العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 14-12-11, 02:29 AM   رقم المشاركة : 1
جاسمكو
عضو ماسي






جاسمكو غير متصل

جاسمكو is on a distinguished road


الخميني و الخوئي و تكفيرهم لاهل السنة و الزيدية و الاسماعيلية و الاباضية

امثلة من تكفير الخميني و الخوئي لاهل السنة و الزيدية و الاسماعيلية و الاباضية

الشيعة و تكفير اهل السنة و الزيدية و الاسماعيلية لاننا لانؤمن في اثناعشر امام


يقول علامتهم السيد عبد الله شبر الذي يلقب عندهم بالسيد الأعظم والعماد الأقوم علامة العلماء وتاج الفقهاء رئيس الملة والدين جامع المعقول والمنقول مهذب الفروع والأصول في كتابه (حق اليقين في معرفة أصول الدين 2/188 طبع بيروت): "وأما سائر المخالفين ممن لم ينصب ولم يعاند ولم يتعصب فالذي عليه جملة من الإمامية كالسيد المرتضي أنهم كفار في الدنيا والآخرة والذي عليه الأكثر الأشهر أنهم كفار مخلدون في الآخرة". ص 42



ويقول الشيخ المفيد
((اتفقت الإمامية على أن من أنكر إمامة أحد من الأئمة وجحد ما أوجبه الله تعالى له من فرض الطاعة فهو كافر ضال مستحق للخلود في النار)).

===

الشيعة و خيانتهم للحكام في دينهم

يقول الخميني أيضاً (ص 142) : (وإذا كانت ظروف التقية تلزم أحدًا منا بالدخول في ركب السلاطين فهنا يجب الامتناع عن ذلك حتى لو أدى الامتناع إلى قتله إلا أن يكون في دخوله الشكلي نصر حقيقي للإسلام والمسلمين مثل دخول علي بن يقطين، ونصير الدين الطوسي رحمهما الله) .

=

حكام اهل السنة طغاة و قضائهم سحتا

روى الكليني بسنده عن عمر بن حنظلة قال:سألت أبا عبد الله عن رجلين من أصحابنا بينهما منازعة في دين أو ميراث تحاكما إلي السلطان وإلي القضاء أيحل ذلك؟ قال: من تحاكم إليهم بحق أو باطل فإنما تحاكما إلي الطاغوت ومايحكم له فإنما يأخذ سحتا وإن كان حقا ثابتا له لأنه أخذه بحكم الطاغوت
[الكافي للكليني 1/67 والتهذيب 6/301 ]
قال الخميني عليه من الله مايستحق معقبا على حديثهم هذا : الإمام نفسه ينهى عن الرجوع إلي السلاطين وقضاتهم ويعتبر الرجوع إليهم رجوعا إلي الطاغوت
[الحكومات الإسلامية ص 74]
هذه هي حقيقتهم

====

الخميني يقول ان اهل السنة و الزيدية والاسماعيلة ليسوا اخوان للاثنا عشرية
قال الإمام الخميني في كتابه ((المكاسب المحرمة))
:
” … فغيرنا ليسوا باخواننا وان كانوا مسلمين فتكون تلك الروايات مفسرة للمسلم المأخوذ في سايرها، بان حرمة الغيبة مخصوصة بمسلم له اخوة
اسلامية ايمانية مع الآخر، ومنه يظهر الكلام في رواية المناهى وغيرها. والانصاف ان الناظر في الروايات لا ينبغى ان يرتاب في قصورها عن اثبات
حرمة غيبتهم، بل لا ينبغى ان يرتاب في ان الظاهر من مجموعها اختصاصها بغيبة المؤمن الموالى لائمة الحق (ع) مضافا إلى انه لو سلم اطلاق
بعضها وغض النظر عن تحكيم الروايات التى في مقام التحديد عليها فلا شبهة في عدم احترامهم بل هو من ضروري المذهب كما قال المحققون، بل
الناظر في الاخبار الكثيرة في الابواب المتفرقة لا يرتاب في جواز هتكهم والوقيعة فيهم، بل الائمة المعصومون، اكثروا في الطعن واللعن عليهم وذكر
مسائيهم. “
< الجزء الأول – ص 251 >

===

اعتراف احد شيوخ الشيعة بان دين الشيعة غير دين اهل السنة

وقال محدث الشيعة / نعمة الله الجزائري : إنا لا نجتمع معهم – أي السنة على إله ولا على نبي ولا على إمام وذلك أنهم يقولون أن ربهم الذي كان
محمد نبيه وخليفته بعده أبو بكر – ونحن نقول لا نقول بذلك الرب ولا بذلك النبي بل نقول إن الرب الذي خلق خليفة نبيه أبو بكر ليس ربنا ولا ذلك
النبي نبينا – هذا قاله في الأنوار النعمانية

==

اضافة الي استحلال دماء اهل السنة

ويقول نعمة الله الجزائري بعد أن بين معنى الناصب:
والثاني في جواز قتلهم واستباحة أموالهم ، قد عرفت أن أكثر الأصحاب ذكروا للناصبي ذلك المعنى الخاص في باب الطهارة والنجاسات وحكمه عندهم
كالكافر الحربي في أكثر الأحكام، وأما على ما ذكرناه له من التفسير فيكون الحكم شاملا كما عرفت . روى الصدوق طاب ثراه في العلل مسندا إلى داود
بن فرقد قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام (39) المصدر السابق ص 167 .ما تقول في الناصب ؟
قال : حلال الدم لكني أتقي عليك، فإن قدرت أن تقلب عليه حائطا أو تغرقه في ماء لكيلا يشهد به عليك فافعل .
قلت: فما ترى في ماله ؟
قال خذه ما قدرت .
) وسائل الشيعة 18/463، بحار الأنوار 27/ 231.

===

الخميني واستحلال أموال ودماء أهل السنة

أموال أهل السنة مباحة عند الشيعة الروافض حسب الروايات التي ذكروها عن أئمتهم في كتبهم المعتمدة . وأن عدم قيامهم بذلك في الوقت الحاضر يرجع إلى أنه في هدنة مع أهل السنة إلى أن يقوم قائمهم المهدي .
والشيعي إذا استطاع بطريقة ما الاستيلاء على تلك الأموال ولو قبل قيام قائمهم فإن ذلك حلال على شرط أداء الخمس إلى نائب الإمام لأنه يقوم مقامه في غيبته .
عن حفص بن البختري عن أبي عبد الله عليه السلام قال: خذ مال الناصب حيثما وجدته وادفع إلينا الخمس (31) .
(31) جامع الأحاديث الشيعة 8/532 باب ” وجوب الخمس فيما أخذ من مال الناصب وأهل البغي .
وفي رواية أخرى ” مال الناصب وكل شئ يملكه حلال(32).
ويقول حسين الدرازي البحراني : أن الأخبار الناهية عن القتل وأخذ الأموال منهم ) ( يقصد اهل السنة )إنما صدرت تقية أو منا كما فعل علي عليه السلام بأهل البصرة . فاستناد شارح المفاتيح في احترام أموالهم إلى تلك الأخبار غفلة واضحة لإعلانها بالمن كما عرفت . وأين هو عن الأخبار التي جاءت في خصوص تلك الإباحة مثل قولهم عليهم السلام في المستفيض : خذ مال الناصب أينما وقعت ادفع لنا الخمس. وأمثاله . والتحقيق في ذلك كله حل أموالهم ودمائهم في زمن الغيبة دون سببهم حيث لم تكن ثمة تقية وإن كل جاء عليهم السلام بالأمر بالكف فسبيله التقية أو خوفا على شيعتهم

==

قذف المحصنات :

- روى الكليني: (إن الناس كلهم أولاد زنا أو قال بغايا ما خلا شيعتنا) الروضة 8/ 135.
شيوخ الدين الشيعة الذين يدعون لقتل اهل السنة
مثل الشيخ مجتبى الشيرازي والشيخ بهاء الاعرجي والشيخ ياسر الحبيب و الشيخ جلال الدين الصغير وهادي المدرسي الذي افتى في كفر ملك البحرين و حلل قتله وهناك اداة اجرام و ارهاب شيعية مثال مغنية الذي قتل الابرياء و اختطف الطائرات و مات بنفس الوسيلة التي قتل بها الاخرين والقتل الذي يحدث لاهل السنة في العراق على يد الشيعة و الاجرام الذي قام به الشيعة في البحرين ضد اهل السنة حتى المستشفيات منعوا عنهم العلاج و مهاجمة طالبات الجامغة بالعصي و السيوف وارهابهم و منعهم من الالتحاق في الجامعة و اغلاق الشوارع لمنع اهل السنة من الوصول الي اعمالهم تنفيذا للعصيان المدني لشل حركة العمل في مرافق الدولة.

====

لا حرمة لاهل السنة في عقيدة الشيعة الاثنى عشرية

مصباح الفقاهة الخوئي

مصباح الفقاهة للخوئي (1411 هـ) الجزء2 صفحة11 حرمة الغيبة مشروطة بالإيمان ***
حرمة الغيبة مشروطة بالإيمان
قوله: (ثم إن ظاهر الأخبار اختصاص حرمة الغيبة بالمؤمن). أقول: المراد من المؤمن هنا من آمن بالله وبرسوله وبالمعاد وبالأئمة الاثنى عشر عليهم السلام: أولهم علي بن أبي طالب ” ع “، وآخرهم القائم الحجة المنتظر عجل الله فرجه، وجعلنا من أعوانه وأنصاره ومن أنكر واحدا منهم جازت غيبته لوجوه:
الوجه الأول: أنه ثبت في الروايات والأدعية والزيارات جواز لعن المخالفين ووجوب البراءة منهم وإكثار السب عليهم واتهامهم والوقيعة فيهم: أي غيبتهم لأنهم من أهل البدع والريب.
بل لا شبهة في كفرهم لان إنكار الولاية والأئمة حتى الواحد منهم والاعتقاد بخلافة غيرهم وبالعقائد الخرافية كالجبر ونحوه يوجب الكفر والزندقة وتدل عليه الأخبار المتواترة الظاهرة في كفر منكر الولاية وكفر المعتقد بالعقائد المذكورة، وما يشبهها من الضلالات.
ويدل عليه أيضا قوله ” ع ” في الزيارة الجامعة: (ومن جحدكم كافر). وقوله ” ع ” فيها أيضا: (ومن وحده قبل عنكم). فانه ينتج بعكس النقيض ان من لم يقبل عنكم لم يوحده، بل هو مشرك بالله العظيم.

وفي بعض الأحاديث الواردة في عدم وجوب قضاء الصلاة على المستبصر (إن الحال التي كنت عليها أعظم من ترك ما تركت من الصلاة) وفي جملة من الروايات الناصب لنا أهل البيت شر من اليهود والنصارى وأهون من الكلب وأنه تعالى لم يخلق خلقا أنجس من الكلب وأن الناصب لنا أهل البيت لأنجس منه. ومن البديهي أن جواز غيبتهم أهون من الأمور المذكورة. بل قد عرفت جواز الوقيعة في أهل البدع والضلال، والوقيعة هي الغيبة. نعم قد ثبت حكم الإسلام على بعضهم في بعض الأحكام فقط تسهيلا للأمر، وحقنا للدماء.

الوجه الثاني: أن المخالفين بأجمعهم متجاهرون بالفسق. لبطلان عملهم رأسا، كما في الروايات المتظافرة. بل التزموا بما هو أعظم من الفسق، كما عرفت، وسيجئ أن المتجاهر بالفسق تجوز غيبته.

الوجه الثالث: أن المستفاد من الآية والروايات هو تحريم غيبة الأخ المؤمن ومن البديهي انه لا أخوة ولا عصمة بيننا وبين المخالفين. وهذا هو المراد أيضا من مطلقات أخبار الغيبة لا من جهة حمل المطلق على المقيد لعدم التنافي بينهما بل لأجل مناسبة الحكم والموضوع. على إن الظاهر من الأخبار الواردة في تفسير الغيبة هو اختصاص حرمتها بالمؤمن فقط وسيأتي فتكون هذه الروايات مقيدة للمطلقات. فافهم. وقد حكي عن المحقق الاردبيلي تحريم غيبة المخالفين. ولكنه لم يأت بشيء تركن إليه النفس.

الوجه الرابع: قيام السيرة المستمرة بين عوام الشيعة وعلمائهم على غيبة المخالفين بل سبهم ولعنهم في جميع الاعصار والأمصار بل في الجواهر أن جواز ذلك من الضروريات

==============

الخميني غير الشيعة الاثنا عشرية ليسوا اخوان

غيرنا ليسوا بإخواننا وان كانوا مسلمي

وقال الخميني عن أهل السنة:

(غيرنا ليسوا بإخواننا وان كانوا مسلمين.. فلا شبهة في عدم احترامهم بل هو من ضروري المذهب كما قال المحققون، بل الناظر في الأخبار الكثيرة في الأبواب المتفرقة لا يرتاب في جواز هتكهم والوقيعة فيهم، بل الأئمة المعصومون، أكثروا في الطعن واللعن عليهم وذكر مساوئهم).
المكاسب المحرمة (1 / 251) .

===========

علماء الشيعة استخدموا اقذر الاوصاف في وصف امهات المؤمنين عليهم السلام و الصحابة رضوان الله عليهم

بل قذفوا ام المؤمنين عائشة عليها السلام بالفاحشة عليهم من الله ما يستحقون
ووصف الخلفاء الراشدين بصنمي قريش و الجبت والطاغوت
و ها انقل و ما ذكر ه الخميني عن ام المؤمنين عائشة عليها السلام و الصحابة رضوان الله عليهم
اقتباس من قول الخميني
( عائشة والزبير وطلحة أخبث من الكلاب والخنازير!!)
كتاب الطهارة : المجلد الثالث

====

مازال مسلسل الطعن في عرض رسول الله صلى الله عليه وسلم مستمر من علماء ومشائخ الرافضة الشيعة الأثني عشرية الطعن في زوجته أم المؤمنين عائشة رضوان الله عليها وقد طعن فيها زمرة من الشرذمة من علمائهم ومراجعهم من أمثال :-
العلامة رجب البرسي
العلامة المجلسي
العلامة زين الدين النباطي صاحب كتاب الصراط المستقيم
ومجتبي الشيرازي و تلميذه ياسرالحبيب
ياتي المحقق العلامة محمد جميل حمود العاملي
ويتهم أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وارضاها بالفحش والعياذ بالله
الزنديق المرجع ” اية الله الشيخ محمد جميل العاملي الف كتاب عنوانه ” خيانة عائشة بين الاستحالة والواقع
ألف هذا الخبيث اللبناني ” العاملي ” كتابًا خبيثًا لم يسبقه إليه اليهود ولا النصارى ولا أتباع البراهمة من مشركي الهند الذين يحملون في جنوبهم أخبث الديانات والمعتقدات والكفريات ، ووضع له عنوانًا جريئًا ” خيانة عائشة بين الاستحالة والواقع ” ليطعن فيه بعرض النبي صلى الله عليه وسلم ..!
جمع في هذا الكتاب ” رواياتٍ معتبرة ” على طرقهم ومبانيهم ،ـ وهي ملزمة لمنكري الفرية بالتقيّة ـ تثبت وقوع ” أمنا عائشة ” فيما برئها الله منه في كتابه العظيم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ..
فحشد الروايات ، ورصد البيانات ، وعرض أقوال المخالفين وردّها ـ في نظره ـ وأتى بأقوال الموافقين مع الأدلة وسردها ..
ـ تعامله مع قول القمي السبئي ، والله ما عنى بقوله إلا الفاحشة :
يقول الرافضي العاملي في كتابه ” خيانة عائشة ” في تأييده ومناصرته لما قاله القمي ص80: [ وهذا الخبر الذي نحن بصدد بيان درايته متصل بالسند الذي ذكره القمي ( أعلى الله مقامه الشريف ) في مطلع سورة التحريم ، لا يمكن لأحد الإشكال عليه بإنه بلا سند ، هذا مضافًا إلى أن القمي لم يفسر الآيات برأيه ؟ كيف وهو الثقة باتفاق علماء الإمامية ، وتفسيره الروائي القيم مختصر عن الروايات المبسوطة المسندة والمروية عن الإمام الصادق عن الإمام الصادق ...... ووثاقته مجمع عليها في الطائفة المحقة بلا نزاع ، وهو من أجلاء الرواة ، وقد عاصر عهد الإمام العسكري عليه السلام ، وقد أكثر الشيخ الكليني الرواية عنه في الكافي ، وذكر أصحابنا أن أباه لقي الرضا عليه السلام ، فهو وابنه ثقتان جليلان ]

=======

لنرى كيف طعن الخميني في الصحابة و امهات المؤمنين عليهم السلام حتى النبي محمد صلى الله عليه وسلم لم بسلم من الطعن صلى الله عليه وسلم
علماء الشيعة استخدموا اقذر الاوصاف في وصف امهات المؤمنين عليهم السلام و الصحابة رضوان الله عليهم
بل قذفوا ام المؤمنين عائشة عليها السلام بالفاحشة عليهم من الله ما يستحقون
ووصف الخلفاء الراشدين بصنمي قريش و الجبت والطاغوت
و ها انقل و ما ذكر ه الخميني عن ام المؤمنين عائشة عليها السلام و الصحابة رضوان الله عليهم
اقتباس من قول الخميني
( عائشة والزبير وطلحة أخبث من الكلاب والخنازير!!)
كتاب الطهارة : المجلد الثالث

===
الخميني وتكفير المسلمين لاننا لا نؤمن في ولاية الائمة
الخميني فيقول: “الإيمان لا يحصل إلا بواسطة ولاية علي وأوصيائه من المعصومين الطاهرين عليهم السلام، بل لا يقبل الإيمان بالله ورسوله من دون الولاية”.

======

طعن الخميني في النبي صلى الله عليه وسلم
الخميني بتاريخ 28/6/1980م، في خطابٍ إلى الشعب الإيرانيّ بمناسبة ذكرى مولد (الإمام المنتَظَر) في الخامس عشر من شعبان:
(.. فكل نبيٍ من الأنبياء إنما جاء لإقامة العدل، لكنه لم ينجح، حتى خاتم الأنبياء محمد صلى الله عليه وسلم الذي جاء لإصلاح البشر وتهذيبهم وتحقيق العدالة.. لم يوفَّق في ذلك أيضاً.. فالذي سينجح بتحقيق العدالة في كل أرجاء العالَم هو المهديّ المنتَظَر)!.. (مختارات من أحاديث وخطابات الإمام الخميني).

=========

يعتبر الخميني أنّ الفُرس اليوم هم أعظم درجةً حتى من جيل الصحابة رضوان الله عليهم!..
ورد في الوصية السياسية الشهيرة للوليّ الفقيه مرشد الثورة الإيرانية: (الخميني)، في الصفحة23 ما يلي: (وأنا أزعم بجرأة، أنّ الشعبَ الإيرانيَّ بجماهيره المليونية في العصر الراهن أفضلُ من أهل الحجاز في عصر رسول الله)!..

===========

الخميني والاعتداء على الكعبة و نذكر في تفجيرات مكة المكرمة التي قام بها اشخاص يحملون الجنسية الكويتية
- لم يتجرأ على الكعبة في التاريخ إلا أبرهة والقرامطة وإيران الخميني!! (لمزيد من الاطلاع راجع المؤامرة على الكعبة من القرامطة إلى الخميني –للدكتور عبد المنعم النمر)
ونذكر في دور المهري و عدنان عبدالصمد في تفجيرات مكة

===

الخميني والشيعة و خيانتهم للحكام في دينهم

و يترضى على من خانوا الدولة العباسية

يترضى الخميني على ابن يقطين والطوسي والعلقمي، ويعتبر ما قاموا به يعد من أعظم الخدمات الجليلة لدين الإسلام.
يقول الخميني أيضاً (ص 142) : (وإذا كانت ظروف التقية تلزم أحدًا منا بالدخول في ركب السلاطين فهنا يجب الامتناع عن ذلك حتى لو أدى الامتناع إلى قتله إلا أن يكون في دخوله الشكلي نصر حقيقي للإسلام والمسلمين مثل دخول علي بن يقطين، ونصير الدين الطوسي رحمهما الله) .
اما المرتزقة المزدوجين هم اذناب ايران و نراهم في كل مناسبة يدافعون عن ايران ويابنون مغنية التي يده ملطخة بدماء اهل الكويت فالكويت عربية و جزء من جزيرة العرب اما اذناب ايران فهم جسم غريب في جزيرة العرب و بلدهم ايران و الشعر ينطبق على اذناب ايران المزدوجين

====

لعن الصحابة

دعاء صنمي قريش ولعن سيدنا ابوبكر وعمر وابنتيهما رضي الله عنهم
اللهم العن صنمي قريش جبتيهما وطاغوتيها وأفكيها وابنتيهما اللذي حرفا أمرك وأنكرا وحيك وجحدا أنعامك وعصيا رسولك وقلبا دينك وحرفا كتابك وعطلا أحكامك وأبطلا فرائضك وألحدا في آيتك وعاديا أولياءك وواليا أعداءك وخربا بلادك وأفسدا عبادك، اللهم العنهما وأنصارهما فقد أخربا بيت النبوة وردما بابه ونقضا سقفه وألحقا سماءه بأرضه وعاليه بسافله وظاهره بباطنه واستأصلا أهله وأبادا أنصاره وقتلا أطفاله وأخليا منبره من وصيه وارثيه وجحدا نبوته وأشركا بربهما فعظم ذنبهما وخلدهما في سقر وما أدراك ما سقر لا تبقي ولا تذر………اللهم اللعنهما بكل آية حرفوها وفريضة تركوها…….اللهم……………

======

تكفير الصحابة عقيدة عامة للشيعة الاثناعشرية لانه في راي الشيعة انهم ظالمون اغتصبوا حق سيدنا علي عليه السلام في الخلافة متناسين ان سيدنا علي والحسن و الحسين عليهم السلام بايعوا الخلفاء الراشدين على السمع و الطاعة حتى سيدنا معاوية تنازل سيدنا علي عن الخلافة لسيدنا معاوية بعد قبوله التحكيم وبعد اغتيال الخارجي الشيعي ابن ملجم سيدنا علي عليه السلام بايع سيدنا الحسن والحسين سيدنا معاوية رضي الله عنه على الخلافة
لقد تم القبض على طلبة في مدرسة ابو القاسم الشابي لكن السؤال من اين هذا الحقد الذي يحملونه على الصحابة و امهات المؤمنين عليهم السلام انه نتيجة البيئة التي يعيشون فيها ومنتشر فيها التكفير والطعن في الصحابة وامهات المؤمنين عليهم السلام هذا الحقد و الشحن الذي يستمدونه من الحسينيات و مداره التكفير و الطعن و السب في الصحابة وامهات المؤمنين عليهم السلام
يجب تنظيم الحسينيات و عدم السماح في وجودها في الاحياء السكنية
ان التسيب الذي عاشته البحرين و عرفت ان شروره كانت بسبب الفوضى التي كان يمارسها الشيعة ضاربين بعرض الحائط للقوانين البلدية في طريقة استخدام السكن الخاص و كسر هيبة القانون و الان البحرين تمنع كل الحسينيات الغير مرخصة و اجتمع وزير الداخلية البحريني مع اصحاب الحسينيات المرخصة و قال انهم سيتحملون مسؤلية اي تجاوز يقوم به خطيب المنبر في الحسينيات و الرواديد وهذا مطلوب تطبيقه في الكويت.

##
اقتباس:
الامر الاخر الشخص اللي فعل هذي الفعله لا يحسب على طائفة كاملة
###

اننا لا نقيس على تصرفات شخص انما نبني الحكم على عقيدة الاثناعشرية التي تكفر المسلمين جميعا بما فيهم الشيعة الزيدية والاسماعيية السبعية الذين لا يؤمنون في اثناعشر امام
الخميني يصف و يؤكد ان ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها و الزبير و طلحة ومعاوية و اشباههم رضوان الله عليهم أخبث من الكلاب و الخنازير على الخميني و اتباعه ما يستحقون من الله العزيز الجبار

==============

نشر الشيعة الاثناعشرية كذبة قول ان المرجع السيستاني قال ان اهل السنة

و عندما طلبنا منهم نشر فتوى ما قاله ان اهل السنة انفسنا ممهورة بختمه و تنشر في موقعه الرسمي
لم يتم ذلك والسبب لان ذلك مجرد كذبة فلو قالها حقا
لا سقطت عقيدة الشيعة الاثناعشرية التي تكفر من لا يؤمن بولاية اثناعشر امام

السيستاني انفسنا

ان القول بان اهل السنة مسلمين لا قيمة له اذا نزع عنهم صفة الايمان ويكون حالهم كحال المنافقين الذين اظهروا الاسلام واخفوا الكفر والنفاق فيحكم باسلامهم رغم كونهم منافقين وبالتالي تحرم اموالهم واعراضهم ودمائهم … واهمية طرح سؤال “هل علماء الشيعة يعتبرون اهل السنة مؤمنين ” مهم لانه ينفي صدق المقولة التي تنسبونها للسيستاني كذبا وزورا من اجل خداع اهل السنة واستغفالهم
لان المقولة لو ثبتت تفيد ان السستاني يعتبر اهل السنة مؤمنين بقرينة “انفسنا” فنفس الشيعي تكون نفس السني ,فاذا كان الشيعي مؤمن في نظر السيستاني فوجب ان يكون السني مؤمنا كذلك في نظر السيستاني …وهذا باطل
فانتم اعلم الناس ان السيستاني وكل علماء الشيعة لا يعتقدون بايمان اي طائفة من طوائف المسلمين غير الاثناعشرية …
ربما ستراوغون وتتحايلون وتحرفون الكلم عن مواضعه لاخفاء هذه الحقيقة … ولكن عهدا علينا ان نسعى لايضاح الحقائق لكل المخدوعين من المسلمين , فنحن قوم لا نرضى بالاستغفال والخداع
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته







 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:39 AM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "