العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديات الخاصة > مقاطع وخواطر للمهتدي عبدالملك الشافعي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-01-21, 03:07 PM   رقم المشاركة : 1
عبد الملك الشافعي
شيعي مهتدي






عبد الملك الشافعي غير متصل

عبد الملك الشافعي is on a distinguished road


خاطرة (68)/تطابق وصف بغداد وخرابها في ظل الغزو المغولي القديم والصفوي الخميني الجديد

بسم الله الرحمن الرحيم
خاطرة (68) للمهتدي عبد الملك الشافعي/ تطابق وصف بغداد وخرابها في ظل الغزو المغولي القديم والصفوي الخميني الجديد
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، فبينما كنت أراجع وأصحح كتاب الشيخ المهتدي محمد عودة ماهود الواسطي رحمه الله تعالى (دفاعٌ عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه) لتهيئته للنشر وقفت على ما سطَّره في خاتمة الكتاب فسالت العبرات وذرفت العيون فقلت:
رحمك الله أيها الشيخ المجاهد والأخ الحبيب فقد أجريت مدامعي لمّا وقفت على آخر عبارة ختمت بها كتابك (دفاعٌ عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه) وهذا نصها:
[ فرغ من تنميق هذه الأوراق رجاء الانتفاع بها يوم يكشف عن ساق
(أبو السجاد محمد بن عودة ماهود الواسطي)
عفا الله عنه وعن والديه ومن قرأها وانتفع بالحق الذي فيها
وذلك في أول ليالي عيد الفطر المبارك لعام ألف وأربعمائة وسبعة عشر لهجرة سيد الخلق صلى الله عليه وسلم مع صاحبه وخليفته من بعده أبي بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه
الموافق (8/2/1997)
تمت بحمد الله الملك الدَّيَّان
].
فتذكرت في هذا التاريخ كم كنا نجلس لساعات طوال نتدارس مذهب التشيع والأطروحات العلمية في إبطاله وما هي محاور الكتابة والمناقشة الأقوى والأشد عليهم بل وأحياناً كنا نتدارس إلى الفجر ، فشعرت بشوقٍ لتلك الأيام التي كانت المساجد فيها عامرة زاهية، وكأنها خلية نحل في نشاطها وحركتها بل وازدحامها بالمصلين الشباب والحركة العلمية فيها من الدروس الشرعية وحفظ القرآن وكثرة المهتدين الذين يرتادونها ..
ثم في طرفةِ عينٍ أصبَحْتَ أخي الحبيب تحت التراب (غيلةً من أهل الغدر بعدما عجزوا عن مقارعتك بالعلم والحجة) وكأن تلك السنوات الجميلة الرائعة حلمٌ عابر، ثم فقدنا بعدكم بلدنا وخربت مساجدنا وفارقنا أهلينا، فإلى الله المشتكى لما حلَّ بأرض الرافدين وعاصمة الخلافة الإسلامية من تسلط المفسدين حتى عاثوا بها فساداً، فسكفوا فيها الدماء البريئة وأهلكوا الحرث والنسل، وباتت بغداد كما وصفها ابن كثير رحمه الله تعالى أيام الغزو المغولي في كتابه (البداية والنهاية)(13/234-237):[ وعادت بغداد بعد ما كانت آنس المدن كلها كأنها خراب ليس فيها إلا القليل من الناس، وهم في خوف وجوع وذلة وقلة .. والقتلى في الطرقات كأنها التلول، وقد سقط عليهم المطر فتغيرت صورهم وأنتنت من جيفهم البلد، وتغير الهواء فحصل بسببه الوباء الشديد حتى تعدى وسرى في الهواء إلى بلاد الشام، فمات خلق كثير من تغيُّر الجو وفساد الريح، فاجتمع على الناس الغلاء والوباء والفناء والطعن والطاعون، فإنا لله وإنا إليه راجعون ].
ما الدارُ بعدَكِ يا بغداد بالدارِ
تفنى عليكِ صباباتي وأشعاري
أنتِ المُنى وحديثُ الشوق يقتلني
من أين أبدأ يا بغداد أخباري

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
بغداد أنتِ حديثُ الدهرِ والأُمَمِ
إذا مدحتك سال السحر من قلمي
أنتِ المُنى أنتِ للتأريخ ملحمةٌ
كَمْ من رشيدٍ ومأمونٍ ومعتصمِ

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
بغداد يا فتنة الشرق التي خلبت
بسحرها العقل والأقلام والأدبا
ماذا أُرَدِّدُ يا بغداد من حزني
إذا ذكرتك بعت الهم والنصبا

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
لله يا بغداد أنت نشيدة
غنَّت بك الأعصار والأمصار
من لم ير ذاك الجمال فإنه
ضاعت عليه مع المدى الأشعار

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .






التوقيع :
حسابي في تويتر / المهتدي عبد الملك الشافعي / alshafei2019
رابط جميع مواضيع المهتدي من التشيع .. عبد الملك الشافعي :

وأرجو ممن ينتفع من مواضيعي أن يدعو لي بالتسديد والقبول وسكنى الحرم
من مواضيعي في المنتدى
»» طامة لزعيمهم الخوئي:أراد الطعن بالعباس بن عبد المطلب فإذا به يطعن بعلي رضي الله عنهما
»» مرجعهم جعفر السبحاني يتبنى رواية خطيرة تُحذِّر الشيعة من الإقدام على حفظ كتاب الله
»» ضربة مميتة:مرجعهم الحكيم ينسف أقوى أدلتهم القرآنية –إمامة إبراهيم- على العصمة المطلقة
»» تخبط صنديد الإمامية: شيخهم المفيد يتناقض مع نفسه في بيان موقف الحكام من الأئمة !!!
»» فلتقر عين أمنا عائشة:علماء الإمامية ينزهون النبي عن وطئ كافرة وأن تكون أمّاً للمؤمنين
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:15 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "