ولو صح أن عائشة اتفقت مع المتمردين على التحريض على عثمان ( لكان من المتوقع أن يكون عندها نوع من التماس العذر لهؤلاء المتمردين، لكن لم يصح عنها -رضي الله عنها- شيء من هذا، وإنه لو صح شيء من هذه الروايات في وصف موقف السيدة عائشة -رضي الله عنها- من مقتل عثمان فهي روايات كفيلة بإسقاط العدالة عن عائشة رضي الله عنها، وعن الصحابة الذين اشتركوا معها.

وهو ما لا نقبل به للخبر الصادق عن الله ورسوله في تقرير عدالتهم التي كانت كافية لدحض هذه الروايات، لكننا توقفنا أمام الروايات تأكيدا منا على سقوط هذه الرواية ومن بعدها الاستدلالات القائمة عليها، حتى تجتمع الأدلة الدينية والعلمية والتاريخية في صعيد واحد يؤكد بعضها بعضا(دور المرأة السياسي، ص371).

2- علي بن أبي طالب :

كان علي وآل البيت يجلونه ويعترفون بحقه فكان:
أ- أول من بايعه بعد عبد الرحمن بن عوف علي بن أبي طالب(البخاري، كتاب فضائل الصحابة، رقم (3700).).
وعن قيس بن عباد قال: سمعت عليا ( وذكر عثمان فقال: هو رجل قال له رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "ألا أستحي ممن تستحي منه الملائكة" (مسلم، كتاب فضائل الصحابة، رقم (2401).
).
ب - وقد شهد ( له بالجنة، فعن النزال بن سبرة قال: سألت عليا عن عثمان فقال: ذاك امرؤ يدعى في الملأ الأعلى ذا النورين، كان ختن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على ابنتيه, ضُمن له بيت في الجنة(العقيدة في أهل البيت بين الإفراط والتفريط، ص227، المختصر من كتاب الموافقة بين أهل البيت والصحابة للزمخشري، مخطوط بمكتبة المخطوطات بالجامعة الإسلامية، وقد طبع هذا الكتاب عن طريق دار الحديث).

ج - وكان ( طائعا معترفا بإمامته وخلافته، لا يعصي له أمرا؛ فقد روى ابن أبي شيبة بإسناده عن ابن الحنفية عن علي: قال لو سيرني عثمان إلى صرار لسمعت وأطعت.( السنة للخلال (1/325)، رقم (416) إسناده صحيح)
والصرار: هو الخيط الذي تشد به التوادي على أطراف الناقة لئلا يرضعها ولدها(لسان العرب (4/451)
وفيه دليل على مدى اتباعه وطاعته لعثمان رضي الله عنهما(العقيدة في أهل البيت بين الإفراط والتفريط، ص227).

د- ولما جمع عثمان ( الناس على قراءة واحدة بعد استشارة الصحابة رضوان الله عليهم وإجماعهم على ذلك،
قال علي (: لو وليت الذي ولى، لصنعت مثل الذي صنع(السنن للبيهقي (2/42)).

هـ - ولقد أنكر علي ( قتل عثمان وتبرأ من دمه، وكان يقسم على ذلك في خطبه وغيرها أنه لم يقتله، ولا أمر بقتله، ولا مالأ ولا رضي، وقد ثبت ذلك عنه بطرق تفيد القطع(البداية والنهاية (7/202)).

خلافا لما تزعمه الرافضة من أنه كان راضيا بقتل عثمان رضي الله عنهما.( العقيدة في أهل البيت بين الإفراط والتفريط، ص229، حق اليقين لعبد الله شبر، ص189)

وقال الحاكم بعد ذكر بعض الأخبار الواردة في مقتله:
فأما الذي ادعته المبتدعة من معونة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب فإنه كذب وزور، فقد تواترت الأخبار بخلافه.( المستدرك (3/103). (4) منهاج السنة (4/406))
وقال ابن تيمية: وهذا كله كذب على عليٍّ وافتراء عليه، فعلي لم يشارك في دم عثمان، ولا أمر ولا رضي، وقد روى عنه ذلك وهو الصادق لبار.(1791)
وقد قال علي (: اللهم إني أبرأ إليك من دم عثمان.( العقيدة في أهل البيت، ص230، إسناده حسن )

وروى الحاكم بإسناده عن قيس بن عباد قال: سمعت عليا ( يوم الجمل يقول: اللهم إني أبرأ إليك من دم عثمان،
ولقد طاش عقلي يوم قتل عثمان، وأنكرت نفسي وجاءوني للبيعة:
فقلت: والله إني لأستحي من الله أن أبايع قوما قتلوا رجلا قال فيه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "ألا أستحي ممن تستحي منه الملائكة"،
وإني لأستحي من الله أن أبايع وعثمان قتيل على الأرض لم يدفن بعد، فانصرفوا,
فلما دفن رجع الناس، فسألوني البيعة، فقلت: اللهم إني مشفق مما أقدم عليه،
ثم جاءت عزيمة فبايعت فلقد قالوا: يا أمير المؤمنين، فكأنما صدع قلبي، وقلت: اللهم خذ مني لعثمان حتى ترضى.( المستدرك (3/95) حديث صحيح على شرط الشيخين، ولم يخرجاه، ووافقه الذهبي.)

وروى الإمام أحمد بسنده عن محمد بن الحنفية قال: بلغ عليا أن عائشة تلعن قتلة عثمان في المربد(موضع قرب البصرة بينهما نحو ثلاثة أميال)

قال: فرفع يده حتى بلغ بهما وجهه، فقال: وأنا ألعن قتلة عثمان، لعنهم الله في السهل والجبل، قال مرتين أو ثلاثا.( فضائل الصحابة (1/555)، رقم (733) إسناده صحيح)

وروى ابن سعد بسنده عن ابن عباس أن عليا قال: والله ما قتلت عثمان ولا أمرت بقتله، ولكني نهيت، والله ما قتلت عثمان ولا أمرت ولكني غلبت، قالها ثلاثا.( الطبقات (3/82)، البداية والنهاية (7/202) )

وجاء عنه أيضا أنه قال (: من تبرأ من دين عثمان فقد تبرأ من الإيمان، والله ما أعنت على قتله ولا أمرت ولا رضيت(الرياض النضرة، ص543).

و- وقال علي ( عن عثمان (: "...كان أوصلنا للرحم، وأتقانا للرب تعالى"( صفة الصفوة (1/306) ).

ز- وعن أبي عون قال: سمعت محمد بن حاطب قال: سألت عليا عن عثمان فقال: هو من الذين آمنوا ثم اتقوا ثم آمنوا ثم اتقوا. ولم يختم الآية(فضائل الصحابة (1/580)، إسناده صحيح).

ح - عن عميرة بن سعد قال: كنا مع عليٍّ على شاطئ الفرات، فمرت سفينة مرفوع شراعها فقال علي: يقول الله عز وجل: "وَلَهُ الْجَوَارِ الْمُنشَئَاتُ فِي الْبَحْرِ كَالأعْلاَمِ" [الرحمن: 24] والذي أنشأها في بحر من بحاره ما قتلت عثمان ولا مالأت على قتله (فضائل الصحابة (1/559، 560) إسناده لغيره، رقم: (379) ).

ط - وروى الإمام أحمد في مسنده، عن محمد بن حاطب قال: سمعت عليا يقول: "إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُم مِّنَّا الْحُسْنَى أُولَئِكَ عَنْهَا مُبْعَدُونَ" [الأنبياء: 101] منهم عثمان(فضائل الصحابة (1/580)، رقم 771 إسناده صحيح
وقال علي (: إنما وهنت يوم قتل عثمان (المنتظم في تاريخ الملوك والأمم (5/61) ).

وقد اعتنى الحافظ ابن عساكر بجمع الطرق الواردة عن علي ( أنه تبرأ من دم عثمان، وكان يقسم على ذلك في خطبه وغيرها، أنه لم يقتله ولا رضي بذلك، ثبت ذلك عنه من طرق تفيد القطع عند كثير من أئمة الحديث(البداية والنهاية (7/193) ).

3- عبد الله بن عباس :

روى الإمام أحمد بإسناده عن ابن عباس أنه قال: لو اجتمع الناس على قتل عثمان لرموا بالحجارة كما رمى قوم لوط.( فضائل الصحابة (1/563)، رقم (746) )

وقال في مدح عثمان وذم من ينتقصه:

رحم الله أبا عمرو، كان والله أكرم الحفدة وأفضل البررة، هجَّادا بالأسحار، كثير الدموع عند ذكر النار، نهَّاضا عند كل مكرمة، سبَّاقا إلى كل محنة، حبيبًا أبيًّا وفيًّا، صاحب جيش العسرة، ختن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فأعقب الله على من يلعنه لعنة اللاعنين إلى يوم الدين (العقيدة في أهل البيت، ص234, مروج الذهب للمسعودي (3/64)).

4-زيد بن علي رحمه الله:

روى ابن عساكر بإسناده إلى السدي قال: أتيته -أي زيد- وهو في بارق حي من أحياء الكوفة،
فقلت له: أنتم سادتنا وأنتم ولاة أمورنا، فما تقول في أبي بكر وعمر؟
فقال: تولهما،وكان يقول البراءة من أبي بكر وعمر وعثمان البراءة من علي، والبراءة من علي البراءة من أبي بكر وعمر وعثمان(العقيدة في أهل البيت، ص335، تهذيب تاريخ دمشق (6/21) ).

5-علي بن الحسين رحمه الله:

وقد ثبت عن علي بن الحسين البراءة من قول الرافضة في أبي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم، فقد روى أبو نعيم بسنده عن محمد بن علي عن أبيه علي بن الحسين أنه قال: جلس قوم من أهل العراق فذكروا أبا بكر وعمر، فنالوا منهما، ثم ابتدأوا في عثمان
فقال لهم: أخبروني أأنتم من المهاجرين الأولين "الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللهِ وَرِضْوَانًا وَيَنصُرُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ"؟ [الحشر: 8]
قالوا: لا،
قال: فأنتم من الذين "تَبَوَّءُوا الدَّارَ وَالإِيمَانَ مِن قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ"؟ [الحشر: 9]
قالوا: لا،
فقال لهم: أما أنتم فقد أقررتم وشهدتهم على أنفسكم أنكم لستم من هؤلاء ولا من هؤلاء،
وأنا أشهد أنكم لستم من الفرقة الثالثة الذين قال الله -عز وجل- فيهم: "وَالَّذِينَ جَاءُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ وَلاَ تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلاًّ لِّلَّذِينَ آمَنُوا" [الحشر: 10],
فقوموا عني، لا بارك الله فيكم، ولا قرب دوركم، أنتم مستهزئون بالإسلام، ولستم من أهله(العقيدة في أهل البيت، ص236, البداية والنهاية (9/112)، الجامع لأحكام القرآن (18/31، 32) ).

ثانيًا: موقف عمار بن ياسر :

جاء في الروايات التاريخية التي تحمل في طياتها غثا وسمينا أن هناك خلافا بين عمار وعثمان رضي الله عنهما، وقد خطم بعضها بأسانيد، وأخرى لا خطام لها ولا زمام، ولم أجد من أغنى فيه بحثا وتحليلا إلا لَمَاما، والتعرض لمثل هذا الموضوع الذي يمس كرامة أطهر خلق الله وأحبهم إليه وإلى نبيه، لا يمكن معه الاعتماد على روايات تسرح فيه أعراض الصحابة كما تشاء وتمرح من غير زمام أو خطام.( عمار بن ياسر، أسامة أحمد سلطان، ص122 )

ومن التهم الساقطة التي ساقتها الروايات الضعيفة:

1- ضرب عمار بن ياسر:
تعتبر الروايات التي تحدثت عن ضرب عثمان لعمار من أشهر الروايات في هذا الموضوع وأكثرها، ولقد تفنن واضعوها في ذكر الأساليب التي استخدمها عثمان ( بالضرب، وفي ذكر ما نتج عنه، وهي مع فساد أسانيدها تحمل نكارة شديدة في متونها.( عمار بن ياسر، أسامة أحمد سلطان، ص122 )
يقول القاضي أبو بكر بن العربي في عواصمه ضمن تفنيده لما نسب إلى عثمان ( من افتراءات: وأما ضربه لابن مسعود ومنعه عطاءه فزور، وضربه لعمار إفك مثله، ولو فتق أمعاءه ما عاش أبدا، وقد اعتذر عن ذلك العلماء بوجوه لا ينبغي أن يشتغل بها؛ لأنها مبنية على باطل، ولا يبنى حق على باطل، ولا نذهب الزمان في مماشاة الجهال، فإن ذلك لا آخر له.
( العواصم من القواصم، ص82-84 )

إن أخلاق عثمان في سنه وإيمانه وحيائه ولين عريكته ورقة طبعه وسابقته وجليل مكانته في الإسلام أجَلّ من أن تنزل به إلى هذا الدرك من التصرف مع رجل من أجلاء أصحاب النبي صلى الله عليه وآله وسلم..
يعرف له عثمان سابقته وفضله مهما كان بينهما من اختلاف في الرأي، أفيرضى عثمان لنفسه وهو الذي أبى على الناس أن يقاتلوا دونه، ورضي بالموت صابرا محتسبا حقنا لدماء المسلمين واتقاء للفتنة العامة..

أفيرضى أن يصنع بعمار - وهو أعلم بسابقته وفضله في الإسلام- ما ذكرت الروايات المزعومة بأنه أمر غلمانه بأن يضربوه حتى أغمى عليه، ثم يقوم عثمان في هذه الحال فيطأه في بطنه؟
ثم هل ترضى أخلاق عثمان وحياؤه بأن يدعو بدعوة الجاهلية فيعير عمارا بأمه سمية وهي من أهل السابقة والفضل، وعثمان يعرف شرف انتساب عمار إلى أمه سمية رضي الله عنها، أول شهيدة في الإسلام؟

كلا إن الأخبار الصحيحة والموثوقة لا يوجد فيها ما يدني عثمان من هذا الأسلوب المنحط في الزجر والتأديب....
علاوة على أن أخلاقه وطبيعته وسيرته تستبعد ذلك تماما، ومما لا شك فيه أن عرض أمثال تلك الروايات الموضوعة على ما عرف من مواقف وأخلاق أولئك الأئمة الأعلام، والأخذ بالاعتبار مقاييس ذلك العصر ومعاييره لهو أصدق ميزان في النقد لكشف دخائل الوضاعين والمفترين
(الخليفة المفترى عليه عثمان بن عفان، ص14-41، عمار بن ياسر، ص137 ).

2- اتهام عمار بالمساهمة في الفتنة وإثارة الشغب ضد عثمان:

اعتمد المؤرخون في نسبة هذه الافتراءات إلى عمار ( على روايات لم تسلم إحداها من الطعن في صحة أسانيدها أو في استقامة متونها، وتتنوع التهم المنسوبة إلى عمار ) في تحريكه لأمر الفتنة، وتحريضه على عثمان، وسعيه بين العامة للتمرد عليه،
فمنها ما يذكر من إرسال عثمان ( له إلى مصر لاستجلاء ما يحدث فيها مما نقل إليه عن تمرد العامة هناك، وأن السبئيين استطاعوا استقطاب عمار والتأثير عليه.
وهذا الخبر الذي يرويه الطبري(تاريخ الطبري (5/348). (2) استشهاد عثمان ووقعة الجمل، ص30 ) فيه شعيب بن إبراهيم التميمي الكوفي راوية كتب سيف، فيه جهالة،
وقال عنه الراوي: ليس بالمعروف وله أحاديث وأخبار، فيها بعض النكارة، وفيها ما فيها من تحامل على السلف. (1813)
ورواه عمر بن شبة في تاريخ المدينة وفيه شيخ عمر: علي بن عاصم،

قال عنه ابن المديني: كان على بن عاصم كثير الغلط، وإذا رد عليه لم يرجع، وكان معروفا في الحديث، ويروي أحاديث منكرة (سير أعلام النبلاء (9/253). (4) المصدر نفسه (9/255)

وقال يحيى بن معين: ليس بشيء(1815)، وقال مرة: كذاب ليس بشيء(المصدر نفسه (9/257). (6) المصدر نفسه (9/255).),
وقال النسائي: متروك الحديث(1817)،

وقال البخاري: ليس بالقوي عندهم، يتكلمون فيه.( المصدر نفسه (9/255). (8) تقريب التهذيب، ص403)
وهناك من تلطف بالكلام عليه وقال عنه ابن حجر: صدوق يخطئ ويصر، ورمي بالتشيع (1819).

مُحَمَّد بْن أَحْمَد بْن يعقوب بْن شيبة، قَالَ: حَدَّثَنَا جدي، قَالَ: سمعت علي بْن عاصم على اختلاف أصحابنا فيه، منهم من أنكر عليه كثرة الخطأ والغلط، ومنهم من أنكر عليه تماديه فِي ذلك، وتركه الرجوع عما يخالفه الناس فيه، ولجاجته فيه، وثباته على الخطأ، ومنهم من تكلم فِي سوء حفظه، واشتباه الأمر عليه فِي بعض ما حدث به من سوء ضبطه، وتوانيه عَن تصحيح ما كتب الوراقون له، ومنهم من قصته عنده أغلظ من هذه القصص.
(تاريخ بغداد ج 13 ص 407 )

وخبرٌ هذا حال إسناده لا يمكن الاطمئنان إليه لاسيما ما عرف عن عمار من الورع الذي يربأ به عن الانغماس في مثل تلك الأوحال, التي ما عهدنا مرتادا لها إلا سبئيا يهوديا حاقدا، ومعاذ الله أن يصل الحال بصحابي من صحابة النبي صلى الله عليه وآله وسلم إلى هذا المستوى،
يقول خالد الغيث: وهذا الخبر يعارضه ما ثبت من عدالة الصحابة رضوان الله عليهم، هذا فضلا عن عدم وروده من طريق صحيح
(استشهاد عثمان ووقعة الجمل، ص86 ).

ومن الروايات الباطلة في هذا الباب ما نسب إلى سعيد بن المسيب، وفيها أن الصحابة بمجملهم نقموا على عثمان ( مع من نقم، وحنقوا عليه، وخاصة أبا ذر وابن مسعود وعمار بن ياسر(تاريخ دمشق (39/415)، عمار بن ياسر، ص144 ) رضي الله عنهم.
وآفة هذه الرواية أن فيها تدليسًا ليس من النوع الممكن إقراره والتجاوز عنه، فقد أسقط منها راوٍ متهم بالوضع والكذب وهو إسماعيل بن يحيى بن عبيد الله،
ولذلك جاء تضعيف علماء الحديث لهذه الرواية، وبيان زيفها عند ترجمتهم لمحمد بن عيسى بن سميع راوي الخبر عن ابن أبي ذئب،
يقول الإمام البخاري عن ابن سميع: يقال إنه لم يسمع من ابن أبي ذئب هذا الحديث، يعني حديثه عن الزهري في مقتل عثمان.
ويقول ابن حبان: إن ابن سميع لم يسمع حديثه من ابن أبي ذئب، وإنما سمعه من إسماعيل ابن يحيى، فدلس عنه.
وقال الحاكم: أبو محمد -يعني ابن سميع- روى عن ابن أبي ذئب حديثا منكرا وهو حديث مقتل عثمان،
ويقال: كان في كتابه عن إسماعيل بن يحيى عن ابن أبي ذئب فأسقطه، وإسماعيل ذاهب الحديث.( تحقيق مواقف الصحابة (2/16-18)، التاريخ الكبير للبخاري (1/203)، التهذيب (9/391)، تهذيب التهذيب (9/392) )

ويقول الدكتور يوسف العش:
والرواية المنسوبة إلى سعيد بن المسيب يجب استبعادها، فهي بعد التحري تظهر موضوعة، فقد نص الحاكم النيسابوري أن أحد رجال سندها قد أسقط من السند رجلا واهيا، وأنها منكرة، والواقع أنها لا تنبئ عن الاحترام الذي يكنه سعيد بن المسيب للصحابة في أقواله الأخرى الصحيحة.
(الدولة الأموية (39). (3) البخاري، رقم (3743). ).

3- براءة عمار من دم عثمان رضي الله عنهما:

وما يروى في ذلك اتهام مسروق وأبي موسى ( لعمار بذلك عند قدومه مع الحسن لاستنفار أهل الكوفة، وهذه الرواية قد وهي إسنادها بشعيب المجهول، وسيف المعلول، كما أن الرواية التي في صحيح البخاري لا تذكر شيئا من ذلك، فزيادتها لا تحتمل القبول، لا سيما مع طعنها في صحابي مثل عمار بن ياسر المجار - على لسان النبي صلى الله عليه وآله وسلم - من الشيطان(1824)، والملئ إلى المُشاش من الإيمان..
(عمار بن ياسر، ص147. (5) البداية والنهاية (7/207) ).
وقد بيَّن العلماء بطلان مثل هذا الاتهام الذي لم يختص بعمار فحسب، بل تعداه إلى مجموعة أخرى من أجِلَّة الصحابة، يقول ابن كثير: أما ما يذكره بعض الناس من أن بعض الصحابة أسْلَمَه ورضي بقتله، فهذا لا يصح عن أحد من الصحابة، بل كلهم كرهه ومقته وسب من فعله.(1826)
ويقول القاضي أبو بكر بن العربي: فهذا أشبه ما روي في الباب، وبه يتبين -وأصل المسألة سلوك سبيل أهل الحق- أن أحدا من الصحابة لم يسعَ عليه، ولا قعد عنه، ولو استنصر ما غلب ألف أو أربعة آلاف غرباء عشرين ألفا بلديين أو أكثر من ذلك، ولكنه ألقى بيده إلى المصيبة.
( العواصم من القواصم، ص129)

ويقول: وقد انتدبت المردة والجهلة إلى أن يقولوا:

إن كان فاضل من الصحابة كان عليه مشاغبا مؤلبا، وبما جرى عليه راضيا واخترعوا كتابا فيه فصاحة, وأمثال كتب عثمان به مستصرخا إلى علي, وذلك كله مصنوع، ليوغروا قلوب المسلمين على السلف الماضيين والخلفاء الراشدين، فالذي يُنْخل من ذلك أن عثمان مظلوم محجوج بغير حجة، وأن الصحابة براء من دمه بأجمعهم، لأنهم أتوا إرادته، وسلموا له رأيه في إسلام نفسه(العواصم من القواصم ، ص132 ).

ثالثًا: براءة عمرو من دم عثمان:

لما أحيط بعثمان ( خرج عمرو بن العاص من المدينة متوجها إلى الشام وقال: والله يا أهل المدينة ما يقيم بها أحد فيدركه قتل هذا الرجل إلا ضربه الله عز وجل بذل، ومن لم يستطع نصره فليهرب، فسار وسار معه ابناه عبد الله ومحمد، وخرج بعده حسان بن ثابت، وتتابع على ذلك ما شاء الله.( تاريخ الطبري، نقلا عن عمرو بن العاص، للغضبان، ص464 )
وعندما جاءه الخبر عن مقتل عثمان ( وبأن الناس بايعوا علي بن أبي طالب قال عمرو: أنا أبو عبد الله تكون حرب من حك فيه قرحة نكأها، رحم الله عثمان ورضي الله عنه وغفر له، فقال سلامة بن زنباغ الجذامي: يا معشر العرب، إنه قد كان بينكم وبين العرب باب فاتخذوا بابا إذا كسر الباب، فقال عمرو: وذاك الذي نريد ولا يصلح الباب إلا أشاف(أشاف: جمع أشفى وهو المثقب) تخرج الحق من حافرة البأس ويكون الناس في العدل سواء، ثم تمثل عمرو بن العاص بهذه الأبيات:
فيا لهف نفسي على مالك . . . وهل يصرف مالك حفظ القدر؟
أنزع من الحرِّ (الحر: جمع حرة وهي الظلمة الشديدة ) أودى بهم . . . فأعذرهم أم بقومي سكر
ثم ارتحل راجلا يبكي ويقول: يا عثماناه، أنعي الحياء والدين حتى قدم دمشق
(تاريخ الطبري، نقلا عن عمرو بن العاص, للغضبان، ص481 ).

هذه هي الصورة الصادقة عن عمرو والمتتالية مع شخصيته، وخط حياته وقربه من عثمان، أما الصورة التي تمسخه إلى رجل مصالح وصاحب مطامع وراغب دنيا، فهي الرواية المتروكة الضعيفة، رواية الواقدي عن موسى بن يعقوب
(عمرو بن العاص، للغضبان، ص481 ).

وقد تأثر بالروايات الضعيفة والسقيمة مجموعة من الكتاب والمؤرخين فأهووا بعمرو إلى الحضيض، كالذي كتبه محمود شيت خطاب(سفراء النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، محمود شيت خطاب، ص508 )، وعبد الخالق سيد أبو رابية(عمرو بن العاص، عبد الخالق سيد أبو رابية، ص316 )، وعباس محمود العقاد الذي يتعالى عن النظر في الإسناد ويستخف بقارئه، ويظهر له صورة معاوية وعمرو -رضي الله عنهما- بأنهما: انتهازيان صاحبا مصالح، ولو أجمع الناقدون التاريخيون على بطلان الروايات التي استند إليها في تحليله، فهذا لا يعني للعقاد شيئا، فقد قال بعد أن ذكر روايات ضعيفة واهية لا تقوم بها حجة: "...

وليقل الناقدون التاريخيون ما بدا لهم أن يقولوا في صدق هذا الحوار، وصحة هذه الكلمات، وما ثبت نقله ولم يثبت منه سنده ولا نصه، فالذي لا ريب فيه ولو أجمعت التواريخ قاطبة على نقضه أن الاتفاق بين الرجلين كان اتفاق مساومة ومعاونة على الملك والولاية، وأن المساومة بينهما كانت على النصيب الذي آل على كل منهما، ولولاه لما كان بينهما اتفاق
(عمرو بن العاص للعقاد، ص231، 232 ).
إن شخصية عمرو بن العاص الحقيقية، أنه رجل مبادئ غادر المدينة حين عجز عن نصرة عثمان، وبكى عليه بكاء مرًّا حين قُتل، فقد كان من أقرب أصحابه وخلانه ومستشاريه، وكان يدخل في الشورى - في عهد عثمان- من غير ولاية، ومضى إلى معاوية -رضي الله عنهما- ليتعاونا معا على حرب قتلة عثمان والثأر للخليفة الشهيد.
( عمرو بن العاص للغضبان، ص489، 490 )

لقد كان مقتل عثمان كافيا لأن يحرك كل غضبه على أولئك المجرمين السفاكين، وكان لا بد من اختيار مكان غير المدينة للثأر من هؤلاء الذين تجرأوا على حرم رسول الله وقتلوا خليفته على أعين الناس، وأي غرابة أن يغضب عمرو لعثمان؟ وإن كان هناك من يشك في هذا الموضوع فمداره على الروايات المكذوبة التي تصور عمرًا كل همه السلطة والحكم
(عمرو بن العاص للغضبان ، ص492 ).

رابعًا: من أقوال الصحابة في الفتنة:

1-أنس بن مالك :
قيل لأنس بن مالك: إن حبَّ علي وعثمان لا يجتمعان في قلب، فقال أنس: كذبوا، لقد اجتمع حبهما في قلوبنا
(تحقيق مواقف الصحابة (2/25)، التهذيب لابن حجر (7/141) ).

2-حذيفة بن اليمان :
عن خالد بن الربيع قال: سمعنا بوجع حذيفة، فركب إليه أبو مسعود الأنصاري في نفر فيهم إلى المدائن،
قال: ثم ذكر قتل عثمان،
فقال: اللهم إني لم أشهد، ولم أقتل, ولم أَرْضَ
(تحقيق مواقف الصحابة (2/27) ).

وأخرج أحمد بن حنبل عن ابن سيرين عن حذيفة قال: لما بلغه قتل عثمان قال: اللهم إنك تعلم براءتي من دم عثمان، فإن كان الذين قتلوه أصابوا، فإني برئ منهم، وإن كانوا أخطأوا فقد تعلم براءتي من دمه، وستعلم العرب لئن كانت أصابت بقتله لحلبنا بذلك لبَنًا، وإن كانت أخطأت بقتله لتحتلبن بذلك دمًا، فاحتلبوا بذلك دمًا، ما رفعت عنهم السيوف ولا القتل.
( تحقيق مواقف الصحابة (2/28)، تاريخ دمشق، ص388 )
وروى ابن عساكر عن جندب بن عبد الله -له صحبة- أنه لقى حذيفة فذكر له أمير المؤمنين عثمان فقال: أما إنهم سيقتلونه،
قال: قلت: فأين هو؟
قال: في الجنة،
قلت: فأين قاتلوه؟
قال: في النار
( تحقيق مواقف الصحابة (2/28)، تاريخ دمشق، ص388 ).

3-أم سليم الأنصارية رضي الله عنها:
قالت أم سليم الأنصارية - رضي الله عنها- لما سمعت بقتل عثمان: رحمه الله، أما إنه لم يحلبوا بعده إلا دما (البداية والنهاية (7/195) ).

4-أبو هريرة :
وعن أبي مريم قال: رأيت أبا هريرة يوم قتل عثمان وله ضفيرتان، وهو ممسك بهما وهو يقول: قتل والله عثمان على غير وجه الحق
(تحقيق مواقف الصحابة (2/31)، تاريخ دمشق، ص493 ).

5-أبو بكرة :
روى ابن كثير في البداية والنهاية عن أبي بكرة قال: ( لأن أخِرَّ من السماء إلى الأرض أحبّ إليَّ من أن أُشرك في قتل عثمان )
(تحقيق مواقف الصحابة (2/31)، تاريخ دمشق، ص493).
6-أبو موسى الأشعري :
عن أبي عثمان النهدي قال أبو موسى الأشعري (: إن قتل عثمان لو كان هدي احتلبت به الأمانة لبنًا، ولكنه كان ضلالا فاحتلبت به دما
(تاريخ المدينة (4/1245) ).

7-سمرة بن جندب :
روى ابن عساكر بإسناده إلى سمرة بن جندب قال: إن الإسلام كان في حصن حصين، وإنهم ثلموا في الإسلام ثلمة بقتلهم عثمان، وإنهم شرطوا أشرطة, وإنهم لم يسدوا ثلمتهم أو لا يسدونها إلى يوم القيامة، وإن أهل المدينة كانت فيهم الخلافة فأخرجوها ولم تعد فيهم
(تحقيق مواقف الصحابة (2/31)، تاريخ دمشق، ص493 ).

8-عبد الله بن عمرو بن العاص :
وأخرج أبو نعيم في (معرفة الصحابة) بسنده إلى عبد الله بن عمرو بن العاص، قال: عثمان بن عفان ذو النورين قتل مظلوما، أوتي كفلين من الأجر(معرفة الصحابة (1/245), المعجم الكبير (1/46) ).

9-عبد الله بن سلام :
قال (: لا تقتلوا عثمان، فإنكم إن فعلتم لم تصلُّوا جميعا أبدا.
(تحقيق مواقف الصحابة (2/34) فضائل الصحابة، إسناده صحيح )
وفي رواية: والله لا تهرقون محجما من دم -أي: من دم عثمان- إلا ازددتم به من الله بُعدا(الطبقات (3/81) ).

10-الحسن بن علي :
عن طلق بن خشاف قال: انطلقنا إلى المدينة ومعنا قُرط بن خيثمة، فلقينا الحسن بن علي فقال له قرط: فيم قُتل أمير المؤمنين عثمان؟
فقال: قتل مظلوما
(تاريخ المدينة (4/145). (2) المصدر نفسه (4/142) ).

11-سلمة بن الأكوع :
وعن يزيد بن أبي عبيدة قال: لما قتل عثمان خرج سلمة بن الأكوع -وهو بدري- من المدينة قبل الربذة، فلم يزل بها حتى كان قبيل أن يموت(1852).

12-عبد الله بن عمر:
فعن أبي حازم قال: كنت عند عبد الله بن عمر بن الخطاب فذكر عثمان، فذكر فضله ومناقبه وقرابته حتى تركه أنقى من الزجاجة، ثم ذكر علي بن أبي طالب فذكر فضله وسابقته وقرابته حتى تركه أنقى من الزجاجة، ثم قال: من أراد أن يذكر هذين فليذكرهما هكذا أو فليدع.( تحقيق مواقف الصحابة (1/379) )
وقال ابن عمر -رضي الله عنهما- أيضا: لا تسبوا عثمان؛ فإنا كنا نعده من خيارنا(تحقيق مواقف الصحابة (1/379) فضائل الصحابة، إسناده صحيح ).

خامسًا: أثر مقتل عثمان في حدوث فتن أخرى:

لقد كانت فتنة قتل عثمان سببا في حدوث كثير من الفتن الأخرى، وألقت بظلالها على أحداث الفتن التي تلتها، فتغيرت قلوب الناس وظهر الكذب، وبدأ الخط البياني للانحراف عن الإسلام في عقيدته وشريعته(تحقيق مواقف الصحابة ، ص590. (6) مجموع الفتاوي (25/162).).
وكان مقتل عثمان من أعظم الأسباب التي أوجبت الفتن بين الناس، وبسببه تفرقت الأمة إلى اليوم(1856)...

فتفرقت القلوب، وعظمت الكروب، وظهرت الأشرار وذل الأخيار، وسعى في الفتنة من كان عاجزا عنها، وعجز عن الخير والصلاح من كان يحب إقامته، فبايعوا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( وهو أحق الناس بالخلافة حينئذ، وأفضل من بقي, لكن القلوب متفرقة ونار الفتنة متوقدة، فلم تتفق الكلمة ولم تنتظم الجماعة، ولم يتمكن الخليفة وخيار الأمة من كل ما يريدون من الخير، ودخل في الفرقة والفتنة أقوام.
(المصدر نفسه (25/163) ).

وبدأ ضعف الفتوحات تدريجيا خلال السنين الأخيرة من خلافة عثمان، عندما بدأت الفتن تضرب بلاد الإسلام ومركز الخلافة، ثم توقفت عندما قتل عثمان، واستمرت متوقفة بل تراجعت في بعض الأماكن إلى بداية عهد معاوية؛ حيث استقرت أحوال المسلمين فانطلقت الفتوحات شرقا وغربا وشمالا.
(أحداث وأحاديث فتنة الهرج، ص591).

سادسًا: الظلم والاعتداء على الآخرين من أسباب الهلاك في الدنيا والآخرة:

إن الظلم والاعتداء على الآخرين بغير حق من أسباب الهلاك في الدنيا والآخرة، كما قال الله -عز وجل-: "وَتِلْكَ الْقُرَى أَهْلَكْنَاهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِم مَّوْعِدًا" وإن المتتبع لأحوال أولئك الخارجين على عثمان المعتدين عليه يجد أن الله تعالى لم يمهلهم, بل أذلهم وأخزاهم وانتقم منهم فلم ينجُ منهم أحدا(تحقيق مواقف الصحابة في الفتنة (1/483).).

روى خليفة بن خياط في تاريخه بإسناد صحيح إلى عمران بن الحدير قال: إن لم يكن عبد الله بن شقيق حدثني أن أول قطرة قطرت من دمه -يعني عثمان- على "فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللهُ" [البقرة: 137] فإن أبا حُريت ذكر أنه ذهب وسهيل النميري، فأخرجوا إليه المصحف, فإذا القطرة على "فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللهُ"، فإنها في المصحف ما حكت.

وفي تاريخ ابن عساكر عن محمد بن سيرين قال: كنت أطوف بالكعبة، فإذا رجل يقول: اللهم اغفر لي، وما أظن أن تغفر لي، قلت: يا عبد الله، ما سمعت أحدا يقول ما تقول، قال: كنت أعطيت الله عهدا إن قدرت أن ألطم وجه عثمان إلا لطمته، فلما قُتل وضع على سريره في البيت، والناس يجيئون فيصلون عليه، فدخلت كأني أصلي عليه، فوجدت خلوة، فرفعت الثوب عن وجهه فلطمت وجهه، وسجيته, وقد يبست يميني، قال محمد بن سيرين: رأيتها يابسة كأنها عود.( سير الشهداء.. دروس وعبر للسحيباني، ص67, تاريخ دمشق، ص458، تحقيق مواقف الصحابة (1/485))

ولو لم يكن من آثار ظلم هؤلاء الحاقدين إلا سل المسلمين السيف عليهم إلى يوم القيامة لكفى بذلك رادعا لهم ولكل من سار في فلكهم..
قال القاسم بن محمد: مر عليٌّ بن ابى طالب على رجلين بالمدينة بعدما قتل عثمان، وقبل بيعته وهما يقولان: قتل ابن بيضاء، ومكانه من الإسلام والعرب، ثم والله ما انتطح فيه عنزان..
فقال علي: ما قلتما؟
فأعادا عليه فقال: بلى والله، ورجال بعد رجال، وكتائب بعد كتائب، أو يخرج ابن مريم
(تحقيق مواقف الصحابة (1/485)، التمهيد والبيان، ص223).

عثمان بن عفان شخصيته وعصره 1ج / ص 457 – 461






التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» لماذا لاتتبعون اهل البيت فى محبة الصحابة ولا انت شيعة كلام فقط
»» الله أكبر أحد أكبر المراتب الكنسية في تركيا يشهر إسلامه امس 2-1-2010
»» المدخل إلى الصحيح الحاكم النيسابوري بنسق الشاملة
»» فى دين الروافض الموالون المحبين لنكاح الصبيان لا تمسهم النار ؟؟
»» ماذا يقول الروافض عن فاطمة عليها السلام ؟؟
 
قديم 25-12-10, 03:22 PM   رقم المشاركة : 67
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 53


إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول
اقتباس:

53ـ ذكر علماء أهل السنة أنَّ الصحابي عبد الرحمن بن عديس البلوي كان أحد القادة الَّذين ترأسوا حركة الثورة ضد عثمان بن عفان .
المصنف لابن أبي شيبة : 7/492 ، الإكمال لابن ماكولا : 6/150 ، الإصابة لابن حجر : 4/281 .




الرد على الشبهة :

اولا : الرافضى يكرر الموجود بكتب التاريخ والسير لعله يخدع و يلبس على المسلمين شيئا فعله اجداده من اتباع ابن سبأ اليهودى الشيعى فكل من تامروا وخرجوا من مصر والكوفة والبصرة من اعوان واتباع والمخدعون بابن سبأ اليهودى الذى استغفلهم ووجهم لانهم سباب مغرر بهم ليس الا ثم عدا على امير المؤمنين عثمان فقتله وتتيعتهم لعنه الله تعالى لقتلهم امير المؤمنين عثمان بن عفان ضلما فما رفع عليهم سيفا فقتلوا جميعا شر قتله مهما حاولوا الهرب اخذوا وقتلوا تقتيلا .

ثانيا : ما بال الشيعة الروافض بالايحاء به ان تعداد خروج صحابة ضد الخليفة عثمان مع الهمج والرعاع والسفلة تعنى انهم الصحابة الخارجين كانوا على الحق والخليفة عثمان على باطل .
وفيهم حديث رسول الله يبنىء ذو النورين بالشهادة
لا والله الامام عثمان بن عفان رضى الله عنه على الحق و الخوارج عليه على الباطل.

1- لكان صحيحا خروج اصحاب امير المؤمنين علي بن ابى طالب عليه عليه من الخوارج فى يوم واحد 12000 اثنى عشرة الف مقاتل بل وكفروه وقاتلوه وقتل منهم فى يوم واحد 4000 مقاتل ؟؟
وفيهم حديث انبأ رسول الله بالخوارج
فهل يقول احد ان الثوار الخوارج على الخليفة على حق والخليفة على الباطل ؟؟
لا والله الامام علي بن ابى طالب رضى الله عنه على الحق والخونة الخوارج عليه على الباطل.

2- ولكان صح خروج احد شيعة واتباع الامام علي بن ابى طالب رضى الله عنه واحد الذين احسن اليهم كثيرا الامام علي وهو عبد الرحمن بن ملجم الشيعى سابقا
" ثم قَالَ علي رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ: علي بالرجل، فأدخل عليه
فقَالَ: أي عدو الله، ألم أحسن إليك؟
قَالَ: بلى
قَالَ: فما حملك على هذا؟
قَالَ: شحذت سيفِي هذا أربعين صباحا، وسألت الله أن يقتل به شر خلقه،
فقَالَ: لا أراك إلا مقتولا به، ولا أراك إلا من شر خلق الله. "
المنتظم في تاريخ الملوك والأمم لابن الجوزى ج 5/ ص 172

والذى تبع الخوارج وقتل الامام على من اجل امرأة اسمها قطام اعجبته فترك امامه وولى نعمته و قاتل معه يوم الجمل وصفين و فى النهروان الخوارج
واستعان على الامام بورد بن مجالد و شبيب بن بجرة الاشجعى وقتل الامام علي ظلما ...
فهل يقول احد ان بن ملجم ومن معه على حق لانهم خرجوا متمردين على الامام علي و لقتله امير المؤمنين ؟؟؟
لا والله الامام علي بن ابى طالب رضى الله عنه على الحق والخونة الخوارج عليه على الباطل.

3 ولكان صحيحا خروج اصحاب وشيعة وجيش الامام الحسن بن علي عليه وخذلانه وهروبهم واختبائهم فى منازلهم بل ضربوه وسبوه وسرقوا متاعه وخيله وطعنوه فى بطنه وحتى سجادة الصلاة سرقتها شيعته وجعلوه مرغما بسبب الخيانه والخذلان يتنازل عن الخلافة وامامة المسلمين اخذلان اصحابة وشيعته الكذابين ...
فهل يعنى ذلك ان الخارجين عليه مع اللصوص والسفلة هم على الحق والخليفة الامام الحسن بن علي على الباطل ؟؟
لا والله الامام الحسن رضى الله عنه على الحق والخونة الخوارج عليه على الباطل.

4 ولكان صحيحا خروج شيعة واصحاب و للامام الحسين بن علي رضى الله عنه والمبايعين له وخانوه فاخرجوه من مكة وبايعوه على الخلافة والموت ثم تامروا عليه وباعوه لعبيد الله بن زياد بل وحاصروه 6 ايام وقتلوه وكل من معه من اهل البيت مرة واحدة وافنوهم كلهم الا من نجاه الله لفرط مرضه وكان على شفا الموت الامام على زين العابدين الوحيد الذى نجا من مجزرة الشيعة الخونة السفله بكربلاء ...
فهل يعنى هذا ان الخارجين السفله والخونة المتمردين على امامهم الحسين بن علي على الحق والحسين على الباطل ؟؟
لا والله الامام الحسين رضى الله عنه على الحق والخونة الخوارج عليه على الباطل.

ثالثا : بعض الروايات التى ذكرت خروج ابن سبأ من مصر على رأس الخوارج ومن معه التابعين والمغفلين بدعاوى ابن السوداء بن سبأ اليهودى الشيعة اليمنى الحميرى:

فهو الزعيم و المخطط ومحرض الهمج المتمردين والمغفلين المخدوعين بخدمة الاسلام ونمصرته تحت قيادة الكذاب الملعون ابن سبأ :
وذكر سيف بن عمر التميمي عن محمد وطلحة وأبي حارثة وأبي عثمان، وقاله غيرهم أيضا، قالوا: لما كان في شوال سنة خمس وثلاثين، خرج أهل مصر في أربع رقاق على أربعة أمراء، المقلل لهم يقول ستمائة، والمكثر يقول: ألف.
على الرفاق عبد الرحمن بن عديس البلوي، وكنانة بن بشر الليثي، وسودان بن حمران السكوني، وقتيرة السكوني وعلى القوم جميعا الغافقي بن حرب العكي، وخرجوا فيما يظهرون للناس حجاجا، ومعهم ابن السوداء - وكان أصله ذميا فأظهر الإسلام وأحدث بدعا قولية وفعلية، قبحه الله
البداية والنهاية ط إحياء التراث ج 7/ص194

وقالوا: إني أحب أهلي وأعطيهم، فأما حبهم فلم يوجب جورا، وأما إعطاؤهم، فإنما أعطيهم من مالي. ولا أستحل أموال المسلمين لنفسي ولا لأحد. وكان قد قسم ماله وأرضه في بني أمية، وجعل ولده كبعض من يعطى
قال: ورجع أولئك إلى بلادهم وعفا عنهم، قال: فتكاتبوا وتواعدوا إلى شوال، فلما كان شوال خرجوا كالحجاج حتى نزلوا بقرب المدينة، فخرج أهل مصر في أربعمائة، وأمراؤهم عبد الرحمن بن عديس البلوي، وكنانة بن بشر الليثي، وسودان بن حمران السكوني، [وقتيرة السكوني] ، ومقدمهم الغافقي بن حرب العكي، ومعهم ابن السوداء.
تاريخ الإسلام ت تدمري ج 3/ ص 438

ثمَّ لما كَانَ شَوَّال من السّنة الْمَذْكُورَة خَرجُوا كالحجاج حَتَّى نزلُوا بِقرب الْمَدِينَة فَخرج أهل مصر فِي سَبْعمِائة وأمراؤهم عبد الرَّحْمَن بن عديس البلوي وكنانة ابْن بشر اللَّيْثِيّ وسودان بن حمْرَان السكونِي وقتيرة السكونِي والغافقي بن حَرْب العكي وَمَعَهُمْ ابْن السَّوْدَاء
سمط النجوم العوالي في أنباء الأوائل والتوالي ج 2/ص 523

حتى إذا دخل شوال سنة اثنتي عشرة خرجوا كالحجاج فنزلوا قرب المدينة وبهذا الإسناد قالوا لما كان في شوال سنة خمس وثلاثين خرج أهل مصر في أربع رفاق (4) على أربعة أمراء المقلل يقول ستمائة والمكثر يقول ألف على الرفاق عبد الرحمن بن عديس البلوي وكنانة بن بشر الليثي وسودان بن حمران السكوني وقتيرة بن فلان السكوني وعلى القوم جميعا الغافقي بن حرب العكي ولم يجترئوا أن يعلموا الناس بخروجهم إلى الحرب إنما خرجوا كالحجاج ومعهم ابن السوداء
تاريخ دمشق لابن عساكر ج 39/ص 317

قال: ورجع أولئك إلى بلادهم وعفا عنهم قال: فتكاتبوا وتواعدوا إلى شوال، فلما كان شوال خرجوا كالحجاج حتى نزلوا بقرب المدينة، فخرج أهل مصر في أربع مائة، وأمراؤهم عبد الرحمن بن عديس البلوي، وكنانة بن بشر الليثي، وسودان بن حمران السكوني، وقتيرة السكوني، ومقدمهم الغافقي بن حرب العكي، ومعهم ابن السوداء.
سير أعلام النبلاء ط الحديث ج 2/ص 475
كَتَبَ إِلَيَّ السَّرِيُّ، عَنْ شُعَيْبٍ، عن سيف، عن محمد وطلحة وأبي حارثة وَأَبِي عُثْمَانَ، قَالُوا: لما كَانَ فِي شوال سنة خمس وثلاثين خرج أهل مصر فِي أربع رفاق عَلَى أربعة أمراء: المقلل يقول: ستمائه، والمكثر يقول: ألف عَلَى الرفاق عبد الرَّحْمَن بن عديس البلوى، وكنانه بن بشر التجيبى، وعروه بن شيبم الليثى، وابو عمرو بن بديل بن ورقاء الخزاعي وسواد بن رومان الأصبحي، وزرع بن يشكر اليافعى، وسودان ابن حمران السكوني، وقتيرة بن فلان السكوني، وعلى القوم جميعا الغافقي بن حرب العكي، ولم يجترئوا أن يعلموا الناس بخروجهم إِلَى الحرب، وإنما اخرجوا كالحجاج، ومعهم ابن السوداء
تاريخ الرسل والملوك الطبري ج4/ص 348

حارثة وأبي عثمان قالوا: لما كان في شوال سنة خمس وثلاثين خرج أهل مصر في أربع رفاق على أربعة أمراء؛ المقلل يقول: ستمائة، والمكثر يقول: ألف. على الرفاق عبد الرحمن بن عديس البلوي، وكنانة بن بشر التجيبي، وعروة بن شيبم الليثي، وأبو عمرو بن بديل بن ورقاء الخزاعي، وسواد بن رومان الأصبحي، وزرع بن يشكر اليافعي، وسودان بن حمران السكوني، وقتيرة بن فلان السكوني، وعلى القوم جميعاً الغافقي بن حرب العكي، ولم يجترئوا أن يعلموا الناس بخروجهم إلى الحرب، وإنما أخرجوا كالحجاج ومعهم ابن سوداء .
فتنة مقتل عثمان بن عفان رضي الله عنه ج2/ص 719

خروج الثوار إلى المدينة عام 35 هـ:
[وهكذا] لما كان شوال1 سنة خمس وثلاثين خرج أهل مصر في أربع رفاق على أربعة أمراء المقلل يقول: ستمائة2 والمكثر يقول: ألف على الرفاق عبد الرحمن بن عديس البلوي وكنانة بن بشر التجيبي3 وسودان
ابن حمران السكوني وقتيرة بن فلان السكوني وعلى القوم جميعا الغافقي ابن حرب العكي ولم يجترئوا أن يعلموا الناس بخروجهم إلى الحرب وإنما خرجوا كالحجاج ومعهم ابن السوداء
الفتنة ووقعة الجمل ص: 58

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 – الرافضى يدلس بذكر احداث لا تعنى ان اخطأ احد الصحابة متأولا او مخدوعا بتاويل وكلهم غير معصومين قد يخطئون و التوبة مفتوحة للجميع الا اذا اخبر الله ورسوله بخلافها كقاتل عمار بن ياسر والصحابى عبد الرحمن بن عديس له روايتن متعلقه به وبنهايته على حسب ماروى فلا تخص احد سواه .

1138-حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ شَرِيكٍ الْبَزَّارُ، نا نُعَيْمُ بْنُ حَمَّادٍ، نا ابْنُ وَهْبٍ، عَنْ عَمْرِو بْنِ الْحَرْثِ، عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي حَبِيبٍ، عَنِ ابْنِ شِمَاسَةَ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عُدُسٍ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ يَقُولُ: " يَخْرُجُ نَاسٌ يَمْرُقُونَ مِنَ الدِّينِ كَمَا يَمْرُقُ السَّهْمُ مِنَ الرَّمِيَّةِ، يُقْتَلُونَ بِجَبَلِ كَذَا وَكَذَا " وَذَكَرَ الْحَدِيثَ
معجم الصحابى لابن قانع – تاريخ دمشق

4686 - حَدَّثَنَا أَبُو عَمْرِو بْنُ حَمْدَانَ، ثنا الْحَسَنُ بْنُ سُفْيَانَ، ثنا حَرْمَلَةُ، ثنا ابْنُ وَهْبٍ، حَدَّثَنِي ابْنُ لَهِيعَةَ، ثنا عَيَّاشُ بْنُ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِي الْحُصَيْنِ الْهِجْرِيِّ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عُدَيْسٍ قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ يَقُولُ: " سَيَخْرُجُ نَاسٌ مِنْ أُمَّتِي يُقْتَلُونَ بِجَبَلِ الْخَلِيلِ "، قَالَ: فَلَمَّا كَانَتِ الْفِتْنَةُ كَانَ ابْنُ عُدَيْسٍ مِمَّنْ أَخَذَهُ مُعَاوِيَةُ فِي الرَّهْنِ، فَسَجَنَهُمْ بِفِلَسْطِينَ، فَهَرَبُوا مِنَ السِّجْنِ، فَاتُّبِعُوا حَتَّى أُدْرِكُوا، فَأَدْرَكَ فَارِسٌ مِنْهُمُ ابْنَ عُدَيْسٍ، فَقَالَ ابْنُ عُدَيْسٍ: وَيْحَكَ، اتَّقِ اللَّهَ فِي دَمِي، فَإِنِّي مِنْ أَصْحَابِ الشَّجَرَةِ، فَقَالَ: الشَّجَرُ كَالْجَبَلِ كَثِيرٌ، فَقَتَلَهُ
معرفة الصحابة لابى نعيم الاصبهانى

2- فكر السبئية تمثلت مظاهره في الطعن في القرآن و سب الصحابة و ادعاء الوصية و العصمة لعلي و الزعم بألوهيته و رجعته بعد موته ، و تفضيله على كل الصحابة.
( ابن تيمية: منهاج السنة ، ج3 ص: 459 .و مجموع الفتاوى، ج4 ص: 135، 185، 435 . و الملطي الشافعي: التنبيه و الرد على أهل الأهواء، ط2 ، القاهرة، المكتبة الأزهرية ج3 ص: 18 ،و ما بعدها .و الطبري: التاريخ ، ج2 ص: 647 )

و هذا يعني أن السبئية هي التي أرست الأسس الفكرية لكل الاتجاهات الشيعية على اختلافها ،فهي لا تخرج عن تلك الأسس على اختلافها و تنوعها، بمعنى أن الفكر السبئي تفرق في كل الاتجاهات الشيعية بنسب مختلفة .

فقال بالرجعة رشيد الهجري و أصبغ بن نباتة و جابر الجعفي و المغيرة بت سعيد و محمد بن السائب الكلبي و عثمان بن عمير و الحارث بن حضيرة الأزدي و غيرهم .

وقد سب الصحابة و شتمهم :
جابر الجعفي و عمر بن شمر الكوفي و المغيرة بن سعيد و إسماعيل السدي الكبير (ت127هـ) ،و عباد بن يعقوب الأسدي(ت 250هـ)،و تليد بن سليمان الكوفي و قال بالوصية و التفضيل و العصمة كل الشيعة الرافضة
(: ميزان الاعتدال ج 1ص: 436، ج2 ص: 107،و 167،و ج3 ص: 79،و ج5 ص: 324، ج 6ص: 161. و السير، ج 11ص: 537 .و العقيلي: الضعفاء، ج1ص: 87، 193، ج3 ص: 211، ج4ص: 177 .و المزي: تهذيب الكمال، ج 11 ص: 385 .و ابن حجر: تهذيب التهذيب، ج 1ص: 447 . و الشهرستاني: الملل ، ج 1ص: 169،و ما بعدها).

3 -تأثيرعقيدة السبئية فى الشيعة الروافض اليوم ما يزال ظاهرا فيهم - كما كان في سابقيهم - فهم يقولون بالرجعة و العصمة و يسبون الصحابة و يقولون بالتقية و يصفون أئمتهم بأوصاف الألوهية، و النصيريون منهم يؤلهون عليا صراحة .
(: الألوسي: روح المعاني، ج 20ص: 27 .و أبو الحسن الندوي: صورتان متضادتان عن الصحابة، ط1 ، القاهرة ، دار الصحوة، 1985، ص: 87 .و إحسان إلي ظهير: الشيعة و السنة).

و لاشك أن نشر مراجع الشيعة منذ 30 سنة مضت والتى كانت سرية ومخفية طوال 12 قرن من الزمان كشفت لنا حقيقة دين الشيعة الروافض وحقيقة ما كانوا يقوموا به منذ القرن الاول للاسلام ..
فكانت الدليل الدامغ على حقيقة دين الشيعة الروافض والباطنية ان اصلهم جميعا عقيدة وفكر ابن سبأ اليهودى الشيعى الحميرى والمثبته منذ القرن الاول فهو الذى ادعى التشيع ودبر واتباعه الغدر و الخروج على الخليفة عثمان و قتله كما فعل اتباعه طوال التاريخ من الخيانة والغدر بالمسلمين والحقد عليهم .



يتبع ان شاء الله تعالى


العواصم








التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» هل اتاك حديث دين الروافض ؟؟؟
»» بعد نشر مراجع دين الشيعة فهل مازلنا نعتبر الراوة الشيعة من اهل البدع ؟
»» ماذا يقول الروافض عن فاطمة عليها السلام ؟؟
»» رافضية وافتخر سابقا سمر حاليا تفضح الروافض في البالتولك
»» رئيس تحرير الصحيفة الدنماركية التي نشرت الرسم المسيئة عمل جاسوس لإسرائيل
 
قديم 25-12-10, 03:23 PM   رقم المشاركة : 68
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 54

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول


اقتباس:

54 ـ ذكرعلماء أهل السنة أنَّ الصحابيَّ فروة بن عمرو بن ردقة الأنصاري البياضي كان ممَّن أعان على قتل عثمان (أسد الغابة لابن الأثير : 4/179) .



النص كما جاء باسد الغابة :

4213 - فروة بن عمرو الأنصاري

ب د ع فروة بن عمرو بن ودقة بن عبيد بن عامر بن بياضة الأنصاري البياضي.
شهد العقبة، وبدرا وما بعدهما من المشاهد مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. وآخى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بينه وبين عبد الله بن مخرمة العامري.
حديثه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «لا يجهر بعضكم على بعض بالقرآن» .
رواه مالك في الموطأ، عن يحيى بن سعيد، عن محمد بن إبراهيم التيمي، عن أبي حازم التمار، عن البياضي، ولم يسمه مالك في الموطأ.
وكان ابن وضاح وابن مزين يقولان: إنما سكت مالك عن اسمه لأنه كان ممن أعان على قتل عثمان.
قال أبو عمر: هذا لا يعرف، ولا وجه لما قالا .
وكان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يبعثه يخرص على أهل المدينة ثمارهم، فإذا دخل الحائط حسب ما فيه من الافناء، ثم ضرب بعضها على بعض، على ما يرى فيها، فلا يخطئ.
أخرجه الثلاثة.
أسد الغابة ط الفكر لابن الاثير ج 4/ ص 57

الرد على الشبهة :

اولا : تطبيق القاعدة الذهبية على مقولات الروافض:

اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب مع الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين...

" ذكرعلماء أهل السنة أنَّ الصحابيَّ فروة بن عمرو بن ردقة الأنصاري البياضي كان ممَّن أعان على قتل عثمان "
الكذاب السطر التالى مباشرة لما نقل ينفى الحافظ بن عبد البر ابو عمر استنتاج اثنينمن علماء المذهب المالكى بالاندلس ابن وضاح (محمد بن وضاح القرظى ) و ابن مزين (إبراهيم بن مزين) فجعلهم الرافضى الكذاب علماء؟؟؟!!!! ..

الرافضى يخفى النصوص التى بالمصدر الذى نقل منه ليخدع المسلمين ويدلس عليهم ليدخل عليهم ان العلامة ابن الاثير يقول ان فروة بن عمرو بن ودقة اعان على قتل عثمان وهو كذب محض بل هو استنتاج غير صحيح لاثنين من علماء الاندلس فى معرض شرحهم لحديث رواة الامام مالك ورده فى السطر التالى له مباشرة.

ثانيا : بعض الروايات لعلماء المسلمين توضح وتنقل حقيقة ما اخفاه الرافضى :
1 - " أَبِي حَازِمٍ التَّمَّارِ، عَنِ الْبَيَاضِيِّ، وَلَمْ يُسَمِّهِ فِي الْمُوَطَّأِ.
وكان ابْن وَضَّاح وَابْن مزين يقولان: إنما سكت مَالِك عَنِ اسمه لأنه كَانَ ممن أعان على قتل عُثْمَان رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ.
قَالَ أَبُو عُمَر: هَذَا لا يعرف، ولا وجه لما قالاه فِي ذَلِكَ، ولم يكن لقائل هَذَا علم بما كَانَ من الأنصار يَوْم الدار.. "
الاستيعاب في معرفة الأصحاب ابن عبد البر ج 3/ ص 1259

2 - " وجزم أبو عمر بأنه البياضي الذي اخرج مالك حديثه في الموطأ من طريق أبي حازم عنه في النهى عن ان يجهر بعض على بعض بالقراءة
قال وكان بن مزين وابن وضاح يقولان إنما سكت مالك عن اسمه لأنه كان ممن أعان على عثمان.
قال أبو عمر هذا لا يثبت ولا وجه لما قالاه من ذلك ولم يكن قائل هذا علم بما كان من الأنصار يوم الدار انتهى "
الإصابة في تمييز الصحابة ابن حجر العسقلانى ج 5/ص 364

3 - " روى مَالك حَدِيثه فِي الْمُوَطَّأ وَلم يسمه كَانَ ابْن وضاح وَابْن مزين يَقُولَانِ إِنَّمَا سكت مَالك عَن اسْمه لِأَنَّهُ مَكَان أعَان على قتل عُثْمَان رَضِي الله عَنهُ
قَالَ ابْن عبد الْبر هَذَا لَا يعرف وَلَا وَجه لما قَالَاه وَلم يكن لقَائِل هَذَا علم بِمَا كَانَ مِمَّن الْأَنْصَار يَوْم الدَّار. "
الوافى بالوافيات بن عبد الله الصفدي ج 24 / ص 6



ثالثا : الحديث الذى الذى رافقه تعلق عليه بن مزين وابن وضاح:

177- وحدثني عن مالك عن يحيى بن سعيد عن محمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي عن أبي حازم التمار عن البياضي * أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون وقد علت أصواتهم بالقراءة فقال إن المصلي يناجي ربه فلينظر بما يناجيه به ولا يجهر بعضكم على بعض بالقرآن
الموطأ مالك ج 1/ ص 81 حديث رقم: 177

19044- حدثنا عبد الله حدثني أبي قال قرأت على عبد الرحمن بن مهدي مالك عن يحيى بن سعيد عن محمد بن إبراهيم التيمي عن أبي حازم التمار عن البياضي * أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون وقد علت أصواتهم بالقراءة فقال ان المصلى يناجي ربه عز وجل فلينظر ما يناجيه ولا يجهر بعضكم على بعض بالقرآن
مسند ابن حنبل ج 4/ ص 344 حديث رقم: 19044

3364 - أنبأ محمد بن سلمة قال أنبأ بن القاسم عن مالك قال حدثني يحيى بن سعيد عن محمد بن إبراهيم بن الحارث عن أبي حازم التمار عن البياضي * أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون وقد علت أصواتهم بالقراءة فقال إن المصلي يناجي ربه فلينظر ماذا يناجيه به فلا يجهر بعضكم على بعض بالقرآن
قال أبو عبد الرحمن أرسله الليث بن سعيد ويزيد بن هارون .
السنن الكبرى النسائي ج 2/ ص 265 حديث رقم: 3364

اخرجة البخارى فى كتاب خلق افعال العباد بنفس الاسناد وسمى البياضى هنا المقصود فى حديث مالك ابى حازم التمار ون بياض
حدثنا عبد الله بن يوسف، ثنا مالك، عن يحيى بن سعيد، عن محمد بن إبراهيم بن الحرث التيمي، عن أبي حازم التمار، عن البياضي رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون، وقد علت أصواتهم بالقراءة، فقال: «إن المصلي يناجي ربه فلينظر بما يناجيه به، ولا يجهر بعضكم على بعض بالقراءة».
حدثنا إسحاق، سمع عبدة، عن ابن إسحاق، عن محمد بن إبراهيم بن الحارث، عن أبي حازم مولى هذيل،
قال: جاورت في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم من بني بياضة من الأنصار فحدثني عن النبي صلى الله عليه وسلم بهذا.
خلق أفعال العباد للبخاري ص : 111

" رواه النسائي من عدة طرق، عن محمد بن إبراهيم التيمي مختصرا" ومطولا ومرسلا ومتصلا، قال في بعضها: عن أبي حازم مولى الغفاريين. وقال في بعضها: عن أبي حازم التمار، عن البياضي.
وقيل: إن اسم البياضي هذا : عبد الله بن جابر، وقيل: فروة بن عمرو.

وقال في بعضها: عنأبي حازم مولى الأنصار.
وأخرجه البخاري في كتاب" أفعال العباد"،
وقال: عن أبي حازم التمار، فأما أبو حازم البياضي فقد تقدم،
تهذيب الكمال في أسماء الرجال للحافظ المزى ج 33/ص 218

أَبُو حَازِمٍ التَّمَّارُ، عَنِ الْبَيَاضِيِّ الْأَنْصَارِيِّ قِيلَ: إِنَّ اسْمُهُ: عَبْدُ اللهِ بْنُ جَابِرٍ، فِيمَا حَكَى، عَنْ أَبِي عُبَيْدٍ، عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عِيسَى، عَنْ مَالِكٍ
معرفة الصحابة لأبي نعيم ج 6/ص 3092

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 – الرافضى لايمكن ان يخدع او يستغفل من يتتبع مقولاته و من مصادرها الاصلية وهذا واجب كل مسلم ومسلمة يقرأ مثل هذا الهراء والكاذب ..
محال ثم محال ان يستغفل الشيعة الروافض الا الكسالى والمنافقين ومن لا يابهون لدينهم ويفصرون عن سؤال العلماء او البحث فى المنتديات المتخصصصة فى الرد على شبهات الروافض والنصارى.
والله يشهد ان شبهات النصارى اكثر ذكاء واقل كذبا وغباء من شبهات الروافض .

2 - حقيقة ذهبية فى الرواية والدراية:

كل الروايات والاثار لا تسقط من السماء ولا نجدها عند الحفر فى باطن الارض او ملقاه فى الطرقات ولا تخرج مصادفة فى شباك صيادين البحر
وانما نجدها موثقة بالاسانيد فى المصنفات الثابته الصحة لكتابها ومصنفيها من اهل الرواية والدراية المشهود لهم من العلماء العدول كصحيح البخارى وصحيح مسلم وموطأ انس بن مالك ومسند احمد بن حنبل والنسائى والترمذى وابن ماجة وابو داوود وغيره والحمد لله والمنه.
وفيها تجد الروايات بالسند المتصل من الثقة عن الثقة من فم قائلها حتى وصلت للمصنف فدونوها واثبتوها رحمهم الله .

3 – مهما حاولت الشيعة الروافض تشوية صحابة رسول الله فنحن نتكلم هنا عن 10 – 15 فرد من اكثر من 100000 مائة الف صحابى شهدوا غدير خم كما تدعى الشيعة ولم يعملوا الانى :

أ – لم يغدر الصحابة برسول الله صلى الله عليه وسلم فالله يعصمه وهم مختارين من الله عز وجل.

ب- لم يقتل الصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم فالله يعصمه وهم مختارين من الله عز وجل.

ج – لم ينقض الصحابة عهودهم فى نصرة وتاييد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يسلموه ابدا فالله يعصمه وهم مختارين من الله عز وجل.

د – لم يتخلفوا عن رسول الله فى الجهاد والتضحية باموالهم وانفسهم والذين تخلفوا وكانوا بضعة وثمانين رجلا، فقبل منهم رسول الله صلى الله عليه وسلم علانيتهم وبايعهم واستغفر لهم ووكل سرائرهم إلى الله عز وجل ولم تتكرر منهم مرة اخرى الى انتقل الى الرفيق الاعلى صلى الله عليه وسلم .

هـ – لم يقتل رسول الله اصحابة فى خيانة له او غدر به لان الله تعالى بعصمة بحق وليس ادعاء واكاذيب لخداع السذج والبسطاء والدهماء.

و – كل الائمة التى سطر الشيعة لهم تاريخهم وتسيوا اليهم اقوالهم بالباطل خانهم اصحابهم واتباعهم شيعتهم وخذلوهم وقتلوهم ونهبوهم بل وخلدوا ذكراهم بنسبة خيانتهم وغدرهم الى غيرهم من المسلمين .

ز – بينما فعل صحابة و شيعة الائمة الافاعيل بائمتهم ( لانهم كلهم غير معصومين من الله ولم يختار الله لهم اصحابهم فكان الكثير منهم غادرين و خونة ومنتحلى المذاهب الفاسدة ) فخذولوهم وخانوهم وغدرواوقتلوهم وفقتلوا الامام علي بن ابى طالب خليفة المسلمين . . .
وخذلوا وخانوا وطعنوا الامام الحسن خليفة المسلمين واجبروه بخذلانهم على التنازل عن الخلافة والامامة . . .
وخانوا وخذلوا وغدروا بالامام الحسين ريحانة رسول الله فقتلوه وكل ممن معه من اهل البيت مرة واحدة رضى الله عنهم جميعا ليتخلصوا منهم مرة واحدة فى الحقيقة ويخلدوا ذكراهم فى الاشعار والسير والتاريخ والروايات التى هى كلها اكاذيب ويتهموا المسلمين بذلك وهذا هو دينهم كذب على كذب و ظلمات من فوقها ظلمات..


يتبع ان شاء الله تعالى


العواصم







التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» الفرق والمذاهب المخالفة لأهل السنة
»» تحدى للروافض قولوا اسماء الاوصياء ان كنتم تعرفوهم ؟؟؟
»» هل اتاك حديث دين الروافض ؟؟؟
»» فى دين الروافض يضحى بشريعة الله وتنتهك حرمات الله من اجل سلامة حياة الامام ؟؟؟
»» هل كان السيستاني أقدس في نفوس الشيعة من رسول الله اهداء لاخى فى الله مفوز المبارك
 
قديم 25-12-10, 03:23 PM   رقم المشاركة : 69
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 55

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول


اقتباس:
- 55 صحَّح ابنُ الأثيركونَ الصحابي محمد بن أبي حذيفة كان في مصر يؤلِّب الناس على الخليفة عثمان (أسدالغابة لابن الأثير : 4/316) .




النص كما ورد باسد الغابة لابن الاثير :

4720- محمد بن أبي حذيفة
ب د ع: مُحَمَّد بْن أَبِي حذيفة بْن عتبة بْن ربيعة بْن عبد شمس بْن عبد مناف القرشي العبشمي، كنيته أَبُو الْقَاسِم.
ولد بأرض الحبشة عَلَى عهد رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وأمه سهلة بنت سهيل بْن عَمْرو العامرية.
وهو ابن خال معاوية بْن أَبِي سفيان، ولما قتل أبوه أَبُو حذيفة، أخذ عثمان بْن عفان مُحَمَّدا إليه فكفله إِلَى أن كبر ثُمَّ سار إِلَى مصر فصار من أشد الناس تأليبا عَلَى عثمان

.
قَالَ أَبُو نعيم: هُوَ أحد من دخل عَلَى عثمان حين حوصر فقتل ، وأخذ مُحَمَّد بجبل الجليل، جبل لبنان، فقتل.

قَالَ خليفة: ولاه علي بْن أَبِي طالب عَلَى مصر ثُمَّ عزله، واستعمل قيس بْن سعد بْن عبادة، ثُمَّ عزله

.
والصحيح: أن مُحَمَّدا كَانَ بمصر لِمَا قتل عثمان، وهو الَّذِي ألب أهل مصر عَلَى عثمان حَتَّى ساروا إليه، فلما ساروا إليه كَانَ عَبْد اللَّهِ بْن سعد أمير مصر لعثمان قد سار عنها، واستخلف عليها خليفة لَهُ فثار مُحَمَّد عَلَى الوالي بمصر لعبد اللَّه، فأخرجه واستولي علي مصر.
فلما قتل عثمان أرسل عَليّ إِلَى مصر قيس بْن سعد أميرا، وعزل مُحَمَّدا، ولما استولى معاوية عَلَى مصر، أخذ مُحَمَّدا فِي الرهن وحبسه، فهرب من السجن، فظفر بِهِ رشدين مولى معاوية، فقتله.
وانقرض ولد أَبِي حذيفة وولد أبيه عتبة إلا من قبل الْوَلِيد بْن عتبة، فإن منهم طائفة بالشام، قاله أَبُو عمر.
أخرجه الثلاثة.
أسد الغابة ط العلمية ج 5 - ص 82

الرد على الشبهة :

اولا : تطبيق القاعدة الذهبية على مقولات الروافض:
اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب مع الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين...

ماذا قال الرافضى :


اقتباس:
صحَّح ابنُ الأثيركونَ الصحابي محمد بن أبي حذيفة كان في مصر يؤلِّب الناس على الخليفة عثمان




الحقيقة العلامة ابن الاثير لم يكن يصحح تأليب الناس على الخليفة وانما كان يصحح قول الحافظ ابى نعيم فى اتهام محمد بن ابى حذيفة بانه ممن دخلوا بيت امير المؤمنين عثمان بن عفان ليقتلوه ..

اقتباس:
قَالَ أَبُو نعيم: هُوَ أحد من دخل عَلَى عثمان حين حوصر فقتل ، وأخذ مُحَمَّد بجبل الجليل، جبل لبنان، فقتل.




ولكن الرافضى يحاول استغفال المسلمين الذين لن يبحثوا وراءه ان ابن الاثير يصصح ويثبت تهمة اثارة وتحريض محمد بن ابى حذيفة الناس التى حاول غيره تبرئته ..

فالحقيقة ابن الاثير يبرء محمد بن ابى حذيفة من تهمة قتل الامام عثمان بن عفان رضى الله عنه ويثب تواجده بمكان اخر له اسانيد واثبات صحيح .

فإثارة محمد بن ابى حذيفة للناس فى مصر على الامام عثمان غير مجهولة على احد .

ثانيا : روايه لابن خلدون عما حدث ووقع من محمد بن ابى حذيفة فى فتنة مقتل امير المؤمنين عثمان :

انتقاض محمد بن أبي حذيفة بمصر ومقتله
لما قتل أبو حذيفة بن عتبة يوم اليمامة ترك ابنه محمدا في كفالة عثمان وأحسن تربيتهوسكر في بعض الأيام فجلده عثمان....

ثم تنسك وأقبل على العبادة وطلب الولاية من عثمان...
فقال: لست بأهل فاستأذنه على اللحاق بمصر لغزو البحر فأذن له وجهزه ولزمه الناس وعظّموه لما رأوا من عبادته،
ثم غزا مع ابن أبي سرح غزوة الصواري كما مرّ، فكان يتعرّض له بالقدح فيه وفي عثمان بتوليته
ويجتمع في ذلك مع محمد بن أبي بكر،
وشكاهما ابن أبي سرح إلي عثمان فكتب إليه بالتجافي عنهما لوسيلة ذلك بعائشة وهذا لتربيته.
وبعث إلى ابن أبي حذيفة ثلاثين ألف درهم وحمل من الكسوة فوضعهما ابن أبي حذيفة في المسجد،
وقال: يا معشر المسلمين كيف أخادع عن ديني وآخذ الرشوة عليه.
فازداد أهل مصر تعظيما له وطعنا على عثمان وبايعوه على رياستهم، وكتب إليه عثمان يذكّره بحقوقه عليه فلم يردّه ذلك.
وما زال يحرّض الناس عليه حتى خرجوا لحصاره وأقام هو بمصر، وخرج ابن أبي سرح إلى عثمان فاستولى هو على مصر وضبطها إلى أن قتل عثمان وبويع عليّ .
وبايع عمرو بن العاص لمعاوية، وسار إلى مصر قبل قدوم قيس بن سعد فمنعهما فخدعا محمد حتى خرج إلى العريش فتحصن بها في ألف رجل، فحاصراه حتى نزل على حكمهم فقتلوه.
وفي هذا الخبر بعض الهون لأنّ الصحيح أنّ عمرا ملك مصر بعد صفّين، وقيس ولاه عليّ لأول بيعته، وقد قيل ان ابن أبي حذيفة لما حوصر عثمان بالمدينة أخرج هو ابن أبي سرح عن مصر وضبطها،
وأقام ابن أبي سرح بفلسطين حتى جاء الخبر بقتل عثمان وبيعة علي وتوليته قيس بن سعد على مصر، فأقام بمعاوية.
وقيل إنّ عمرا سار إلى مصر بعد صفّين فبرز إليه ابن أبي حذيفة في العساكر وخادعه في الرجوع إلى بيعة عليّ، وأن يجتمعا لذلك بالعريش في غير جيش من الجنود، ورجع إلى معاوية عمرو فأخبره، ثم جاء إلى ميعاده بالعريش وقد استعدّ بالجنود وأكمنهم خلفه حتى إذا التقيا طلعوا على أثره فتبين ابن أبي حذيفة الغدر فتحصن بقصر العريش إلى أن نزل على حكم عمرو.


وبعث به إلى معاوية فحبسه إلى أن فرّ من محبسه فقتل، وقيل إنما بعثه عمرو إلى معاوية عند مقتل محمد بن أبي بكر وأنّه أمّنه ثم حمله إلى معاوية فحبسه بفلسطين.

تاريخ ابن خلدون ج 2/ ص 622

ثالثا : دورمحمد بن أبي حذيفة بن عتبة كما اورده الحافظ ابن كثير رحمة الله :

محمد بن أبي حذيفة بن عتبة وكان لما قتل أبوه باليمامة أوصى به إلى عثمان، فكفله ورباه في حجره ومنزله وأحسن إليه إحسانا كثيرا..
ونشأ في عبادة وزهادة، وسأل من عثمان أن يوليه عملا
فقال له: متى ما صرت أهلا لذلك وليتك، فتعتب في نفسه على عثمان.
فسأل من عثمان أن يخرج إلى الغزو فأذن له..
فقصد الديار المصرية وحضر مع أميرها عبد الله بن سعد بن أبي سرح غزوة الصواري كما قدمنا، وجعل ينتقص عثمان رضي الله عنه.. وساعده على ذلك محمد بن أبي بكر...
فكتب بذلك ابن أبي سرح إلى عثمان يشكوهما إليه فلم يعبأ بهما عثمان ...

ولم يزل ذلك دأب محمد بن أبي حذيفة حتى استنفر أولئك إلى عثمان فلما بلغه أنهم قد حصروا عثمان تغلب على الديار المصرية وأخرج منها عبد الله بن سعد بن أبي سرح...
وصلى بالناس فيها، فلما كان ابن أبي سرح ببعض الطريق جاءه الخبر بقتل أمير المؤمنين عثمان
فقال: إنا لله وإنا إليه راجعون، وبلغه أن عليا قد بعث على إمرة مصر قيس بن سعد بن عبادة، فشمت بمحمد بن أبي حذيفة، إذ لم يمتع بملك الديار المصرية سنة....
وسار عبد الله بن سعد إلى الشام إلى معاوية فأخبره مما كان من أمره بديار مصر، وأن محمد بن أبي حذيفة قد استحوذ عليها...

فسار معاوية وعمرو بن العاص ليخرجاه منها لأنه من أكبر الأعوان على قتل عثمان...
مع أنه كان قد رباه وكفله وأحسن إليه، فعالجا دخول مصر فلم يقدرا فلم يزالا يخدعانه حتى خرج إلى العريش في ألف رجل فتحصن بها...
وجاء عمرو بن العاص فنصب عليه المنجنيق حتى نزل في ثلاثين من أصحابه فقتلوا، ذكره محمد بن جرير.
البداية والنهاية ط إحياء التراث (ج 7 /ص 279)
وينفى ذلك اى اشتراك مباشر من محمد بن ابى حذيفة فى مقتل امير المؤمنين عثمان بن عفان وانما اقتصر دوره على التحريض فى مصر .

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة


1 – لا توجد رواية واحدة فى اسنادها محمد بن ابى حذيفة فى كتب السنة .

2 – ان سخط محمد بن ابى حذيقة على امير المؤمنين عثمان بن عفان هو لهفته لتولى الامارة والسلطة ولم يعطيها له امير المؤمنين لعلمة بعدم اهليته
فامير المؤمنين عثمان رباه في حجره ومنزله وأحسن إليه إحسانا كثيرا وشرب الخمور فاقام عليه الحد فلجأ الى العبادة والزهد للتوبة ولكن انصراف همته للشهرة والسلطة دعته عندما سأل من امير المؤمنين عثمان أن يوليه عملا فقال له: متى ما صرت أهلا لذلك وليتك، فتعتب في نفسه وحقد وحنق على امير المؤمنين عثمان فسأل من عثمان أن يخرج إلى الغزو فأذن له، فقصد الديار المصرية لينفث هناك حنقه على امير المؤمنين وجمع الغوغاء حوله ليكون عليهم زعيما ثم عدا على الحكم فى مصر عندما خرج عبد الله بن ابى السرح الى المدينة .

3 - كل المتآمرون على قتل أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه لم يكونوا من المصلحين الغيورين على الإسلام ، ولم يسبق لهم سابقة خير في الإسلام أنها مؤامرة يهودية رأسها عبدالله بن سبأ اليهودي ( من كتاب جولة تاريخية فى عصر الخلفاء الراشدين ) .
فاجتمع شملهم مع مجموعة من اللصوص والهمج الرعاع ورط بن سبأ معهم مجموعة من ابناء الصحابة المغفلين الذين خدعهم ومناهم لالانتقام والحصول على المناصب وحرضهم على قتل امير المؤمنين عثمان ونهب بيته وسرقة بيت مال المسلين فهم حثاله الناس .

4 - كتاب متميزافضل ان يقرأه المسلمون وهو : جولة تاريخية في عصر الخلفاء الراشدين - دراسة وصفية تحليلية لأحداث تلك الفترة المؤلف: د . محمد السيد الوكيل
الرابط :
---------
من خاتمـة الكتاب

إن عصر الخلفاء الراشدين هو بلا شك الفترة الذهبية في أحقاب التاريخ الإسلامي الممتد في أغوار أربعة عشر قرناً من الزمان ، ولهذا فقد حظيت هذه الفترة باهتمام المؤرخين القدامى والمحدثين على حدٍ سواء .

1 - استطعت من خلال الحقائق التاريخية التي لا تنكر أن أثبت أن أبا بكر –رضي الله عنه- هو أولى الناس بالخلافة بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم دون أن أقف في ذلك عند الأحاديث الصحيحة أو شهادة كبار الصحابة فقط.

2 - في تهمة تآمر كعب الأحبار –رحمه الله- على عمر رضى الله عنه ، واشتراكه في تدبير قتله.

3 - تحقيق الدوافع التي أدت إلى مقتل أمير المؤمنين –عمر بن الخطاب- رضي الله عنه- وأثبت أن المؤامرة كان المقصود بها الإسلام لا عمر.

4 - المتآمرون على أمير المؤمنين –عثمان بن عفان- رضي الله عنه- لم يكونوا من المصلحين الغيورين على الإسلام ، ولم يسبق لهم سابقة خير في الإسلام ، أثبَتّ ذلك عن طريق تحليل شخصيات رؤساء الفتنة وبَيَّنت أنها مؤامرة يهودية رأسها عبدالله بن سبأ اليهودي.

5 - تبرئة عمرو بن العاص –رضي الله عنه- من تهمة التحريض على قتل عثمان، ومناقشة موقفه من قصة التحكيم مع توضيح أن موقفه هذا له ما يبرره ، ولا يُعاب عليه.

إلى غير ذلك من التحليلات والتعليقات التي كان يقتضيها المقام ، ويستلزمها استعراض الأحداث، وهي كثيرةٌ متفرقة في ثنايا البحث وجوانبه المختلفة.

هذا وأرجو أن أكون قد وُفِّقتُ في إزالة اللبس عن كثيرٍ من أحداث التاريخ في تلك الفترة العزيزة على نفس كل مسلم ، وكشفت الكثير مما دُسَّ في التاريخ بأقلام المغرضين ، حيث كان التاريخ والتاريخ بالذات هدفاً من الأهداف الرئيسية التي استهدفها المستشرقون وركَّزوا عليها.

إن تاريخ كل أمّةٍ هو مجدها ، وهو رائدها ومصدر إلهامها ، ألست ترى الناس كلَّما ادلهمت الخطوب ، واكفهر الجو ، وعبست الوجوه يرجعون إلى تاريخهم يستلهمونه مخرجاً ، أو يلتمسون عنده حلاً لها ؟
فإذا ما زور هذا التاريخ ، ودُسَّ فيه ما ليس منه ، وبرزت شخصياته في صورٍ كالحةٍ مشوَّهةٍ فمن أين يأخذ الناس العبرة ؟
وبمن يقتدون إن التمسوا القدوة ؟ إن التاريخ هو حركة الحياة الدائبة لا تفتر ، وهو سر الإلهام الدافع إلى تطوير الحياة حتى لا تتراجع أو تتوقف ، وبحق نرى أن الأمم التي تهتم بتاريخها، تعتني بتدريسه الدراسة التحليلية .

إن الأبطال هم الذين يسطرون صفحات التاريخ ، يسطرونها بجهدهم وعرقهم ودمائهم ، وعلى قدر ما يسطر التاريخ الأبطال ، يصنع التاريخ الأجيال ، ويربي الرجال ، ويحفظ تراث الأمة من الضياع أو النسيان.

لهذا كان لا بد من العناية بدراسة التاريخ حتى يؤتي ثمرته المرجوّة ، يحقق للأمة أملها المنشود ، واللهَ أسأل التوفيق والسداد والهداية والرشاد ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
جولة تاريخية فى عصر الخلفاء الراشدين


يتبع ان شاء الله تعالى


العواصم








التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» عربستان الأحواز لابد ان تعود وكيف احتلها الفرس؟ ولماذا تجاهلها العرب ؟
»» اضحك مع الشيعة أخيراً أثبتوا الإمامة من القرآن !
»» المنهج الدراسي في مدارس الحوزة العلمية في النجف
»» تسجيلات ومرئيات من مخازى وفضائح الشيعة الروافض
»» فى عاشوراء اين هربت واختفت الشيعة من امامهم الحسين وتركوه وحده ليقتل ؟
 
قديم 25-12-10, 03:24 PM   رقم المشاركة : 70
al3wasem
عضو ماسي







al3wasem غير متصل

al3wasem is on a distinguished road


الرد على الشبهة 56

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول


اقتباس:
- 56 ذكر علماء أهل السنة أن الأكدر بن حمام بن عامر اللخمي ـ وهو صحابي ـ كان ممَّن تحرَّك مع الثُّوار لمُحاصرة عثمان بن عفان (الإصابة لابن حجر : 1/353) .




الرد على الشبهة :

اولا: تطبيق القاعدة الذهبية على استنتاج الروافض:

اذا قال اواستنتج الرافضى اى شىء فتاكد تماما انك ستقرأ اوستسمع شيئا غبيا جدا مبنى على الكذب والتدليس اوالجهل المركب و الحقد والكراهية للاسلام ورسوله وصحابته واهل بيته وسائر المسلمين بهدف استغفال شباب المسلمين وتضليلهم عن الاسلام ولتثبيت عوام الشيعة فى ضلالهم بان هناك شبهات فى دين الاسلام العظيم لاستنزاف اموالهم واستباحة اعراضهم بزنا المتعة.
فماذا استنتج الرافضى وحاولوا به ان يخدع ويستغفل القارىء به:

اقتباس:
"ذكر علماء أهل السنة أن الأكدر بن حمام بن عامر اللخمي ـ وهو صحابي - "




الرد على استنتاج الرافضى :

ما شاء الله قمة فى الاستكبار والغرور والجهل " ذكر علماء المسلمين " ؟؟؟!!!!

1- لم يذكر اى عالم من علماء المسلمين ان الاكدر بن حمام من الصحابة .

2- الحافظ ابن حجر العسقلانى ذكر الاكدر فعلا فى كتاب عن الصحابة ولكن فى القسم الثالث واذا كنت لا تعرفوا ماهو القسم الثالث فى كتاب الاصابة تجدها فى ثانيا ..!!

ثانيا :الرافضى مغفل كبير وحمار بامتيازلا يستوعب ابدا ما يقرأه الأكدر بن حمام بن عامر اللخمي وضعه الحافظ ابن حجر فى القسم الثالث الذى خصصه:

"فيمن ذكر في الكتب المذكورة من المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام، ولم يرد في خبر قط أنهم اجتمعوا بالنبي صلى الله عليه وسلم، ولا رأوه، سواء أسلموا في حياته أم لا؛ وهؤلاء ليسوا أصحابه باتفاق أهل العلم. "

فهو تابعى وان عاصر رسول الله صلى الله عليه وسلم واسلم لم يثبت انه التقى برسول الله وتعلم منه مباشرة.

ولن تجد ذكره فى الصحابة فى الكتب التى تعرف الصحابة مثل الاستيعاب واسد الغابة وتجريد اسماء الصحابة ومعرفة الصحابة و معجم الصحابة.

ثالثا: من هو الصحابى :

قال ابن حزم رحمه الله: أما الصحابة رضي الله عنهم فهو كل من جالس النبي صلى الله عليه وسلم ولو ساعة وسمع منه ولو كلمة فما فوقها أو شاهد منه عليه السلام أمرا يعيه ...
ولم يكن من المنافقين الذين اتصل نفاقهم واشتهر حتى ماتوا على ذلك ولا مثل من نفاه عليه السلام باستحقاقه كهيت المخنث ومن جرى مجراه
فمن كان كما وصفنا أولا فهو صاحب وكلهم عدل إمام فاضل رضي فرض علينا توقيرهم وتعظيمهم وأن نستغفر لهم ونحبهم وتمرة يتصدق بها أحدهم أفضل من صدقة أحدنا بما يملك ....

وجلسة من الواحد منهم مع النبي صلى الله عليه وسلم أفضل من عبادة أحدنا دهره كله
وسواء كان من ذكرنا على عهده عليه السلام صغيرا أو بالغا فقد كان النعمان بن بشير وعبد الله بن الزبير والحسن والحسين ابنا علي رضي الله عنهم أجمعين من أبناء العشر فأقل إذ مات النبي صلى الله عليه وسلم
وأما الحسين فكان حينئذ ابن ست سنين إذ مات الرسول صلى الله عليه وسلم وكان محمود بن الربيع ابن خمس سنين إذ مات النبي صلى الله عليه وسلم وهو يعقل مجة مجها النبي صلى الله عليه وسلم في وجهه من ماء بئر دارهم ..
وكلهم معدودون في خيار الصحابة مقبولون فيما رووا عنه عليه السلام أتم القبول وسواء في ذلك الرجال والنساء والعبيد والأحرار

وأما من أدرك رسول الله صلى الله عليه وسلم بعقله وسنه إلا أنه لم يلقه فليس من الصحابة ولكنه من التابعين ...

كأبي عثمان النهدي وأبي رجاء العطاردي وشريح بن الحارث القاضي وعلقمة والأسود ومسروق وقيس بن أبي حازم والرحيل الجعفي ونباتة الجعفي وعمرو بن ميمون وسلمان بن ربيعة الباهلي وزيد بن صوحان وأبي مريم الحنفي وكعب بن سور وعمرو بن يثربي وغيرهم وأعداد لا يحصهم إلا خالقهم عز وجل ومن هؤلاء من أفتى أيام عمر بن الخطاب وقضى بين الناس زمن عمر وعثمان .....

وأما من ارتد بعد النبي صلى الله عليه و سلم وبعد أن لقيه وأسلم ثم راجع الإسلام وحسنت حاله كالأشعث بن قيس وعمرو بن معدي كرب وغيرهما فصحبته له معدودة وهوبلا شك من جملة الصحابة.

لقول رسول الله صلى الله عليه و سلم أسلمت على ما سلف لك من خير وكلهم عدول فاضل من أهل الجنة :

قال الله تعالى { محمد رسول لله ولذين معه أشدآء على لكفار رحمآء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من لله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر لسجود ذلك مثلهم في لتوراة ومثلهم في لإنجيل كزرع أخرج شطأه فآزره فستغلظ فستوى على سوقه يعجب لزراع ليغيظ بهم لكفار وعد لله لذين آمنوا وعملوا لصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما }


وقال تعالى { وما لكم ألا تنفقوا في سبيل لله ولله ميراث لسماوات ولأرض لا يستوي منكم من أنفق من قبل لفتح وقاتل أولئك أعظم درجة من لذين أنفقوا من بعد وقاتلوا وكلا وعد لله لحسنى ولله بما تعملون خبير }

وقال تعالى { إن لذين سبقت لهم منا لحسنى أولئك عنها مبعدون لا يسمعون حسيسها وهم في ما شتهت أنفسهم خالدون لا يحزنهم لفزع لأكبر وتتلقاهم لملائكة هذا يومكم لذي كنتم توعدون } .

قال ابن حزم هذه مواعيد الله تعالى

ووعد الله مضمون تمامه وكلهم ممن مات مؤمنا قد آمن وعمل الصالحات وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم دعوا لي أصحابي فلو كان لأحدكم مثل أحد ذهبا فأنفقه في سبيل الله ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه ...

وقد قال قوم إنه لا يكون صاحبا من رأى النبي صلى الله عليه و سلم مرة واحدة لكن من تكررت صحبه
قال ابن حزم : وهذا خطأ بيقين لأنه قول بلا برهان ثم نسأل قائله عن حد التكرار الذي ذكر ؟؟؟
وعن مدة الزمان الذي اشترط ؟؟
فإن حد في ذلك حدا كان زائدا في التحكم بالباطل ؟؟
وإن لم يجد في ذلك حدا كان قائلا بما لا علم له به وكفى بهذا ضلالا وبرهان بطلان قوله ...

أيضا إن اسم الصحبة في اللغة إنما هو لمن ضمته مع آخر حالة ما فإنه قد صحبه فيها فلما كان..

من رأى النبي صلى الله عليه و سلم وهو غير منابذ له ولا جاحد لنبوته قد صحبه في ذلك الوقت وجب أن يسمى صاحبا
وأما التابعون ومن بعدهم فإنما لنا ظواهر أحوالهم إذ لا شهادة من الله تعالى لأحد منهم بالنجاة ..

وليس كل التابعين فمن بعدهم عدلا فإنما يراعى أحوالهم فمن ظهر منه الفضل والعلم فهو مقبول النقل
قال ابن حزم : وقد غزا رسول الله صلى الله عليه و سلم هوازن بحنين في اثني عشر ألف مقاتل كلهم يقع عليهم اسم الصحبة.

ثم غزا تبوك في أكثر من ذلك ووفد عليه جميع البطون من جميع قبائل العرب وكلهم صاحب وعددهم بلا شك يبلغ أزيد من ثلاثين ألف إنسان.

ووفد عليه صلى الله عليه و سلم وفود الجن فأسلموا وصح لهم اسم الصحبة وأخذوا عنه صلى الله عليه و سلم القرآن وشرائع الإسلام.

وكل من ذكرنا ممن لقي النبي صلى الله عليه و سلم وأخذ عنه فكل امرىء منهم إنسهم وجنهم فلا شك أفتى أهله وجيرانه وقومه...
الاحكام فى اصول الاحكام ابن حزم رحمه الله تعالى

الخلاصة:

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول . . وأجهل الناس في المعقول

لا شبهة

1 - الرافضى حمار كبير لا يعقل ولا يفقه الا فى كتب ومراجع امثاله من الشيعة الروافض اما كتب اهل السنة فعسيرة جدا على حمير اليهود من امثاله الورافض .

2- ارجوا الله ان يوفق كل شباب المسلمين الا يفزعوا ولا يهابوا ولو وضعوا 100000 مائة الف شبهة بعد صحابة رسول الله رضى الله عنهم جميعا على رواية الشيعة الروافض اكثر من 90% من شبهاتهم مجرد كذب متعمد او غباء منهم فى الفهم وهو قدر الله فيهم او تدليس متعمد على المسلمين يكشفها الجميع لمن يعودوا الى المصادر الاصلية والاستعانة بالمتشابه لها من الكتب وهى الان متوفرة يسهوله فى المكتبة الشاملة للجميع .



3 - الشيعة الروافض قمة فى الجهل والغباء واتباع الهوى فى الحقد والكراهية لصحابة رسول الله وامهات المؤمنين وللاسلام والمسلمين فيقلبون الحقائق فيما ينقلوه من كتب المسلمين فالوقائع التى حدثت بالفعل وثبتها الاسانيد والمتون الصحيحة يغفلوها عمدا او ينكرونها ويقولون ما وقعت .... والامور التى لم تقع وليس لها من صحيح الاسناد او الاثبات يدعوا انها وقعت.

4 - الخلاصة الشيعة الروافض ليس لهم عقل ولا نقل فيما دونوه فى مراجعهم ومصادرهم وفيما يصنعوه ويكتبوه كشبهات فى الاسلام ليدلسوا بها على المسلمين.

5 - الشيعة الروافض والمنافقين الحاقدين والنصارى واليهود على الاسلام عمدوا قديما بالروايات الموضوعة والضعيفة وحديثا بالتاويلات الفاسدة والشبهات المصطنعة لخلق وقائع جديدة وتسطير تاريخ جديد لا وجود له ولم يحدث أصلا من احتدام الخلاف والعداء والتناكر والتنافر بين عثمان وعائشة وبين عثمان وعلي وعمار وطلحة والزبير وعمرو بن العاص ومعاوية والصحابة جميعا رضى الله عنهم وارضاهم.

6 - نصيب الشيعة الروافض من كتاب الله تعالى (الذى ينكر الشيعة عصمته وصحته):
{وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا من أصحاب السعير (10)} الملك

مستوحاه من كلام لشيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى


يتبع ان شاء الله تعالى


العواصم






التوقيع :
يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ - الحشر10

هذا ميزان الايمان من الله لكل المسلمين المؤمنين بكتاب الله فمن لم يرضى بالقرآن ويعمل به فهو رافض لله ورسوله استحوذ عليه الشيطان فـعمى قلبه

الحقيقة المؤكدة : ابليس هو اول الروافض لكلام وامر الله تعالى ثم اتبع ابليس كل الروافض من الانس والجن
من مواضيعي في المنتدى
»» بيان لجبهة علماء الأزهر نطالب بإعادة النظر في وجود المراجع الشيعية باتحاد العلماء
»» الرحلة في طلب الحديث الخطيب البغدادي بنسق الشاملة
»» من هم الصحابة والادلة على عدالتهم بحث قيم للشيخ عثمان الخميس
»» الإمتاع بالأربعين المتباينة السماع لابن حجر العسقلانى بصيغة الشاملة
»» حز رؤوس الرافضة المجوس مجموعة حلقات لأبو جهاد سمير الجزائري
 
 

الكلمات الدلالية (Tags)
للشيعة, الروافض الشيعة, السنة, رد الشبهات, شبهة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:55 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "